مشاكل صحية للأطفال الرضّع

ثلث عدد الأطفال المولودين يصابون باليرقان الطفولي المبكر بسبب زيادة كريات الدم الحمراء لديهم .
غريزة الأم غالباً ما تكشف المشكلة الصحية لدى الطفل .www.tartoos.com
ثلث الأطفال يولدون و معهم نفخة قلبية حميدة . و 1% من حديثي الولادة يكونون مصابين بمرض قلبي فعلي .
هنالك عدة مسائل صحية قد تسبب قلق الوالدين في ما يخص صحة طفلهما الحديث الولادة مثل اليرقان و الطفح الجلدي و زيادة الاندفاع , خلال الأسابيع الأولى من حياة الطفل .www.tartoos.com
في معظم الحالات لا تحدث للأطفال الحديثي الولادة مثل هذه المشاكل الصحية . و على كل حال فإن هنالك عدة حالات شائعة يمكن أن تصيب الطفل خلال الأسابيع الأولى من ولادته .. أكثر هذه الحالات , مثل حب الشباب الطفولي , لا يثير القلق إذ أنها تزول تلقائياً , ولكن بعضها يستدعي اهتماماً طبياً . إن تقدير هذه الحالات يكون غالباً من اختصاص غرائز الأم , فإذا كانت تشعر بقلق من أن شيئاً ما ليس على ما يرام , فقد يكون من الصواب عرض الحالة على طبيب الأطفال :www.tartoos.com
اليرقان
إن حوالي ثلث عدد جميع الأطفال المولودين عاديين و صحيين , يصابون باليرقان الطفولي المبكر و الأدلة على وجوده تعرف من تلون بشرة الوليد باللون الصفر . وعادة يحدث اليرقان بين اليوم الثاني واليوم الخامس من ولادة الطفل .www.tartoos.com
وسبب حدوث هذه الحالة عند بعض الأطفال الحديثي الولادة هو أنه يكون لدى هؤلاء الأطفال زيادة في خلايا الدم الحمر , واكبادهم " الجديدة " لا تكون قادرة على تمثُل البليروبين الزائد عند الطفل الحديث الولادة هو الذي يُكسب بشرته اللون الأصفر . و في معظم الحالات يكون هذا النوع من اليرقان أمراً مؤقتاً و لا ضرر منه . و لكن الحالة الشديدة من اليرقان الولادي , إذا لم تعالج فإنها يمكن أن تؤدي إلى تلف يصيب الجملة العصبية .www.tartoos.com
هنالك اختبار بسيط تستطيع كل أم إجراءه على وليدها لمعرفة وجود يرقان عنده : اضغطي برفق على أنف وليدك أو جبينه أو فخذه , فإذا ظهر جلد الطفل عند ضغطه ملوناً باللون الأصفر ( مهما كان عرقه ) , فإنه يمكن أن يكون مصاباً باليرقان . لكن إذا لم تتأكدي من ذلك فراجعي طبيب الأطفال , الذي قد يطالب بإجراء تحليل لدم الطفل , و ذلك لمعرفة مستوى البليرونين في دمه . فإذا كان المستوى أقل من 20 ميليغرام في الديسيلتر من الدم , فعندها تستطيع الأم أن تنتظر لترى تطور الحالة عند طفلها .
في أكثر الحالات يستطيع جسم الطفل الحديث الولادة , إذا كان جسمه صحيحاً و طبيعياً , يستطيع التغلب على هذه المادة الزائدة و طرحها مع البراز .
وبالنظر لضلوع السبيل الهضمي في الأمر و فإن الطبيب قد يشجع الأم على إرضاع وليدها من ثديها , بالنظر إلى أن حليب الأم هو مسهل طبيعي . ولكن إذا لم تكن الأم ترضع وليدها من ثديها , فإن الطبيب قد يوصيها بالإكثار من إرضاعه من الزجاجة ( ينبغي ألا تعطي الأم طفلها ماء ظناً منها أن المكاء يسهل هضمه , فكثرة الماء لا تؤدي إلى تبرزه ) .www.tartoos.com
وإذا كان تعداد البليروبين ( الصفراوين ) , أكثر من عشرين ميليغراماً في كل ديسيليتر , فإن طبيب الأطفال قد يوصي بالعلاج الضوئي , وهذا عادة يتم بالمستشفى لعدة أيام . وفيه تغطى عينا الطفل و يوضع تحت انوار خاصة تعمل على حل البليروبين الزائد , الذي يطرحه بعد ذلك مع برازه .
إن اليرقان الطفولي في الأحوال العادية الطبيعية , يزول تلقائياً عندما يبلغ الطفل اليوم السابع إلى العاشر من حياته www.tartoos.com
نفخات القلبwww.tartoos.com
إن ثلث الأطفال يولدون , ومعهم نفخة قلبية , ومع أن الاسم قد يبدو مثيراً للقلق , إلا أن الغالبية
الكبرى من نفخات القلب الطفولية , هي نفخات حميدة ,وكثير منها يزول تلقائياً . والواقع أن أقل من 1% من الأطفال الحديثي الولادة يكونون مصابين بمرض قلبي فعلي . ونفخات القلب هي مجرد صوت يُسمع مختلفاً عن صوت دقات القلب العادية .كثيراً ما تبدو النفخة القلبية خلال الأربعة و العشرين ساعة بعد ولادة الطفل . وذلك عندما يتحول الوليد من استخدامه لدورة أمه الدموية , إلى دورته الخاصة . وهذه النفخة " الانتقالية " تزول تلقائياً خلال يوم واحد أو اثنين .www.tartoos.com
الاندماع الزائدwww.tartoos.com
إن 1% من الأطفال يولدون و بهم انسداد لإحدى قناتي الدمع أو لكليهما معاً , مما يسبب ارتداد الدمع و انسكابه في الجفنين بدلاً من انسيابه عبر الأنف إلى الخارج . وبالإضافة إلى تلك الزيادة التي تلاحظ في انسكاب دموع كثيرة من الحدقة , فإن هناك علامة أخرى دالة على انسداد القناة الدمعية , وهي وجود ما دة مخاطية لزجة في زاوية العين . و بوجه عام فإن هذا انسداد يكون مؤقتاً و يزول تلقائياً , ولكن الطبيب قد يوصي الأم بأن تدلك برفق الزاوية الداخلية من كل عين , عند ملاحظة بوادر انسداد . فإذا استمر الانسداد قائماً , فإن القناة المسدودة تفتح جراحياً على يد جراح عيني ماهر .www.tartoos.com