1) ألم عند الضغط أو انتفاخ الصدر أو الحلمة:-

من أوائل التغيرات الجسدية في الحمل هو الشعور بتغيرات في الصدر قد يكون هناك شعور بألم عند الضغط ‘ الشعور بتنميل أوقد يكون هناك شعور بأن الصدر ممتليء أو ثقيل.

-في أول أسبوعين من الحمل يبدأ صدرك بالنمو وتحدث تغيرات لتجهزه لتصنيع الحليب.

-السبب الرئيسي لهذه التغيرات هو زيادة إفراز هرمونات الحمل.




( الاستروجين والبروجستيرون).




- هذه التغيرات تكون ملاحظة بشكل كبير في حملك الاول.









- في الأسابيع الأولى من حملك يبذل جسمك مجهود عالٍ يتبين ذلك مما يلي:-




- يفرز الجسم الهرمونات ويصنع المزيد من الدم ليحمل الغذاء لطفلك وليقوم الجسم بالتأقلم مع زيادة تدفق الدم فإن ضربات القلب تزداد في القوة والعدد.




- كما أن هرمون البرجستيرون يحبط عمل الجهاز المركزي العصبي وبالتالي عندما يزداد هذا الهرمون فإنك تشعرين بالرغبة في النوم.




- كما أنه من المحتمل في أثناء فترة الحمل أن يكون لديك مشاعر ومخاوف قد تستهلك طاقتك وتجعل نومك غير مستقر.









- قد يواجه بعض النساء نزيف بسيط جداً أو نقط من الدم في بداية الحمل عادة يكون بين اليوم العاشر إلى الرابع عشر من تلقيح البويضة هذا أمر طبيعي جداً ويحصل عندما تلتصق البويضة الملقحة بجدار الرحم عادة يكون هذا النزيف مبكراً جداً في الحمل ويكون عبارة عن نقاط من الدم فاتحة اللون أفتح من لون دم الدورة الشهرية ولا يستمر طويلاً.




- كثير من النساء يشعرن بمغص في بداية الحمل وذلك بسبب زيادة حجم الرحم وهو في العادة كالمغص الذي يحدث في الدورة الشهرية.









- ارتفاع هرمون الاستروجين يسبب بطئاً في هضم الطعام وبالتالي قد يؤدي للشعور بالغثيان.




- كما أن زيادة حساسية الشم عند الحامل قد يشعرها الغثيان من بعض الروائح (كرائحة الأكل, العطورات ،القهوة، أوالسجائر)









- إن عدم رغبتك في شم رائحة طعام معين قديكون أول العلامات على أنكِ حامل




- هناك دراسات تشير إلى أن بعض الحوامل يعرضن عن القهوة ، اللحوم ، الدجاج والمأكولات الحارة.




- زيادة الشهية هي أحد العلامات الدالة على الحمل التي لها علاقة بزيادة الهرمونات وخصوصا في الشهور ألأولى من الحمل.









- وسببه زيادة حجم الرحم وبالتالي الضغط على المثانة البولية ممايجعلها أقل حجماً من المعتاد وبالتالي زيادة في عدد مرات التبول.













قد يحدث صداع خفيف أثناء الحمل وخصوصاً في الأشهر ألأولى وذلك بسبب زيادة الهرمونات في الدم .









- زيادة هرمون البروجستيرون يؤدي إلى بطأ في الهضم ، وبالتالي فإن الطعام يمر ببطء في الجهاز الهضمي مما قد يؤدي لحدوث الإمساك .









- إن زيادة الهرمونات في جسمك خصوصاً في بداية الحمل قد يجعل مشاعرك مضطربة فقد يتقلب مزاجك من شعورك بمنتهى السعادة إلى شعورك بالغم والحزن العميق ، لاتشعري بالقلق عادة يحدث هذا الأمر في الشهور الأولى من الحمل.









- يحصل في أوائل أشهر الحمل بسبب توسع الأوعية الدموية مما يؤدي إلى إنخفاض ضغط الدم.









عادة بعد حدوث الإباضة ( خروج البويضة من المبيض ) ترتفع درجة الحرارة قليلاً وتستمر حتى نزول دم الدورة . إن استمرار ارتفاع الحرارة قديكون مؤشراً على بداية الحمل.









هل أنتِ حقاً حامل ؟؟!




- في الواقع العلامات السابقة ليست خاصة بالحمل فقط ، بعضها قد يحدث في أمراض معينة، وبعضها قد يكون دليلاً على بداية دورتك الشهرية وفي المقابل أيضاً من الممكن أن تكوني حاملاًً دون أن تشعري بأي شيء مما ذكر في السابق .




- إذا لاحظتِ شىء من العلامات السابقة، قومي بعمل إختبار الحمل في منزلك أو في المركز الصحي القريب،وإهتمي بنفسك وبصحتك، فقد تكونين الآن تعتنين بشخصين مبروك...!!
2) الشعور بالإرهاق: 3) نزيف بسيط أو شعور بالمغص : 4) شعور بالغثيان مع أوبدون استفراغ : 5) زيادة الشهية أوعدم الرغبة في بعض المأكولات: 6) زيادة التبول : 7) الصداع : 8) الإمساك: 9) تقلب المزاج : 10) الإحساس بالدوخة: 11) ارتفاع درجة حرارة الجسم :