بسم الله الرحمن الرحيم


وضعيات الولادة بالصور

وضعيات الولادة تساعدة للمرأة الحامل في التخفيف عن ألام الولادة ،

وسنقسم هذه الوضعيات إلى مجموعتين الأولى

وضعيات المرحلة الأولى،

والأخرى وضعيات الولادة .



وضعيات المرحلة الأولى

*الاستراحة بالاستناد إلى زوجك:

عندما تشعرين بالمخاض، قد تحتاجين إلى التحرك للقيام ببعض الترتيبات،
يمكنك في أثناء التقلصات الاستناد إلى زوجك، فيدلك ظهرك ويمسد كتفيك .


*الركوع والاستلقاء نحو الأمام:

اركعي بحيث تكون قدماك متباعدتين، واسترخي فوق كرسي من الوسائد أو المخدات المرفوعة أمامك،
أو فوق كيس من الحبوب حاولي تقويم ظهرك، ما استطعت واجلسي على جانب واحد بين التقلصات.






*على الأربع:

اركعي وركبتيك ويديك على الأرض،

( قد تجدين الفراش أكثر راحة )،
وأميلي حوضك جيئة وذهاباً .
احذري تقويس ظهرك واسترخي ما بين التقلصات نحو الأمام،
واضعة رأسك على ذراعيك".






البقاء منتصبة:

استندي خلال التقلصات الأولى إلى شيء ثابت على مقربة منك
كحائط أو مقعد أو سرير المستشفى. واركعي إذا كان ذلك ضرورياً






الجلوس مع الاتكاء نحو الأمام:

اجلسي على كرسي مواجهة مسند الظهر، واستندي إليه بعد أن تضعي وسادة فوقه،
وأريحي رأسك على ذراعيك بعد ثنيهما وابقي ركبتيك متباعدتين،
بإمكانك وضع وسادة على مقعد الكرسي إذا شئت".






وتعتبر هذه الوضعيات مساعدة خلال مرحلة المخاض،
وقبل البدء الفعلي في عملية الولادة
وهناك عدد من الطرق المساعدة خلال هذه المرحلة لتخفيف الألم نذكر منها ما يلي :

* ثابري على التحرك بين التقلصات ،
فهذا يساعد على مواجهه الألم جسدياً ، أما خلال التقلصات فخذي وضعية مريحة .

* ركزي على تنفسك لتهدئي نفسك ، وتنشغلي عن التقلصات .

* استرخي بين التقلصات موفرة طاقتك إلى حين تحتاجينها .

* لا بأس بالأنين والتأوه .

* ركزي بصرك على نقطة ثابتة، أو شيء ما، لتساعدي نفسك على تحويل انتباهك عن التقلص .

* واجهي تقلصاتك واحداً فواحداً ،
ولا تفكري بالتقلصات المقبلة، قد يساعدك
تصور التقلصات موجات عليك خوض غمارها للوصول إلى الطفل.


هذا بالنسبة لوضعيات المرحلة الأولى
والطرق المساعدة على مواجهه الألم في هذه المرحلة .






أفضل وضعية هذي

مفيدة جدا لأنها تساعد على إتساع عنق الرحم






وضعيات مرحلة الولادة


*جلوس القرفصاء:

تعد هذه الوضعية ممتازة للولادة، فهي تفتح الحوض واسعاً،
وتستعين بالجاذبية لدفع الطفل خارجاً، إنما إذا لم يتمرن عليها،
فقد ترهق بعد برهة، وإذا جلس زوجك على حافة كرسي، وساقاه منفرجتان،
فبإمكانك جلوس القرفصاء بين ركبتيه مستندة بذراعيك على فخذيه.






هذه هي جلسة القرفصاء

*الركوع:

قد تكون هذه الوضعية أقل إجهاداً من القرفصاء، كما إنها
تساعد في عملية الدفع ويشعرك وجود مساعد عند كل جانب بثبات أكبر،
كما قد تجدين الركوع على الأربع مريحاً إنما حافظي على استقامة ظهرك".


*الجلوس باستقامة:

من الوضعيات الشائعة للولادة الجلوس على السرير
والاستناد إلى عدد من الوسائد أو إلى كيس حبوب، ابقي ذقنك متجهاً نحو الأسفل،
وتشبثي ببطن فخذيك أثناء دفعك، واستريحي بين التقلصات والأخرى متكئة على الوسائد".



وهناك عدد من الطرق تساعدك على تسهيل مرحلة الولادة والتخفيف من آلامك نذكر منها:


1 - ادفعي بنعومة وثبات خلال التقلص .

2 - حاولي إرخاء عضلات قاع حوضك إلى أن تشعري أنها هدأت كلياً

3 - لا تأبهي بفقدان السيطرة على أمعائك ، أو تسرب البول من المثانة

4 - استريحي قدر الإمكان بين التقلص والأخر ، لتوفري كامل طاقتك للدفع.


عدد من الطرق والنصائح التي تسهل على المرأة الحامل الولادة، وتخفيف من آلامها ،
سواء كان في مرحلة المخاض الأولى من الحمل
أو خلال عملية خروج هذا الطفل إلى العالم