like facebook


views : 32493 | replycount : 3
النتائج 1 الى 4 من 4
  1. #1
    اغراء القصيم غير متواجد حاليا صاحب امتياز
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الردود
    1,237
    بسم الله الرحمن الرحيم



    مقال ... الغدد اللمفاوية

    كثيرا ما تشتكي الام من وجود درنة صغيرة او عدة درنات في رقبة طفلها او في ابطه او في منطقة الارب ويشعر الطفل بالم عند لمس هذه الغدد، وتنزعج الكثير من الامهات لوجود مثل هذه الاورام ولا تجد تفسيرا واضحا لها.


    هذه الدرنات او الاورام هي ما تسمى بالغدد اللمفاوية وهي خط الدفاع الاول للجسم ضد غزو الميكروبات والفيروسات وغيرها من الكائنات الدقيقة التي تغزو جسم الانسان.

    وتنتشر الغدد اللمفاوية في جميع مناطق الجسم الذي يحتوي على شبكة من الاوعية اللمفاوية المحتوية على السائل اللمفاوي، وهذا السائل يصل الى كل نقطة في الجسم باستثناء عدسة العين والجهاز العصبي، ثم تتجمع الاوعية اللمفاوية لتصب في النهاية في سلسلة متشابكة من الغدد اللمفاوية الكثيرة.

    والغدد اللمفاوية تقع في اماكن كثيرة تحت الجلد مباشرة وغالبا ما تكون غير محسوسة، ولكن عند اصابتها بالتهاب او ورم فانها تتضخم وتصبح محسوسة، وقد تكون مولمة في حجم الزيتونة او الليمونة الصغيرة.

    وتستاثر الرقبة بعدد كبير من الغدد، اذ ان الجسم يحتوي على حوالي 800 غدة تقع 300 منها في الرقبة وحدها مرصوصة في صفوف طولية وعرضية لتحمي الجسم من غزو الميكروبات الذي ياتي عن طريق الفم والانف والبلعوم.

    والسبب الرئيسي لتضخم هذه الغدد والتهابها هو وجود التهاب في الاماكن التي تقوم الغدد بحمايتها. ولتوضيح ذلك فان وجود التهاب او جرح في اصابع اليد مثلا ينشا عن التهاب ثانوي بالغدد اللمفاوية الموجودة بالابط فيما يسمى “الحيل”.

    كما ان وجود التهاب بالقدم ينتج عنه تضخم بالغدد الموجودة باعلى الفخذ، وكذلك فان التهاب اللوزتين ينشا عن “حيل” او التهاب الغدد تحت الفكين. كما ان وجود التهاب او دمل صغير بفروة الراس قد ينشا عن تضخم عدد من الغدد الصغيرة الموجودة خلف الرقبة اسفل الشعر.

    لذا فانه يتضح ان علاج تضخم هذه الغدد هو بعلاج الالتهاب الموجود في المكان الاول كاللوزتين او جرح اليد او الراس يتبعه اختفاء هذه الغدد.

    وفي بعض الاحيان قد يحدث التهاب مزمن بهذه الغدد يستمر لفترة طويلة وتظل هذه الغدد متضخمة لفترة طويلة مما يثير قلق الاهل، ففي هذه الحالات يجب عمل بعض الفحوصات مثل عد كرات الدم البيضاء وسرعة ترسيب الدم واختبار تحت الجلد لاستبعاد وجود التهاب درني بالغدد اللمفاوية وقد نحتاج لاشعة على الصدر او اشعة مقطعية او فحص الطحال لاستبعاد بعض امراض الدم مثل اللوكيميا وغيرها.

    اما اذا استمر تضخم الغدد بالرغم من استكمال كورس من المضادات الحيوية المناسبة واذا لم يسفر تحليل الدم عن نتيجة مرضية فهنا يجب استئصال احدى هذه الغدد وارسالها الى مختبر الانسجة للوقوف على سبب تضخمها وتحديد العلاج اللازم بعد ذلك حسب نتيجة التحليل وذلك لتطمين الاهل واستبعاد بعض الاورام الخبيثة مثل مرض هوجكن واللمفوما وغيرها.





  2. #2
    مناي رضا امي غير متواجد حاليا عضو مجتهد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    23
    شكر لك
    اثر الغلا مايعجبة غيردنياك والقلب محد غيرك سكن في وري دة

  3. #3
    DAREEN
    DAREEN غير متواجد حاليا مشرفة سابقة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    الردود
    6,501

  4. #4
    مرسى الهدوء
    مرسى الهدوء غير متواجد حاليا (بنت الشيوخ)
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    الدولة
    الرياض
    الردود
    39,732

    اوسمة العضو



من قرا الموضوع: 0

قائمة الاعضاء تم تعطيلها بواسطة الادارة.

كلمات الموضوع الدليلية

عرض صفحة الكلمات الدليلية


Content Relevant URLs by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.