العلاج بالأعشاب



يجتاح العالم حاليا موجة تطالب بالعودة للطبيعة سواء في الغذاء أو الدواء حتي في أسلوب المعيشة والحياة .ويعتبر التداوي بالأعشاب الطبية علي قائمة هذه التطلعات .لأن القدرة الشفائية لها معروفة منذ ألاف السنين ومازالت هذه القدرة تتوالي حتي اليوم . فتقوم حاليا… بعلاج جهاز المناعة وبعض أنواع السرطان بعد استخلاص المواد الفعالة بها وتنقيتها . ولبعض الأعشاب اضرارها رغم أنها طبيعية . فبعضها قد يسبب الفشل الكبدي كشاي (شيرال) الذي يزيل الآلام ويعتبر مضادا للأكسدة. وبعض الأعشاب قد تتفاعل مع الأدوية التقليدية وتسبب أضرارا بالجسم. فمثلا تناول الثوم النييء مع الجنزبيل قد يفيدان في علاج الصداع الا أنهما معا يسببان سيولة بالدم ويمنعان تجلطه مما يعرض الشخص لنزيف مستمر. لهذا نجد أن الأعشاب أدوية ويطلق عليها عقاقير طبية من أصل نباتي وبها مواد فعالة ويمكن أن تتدخل مع علاجات اخري أو مع أمراض كالسكر وضغط الدم المرتفع . لهذا يكون تناولها بحرص شديد وتكون جرعانها بدقة. هذا يعرفه الصيادلة دون غيرهم . لأن علم العقاقير من العلوم الأساسية في دراساتهم وله أبحاثه. لهذا نجد العطارين يجهلون هذه الأثار الجانبية المدمرة بل والقاتلة أحيانا. وقد اخترت بعض الأعشاب الشهيرة والتي نستعملها أو نتناولها لنكون علي بينة بها.

عشب اليوهمبين لعلاج العجز الجنسي … فان تناوله بجرعات كبيرة يسبب انتصاب العضو لعدة ساعات .مما يقلق متعاطيه
في القلق والتوتر العصبي. يفيد تناول نقط زيت البرجموت أو الياسمين أو تناول شاي عشب الفاليريانا أو بقلة يوحنا أو الكاموميل
في الاكتئاب والتفكير الحزين يفيد الخردل أوخلاصة بقلة يوحنا(سان جون ورت) أو خلاصة كافاكافا. وهذه أكثر فاعلية وأمنا من دواء البروزاك الشهير وبعض المواد التي تفيد في علاج الاكتئاب كفيتامين (ب) مركب تعيد التوازن الكيماوي الحيوي بالجسم مع تناول البطاطس المسلوقة وشرب اللبن يفيد. لأن به مادة التروفان التي يصنع منها هورمون السيروتنين في وجود فيتامين ب6 وب3 وعنصر الزنك. وهذا الهورمون يلعب دورا رئيسيا في ازالة الاكتئاب.
في الاسهال. يفيد النعناع. ويمكن تناوله كشاي أو سفوف المسحوق.
في الصداع. يفيد البصل وبذور عباد الشمس.
في الغثيان و حرقان القلب (الحموضة) أو عسر الهضم .يفيد شايات زهر البابونج (كاموميل) والجنزبيل والقرفة والنعناع والينسون والعرقسوس. وقد يصاحب الغثيان حموضة مفرطة بالمعدة تسبب تآكل جدارها مسببا القرحة. ويفيد تناول الخبز والأرز والمكرونة والخضراوات والفواكه الطازجة لتبطين جدار المعدة ومنع تهييج الحامض لها . وهذه الأطعمة نتناولها بكميات قليلة وعلي فترات متقطعة مع تناول كوب لبن قبل النوم حتي لا تصبح المعدة خاوية أثناء النوم مع اجراء التمارين الرياضية كرياضة المشي لأنه يقلل الحامض بالمعدة .
لتقوية الذاكرة ولاسيما لدي المسنين يفيد خلاصة نبات جينكو بيلوباولاسيما ولو كان السبب قلة تدفق الدم بالمخ والاطراف .لانه يزيد تدفقه .و في غير هذا لا يفيد .فقد يكون سبب ضعف الذاكرة سبب أخر. ولا يحسن الوظائف المعرفية بالمخ .وقد يفيد في مرض العته (الزاهيمر) لانه يؤخر تلف خلايا المخ.
في أعراض ما قبل الطمث حيث التوتر العصبي واحتجاز الماء بالجسم وتضخم الثديين. فيفيد تناول البقدونس لأنه غني بأملاح الحديد والبوتاسيوم والماغنسيوم .مع تناول فيتامين (ب6) الذي يفيد في احتباس البول.
زيت الكتان (الزيت الحار) يفيد الأوعية الدموية والأعصاب والبروستاتا ويخزن بالثلاجة