استخدم اجدانا التمور في علاج كسور العظام ، والتمر قديما دخل في تركيب العلاجات والادويه الشعبية حيث استخدم مجبرو الكسور تمر من نوع ((الفرض)) في اعادة تجبير العظم الذي جبر خطأ ، فقد مزجوا سح الفرض بالملح ، وصنعوا منه لزقة كانوا يضعونها على العظم الذي جبر بطريقة الخطأ ، فتوؤدي الى تليين العظام فيمكن اعادة تعديلها او اعادة تجبيرها

والملح مع التمر علاج للشقوق الحادثة من ضربة في الرأس ، حيث يعجن الملح مع التمر بعد اخراج النوى منه ، ويضعونه على آلام العظام وعلى الورم الناشئ من ضربة أو رضه ، ويوقف النزيف
كما استخدموا العجين نفسها كرقعة للمنفذ الذي خرجت منه الرصاصة .

اما بالنسبة لنوى الرطب فكان الاجداد يحرقونه ويحولونه الى مسحوق اسود يكحلون به العيون
المصابه بالرمد فتبرأ بإذن الله .