كيفكم يا احلى نساء وزوجات

شوفو مدى خطورة مص العضو الذكري ورح تغيرو رأيكم ;

الأن ندخل في صلب الموضوع :
أولا : قضية مص الزوجة لقضيب زوجها :
رأيي الشخصي : عادة مستقذرة فيها اهانة للزوجة و تخلي للفرد عن انسانيته.....و لن أمارسها حتى و لو طلبت مني الزوجة ذلك......أي انسان عاقل يستطيع أن يدرك حقارة هذا الفعل......
رأيك الشخصي : أنت حر في رأيك أخي العزيز وأنا أحترمه
حقائق :
نكرر ما قلناه سابقا : ان قضيب الرجل هو موضع نجاسة و حتى و لو تم تنظيفه بأقوى المطهرات.....ليكن في علمك أن بعض أنواع الجراثيم لا تموت الا بالتعقيم بالأشعاعات كما الحال مع أشعة غاما التي تستعمل في تطهير و تعقيم أدوات الجراحة.
يخرج من قضيب الرجل عند التهيج عدة افرازات أغلبها تأتي من البروستاتة و جزء قليل من المثانة و افرازات الأحليل نفسه , يحتوي المني على كل من : البروستاغلانات، وحامض الستريك، والكولسترول، والسفولبيرات، والفيبرونوليزين، والقصدير ،والفوسفات، والهيالوردنيداز و هناك مركبات تؤثر على التوازن البكتيري للفم مثل القصدير و الفوسفات و السفولبيرات التي هي عبارة عن مركبات كبريتية و كلنا يعرف مدى سمومية الكبريت , ان أي خلل يصيب التوازن البكتيري للفم يهدد بقتل البكتيريا التي تحيا فيه طبيعيا مما يؤدي الى تعفن اللثة و الأغشية المخاطية لداخل الفم و بالتالي حدوث التهابات قد تؤدي في حال عدم المعالجة الى تطورها الى أورام خبيثة...
أمر أخر : ان بقايا البول التي تخرج عقب المذي تعتبر سامة جدا لأنها تكون مركزة الى حد كبير و لا اشك أن أي زوجة تقبل بأن تدخل قطرة بول واحدة في فمها....
هذا فقط على مستوى الفم و تصوروا ماذا يحدث اذا دخل المني جوفك.......فعلا انها عادة قذرة
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
أعرف انه من الصعب على أي زوج اعتاد مص الزوجة لقضيبه سنوات عديدة تقبل التخلي عن هذا الفعل بسهولة , لذلك أعرف أن بعض الأعضاء الأعزاء سيحاول التهرب من الحقيقة و اختلاق شتى الأعذار ليبرر فعلته , و أعرف أيضا أن حجة الأغلبية هي عدم ورود نص صريح بتحريم الفعل لكن سأتي لرأي الدين في هذه القضية التي كثر السؤال عنها...
------------------------------------------------------------
من العالم :
أفادت مجلة بلا بوي الامريكية الخلاعية بين قوسين في استطلاع رأي قامت باجرائه حديثا بين شريحة واسعة من بائعات الهوى أن 85 % منهن لا يحبذن مص قضيب زبائنهم لكنهن يفعلن ذلك من أجل المال فقط و أنه امر مقزز و أظهرت شريحة أخرى خوفها من مخاطر دخول افرازات القضيب الى الفم رغم أنهن لا يملكن أي معلومات بشأن ذلك
تقول دراسة أخرى قديمة نوعا ما أن ما نسبته 48 % من الرجال لا يحبون مص الزوجة لقضيبهم لأنه حسب رأييهم يعتبر اهانة للزوجة و احتقار لذاتها
ثمن مص القضيب أغلى بعشرة مرات من ثمن المعاشرة مع بائعة هوى أمريكية أو أوروبية حسب ما جاء في شريط وثائقي من انتاج القناة الفرنسية : فرانس 5 و ذلك لتقزز بائعات الهوى من هذا الفعل و بالتالي فهن يمارسنه غصبا عنهن...
تقول دراسة ألمانية أجريت في 2001 أن المص يؤدي الى تأذي القضيب على المدى البعيد بسبب تعرضه الدائم لبكتيريا فم الزوجة الموجودة طبيعيا مما يؤدي الى حدوث التهابات على طبقته الخارجية على المدى المتوسط...
كما أن الزوج الذي يعتاد المص للوصول للنشوة المرجوة يعود جهازه العصبي بدون علمه على هذه العملية التي مع مرور الوقت ستصبح بديلا عن الأيلاج الطبيعي في الفرج شأنها شأن العادة السرية.....و تصوري أيتها الزوجة الكريمة فقدان زوجك لنشوة الأيلاج الطبيعي.....
ماذا عنا نحن المسلمين :
اذا كانت عاهرة ساقطة ترفض هذه العملية فما بالك بنا نحن المسلمين اللذين ندعي مكارم الأخلاق و العفة و الطهارة......!!!!!!!!! ....... و لكي أختي الكريمة الحكم بنفسك...

اتمنى لكم الصحة والعافية. انتي من النوع يلي تمص العضو الذكري؟