like facebook


views : 879 | replycount : 3
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    قمر ارضي
    قمر ارضي غير متواجد حالياً مشرفة سابقة
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الدولة
    حنا مطير مطوعه كل الاصعاب نشريه الموت الحمر مانبيعه
    الردود
    4,745
    بسم الله الرحمن الرحيم



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    ان الحمد لله تعالى نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور انفسنا وسيئات اعمالنا من
    يهده الله فهو المهتد ومن يضلل فلا هادي له واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له واشهد ان
    محمدا عبده ورسوله اما بعد:


    احبتي في الله فان من الامور المحزنة التي حلت في هذه الامة هجرها لسنن النبي محمد صلى
    الله عليه وسلم


    حتى بدت كثير من السنن منسية,وقد حثنا الله سبحانه وتعالى على اتباع سنة النبي محمد صلى
    الله عليه وسلم


    قال تعالى: وما اتاكم الرسول فخذ وه وما نهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله ان الله شديد العقاب
    الحشر7


    وحثنا سبحانه وتعالى على ان نقتدي بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم


    قال تعالى:
    لقد كان لكم في رسول الله اسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا
    الاحزاب 21


    يتقدم الزمان

    و اغلب الامور معه تصبح طي النسيان حتى السنن التي لا بد ان يعرفها كل انسان
    يجني عليها التخاذل عن فعلها و التكاسل رغم العلم بها و احيانا اخرى يجني عليها الزمن
    و النسيان
    هذا غير ان في احيائها نصرة لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم الذي سيقول
    في يوم القيامة امتي امتي .

    في حين ان كل نبي سيقول نفسي نفسي .


    الا يستحق شيئا من رد الجميل حتى و لو كان بسيطا
    نقتفي اثره نعمل به نداوم عليه نبينها لاخوتنا و اخواتنا و اصدقائنا و صديقاتنا و اهالينا
    نكون مفاتيح للخير .مغاليق للشر و البدعة .

    اقل شيء ان نقوم بهذه السنن في انفسنا فلكل منا سيطرة تامة على نفسه و هي
    يسيرة لمن يسرها الله عليه .

    لدي فكره بسيطه وهي ان كل عضو يقوم بكتابة سنه مهجوره عن النبي عليه الصلاة والسلام
    مع الدليل الثابت والصحيح وهكذا سيكون الموضوع مرجع شامل للسنن المهجوره عن النبي
    صلى الله عليه وسلم وسابدا ان شاء الله بهذه السنه التي غفل عنها بعض الناس


    هذا نداء للجميع هنا في هذا المنتدى الرائع من اداريين ومشرفين واعضاء
    فالنبدا يا اخواني في هذه النافذةان نقوم باحياء سنة نبينا صلى الله عليه وسلم وذلك بنقل
    سنة من سننه او هدي

    ولا اقصد بان نقوم بالبحث عن السنن المهجورة فحسب فهناك الكثير من السنن المعروفة لدى
    الجميع ولكن هل نطبقها كلها

    قصدت بكلامي ان كل سنة لا نطبقها تعتبر سنة مهجورة او هجرها البعض فعندما ننقلها هنا تكون
    مجرد تذكرة لمن هجرها

    وهناك ملاحظة مهمة جدا نافذتي هذه ليست مجرد نقل لسنن النبي صلى الله عليه وسلم

    بل علينا ان نضع نيتنا في تطبيق هذه السنن والا لا فائدة منه وفقنا الله جميعا

    وحثنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم
    على التمسك بسنته وترك المحدثات قال صلى الله عليه وسلم

    «عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي...» رواه الترمذي وقال صلى الله عليه وسلم
    «من رغب عن سنتي فليس منى» اخرجه ابن خزيمة فحري بنا احبتي في الله ان نقتدي
    بالاسوة الحسنة كما وصفه الله تعالى وان نتمسك بهديه صلى الله عليه وسلم


    ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم انه قال
    " من احيا سنة قد اميتت بعدي فان له من الاجر مثل من عمل بها لا ينقص من اجورهم شيئا
    ومن ابتدع بدعة ضلالة لا يرضاها الله ورسوله كان عليه مثل اثام من عمل بها لا ينقص ذلك
    من اوزار الناس شيئا" وكما في حديث ابي هريرة في صحيح مسلم ان رسول الله صلى
    الله عليه وسلم قال "من دعا الى هدى كان له من الاجر مثل اجور من تبعه لا ينقص ذلك من
    اجورهم شيئا ومن دعا الى ضلالة كان عليه من الاثم مثل اثام من تبعه لا ينقص ذلك من
    اثامهم شيئا"


    الحث على التمسك بالسنة
    فلقد توافرت الادلة والنصوص من الكتاب والسنة واقوال السلف على الترغيب فيها والحث
    على التمسك بها فمن الكتاب قوله تعالى


    " لقد كان لكم في رسول الله اسوة حسنة لمن كان يرجوا الله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا"

    ومن السنة قوله صلى الله عليه وسلم في الحديث ".......فعليكم بسنتي" ومن الاثار عن
    السلف ما قاله الزهري " كان من مضى من علمائنا يقولون الاعتصام بالسنة نجاة"


    وقال الفضيل بن عياض " ان لله عبادا يحيي بهم البلاد وهم اصحاب السنة".

    وقال الاوزاعي كان يقال خمس كان عليها اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم والتابعون
    باحسان لزوم الجماعة واتباع السنة وعمارة المسجد وتلاوة القران والجهاد في سبيل الله.

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    حسنا كاني ارى لسان حال بعضكم يقول:

    كثيرا ما نسمع و نقرا عن فضل السنة و عن السنن و لكننا حين نريد التطبيق نحس بتثاقل
    و كسل شديد .
    ما الحل ؟

    قد يكون جزءا من الحل الجواب على هذا السؤال:

    حينما اعمل بالسنة ماذا يحصل و ماذا استفيد ؟..



    فوائد العمل بالسنة
    1-محبة الله لعبده المؤمن كما في الحديث القدسي الذي رواه البخاري وفيه "..و ما يزال عبدي
    يتقرب الي بالنوافل حتى احبه فاذا احببته كنت سمعه الذي يسمع به ..... الخ"


    2-ان المحافظة على النوافل تجبر كسر الفرائض لما رواه ابو هريرة رضي الله عنه قال
    ان اول ما يحاسب به الانسان يوم القيامة من اعمالهم الصلاة قال يقول ربنا عز وجل لملائكته
    وهو اعلم انظروا في صلاة عبدي اتمها ام انقصها فان كانت تامة كتبت له تامة وان كان انتقص
    منها شيئا قال انظروا هل لعبدي من تطوع فان كان له تطوع قال اتموا لعبدي فريضته من
    تطوعه ثم تؤخذ الاعمال على ذاكم"

    3 ان للمتمسك بالسنة فضل كبير ويزداد فضله رفعة كلما كان في زمن اعراض عن السنة
    وايذاء لمن تمسك بها وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم ".... فان من ورائكم اياما الصبر
    فيهن مثل القبض على الجمر للعامل فيهن مثل اجر خمسين رجلا يعملون مثل عملكم" وقال
    عبدالله بن المبارك " وزادني غير عتبة: قيل يا رسول الله اجر خمسين منا او منهم قال بل
    اجر خمسين منكم " قال الترمذي حديث حسن غريب

    4 ان للعامل بالسنة مثل اجر من تبعه لا ينقص ذلك من اجرهم شيئا وفي ذلك الحديث في مسلم
    وفيه قال الرسول صلى الله عليه وسلم "من سن في الاسلام سنة حسنة فله اجرها واجر من
    عمل بها بعده من غير ان ينقص من اجورهم شيء" .. قال النووي في شرح مسلم على قوله
    " من سن " فيه الحث على الابتداء بالخيرات اليك بعض السنن التي لا تكاد تراها بين طلبة العلم
    فكيف بالعامة فتاملها رعاك الله واعزم على العمل بها لتفوز بالاجر الجزيل جعلنا الله من
    المقتفين لرسولنا صلى الله عليه وسلم المتبعين لسنته العاملين بها

    الان اكاد اجزم ان لا يقرا هذا الكلام احد الا و قد عاهد نفسه على فعلها و احيائها و نشرها .
    ولعلي ابدا لكم بسنة هجرها الكثير منا وهي التصبح بسبع تمرات عجوة
    يدفع الاصابة بالسحر او السم باذن الله تعالى.


    قال رسول الله من تصبح بسبع تمرات من عجوة لم يضره ذلك اليوم سم ولا سحر
    رواه مسلم في الصحيح


    فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم ان من اصطبح على الريق سبع تمرات عجوة لم يضره
    ذلك اليوم سم ولا سحر فقد اخرج الامام البخاري عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال:
    من تصبح سبع تمرات عجوة لم يضره ذلك اليوم سم ولا سحر



    واخرج مسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: من اكل سبع تمرات مما بين لابتيها حين
    يصبح لم يضره سم حتى يمسي لابتيها: اي لابتي المدينة وهما الحرتان اللتان تحيطان بها



    فهذه الاحاديث يبين بعضها ان من اصطبح بسبع تمرات عجوة لم يصبه في ذلك اليوم سم ولا سحر
    الى الليل وبعضها يقيد التمر بتمر العالية وبعضها يقيده بتمر المدينة ولذلك

    قال العلماء: ان من اراد الوقاية من السحر فعليه ان يصطبح بسبع تمرات عجوة من تمر المدينة
    فان لم يجد تمرا من المدينة فليستخدم اي تمر والظاهر من الحديث انه ان لم

    ياكل التمر ولم يصطبح به في اي يوم فان السحر قد يصيبه فلذلك الذي ياكل التمر قبل اربعين
    يوما فقط من الزفاف لا ينجو من شر السحر قبل ذلك والظاهر من الحديث انه ينبغي

    ان يواظب على هذا الفعل ان اراد النجاة من شر السحر.

    وقد قال الامام القرطبي ظاهر الاحاديث خصوصية عجوة المدينة بدفع السم وابطال السحر،
    والمطلق من الاحاديث محمول على القيد لكن قد قال علماء اخرون انه ان لم يجد


    تمرا من تمر المدينة فليستخدم من اي تمر عنذه حملا للمقيد على المطلق وهي قاعدة اصولية
    رجح الكثير من العلماء العمل بها.


    والله اعلم




    التعديل الأخير تم بواسطة عيون~الحور ; 12/09/2011 الساعة 05:47 AM

  2. #2
    Algerian girl
    Algerian girl غير متواجد حالياً مشرفة سابقة / نجمة فراشة حواء 2011
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    الردود
    6,451
    سيقول في يوم القيامة امتي امتي .
    في حين ان كل نبي سيقول نفسي نفسي .

    لا اله الا الله محمد رسول الله
    صل اللهم و سلم وبارك عليه
    جزاك ربي الجنة على مواضيعك القيمة
    تحياااتي

  3. #3
    عيون~الحور
    عيون~الحور غير متواجد حالياً مشرفة سابقة
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    الردود
    8,097
    لااله الاالله ياارب اجمعنا مع الرسول
    والصحابه والصحبياات بااعلى جنااتك
    ياارب العالميين..

    جزااك الله الفردوس الاعلى يااارب.

  4. #4
    هـوى الخ ـافـق غير متواجد حالياً عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    الردود
    50
    ج زااك الله خ يرر

بنات السعودية
Content Relevant URLs by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.