الطريقه المناسبه للانتصاب المناسب ,أنها طريقه علميه بحته سوف نشرحها بطريقه سلسله للغايه :
اللمس الخفيف للعضو وذلك في المنطقه المحصوره والقريبه من الخصيتين يعملان على اثره العضو وبدء الانتصاب وذلك لحساسيه هذا الركن فعند الضغط على هذه النقطه تسرع الاستجابه للانتصاب لدى الزوج.
حين حدوث الانتصاب يأتي الجزء المهم وهو الضغط على نقطه تسمي (Frenulum ) والموجوده حول راس القضيب.
هذه النقطه موجوده في هيئه حلقه تحيط بالرأس تحتوى الكثير من المستعشرات والتى تعمل بكفأه عاليه في اشعار الرجل بالنشوه العارمه في الجماع في الوقت والذي يتميز راس القضيب بحساسيته المطلقه لاي ضغط قد يتسبب بازعاج الرجل في نفس الوقت الرطوبه في هذه المنطقه تشعره بالمتعه
.
هذا شرح علمي مبسط للغايه ( مترجم و منقول من كتاب امريكى بعنوان how to satisfy a lady ) بعد ان شرحنا نقاط ضعف العضو المثيره نأتى الى الطريقه العمليه حتى تتحقق الاثاره المطلوبه
.
هناك من النساء من تقوم بلحس العضو فقط وهذا خطأ وهناك من تقوم بعضه عضا خفيفا وهذا ايضا خطا وهناك من تكتفي بتقبيل الراس بضع قبلات وهذا خطا وهناك من تعتقد بأن الضغط بيديها على القضيب كافيان لاحداث النشوه وهذا خطا جسيم
.
اذا أين الصح ؟
الصح هو جميع ماذكرت.


و هناك الكثير من الازواج ممن يشتكون من سرعه القذف وانا لا اراها مشكله في حاله تكرار القذف والاثاره وهذا مأاردده دائما )الجنسي الذكي هو من يستطيع اثاره الطرف الاخر ويدفعه الى عدد كبير من الرعشات في العمليه الواحده وليست لذلك أي علاقه ببطء او سرعه القذف ).
على العكس تماما قد تكون سرعه القذف نعمه ولكن على المتحلين بالصفه وزوجاتهم صونها ومعرفه كيفيه التعامل معها بالطريقه الصحيحه.