like facebook


views : 21301 | replycount : 45
صفحة 5 من 10 الأولىالأولى ... 34567 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 25 من 46
  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الردود
    2,376
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: اخبااار+عاجل=عن التعليم يوميا" سواء(معلمين -معلمات) بشكل يومي تقرأه هنا وبشكل متج

    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    السماح لمحضري الحاسب بدراسة البكالوريوس
    حائل هايل العنزي
    وافقت وزارة التربية والتعليم بالسماح لمحضري الحاسب الآلي بإكمال دراستهم للحصول على مؤهل البكالوريوس في تخصص الحاسب الآلي واشترطت على الراغبين لإكمال دراستهم الجامعية في تخصص الحاسب الآلي حصولهم على موافقة من الجامعات التي يرغبون الدراسة فيها، على ألا يتجاوز عمر المتقدم للتفريغ 45 عاماً، مؤكدة أنها لا تتحمل أي رسوم دراسية لالتحاق محضري الحاسب الآلي بالجامعات.
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    الشورى : إنشاء قنوات تلفازية تعليمية بالتنسيق مع التربية والتعليم
    سعد السريع الرياض
    أقر مجلس الشورى ضرورة إعداد استراتيجية شاملة للثقافة والإعلام تقوم بها وزارة الثقافة والإعلام بما يحقق الارتقاء بهما،حث الوزارة على وضع الأسس اللازمة لبناء منظومة إعلام محترفة تكون بمستوى الإمكانيات السياسية، والثقافية، والاقتصادية للمملكة العربية السعودية،كما أقر إنشاء قنوات تلفازية تعليمية بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي. وذلك خلال التصويت على التقرير السنوي لوزارة الثقافة والإعلام للعام المالي 1427/1428ه، بعد استماعه إلى عرضٍ من رئيس اللجنة الدكتور عبد الله الفيفي تضمن وجهة نظر لجنة الشؤون الثقافية والإعلامية بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم تجاه تقرير الوزارة.واستعرض بعد استماعه لوجهة نظر اللجنة ما تضمنه تقريرها بشأنه من توصيات، وصوّت بالموافقة-بالأغلبية-على قراره، كما تضمنت توصيات للجنة على ضرورة قيام الوزارة بتقييم الأداء الإعلامي بناءً على استطلاع رأي (المتلقي) حول (الرسالة) الموجهة لكل قطاع أو فئة نوعية أو عمرية، توفير الاعتمادات المالية اللازمة لوزارة الثقافة والإعلام لتنفيذ خططها المرسومة في مجال الثقافة، وتطوير مشروعاتها المستقبلية في هذا المجال.كما استكمل المجلس أمس الاثنين دراسته لتقرير لجنة المياه والمرافق والخدمات العامة، بشأن الترتيب التنظيمي لمصانع المياه المعبأة وغير المعبأة ومصانع الثلج ومحلات تقليل الملوحة وما تضمنه من مواد. كما واصل المجلس مناقشة بقية مواد الترتيب التنظيمي الجديد لوضع مصانع ومحلات مياه الشرب المعبأة التي تلاها رئيس اللجنة المهندس محمد بن عبدالله القويحص، مشيراً إلى أن التنظيم يتكون من سبع عشرة مادةً تنظم التعامل مع مصانع المياه، والاشتراطات المطلوبة فيها ومتابعة المصانع ومراقبتها، وتحديد جهات الاختصاص والأدوات التشريعية المنظمة لذلك. ووافق المجلس بعد أن أنهى مداولاته بشأن التقرير على منح اللجنة فرصةً لإعداد مرئياتها تجاه ما أثاره أعضاء المجلس من ملحوظات وآراء على أن تُقدم اللجنة ما لديها في جلسة قادمة.من جانبه قال المهندس عبدالعزيز التويجري إن مواد النظام ليست بحاجة إلى التأكيد على الهيئة العامة للغذاء والدواء على القيام بدورها ومهامها في إيجاد معايير ومواصفات قياسية لمياه الشرب. وطالب عضو المجلس الدكتور صالح الشعيبي من لجنة المياه والمرافق والخدمات العامة بإعادة النظر في النظام مرة ثانية والاستفادة من الخبرات الموجودة لدى الهيئة العامة للغذاء والدواء، فيما طالب عضو المجلس الدكتور عبدالله المنيف بحذف المادة العاشرة من النظام لعدم الحاجة إليها. ورأى الدكتور محمد الخنيزي أن صدر المادة الحادية عشرة والذي يقول بتفعيل التعاون والتنسيق بين هيئة الغذاء والدواء والجهات الحكومية ذات الاختصاص تفترض وجود تنسيق بين تلك الجهات، وهذا أمر غير موجود في الأساس وحادثة تلوث المياه في عام 1423ه والتي نشرت في الصحف المحلية أكدت ذلك الأمر. وقال المهندس عبدالرحمن اليامي أن النظام يسعى إلى فك الاشتباك بين الجهات الحكومية في هذا النظام وهذا أمر غير وارد بل إن تداخل الاختصاصات بين الجهات الحكومية أمر طبيعي ولكن يجب العمل على تنسيق الجهود بين تلك الجهات لا فكها. وبين الدكتور محمد الجفري أن المادة الثالثة عشرة من النظام لا ترتقي أن تكون مادة في النظام بل هي أقرب إلى توصية للجنة ولابد من الاستغناء عنها من النظام كامل.
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    وزير التربية ل المدينة : راتب المعلم السعودي الأفضل عالميا
    عبدالرحمن أبو رياح - الباحة
    ال سمو وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله ل“المدينة” إن المعلم السعودي الأفضل على مستوى العالم من حيث الرواتب، وكذلك عدد الحصص وقلّتها، ووضعه الوظيفي. وحول حركة النقل الخارجية، واعتماد الوزارة لتقرير الكفاية للعام الماضي بدلاً من العام الحالي والذي من خلاله أحسّ المعلم بعدم الرضا في اتخاذ هذا القرار قال: إن ما يحدث من إجراءات ليست ضد المعلّم، وإنما في صالحه، مستبعدًا أن يتم تغيير القرار لأن ليس فيه ما يستدعي لذلك. وأكد الوزير وقوفه التام مع المعلمين في قضيتهم المنظورة حاليًّا لدى ديوان المظالم ضد وزارة التربية والتعليم.
    الحياة :الثلاثاء4 صفر 1431ه
    «الشورى» يوصي بإنشاء قنوات «تعليمية» وبناء منظومة إعلام «محترفة
    الرياض - رياض المسلم
    أقر مجلس الشورى في جلسته العادية التي عقدت في الرياض أمس برئاسة نائب رئيس المجلس الدكتور بندر بن محمد حمزة حجار، التوصيات المتعلقة بالتقرير السنوي الأخير لوزارة الثقافة والإعلام، ووافق الأعضاء على التوصيات التي نصت على ضرورة إعداد وزارة الثقافة والإعلام استراتيجية شاملة للثقافة والإعلام في السعودية، بما يحقق الارتقاء بهما. بينما حضت التوصية الثانية الوزارة على وضع الأسس اللازمة لبناء منظومة إعلام محترفة تكون بمستوى الإمكانات السياسية والثقافية والاقتصادية في المملكة. فيما أكدت التوصية الثالثة ضرورة قيام الوزارة بتقييم الأداء الإعلامي بناءً على استطلاع رأي (المتلقي) حول (الرسالة) الموجهة لكل قطاع أو فئة نوعية أو عمرية.كما أكدت التوصية الرابعة على توفير الاعتمادات المالية اللازمة لوزارة الثقافة والإعلام لتنفيذ خططها المرسومة في مجال الثقافة، وتطوير مشاريعها المستقبلية في هذا المجال، وجاءت التوصية الخامسة بإنشاء قنوات تلفزيونية تعليمية بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي. وكان المجلس استكمل درسه تقرير لجنة المياه والمرافق والخدمات العامة، بشأن الترتيب التنظيمي لمصانع المياه المعبأة وغير المعبأة ومصانع الثلج ومحلات تقليل الملوحة وما تضمنه من مواد.

    الندوة : الثلاثاء 04-01-1431ه العدد :582
    برنامج تربوي برعاية نائب وزير التربية والتعليم
    الرياض: الندوة
    برعاية معالي نائب وزير التربية والتعليم لشئون البنات نورة الفايز تنظم إدارة الصحة المدرسية بإدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض برنامجاً تربوياً بعنوان (الصحة النفسية في وقت الأزمات والكوارث) يوم غد الأربعاء القادم في قاعة مدارس المملكة .وسيتضمن البرنامج على عددٍ من المحاضرات حول هدي النبي صلى الله عليه وسلم في وقت الأزمات والكوارث وصحة النشء النفسية ، كما سيتم التطرق للمخاوف المرضية وسيكولوجية الكارثة.الجدير بالذكر أن هذه البرامج التربوية والتوعوية تستهدف (700) موظفة من قطاعات الوزارة.









    المقال


    الرياض :الثلاثاء 4 صفر 1431ه - العدد 15184
    فارس .. ماركة سعودية جديدة
    د. فهد الطياش
    لدى الكثير من الناس انطباع بان الماركات هي منتج تجاري فقط ، ولكن التاريخ يؤكد أن الحكومات هي السباقة في كثير من الأحيان إلى إنتاج ماركات لها قيمتها لدى الجمهور المستهدف ؛ لذا فعندما نتتبع منتجات الحكومات نجد أن معظم قطاعاتها لديها منتجات أو رموز أو ألوان وغيرها من عناصر الماركات . وقبل أن استمر في الحديث عن الماركات سأقدم تعريفا مبسطا للماركة يقول : الماركة اسم مميز يدل على منتج أو خدمة أو نشاط . وهذا التعريف البسيط قد يختلف عليه أهل التسويق الذين يعتقدون أن مفردات التسويق ارث اسري لا يجوز تداوله خارج أفراد الأسرة . وإذا اقتنعنا بهذا التعريف نجد أن العملة منتج للقطاع المالي الحكومي والهلال الأحمر أيضا رمز للقطاع الصحي الاسعافي وكذلك أنواع البدل العسكرية أو الطبية وحتى المساجين ؛ فالماركة أخذت قوتها عندما أضفنا لها عبارة ماركة مسجلة . والحريص على حماية منتجه هو الحريص على الربح أما الحريص على الخدمة مثل الحكومات فهي حريصة على التميز أو الحماية كما هي الحال مع العملة . وفي الرياض أطلق يوم السبت الماضي ماركة حكومية جديدة تحت اسم " فارس" وتحمل أيضا تشكيل الاسم العربي كحصان واثب . هذه الماركة الجديدة هي رمز للتعاملات الاليكترونية بوزارة التربية والتعليم ولكنها أطلقت بشراكة كبيرة من قطاعات أخرى من الحكومة وهي وزارة المالية وزارة الخدمة المدنية ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة التخطيط ، وبشراكة مع القطاع الخاص ممثلا في شركة اوراكل الموفر للحل التقني واتحاد مجموعة المزون وشركة تاتا المنفذ للمشروع وشركة اتش بي مراقب التنفيذ وضبط الجودة . وعندما دشن سمو وزير التربية الأمير فيصل بن عبدالله هذه الماركة أو المشروع قال انه " مشروع وطن ، يقدم خدمة مباشرة لشريحة كبيرة من المواطنين " ومَن اكبر من شرائح وزارة التربية والتعليم التي تضم قرابة خمسة ملايين طالب وطالبة ونصف مليون معلم ومعلمة فيما عدا الموظفين والموظفات ؟
    إذاً نحن أمام نهج جديد في الماركات فمن الحكومي للتجاري للوطني . خطوة نحو التميز . وفي اعتقادي الشخصي أننا أمام أفق كبير يتطلب المشاركات الوطنية لخلق الماركات الجاذبة للجمهور فالماركة التجارية تصارع أمواج السوق للوصول إلى العميل أما الماركات الخدمية مثل " فارس " فهو ليس بحاجة إلى هذا الصراع للوصول إلى العملاء وإنما هو أمام صراع مهم ينصب في ضبط الجودة ومراجعة الأداء والحفاظ على سمعة الماركة . ولو نظرنا إلى الخارطة العلمية لوجدنا الكثير من الحكومات تسعى نحو خلق الماركات المميزة ، و قد رصد البروفيسور إيفان بوتر من جامعة أوتاوا الكندية في كتابه " كندا الماركة " الكثير من جوانب خلق ماركة كندا في مجالات عدة ومنها التعليم . ولا يقتصر الأمر على كندا فنجد في استراليا كذلك حيث قامت الباحثة كاثرين هيبورث بدراسة رموز الماركات الحكومية الكندية . وهناك نماذج عدة في دول العالم من الرصد للماركات الحكومية . ونحن كذلك لدينا ماركات سعودية ولله الحمد منها الحكومي كارامكو وسابك ومجموعة الشركات التابعة لها وإن كانت بدرجة اقل . وكذلك لدينا ماركات تجارية وإن كانت قليلة ولا يوجد لها خطط الحفز والدفع التسويقي والإعلامي . المهم في هذا التوجه نحو الماركات هو ما بدأ داخل المدارس من تحفيز الطلاب نحو بناء ماركات خاصة بهم ويمكن أن نلاحظ هذه الظاهرة لدى الشباب السعودي حيث تبدأ الماركة بفكرة يتم تطويرها وسط محيط المنتفعين منها أو المقتنعين بها ومن هذه المجموعة الصغيرة تنمو كرة الثلج . ولكن هذه المجموعة أيضا سمكة سهلة الصيد من التجاري كما هي الحال في تلبيس الشباب القمصان الرمزية لمجموعتهم او ماركتهم وفي ذات الوقت لا تستهدف هذه المجموعات من الماركات الحكومية الخدمية . في محيط الماركات المتعددة الأهداف يصبح الهمّ الأكبر الحصول على الجمهور المستهدف فأهلا بفارس في سوق الماركات السعودية التي أرجو ان تتعدد وأن تكون من بوابة الشراكة بين الباحثين في الجامعات والقطاعين الحكومي والخاص دون إغفال للقطاع القادم وهو القطاع الخدمي غير الربحي ومؤسسات المجتمع المدني التي تنتعش وفق اسم الماركات التي تنحتها لخدماتها مثل " سند"و"عون " و"زهرة" وهذه على فكرة ماركات خيرية سعودية . وفي هذا كله يظل الشكر هو تاج الماركات ، فما حصنت النعم بمثل الشكر.
    الرياض :الثلاثاء 4 صفر 1431ه - العدد 15184
    حديث الثلاثاء سعينا للأمر مخلصين.. فاعترضوا جاهلين
    محمد بن أحمد الرشيد
    لا تلُم كفيِّ إذا السَّيف نبا
    صحَّ مني العزمُ و.... أبى
    لا أحد يشك في أن اللغة الإنجليزية في وقتنا الحاضر لم تعد لغة محلية لبعض الشعوب فحسب، وإنما أصبحت لغة عالمية علمية واسعة الانتشار، ومع أن كل شعب يركز في تعليمه كل المواد والموضوعات على لغته الوطنية، ولا يتنازل عنها لغة تعليم في مراحل التعليم كافة، ولغة رسمية يتخاطب بها أهل البلاد والمقيمون فيه من غير أهله؛ إلا أن تعلم الإنجليزية لغة ثانية أصبح أمراً بالغ الأهمية لأسباب واضحة لا تتطلب - في مثل هذا المقام - زيادة في الشرح.
    * * * *
    والمدارس الحكومية عندنا جعلت ضمن مناهجها تعليم اللغة الإنجليزية لغة ثانية (في المرحلتين المتوسطة، والثانوية) منذ بدأ التعليم النظامي.. بل إن جلالة الملك عبدالعزيز - رحمه الله - في وقت مبكر جداً قد أوصى مجلس الشورى - آنذاك - أن يتعلم الأبناء اللغة الإنجليزية لغة ثانية من المرحلة الابتدائية.
    * * * *
    ومع كل ما بذلته الدولة من مال، وجهد في سبيل جعل اللغة الإنجليزية لغة ثانية يستطيع الطالب بعد تخرجه من المرحلة الثانوية إجادتها إلا أن الدراسات أثبتت أن التمكن منها عند خريجي المرحلة الثانوية ليس بالمستوى المرضي والمتوقع، وليس بقدر ما أعطي لها من الوقت، وما أنفق من مال على تعليمها وتعلمها.
    * * * *
    لذا ففي عام 1418ه عقد لقاء تربوي كبير في أبها، وكان الحديث عن تطوير التعليم، وكان الموجودون مديري التعليم، والوكلاء، وقيادات الوزارة، مع نخبة من المهتمين والخبراء، منهم الدكتور محمد عببده يماني، والأستاذ هشام ناظر، وأحد أبرز الخبراء من البنك الدولي الذي أتى من واشنطن وتحدث عن أهمية تعلم اللغة الإنجليزية، وأنها الآن لغة التقنية والحضارة، وأثبت علمياً أنه كلما بكّرت المدارس في تعليم لغة أخرى، أي في السنين الأولى من الدراسة، إلى جانب اللغة الأم كان أدعى للطالب أن يتقنها، وقدّم من الدراسات التي بحوزته ما يثبت أن تعلم اللغة الثانية لا يؤثر على مستوى تعلم اللغة الأم.
    * * * *
    ومن جانب آخر وجد المجتمعون أن أهم دافع يدفع الأهالي المقتدرين مادياً إلى تعليم أبنائهم في المدارس الأهلية هو تعلم اللغة الإنجليزية في سن مبكرة.. فكان السؤال.. أليس من الظلم أن يتاح تعليم الإنجليزية للمقتدرين مالياً وتحجب عن الفقراء؟ ومن جهة ثالثة، رأى المجتمعون كذلك بلداً كسوريا الشقيقة - التي لا يشك إنسان في إخلاصها للغة العربية حتى إن تدريسها الطب في الجامعة باللغة العربية - رأوها تُعلم اللغة الإنجليزية من المرحلة الابتدائية، ويقاس على سوريا بلاد كثيرة أخرى في شتى بقاع المعمورة.
    * * * *
    وتوالت الاجتماعات وطال نقاش هذا الأمر مع شرائح المجتمع كافة إلى أن اتضح: أن تعليم اللغة الإنجليزية في مدارسنا منذ المرحلة المبكرة - كرياض الأطفال مثلاً - أهم عامل في تحقيق الغرض من تعليمها - شريطة أن يكون تعليمها من قبل معلمين هم أهلها أو في إتقانهم لها مثل أهلها.. ذلك أن النتائج العملية تؤكد الآتي:
    1- كلما بدأ الإنسان تعلم لغة ثانية في سن مبكرة كان ذلك أدعى لإتقانه لها.
    2- لا خطر على اللغة الأم عند الناشئة حين يتعلمون لغة ثانية في وقت مبكر.
    3- اللغة الإنجليزية أصبحت أكثر اللغات شيوعاً، وخاصة في مجال العلوم والتقنية، وإتقانها يُسهل التعامل مع معطيات العصر ومخترعاته.
    * * * *
    وبرفع ما نتجت عنه الدراسات، والمناقشات، والحوارات إلى المقام السامي بارك الخطوة، وتقرر البدء في تعليم اللغة الإنجليزية في مدارسنا من الصفوف الأولى من المرحلة الابتدائية، وذاع ذلك الخبر وانتشر، وإذا بالاعتراضات تتوالى عبر رسائل خطية، ومكالمات هاتفية، وبرقيات للمقام السامي، ويقول المعترضون إن هذه خطوة كبيرة للتغريب، وأن تعليم اللغة الإنجليزية مبكراً سيفقد الناشئة القدرة على الحديث باللغة العربية والكتابة بها.. وإزاء الضغوط الكبيرة - وبتوجيه من المقام السامي تقرر أن يكون تعليمها لغة ثانية في الصفوف العليا من المرحلة الابتدائية، على أن تتوسع وزارة التربية والتعليم في تعليمها تدريجياً بحيث يبدأ تعليمها مستقبلاً من الصفوف الأولية، والمقصود أن يبدأ بتعليمها من الصف الرابع الابتدائي، ولكن هذا واجه اعتراضاً أيضاً - فتقرر أن يكون البدء في تدريسها من الصف السادس الابتدائي.
    * * * *
    لم يكن ذلك القرار بالبدء في تدريسها من الصف السادس هو الحل الناجع، ولكنه كان حلاً توافقياً إرضائياً من أجل إيقاف الضغوط، التي لم يؤثر فيها ويقنعها التطمين بأنه لا خطر على المتعلمين من تعلمها والمدعوم بالأدلة العلمية. بل والتأكيد على أن تعليم اللغة الانجليزية ستجرى عليه الدراسة المستمرة، والمتابعة الدائمة، فإن تبين أن له أثراً سلبياً على الناشئة فيتم إيقافه فوراً.. ومع هذا استمرت تلك الضغوط والمعارضة، ولم تفد كل التطمينات، ولم يتوقف القدح، واللوم على صاحب الفكرة.
    * * * *
    ثم إنه لمن المفارقات العجيبة في هذا الأمر أن يصر المعترضون على أن يكون كل قرار خاص بتعليم اللغة الانجليزية في المرحلة الابتدائية هو قرار خاص بمدارس البنين، ولا ينطبق على مدارس البنات - كما فعلوا ذلك من قبل في مادة التربية الوطنية حين تقرر تضمين المناهج الدراسية لها - وما زلت حائراً، و،لا أعرف الجواب، ولا من يشرح لي أسباب هذا اللغط المغلوط في الكلام.
    * * * *
    وأما المفارقة العجيبة الأخرى فهي أن هؤلاء الذين أبدوا غيرة شديدة على اللغة العربية حملتهم على الخوف من تدريس اللغة الإنجليزية (لغة ثانية) في المرحلة الابتدائية في عام 1419ه نراهم قد سكتوا سكوتاً مطبقاً عندما صدر قرار في نهاية عام 1427ه يقضي بالسماح للمدارس الأهلية التي يلتحق بها طلاب سعوديون أن تكون برامجها ومناهجها مختلفة عن منهج التعليم الحكومي في المحتوى أو الطريقة، وحتى لغة التعليم بشروط منها أن تكون اللغة العربية هي لغة التعليم لمادتي التربية الإسلامية، واللغة العربية فقط، وأما ما عداهما من المواد والمناهج التعليمية فإن المدارس التي تنطبق عليها الشروط لها أن تُعلم بقية المواد التعليمية بأي لغة تراها - وكأن اللغة العربية عاجزة عن تحقيق ما في المواد الأخرى - العلمية، والتقنية، والرياضيات من علم ومعرفة على المستوى العالي العالمي - سامحهم الله -.
    * * * *
    لقد أبديت وجهة نظري في هذا الشأن، وإنه لمن الخطأ الفادح أن يجري هذا في المملكة العربية السعودية - بلد الحرمين الشريفين - وقلت:-
    إن النقطة التي أرى عدم صوابها، وأرجو أن يعاد النظر فيها هي: إعطاء الحرية للمدارس الأهلية التي يلتحق فيها طلابنا السعوديون في اختيار لغة للتعليم غير اللغة العربية، وأعتقد انه واجب ديني ووطني أن تبقى لغتنا الجميلة (اللغة العربية) هي لغة التدريس لكل المواد ولكل الموضوعات، وإني أخشى أن تنقلب مدارسنا الأهلية التي يلتحق بها طلابنا السعوديون بهذا التنظيم إلى مدارس أجنبية!!
    * * * *
    وليتذكر الأمناء على ثقافة مجتمعنا أن اللجوء إلى التعليم بلغة أجنبية هو تعبير عن شكوك في لغتنا العربية الخالدة بخلود القرآن الكريم، وقصورها عن اللغات الحية الأخرى، وهل نرضى أن نرى أبناءنا لا يجيدون التعبير بها في أي شأن من شؤون الحياة، وشؤون العلم، ولنتصور أن يُسموا القدس (جروسليم) والقاهرة (كايرو) وحلب (ألبّو)، ولا يعرفون أن كلمة (بايولوجي) تعني: علم الأحياء، و(بوتاني) علم النبات، و(سوسيولوجي) علم الاجتماع!!
    * * * *
    إن دراسة اللغة الإنجليزية لغة ثانية وإتقانها شيء، وتدريس المواد التعليمية والمقررات بها شيء آخر، وهذه اللغة لا غنى عنها (أو عن أي لغة حية أخرى تقاربها) في مسايرة ركب العلم والمعرفة الإنسانية، ويحسنُ إدخال التعبيرات الاصطلاحية المهمّة، والأسماء العلمية، والرموز الأجنبية في كتب الدراسة، ووضعها بين قوسين.
    * * * *
    ومن أعجب المفارقات كذلك أنه قُدر لي أن أكون في مناسبة اجتماعية في آخر عام 1427ه، وقابلت ضمن المدعووين لتلك المناسبة شخصية معروفة ذات مكانة اجتماعية ووظيفية قيادية مرموقة. كان متشدداً في معارضته إدخال تعليم اللغة الإنجليزية في المرحلة الابتدائية (وليس التعليم بها).. بل إنه من المتابعين والحريصين على كل ما يراه مخالفاً للقواعد؛ إذ كان دائم التذكير للمسؤولين في وزارة التربية والتعليم بأنه لا يجوز للطالب السعودي أن يلتحق بالمدارس الأجنبية، والتي خصصت للجاليات؛ لأنها تُعلم بغير اللغة العربية.. إذ إن في ذلك معارضة للنظام التعليمي، وذلك حين يُكتشف أن طالباً سعودياً لظروف خاصة ألحقه والده بمدرسة أجنبية.. فقلت له إني أكبر فيك غيرتك على اللغة العربية، والتي جعلتك لا تقبل أن ترى مواطناً يُعلم ابنه في أي مدرسة في المملكة - حتى ولو أنها أهلية - إلا باللغة العربية.. فما بالك لم تحتج على ما تم مؤخراً من جعل التعليم الأولي في بعض مدارسنا الأهلية لطلابنا السعوديين بغير اللغة العربية؟! قال لي بالحرف الواحد: أنا لا استطيع الاجابة؛ فالمسؤولون الحاليون عن التعليم يعرفون وجاهة وأسباب ما يقررون، وهم على دراية أكثر مني.. فسكت، ولا أحسن من السكوت في مثل هذا الموقف. لكن بعد انتهاء هذه الجلسة همس بعض الحاضرين في أذني قائلين: قاتل الله الهوى، فهو يصم عن الحق، ويعمي عن الحقيقة.
    * * * *
    يا تُرى: هل لمثل هذه المواقف المتناقضة تجاه بعض القضايا من تفسير؟
    هل هي نتيجة توجس الثقافة الدينية من كل جديد يفرضه تطور، ومسارية النهضة المعاصرة كما قال د.أحمد بن محمد العيسى في كتابه الذي أشرت إليه في لقاءاتنا السابقة؟؟ أم أن هناك هوى في النفوس يدفعهم إلى الغلظة تجاه بعض الآخرين والاعتراض على أفكارهم دون حق ولا منطق مهما كانت تلك الأفكار سليمة ولا تتعارض مع ثوابت الدين والمبادئ الوطنية؟!
    والتغاضي عما يوجب الاعتراض من أفكار آخرين مهما كانت أفكارهم تنقصها الحكمة، وتتعارض والسياسات والمبادئ؟؟ سؤال محير، ليتني أملك الجواب عليه.
    * * * *
    وفقنا الله جميعاً إلى الخير والصواب والأخذ بأسباب القوة مهما غلا ثمنها، اللهم اجعل صدورنا سليمة معافاة، وأمدنا يا ربنا بتأييد من عندك وتسديد.
    =================
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    أثر المعلم والمعلمة في الأمن الفكري
    عبدالعزيز بن سليمان بن محمد الحسين
    تظل أهمية المؤسسة التربوية جلية في جانبين مهمين؛ الأول يتعلق بالجانب المعرفي التحصيلي المتمثل في اكتساب المعارف وإتقان المهارات التي يحتاج إليها الطالب في حياته، والجانب الثاني: يتعلق بالسلوك ودراسة سبل تقويمه، ولعل حديثي في هذه الأسطر ينصب على الجانب الثاني: وهو السلوكي الذي يتعاطى فيه الناس مع من حوله، وعليه يبني قناعاته وقراراته، وفي تصوري الشخصي أن ذلك الجانب تركز بشكل كبير داخل المؤسسة التعليمية على علاج الممارسات السلوكية الخاطئة، والعمل على تقويم جانب الخلق بطرق علمية مدروسة ولكنها - للأسف الشديد - ليست في المستوى المطلوب فيما يكون له صلة بجانب الفكر والتوجيه وبناء الشخصية المتزنة البعيدة عن التشدد (التنطع) أو الانحلال، فالفكر بلا منازع هو من يشكل نمط شخصية الطالب والطالبة (وتأتي دورة أثر المعلم والمعلمة في الأمن الفكري) التي اختتمت مؤخراً في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، خطوة إيجابية تبرهن على أمرين:
    - أهمية دور القطب الأول في التربوية والتعليمية (المعلمة والمعلمة داخل تلك المؤسسة وكما هو معلوم أن النشء يقضي فيها أعظم ساعات يومه والتي يكون فيها حاضراً وعلى درجة كبيرة من التركيز والإدراك، وهنا تكمن أهمية المعلم والمعلمة.
    2- أهمية الفكر وضرورة الحفاظ عليه ورصد كل ما يتعلق بالتأثير فيه، بل إنه من أهم عوامل نجاح المعلم والمعلمة، ويجب ألا يقل في مكانته عن العلمية والتمكن في التخصص، إذ ما الفائدة من جيل تسلح بالمعرفة والمهارة مع عدم إعطاء أهمية كافية لجانب الفكر والتوجيه السليم؟ فكيف يمكن بعد ذلك وتوظيف الإمكانات لخدمة الوطن والأمة.
    لذا يجب العناية كل العناية بجانب الفكر وتوجيه بما يحقق نفع البلاد والعباد، حتى نرى جيلاً متسلحاً بالعلم ومتحصنا بالفكر الوسطي المتزن الذي سيسهم -بإذن الله- في بناء الوطن وتطويره والرقي به في كافة المجالات. والله من وراء القصد.
    معلم بمجمع ملهم التعليمي
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    أخطاء «التعليم» الباهظة بحق الوطن!
    خالد سالم السالم
    التعليم شأنٌ استراتيجي لأية أُمَّة، فهو حجر أساس تقدّمها، وهو الذي يحدد موقعها بين الدول في سُلَّم الحضارة ودرجات التطوُّر.. الفرق الآن بين أية دولة من العالم الأول وأخرى من العالم الثالث يكمن في نهاية الأمر في نظرة كل منها إلى العِلم والتعليم! الصناعات المتطورة، والابتكارات الرائعة، والمتميزون في الإدارة والطب والهندسة والإعلام، والإصدارات الأدبية والفنية الراقية، والإنجازات الرياضية.. كلها في واقع الأمر نِتاج نظام تعليمي عظيم، ولا يمكن أن تتأتى جُزافاً.التعليم في وطننا لم يرقَ للأسف إلى طموحات جُل المواطنين، فما زالت تُرتَكب فيه أخطاء جسيمة تُسهم في النهاية في وجود مشكلات جليلة في شتى المجالات، مما أدى إلى وجود مبادرات عديدة في وطننا مهمتها الأساسية إصلاح أخطاء التعليم، كظاهرة فريدة لم نرَ فيها من ينافسنا من دول العالم .. المصيبة هنا أن الخطأ ليس شخصياً، بل هو في حق وطن، كما أن إصلاحه أمر سيظل يستنزف موارده .. وأمثلة الأخطاء «ذات المنشأ التعليمي» ومحاولة تصحيحها أكثر من أن تُحصى.برامج «السنة التحضيرية» في جامعاتنا، ما هي إلا مراكز لتصحيح أخطاء التعليم العام، كما جاء على لسان مدير جامعة محلية قبل عدة سنوات، فالطالب عند إتمامه المرحلة الثانوية، لا يمتلك الحصيلة العلمية الجيدة في الرياضيات والعلوم واللغة الإنجليزية والحاسب، ويحتاج إلى عملية إعادة تأهيل، ليستطيع إكمال رحلته الأكاديمية دون معوقات .. كما أن شركة «أرامكو السعودية» لديها برنامج مشابه للسنة التحضيرية للجامعات (CPP) لإعادة تأهيل طلبة الثانوية السعوديين، وإعدادهم للقبول الجامعي محلياً ودولياً.«أرامكو السعودية» نفسها اشتغلت هي الأخرى بإصلاح أخطاء التعليم، فتوجيه كبار مسؤولي الوطن لها ببناء جامعة علمية رصينة وإدارتها، وأعني جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، ما هو إلا اعتراف ضمني بأن أجهزة التعليم ليست في أفضل حالاتها، ولا يمكن أن يُعوَّل عليها في المهمات الجِسام، فأُخِذَت منها مهمة أصيلة تقع ضمن صلب مسؤولياتها، وأوكِلَت إلى شركة «نفط» ذات إدارة محترفة!إنشاء مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني هو الآخر يحمل في طياته جُرحاً تعليمياً نازفاً .. لقد أقيم المركز لهدف رئيس يتمثل في «ترسيخ مفهوم الحوار وسلوكياته في المجتمع ليصبح أسلوباً للحياة ومنهجاً للتعامل مع مختلف القضايا». وكان يمكن بسهولة ترسيخ مفهوم الحوار وقِيَمه وسلوكياته داخل الفصل الدراسي، إلا أن تعليمنا ظل كلاسيكي الطابع، أي تلقيني وتوجيهي لا يحفل بالنقاش والتنوّع ولا يُعلِّم الفرق بين الخلاف والاختلاف، فانتشر التعصّب والإقصاء بأشكال متعددة، فجاء مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني لتصحيح ما يمكن تصحيحه، ويحافظ على الوحدة الوطنية المبنية على العقيدة الإسلامية.أما على صعيد الرياضة فحدَّث ولا حرج، فالمعروف عالمياً أن أبطال الرياضة تُكتَشَف مواهبهم في المدارس والمعاهد والجامعات، أما في وطننا فنبحث عنهم في أزقة الحارات ومواقف السيارات، هائمين في الفضاءات المُغبرة في انتظار فرصة شاردة أو عين كشّاف تائه!وفي جانب مُحبطٍ آخر يُحسب على التعليم المحلي، إسهامه في إخراج أعداد هائلة من الطلبة الذين لا يعرفون مبادئ «الكتابة الصحيحة».. قد يعدّ البعض ذلك أمراً عادياً، ولكني أرى فيه أزمة لُغوية وطنية ذات أبعاد اقتصادية، فخلال تاريخ عملي كاملاً، لم أقابل قط شخصاً سعودياً يكتب بلا أخطاء إملائية (دون النظر إلى الأخطاء النحوية والصياغية والصرفية)، إلا قلة أستطيع تذكر أسمائهم .. ويكفي لإثبات ما أقول إلقاء نظرة سريعة واحدة على أي منتدى إلكتروني محلي، للوقوف على مدى بشاعة ورداءة المُخرجات على مستوى البكالوريوس والماجستير.. وحتى الدكتوراة!ومع ذلك، وعلى كثرة الأخطاء التعليمية وفداحة بعضها، فالواقع يحمل أكثر من بارقة أمل .. فها هو ملِيكنا (حفظه الله) يوجّه بإنقاذ التعليم عبر تبنّيه شخصياً لمشروع تعليمي عظيم، هو مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام، الذي يهدف إلى بناء معايير عالمية للتعليم في وطننا، عبر تطوير شامل لكامل عناصر العملية التعليمية (المنهج، بيئة التعليم، الطالب، المُعلم) .. كما أن تبني خادم الحرمين الشريفين شخصياً إنشاء جامعة وطنية عالمية متخصصة في مجال العلوم والتقنية تقوم على أفضل المعايير، لهو بشارة لنا جميعاً بأن أعلى سُلطة في الوطن تحمل همّ التعليم في عقلها وقلبها، وتطمح للارتقاء بالوطن والمواطن عبر العِلم والبحث والتقنية.
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    «معاناة تحسين أو......ضاع»
    فاطمة القحطاني
    تعاني شريحة كبيرة جدا من المعلمات بشعور بالظلم أمام تحسين مستوياتهن والحديث هنا ينطبق على المعلمين, ولكن بقربي من المعلمات اليائسات أمام نظام الخدمة المدنية الذي لم يستحدث به نظاما معاصرا, فالمفترض المعلم أو المعلمة الذين يحصلون على شهادات عليا أو شهادة جامعية وهو على الوظيفة أن يتحسن مستواه وهو في موضعه العملي بدلا من تعيين جديد (قد يحذفه شمالا أو جنوبا بشبه القارة) بعد أن ترتب وضعه الإحتماعي والمعيشي , فيضطر الكثير منهم عدم تقديم الأوراق لتحسين المستوى حتى لايحصل له المصير المحتوم (بالحذفة ) البعيدة وليست (حذفة حصى) كما يقولون _أي المكان القريب _.عجبي . . نطالب بالمستويات العلمية العالية للمعلمين والمعلمات وهم لا يشعرون بالأمان الوظيفي وتجهض فرحة الشهادة الجامعية, مؤخرا سمعنا عن تحسين مستويات عدد كبير من المعلمات وتم ذلك على شكل دفعات ولم تتم المساواة بينهن خاصة منهن من مضى على حصولهن على الشهادة الجامعية أكثر من عشرين عاما وهن على المستوى الثاني والنظام ينص على أن تعيين الحاصلات على البكالوريوس يكون المستوى الخامس, ولكن ماحصل هو أن معلمات تم تحسين مستواهن على المستويات الثالث والرابع فقط وهذا الوضع قتل الكثير من الآمال لدى المعلمات _ بناتنا, أخواتنا, بنات هذا البلد الكريم _وإذا تم تحسين المستوى (إذا حصل ) هل يتم تعويض السنوات التي سرقت من أعمارهن ظلما؟ اطلعت على آلية تحسين المستوى التي صدرت بتاريخ 28 / 12/ 1429ه رقم 446/ 7/1ت, ومضمونها تعديل أو تحسين المستوى للمعلمين والمعلمات الذين حصلوا على مؤهلات أعلى وهم على رأس العمل من كليات إعداد المعلمين أو الجامعات أو الحاصلين على دبلوم تربوي ويشترط أن يكون الحصول على المؤهل العلمي قد تم وفقا للضوابط والطرق النظامية, وفي حالة التساوي في مجموع الخبرة بعد تاريخ المباشرة للمعينين على مستوى أدنى من المستوى المستحق وتاريخ الحصول على المؤهل العلمي لمن حصل عليه على رأس العمل تتم المفاضلة بينهم حسب المؤهل التربوي ثم الأعلى في تقويم الأداء الوظيفي (رقما) ثم الحاصل على التقدير الأعلى في المؤهل العلمي (لفظا), ومن ثم الأعلى في تقويم الأداء الوظيفي للعام السابق (رقما ), ومنها تتم المفاضلة على المستويات طبعا تنازليا بحيث يفاضل الجميع بمختلف مستوياتهم على ما يتوفر من وظائف بالمستوى الخامس ثم الرابع ثم الشواغر في المستويات الأدنى وهكذا.(الله يعينهم على الغربلة ).مجتمعنا يمر بمرحلة تنموية في جميع المجالات تتطلب من القائمين على جميع الوزارات والأجهزة الحكومية الاهتمام أكثر من السابق, فكيف نصل إلى احترام العقلية التي ستكمل مسيرة هذا البلد للأمام بصف الدول الأخرى المتقدمة بعلومها ورموزها البشرية والاقتصادية والاجتماعية ونحن لا نقدر هذا المعلم الذي يبذل الجهد ونطالبه بتقديم الأفضل دون الدعم الكافي له من وزارته .. ومجتمعه.
    الاقتصادية : الثلاثاء 4 صفر 1431ه -
    مشاريع تطوير التعليم والبعد الزمني
    د. سليمان بن علي العريني
    تلعب الموارد البشرية الدور الرئيس والأهم في تطور ورقي الدول، ويمكن النظر إلى عدد من النماذج مثل دول ماليزيا، وكوريا الجنوبية، والهند، وكيف تطورت وأصبحت بين مصاف الدول المتقدمة في العالم في شتى المجالات، سواءً الصناعية أو التجارية أو الخدمية وغيرها، وهذا كله كان بفضل الله ثم الاستثمار في تطوير الموارد البشرية. ويلاحظ في هذه الدول أنها بدأت العمل على تطوير مواردها البشرية من خلال تطوير خطة استراتيجية متكاملة للدولة والتي تتضمن عددا من العناصر من بينها تطوير مخرجات التعليم العام والجامعي، المؤثر والعامل الأساسي في تطوير الموارد البشرية. كما يلاحظ بأنه قد تم الأخذ في الحسبان العامل الزمني عند تطوير مخرجات التعليم كأحد أبعاد تطوير الخطة الاستراتيجية. فعلى سبيل المثال بدأت كوريا الجنوبية وماليزيا مشاريعها التطويرية القومية في السبعينيات، وبدأت في تحصيل النتائج الأولية وجني الثمار من هذه المشاريع في التسعينيات. ومن الطبيعي أن تكون فترة تنفيذ هذا النوع من المشاريع طويلة نسبياً، حيث تتطلب على أقل تقدير 20 عاما أو عددا من الأجيال للحصول على النتائج المطلوبة.
    ويخطئ البعض في التعامل مع مشاريع تطوير الموارد البشرية بالطريقة التي يتم التعامل بها نفسها مع مشاريع البنى التحتية مثل تطوير الطرق والمباني وشبكات المياه. فبينما يمكن تطوير مشاريع بنية تحتية مثل بناء طرق وشبكات مياه وغيرها خلال فترات زمنية قصيرة نسبياً، مثلا خلال سنة أو سنتين. أما في حالة تطوير الموارد البشرية فيجب الأخذ في الحسبان طول الفترة الزمنية المطلوبة لتنفيذ مثل هذه المشاريع من ناحية وطول الفترة الزمنية المطلوبة للحصول على النتائج من ناحية أخرى. وأي مشروع يتضمن نطاق عمل وأهدافا محددة ومطلوب تحقيقها خلال فترة زمنية معينة. ومشاريع تطوير أو إصلاح التعليم تهدف إلى تطوير مخرجات التعليم وتركز على الطلاب والطالبات كمدخلات للعملية التعليمية التي تتكون من ثلاثة عوامل إنتاج رئيسة: معلم ومنهج وبيئة. فعلى سبيل المثال إذا تم العمل على نظام تعليمي متطور وبمعلمين ومعلمات مؤهلين ومنهجية متطورة بدءاً من مرحلة الحضانة أو الروضة فنحتاج تقريباً إلى 16 سنة للحصول على النتائج المطلوبة، وهي مخرجات تعليم مؤهلة تأهيلا عاليا في جميع المهارات الأساسية ويمكن لها الدخول والمنافسة في سوق العمل. لذا من المهم التمييز بين المشاريع التي تتعامل مع المورد البشري مثل التعليم والصحة ومشاريع المقاولات والبنية التحتية بشكل عام. فطبيعة مشاريع التعليم تستغرق فترات زمنية طويلة الأجل للحصول على أفضل النتائج. وبالنظر إلى مشاريع تطوير أو إصلاح التعليم على مدى العقود السابقة، يلاحظ فيها غياب النفس الطويل، والصبر، والتمهل، وبدلاً من ذلك يتم التركيز فيها على تنفيذ مشاريع قصيرة الأجل، وبميزانيات عالية جداً بغرض تحقيق منجزات سريعة من سنة إلى ثلاث سنوات، ما أدى أحياناً إلى الإخفاق وعدم تحقيق الأهداف المرسومة. وفي حالات كثيرة، يتم تكرار المشاريع ذاتها على الرغم من تغير الإدارات، ويمكن ملاحظة تغييب عامل التأثير الزمني في المبادرات والمشاريع التعليمية والتي تكلف الوطن مبالغ طائلة تصل إلى أكثر من 120 مليار ريال حسب الميزانية الحالية. كما أنه يجب التنويه إلى أن من أهم عوامل تطوير التعليم ضرورة النظر في طريقة اختيار وتطوير المعلمين والمعلمات. ويكفي أن نعلم أن نسبة المؤهلين مما مجموعه أكثر من 450 ألف معلم ومعلمة منخفض جداً، خاصة في المواد الأساسية: القراءة والكتابة والعلوم والرياضيات. ويمثل المعلم (والمعلمة) الدور الأكثر تأثيراً في تطوير الموارد البشرية. فمهما يتم من عمل وجهود (وبذل مبالغ طائلة) في تطوير أفضل المناهج العلمية وتهيئة أفضل البيئات التعليمية وتنفيذ واستخدام أفضل تقنيات المعلومات، فلن نحصل على مخرجات تعليم جيدة في ظل ضعف وعدم كفاءة المعلمين والمعلمات. وهناك توجه وتركيز كبير على توجيه المشاريع التنموية في التعليم على بناء مدارس وتطوير مناهج تعليم، واستيراد تقنيات عالمية على حساب تنمية وتطوير المعلمين والمعلمات. ونعتقد بأن حسن اختيار وتأهيل المعلم والمعلمة أهم وأكثر خطورة على بناء المجتمع من اختيار طبيب أو مهندس بحكم مدى وحجم تأثير المعلم على أجيال وقادة المستقبل من الطلبة والطالبات. ويجب التنويه أيضاً إلى أنه من الصعوبة الحصول على كفاءات ومؤهلات عالية بالعدد المطلوب من متخصصين في المجالات الأساسية (القراءة والكتابة والعلوم والرياضيات) في فترة وجيزة ومحدودة في أي بلد، والمملكة ليست استثناء. وكنتيجة حتمية لعدم توافر الكفاءات المطلوبة للعمل في القطاع التعليمي، وبحسب الاحتياجات الملحة لسد الوظائف التعليمية الشاغرة، يتم الاستعانة بكفاءات أقل تأهيلا للعمل في هذه المجالات. ويكفي الاستدلال بما حصل عندما تم تحديث مناهج العلوم والرياضيات هذه السنة، حيث واجه الطلبة والطالبات صعوبات في فهم واستيعاب المحتوى والطريقة الجديدة. ويعزى السبب في ذلك إلى المستوى المتدني لبعض معلمي مواد الرياضيات والعلوم في المراحل التعليمية المختلفة وعدم تهيأتهم وكفاءتهم للتعامل مع المنهجية الجديدة. وعلى الرغم من تحفظنا على المنهجية الجديدة في العلوم والرياضيات في التعليم العام، حيث اتضح فيها التسرع الكبير، وهذا يتضح من خلال توجه المشروع إلى اتباع منهجية الترجمة لهذه المواد من بيئات خارجية (بريطانيا تحديداً)، إلا أننا، مرة أخرى، يجب أن نركز على مدى كفاءة ومناسبة مجموعة المعلمين والمعلمات الحالية للتعامل والتكيف مع أي منهجية مهما بلغ مستواها وتقدمها. ومهما بذل من جهد ومحاولات من خلال تنفيذ دورات وبرامج تدريبية للمعلمين والمعلمات فنتائجها محدودة وغير مؤثرة في العملية التعليمية ككل. وفي السياق نفسه، يلاحظ بأن المجموعة الحالية للمعلمين والمعلمات يغلب عليها فئة السعوديين، وخصوصاً في التعليم العام. وهذا التوجه راجع إلى قرارات سابقة في قطاع التعليم بقصر الوظائف التعليمية على السعوديين كحل جزئي (في حينه) لمشكلة البطالة. وكنتيجة لذلك، ولصعوبة الحصول على كفاءات تعليمية من جنسية واحدة وخلال فترة زمنية قصيرة جداً، تم تعيين عدد كبير من خريجي وخريجات الجامعات والكليات، ممن لا يملكون التأهيل الكافي للعمل في قطاع التعليم، ما أثر على مستوى وجودة التحصيل العلمي لدى الطلاب . وبعملية حسابية بسيطة، يحتاج التعليم العام إلى أكثر من 200 ألف معلم ومعلمة متخصصين ومؤهلين في تعليم المهارات الأساسية. وقد يكون من المناسب والضروري إعادة النظر والاستعانة بالمعلمين غير السعوديين، وخصوصاً في تعليم المهارات الأساسية، وهي القراءة والكتابة والعلوم والرياضيات. كما يجب إعادة النظر في طريقة اختيار وتعيين المعلمين والمعلمات الجدد من خلال إخضاعهم لاختبارات تحديد المستوى والكفاءة مع إجراء مقابلات لتقييم الخصائص والعوامل الشخصية والأخلاقية لتحديد ملاءمتهم للعمل في سلك التعليم. وقد تكون تجربة تقييم المتقدمين للوظائف التعليمية، والتي تمت من خلال المركز الوطني للقياس والتقويم (وهي جهة مستقلة عن وزارة التربية والتعليم) بداية وخطوة مباركة في مسيرة التصحيح الطويلة والمضنية في قطاع التعليم في المملكة. ويلاحظ أنه تم التركيز أخيرا على تطوير التعليم العالي من جامعات ومناهجها وهذا شيء جيد ويُشكر القائمون عليه، إلا أنه بهذا التطوير قد لا يكون الخريجون بالمستوى المطلوب، لأن الخلل في الأساس يرجع إلى التعليم الأولي. ولكي نحظى بخريجين على مستوى عال من الوعي والمعرفة والفهم والإدراك، فينبغي التركيز في البداية على تطوير المراحل الابتدائية، وما يليها وتأهيل معلميها التأهيل الكافي، وأن يكون هناك تدريب وتطوير مستمر لمعلميها. وتطوير المراحل الأولية إن تم فنتائجه تحتاج لكي تظهر إلى قرابة 16 عاما. ونختم بأنه من السهل بناء مبنى مدرسي على أحدث المواصفات، ومن السهل تركيب وتشغيل تقنيات تعليمية حديثة، ومن السهل تطوير واستخدام مناهج وطرق تعليمية حديثة. ولكن ليس من السهل صناعة معلمين ومعلمات مؤهلين. لذا قد يكون من الصعوبة تطوير التعليم وبالتالي مخرجات التعليم طالما أن جل ما يخصص من ميزانيات، والتي تبلغ مليارات الريالات، يصرف على مشاريع مادية وبعيدة عن جوهر وأساس متطلبات تطوير التعليم وهو الاختيار الصحيح والتطوير المستمر للمعلمين والمعلمات.

    عكاظ: الثلاثاء 04/02/1431 ه العدد : 3138
    أبناؤنا ليسوا حميراً
    محمد أحمد الحساني
    يبالغ بعض الكتاب والصحفيين في وصف ما يحصل للمعلمين على أيدي طلابهم من تهديد ووعيد وعدوان آثم، حتى يخيل لمن يقرأ ما يكتب وينشر أن عشرات الآلاف من المعلمين يتعرضون يوميا لمخاطر جمة على أيدي طلابهم وأن أقل وأخف ما يتعرضون له هو التهديد بإلحاق الأذى بهم أو بمركباتهم الجديدة، وأن كل ذلك جاء بسبب منع وزارة التربية والتعليم للعقوبة البدنية (الفلكة ومشتقاتها!) والعقاب المعنوي من نوع يا أبله – ياحمار .. يا بغل والله لن تفلح أبدا؟! وأن الطلاب بعد أن أمنوا تلك العقوبات «تفرعنوا» وأصبحوا يمدون أيديهم وألسنتهم ضد معلميهم الذين أصبحوا يمشون بجوار الحائط ويودعون أسرهم عند الخروج ويتقبلون منها التهاني عند العودة ظهرا سالمين من الضرب والتوبيخ إلى غير ذلك من المبالغات المقيتة؟!وقد سألت زملاء معلمين ومديرين لمدارس ثانوية ومتوسطة عن حقيقة ما ينشر في الصحف من مقالات وتحقيقات ورسوم «كاريكاتيرية» تصور الأحوال البائسة للمعلمين وما يتلقونه يوميا من تهديد ووعيد وإذلال، فنفى العقلاء منهم حصول شيء مما ذكر إلا في حدود الحالات الشاذة جدا وأكد لي أحد هؤلاء المربين أنه يقود مدرسة فيها ما يزيد عن سبعمائة طالب مراهق ونحو أربعين معلما ولم يحصل خلال خمس سنوات من الدراسة سوى حالة واحدة صدرت من طالب ذي ظروف خاصة جدا جرت بينه وبين معلمه ملاسنة وتمت معالجة الأمر بطريقة تربوية وحصره في نطاقه الضيق، أما بقية الحالات المعبرة عن سلوك وتمرد بعض الطلبة المراهقين فإنها تعالج بالحكمة بالتفاهم مع ولي أمر الطالب، ومع الطالب نفسه وأن لدى كل مدير مدرسة وسائل تربوية وعقوبات سلوكية يستطيع بها ردع الطالب الذي يتعدى حدوده وأن المعلم الذي يحترم نفسه ويخلص مع طلابه ويعاملهم معاملة أبوية صادقة فإنه سيجد صدى ذلك في نفوسهم وقلوبهم، وذلك بحمد الله ما ينطبق على معظم المعلمين، أما المعلم الذي يمازح طلابه ويجالسهم في المقاهي، ويسافر معهم ويكشف أوراقهم ويتبادل معهم وينابزهم بالألقاب أو يحقرهم بكلمات وضيعة، أو يستخدم ضدهم القوة المادية أو المعنوية، فإن هذه الفئة من المعلمين قد تعرض نفسها لما يسوؤها وعندها ترتفع عقيرتهم بالشكوى وتصل قضاياهم إلى الصحف فتبدأ في تصوير الأمر بصورة مبالغ فيها أما حقيقة الأمر فإن حوادث الاعتداء على المعلمين إن حصلت إنما هي حوادث نادرة جدا قياسا بأعدادهم وأعداد الطلاب، ولها ظروفها الخاصة ولذلك فلا داعي للمبالغة في تصوير الأمر وكأنه كارثة تربوية بهدف إعادة العقوبات البدنية وكأن جميع أبنائنا حمير؟!
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    وهذه إشكالية تنتظر حلاً!
    ?الثلاثاء, 19 يناير 2010
    أ.د. سالم بن أحمد سحاب
    وهذه إشكالية لم أجد لها حلاً مع ابني في الصف الأول المتوسط. إنه مضمون مقرر التوحيد، الذي هو شرح لكتاب التوحيد الذي كتبه الشيخ محمد بن عبدالوهاب -رحمه الله- قبل أكثر من 250 عامًا. بني الذي أحسب أنه لا يختلف عن أقرانه كثيرًا لا يُحسن إلاّ حفظ مضمون الدروس دون فهم، ولا تمييز، ولا إدراك. وبصراحة طريقة الكتاب لا تحفز على غير ذلك، خاصة إذا قُرنت بمعلم لا يُحسن هو الآخر غير ترديد ما تضمنه الكتاب دون شرح جاذب، أو تعليق مشوّق.هذه واحدة! أمّا الأخرى، فامتلاء الكتاب بمصطلحات لم تمر يومًا على مسامع الطفل، ولم يقف عليها بنفسه، في صفحة 33 مثلاً تحذير من الشرك الذي (وقع فيه بعض المنتسبين إلى الإسلام من الغلو في الأنبياء والصالحين، بسؤالهم قضاء الحاجات، وتفريج الكربات، والنذر، والذبح لهم، وطلب الشفاعة منهم...) والدروس من 21 إلى 24 تتحدّث كلها عن الشرك الناتج من لبس الحلقة والخيط ونحوهما؛ لرفع البلاء أو دفعه. وأمّا الفصل الثاني بأكمله فيتحدث عن الرقى والتمائم، وعن التبرّك بالشجر والحجر، وعن الذبح لغير الله، وعن النذر لغير الله، وعن الاستعانة والاستغاثة بغير الله وغيرها ممّا كان شائعًا في الجزيرة العربية في الزمن قبل 3 قرون؛ ممّا لا يراه الطفل أبدًا في حياته اليومية، إلاّ أن يكون مع أسرة له في عزلة شديدة، وجهل فاضح، ومنطقة نائية. ما جدوى حفظ الطالب لكل هذه النصوص دون أن يستقر معناها في القلوب، ودون أن ينعكس ذلك على السلوك، خاصة إذا بلغ الرشد، فآوى إلى غش وكذب وزور، ولم يتورّع عند بلوغ أشده عن أكل أموال الناس بالباطل، أو ركوب موجة المخدرات، أو اللجوء إلى العنف وسيلة وحيدة للتعامل مع زوجته وأولاده، وربما حتى أمه وأبيه!! خاطبوا الأطفال على قدر عقولهم، وراعوا البيئة التي تحيط بهم، والواقع الذي يلامس حياتهم، فهم أقدر على التمييز بين خرافة عبادة الشجر والحجر من البالغين في أجيال مضت.
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    المدرسة.. ذاك الطقس الخانق
    ?الثلاثاء, 19 يناير 2010
    عبدالعزيز السليم
    اعتقد أنه يستحيل أن يرفض طفل دعوة مجنونة ومباغتة للبقاء في بيته والاستمتاع بيوم استثنائي يمده بهدية مفاجئة وفي وقت غير متوقع !في يوم روتيني..وفي طريقك إلى المدرسة.. تخيل لو كان ابنك قابعا في كرسي السيارة بجانبك يتثاءب بفتور وكسل فتقف وتلتفت إليه بسؤال لم يعتده ابن من أبيه : ما رأيك بالغياب هذا اليوم ؟ وما رأيك بأن نستمتع هذا الصباح برحلة خاطفة أو إفطار شهي في مكان عشر نجوم ؟!أتحدى أباً أن يتوقع إجابة لهذا العرض من ابنه تفصح عن الرفض والرغبة في الذهاب للمدرسة ! إلا في حالة واحدة : إذا كان جحيم المدرسة أرحم من جحيم البيت ، وأظافر اليوم المدرسي ألطف من هاجرة البيت المرعبة ! فالمدرسة مكان يذكرنا بالغرف الرطبة.. ولا يزال موال تلو موال صدع رؤوسنا بمفخرة المباني المدرسية الجديدة ، وكأن أبناءنا سيدخلون من الغد المدينة الفاضلة ، وقد تبين أن المبنى المدرسي المستأجر أرحم من النماذج المثالية. فالبناء المستأجر بيت حميمي لا يبعد عن مأوى الراحة والاستجمام ، فدروبه ودهاليزه وحجراته الصغيرة أدعى للأمان من غرف السرايات المكدسة بأطنان من النفوس المخنوقة المذعورة ، وعادة ما تكون طقوس المباني المستأجرة عائلية بقلة الطلبة ومرونة النظام بتجاوز ما تكلف به المباني الحكومية من نظام صارم في الأنشطة وإقامة الحصص النموذجية..ولهذا فأعتقد أن التعليم في القرى أرقى من المدن لسيطرة الجو العائلي والبساطة والأمان مقارنة بالمدارس الحكومية المكتظة بمئات الطلبة فضلا عن المجمعات التعليمية في حفلات يومية متواصلة لم تستطع أن تعلم طالبا أن الكذب خطأ يجب تجنبه !وخلال أيام معدودة من غبطة المدير بداره الجديدة وحماسته المنمقة يفاجأ بكم العنف الذي جثم على مدرسته من الممارسات الطلابية في عنفهم المضاد من النظام الدراسي بتكسير ممتلكات المدرسة وسوء استعمال مرافقها بطريقة لا تخطر في بال من يهجس بأي هاجس غريب ، ففي أسبوع واحد قد تتساقط أقفال أبواب الصفوف إن لم تتساقط الأبواب نفسها ، بل كل غرض قابل للانفكاك من قطع خاصة بالدورات ، ومقابض النوافذ ، ومفاتيح الكهرباء ، وأجهزة التكييف ، فكيف بالمختبرات والمكتبة وغيرها لولا الرقابة الصارمة والدائمة من المعلمين..وتبقى الجدران الملطخة والمتآكلة والمشققة.. ليس من عوامل التعرية ، أو اهتزاز القشرة الأرضية ، إنه الاحساس بالكبت والرغبة في الترفيه والشعور بالحرية والحاجة إلى التعبير وإرسال رسالة من أعماق الفطرة الإنسانية بأننا بشر حشرنا في زنازين خانقة من أبسط مقومات الأجواء الصحية لتلقي التربية ، وإلا فما معنى الغبطة لعد الثواني والدقائق بفسحة بين درسين اثنين ، أو فرحة عارمة بتغيير مكان الدرس إلى المختبر أو المعمل أو المسجد أو غيرها سوى جو خاضع لعوامل محددة وغير محددة تسهم في صناعة مناخ خانق كريه لا يتنفس فيه الطالب القيم القمينة بالتعلم والاكتساب.والأعجب في المقابل ضخ القيم والمثل والمبادئ على الجدران ومتواليات الطوابير البلهاء والكلام المجاني في الصفوف ولم تتقدم أجيالنا شبرا واحدا في معاني الأخلاق العامة ، بل هي في ضعضعة وانتكاس ، ومن تعلم في بيته قيما رائعة فقد تفسدها المدرسة بأجوائها المفعمة بالرطوبة الخانقة وتجاور العناصر الفاسدة وعجز القائمين عن السيطرة التامة والنظام الشامل المترهل العاجز عن ترسيخ قيم أساسية كالنظافة والصدق والأمانة وحب المعرفة.. وقد يهمس متحذلق من منسوبي الوزارة بتحديد المشكلة كي نقع على السبب لنجتثه من الجذور ويتم البتر بعد الثناء والحمد فأقول : إن المشكلة هي المشكلة فعلينا تسوية واقعه بالديناميت والإقامة على أنقاضه واقع جديد ، ولهذا يصدم كثير من المتحمسين بالواقع التعليمي ويصاب بالحيرة من واقع وضعه كوضع العميان مع الفيل حين سئلوا عن ماهيته فأجاب كل واحد من زاوية يده المتحسسة بوصف جزئي ، لكن معالجة الجزء في التعليم لا تنفع.. لأن التعليم ليس جسدا إذا اشتكى له عضو تداعى له سائر الجسد.. إنه نسيج لا يقبل غير الحل الخارجي وبتدخل من الطبيب..
    فأين أنت أيها الآسي؟!.
    الاقتصادية الثلاثاء 04 صفر 1431 ه. العدد 5944
    متى تنتهي الفوضى المرورية عند المدارس يا وزارة التعليم؟
    د. صالح السلطان
    نقلت بعض الصحف يوم الأحد 15/10/1430 الموافق 4/10/2009، عن الأمير فيصل بن عبد الله وزير التربية والتعليم قوله ''لدينا أموال كثيرة وسوء إدارة في التصرف''. كما نقلت بعض الصحف عن نائبة الوزير نورة الفايز يوم الأربعاء الفائت 20/1/1431ه نقدها لبعض ما يجري في وزارتها. في إطار هذا الانفتاح، أجد فرصة لأذكر مسؤولي الوزارة بقضية مهملة: الفوضى والأخطار المرورية المتفشية عند المدارس. هذه الفوضى والأخطار ذات أثر تربوي بالغ السوء في أولادنا. من منا لم ير ولم ينزعج من فوضى حركة السيارات أمام المدارس؟ من منا لم ير ولم ينزعج من الأخطار على سلامة الطلاب والطالبات عند الحضور إلى أو الانصراف من المدارس؟ ما الأثر التربوي لهذه الفوضى؟ كم من المسؤولين في وزارة التربية والتعليم الذين درسوا في الغرب ورأوا حسن تنظيم الحركة المروية وحركة مشي الطلاب والطالبات أمام وعند المدارس؟ أمام إحدى مدارس البنات ساحة لحركة السيارات. لكن حركة مرور السيارات في الساحة حين حضور الطالبات صباحا وحين انصرافهن ظهرا تتسم بفوضوية مزعجة وخطرة. سيارات تأتي عن يمين بوابة المدرسة (كما هو مفروض)، وسيارات تأتي عن يسار البوابة وسيارات تتجه إلى البوابة بصورة عمودية. تتجه السيارات وتتجمع عند وقرب البوابة بمنظر مشوه ينم عن فوضوية وتساهل في سلامة الطالبات، وقلة احتراس من تصادم السيارات. مثال آخر في ثانوية الفاروق في الربوة. المدرسة محاطة بشارعين فرعيين صغيرين، وطريق عمر بن عبد العزيز. وكل بوابات المدرسة على الشارعين الفرعيين. كانت المدرسة تطل في السابق أيضا على شارع الأربعين (الأمير متعب)، حيث كانت هناك أرض كبيرة نسبيا بين المدرسة وشارع الأربعين. ويبدو لي أن الأرض تابعة أصلا لأرض المدرسة فقد كان السور الخارجي واحدا. بقيت الأرض سنين مهملة، فلم تستغل لوقوف سيارات وتنظيم حركة مرور السيارات حين دخول وخروج الطلبة والمدرسين. بدلا من ذلك، استغلت الأرض لبناء محال تجارية زادت من فوضى وأخطار الحركة المرورية عند المدرسة. لو كان الأمر بيدي لما وافقت على بناء هذه المحال أصلا، فليس من الصواب استثمار جزء من أرض المدرسة بما يجلب أضرارا ومشكلات كبيرة تفوق أضرار عدم الاستثمار. وبعبارة عكسية: منافع الاستثمار أقل من منافع الاستفادة من الأرض لتنظيم الوقوف وحركة المرور حول المدرسة. ولذا كان ينبغي على من بيدهم الأمر في وزارة التعليم أن يجعلوا الأرض مواقف وساحة لتنظيم الحركة المرورية المدرسية، كما نراه في دول متقدمة مروريا. وبصورة أعم وأشمل، من المفترض أن تصمم المدارس، حيث تؤخذ ثلاثة أمور في الحسبان: الأول توفير مساحة كافية لوقوف السيارات وحركة السيارات، وثانيا تخطيط هذه المساحة بما ينظم وقوف وحركة السيارات أحسن تنظيم، وثالثا ضبط حركة الطلاب والطالبات حضورا وانصرافا بما يحقق أعلى سلامة لهم. إن بقاء الأوضاع كما هي له أثر تربوي سيئ خاصة عند الأطفال: ينشأون على قلة الاحتراس والحذر، ويتربون على الفوضى. وهذه الفوضى التي يتربى عليها الصغار تجعلهم قليلي المبالاة لقواعد السلامة المرورية حينما يكبرون ويتولون قيادة السيارات. يشتكي المرور وغيره من قلة الوعي. إن الوعي لا يولد بين ليلة وضحاها بل يكتسب عبر التعود عبر السنين، ولذا لا نستغرب أن تأثير حملات التوعية المرورية ضعيف لأن من شب على شيء شاب عليه. يجب أن نهتم بمعالجة العيوب التي تعود الناس على أنماط سلوكية مرورية سيئة. إن من العجب أن تهمل تلك الأمور في تصميم المدارس، رغم وضوح العيوب، ورغم سهولة تلافيها من المصممين والمنفذين. وحقيقة الكلام نفسه يقال على مرافق أخرى كالمساجد وخاصة الجوامع منها. من البعيد جدا القول بأن المشرفين على تصميم المدارس في الوزارة يجهلون أهمية تنظيم الحركة المرورية ووقوف السيارات وحركة الطلاب من وإلى المدرسة. وهم عاشوا في أو على الأقل سافروا إلى دول متحضرة مروريا، ورأوا الاهتمام بتنظيم حركة المرور من وإلى المدرسة وغير المدرسة. فعلام خالف القول الفعل؟
    الاقتصادية الثلاثاء 04 صفر 1431 ه. العدد 5944
    المعلم.. مراحل تعاسة الممارسة!
    عبدالله صايل
    على اعتبار أن صديقي وصديقكم «نفنف» قد كبر واستحال جامعياً في تخصص تربوي، وتم تعيينه كمعلم في أحد مراكز الإيواء المعروفة تجاوزاً باسم «مدرسة نموذجية- ب». سنبدأ إذاً هذا المقال، ولكن من المهم أن أحذر هنا إلى كون جميع ما سيأتي في هذه السطور هو علمي وموثق ومعترف به.. ولا مدخل للسخرية سوى من باب الموقف المستعار أصلاً من واقع شديد الإضحاك! المرحلة الأولى: (النضال من أجل البقاء) وعن هذه المرحلة، يقول تسوي Tsui في واحدة من أهم الدراسات التربوية التي صدرت في عام 2007 وغيرت وجه التدوين العلمي لنفسية المعلم: في هذه المرحلة يدخل الأستاذ «نفنف» في دوامة إثبات الذات المتمثلة في تفاصيل كثيرة ومنها ما يلي: مصارعة بيئة الفصل الدراسي، الشك في القدرات الذاتية، صعوبة الجمع بين التعليم وإدارة الفصل، الانشغال المفرط في ترويض الطلاب المشاكسين (شلة يجلسون في آخر الفصل.. وأحيانا في أوله إن كانت العين قوية)! وهنا سيضطر «نفنف» بصفته معلما حديث التعيين لاستعارة شخصية أكثر معلميه تأثيراً فيه وانتحالها لتسيير الأمور على أرض الواقع. أي أنه سوف يخرج من ذاته ويكون شخصاً آخر غير نفسه. ويعرف هذا المسلك باسم «تعميم الملاحظة».
    المرحلة الثانية: (الاستكشاف)
    وهي أن ترى «نفنف» بعد شهور من تعيينه يتجول في المدرسة حاملاً عصاه وملوحاً بها.. وقد يضرب بها على باب (3 – ثالث) للتهويش وإعادة النظام، قبل أن يخرج القلم الأحمر لكل عاص ويحيل المشاغبين إلى غرفة الوكيل. وهي مرحلة تتهدم فيها كل المثاليات التي كان يحلم بها هذا الشاب بعد أن توسعت مداركه في المرحلة الجامعية، ولو استمر الحال على ما هو عليه فإن «نفنف» لن ينتقل بسهولة إلى المرحلة التالية والتي تتطلب كثيراً من الثبات.
    المرحلة الثالثة: (التوازن والاستقرار)
    وفيها تنحسر الشكوك الذاتية بعد أن يدرك «نفنف» أنه ليس الوحيد في هذه المعاناة! فالأستاذ أبوعلي، مثلاً، مر بنفس المشاعر المربكة خلال السنة الأولى من تعيينه.. ولا زال، بعد ثلاثين عاماً من مزاولة التدريس، يمارس الاستياء في كل صباح، ويحدث كل من حوله عن أن الدكتور فلان الذي يكتب في الجريدة ذائعة الصيت هو من دفعته في الجامعة، وأنه كان «يغششه» في مواد الإعداد العام وحتى التخصص! وهذه الماركة الوجدانية وما يتمخض عنها من نصائح تساعد كثيراً على تجاوز مرحلة الاستكشاف السابقة، ومعايشة مرحلة الاستقرار الحالية، والمشوبة بميل نحو الاستسلام.. ولكن بقلق. ويصبح فيها «نفنف» حريصاً على المشاركة في فطور غرفة المعلمين الصباحي المكون عادة من «لطسة» جبن سايل + لقمتين من مربى «الجح» + غرفتين حلاوة طحينية في غطاء الجبن السايل + زيتون أسود مالح.. لاكتمال ملامح الحموضة وحرقان المعدة!!






    ادارات التربية والتعليم


    الرياض :الثلاثاء 4 صفر 1431ه - العدد 15184
    موجز محلي
    جدة ضيف الله المطوع
    افتتح مدير مكتب التربية والتعليم بوسط جدة حميد الغامدي معرض التوعية بأضرار المخدرات المقام بمدرسة الزهراوي الثانوية الرائدة، وألقى الغامدي كلمة تناول فيها أهمية الشراكة المجتمعة لبناء الإنسان .
    الطائف – نواف بن خيشوم
    وجه مدير التربية والتعليم للبنين بالطائف محمد أبو راس بسرعة توزيع مقررات الفصل الدراسي الثاني لهذا العام للمدارس التابعة للإدارة ، وقد بدأت إدارة المستودعات التابعة للإدارة بصرف المقررات في تربة والخرمة ورنية وبني الحارث وحداد والمويه.
    =================================
    الرياض :الثلاثاء 4 صفر 1431ه - العدد 15184
    مؤكدين استمرار عزوفهم عن اللقاح :اثنان من(700)طالب يخضعان للتطعيم ضد الإنفلونزا المستجدة
    جدة-عبدالرزاق الزهراني
    استمرارا لعزوف طلبة المدارس عن التطعيم ضد الأنفلونزا المستجدة سجل القسم الثانوي بمجمع الأمير سلطان التعليمي بجدة صورة من أبرز الصور التي تثبت تخوّف الطلاب وأولياء الأمور من هذا اللقاح بعدما تم بثه عبر مواقع الإنترنت من إشاعات عن الأخطار الكثيرة التي ربما يسببها ذلك اللقاح فمن بين (700)طالب لم يوافق على التطعيم سوى اثنين فقط رغم أن وزارتي الصحة والتربية والتعليم لم تدخرا أي جهد لتوعية الطلاب بأن اللقاح آمن ولا يختلف كثيراً عن لقاح الأنفلونزا الموسمية من حيث الأعراض الجانبية وقد بادر معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة إلى التطعيم بنفسه وقام بتطعيم ابنته أمام الجميع ليثبت للجميع أن اللقاح آمن ولكن بدون جدوى. الجدير بالذكر أن مجمع الأمير سلطان التعليمي بجدة يجمع معظم أولياء الطلاب من المتعلمين والمثقفين بل إن البعض منهم من كوادر التعليم العالي والطب ومع ذلك يمتنع (698)طالباً عن أخذ اللقاح من أصل (700)طالب .
    ========================
    الوطن :الثلاثاء4 صفر 1431ه العدد 3399
    لقاء لمناقشة مواطن القوة والضعف بمادتي الرياضيات والعلوم لدى الطلاب
    بريدة : فهد القحطاني
    افتتح مدير عام التربية والتعليم للبنين بمنطقة القصيم فهد بن عبد العزيز الأحمد أمس اللقاء الأول للجنة تحليل نتائج العلوم والرياضيات الدولية TIMSSوالدراسة الدولية للتقدم في القراءة PIRLS، والذي تستضيفه إدارة تعليم بنين المنطقة بمشاركة ست إدارات تعليمية، بحضور المنسق المساعد الوطني للاختبارات الدولية للرياضيات والعلوم بوزارة التربية عبدالله بن إبراهيم الدميخي .ويناقش اللقاء مواطن القوة والضعف والموضوعات التي أخفق فيها الطلاب بمادة الرياضيات والعلوم، تمهيدا لوضع آلية وتصور لمعالجتها، إضافة لوضع قوائم بالموضوعات غير المشمولة بالمقررات الدراسية والتي تحتويها اختبارات ال TIMSS2011 لتعميمها على المدارس المشمولة بالتجربة قبل التطبيق النهائي، إضافة لوضع التصور النهائي لبناء الحقائب التدريبية والمطويات الموجهة للمعلمين والطلاب في مجال الاختبارات الدولية، وإصدار أدلة تعريفية حول أسئلة TIMSS ، بالإضافة إلى إقامة دورات تدريبية للمشرفين والمشرفات والمعلمين والمعلمات، وكذلك طلاب وطالبات المدارس . وقال الأحمد في كلمة ألقاها في بداية الافتتاح إن التعليم يضم كوادر طلابية مميزة وبارعة في مجالي العلوم والرياضيات ، ويبقى دور التهيئة النفسية العلمية مهما ليحقق الطلاب الإنجازات المنتظرة، وأعرب عن ثقته بأن اللقاء يحمل مخرجات مهمة ومتينة في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة.من جانبه ألقى الدميخي كلمة وزارة التربية والتعليم، أوضح فيها أن تعليم القصيم بما يملكه من تجارب وتميز كفيل بجعل اللقاء ناجحا بكل المقاييس، وعرج بالحديث حول النتائج التي تحققت من خلال المشاركات الطلابية في المسابقات السابقة ، مشيرا إلى أن اللقاء يهدف لكسر حاجز المشاركات سعيا لتحقيق الإنجازات.
    =====================
    الوطن :الثلاثاء4 صفر 1431ه العدد 3399
    انتهاء عودة طالبات أحياء جدة المتضررة إلى مدارسهن
    الصيانة شملت 20 مدرسة والاستغناء عن مبنى الابتدائية 127 فقط
    جدة: حسن السلمي
    انتهت أمس المرحلة الأخيرة من مراحل عودة طالبات الأحياء المتضررة من سيول جدة إلى مدارسهن بعد إعلان إدارة التربية والتعليم للبنات بجدة عن انطلاق الدراسة في 8 مدارس بحي قويزة عقب انتهاء أعمال الصيانة والنظافة بها.وقالت مديرة مكتب التربية والتعليم بجنوب شرق جدة نجاة العطاس إن عدد المدارس يبلغ أكثر من 20 مدرسة تضررت من السيول، مشيرة إلى أنها باشرت فتح أبوابها للطالبات وفق مراحل تم تقسيمها بموجب نوع الضرر الذي تعرضت له كل مدرسة.وأكدت أن المرحلة الأولى شملت عودة الطالبات إلى 3 مدارس بحي الصواعد هي الابتدائية 31، والمتوسطة 114، والثانوية 84، بعد أسبوعين فقط من وقوع الكارثة، وأن المرحلة الثانية شملت عودة طالبات 8 مدارس بحي الجامعة بعد مرور 3 أسابيع من الكارثة، وهي الابتدائيات 66، 210، 10، والمتوسطات 16، 52، 110، والثانويات 18، 83.وأشارت إلى أن المرحلة الثالثة والأخيرة التي انطلقت مطلع هذا الأسبوع شملت مدارس أحياء قويزة التي كانت قد تعرضت للضرر الأكبر بين تلك المدارس، واكتملت أمس عودة الطالبات لها بعد فتح أبوابها، وهي الابتدائيات 135، 109، 81، 6، والمتوسطات 31، 38، 88، والثانوية 81.وأوضحت العطاس أن المدرسة 58 الثانوية الواقعة بمنطقة مرتفعة بحي قويزة تم إخلاؤها للاطمئنان على سلامة المبنى، وعادت الطالبات إليها منذ أكثر من 3 أسابيع، فيما تم تحويل طالبات مدارس هذا الحي منذ بدء الدراسة إلى مدارس الجوار في كل من حي النسيم والسليمانية الفترة المسائية، وبقيت المدرسة 127 الابتدائية حتى الآن ملحقة بالمدرسة 81 الابتدائية الواقعة بنفس الحي في الفترة المسائية لعدم صلاحية مبناها المتضرر.كما أوضحت أن الإقبال على المدارس في فترة ما بعد الصيانة والتجهيز كبير جدا من قبل أهالي الأحياء المتضررة، مؤكدة أن مكاتب التربية والتعليم تبذل جهدا كبيرا لحث مديرات المدارس على مساندة سكان الأحياء المتضررة بحيث لا يتم رفض أي طالبة ترغب في الالتحاق بالمدرسة القريبة من سكنها.وشددت العطاس على ضرورة الالتزام بتوجيه مدير عام التربية والتعليم للبنات بجدة عبد الكريم الحقيل القاضي بالتأكد من سلامة المنشآت قبل استقبال الطالبات فيها، والتأكد من نظافتها، وسلامة مياه الشرب فيها، واكتمال تجهيزها فنيا وإداريا.من جانبه، طمأن مساعد مدير تعليم البنات بجدة أحمد الحريري أولياء أمور الطالبات على سلامة المباني المدرسية التي تم إعادة تأهيلها، وأنها خضعت لمطابقة شروط السلامة، وتسلمت الإدارة خطابات رسمية بسلامتها كمنشأة من لجان هندسية، وأن كافة منسوبات مكتب التربية والتعليم بجنوب شرق جدة جندن جهودهن منذ بدء الدراسة لتسجيل أي ملاحظات، وأكدن على أن استكمال عملية التقويم والاختبارات الفصلية سوف تتم في المدارس التي انتقلت إليها الطالبات مؤقتا للفصل الدراسي الأول.وقال إن الإدارة قررت تلبية رغبة أولياء الأمور الذين يرغبون في تثبيت بناتهن في المدارس المنقولات إليها مؤقتا وفق المتاح لكل مدرسة في الفصل الدراسي المقبل، وإن مشروع النقل المدرسي رفع من نسبة الحضور في المدارس البديلة خلال الفترة السابقة بصورة جيدة.
    =============
    الوطن :الثلاثاء4 صفر 1431ه العدد 3399
    الخدمة المدنية: لا جدوى من تجمع المتعاقدات للتظلم
    الرياض: فداء البديوي
    قال مصدر مسؤول في وزارة الخدمة المدنية إنه لا جدوى من تجمعات المتعاقدات بين الحين والآخر للتظلم من أوضاعهن، لأن النظام يطبق على الجميع. وكان المصدر يعلق ل"الوطن" على تجمع نحو 30 معلمة ومديرة مدرسة (بنظام التعاقد السنوي) من خريجات معاهد المعلمات أمام مبنى الوزارة للاحتجاج على عدم تثبيتهن بعدما قضين فترة طويلة في سلك التدريس تراوحت بين 6 إلى 13 سنة.احتجت 30 معلمة ومديرة مدرسة (بنظام التعاقد السنوي) من خريجات معاهد المعلمات أمام المبنى الرئيسي لوزارة الخدمة المدنية أمس على عدم تثبيتهن في وظائف رسمية، بعدما قضين فترة طويلة في سلك التدريس تراوحت بين 6 إلى 13 سنة، واعتبرن ذلك استغلالا لهن في شغل الوظائف التعليمية داخل القرى والهجر النائية؛ حتى يتم إحلال معلمات من حاملات البكالوريوس بدلا عنهن.وقطعت المعلمات الثلاثون مسافات سفر تتجاوز الألف كيلو متر من قرى وهجر شمال وجنوب وشرق وغرب المملكة، في محاولة يائسة لاستعادة ما رأينه حقا لهن بالتثبيت.وأكد مصدر مسؤول بوزارة الخدمة المدنية ل"الوطن" عدم جدوى مثل هذه التجمعات، لأن النظام هو ما سيتم تطبيقه دون الحاجة إلى الاحتشاد أمام مباني الأجهزة الرسمية.وبشأن توقيت تجمعهن المتزامن مع بعض، وهن في قرى وهجر مترامية في مختلف مناطق المملكة، لفتت هيا الفرج وهي مديرة مدرسة بتثليث في حديثها ل"الوطن" أمس إلى أن تنسيقاً تم فيما بينهن عبر منتدى "معلمو ومعلمات المملكة"، مشيرة إلى أن أغلب المجموعة من مديرات المدارس.واعتمدن في احتجاجهن – وفقا لما قالته المعلمة هند الحربي ل"الوطن"- على أمر سابق من المقام السامي بدراسة وضعهن من خلال تشكيل لجنة ثلاثية من وزارات الخدمة المدنية والمالية والتربية والتعليم، ودفعن للاتجاه إلى "الخدمة المدنية" للاستفسار عن مصيرهن؛ اعتقادا منهن أن الجواب لدى هذه الوزارة.وجاء رد "الخدمة المدنية" على المتجمعات الثلاثين من خلال أحد المختصين الذي قابلهن أمام مبنى الوزارة ، وشرح لهن موقف الوزارة ، موضحا اهتمام ولي الأمر بذلك من خلال تشكيل اللجنة الوزارية، وأكد أنه سيتم إبلاغهن وكل من في وضعهن بنتائج اللجنة فور انتهاء أعمال اللجنة وصدور أمر بشأنهن.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    محافظ الدوادمي يرعى حفل المتميزين بتعليم البنين
    الدوادمي - بندر الباهلي
    رعى محافظ الدوادمي محمد بن سعود الهلال أمس، على مسرح الإدارة، حفل تكريم 84 طالباً متفوقاً للعام الدراسي الماضي، الذي نظَّمه قسم التوجيه والإرشاد بإدارة التربية والتعليم، وذلك بحضور مشرف التوجيه والإرشاد بالإدارة الدكتور ناصر العريني ومدير التربية والتعليم مشاري الرومي ومساعده صالح الرشيد ومشرفي الإدارة وأولياء أمور الطلاب. وقد بدئ الحفل بالقرآن الكريم، تلا ذلك كلمة رئيس قسم الإرشاد، بعد ذلك ألقى الطالب ياسر السبيعي كلمة المتفوقين ثم ألقى بركة العتيبي كلمة أولياء أمور الطلاب المتفوقين، ثم كلمة مدير التربية والتعليم الذي رحَّب بالحضور، وشكر القائمين على هذا الحفل، وهنأ الطلاب على تفوقهم، داعياً إلى الاستمرار بالجد والمثابرة؛ لينالوا الدرجات العلا في مسيرتهم التعليمية. بعد ذلك قام المحافظ ومدير التربية والتعليم بتوزيع الدروع على الطلاب المتفوقين، وعددهم 84 طالباً.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    تحسين مستوى 219 معلمة بالدوادمي
    الدوادمي - محمد غشام
    صدر قرار مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بوزارة التربية والتعليم صالح بن عبدالعزيز الحميدي بنقل عدد من المعلمات على المستويات المستحقة بموجب مؤهلاتهن العلمية اعتباراً من 1-5-1430ه وقد شملت الأسماء (219) معلمة بمحافظة الدوادمي وهن المعلمات اللاتي تم تحسين مستوياتهن إلى المستوى الخامس (طالع الأسماء على موقع الجزيرة الإلكتروني).
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    الأحمد يفتتح اللقاء الأول للجنة تحليل نتائج الرياضيات والعلوم
    الدميخي: تعليم القصيم يجبر كل الفعاليات على النجاح.. ومتفائلون بمخرجات اللقاء
    بريدة - سلطان المهوس
    افتتح المدير العام للتربية والتعليم للبنين بمنطقة القصيم الأستاذ فهد بن عبدالعزيز الأحمد، بحضور الأستاذ عبدالله بن إبراهيم الدميخي المنسق المساعد الوطني للاختبارات الدولية للرياضيات والعلوم بالوزارة والأستاذ أحمد بن سليمان الفايز مدير الإشراف التربوي بتعليم القصيم، صباح أمس الاثنين اللقاء الأول للجنة تحليل نتائج العلوم والرياضيات الدولية TIMSSوالدراسة الدولية للتقدم في القراءة PIRLS، الذي يستمر حتى غد الأربعاء بقاعة المؤتمرات بفندق السلام بمدينة بريدة، وتستضيفه الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنين بمنطقة القصيم؛ وذلك لمناقشة مَوَاطن القوة والضعف والموضوعات التي أخفق فيها الطلاب بمادة الرياضيات والعلوم؛ تمهيداً لوضع آلية وتصوُّر لمعالجتها، إضافة إلى وضع قوائم بالموضوعات غير المشمولة بالمقررات الدراسية التي يحتويها اختبارات الTIMSS2011؛ لتعميمها على المدارس المشمولة بالتجربة قبل التطبيق النهائي، إضافة إلى وضع التصور النهائي لبناء الحقائب التدريبية والمطويات الموجهة للمعلمين والطلاب في مجال الاختبارات الدولية وإصدار أدلة تعريفية حول أسئلة TIMSS، إضافة إلى إقامة دورات تدريبية للمشرفين والمشرفات والمعلمين والمعلمات وكذلك طلاب وطالبات المدارس.اللقاء افتتحه الأستاذ فهد الأحمد بكلمة أكد من خلالها سعادة جميع منسوبي تعليم البنين بالقصيم بوجود كوكبة من المشاركين والمهتمين بهذا اللقاء، معتبراً أن التعليم يضم كوادر طلابية مميزة وبارعة في مجالي العلوم والرياضيات، ويبقى دور التهيئة النفسية العلمية مهماً ليحقق الطلاب الإنجازات المنتظرة. وأعرب الأحمد عن ثقته بأن اللقاء يحمل مخرجات مهمة ومتينة في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة من قِبل سمو زير التربية والتعليم وجميع قياديي الوزارة والمشرفين على مشروع تطوير مادتي الرياضيات والعلوم، مكرراً الترحيب بالزملاء والزميلات المشاركات في اللقاء من مختلف الإدارات التعليمية، ومثنياً على جهود الأستاذ خالد العضيب منسق اللقاء وباقي زملائه لإخراج اللقاء بشكل رائع للغاية.بعدها ألقى الأستاذ عبدالله بن إبراهيم الدميخي، المنسق المساعد الوطني للاختبارات الدولية للرياضيات والعلوم، كلمة وزارة التربية والتعليم، موضحاً أن تعليم القصيم بما يملكه من تجارب وتميز كفيل بجعل اللقاء ناجحاً بكل المقاييس، وعرج بالحديث حول النتائج التي تحققت من خلال المشاركات الطلابية في المسابقات السابقة، مشيراً إلى أن اللقاء يهدف إلى كسر حاجز المشاركات سعياً لتحقيق الإنجازات.وألقت الأستاذة أروى بنت عثمان العبد الكريم، مشرفة الإدارة العامة للتقويم بوزارة التربية والتعليم، كلمة خلال اللقاء الافتتاحي، أثنت فيها على تميز الاستضافة والتنظيم، وأكدت أن الوقت قد حان لوضع استراتيجية علمية تضمن بناء طلاب وطالبات بالتزامن مع أساس راسخ لمادتي العلوم والرياضيات، مستبشرة بكل الخير بهذا اللقاء.بعدها تم إعلان البدء رسمياً بفعاليات اللقاء؛ حيث تمت مناقشة وضع خطة اللجنة وتوزيع اللجان وتوزيع المهام.

    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    الأمير فيصل بن بندر يثمن استعدادات تعليم البنات بالقصيم
    بريدة - مكتب الجزيرة
    وجه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم خطاب شكر وتقدير لمدير عام التربية والتعليم للبنات بمنطقة القصيم الدكتور عبدالله بن إبراهيم الركيان.جاء ذلك عقب اطلاع سموه على نسخة من خطة استعداد الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بمنطقة القصيم للعام الدراسي 1430 - 1431ه.معرباً عن امتنانه لجميع العاملين بالتوفيق والسداد على الجهود التي بذلت قائلاً: نشكركم ونقدر لكم ولزملائكم جهودكم المبذولة لإنجاح العام الدراسي الحالي متمنين للجميع التوفيق والنجاح.من جهة أخرى أعرب المدير العام للتربية والتعليم الدكتور عبدالله بن إبراهيم الركيان عن سعادته بهذه اللفتة الكريمة من لدن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، والتي تجسد اهتمام ولاة الأمر وحرصهم على مجريات الأمور في الميدان التربوي، والوقوف على كافة احتياجاته، مثمناً شكره وتقديره، وهو الأمر الذي يعزز الشعور لدى منسوبي التربية والتعليم للبذل والعطاء بما يسهم في رقي أداء الميدان التربوي وتحقيق مزيد من النجاح والتقدم.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    تعليم الطائف يلتقي الطالبات
    الطائف - فهد الثبيتي
    تلتقي أكثر من ثلاثمائة طالبة من مدارس محافظة الطائف مع مدير عام التربية والتعليم سالم الزهراني في لقاء حواري مفتوح بداية الأسبوع القادم عبر الدائرة الصوتية على مسرح الإدارة. صرح بذلك مدير الإعلام التربوي فهد الحمياني وقال إن لقاء مدير التعليم مع بناته الطالبات يأتي لتأصيل مبدأ الحوار بين الطالبات والمسؤولين بالإدارة والتواصل معهن والاستماع لملاحظاتهن وآرائهن وتطلعاتهن، وأضاف بأنه ستكون هناك لجنة لإقرار التوصيات التي ستنبثق عن اللقاء ومتابعة تنفيذها بمشيئة الله وطالب الطالبات بحسن المشاركة والتفاعل لتحقيق الهدف الأسمى من هذا الملتقى الحواري الذي سيحضره جميع القيادات التربوية والإدارية بالإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بالطائف.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    شرطة الشرقية تنفي ل(الجزيرة) وفاة طالبة في مضاربة بمدرستها
    الدمام - هيا العبيد
    نفى الناطق الأمني بشرطة المنطقة الشرقية العميد يوسف القحطاني ما تردد عن وفاة طالبة الثانوية الأولى بالجبيل دماغياً بعد تعرضها للإصابة في مضاربة داخل المدرسة خلال الأسبوع الماضي، وأوضح ل(الجزيرة) أن ما حصل كان مجرد كدمات بسيطة، أُدخلت الطالبة إثرها المستشفى لتلقى العلاج اللازم، وخرجت بعد ثلاثة أيام. وقد تم استدعاء الطالبة الجانية للتحقيق حيال ما جرى ومعرفه الأسباب التي أدت للاعتداء.وعن مدى تدخل الشرطة في قضايا طالبات المدارس أوضح القحطاني أن إدارة التربية والتعليم تتدخل مباشرة في حال حدوث مشاكل بين الطالبات، ويكون تدخلها بشكل ودي داخل أروقة المدرسة لتفادي المشاكل، إلا في حال تقديم طلب من المجني عليه برفع القضية للجهات الرسمية التي تقوم بدورها بعمل الإجراءات اللازمة في إنهاء المشكلة.وأكد القحطاني أن العنف بين طالبات المدارس ليس منتشراً بالشكل المفزع، كما يراه البعض، بل إن ما يحدث لا يعدو كونه حالات فردية تتم معالجتها بين إدارة التعليم وأصحاب القضية دون تدخل الجهات الأمنية فيها.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    تحت عنوان فاعلية الإرشاد بمساندة القائد في المؤسسة التعليمية
    د. العمران يفتتح اليوم اللقاء الإرشادي الثالث لمديرات المدارس
    (الجزيرة) - عبدالرحمن اليوسف
    يفتتح مدير عام التربية والتعليم بمنطقة الرياض الدكتور محمد بن منصور العمران اليوم الثلاثاء اللقاء الإرشادي الثالث لمديرات المدارس تحت عنوان (فاعلية الإرشاد بمساندة القائد في المؤسسة التعليمية) والذي تنفذه إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات بإدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض لمدة يومين.أوضحت ذلك مديرة إدارة توجيه وإرشاد الطالبات الأستاذة مشاعل الدخيل وأضافت بأن هذا اللقاء يعد لقاء تواصل بمديرات المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية (حكومي وأهلي) لتوضيح ماهية العمل الإرشادي وكيفية تفعيلة من خلال تكامل الجهود داخل المؤسسة التعليمية.وبينت الأستاذة مشاعل بأن الهدف من هذا اللقاء نشر ثقافة التوجيه والإرشاد وأهميته في الميدان التربوي، والأهداف التفصيلية منه هي التعريف بدور مديرة المدرسة كقائد للعملية الإرشادية، وتوضيح الدور التكاملي لمنظومة المجتمع المدرسي في التخطيط لبرامج التوجيه والإرشاد وتفعيلها، وتفعيل الدور التربوي لمديرة المدرسة في مواجهة الظواهر السلوكية وتقديم المعالجات التربوية المناسبة، وتفعيل دور المدرسة كمؤسسة تربوية في تنشئة الطالبات.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    مدير تعليم القصيم يشكر معلمات مدرسة شعيب الحمر
    بريدة - عبدالرحمن التويجري
    قدم مدير عام التربية والتعليم للبنات بمنطقة القصيم الدكتور عبدالله بن إبراهيم الركيان شكره وتقديره لفريق العمل في ابتدائية ومتوسطة شعيب الحمر على جهودهن المتضافرة المتآزرة في تسيير العمل وحمل الأمانة أثناء عدم وجود مديرة للمجمع، مثمناً لهن هذه الجهود، متمنياً لهن مزيداً من التعاون والعطاء لكل ما فيه الخير للدين والوطن وهن كالآتي:زينب محمد الجمعة، نورة جمعة الجمعة، مزنة ضيف الله الحربي، جميلة عايش الحربي، فوزية فوزان الحربي، بدرية عبدالله الفانود، مزنة جعيد الحربي، هدى عبدالله الخضير، شريفة فراج الحربي، جوزاء سند الحربي، مزنة نافع الحربي، هيلة غازي الحربي، شيخة عبيد الحربي، منيرة عذال الحربي، فوزية عبدالعزيز الحربي، من جانبه عبرت معلمات المرحلتين عن بالغ امتنانهن وشكرهن لهذه اللفتة الكريمة من لدن المدير العام للتربية والتعليم للبنات بمنطقة القصيم، مبينات أن هذا التكريم له قيمة كبيرة تحملهن مسؤولية أكبر نحو تطوير التعليم.

    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    تربوي شرق الرياض يكرم الطلبة المتفوقين
    الجزيرة- خالد المضحي
    أقام مكتب التربية والتعليم بشرق الرياض حفل تكريم الطلاب المتفوقين للعام الدراسي 1429-1430ه على مستوى مدارس مكتب الشرق وذلك بنادي الضباط بالحرس الوطني بمدينة الأمير بدر السكنية، ورعى الحفل مدير مكتب التربية والتعليم بشرق الرياض الدكتور عبدالله الظافري وضباط الحرس وأولياء أمور الطلاب المتفوقين والمشرفين وقد بدئ الحفل ببرنامج «بشائر الخير» الذي أعدت ابتهاجا بسلامة وشفاء سمو ولي العهد فمسيرة للطلاب المتفوقين، عقب ذلك كلمة أولياء أمور الطلبة المتفوقين ففقرة «حماة الوطن»، فكلمة المتفوقين قدمها أحد الطلاب الذي أسدى خلالها جميل التفوق للمعلمين والآباء, عقب ذلك هنأ مدير مكتب التربية والتعليم بشرق الرياض في كلمته المتفوقين موجهاً رسائل شكر وثناء للطالب وولي الأمر والعاملين بالحقل التربوي, واختتم الحفل بتسليم شهادة الشكر والتقدير للمتفوقين والدروع للمساهمين بنجاح الحفل من الأفراد والمؤسسات الأهلية المشاركة.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    تعليم الحوطة والحريق ينفذ مشروع «التقويم بالمدارس»
    حوطة بني تميم - خالد المضحي
    أقامت إدارة التربية والتعليم بمحافظتي حوطة بني تميم والحريق مشروع نشر ثقافة التقويم بالميدان التربوي في قطاعات المحافظتين المختلفة وشارك في تنفيذ البرنامج الأستاذ محمد آل حسين بموضوع خطوات بناء الاختبارات والأستاذ راشد الخريف بموضوع مدخل إلى القياس والتقويم والأستاذ مبارك آل حسين بموضوع تعريف البرنامج وآلية العمل حيث تم تنفيذ المشروع من خلال ورش العمل والمحاضرات والعروض المرئية للبرنامج ويهدف البرنامج إلى إبراز أهمية التقويم وأثره على العملية التعليمية وتوظيف مشروع تطوير مهارات تقويم التحصيل الدراسي عن طريق بناء أرضية جيدة للتقويم الدراسي ويستهدف مديري المدارس والوكلاء الفنيين للمشروع والمعلمين.
    الجزيرة:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13627
    مشاريع تربوية بتعليم بنات نجران
    نجران - حمد ال شرية
    تعتزم إدارة التربية والتعليم للبنات بمنطقة نجران ممثلة بإدارة التخطيط والتطوير التربوي تنفيذ عدداً من المشروعات التربوية التي تهدف الى تحسين نوعية التعليم وتنمية قدرات الطالبة بشكل تام، حيث قامت الإدارة يتطبيق مشروع أساليب التنمية المهنية وتقويم الأداء في مدارس التعليم العام للطالبات والمعلمات والبيئة المدرسية بالابتدائية الثامنة والخامسة وشعب رير ومشروع (ورتل القرآن) للمعلمات والطالبات بإبتدائية التحفيظ الأولى والثانية بشرورة وذلك لتقوية علاقة المعلمات والطالبات بكتاب الله بحسن تلاوته وتدبره والعمل به، الى جانب مشاريع تتمثل في مشروع جماعات الرفاق الإلكترونية للطالبات المتأخرات دراسياً بالابتدائية الخامسة ومشروع (التبني التربوي ) للطالبات المتأخرات دراسياً في المدرسة وذلك لاحتواء الطالبات وتسهيل التفوق الدراسي.
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    البلدة تفتقر لمراكز صحية ومدارس
    أراض لتعليم البنات ب « توبي» القطيف تصلح لمراكز صحية لا تعليمية
    جعفر الصفار - التوبي
    يواجه أهالي بلدة التوبي بمحافظة القطيف العديد من المشكلات والمتمثلة بشح الأراضي لإقامة مشاريع حيوية تخدم بلدتهم منوهين إلى افتقارهم لحدائق ومدارس حكومية ومراكز صحية وغيرها من المشاريع الخدمية الضرورية.وأشاروا إلى ان إدارة تعليم البنات تضع يدها على ثلاث قطع أراض منذ سنوات طويلة لكنها غير قادرة على الاستفادة منها لمشاريع تربوية لصغر مساحاتها وعدم مناسبتها لإقامة مدارس عليها في حين أنها تصلح لبناء مراكز صحية تحتاج اليها البلدة.ولفتوا الى ان «الكنيز، القبرص، العامرية» أراض نموذجية لبناء مستوصفات طبية تخدم البلدة ومواطنيها.وأشار سعيد البحراني الى قيامه بمراجعة إدارة تعليم البنات بالمنطقة الشرقية عدة مرات بخصوص قطع الأراضي الثلاث ومرافقته لمهندس الأراضي بإدارة التعليم الذي أكد بدوره عدم صلاحية الأراضي لإقامة مشاريع تعليمية عليها منوها الى ان إدارة تعليم البنات أكدت عدم حاجتها لها.ودعا سعيد العمير أمانة المنطقة الشرقية ومحافظة القطيف الى التدخل وحل الإشكالية كون قطع الأراض تعتبر نموذجية لإقامة مراكز صحية عليها والعمل على تحويل ملكيتها الى الشؤون الصحية.ولفت جاسم العسيف إلى أن مديرية الصحة أعلنت عدة مرات عن بحثها عن قطع أراض بالبلدة لبناء مستوصف داعيا أمانة الشرقية والمحافظة التدخل لدى وزارة التربية والتعليم لتتنازل عن الأراضي لصالح وزارة الصحة.من جهته قال مدير عام التربية والتعليم للبنات بالمنطقة الشرقية الدكتور سمير بن سليمان العمران إن الأراضي التي عرضت على الوزارة من قبل أولياء الأمور غير صالحة أو مهيأة لإقامة مدرسة عليها ذلك لأنها ليست مخططة وغير معتمدة من قبل البلدية منوها الى ان خطة الوزارة تهدف إلى الاستغناء عن المباني المستأجرة ونبحث عن أراض بالمواصفات المطلوبة لإقامة المشاريع التعليمية عليها.
    الحياة :الثلاثاء4 صفر 1431ه
    300 طالبة «يحاورن» مدير «تعليم الطائف»
    الطائف - «الحياة»
    تحاور أكثر من 300 طالبة المدير العام للتربية والتعليم للبنات في الطائف سالم الزهراني الذي سيناقشنه في لقاء حواري مفتوح مطلع الأسبوع المقبل، عبر الدائرة الصوتية في مسرح فرع الإدارة في الطائف.وأوضح مدير الإعلام التربوي فهد الحميان أن لقاء المدير العام للتربية والتعليم للبنات مع الطالبات، يأتي تأصيلاً لمبدأ الحوار بين الطالبات والمسؤولين في الإدارة، والتواصل معهن والاستماع لملاحظاتهن وآرائهن وتطلعاتهن، إضافة إلى منح الفرصة للطالبات لتقديم أنفسهن كعناصر قادرة على العطاء للآخرين، ليخرجن بذلك عن الأسلوب التقليدي الذي تعودن عليه للتلقي داخل المدرسة، ما سيعكس ثقافة الحوار بصورة إيجابية على البيئة التعليمية في الميدان التربوي، بشكل يسهم في تعزيز التحصيل العلمي لدى الطالبات، وسيشمل اللقاء طالبات التعليم العام وطالبات التربية الخاصة وتعليم الكبيرات.وأضاف الحمياني، أنه ستكون هناك لجنة لإقرار التوصيات التي ستنبثق من اللقاء ومتابعة تنفيذها. وطالب الطالبات بحسن المشاركة والتفاعل، لتحقيق الهدف الأسمى من هذا الملتقى الحواري الذي ستحضره القيادات التربوية والإدارية في الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات في الطائف.
    الحياة :الثلاثاء4 صفر 1431ه
    «التربية» تكرم طالباً صمم جهازاً للحماية من أشعة التلفزيون
    حفر الباطن – «الحياة»
    كرم وكيل وزارة التربية والتعليم الدكتور محمد الرويشد، الطالب يوسف فهد القثامي، الفائز بالمركز الأول على مستوى المملكة، في مسابقة «المبتكرات العلمية الطلابية ال13»، التي استضافتها إدارة التربية والتعليم في منطقة الحدود الشمالية، عن تصميم جهاز يحمي الأطفال من الأشعة التلفزيونية.وأشاد الرويشد خلال استقباله أول من أمس، القثامي، في حضور المدير العام للنشاط الطلابي عصام الخميس، ومدير إدارة النشاط العلمي الدكتور هادي بحاري، ومدير التربية والتعليم في محافظة حفر الباطن عبد العزيز النصار، يرافقه رئيس قسم النشاط الطلابي في الإدارة عبدالله الدبيان، ومشرف النشاط العلمي حسين الشمري، بما حققه الطالب، وبمخرجات المسابقة التي «شحذت همم الطلاب، وأشعلت فيهم الحماس للسباق والمنافسة فيما يخدم وطنهم»، مقدماً بعض التوجيهات للاستفادة من الفكرة «كخطوة أولى في درب النجاح، والحرص على الاستزادة بالاطلاع على سير وقصص المبتكرين والمخترعين، ليكون ذلك نبراساً لأي طالب يرغب الدخول في هذا المجال».
    الحياة :الثلاثاء4 صفر 1431ه
    «ضيق المبنى» يعرقل أداء «إدارة التدريب والتطوير» في «تربية الشرقية»
    الدمام - رحمة ذياب
    شكاوى من تأخر إحلال المباني الحكومية مكان المستأجرة في الشرقية. (الحياة)
    إنشاء مبانٍ تعليمية جديدة في حفر الباطن
    تفاقمت أوضاع الموظفات في إدارة التطوير والتدريب التابعة إلى الإدارة العامة للتربية والتعليم (بنات) في المنطقة الشرقية، بعد أن اضطررن إلى إخلاء المبنى السابق، الذي كانت تشغله الإدارة إثر سقوط أجزاء من سقفه، ونقل الموظفات كافة إلى مبنى آخر ضيق، إلى حين إجراء أعمال الصيانة والترميم.وذكرت مدربات في الإدارة التي تتولى تنفيذ الدورات التدريبية للمعلمات والمشرفات وأعضاء هيئة التدريس، أن «المبنى كان آيلاً إلى السقوط، وتقدمنا بعدد من الطلبات إلى إدارة الشؤون المدرسية في «تربية الشرقية»، لمعالجة الأوضاع. إلا أننا لم نحصل على أي رد ايجابي. وبعد أن لوحظ تزايد الأضرار تم نقلنا إلى مبنى آخر». فيما أشارت مدربات أخريات إلى مشكلة «عدم الالتزام بخطة المباني المستأجرة، والاستغناء عنها».وأشارت الموظفات، إلى أن الصعوبات التي واجهتهن تتمثل في «عدم القدرة على التحكم في الانتقال من قاعة تدريب إلى أخرى. وقالت إحداهن: «إن مباني التعليم الإدارية لم تشهد أية تحسينات لناحية الصيانة، على رغم أن جزءاً من أقسام «تربية الشرقية» تم نقلها إلى المبنى الجديد، وهو داخل مبنى الإدارة، إلا أن الأقسام كافة جديدة، فيما لم تشهد المكاتب تطورات. كما أن المباني المدرسية المستأجرة لم تحل مشكلتها، التي كان مقرراً بحسب الوعود أن يتم التخلص منها في عام 1430ه، إلا أنه لم يتم تنفيذ إلا جزءًا بسيطًا من الخطة».وقالت مشرفات في قسم التطوير والتدريب: «إن توقعات الموظفات كانت تفوق إجراء عملية صيانة وترميم للمبنى المتهالك، الذي مضى على إنشائه عشرات السنين، وكان لا بد من نقل إدارة التدريب إلى مبنى جديد، بحسب ما هو مقرر». فيما اعتبرت موظفات، أن عدم الالتزام في الوعود، بعد أن تم إنشاء عدد من المشاريع التعليمي، «لا مبرر له، فلم نجد أية إجابات على ذلك، حتى أن بعض أولياء الأمور يطالبون بالإجابة عن أسئلتهم حول انتقال الطالبات إلى المباني الجديدة، إلا أن المشكلة تبدو أنها ثابتة لا تشهد تحركاً».بدورها، أوضحت مساعد المدير العام للتربية والتعليم للشؤون التعليمية الدكتورة ملكة الطيار، أن «عددًا من المباني تم تسلمها في بداية الفصل الدراسي الأول. وقمنا بتجهيزها، وبعضها بدأ العمل فيها، وفي الفصل الثاني سيكون هناك جزء بسيط .أما مع بداية العام المقبل، فستكون المرحلة الأخيرة للانتهاء من المباني المستأجرة، وسيتم تسليمها إلى المدارس بالتجهيزات كافة».فيما نوهت مديرة مكتب التربية والتعليم في الدمام هند الهاشم، إلى أنه «في الفصل الدراسي الأول تم نقل طالبات عدد من المباني المستأجرة إلى أخرى حكومية، بحسب خطة وزارة التربية والتعليم للتخلص من المباني التعليمية المستأجرة، والتي تتابع تنفيذها «تربية الشرقية».يُشار إلى أن «تربية الشرقية» أعلنت خلال الأعوام الماضية، عن خطة للتخلص من المباني المستأجرة، والانتقال إلى مباني حكومية. ونوهت إلى أنه في بداية عام 1430ه، سيتم التخلص من المستأجرة من دون اللجوء إلى أعمال صيانة فيها. كما أشارت الإدارة حينها إلى أنه في عام 1431ه، ستكون المدارس حكومية، بعد الاستغناء عن المستأجرة كافة.
    الحياة :الثلاثاء4 صفر 1431ه
    إنشاء مبانٍ تعليمية جديدة في حفر الباطن
    حفر الباطن – «الحياة»
    «ضيق المبنى» يعرقل أداء «إدارة التدريب والتطوير» في «تربية الشرقية»
    أوضح مدير الإعلام التربوي في إدارة التربية والتعليم (بنات) في محافظة حفر الباطن زبن الشمري، أن إدارة المباني أرست أربعة مشاريع إدارية، وهي: مبنى الإدارة، ومبنى الإشراف، و مبنى الوحدة الصحية، والمستودع. وسيتم استلامها خلال الأشهر القليلة المقبلة. كما تمت ترسية 38 مشروعاً تعليمياً، وتبلغ القيمة الإجمالية لتلك المشاريع 78.8 مليون ريال، على مقاولين محليين. وأوضح أنه تم «استلام ست مدارس بمبانٍ حكومية، للاستغناء عن الأخرى المستأجرة، إضافة إلى ستة مشاريع تم استلامها مبدئياً، وسيتم الاستغناء عن ثماني مدارس مستأجرة خلال الشهر الجاري، فيما هناك ثماني مدارس سيتم استلامها خلال الفصل الدراسي الثاني، إضافة لوجود سبع مدارس، تم طرحها من جانب الوزارة. ويجري ترسيتها خلال الشهر الجاري، على مقاولين محليين، وطرح قاعة اجتماعات للرجال والنساء . وتم فتح مظاريفها الأسبوع الماضي، وسيتم ترسيتها وإنشاؤها.إلى ذلك، عقد فريق العمل لمشروع تطوير وتحسين البيئة المدرسية، اجتماعاً برئاسة مساعدة الإشراف التربوي فوزية الغامدي. وناقش الاجتماع رسالة المشروع، وهي «نشر الفكر التربوي عبر منظومة علمية تربوية هدفها الأسمى مديرات ومعلمات أكفاء ذوات مشاركة ميدانية فاعلة قادرة على تنشئة جيل واعٍ مدرك ومبتكر ملتزم بالدين الإسلامي ومنتمٍ لوطنه». وتم تحضير أوراق عمل خاصة بالمشروع، مع التوصية بعقد ورشة عمل للمديرات والمساعدات المستجدات وزيارة لإحدى المدارس التي قامت بتفعيل المشروع.
    الاقتصادية : الثلاثاء 4 صفر 1431ه -
    «تعليم الشرقية» يدرس إنشاء حاضنات تقنية للاختراعات
    مويضي المطيري من الدمام
    تعكف إدارة الموهوبات بإدارة التربية والتعليم للبنات في المنطقة الشرقية على تخصيص حاضنات تقنية للاختراعات التي تبتكرها الطالبات الموهوبات وتقوم برعايتها الإدارة.
    وقالت ابتسام المزيني مديرة إدارة الموهوبات أمس، خلال اجتماع عقدته وحدة البرامج الإثرائية التابعة لإدارة الموهوبات في تعليم البنات بالشرقية أمس إنه سيتم الأسبوع المقبل إطلاق فعاليات برنامج ''منظومة الاختراع'' لتدريب طالبات المرحلة المتوسطة. ويستمر البرنامج الذي يعد تفعيلا لخطة الوزارة لتعميم (منظومة الاختراع ) على سائر مناطق المملكة, لمدة ستة أسابيع، ويهدف إلى صقل مهارات ومواهب طالبات الشرقية, ضمن اهتمام الإدارة بنشر ثقافة الموهبة والإبداع بين الطالبات.من جانب آخر، أوضحت سهاد السويد مديرة البرنامج في الإدارة العامة للموهوبات أمس، أنه تم اعتماد 30 ساعة تدريبية بهدف تنمية مبدأ التأصيل العلمي للاختراع بين الطالبات بإكسابهن المهارات الأساسية لتنمية الاختراع.
    الاقتصادية : الثلاثاء 4 صفر 1431ه -
    بلاغ كاذب من طالبات مدرسة يستنفر «مدني جدة»
    يحيى الحجيري من جدة
    استنفرت فرق وإنقاذ الدفاع المدني في جدة أمس، بعد تلقي غرفة العمليات بلاغا من أحد حراس المدارس الحكومية الواقعة وسط جدة يفيد بسقوط إحدى الطالبات في غرفة تفتيش داخل فناء المدرسة. ووفقا للنقيب عبد الله العمري الناطق الإعلامي في الدفاع المدني في منطقة مكة المكرمة، فإن البلاغ جاء من طالبات المدرسة أثناء انصرافهن وقمن بإبلاغ الحارس الذي أخذ البلاغ بجدية تامة وقام بإبلاغ غرفة عمليات الدفاع المدني الذي انطلق بعدد من الآليات إلى الموقع. وأكد العمري مسح الموقع الذي يشار إلى سقوط الطالبة فيه وتأكدت الفرق التي قامت بتحرير محضر بعدم وجود أي شخص أو آثار تدل على سقوط طالبة أو شخصا ما في الموقع كما تم تمشيط كل المواقع التي يشتبه بها وتم التأكد منها بالتنسيق مع مديرة المدرسة.
    عكاظ: الثلاثاء 04/02/1431 ه العدد : 3138
    مدير تعليم الليث للمتفوقين:أنتم رأس المال الحقيقي للوطن
    عبدالمحسن السلمي الليث
    كرم مدير التربية والتعليم في محافظة الليث مرعي بن محمد البركاتي أمس 120 طالباً متفوقاً، وأوصى البركاتي الطلاب بالجد والاجتهاد ومواصلة التحصيل العلمي لأنهم رأس المال الحقيقي للوطن.وخاطب البركاتي الطلاب المتفوقين قائلا: «الأمم الطموحة استطاعت أن تبني حضارتها ومجدها وأن تكون مضربا للمثل من خلال التركيز على المتفوقين»، وأضاف: نقدر الجهود التي يبذلها العاملون في الميدان التربوي ليحصل أبناؤهم الطلاب على التميز المنشود.وشمل التكريم الذي حضره أكثر من 20 مسؤولا يتقدمهم محافظ الليث عبدالرحمن الحربي، أحد أبناء شهداء الواجب نايف علي المسعودي الذي قتل والده في مواجهات مع المتسللين الحوثيين في جبل دخان في جازان قبل نحو شهرين.
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    مدير تعليم بنات الطائف في حوار مفتوح مع 300 طالبة
    ?الثلاثاء, 19 يناير 2010
    فهد الحمياني - الطائف
    تلتقي أكثر من 300 طالبة من مدارس محافظة الطائف مع مدير عام التربية والتعليم سالم بن هلال الزهراني في لقاء حواري مفتوح بداية الأسبوع المقبل عبر الدائرة الصوتية على مسرح الإدارة بحي الريان . صرح بذلك مدير الإعلام التربوي فهد الحمياني وقال : إن لقاء مدير عام التربية والتعليم للبنات مع بناته الطالبات يأتي لتأصيل مبدأ الحوار بين الطالبات والمسؤولين بالإدارة والتواصل معهن والاستماع لملاحظاتهن وآرائهن وتطلعاتهن، بالإضافة إلى منح الفرصة للطالبات على تقديم أنفسهن كعناصر قادرة على العطاء للآخرين، ليخرجن بذلك عن الأسلوب التقليدي الذي تعودن عليه للتلقي داخل المدرسة ، مما سيعكس ثقافة الحوار بصورة إيجابية على البيئة التعليمية في الميدان التربوي وبشكل يسهم في تعزيز التحصيل العلمي لدى الطالبات وسيشمل اللقاء طالبات التعليم العام وطالبات التربية الخاصة وتعليم الكبيرات وأضاف الحمياني أنه ستكون هناك لجنة لإقرار التوصيات التي ستنبثق عن اللقاء ومتابعة تنفيذها بمشيئة الله وطالب الطالبات بحسن المشاركة والتفاعل لتحقيق الهدف الأسمى من هذا الملتقى الحواري الذي سيحضره جميع القيادات التربوية والإدارية بالإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بالطائف.
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    حالة صرع بثانوية بنات تصيب 7 طالبات ب «فوبيا الخوف»
    سعيد العدواني - سعد آل منيع - جدة تصوير: سعود المولد
    أصابت حالة من الهلع يوم امس طالبات المدرسة 110 الثانوية المسائية بحي النسيم والتى تتخذ من مبنى الابتدائية ال 43 مقرا لها بعد ان تعرضت طالبة لحالة من الصرع لتلحقها سبع حالات اخرى نتيجة مشاهدة الطالبات زميلتهن وهي في حالتها الحرجة .وفور ورود البلاغ هرعت فرق الهلال الاحمر لمباشرة الحالات غير ان مديرة المدرسة رفضت دخول المسعفين وطالبت باحضار مسعفات من الشؤون الصحية وطبيبات للدخول الى المدرسة ومباشرة إسعاف المصابات. واوضح مساعد مدير عام التعليم بجدة للشؤون المدرسية احمد الحريري ان طالبة في المرحلة الثانوية إنتابتها حالة من الصرع وتعالت صرخاتها في المدرسة ونتيجة لذلك الوضع اصيب 7 طالبات أخريات بحالة ذعر وخوف مما نتج عنه بعض الاغماءات بين زميلات الطالبة وتم على الفور استدعاء الفرق الطبية التي باشرت البلاغ مباشرة وكان التجاوب لحظيا وسريعا واوضح ان فرقا من الشؤون الصحية والهلال الاحمر وقفوا على الوضع الذي عاد الى طبيعته في ساعته مشيرا الى ان ماحدث للطالبات الاخريات مجرد خوف عند مشاهدتهن لزميلتهن مؤكدا بان جميع الحالات تم اسعافها داخل الحرم المدرسي ولم يكن هناك اي حالة تستدعي نقلها للمستشفى.وعن رفض مديرة المدرسة دخول الفرق الاسعافية وانتظارها لفرق من ممرضات الشؤون الصحية والصحة المدرسية أبان الحريري بان المديرة قدّرت الحالة الصحية للطالبة بأنها غير حرجة وبالتالي فضّلت ان حضور ممرضات للدخول الى المدرسة خاصة وان بها مايزيد على 800 طالبة .الوضع مطمئنمن جانبه قال الدكتور محمد باجبير مدير الطوارئ في الشؤون الصحية بجدة : إن أربع فرق اسعافية فرقتان من الثغر واخرى من العزيزية ومثلها من المساعد باشرت الحالات داخل المدرسة وتم تقديم الخدمة العلاجية للطالبات ولم يتم نقل اي طالبة للمستشفى وشاركه مبروك الطيار مشرف فرق الهلال الاحمر قائلا: إن الهلال الأحمر باشر الحادث على الفور ولكنهم فوجئوا بمديرة المدرسة تمنع دخول المسعفين وتفضّل إحضار ممرضات وأطباء من الشؤون الصحية .انسحاب من الموقع من جهته قال النقيب عبدالله العمري : إنه ورد بلاغ عن حالات إغماء تعرّضت لها 7 طالبات بالثانوية 110 المسائية 3 بحي النسيم وعلى الفور انتقلت فرق الانقاذ للموقع وفرقة التدخل السريع الا ان مديرة المدرسة أفادت ان حالات الاغماء تم التعامل معها من قبل المعلمات وبالتالي لاتحتاج الا لفريق صحي يعاين الطالبات واتضح ان احدى الطالبات قد تعرضت الى حالة صرع انتابتها خلال فترة إحدى الحصص أما حالات الاغماء التي تعرّض لها باقي الطالبات فكانت نتيجة الخوف من مشاهدة زميلتهن مشيرا ان فرق الدفاع المدني انسحبت من الموقع بناءً على طلب مديرة المدرسة ومندوب التعليم مضيفا ان فرق الانقاذ لم تغادر الموقع حتى تم التأكد من انتهاء الوضع بعد تقرير الفريق الطبي الذي عاين حالات الإغماء لدى الطالبات.
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    ?الأمطار تغلق مدارس تبوك جبريا ونسبة الغياب تتجاوز 95%
    شهدت معظم مدارس منطقة تبوك غيابا كاملا لطلاب وطالبات المدارس بمختلف المراحل التعليمية وذلك لصعوبة وصولهم وشدة الامطار والرياح التي تجاوزت سرعتها في بعض المناطق الى ما يقارب 50 كلم في الساعةحيث بلغت نسبة الغياب ما يزيد عن 95% من اعداد الطلاب والطالبات وأبدى عدد من مديري المدارس والمعلمين والمعلمات استياءهم من الموقف السلبي لإدارات التربية والتعليم ومكاتب الاشراف التى لم تقم بابلاغ المدارس عن السماح بغياب الطلاب والطالبات والمعلمات خصوصا وان تنبيهات وقرارات الدفاع المدني وهيئة الارصاد كانت معلنة من فترة كافية وتحذر من مثل هذه المواقف.
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    “التقارير الجوية” تصرف طلاب مدارس ينبع مبكرا
    أحمد الأنصاري - ينبع تصوير: علي الزهراني
    اضطرت ادارة التربية والتعليم في محافظة ينبع امس الى صرف الطلاب والطالبات من مدارسهم مبكرا في المحافظة والمراكز التابعة لها بسبب تقارير الاحوال الجوية التي توقعت هطول امطار. وقال مدير ادارة التربية والتعليم بينبع محمد فراج ان ادارته قامت بتنفيذ خطة الطوارئ بالتعاون مع الدفاع المدني وتم تدريب المعلمين عليها في المدارس للتعامل مع تقلبات الأحوال الجوية والظروف الطارئة بأنواعها.واضاف ان يوم امس شهد تقلبات في الأحوال الجوية وهطول أمطار على ينبع، فيما قام عدد من المدارس بينبع والمراكز التابعة لها بصرف الطلاب مبكرا وكانت تقارير الاحوال الجوية التي قام الدفاع المدني بتزويد ادارة التعليم بها توقعت هطول امطار على محافظة ينبع ومراكزها ، وبالتالي تم اتخاذ التدابير والاجراءات الاحترازية.
    وعن صرف الطلاب من المدارس ذكر فراج ان هناك صلاحية لكل مدير مدرسة في صرفه للطلاب في مثل هذه الحالات ويجب الاتصال على اولياء الامور واخبارهم بخروج اولادهم من المدارس من قبل المرشد او المعلم المسؤول عن ذلك وتبلغ عدد المدارس بينبع 134 مدرسة بها 23 الف طالب وكل هذه الاجراءات والخطط للحفاظ على سلامة الطلاب والمعلمين.
    عكاظ : الثلاثاء 04-01-1431ه العدد : 3138
    تهديدات هاتفية لمدير مدرسة
    فوزي المحيسن الجوف
    لم يكتف لصوص مجهولون بالسطو على مجمع تعليمي في ضاحية قارا أمس، فعززوا فعلتهم بتوجيه تهديدات عبر الهاتف إلى مدير المدرسة سعود العقل الذي أبلغ «عكاظ» أنه فوجئ عند وصوله إلى المدرسة صباحا بآثار فوضى وعبث وتخريب واختفاء حاسوب وختم رسمي، كما فوجئ بعبارات مسيئة على الجدار، وبعد فترة استقبل هاتفه مكالمة من مجهول هدده وعائلته بالأذى الجسيم.وفي وقت لاحق تعرضت سيارة مدرسة التحفيظ إلى إتلاف وعبث، بعد فشل اللصوص من الدخول إلى مبنى المجمع. وأبلغت الإدارة شرطة قارا بالحادثين. وأوضح المتحدث الرسمي في شرطة الجوف، العقيد دامان ونيس الدرعان، أن شرطة قارا تلقت أمس معلومات من دوريات أمن عن تعرض مدرسة للتخريب والعبث والسرقة وتلقي المدير تهديدات هاتفية من مجهول. وتولت السلطات الأمنية التحقيق في الواقعة.
    الندوة : الثلاثاء 04-01-1431ه العدد :582
    مدير تعليم بنات الطائف يحاور الطالبات
    الطائف : الندوة
    تلتقي أكثر من ثلاثمائة طالبة من مدارس محافظة الطائف مع مديرعام التربية والتعليم بالمحافظة سالم بن هلال الزهراني في لقاء حواري مفتوح مطلع الأسبوع القادم عبرالدائرة الصوتية على مسرح الإدارة. وأوضح مدير الإعلام التربوي بالإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بالمحافظة فهد الحمياني أن اللقاء يأتي لتأصيل مبدأ الحوار بين الطالبات والمسئولين بالإدارة والتواصل معهن والاستماع لملاحظاتهن وآرائهن وتطلعاتهن ، بالإضافة إلى منح الفرصة للطالبات لتقديم أنفسهن كعناصر قادرة على العطاء للآخرين، ليخرجن بذلك عن الأسلوب التقليدي الذي تعودن عليه للتلقي داخل المدرسة ، مما سيعكس ثقافة الحوار بصورة إيجابية على البيئة التعليمية في الميدان التربوي وبشكل يسهم في تعزيز التحصيل العلمي لدى الطالبات مشيراً الى أن اللقاء يشمل طالبات التعليم العام وطالبات التربية الخاصة وتعليم الكبيرات. وأفاد أنه ستكون هناك لجنة لإقرار التوصيات التي ستنبثق عن اللقاء ومتابعة تنفيذها بمشيئة الله تعالى داعياً الطالبات إلى حسن المشاركة والتفاعل لتحقيق الهدف الأسمى من هذا الملتقى الحواري الذي سيحضره جميع القيادات التربوية والإدارية بالإدارة العامة للتربية والتعليم للبنات بالمحافظة.

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الردود
    2,376
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: اخبااار+عاجل=عن التعليم يوميا" سواء(معلمين -معلمات) بشكل يومي تقرأه هنا وبشكل متج

    الوطن :االثلاثاء4 صفر 1431ه العدد 3399
    طالبات ثانوية بجدة ينقذن زميلتهن من محاولة انتحار فاشلة
    زميلاتها أكدن تعرضها لعنف أسري وشكواها الدائمة من والدها
    جدة: سامية العيسي
    أجهضت طالبات إحدى المدارس الثانوية بجدة محاولة انتحار أقدمت عليها زميلتهن ( ن. ع ) الطالبة بالصف الثالث الثانوي يوم أمس. وقد تدافعت معلمات المدرسة الثانوية التي تقع وسط جدة حين سمعن صرخات وصيحات استغاثة تصدر من فصل ثالث ثانوي، وعند بلوغهن مكان الصراخ اكتشفن قيام إحدى الطالبات بالشروع بمحاولة للانتحار بابتلاعها كمية من الحبوب كانت تحتفظ بها في حقيبتها.وقد تحدثت "الوطن" مع بعض زميلات الطالبة، حيث قالت إحداهن إن زميلتها تعاني من عنف أسري وإنها كانت دائمة الشكوى من والدها، كما كانت قد هددت سابقا بقتل نفسها للخلاص مما تعاني منه من مشكلات أسرية.وأضافت شاهدة العيان أنه في صباح يوم أمس لاحظنا عليها التعب والحزن وفي عجالة أخرجت من حقيبتها كمية غير معروفة من الحبوب وقامت ببلع بعضها وعلى الفور دوى صراخ زميلاتها من الطالبات، بينما أسرع بعضهن لفتح فمها وحثها على التقيؤ، في حين قامت أخريات بإطلاق صرخات استغاثة للمديرة والمعلمات.وتكمل الشاهدة أن بعض الطالبات أصبن بالإغماء وبعضهن استمررن بالصراخ والبكاء .وأفادت طالبة أخرى أنها وزميلاتها تشبثن بيد الطالبة في محاولة منهن لمنعها من تناول بقية الحبوب، وقمن على الفور بطرحها أرضا إلا أنها كانت ابتلعت كمية غير معروفة.وأكدت الطالبة أن المرشدة لديها علم بما تعانيه الطالبة من عنف أسري وتقوم كثيرا بتقديم المساعدة لها، مشيرة إلى أن زميلتها حاولت مرارا وضع نهاية للعنف الواقع عليها من والدها بعد انفصال والدتها عنه وتعرضها للضرب والإهانة منه.مصدر مطلع بالمدرسة فضل عدم ذكر اسمه أكد ل "الوطن" أن انفصال أم الطالبة عن والدها وسفرها للعيش في الرياض، أحد أسباب إصابتها بالاكتئاب، وأشار المصدر كذلك إلى تقديم المرشدة الطلابية رعاية خاصة للطالبة التي حاولت الانتحار والسماح لها بالاتصال بوالدتها أسبوعيا، كما اعترف المصدر بإقدام الطالبة على محاولة الانتحار.
    وأكد المصدر كذلك حضور المديرة والمرشدة وبعض معلمات المدرسة اللائي قمن على الفور بإسعاف الطالبة وحثها على التقيؤ، حيث تم الاتصال بالإسعاف ومن ثم نقل الفتاة للمستشفى لتلقي العلاج.وأكد المصدر شهادات زميلة الفتاة التي حاولت الانتحار، حيث ذكر أن الطالبة تتعرض للعنف الأسري ولوحظ انطوائيتها وإصابتها بالاكتئاب ودائما ما كانت تردد أنها تريد وضع حد لمعاناتها مع والدها.وقد نصح استشاري الطب النفسي بجدة وعضو الجمعية الأمريكية للطب النفسي الدكتور محمد الحامد الآباء بتوخي الحذر تجاه أبنائهم المراهقين. وقال إن محاولة انتحار الطالبة ما هي إلا نوع من محاولة الصراخ لطلب الاستغاثة من الآخرين، وللفت الانتباه نحو مشكلة ما يعانيها المراهق.وبين أن المراهقين لا يدركون أي تصرفات تصدر منهم ويفترض على الآباء قبل الانفصال مشاركة أبنائهم في قرار الانفصال حتى لا يفاجأ الأبناء ويدخلوا في مرحلة حداد.كما لفت إلى أنه قد تطرأ على الأبناء والبنات بعض الأمور المرضية النفسية منها التبول اللاإرادي والإصابة بالاكتئاب والوسواس وكل هذا له سلبيات على الأبناء .وأشار إلى أن فقدان المراهق لأحد الأبوين يشبه الفاجعة كفقد الأب أو الأم بالموت ،وقال "لابد أن يلتزم المجتمع بسد فجوة العنف الأسري بأي شكل وبكل الطرق".وقد حاولت "الوطن" وحتى وقت متأخر من إعداد التقريرالتواصل مع إدارة تعليم البنات حول هذه الواقعة إلا أن المسؤولين رفضوا الإدلاء بأي تصريحات.
    الحياة :الثلاثاء4 صفر 1431ه
    أولياء أمور يشتكون من «عبء» طلبات المعلمات المادية
    حفر الباطن – إبراهيم السليمان
    دعا أولياء أمور في محافظة حفر الباطن، إلى تفعيل قرار وزارة التربية والتعليم، الذي يمنع المعلمين والمعلمات، من إثقال كاهل أولياء أمور الطلبة بالطلبات، سواءً لعمل لوحة داخل الفصل، أو تزيينه، أو إقامة الأنشطة. وعلى رغم إقرارهم أن تلك الطلبات لم تكن إلزامية للطلبة، إلا أنهم أشاروا إلى أنها تسبب «الحرج لهم، خصوصاً للطالبات».
    وقال ملفي الرويلي (ولي أمر): «إن الطلب المتزايد على الأعمال المدرسية يشكل عبئاً على الطالبة وأهلها، على رغم أن المعلمة لا تجبر الطالبات عليها، ولكن ذلك يجعل الطالبة غير القادرة في وضع حرج، ما يحدو ببعض الطالبات ضعيفات الحال، إلى التغيب حين طلب المعلمة»، مضيفاً «إن استطعت أنا وغيري من أولياء الأمور أن نلبي طلبات المعلمات، فما شعور الطالبة التي لا يستطيع والدها توفير المال لتلك الطلبات، خصوصاً أن الطالبات في مرحلة الطفولة، أو حتى المراهقة، يحصل بينهن تنافس غير معلن، وأي طالبة لا ترغب أن ينظر إليها كعاجزة».
    ويرى ناصر منيزل (ولي أمر)، أن مثل هذه الطلبات «قد تخلق فجوة كبيرة بين الطالبات، فالطالبة بين أن تحرج أهلها، أو أن تقع هي في الإحراج»، مضيفاً أن «الحال يصبح أصعب لمن لديه أكثر من طالبة، ولكل واحدة منهن طلبات مختلفة ومتفاوتة، في ظل تدني مستوى الرواتب بين شريحة كبيرة من الأهالي، ووجود أولويات أهم من تجميل فصل، أو عمل لوحة تربطها المعلمة بدرجات أعمال السنة». بدوره، أوضح مدير الإعلام التربوي في «تربية حفر الباطن» زبن الشمري، ل»الحياة»، أن إدارته ممثلة في إدارة الشئون التعليمية والمدرسية «منعت أي مشاركة أو مطالبات مادية أو مالية من الطالبات وأولياء أمورهن، في جميع المراحل الدراسية»، منبهاً إلى ضرورة «الابتعاد عن الاجتهادات الفردية، التي قد تقوم بها بعض المعلمات، ما يرهق كاهل الطالبات وأولياء أمورهن».
    واعتبر الشمري تلك المطالبات «مُخالفة لتوجيهات سياسة التعليم في المملكة، والأنظمة والتعاميم التي أصدرتها الوزارة، والتي أكدت على جميع مديرات المدارس تحديد مستلزمات كل فصل دراسي، وتسليمه لكل طالبة مع نتيجتها، وعدم المطالبة بأي مستلزمات إضافية، أو تحديد نوعية المشاركة في المناسبات والاحتفالات المختلفة، التي تنفذ في المدرسة». ونوه إلى اهتمام الحكومة في التعليم وتخصيصها موازنة للوزارة «تساعد على التطوير والتحسين، وتقديم الخدمات التربوية من دون إرهاق للطالبة وولي أمرها».
    ودعا مديرات المدارس إلى «تنبيه المعلمات بمراعاة ذلك، واستشعار تباين الظروف المادية للطالبات، والآثار النفسية المترتبة على عدم توفيرها بعض المتطلبات، وتطبيق النظم والتعليمات». كما دعا أولياء أمور الطالبات إلى «التعاون مع المدارس في تنفيذ تلك التعليمات، وعدم تلبية ما قد يطلب من متطلبات مادية أو مالية من الطالبات».
    ==============================
    المدينة :الثلاثاء 1431/02/04 هجري - 2010/01/19 ميلادي
    لماذا
    جريدة المدينة
    وقفة على .. مدارسنا
    لازالت العديد من مدارس منطقة المدينة المنورة المستأجرة تفتقد لأبسط مقومات البيئة الدراسية المناسبة، فمساحة الفصول الضيّقة، وتكدّس طلابنا بها أضحت علامة فارقة لهذه المدارس، بل إن البعض حوّل مطابخ هذه المباني إلى فصول دراسية، إمعانًا لمزيد من الاكتظاظ والتكدّس، وتحوّل البدروم إلى ساحة للطابور الصباحي.
    وللأسف تحوّلت هذه المباني من مدارس إلى “مقارس” يوجد بها طلابنا للحضور بدلاً من الدراسة، فلماذا لا تقوم إدارة التعليم بحل هذه المشكلة، وإزالتها حتى لا تصبح مشكلة “أزلية”.
    المدينة : الثلاثاء 04-01-1431ه العدد :
    “الصبحي” أخليت طرفي كعمدة قبل تعييني معلما
    تركي الصاعدي - المدينة المنورة
    كشف المعلم العمدة زياد ذياب الصبحي ل“المدينة” حقيقة الظاهرة، والتي نشرتها “المدينة” في عدد سابق، وأكد أن السبب الحقيقي في انتشار أخبار ظاهرة المعلم العمدة في مدينة بدر هو خطأ وقعت فيه الإدارة العامة للتربية والتعليم، عندما وزّعت تعميمًا على كافة الأقسام ومديري المراكز ومديري المدارس قالت فيه إنني أشغل وظيفة معلّم، وتم تعييني عمدة لمخطط (ج) في بدر، بناء على خطاب وكيل الإمارة، وتفاجأت باتّصال أقاربي عليّ ليخبروني بهذا الخبر واستغرابهم من الخطأ الذي وقعت فيه الإدارة، والحقيقة هي أنني كنت أعمل عمدة لحي (ج) في مدينة بدر، قبل انتقالي إلى وظيفة معلم، حيث قمت بإخلاء طرفي من شرطة منطقة المدينة المنورة، وأعمل حاليًا معلم اجتماعيات في مدرسة صقر قريش في مدينة عرعر، ولكن الإدارة عكست الموضوع في التعميم، فأصبحت معلمًا اشغل وظيفة عمدة، وهذا السبب الحقيقي لظاهرة المعلم العمدة هو عدم تدقيق الإدارة في التعميم، وأنا في البداية استغربتُ الخبر لكن عندما اتصل بي أقربائي وأخبروني انهم فعلا شاهدوا التعميم في مدارسهم، عندها تأكدت أنه خطأ وقعت الإدارة فيه. ومن جهة أخرى نفت الإدارة العامة للتربية والتعليم في خطاب موجه ل“المدينة” ظاهرة المعلّم العمدة، وقالت إنه بالرجوع الى مكتب التربية والتعليم والجهات المختصة اتضح أنه لا صحة لما ورد في الخبر المذكور، وانه لا يوجد أي معلم يشغل وظيفة عمدة حي في محافظة بدر، وتجاهلت الإدارة التعميم رقم 37/6/1/891 في تاريخ 21/11/1430ه الموجه من المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة المدينة المنورة بشأن تعيين عمدة حي ببدر، ونص الخطاب على التالي: بناء على خطاب وكيل إمارة منطقة المدينة المنورة المكلّف رقم 117776/2 وتاريخ 18/10/1430ه بخصوص المدعو زياد ذياب الصبحي والذي يشغل وظيفة معلم بالمستوى الخامس رقم (154888) عمدة لمخطط (ج) ببدر اعتبارًا من 10/10/1430ه.
    وكانت (المدينة) في عددها 17031 نشرت خبرًا بعنوان “بدر تشهد ظاهرة المعلم العمدة” ذكرت فيه أن مدينة بدر شهدت ظاهرة المعلم العمدة، حيث تمت الاستعانة بمعلم ليصبح عمدة لمخطط في بدر، حيث جمع المعلم وظيفتين في نفس الوقت تتبعان لإدارتين مختلفتين بموافقة الجميع.
    الاقتصادية الثلاثاء 04 صفر 1431 ه. العدد 5944
    ظاهرة غياب الطلاب.. دخل الأسرة وشخصية المعلم سببان رئيسيان
    خالد الثاقب
    صالح آل طلحاب من الرياض
    تتنامى ظاهرة غياب طلاب العاصمة الرياض مع كل فترة تسبق الاختبارات، وكذا قبل وبعد العطل والإجازات الرسمية، بشكل واضح، لم تعد تجدي معه الكثير من السبل للحد من الغياب الذي تحول إلى ظاهرة تتزامن مع الاختبارات، التي تنطلق بعد أيام. يرى خالد بن عبد الرحمن الثاقب وكيل مدرسة جابر بن النعمان الابتدائية في شرق الرياض، أن الوالدين قد يسهمان في بروز ظاهرة غياب أبنائهم الطلاب من المدارس على السطح، إذ إن كثيرا منهم يصر على اصطحابهم معه في السفر، خاصة في الفترات التي تسبق الإجازات، ناهيك عن تعويدهم الأبناء على السهر أمام القنوات الفضائية حتى أوقات متأخرة من الليل، وبالتالي يصعب حضوره للمدرسة. ونبه الثاقب إلى وجود مسببات أخرى للتغيب عن المدرسة، منها (الاتفاق الجماعي) فيما بين الطلاب مع بعضهم، في فترات تكون بداية أو نهاية كل فصل دراسي. وأضاف: من الأسباب أيضا ارتفاع المستوى الاقتصادي للأسرة، ما يعني توفير جميع وسائل الترفيه، التي قد تنعكس سلبا على الطالب، فتسهم الأجهزة الإلكترونية بتقنيتها الحديثة، وتنوعها، وقدرتها الهائلة على الجذب في إشغال الطالب وصرفه عن دروسه، وسهره حتى أوقات متأخرة من الليل، أو حتى جذبه للغياب والاستفادة منها وقت الصباح. وشدد خالد الثاقب على أن النقيض قد يسبب تغيب الطالب، بمعنى أن حتى تدهور الحالة المادية للأسرة، وكذا تصدعها بسبب خلافات أسرية، كالطلاق والحرمان من أحد الوالدين، قد يدفع بالطالب إلى الانطواء، وضعف الدافعية والحافز إلى التعليم، ما ينتج عنه تكرار غيابه عن المدرسة. وأشار إلى أن المعلم نفسه قد يسهم في تغيب الطالب، من خلال شخصيته داخل الفصل، وطريقه شرحه للدروس، فمتى كانت مملة وروتينية غير قابلة للتجديد ومواكبة التغيرات التي تحدث للطلاب ومراعاة نفسيتهم، كانت سببا طاردا للطالب ومحبطا له في الرغبة في الحضور، فكثيرا ما نسمع الطالب يقول «لن أحضر غدا لوجود المعلم الفلاني لدينا في ذلك اليوم حصتين أو ثلاث».، والعكس يحدث، فكثيرا من الطلاب أيضا، يحرص على الحضور في ظروف صعبة، لحبه لذلك المعلم. وأكد الثاقب أن من أهم العوامل المحفزة لحضور الطالب إلى المدرسة تكمن في إيجاد الوسائل التربوية قبل وبعد الإجازات والعطل الرسمية، وبث روح الأسرة الواحدة في المدرسة، وجعل الطالب يشعر بأنه بين أهله وإخوته، وعدم وجود أي تمايز من خلال إشاعة العدل في الثواب والعقاب للطلاب، وكذا تقديم النصائح والإرشادات، إضافة إلى أهمية مكافأة المتميزين في حضورهم ومواظبتهم. وأخيرا توطيد العلاقة بين المدرسة والمنزل من خلال مجالس الآباء والمرشد الطلابي.
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    مدرسة مهجورة تثير مخاوف أهالي أبو معن ومطالب بإزالتها
    أحمد المسري – أم الساهك
    مدرسة أبو معن الابتدائية لا تزال مشرعة الأبواب بعد إخلائها في عام 1429ه وأصبحت تشكل مصدر خطر وإزعاج للأهالي المجاورين للمبنى خاصة بعد تعرضه للتخريب والتكسير ، وبات يشكل ملاذا لضعاف النفوس لقضاء مآربهم . يقول محمد القحطاني: إن مبنى المدرسة بعد أن أصبح غير مناسب للتعليم تم إخلاؤه من الطلاب ونقلهم لآخر مستأجر وأصبح المبنى المهجور يثير الذعر بين الأهالي ،حيث أبوابه مشرعة . واستهجن عبدالله آل سعد نقل الطلاب من المبنى الى آخر مستأجر بعيدا عن مواقع سكنهم داعيا الى هدم المبنى وبناء آخر حديث لطلاب المنطقة .وبين فهد القحطاني قيام أطفال باللهو داخل المبنى المهجور مما يشكل مخاطر عليهم ، منوها الى ان المبنى بات مكرهة صحية تنتشر بين جنباته المخلفات والأنقاض مسببة إنتشار الحشرات والقوارض على المساكن المجاورة .وطالب مطلق القحطاني المسئولين بالإهتمام بالصرح العلمي الذي تم هجره منذ سنوات وتركه على حاله منوها الى أهمية إغلاقه لحين هدمه وإزالة الأخطار المصاحبة له.
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    أقدم أحياء الخبر يحتضر .. « 4 - 5 » المدارس المستأجرة «أم» المشاكل في الثقبة
    سلطان العتيبي - الخبر
    «الثقبة» أحد أبرز أحياء محافظة الخبر بالمنطقة الشرقية، خططته شركة أرامكو منذ أكثر من 50 عاما، وسمي بهذا الاسم لوجود ثقب ماء حلو يقع حاليا قرب جامع الثقبة الذي يعاد بناؤه حاليًا، ويبلغ عدد سكانه نحو190 ألف نسمة نسبة كبيرة منهم الآن عمالة وافدة بعد هروب سكانه الأصليين «القدامى» الى أحياء أكثر حداثة وتطورا، بحثاً عن الخدمات البلدية والتعليمية والصحية والاجتماعية والأمنية .. وهو ما احدث بمرور الوقت خللا فى تركيبته السكانية وأصبح الحي حاضنا العديد من الأسر محدودة الدخل التي نزحت اليه من مناطق مختلفة خارج المنطقة الشرقية .. يعيش أغلبها فى منازل متهالكة غير صالحة للسكن .. ورغم ان مساحة الحي تكاد تعادل مدينة كاملة نظرا لأنه كان بالفعل فى السابق مدينة مستقلة عن الخبر، ثم تحوّل لحي تابع لمحافظة الخبر، الا ان خدماته ظلت متواضعة بينما شهدت أحياء الخبر الأخرى تطورا ونموا بالخدمات خلال فترة وجيزة ..«اليوم» تجوّلت في شوارع الحي ورصدت معاناة سكانه التى تراكمت نتيجة غيابه عن أنظار المسئولين وافتقاره لرقابة كافة القطاعات الخدمية وخروجه من دائرة اهتمام الجهات المختصة وتسلّط الضوء فى الحلقة الرابعة على الخدمات التعليمية ومتنفسات الشباب.
    جوّ تعليمي
    لا تزال الثقبة تعاني انتشار المدارس المستأجرة المنتشرة في الحي رغم كثافته السكانية الا ان ذلك لم يشفع له بوجود مدارس حكومية أكثر من الحالية تساهم في وجود جو تعليمي مناسب وملائم للعملية التربوية بديلا عن المنازل التي تفتقد الأجواء التعليمية الجيدة وتغيب عنها أبسط المقومات التعليمية الموجودة في مدارس الأحياء الأخرى سواء مدارس البنين أو البنات.
    غرفة صغيرة
    ويؤكد عبدالله السفياني أن طفله يغادر المنزل صباحا ليدخل مدرسته فى منزل آخر شبيه بمنزله، فلا يشعر داخلها بأي تغيير، فالفصل عبارة عن غرفة صغيرة ولا توجد حصة للرياضة ولا مكان للفسحة سوى السطح ولا طابور للصباح فالجو بعيد تماما عن اجواء المدارس الأخرى التي يدرس بها أقاربه.وطالب السفياني ادارة التعليم بإنشاء مدرسة بمساحة كبيرة خاصة انه لا توجد مدرسة أولاد بالموقع اضافة لإزالة المباني المتهالكة وانشاء مبانٍ حديثة بدلا منها.
    مبنى مستأجر
    وقال خالد القحطاني «ولي أمر» إنه اضطر لإلحاق ابنه بمدرسة بعيدة عن منزله لكونها حكومية نظرأ لأن المدرسة القريبة من المنزل فى مبنى مستأجر فصوله ضيقة، ولا توجد فيها ساحة للعب الأطفال أو متنفس لهم.وطالب ادارة التربية والتعليم بإنشاء مدارس حكومية جديدة بدلا من المدارس المستأجرة الحالية التي تشوّه التعليم ومخرجاته خاصة عندما يتعلم الطالب وبينهم اطفال بالطبع في مبنى غير ملائم.
    نظافة وصيانة
    المدارس الحكومية هي الأخرى ليست أحسن حالا من المستأجرة بعد ان نالت نصيبها من الإهمال خاصة ان انعدام الصيانة اصبح صفة ملازمة لغالبية مدارس الحي باستثناء المدارس التي أنشأتها أرامكو السعودية منذ سنوات طويلة والتى استطاعت الحفاظ على مكانتها، نظرا للعناية الفائقة التي توليها الشركة مقارنة بإدارة التربية والتعليم والتي هي الأخرى وقفت ضمن الجهات الحكومية الأخرى، وجعلت الثقبة في آخر أولوياتها.
    تكدّس بالفصول
    ويشكو الكثير من الطلاب والطالبات من التكدس في الفصول الدراسية التي يتجاوز عدد الطلاب بها 55 طالبا داخل فصل واحد مساحته صغيرة تكفي بالكاد30 طالبا، كما يعانون انعدام النظافة بالفصول الدراسية ودورات المياه. اضافة لسوء الطاولات والمقاعد الدراسية والتي تعاني هي الأخرى من كسور واعطاب، ولا يتوقف الامر عند هذا الحد، وانما تتفاقم المعاناة فى فصل الصيف مع اشتعال درجة الحرارة بسبب عدم توافر وحدات تكييف حديثة وتعطل أغلبها، اضافة الى أن كافة المكيفات بمدارس الثقبة (شباك) وليست مركزية وبالتالي لا تستطيع تبريد فصل مكتظ بتلك الأعداد الكبيرة.
    20 عاماً
    وطالب سعد القبيسي ورائد الشمراني ادارة التربية والتعليم بمدارس البنين والبنات في الثقبة بمزيد من الاهتمام، واكد انه ليس معقولا أن تحافظ مدارس أرامكو بالحي والتي بنيت منذ أكثر من 20 عاما على جودتها وفخامتها وأجوائها التعليمية المناسبة، وكل من يراها يعتقد أن المدرسة أنشئت هذا العام، بينما العكس تماما في مدارس الحكومة التي تفتتح بالحي، ومن يراها يعتقد للوهلة الاولي أن عمرها يزيد على 30 عاما نتيجة الإهمال وعدم الصيانة وفقدان الجودة في مبانيها المهترئة.
    زراعة ملعبين
    ويؤكد رئيس نادي الثقبة خالد الصياح أن النادي يسعى بشكل كبير لخدمة أبناء الثقبة في شتى المجالات رياضيا وثقافيا واجتماعيا وترفيهيا .. وأن الادارة الحالية حققت انجازات ضخمة خلال الشهرين الماضيين، لم تتحقق طوال الاعوام الماضية منها زراعة ملعبين لخدمة شباب الثقبة، كما يسعى النادي في الوقت الحالي لإنشاء مقر جديد، والخروج من المبنى المستأجر الحالي.
    وذكر الصياح أن شباب الثقبة يفتقد لأماكن تحتويهم ونحن نعمل حاليا على احتوائهم.. وقال ان النادي يتواصل حاليا مع المؤسسات الاجتماعية لخدمة أبناء الثقبة، ويسعى النادي للوصول الى الأسر في منازلهم ومشاركتهم مناسباتهم واقامة برامج ترفيهية متنوعة للشباب وتنشيط دور المحاضرات الثقافية والدينية وعقد دورات متنوعة في مجالات الحاسب الآلي واللغة الانجليزية لأبناء الثقبة.
    أوراق ثبوتية
    وتكشف رئيسة جمعية ود الخيرية للتكامل والتنمية الأسرية « لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية النسائية بالثقبة سابقا «نعيمة الزامل» أن هناك العديد من المشاكل التي يعانيها مجتمع الثقبة منها عدم توافر الأوراق الثبوتية والمسكن الملائم لبعض الأسر، وانتشار المخدرات بين الشباب.وتقول إن الكثير من الأسر بلا أوراق ثبوتية مما يحرم الأبناء من الدراسة والعلاج وممارسة حياتهم الطبيعية والحقوق المترتبة لكل من الزوجة والأولاد، وارجعت سبب عدم توافر الأوراق الثبوتية الى اهمال الأب وتقصيره أو هجر الزوجة ومعاقبتها في عدم إعطائها الأوراق الثبوتية التي تثبت نسب الأبناء بجانب بعض الآباء من المدمنين غير المبالين بأي شيء.
    قضية السكن
    وتضيف الزامل إن مشكلة السكن تمثل قضية لدى أهالي الثقبة الذين يعانون ضيق الحال وعدم توافر امكانيات مادية تساعدهم على دفع الايجار بشكل مستمر، كما أن المخدرات من المشاكل الكبيرة التي تحاصر شباب الثقبة وبعض الآباء، بسبب انتشار العمالة بين منازل السكان التي تقوم بتصنيع الخمور وترويج المخدرات ويسقط الشباب في هذا الفخ.. كما أن الأوضاع المادية السيئة لبعض الأسر تدفع بعض الأمهات لبيع المخدرات في أوساط الشباب خصوصا عند أبواب المدارس مما ساهم في انتشار المخدرات بين الشباب اليافعين.. اضافة للشعور بالإحباط بسبب البطالة وجهل بعض الآباء.
    نجدة الثقبة
    ووجهت الزامل عدة مطالب للعديد من الجهات لإنقاذ الثقبة، منها تعاون ادارة التربية والتعليم فيما يخص قبول الأبناء الذين لا يملكون أوراقا ثبوتية بالمدارس خاصة أن تجاهلهم وعدم تعليمهم يؤديان لوجود الفراغ في داخلهم وبذلك من الممكن أن يتّجه الابن للادمان والجريمة.وطالبت الزامل بتكاتف القطاع الخاص لتوظيف الشباب في الثقبة مبينة أن هناك العديد من الشباب يملكون القدرة على العمل بشكل جاد ولكن بشرط وجود رواتب مجزية وتوفير المواصلات خاصة أن العديد من الشباب لا يملكون سيارات تساعدهم على التنقل بسبب سوء الأوضاع المادية لأسرهم، وبعضهم عمل براتب لا يتجاوز 1500 ريال ينفق نصفها على المواصلات مما يجعله لا يستفيد من الراتب ويستسلم للفراغ ثم السقوط فى بئر الادمان.
    متنزه عام
    وطالبت الزامل بلدية الخبر بإنشاء متنزه عام وحدائق متعددة وملاعب للشباب تشمل مرافق ترفيه متكاملة لخدمة سكان الحي وذلك نظرا لكثافة السكان العالية في الثقبة خاصة فى ظل عدم وجود مرافق ترفيهية تخدم السكان باستثناء حديقة واحدة صغيرة، واعربت عن املها فى أن يكون لنادي الثقبة دور فعال يخدم شباب الثقبة رياضيا وثقافيا واجتماعيا وترفيهيا وفي الوقت نفسه يستقطب الشباب من الشوارع ويحتويهم داخل أروقته.
    صحيفة اليوم:الثلاثاء 04 صفر 1431ه العدد:13367
    إصابة 3 طالبات بحفر الباطن و7 حالات إغماء بجدة
    عامر الصبر حفر الباطن نهار الشمري . جدة
    أصيبت 3 طالبات بالمرحلة الابتدائية في احدى المدارس الأهلية بمحافظة حفر الباطن بجروح متفرقة احداهن بحالة حرجة إثر تعرض الحافلة التي تقلهن لحادث مروري بعد خروجهن من المدرسة وتوجههن لمنازلهن .ووقع الحادث في تمام الساعة 12 ظهرا من يوم أمس حيث ارتطمت الحافلة بعمود إنارة على الطريق بعد انحرافها عن المسار واختلت عجلة القيادة من السائق ولم يتمكن من السيطرة الكاملة عليها بعد أن اعترضتة سيارة أخرى، وعلى الفور تدخل أصحاب المركبات المارة على الطريق بإسعاف الطالبات ونقلهن لمستشفى الملك خالد العام .وأشرف على الحالات المصابة فريق طبي متخصص بالجراحة والمخ والأعصاب والباطنية والعظام وعدد من الممرضين ، وبعد الفحوصات الطبية اللازمة التي أجريت لهن بقسم الإسعاف تبين من خلالها إصابة طالبة ( 9 أعوام ) بنزيف في الرأس وتجمع دم في البطن وجروح خفيفة بفروة الرأس مما استدعى لوضعها في قسم عناية الأطفال بالمستشفى .وتخضع الطالبتان الأخريتان اللاتي أصبن بجروح واصابات طفيفة لمتابعة طبية بعد تنويمهن في المستشفى وحالتهن في عمومها مستقرة .كما تجمهر أولياء الأمور لدى قسم الطوارئ بالمستشفى للاطمئنان على بناتهم في حين حضرت مسئولات من المدرسة للتأكد من سلامة الطالبات بعد ابلاغهن بالحادث . كما تعرضت 7 طالبات بمدرسة ثانوية بجدة يوم امس الى حالة إغماء جماعي في وقت واحد بعد موجة الغبار والرياح التي اجتاحت المحافظة .وأكد الناطق الإعلامي لإدارة الدفاع المدني بمنطقة مكة المكرمة النقيب عبدالله العمري ،ورد بلاغ لغرفة العمليات عن وجود 7 حالات إغماء لطالبات بداخل مدرسة ثانوية بنات مسائي بحي النسيم . وأضاف العمري بأن فرق الإنقاذ انتقلت للموقع موضحا ان مديرة المدرسة أفادت بأن حالات الإغماء تم التعامل معها من خلال طبيبة المدرسة و لا حاجة لفريق صحي يباشر حالة الطالبات .وبين الناطق الإعلامي لإدارة الدفاع المدني النقيب عبدالله العمري تم انسحاب فريق الدفاع المدني من الموقع بناء على طلب مديرة المدرسة ومندوب التعليم .وأكد النقيب عبدالله بأن الدفاع المدني غادر الموقع بعد التأكد من انتهاء الوضع بعد تقرير الفريق الطبي الذي عاين حالات الطالبات .

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الردود
    2,376
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: اخبااار+عاجل=عن التعليم يوميا" سواء(معلمين -معلمات) بشكل يومي تقرأه هنا وبشكل متج

    أخبار الوزارة


    الوطن :الأربعاء 5 صفر 1431 ه العدد 3400
    بدء مطابقة وثائق خريجي كليات المعلمين تمهيدا للتعيين
    جدة: حسن السلمي
    بدأت وزارة التربية والتعليم أعمال مطابقة وثائق خريجي عامي 1427 و1428 من كليات المعلمين تمهيدا لاستكمال الإجراءات النهائية للإعلان عن تعيينهم خلال الشهرين المقبلين لسد الاحتياج وفق الضوابط.جاء ذلك عبر رسائل نصية تلقاها جميع المعلمين خريجي هاتين الدفعتين، والذين تم حصر بياناتهم عبر برنامج التبادل الإلكتروني على البوابة الإلكترونية لوزارة التربية والتعليم، وطالبتهم الوزارة فيها بالحضور إلى مقرها بالرياض بشارع المطار القديم، والتواجد في قاعة الدكتور إبراهيم الدريس من الساعة الرابعة عصرا وحتى السابعة مساء، وذلك في اليوم المحدد لكل متقدم في تلك الرسالة.إلى ذلك، أكد مسؤول بالإدارة العامة للشؤون الإدارية والمالية بوزارة التربية والتعليم أن العمل يجري لاستكمال إجراءات تعيين خريجي كليات المعلمين عامي 1427 و1428، وأن وقت إعلان تعيين هؤلاء المعلمين يعتمد على سرعة إنجاز إجراءاتهم، ومطابقة وثائقهم من قبل الجهة المعنية بالوزارة، متوقعا أن يتم ذلك خلال شهر ربيع الأول المقبل.وكشف عن أن أعمال مطابقة وثائق الخريجين المعنيين تتضمن كل من سجل بياناته في البرنامج دون استثناء بهدف التحقق من صحة المدخلات لحفظها في سجلات الوزارة، وأنها تشمل جميع من أدخل بياناته عبر حصر خريجي 27 – 28، ومن ثم البدء في المراحل التالية للتعيين وسد الاحتياج وفق الضوابط المنظمة لذلك، متوقعا أن يتم استيعاب جميع خريجي هاتين الدفعتين.وأوضح أنه يجب على المتقدم إحضار أصل الوثيقة، وأصل السجل الأكاديمي والهوية والوطنية، مع صور مصدقة لكل منها، وأن يلتزم المتقدم باليوم المحدد للمطابقة، وأن عدم حضوره لإجراءات المطابقة في موعدها المحدد يعتبر طلبا من المتقدم بعدم الرغبة في الانضمام لبرنامج حصر هؤلاء الخريجين.وأوضح أن تعيين الخريجين من هاتين الدفعتين من كليات المعلمين يأتي لاستشعار الوزارة دورها في تعيينهم، كونها الجهة المشرفة على كليات المعلمين إبان تخرج هؤلاء المعلمين منها، وأن الدفعات اللاحقة تخضع لنظام وزارة التعليم العالي، وهي الجهة المشرفة حاليا على كليات المعلمين، ويخضع خريجوها قبل التعيين للمفاضلة التي تجريها وزارة الخدمة المدنية وفق احتياج وزارة التربية سنويا أسوة بخريجي الجامعات.
    ===============
    الجزيرة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 13628
    لدعم الأطفال المرضى بالسرطان
    الطياش: 300 ألف ريال مكافأة للفائزين بجائزة الأميرة عادلة بنت عبد الله
    الجزيرة – الرياض :
    أوضح أمين عام جائزة «الأميرة عادلة بنت عبد الله العلمية والإنسانية في مجال سرطان الأطفال» الدكتور فهد بن عبد الله الطياش أن الجائزة تمنح في ثلاثة مجالات متنوعة هي المجال العلمي بفرعي البحث العلمي والخدمات الطبية، والمجال الإنساني بفرعي الدعم الفردي والمؤسسي، ومجال الإرادة والتحدي بفرعي طفل أو طفلة، أسرة أحد الأطفال المصابين بالسرطان». وقال الطياش «تمنح الجائزة للباحثين ذوي المساهمة الفعالة في أبحاث علمية متميزة في مجال سرطان الأطفال وما له علاقة بالمرض، أو عملوا على تطوير وسيلة أو عقار طبي لمساعدة الأطفال المرضى بالسرطان، على أن تكون الأبحاث والدراسات المقدمة لنيل الجائزة محكمة ومنشورة ومختصة بمجال الجائزة، كما تقبل الترشيحات للجائزة من الهيئات العلمية والجامعات والمؤسسات الطبية والأفراد». فيما يخص ضوابط فرع الجائزة للخدمات الطبية أشار إلى أن «جائزة البرامج الطبية تمنح للجهة التي تسهم مساهمة فعالة في إعداد أو تطوير البرامج والمشاريع المتميزة في مجال سرطان الأطفال، شريطة أن تكون الخدمات الطبية المرشحة مرخصة من قبل الجهات المسؤولة سواءً كان المرشح من الهيئات العلمية، أو الجامعات، أو المؤسسات الطبية، أو الأفراد. وحول ضوابط فرع الجائزة للخدمات الإنسانية أبان «يجب أن يكون المرشح من المبادرين بدعم أعمال الخير المتخصصة في مجال الأطفال المرضى بالسرطان وذويهم سواء كان المرشح فرداً أو مؤسسة، وأن يكون المرشح حريصاً على استمرار تواصله وعطائه في هذا المجال، وأن يكون للمرشح إنجازات مميزة في خدمة الأطفال المرضى بالسرطان وذويهم». وأضاف «أما جائزة الإرادة والتحدي فتمنح الجائزة لطفل أو طفلة من المصابين بمرض السرطان، وأسرة ممن برزت فيهم روحي الإرادة والتحدي في مواجهة المرض». وأوضح الطياش أن جائزة الأميرة عادلة بنت عبد الله العلمية والإنسانية في مجال السرطان بالنسبة لفرع الجائزة للبحث العلمي عبارة عن مكافأة مالية قدرها 100 ألف ريال، و100 ألف ريال أخرى تمنح للفائز بجائزة الخدمات الطبية، أما فرع الجائزة للخدمات الإنسانية فيمنح الفائز درع جائزة الأميرة عادلة بنت عبد الله بن عبد العزيز للخدمات الإنسانية، فيما يمنح الفائز في فرع الإرادة والتحدي طفل أو طفلة مكافأة مالية قدرها 50 ألف ريال، ومثلها للفائز في فرع الأسرة. وأضاف: «سيمنح جميع الفائزين بالجائزة وثيقة منح الجائزة، كما سيتم الإعلان عنهم في جميع الوسائل الاعلامية». الجدير بالذكر أنه تم تحديد نهاية الشهر الجاري موعداً لإقفال باب الترشيح للجائزة بفروعها، حيث يتوجب على المشاركين تقديم طلبات اشتراكهم إلى إدارة الجائزة خلال هذه الفترة في جمعية سند الخيرية لدعم الأطفال المرضى بالسرطان. وسيتم الإعلان عن الفائزين في حفل خاص بهذه المناسبة.
    =====================
    الحياة :الأربعاء 5 صفر 1431 ه
    «التربية» تطلق حملة ل «تطهير» المدارس من العمالة المخالفة
    جدة - منى المنجومي
    أطلقت وزارة التربية والتعليم حملة لتطهير المدارس «الأجنبية» المنتشرة في المدن السعودية، من العاملين المخالفين لنظام الإقامة.وبحسب المشرف العام على الإعلام التربوي في وزارة التربية والتعليم الدكتور فهد الطياش فإن القرار يأتي بعد تسجيل الوزارة حالات «فردية» تعلقت بتشغيل بعض المدارس الأجنبية عاملين ليسوا على كفالتها.وقال الطياش ل «الحياة»: «يعد هذا الإجراء مخالفة صريحة لشروط التراخيص الممنوحة للمدارس وقرار مجلس الوزراء رقم 191 القاضي بعدم تمكين أي شخص غير سعودي من العمل في المدرسة، ما لم يكن على كفالتها ومصرحاً له بالعمل، شريطة ألا يعمل في مهنة تخالف المصرح له بالعمل فيها. وقد عمّم على المدارس الأجنبية، لاسيما بعد أن لوحظت الاستعانة بعاملين أجانب في فترتي الإنشاء والتوسيع لبعض المدارس».وأكد المشرف العام على الإعلام التربوي أن تشغيل العاملين غير المرخص لهم من قبل المدارس الأجنبية، يعد مخالفة تستوجب مجازاة المدارس بموجب لائحة تنظيم المدارس الأجنبية.ولفت إلى أن المادة ال 22 من لائحة تنظيم المدارس الأجنبية، تنص على فرض غرامات مالية لا تقل عن 500 ريال ولا تتجاوز 5000 ريال، لكل من خالف أحكام هذه اللائحة. مشيراً في الوقت ذاته إلى سعي وزارة التربية والتعليم لتطبيق لوائح نظام مكافحة التستر الصادر بالمرسوم الملكي رقم 119، في ما يخص العاملين غير السعوديين في المدارس الأجنبية.وتنص المادة 11 من نظام التستر (حصلت «الحياة» على نسخة منه)، على أن «الإدانة بمخالفة أحكام نظام مكافحة التستر، يترتب عليها شطب السجل التجاري الرئيس أو السجل الفرعي المتعلق بالنشاط والمحل الذي وقعت فيه المخالفة، وإلغاء جميع التراخيص الصادرة لمحل المخالفة من أي جهة، وتصفية النشاط الخاص بالمحل الذي وقعت فيه المخالفة خلال 60 يوماً من صدور الحكم النهائي، إضافة إلى منع المتستر من مزاولة النشاط نفسه في محل المخالفة لمدة لا تزيد على خمس سنوات، وإبعاد غير السعودي عن السعودية بعد تنفيذ الحكم وسداد الزكاة والضرائب والرسوم وأي التزام آخر بالتضامن بين المتستر والمتستر عليه نتيجة التستر.
    =====================
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    مدير المدارس السعودية في الخارج ل “عكاظ”:
    اعتمدنا 35 مركز اختبارات للقضاء على التلاعب
    عبدالله عبيدالله الغامدي الرياض
    أبلغ «عكاظ» مدير المدارس السعودية في الخارج في وزارة التربية والتعليم الدكتور ماجد الحربي أن قرار إقامة اختبارات الثانوية العامة لطلاب وطالبات الانتساب في عدد من دول العالم، يأتي بهدف ضمان سلامة الشهادات التي تمنح للطالبات والطلاب ومنع التلاعب، مؤكداً أن الوزارة لن تصادق على أي شهادة ما لم تكن مصادقا عليها من قبل الوزارة وتحت إشرافها. وذكر أن الوزارة اعتمدت 35 مركزا في مختلف دول العالم لإجراء الاختبارات للطلاب للمتواجدين في الخارج والبالغ عددهم نحو ألف طالبة وطالب، مؤكداً بأن اختبارات الفصل الدراسي الأول ستنطلق خلال إجازة الربيع وسيتولى الإشراف عليها في كل مركز الأكاديمية السعودية في البلد الذي يقيم فيه الطلاب.وحول شكاوى عدد من أولياء أمور الطالبات والطلاب في بريطانيا من صعوبة الوصول لمقر الامتحانات قال «تحديد موقع إجراء اختبارات الطلاب والطالبات المنتسبين في الثانوية العامة في مدينة لندن جاء بناء على طلب الملحقية الثقافية في السفارة السعودية في لندن».مؤكداً أن الوزارة ليس لديها أي مانع في تأجيل اختبارات الفصل الأول لمدة تصل لأربعة أسابيع إذا ما تلقت طلبا من أولياء الأمور، مشدداً على أنه في إمكان الطلاب الذين لا يرغبون في دخول اختبار الفصل الدراسي الأول أن ينهوا اختباراتهم في نهاية العام.

    المدينة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد :
    استمارة حصر البيانات تهدد بحرمان 200 ألف معلم ومعلمة من الدرجات الوظيفية
    عناد العتيبي - الطائف
    جددت استمارة بيانات قامت وزارة التربية والتعليم بتوزيعها على كافة إدارات التعليم مخاوف 205 آلاف معلم ومعلمة من أن تستخدم كتنازل عن باقي حقوقهم الوظيفية التي يطالبون بها في دعواهم المرفوعة ضد التربية في ديوان مظالم جدة ، في حين رأى آخرون بأنها لربما تستخدم ضدهم قانوناً مما يحرمهم من المطالبة بدرجاتهم الوظيفية المستحقة النظامية ، حيث تضمنت تلك الاستمارة (المستوى المستحق – والمستوى الحالي – والمؤهل – والتوقيع) وكانت المخاوف قد بدأت عندما قامت وزارة التربية يوم أمس الأول بتوزيع تلك الاستمارة واعتمادها كإجراء للتأكد من وضع المعلم والمعلمة التربوي وغير التربوي كل حسب مستواه المستحق، وذلك بعد تنفيذ قرار إعطاء المستويات المستحقة لهم وفق المادة 18 / أ ، حيث جاءت المخاوف بشكل أكبر بتضمين تلك الاستمارات بإقرار خطي يوقع عليه كل معلم بصحة المستوى الذي تم تحسينه عليه وأنه المستحق له نظاماً، وذلك على المستوى الخامس للمعلمين التربويين والرابع لغير التربويين، محملة المسؤولية كاملة للمعلم الذي يدوّن معلومات غير صحيحة في الإقرار وما يترتب على ذلك من تبعات مالية ونظامية. وإزاء تلك المخاوف التي تداولها الشارع التعليمي والتربوي عبر رسائل الجوال أوضحت اللجنة الإعلامية لمعلمي ومعلمات المملكة في بيانها يوم أمس بأنه ومن خلال الاطلاع على أنموذج الاستمارة تبين أن الاستمارات لا تدعو للخوف أو الشك فهي فقط لحصر ومعرفة المعلمين والمعلمات الذين يحملون المؤهل التربوي أو غير التربوي والحاصلين على المستوى الخامس أو الرابع وذلك تمهيداً لمعالجة الأخطاء التي وضعت بعضاً منهم على مستوى لا يُناسب مؤهله، فالبعض أعطي المستوى الخامس وهو يستحق الرابع عطفاً على المؤهل ، والعكس صحيح ، مشيرة إلى أن الاستمارة تضمنت خانات: (المستوى المستحق - المستوى الحالي - نوع المؤهل "تربوي أو غير تربوي" - التوقيع – ملاحظات) مبينة أن المعلم إن أراد التأكد يكتب في خانة الملاحظات أنه (لم يتم إعطاؤه الدرجة المستحقة)، موجهة شكرها وتقديرها لوزارة التربية على جهودها في القيام بتعديل أخطاء وضع المعلمين أو المعلمات على مستويات لا يستحقونها وفقاً لمؤهلاتهم العلمية ، لافتة إلى أنه مع التعديل الأخير وفق المادة 18 / أ حدث جملة أخطاء وظيفية منها على سبيل المثال لا الحصر "وضع بعض المعلمين والمعلمات على المستوى الخامس وهم يستحقون الرابع وفقاً للمؤهل ، أو وضعهم على الرابع وهم يستحقون الخامس وفقاً لمؤهلاتهم أيضاً" ومن الجهة القانونية أكد أحمد المالكي محامي المعلمين والمعلمات - بعد ورود عدة اتصالات من المعلمين والمعلمات لأخذ رأيه في تعبئة الاستمارة من عدمه بعد مخاوفهم بأن تستخدم تلك الاستمارات ضد نيلهم بقية حقوقهم – أن هذا الإجراء يعد أمراً عادياً من أجل حصر البيانات ، موضحاً أن وزارة التربية تقف مع منسوبيها ، مشيراً إلى أنه في حال افترضنا بأن استخدمت ضدهم فالمعلمون والمعلمات لا يطالبون بالمستوى المستحق المدون في الاستمارة بل يطالبون ببقية حقوقهم الوظيفية المتمثلة في الدرجات الوظيفية المستحقة والفروقات المالية واحتساب سنوات البند 105، منوهاً بنمو الثقافة الحقوقية للمعلمين والمعلمات وهذا ما لمسه من خلال استشاراتهم عن مدى صحة تعبئة تلك الاستمارات.
    =====================
    =================
    صحيفةاليوم : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 13368
    بعد انتشار حوادث السرقة والسطو على المنشآت التعليمية
    وزارة التربية والتعليم تحذر حراس المدارس من التأخير والغياب
    عبد اللطيف المحيسن الاحساء
    تكررت حوادث السرقة والمفقودات داخل المدارس والمنشآت التعليمية. فبعد ان قفز التعليم قفزة تكنولوجية متقدمة، حيث أصبحت المدارس والجامعات تحتوي على العديد من الاجهزة المتطورة التي يتجاوز ثمنها آلاف الريالات وفي اطار الحفاظ على المنشآت التعليمية أكد المدير العام للشؤون المدرسية والمالية بوزارة التربية والتعليم صالح بن عبد العزيز الحميد وجود ملاحظات على حراس المدارس البنين والبنات. وقد أكد الحميدي في خطاب تم توزيعه على جميع ادارات التربية والتعليم البنين والبنات بوجود ملاحظات على حراس المدارس من غياب وتأخير الحضور للدوام الدراسي، ونوه بضرورة التأكيد على الحراس بالتقيد بالدوام «حضورا وانصرافا» والتواجد بصفة مستمرة بالمدرسة وان يكون هناك دور للاقسام المتابعة بوضع خطط لمتابعة ذلك على ان يتم التنسيق بين المدرسة وقسم الخدمات في الحالات الطارئة مثل مرض الحارس او الاجازة المرضية لتأمين البديل. وقد وجه مدير التربية والتعليم «بنين» بمحافظة الاحساء أحمد بن محمد بالغنيم لجميع المدارس البيان والادارات بالمحافظة بأنه على جميع الحراس التقيد بالنظام. الجدير بالذكر ان بعضا من الحراس ذكروا انه وبالرغم من تعدد مهامهم ومسؤولياتهم إلا ان ما يتقاضونه لا يوازي ساعات العمل التي يؤدونها أو نوع الاعمال التي يقومون بها، إضافة الى تصنيفهم على مرتبة وظيفية دون المستحقة ولا تتغير ابدا. فالكثير منهم لايزال على مراتب متدنية، والبعض منهم لم يحصل على حق الترسيم الحكومي، ولا يزالون على بند أجور العمال بالرغم من تعدد مهامهم ومسئولياتهم، إذ يعتبر الحارس هو المسؤول الأول عن أي حادثة في المدرسة أو فقدان أي شيء من العهد المدرسية. كما ان حراس المدارس لا يتمتعون بالإجازة كباقي الموظفين.
    فالحارس مرتبط بالمدرسة ارتباطا كليا، ولا يمكنه التمتع بطعم الراحة من العمل أو متابعة أموره الخاصة في الدوائر الحكومية ومراجعتها، ما يفقده أقل حقوقه في الحياة.
    =======================
    ===================
    الندوة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 583
    الموهبة بين المرونة والتمرد
    ربيع شكري سلامة
    الموهبة قد تكون تمرداً على المجتمع الذي يعيش فيه الموهوب وقد تكون استجابة ومرونة شديدة مع المجتمع وقد تكون انعزالية عن المجتمع واستغلالية ذاتية وقد ينفر منها المجتمع وقد يتآلف معها المجتمع الموهبة أحياناً ما تكون صاحبة ألفة وأحياناً أخرى قد تكون صاحبة مثير وقد تكون آراؤها مخالفة لما حولها فقد تكون ناجحة نجاحاً باهراً في مجال مخفقة في مجال آخر وقد تكون الموهبة مصاحبة للاضطرابات النفسية والسلوكية والانفعالية ولكنها بارعة في مجالات العلوم والبعيدة عن القيادة فهناك موهبة تبدأ من الطفولة بالتمرد على الزملاء والشرود من التعليم والذي يشاهده غير مناسب له يصاحب العديد من المشكلات مع الغير والأكثر من ذلك تكرار هذه المشكلات مصاحبة بالنشاط الزائد وفرط الحركة مع معاكسات وعيش حياة الطفولة بكل معانيها من هدم وتكسر وإهدار لبعض الممتلكات ولم يجد من يقومه أو يفهم لماذا يفعل ذلك الطفل حتى ينخرط في الحياة والعمل ويصل إلى الالتزام فإذا به قمة بالاتزان والتفاني في العمل والنجاح المبهر والمستمر والوصول بالكفاءة والارتقاء إلى أعلى ما يتخيله الغير وسبق العديد من المتفوقين دراسياً وأكاديمياً وهناك من لم يجد هذا الطريق ويضل الطريق ولكن لديه الموهبة فيستطيع النجاح بالقدرات العالية وتسخيرها إلى الطرق غير المشروعة كالنصب والسرقة والاحتيال فنجد الكثير من هؤلاء يفعل جريمته النكراء دون أن يشعر به أحد أو يوهم الكثير بأنه صاحب المبادئ ولكن لا يستطيع عمل مثل هذه الأشياء أو يحبك العمل بطريقة شاذة عن العقل البشري أن لا يستطيع القيام بها إلا أصحاب المواهب والقدرات حتى انه يستطيع السيطرة والخداع الأعلى وأرقى العقول المتفتحة وهناك من يكون لديه القدرات والموهبة لكنه لم يجد التوظيف السليم فيقع داخل الجماعات الضالة ويبدع فيها ويدخل ولا يستطيع الخروج وهناك من يكون لديه الموهبة ولكن قدرات اجتماعية أخرى كالموسيقى والرقص ثم ينخرط في جماعات شاذة عن المجتمع ويتحول من داخل الموسيقى والرقص المبدع إلى صندوق الملاهي اللاأخلاقية وخلافه من مشكلات المجتمع كل ذلك بسبب عدم التوجيه السليم سواء كان من الأسرة أو من المجتمع الذي يجب عليه الاهتمام بالمواهب والقدرات والاهتمام ببحث الحالات والتشخيص منذ الصغر حتى يستطيع خدمة مجتمعه في الكبر وفتح مراكز التدريب على القدرات والمواهب. ودعم وتوجيه هؤلاء الأشخاص ومساعدتهم في كيفية تحديد الأهداف فهي أساس النجاح واكتشاف الملكات إلى جانب المساعدة في فتح المجالات التي تستطيع تفجير الطاقات وتطوير المهارات على الرغم من وجود 2% من البشر لديهم الابداع في القيادة بالفطرة ولكن 96% قابلون للتدريب الابداعي في القيادة وتفجير الطاقات فالدعم والتوجيه والارشاد وفتح المجالات وزيادة الابحاث وتسخير الطاقات تعمل على رفع شأن المجتمع وزيادة مبدعيه فالميكنة المعقدة عندما يعمل عليها الافراد لابد أن يتعرف عليها أحد هؤلاء دون العودة إلى خبراء هذه الميكنة فكل ذلك من خلال فتح المجالات أمام الطاقات المنتجة والتي يخرج منها أصحاب المواهب والقدرات النافعة لتفسها ومجتمعها.











    أخبار إدارات التعليم


    الرياض : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 15185
    فتح باب التقديم للراغبين في تدريس محو الأمية.. السبت
    الرياض - منصور الحسين
    تعتزم الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة الرياض للبنين البدء في استقبال طلبات الراغبين من الخريجين الجامعيين التربويين للعمل في مجال محو الأمية في برنامج (مجتمع بلا أمية) شريطة حصر الأميين من قبل طالب العمل وتعبئة الاستمارة بما لا يقل عن عشرة دارسين (خمسة منهم سعوديون). وأوضح مساعد المدير العام للشؤون التعليمية الدكتور محمد بن عبدالعزيز السديري ان مقر استقبال المتقدمين في إدارة تعليم الكبار بمبنى الشؤون التعليمية من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة الثانية ظهرا ومن الساعة الرابعة والنصف حتى الساعة السابعة والنصف مساء ابتداء من السبت 8/2/1431ه إلى الأربعاء 19/2/1431ه.
    الرياض : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 15185
    المعالجات التربوية والدعوة للحوار في لقاء إرشادي بتعليم بنات الرياض
    د. محمد العمرانالرياض - الرياض
    افتتح مدير عام التربية والتعليم للبنات بمنطقة الرياض الدكتور محمد بن منصور العمران أمس الثلاثاء اللقاء الإرشادي الثالث لمديرات المدارس تحت عنوان (فاعلية الإرشاد بمساندة القائد في المؤسسة التعليمية) والذي تنفذه إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات بإدارة التربية والتعليم بمنطقة الرياض لمدة يومين.وبدأت اللقاء بكلمة الدكتور محمد العمران مدير عام التربية والتعليم للبنات بمنطقة الرياض ثم بعد ذلك قدمت خلال اللقاء ثلاث أوراق عمل من إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات. وقدمت الورقة الأولى مديرة إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات التي قدمتها المشرفة التربوية بعنوان (معاً نحو إرشاد متميز) ثم الورقة الثانية التي قدمتها المشرفة التربوية الأستاذة نوف عايش المطيري بعنوان (المعالجات التربوية داخل المؤسسة التعليمية)، ثم الورقة الثالثة والتي تضمنت تجربة تربوية إرشادية لعلاج الظواهر السلوكية في المدرسة من قبل المشرفة التربوية الأستاذة جوهرة العثيمين والمشرفة التربوية الأستاذة مها الشارب، كما شاركت هيئة حقوق الإنسان بهذا اللقاء بطرح ورقة عمل بعنوان (دعوة للحوار والتسامح) من قبل الأستاذة أروى صالح الصيخان. واختتم اللقاء بحوار مفتوح شهد عدداً من التساؤلات والاستفسارات والمداخلات التي كان لها دور في إثراء الميدان وتبادل الخبرات بين القيادات التربوية في هذا اللقاء. يذكر بأن هذا اللقاء يُعد لقاء تواصل بمديرات المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية (حكومية وأهلية) لتوضيح ماهية العمل الإرشادي وكيفية تفعيله من خلال تكامل الجهود داخل المؤسسة التعليمية. ويهدف اللقاء إلى نشر ثقافة التوجيه والإرشاد وأهميته في الميدان التربوي، والأهداف التفصيلية منه هي التعريف بدور مديرة المدرسة كقائد للعملية الإرشادية، وتوضيح الدور التكاملي لمنظومة المجتمع المدرسي في التخطيط لبرامج التوجيه والإرشاد وتفعيلها، وتفعيل الدور التربوي لمديرة المدرسة في مواجهة الظواهر السلوكية وتقديم المعالجات التربوية المناسبة، وتفعيل دور المدرسة كمؤسسة تربوية في تنشئة الطالبات.
    الرياض : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 15185
    حريق يأتي على مدرستين بمهد الذهب ويحوّل المعلمين إلى رجال إطفاء وإنقاذ
    مهد الذهب – مالك معيض
    تعرضت مدرستا متوسطة المواريد وابتدائية المواريد إلى حريق الأحد الماضي أدى لخسائر مالية وأضرار في المباني دون وقوع إصابات . وقد اندلع الحريق في كيبل كهربائي بين المدرستين وعلى الفور تحول المعلمون إلى رجال إطفاء وتم إخلاء أكثر من 100 طالب إلى بر الأمان خارج فناء المدرسة فيما كافح عدد آخر من المعلمين وحراس المدرسة لمواجهة النار بالماء والتراب خشية انتقال الحريق إلى وسط المدرسة . وأوضح ل(الرياض) المتحدث الرسمي للدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة العقيد منصور الجهني أن الحريق اندلع في كيبل كهربائي عند الساعة الثامنة صباحاً من يوم الأحد الماضي وعلى الفور توجهت فرقة الدفاع المدني للموقع وقامت بإطفاء الحريق وتسليمه إلى شركة الكهرباء لإعادة التيار الكهربائي الذي فصل عن قرية المواريد بالكامل بسبب الحريق. وأضاف الجهني بأن الحريق لم يتسبب في أي إصابات وتم إخلاء الطلاب قبل وصول الدفاع المدني لموقع الحريق. ومن جانب آخر أنقذ الدفاع المدني في مهد الذهب طفلاً ذا عامين كان قد احتجز في دورة مياه داخل منزل ذويه وقد تسبب صراخ الطفل المتواصل في حالة قلق كبير حتى تدخل الدفاع المدني وأنقذ الطفل وهو في صحة جيدة.

    الوطن :الأربعاء 5 صفر 1431 ه العدد 3400
    "التربية" تتعاون مع جهات حكومية للبت في قضايا العنف داخل المدارس
    منع المديرات من إبلاغ الشؤون الاجتماعية بحالات العنف
    الرياض: فاطمة باسماعيل
    أكدت مديرة إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات بإدارة التربية والتعليم مشاعل بنت أحمد الدخيل، أن لجنة العنف التي ترأسها تنسق حاليا مع دار رعاية الفتيات وإمارة مدينة الرياض وهيئة حقوق الإنسان؛ بهدف سرعة البت في قضايا العنف المرفوعة للإدارة, سواء من الطالبات ضد الإدارة المدرسية, أو من قبل الإدارة المدرسية ضد إحدى الطالبات, أو حتى العنف الأسري الذي تتعرض إليه الطالبات في المنزل، مشيرة إلى أن الاجتماعات قائمة بين هذه الجهات بشكل مستمر لضمان إعطاء كل ذي حق حقه.وأشارت الدخيل في تصريح ل"الوطن" أمس إلى أن منع مديرات المدارس من تبليغ جهات أخرى عن حالات العنف يرجع لأسباب تنظيمية بحتة, وأن إدارة المتابعة هي التي تقوم بذلك الإبلاغ, موضحة أن لمديرة المدرسة أو الطالبة الحق في طلب حقها العام من الجهات خارج الاختصاص من أقسام شرطة وغيرها، ولكن هناك إجراءات ولوائح داخل منظومة المدرسة تطبق وعقوبات تصل للفصل لمن يثبت تورطها في سلوكيات سيئة.وكانت إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات بإدارة التربية والتعليم للبنات بمنطقة الرياض عقدت صباح أمس اللقاء الإرشادي الثالث لمديرات المدارس بحضور ما يزيد عن 500 مديرة مدرسة ثانوية تحت عنوان "فاعلية الإرشاد بمساندة القائد في المؤسسة التعليمية" تحدثت فيه مشاعل بنت أحمد الدخيل عن أهمية نشر ثقافة الاطلاع على التعاميم بين منسوبات التعليم، مشيرة إلى أهمية اتباع التعليمات بشأن حالات العنف في المدارس وعدم الاتصال بوزارة الشؤون الاجتماعية في حال اكتشاف سلوكيات غير سليمة من قبل الطالبات وعلى أن تقوم المديرات بإبلاغ الادارة المعنية داخل وزارة التعليم، مع الاحتفاظ بالسرية التامة لتلك الحالات والاستعانة بذوي الخبرة وأهمية إطلاع الطالبة على الإجراءات المتخذة ضدها وضبط الواقعة لحفظ حق كل الأطراف.وأوضحت أن العجز الذي تشهده المدارس من المرشدات الطلابيات رفع بشأنه للوزارة لتوفير بديل على بند محو الأمية أو بند المعلمة البديلة، إلا أن الرد لم يأت حتى الآن.في المقابل أجرت المشرفتان التربويتان جوهرة العثيمين ومها الشارب دراسة بعنوان "تجربة تربوية إرشادية لعلاج الظواهر السلوكية في المدارس" شاركت فيها 450 طالبة على عشر مدارس للبنات بالرياض.
    الوطن :الأربعاء 5 صفر 1431 ه العدد 3400
    توصية بتوفير ميزانية خاصة لرعاية الموهوبات في المدارس
    أبها : سامية البريدي
    دشن مدير التربية والتعليم للبنات بمنطقة عسير الدكتور علي الموسى أول من أمس اللقاء التربوي الرابع لموهوبات المنطقة , وقال الموسى في كلمة ارتجلها عبر الدائرة التلفزيونية " إن إدارة التربية والتعليم حظيت بعدد من اللقاءات التربوية البناءة ومن بينها هذا اللقاء الذي يهتم بالموهوبات وبرامج رعايتهن وتلبية احتياجاتهن ".وعاتبت مديرة الإعلام التربوي بتعليم عسير منى الكودري المسؤولين عن رعاية الموهوبات بقولها " رغم إقامة العديد من اللقاءات وعدد من المهارات التي تختص بالطالبات الموهوبات ومرور عشر سنوات على برامج الموهوبات إلا أن عدد الموهوبات السعوديات خلال تلك السنوات لم يتضاعف .وأكدت مديرة الإدارة العامة للموهوبات منى باهبري دور المملكة في الاهتمام بالموهوبات وأن وزارة التربية والتعليم تسعى بخطى حثيثة ممثلة بإدارة الموهوبات التي تبذل جهودا كبيرة في تهيئة البيئة التربوية المناسبة و تأهيل الكوادر البشرية في جميع مناطق ومحافظات المملكة وأنها تسير وفق منهجية علمية مدروسة في برامج الموهوبات ."تلتها ورقة عمل لمديرة إدارة الموهوبات بتعليم عسير نورة السرحاني تحت عنوان :" واقعنا إنجاز وطموح نحو القمة " حيث بينت مراحل تطور عمل الإدارة وزيادة الموهوبات في عسير والذي بدأ الاهتمام بهن 1425 وكان عددهن 10 طالبات موهوبات من مدرستين، وفي العام الماضي تجاوز عدد الموهوبات في عسير 850 موهوبة .تلاها ورقة عمل عن " إرشاد الموهوبات " قدمتها مديرة إدارة الموهوبات بمكة المكرمة إيمان طاهر السقاف ، وكان للتقنية الجديدة تقنية "النانو" دور في اللقاء مع الموهوبات حيث طرحت مديرة إدارة الموهوبات بنجران أسماء الدهلاوي فكرة التقنية واستفادة الموهوبات منها .وختم اللقاء لليوم الأول بورقة عمل لمشرفة البرامج بتعليم القصيم تهاني الميموني تحدثت في ورقتها التي عنوانها :" مسؤولية الموهوبات إلى أين ؟ " .وقدمت مديرة إدارة الموهوبات بمنطقة عسير نورة السرحاني تلخيصًا للتوصيات وفي ختام الملتقى أمس دعت إلى انطلاق التعاون مع المركز الوطني للقياس والتقويم فيما يخدم الطلاب والطالبات الواعدين بالموهبة ، بالاضافة إلى توفير ميزانيات خاصة من قبل مدر يري التربية والتعليم لإدارات وأقسام الموهوبات قبل موعد تنفيذ البرامج المعتمدة للموهوبات ، وإقرار إعادة دراسة ملكات الموهوبات في إدارات التربية والتعليم ، وتوظيف البرنامج الإرشادي للموهوبات في البرامج الإثرائية واختيار المواضيع العلمية الحديثة والتقنية المعاصرة في البرامج الإثرائية لموضوع تقنية النانو .كما أن عليهم تأهيل مسؤولات الموهوبات وفق منظومة علمية في مجال الموهبة وصياغة آلية التعاون بين الإدارة العامة للموهوبات ومراكز الأبحاث في المؤسسات الخاصة والأكاديمية تتيح نقل تجارب إدارات أقسام الموهوبات وتدعيمها بالبحوث الإجرائية ، وتصميم برامج إثرائية فاعلة للموهوبات وفق نموذج الرحلة المعرفية على الويب وغيرها من النماذج التربوية وتطبيقها وتقويمها بإجراء البحوث التي تستخدم المنهج التجريبي ، وتضمين البرامج الإثرائية ببرامج مساندة تتيح الفرصة للطالبات في مجالات أكاديمية علمية ولغوية متنوعة كالرياضيات واللغة الإنجليزية ، وتوظيف المهارات القيادية والإشرافية والحلول الإبداعية لمعالجة المعوقات الداخلية في إدارات الإشراف على الموهوبات ، و تطبيق البحوث الإجرائية على البرامج الجاري تنفيذها لتقييم مدى فاعليتها وتقنينها.
    الوطن :الأربعاء 5 صفر 1431 ه العدد 3400
    الجاسر تطلع على مشاريع تعليم بنات نجران
    نجران: عزيزة اليامي
    اطلعت مشرفة وكالة وزارة التربية والتعليم للتخطيط والتطوير التربوي سهام الجاسر أمس على البرامج والمشاريع المنفذة في إدارة التربية والتعليم للبنات بنجران.وتم خلال الجولة الاطلاع على مشروع (الرفاق الإلكترونية)المقام في الابتدائية الخامسة ومشروع (التربية قبل التعليم) في ابتدائية الحضن، كما شملت الجولة قسم المشاريع والتجارب التربوية في إدارة التخطيط وتم الاطلاع على جميع المشاريع التعليمية المنفذة والتي ما زالت تحت إشراف إدارة التخطيط.وزودت الجاسر الوحدة بمهام الإدارة العامة للبرامج والمشروعات التربوية ومهام وحدة التخطيط والتطوير التربوي والدليل التنظيمي لإدارات التربية والتعليم بالمناطق، ودليل الضوابطو تكليف شاغلي الوظائف التعليمية، وقرار نائب وزير التربية والتعليم القاضي بدمج وكالتي الشؤون المدرسية في وكالة واحدة لقطاعي الوزارة، ودليل الإدارات النسائية في جهاز الوزارة وموقع وكالة التخطيط والتطوير على الشبكة العنكبوتية.

    الجزيرة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 13628
    تفعيل ملتقى تواصل بمراكز التربية للبنات
    الجزيرة - هباء الدكان
    وجهت المساعد للشؤون التعليمية د. البندري بنت عبدالله آل سعود مديرات مراكز التربية والتعليم للبنات بمنطقة الرياض والمندوبيات التابعة بشأن تفعيل اللقاء السنوي (تواصل 3) الذي سيقام لمشرفات النشاط غير الصفي نظير أهمية اللقاءات التربوية، بين مشرفات الأنشطة غير الصفية في مراكز التربية والتعليم ومشرفات إدارة النشاط، وتعزيز التواصل بين مشرفات النشاط وتبادل الخبرات، اللقاء يبحث موضوع الدور الفني للمشرفة التربوية للنشاط غير الصفي من خلال ورش عمل تنفذ بداية الفصل الدراسي الثاني بمركز التربية والتعليم للحرس.
    الجزيرة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 13628
    أبناء المرابطين يشاركون في المخيم التدريبي بعسير
    أبها - عبدالله الهاجري
    اختتمت فعاليات المخيم الخلوي التدريبي للمرحلة المتقدمة الذي نظمته الإدارة العامة للتربية والتعليم بعسير- قسم النشاط الكشفي وذلك على شاطئ الحريضة السياحي، بمشاركة ستة وستين كشافاً يمثلون أربع عشرة مدرسة. وأوضح مدير عام التربية والتعليم بعسير د.عبد الرحمن فصيل أن المخيم استمرت فعالياته ثلاثة أيام بمشاركة بعض أبناء المرابطين على الحدود الجنوبية وكذلك أبناء النازحين وبإشراف مشرفي النشاط الكشفي في الإدارة التعليمية، إضافة إلى أحد عشر قائداً كشفياً، مشيراً الفصيل إلى أن المخيم احتوى على العديد من البرامج المفيدة والأنشطة التدريبية الخاصة للطلاب والقادة الكشفيين ليكتسب المشاركون كثيراً من المهارات الخلوية والمعلومات القيمة. من جانبه أكد قائد المخيم علي عبد الله آل عساف أن المخيم يعد خطوة مميزة ورائدة بمشاركة أبناء المرابطين والأبناء القادمين من الحدود الجنوبية.
    الجزيرة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 13628
    الشلاش يحاضر عن واقع الموهوبين بالمملكة
    الرياض - ماجد التويجري
    بحضور مدير مكتب التربية والتعليم بشمال الرياض الأستاذ عبدالعزيز الفالح أقامت إدارة الموهوبين بالرياض صباح أمس الأول الاثنين محاضرة تعريفية جاءت بعنوان (الموهوبون واقع وأمل) وذلك بمكتب التربية والتعليم بشمال الرياض, وتطرق مدير إدارة الموهوبين بالرياض الدكتور عبدالرحمن الشلاش خلال المحاضرة التي ألقاها عن الطلبة الموهوبين إلى طرق اكتشافهم ورعايتهم كونهم يعتبرون قلة في المجتمعات، وذكر أن عددهم في أي مجتمع لا يتجاوز 3% وعرج إلى دور المدرسة في اكتشاف الموهوبين من طلابها, مشيراً إلى أن النظام الأسري له الدور البارز

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الردود
    2,376
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: اخبااار+عاجل=عن التعليم يوميا" سواء(معلمين -معلمات) بشكل يومي تقرأه هنا وبشكل متج

    الحياة :الأربعاء 5 صفر 1431 ه
    إقرار تدريس أبناء «شهداء جازان» ب«مدارس التعليم الأهلي» ... مجاناً
    الرياض – ظافر الشعلان
    إيقاف الاستقدام في تخصصات اللغة العربية والتربية الإسلامية والفنية والاجتماعيات. (الحياة)أقرّت اللجنة الوطنية للتعليم الأهلي والتدريب في مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية، إلحاق أبناء الشهداء الذين شاركوا في القتال ضد المتسللين المسلحين جنوب المملكة بمدارس التعليم الأهلي في أي مكان يتواجدون فيه من مناطق المملكة.وأوضح رئيس اللجنة الوطنية للتعليم الأهلي والتدريب في مجلس الغرف التجارية السعودية إبراهيم السالم ل«الحياة»، أنه تمت الموافقة على هذا التوجه، إسهاماً من التعليم الأهلي في دعم القوات السعودية في قتالهم ضد المتسللين المسلحين.وفي شأن آخر، أوضح السالم أن وزارة التربية والتعليم أوقفت إصدار التأشيرات للمدارس الأهلية بالمملكة في تخصص اللغة العربية لجميع المراحل الدراسية (الابتدائي والمتوسط والثانوي)، سعياً منها لتحقيق خطة السعودة بعد وفرة الخريجين السعوديين من كليات المعلمين وكليات التربية.وأشار إلى أنه لن يتم استقدام أي أجنبي في التخصص، بحسب قرار الوزارة، لافتاً إلى أن نسبة السعودة في تعليم البنين بلغت أخيراً 38 في المئة، فيما بلغت نسبة السعودة للبنات 80 في المئة، وأكد أهمية توظيف أبناء وبنات الشعب السعودي، «إذ تم توفير 40 ألف وظيفة للبنين والبنات»، لافتاً إلى أنه تم إيقاف استقدام المعلمين في تخصصات التربية الإسلامية والتربية الفنية والتربية البدنية والاجتماعيات.وكان مختصون ذكروا أن وزارة التربية والتعليم تمكّنت من تحقيق السعودة في التعليم الابتدائي بنسبة 97 في المئة، وأكثر من 80 بالمئة في المرحلتين المتوسطة والثانوية، مطالبين بمساواة معلمي القطاع التعليمي الأهلي من السعوديين بنظرائهم في المدارس الحكومية.يذكر أن هناك اقتراحاً طرح خلال اجتماعات سابقة للجنة، يتمثل في تأسيس مكتب للتنسيق بين المدارس الأهلية، يتولى ضمن مهامه منح شهادة خبرة للمعلمين والمعلمات في القطاع الخاص، وإضافة بندي التأخير والغياب في شهادة الخبرة، إضافة إلى إعداد قاعدة بيانات للمعلمين والمعلمات في المدارس الأهلية، يتولاها مكتب التنسيق المشار إليه في السابق. الحياة :الأربعاء 5 صفر 1431 ه
    « تربوية» تدعو إلى إسناد «الإرشاد الطلابي» إلى ذوي الاختصاص
    الرياض - سحر البندر
    اللقاء أشار إلى أن بعض المدارس لديها قصور في وجود المعلمات أثناء الدوام الرسمي. (الحياة)
    العنقري يفتتح ورشة عن «جامعة نورة»
    درس منح مديري المدارس حوافز
    شددت مديرة إدارة توجيه وإرشاد الطالبات في وزارة التربية والتعليم مشاعل الدخيل على ضرورة إسناد مهنة الإرشاد الطلابي إلى ذوي الاختصاص، مؤكدة أن هذا التخصص يقدم خدمات تربوية مخططة تتسم بالاتساع والشمولية.وقالت خلال اللقاء الإرشادي الثالث لمديرات المدارس «فاعلية الإرشاد بمساندة قائد المؤسسة التعليمية» في مقر إدارة توجيه وإرشاد الطالبات في الرياض أمس: «يجب على الاختصاصيات الاجتماعيات رفع أصواتهن إلى الجهات العليا، إذ يوجد هضم لحق المرشدة عبر مساواتها مع زميلة ليست من الاختصاص ذاته، ما جعل هذا التخصص مهمشاً غير معترف به، وهذا ما أدى إلى جعل أداء المرشدات ينعكس على مستوى العطاء والانجاز».وتابعت: «لدى الوزارة قاعدة بيانات واضحة ونعلم أنه يوجد لدينا بعض المشاكل نتيجة الانفتاح، ودورنا كإدارة أننا رفعنا للجهات العليا على السماح لنا بسد العجز من خلال المعلمة البديلة أو بنود محو الأمية والى الآن ننتظر الرد».وضربت مثلاً على أهمية إسناد العمل إلى ذوي الاختصاص بأنه لا يمكن لمعلمة رياضيات أن تدرس مادة الدين مثلاً، على رغم أن الدين معروف لدى الجميع. وأوضحت أن مفهوم التوجيه والإرشاد هو علمية مخططة ومنظمة تهدف إلى مساعدة الطالبة كي تفهم ذاتها وتعرف قدراتها وتنمي إمكاناتها وتحل مشكلاتها لتصل إلى تحقيق توافقها النفسي والاجتماعي والتربوي والمهني إلى تحقيق أهدافها في إطار تعاليم الدين الإسلامي، وغالباً يكون موجهاً للطالبات اللاتي عانين من مشكلات نفسية أو اضطرابات نفسية، اجتماعية، سلوكية أو تربوية، من خلال الدور التعاوني والتكاملي، مشيرة إلى أن لجنة التوجيه والإرشاد خصصت لتقويم الطالبات علمياً ومتابعة القضايا وتقويم سلوك الطالبة من خلال اللائحة، وتفعيل جميع عمليات الإرشاد الطلابي لتحقيق أهدافه.ولفتت الدخيل إلى أن بعض القيادات تستخدم أسلوب السلطة، وتفتقر بعض الإدارات في المدارس إلى متابعة البرامج والخطط التربوية، وتكون اللجان المنظمة للعمل بطريقة نظرية وشكلية فقط، من دون العمل على اللوائح والتعميمات باستثناء بند واحد فقط هو العقاب. وطالبت مديرات المدارس اللاتي يكتشفن تعرض طالبة للعنف من ذويها اتباع اللائحة الصادرة عن إدارة التوجيه وإرشاد الطالبات.من جهتها، أكدت المساعد للشؤون التعليمية في الإدارة العامة للتربية والتعليم في منطقة الرياض الأميرة الدكتورة البندري بنت عبدالله آل سعود أهمية رعاية مظاهر نمو شخصية الطالبة جسمياً وعقلياً واجتماعياً وانفعالياً بحسب حاجة المراحل العمرية «ولا سيما أننا في عصر وسائل الإعلام والتقدم المعرفي»، مشيرة إلى أن ذلك يكون من خلال مساندة الطالبة بتقديم خدمات إرشادية مهنية في حالات الضعف أو التأخر الدراسي أو الحالات الصحية والسلوكية، والاجتماعية، والاقتصادية. وتطرقت إلى أن المتابعة أظهرت أن بعض المدارس لديها قصور في وجود المعلمات أثناء الدوام الرسمي، وهو ما أدى إلى ظهور بعض السلوكيات الخاطئة بين الطالبات مثل «الإيمو» (حزن واكتئاب وخجل). وشددت على أهمية التواصل مع الأسرة لرفع مستوى الأداء المهني والحد من المشكلات السلوكية لدى الطالبات، إضافة إلى أهمية نشر ثقافة الجودة والانجاز لدى جميع العاملات في الميدان التربوي وإعداد الدراسات والبحوث في مجال العمل.وتحدثت المشرفة التربوية جوهرة العثيمين عن ظاهرة الإعجاب بين الطالبات، مشيرة إلى أن سببها الفراغ العاطفي البيئي في المدرسة والمنزل، وكذلك تحدي السلطة المتمثلة بالهيئة الإدارية وبعض المعلمات، والتقليد.وأشارت إلى أن المشرفة التربوية مها الشارب أجرت دراسة ميدانية على 10 مدارس متوسطة وثانوية بعنوان: «برنامج ملتقى الصداقة... تجربة تربوية إرشادية لعلاج الظواهر السلوكية في المدارس»، وكانت الوسائل المعينة هي زيارات ميدانية، استمارة استطلاعية، ملاحظة، مقابلات فردية وجماعية لمناقشة بعض المواقف والقصص الواقعية التي عايشتها بعض الطالبات والمعاناة التي يواجهنها من بعض المعلمات والمرشدات والقسوة في إصدار الأحكام.ولفتت إلى أن الدراسة خلصت إلى أهمية الأخذ بمرئيات الدراسات الحديثة عن وجود التعليم لما يحقق الأمن النفسي والعاطفي للطالبة وإشباع المشاعر الدافئة لدى المراهقة من خلال التقبل والتقدير والتشجيع والتعزيز، وتنفيذ ورش عمل لأمهات الطالبات لتوضيح مفهوم الإعجاب وأسبابه ومضارة وعلاجه، وفتح باب الحوار والشورى للطالبة للتنفيس عن المشاعر المكبوتة، وإنشاء مراكز توعية للاستشارات التربوية، وتكثيف الدراسات الميدانية للمدارس ولقاء الطالبات من المتخصصات التربويات وتلمس حاجاتهن ووضع ذلك في الاعتبار، والتخطيط لبرامج هادفة إلى تعريف الطالبات بالخدمات المجتمعية والمعالم الوطنية البارزة في المدينة من خلال زيارات ميدانية للطالبات.
    الحياة :الأربعاء 5 صفر 1431 ه
    12 توصية تطور برامج الموهوبين
    مكة المكرمة - «الحياة»
    تمخض عن الملتقى التربوي لمشرفي الموهوبين، الذي استضافته إدارة التعليم في منطقة مكة المكرمة، بمشاركة سبع مناطق تعليمية، 12 توصية تهدف إلى تطوير برنامج رعاية الموهوبين في الميدان التربوي، تمثلت في إعادة تقنين وتطوير المقاييس الحالية، واستخدام أساليب وأدوات الملاحظة، للكشف الباكر على الطلاب في الصفوف الأولية.كما أوصى الملتقى الذي اختتمت فعالياته أول من أمس، بإنشاء سجل متابعة الطالب الموهوب يلازمه في المراحل كافة، وتنفيذ برامج تخصص لذوي المواهب الخاصة، وإعداد برامج إثرائية لما بعد المستوى الرابع في برامج الموهوبين. وأكد الملتقى على أهمية التنوع في مواضيع البرامج الإثرائية في المستوى الواحد، وتبادل الزيارات بين المناطق للاطلاع على التجارب المنفذة بشكل جيد، إضافة إلى وضع استمارة موحدة لتقويم معلمي الموهوبين، ومشرفي الموهوبين، وإلحاق مشرفي الموهوبين بدورات وزيارات دولية لمدارس ومعاهد تهتم ببرامج الموهوبين.وشدد التربويون على أهمية تصميم برنامج إلكتروني يحوي متطلبات مشرفي الموهوبين، والتحضير الباكر للمسابقات المحلية والدولية، ودعم برنامج المسابقات المحلية والدولية مادياً وتدريبياً.وأوضح مدير مركز رعاية الموهوبين في الإدارة العامة للتربية والتعليم في منطقة مكة المكرمة صلاح بن يحيى هود عبدالجليل، أن الملتقى اختتم أعماله بمشاركة سبع مناطق تعليمية، هي جدة والطائف والقريات ونجران والليث والباحة، إضافة إلى مكة المكرمة، مشيراً إلى أنه اشتمل على عدد من الندوات وورش العمل الهادفة إلى إيجاد التواصل الفعال ونقل الخبرات وعرض أبرز المشكلات وتقديم التوصيات، لتحسين مجال رعاية النخبة من الطلاب الموهوبين.وذكر أن عدداً من المشرفين التربويين ناقشوا محاور عدة، في مجال رعاية الموهوبين في مدارس التعليم العام بين الواقع والمأمول، وواقع البرامج الإثرائية في المراكز وسبل تطويرها، إضافة إلى العمليات الإشرافية ودورها في مجال الموهوبين وقدرات المشرفين وحاجاتهم وآلية تفعيل المسابقات المحلية والدولية.
    الحياة :الأربعاء 5 صفر 1431 ه
    الطائف: ولي أمر يتهم منسوبي «ابتدائية» بممارسة العنف مع الطلاب
    الطائف - عائض عمران
    تقدم مواطن بشكوى إلى إدارة التربية والتعليم في الطائف، ضد مدير مدرسة ابتدائية ومعلمين فيها، بدعوى استخدامهم العنف في التعامل مع أبنائه وزملائهم الطلاب، إضافة إلى تدخلهم في خصوصيات الأسر من خلال الأسئلة التي يوجهونها للتلاميذ خارج المقرر الدراسي.وقال في حديثه إلى «الحياة»: «إن المعلمين يمارسون أنواع العنف كافة مع الطلاب الصغار، منها استخدام الأسلاك الكهربائية والعصي الخشبية، إلى جانب إطلاق ألفاظ نابية لا تليق بالتربية والتعليم»، مشيراً إلى أنه عمد إلى منع أبنائه من الذهاب إلى المدرسة «ريثما يوجد حل للمشكلة».وكشف أن إدارة المدرسة تكلف أحد موظفيها الإداريين بملاحقته التلاميذ الهاربين في الأحياء باستخدام مركبته الخاصة، موضحاً أنه تقدم العام الماضي بشكوى إلى إدارة تعليم الطائف حول العنف المتفشي في المدرسة، «لكن من دون جدوى».وأضاف، أن المسؤولين في إدارة التوجيه والإرشاد يتسترون على العنف في المدرسة، وقد تهربوا من الشكوى التي قدمتها إليهم منذ العام الماضي.في المقابل، أكد مساعد مدير إدارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية في الطائف فهد الثبيتي ل«الحياة»، أن القضية قديمة ولم تثبت صحتها، معتبراً شكوى المواطن كيدية ومبالغاً فيها إلى حد كبير، وتلزم معاقبته قضائياً، «لاسيما اتهامه للمسؤولين بالتهرب والتستر على العنف».وقال الثبيتي: « في حال عدم اقتناعه، عليه التوجه للقنوات الرسمية الأخرى الكفيلة بحفظ حقوقه التي يدعيها».

    الحياة :الأربعاء 5 صفر 1431 ه
    «حصر البيانات» يجدد مخاوف 205 آلاف معلم ومعلمة في استبعاد «الدرجة المستحقة»
    الدمام – عبد العزيز القرعاوي
    حصر البيانات
    طمأنت اللجنة الإعلامية لمعلمي ومعلمات المملكة، جميع المعلمين، إلى أن الاستمارات التي وزعتها إدارات التربية والتعليم في مناطق المملكة، والتي تتضمن بيانات وظيفية للمعلم «لا تدعو إلى الخوف، أو الشك». وأوضحت أنها وزعت «لحصر ومعرفة المعلمين والمعلمات الذين يحملون المؤهل التربوي، أو غير التربوي، والحاصلين على المستوى الخامس أو الرابع، تمهيداً لمعالجة الأخطاء التي وضعت بعضهم على مستوى لا يناسب مؤهله».ووزعت وزارة التربية والتعليم على إدارات التعليم كافة، استمارة بيانات، ما أثار مخاوف 205 آلاف معلم ومعلمة، من أن تستخدم ضدهم، كتنازل عن باقي حقوقهم الوظيفية، التي يطالبون بها في دعواهم المرفوعة ضد الوزارة في المحكمة الإدارية، في منطقة مكة المكرمة. فيما رأى آخرون أنها «قد تستخدم ضدهم قانونياً»، ما يحرمهم من المطالبة بدرجاتهم الوظيفية المستحقة نظاماً. وتضمنت تلك الاستمارة «بيانات المستوى المستحق والمستوى الحالي والمؤهل والتوقيع».وازداد قلق المعلمين بعد أن ضمنت الوزارة الاستمارات، إقراراً خطياً يوقع عليه كل معلم، بصحة المستوى الذي تم تحسينه عليه، وأنه المُستحق له نظاماً، وذلك على المستوى الخامس للمعلمين التربويين، والرابع لغير التربويين، محملة المسؤولية كاملة إلى المعلم، الذي يدوّن معلومات غير صحيحة في الإقرار، وما يترتب على ذلك من تبعات مالية ونظامية.وتبادل المعلمون رسائل نصية قصيرة خلال اليومين الماضيين، تحذر من التوقيع على الاستمارات، أو التعامل معها. فيما ذكرت اللجنة الإعلامية في بيان أصدرته أمس (حصلت «الحياة» على نسخة منه)، أن إجراء الوزارة «جاء بعد أن منح عدد من المعلمين المستوى الخامس، وهو يستحق الرابع، عطفاً على المؤهل. فيما أُعطي عدد منهم المستوى الرابع، وهو يستحق الخامس وفق المؤهلات الجامعية».وأبانت أن الاستمارات تضمنت خانات: المستوى المستحق، والمستوى الحالي، ونوع المؤهل (تربوي أو غير تربوي)، والتوقيع، وملاحظات. لافتة المعلمين إلى أنه «بإمكانهم كتابة عبارة «لم أحصل على الدرجة المستحقة» في خانة الملاحظات». ووجهت شكرها وتقديرها إلى وزارة التربية، على «جهودها في القيام بتعديل أخطاء وضع المعلمين أو المعلمات، على مستوياتٍ لا يستحقونها وفقاً لمؤهلاتهم العلمية»، لافتة إلى أنه مع التعديل الأخير وفق المادة «18/أ»، وقع المعلمون في جملة أخطاء وظيفية، منها «وضع بعضهم على المستوى الخامس، وهم يستحقون الرابع وفقاً للمؤهل، أو وضعوا على الرابع وهم يستحقون الخامس وفقاً لمؤهلاتهم أيضاً». وهو ما تسعى الوزارة إلى تعديله من خلال هذه الاستمارة.بدوره، أوضح محامي المعلمين والمعلمات أحمد المالكي، أنه تلقى عددًا من الاتصالات، من المعلمين والمعلمات، لأخذ رأيه في تعبئة الاستمارة من عدمه، بعد مخاوفهم بأن تستخدم تلك الاستمارات للحيلولة دون نيلهم بقية حقوقهم.وأكد أن هذا الإجراء «يعد أمراً عادياً من أجل حصر البيانات»، مشددا على أن وزارة التربية «تقف مع منسوبيها». وأضاف «في حال افترضنا أن استخدمت البيانات ضدهم، فالمعلمون والمعلمات لا يطالبون بالمستوى المستحق المدون في الاستمارة، بل يطالبون ببقية حقوقهم الوظيفية المتمثلة في الدرجات الوظيفية المستحقة، والفروقات المالية، واحتساب سنوات البند «105»، منوهاً إلى «نمو الثقافة الحقوقية بين المعلمين والمعلمات، من خلال ما لمسته منهم في استشارتي عن مدى صحة تعبئة تلك الاستمارات».
    الاقتصادية : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 5945
    حوادث الاعتداء على المعلمين تعود.. والضحية سيارة الجهني
    جانب من عمليات التخريب التي طالت سيارة المعلم فهد الجهني.
    «الاقتصادية» من الرياض?
    فتحت الجهات الأمنية أمس? التحقيق في قضية اعتداء على سيارة أحد المعلمين في إحدى ثانويات شرقي الرياض أثناء الدوام الرسمي وأمام أسوار المدرسة وفي ظل انشغال ?المعلم بأداء رسالته التربوية. وأكد? ?المعلم فهد الجهني الذي يعمل معلما للغة العربية أن سيارته تعرضت للتكسير والتخريب المتعمد والسطو وسرقة ممتلكات شخصية أثناء وقوفها أمام أسوار المدرسة. واستغرب المعلم هذا الاعتداء الذي??جاء أثناء الدوام ?الرسمي معتقدا أن من قام بذلك الاعتداء ?هم طلاب المدرسة ،والدليل على ذلك أن سيارته كانت ضمن مسلسل اعتداءات متكررة طال أفراد الطاقم التعليمي بالمدرسة، خلال الأسبوع الجاري وبشكل يومي ، منوها إلى أن قيام الطلاب بمثل هذه الاعتدءات المتكررة دليل على عدم خوفهم من أي إجراءات نظامية وعقابية?? جادة وصارمة ?بحقهم . وقد حصلت والحديث للجهني،?على معلومات مؤكدة من طاقم المدرسة بأنهم يعانون تصفية حسابات تطولهم وتطول مركباتهم داخل المدرسة وتكرر تلك المشاهد والاعتداءات?خلال الأعوام الأخيرة .والذي لم تخصه إدارة التربية والتعليم بأي ?إجراء?رادع رغم التقارير التي تؤكد خطورة الوضع القائم.
    الاقتصادية : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 5945
    مكتب التربية والتعليم جنوب الرياض يكرم 271 متفوقا
    «الاقتصادية» من الرياض
    كرّم فهد العجمي مدير مكتب التربية والتعليم في جنوب الرياض، أمس، 271 طالبا متفوقا خلال العام الدراسي 1429 1430 ه في حفل أقيم في متوسطة ابن قتيبة. وقال العجمي في كلمته إنه مما يثلج صدورنا مشاركة الطلاب المتفوقين فرحتهم بهذا التكريم وهذا التفوق الذي حصدوه بتوفيق الله ثم بجهدهم ومتابعة أسرهم, وخاطب الطلاب قائلا «وصلتم للقمة ويجب عليكم المحافظة عليها بالجد والاجتهاد». وأضاف «شبابنا مستهدف من البعض ويجب الحذر من ذلك خاصة رفقاء السوء ووسائل الإعلام التي تبث برامج منحرفة, مشيرا إلى أن القيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين والنائب الثاني ورجال الأمن يقفون بحزم ويبذلون جهودا كبيرة في الوقوف ضد ما يستهدف الشباب من أفكار وسلوكيات خاطئة ومن ذلك المخدرات التي ينشط مروجوها هذه الأيام التي تسبق الامتحانات. مقدما شكره للطلاب على تفوقهم ولمديري مدارسهم ومعلميهم على جهودهم, ولقسم التوجيه والإرشاد على تكريمهم. وكان الحفل قد بدأ بتلاوة آيات من القرآن الكريم رتلها الطالب عثمان الأنصاري في مدرسة الإمام نافع لتحفيظ القرآن الكريم, ثم كلمة المتفوقين ألقاها نيابة عنهم الطالب مروان هيثم في متوسطة ابن قتيبة شكر فيها المكتب على تكريمهم، معتبرا ذلك حافزا لهم على الجد والاجتهاد وبذل المزيد مستقبلا للمحافظة على التفوق الدراسي. ثم قدم الطالب عبد الرحمن العتيبي في ثانوية الإمام نافع نشيدا ترحيبيا بالحضور, ثم قصيدة تتحدث عن قدوم «سلطان الخير» لأرض الوطن ألقاها الطالب عبد الرحمن الزيد قبل أن يلقي مدير متوسطة ابن قتيبة عبد المحسن الزيد كلمة رحب فيها بمدير مكتب التربية والتعليم في جنوب الرياض فهد العجمي وشكره على تكريم المتفوقين, وخاطب الطلاب بقوله «أيها الأبناء قدمت الشيء الكثير وهذه الجوائز إهداء متواضع فأنتم تسحقون أكثر, مقدما شكره لكل من أسهم في التكريم وبخاصة المشرف في شعبة التوجيه والإرشاد الأستاذ عبدالله العيد, والمرشد الطلابي في متوسطة ابن قتيبة عيسى الخرعان. وفي نهاية الحفل تم تكريم الطلاب المتفوقين بدروع تذكارية وشهادات شكر وتقدير وهدايا رمزية.
    الاقتصادية : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 5945
    «تعليم القصيم» تناقش إخفاقات الطلاب في مادة الرياضيات
    «الاقتصادية» من القصيم
    نظمت الإدارة العامة للتربية والتعليم للبنين في منطقة القصيم، أمس الأول، اللقاء الأول للجنة تحليل نتائج العلوم والرياضيات الدولية والدراسة الدولية للتقدم في القراءة, بمشاركة ست إدارات تعليمية, وذلك في قاعة الماسة في فندق السلام في مدينة بريدة, بحضور فهد بن عبد العزيز الأحمد المدير العام للتربية والتعليم للبنين في منطقة القصيم. ويهدف اللقاء، الذي يستمر ثلاثة أيام، إلى مناقشة مواطن القوة والضعف والموضوعات التي أخفق فيها الطلاب في مادة الرياضيات والعلوم تمهيدا لوضع آلية وتصور لمعالجتها، إضافة لوضع قوائم بالموضوعات غير المشمولة بالمقررات الدراسية والتي تحتويها اختبارات عامة على المدارس المشمولة بالتجربة قبل التطبيق النهائي، إضافة لوضع التصور النهائي لبناء الحقائب التدريبية والمطويات الموجهة للمعلمين والطلاب في مجال الاختبارات الدولية وإصدار أدلة تعريفية حول أسئلة الاختبارات في مادتي الرياضيات والعلوم، إضافة إلى إقامة دورات تدريبية للمشرفين والمشرفات والمعلمين والمعلمات وكذلك طلاب وطالبات المدارس.
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    أمير القصيم يكرِّم المتفوقين في الرس
    عبد الله الشارخ الرس
    كرم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم، في الرس البارحة الأولى، الطلاب المتفوقين في حفل نظمته إدارة التربية والتعليم في المحافظة، بعد افتتاحه لمسرح الإدارة بعد تجديده.وقال الأمير فيصل بن بندر في كلمه له في الحفل: «جهود وزارة التربية والتعليم، وعلى رأسهم الأمير فيصل بن عبد الله وزير التربية والتعليم، أعطت زخما جيدا من العطاء والدعم لإدارات التعليم، وكان هذا الحفل مجسدا لهذا العطاء من الدولة والوقفة الصادقة من حكومتنا تجاه أبنائنا في هذا الوطن». وأعرب أمير منطقة القصيم بهذه المناسبة، عن تهنئته لآباء وأمهات الطلاب المتفوقين، متمنيا أن يكونوا دائما شموع خير تنير لنا المستقبل، قائلا: «حضينا هذا المساء بحفل راقٍ جدا، امتزج فيه التفوق مع المواطنة الصادقة والمحبة، فنجد أنه طرز باحتفائية رائعة جدا بسلامة ولي العهد».وهنأ الأمير فيصل بن بندر مدير التعليم خليفة المسعود وزملاءه في إدارة التربية والتعليم في محافظة الرس على إنجاز هذا العمل على أعلى مستوى. بدوره، ألقى مدير التربية والتعليم في محافظة الرس خليفة بن صالح المسعود كلمة قال فيها: «المتفوقون مشاعل مضيئة في سماء كل أرض يرتعون فيها، ومتكآت تتكئ عليهم الأمة بعد الله سبحانه في رفع مناراتها بين الأمم».من جهته، ثمن الطالب عبد الله الباهلي في كلمة ألقاها عن الطلاب المتفوقين، دعم القيادة وأمير منطقة القصيم للطلاب. وفي شأن منفصل، دشن الأمير فيصل بن بندر عند زيارته للرس البارحة الأولى، المسجد الصخري في المحافظة الذي صمم على طراز معماري نادر من الصخور الطبيعية، ومتحف الرس التاريخي. ووصف أمير منطقة القصيم بناء المسجد بالمتقن والبديع والفريد من نوعه، «وأعتقد أنه ابتكار وإبداع»، داعيا المختصين لزيارته والاستفادة منه.وشملت زيارة الأمير فيصل بن بندر، أسرة الغفيلي في محافظة الرس سلمه فيها مدير التربية والتعليم سابقا محمد بن صالح الغفيلي درعا تذكارية تكريما له.
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    مساعد مدير البنات: المديرة لم تمنع الأفراد من دخول المدرسة
    مدير الدفاع المدني ل عكاظ: رفعنا شكوى إلى تعليم البنات
    فاطمة آل عمرو، تهاني العتيبي جدة
    تضاربت أقوال المسؤولين في قطاعي الدفاع المدني وتربية وتعليم البنات في جدة حول منع مديرة مدرسة الثانوية من دخول أفراد المديرية لمباشرة حادثة الالتماس الكهربائي، بين التأكيد لموقف المديرة والنفي.وأبلغ «عكاظ» مساعد المدير العام لتربية وتعليم البنات في جدة أحمد الحريري عدم صحة الأقاويل التي تشير إلى محاولة انتحار طالبتين في المرحلة الثانوية البارحة الأولى، وكذلك أنباء منع مديرة المدرسة من دخول الهلال الأحمر والدفاع المدني لمباشرة الوضع.وأوضح الحريري أن مديرة مدرسة الثانوية 43 المسائية لم تمنع الهلال الأحمر من دخول المدرسة، إنما الحالة الصحية للطالبات لم تكن تستدعي تدخلا طبيا، مفيدا أنه يتواجد في كل مدرسة منسقة صحية ووحدات صحية يتم التعامل معها.وأكد الحريري خروج طالبة الصف الثالث الثانوي من المستشفى البارحة دون أن تعاني من مشاكل نفسية وجرعة الحبوب التي تناولتها كانت زائدة وعن طريق الخطأ لا القصد، مشيرا إلى تواصل المشرفات مع وليات أمر الطالبات للاطمئنان على حالتهن.من جهة أخرى، قال المدير العام للدفاع المدني في جدة العميد عبد الله الجداوي أنه تلقى بلاغا من إدارة المدرسة التي منعت دخول الدفاع المدني والهلال الأحمر لمساعدة الطالبات، موضحا أن المساعدة جاءت على إثر اتفاق مسبق مع إدارة تعليم البنات لإرسال مندوب التعليم مساعد مدير تعليم البنات أحمد الحريري للحضور إلى موقع الحدث والتفاهم مع المديرة التي رفضت دخول فرق المديرية إلى المدرسة.وأفاد الجداوي بأنه تم الاتصال على الشؤون الصحية لإرسال كوادر نسائية لمساعدة الطالبات، منتقدا تصرف الإدارة وتوجههم إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه المنع في الواقعة التي حرر محضر سيرفع إلى مسؤولي التعليم.من جهتهن، تحدثت ل «عكاظ» مجموعة من الطالبات عن عدم وجود محاولة انتحار أو خلافات أسرية وراء ما حدث للطالبتين، حيث أرجعنا الأمر إلى معاناة إحداهن من المس بحسب قولهن ، والأخرى من العين. ودعت الطالبات إدارة التربية والتعليم إلى التحقيق مع مديرة المدرسة حول الإهمال تجاه زميلتيهن، مضيفات «المديرة كانت تتجاهل إصابتهما بالمس والعين».
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    الموظفون يتهمون مديرات المدارس .. واللجنة ترفض
    بدء التحقيق في تأخر رواتب 400 معلمة
    متعب العواد حائل
    حضر مدير عام التربية والتعليم للبنين والبنات في منطقة حائل الدكتور محمد العاصم أمس، أولى جلسات التحقيق في أسباب تأخير صرف رواتب نحو 400 معلمة على بند التعاقد والبدل الاستثنائي لأكثر من ثلاثة أشهر.وأكد الدكتور العاصم أن التحقيقات لا تزال في بدايتها الأولى، إذ لم تتضح الصورة النهائية لمعرفة من هو المقصر في قضية تأخير صرف رواتب المعلمات.وانطلقت الجلسات في قسم المتابعة أمس، داخل مقر الإدارة، إذ منح الدكتور العاصم القسم جميع الصلاحيات الإدارية لاستجواب جميع موظفي إدارة تعليم البنات والوقوف على أسباب التأخير والتعطيل الذي طال الرواتب وتحديد أسماء المتورطين في التأخير؛ تمهيدا لتطبيق العقوبات الإدارية المستحقة بحقهم.وعلمت «عكاظ» من مصدر مطلع في قسم المتابعة، أن جلسات التحقيق (وهي الأولى من نوعها في إدارة تعليم البنات)، تستمر ثلاثة أيام، كاشفا عن أن التبريرات الأولية التي قدمها بعض الموظفين المستجوبين، ترمي إلى تحميل مديرات المدارس أسباب تأخير الصرف، نتيجة تأخرهن في إرسال ورقة المباشرة لبعض المعلمات، على حد المستجوبين. إلا أن لجنة التحقيق رفضت التبرير، كون مديرات المدارس يمنحن المعلمة المتعاقدة مباشرتها على طريقة المناولة لتقديمها إلى شؤون الموظفين في الإدارة، فيما اتهم مستجوبون آخرون صغار الموظفين في تأخير عمليات إدخال البيانات في الحاسب الآلي، ما ترتب على ذلك تأخير رفع مسلمات الرواتب الشهرية المستحقة للمعلمات المتعاقدات.وفي وقت سابق، أشار الدكتور العاصم إلى أن تأخير رواتب المعلمات محل اهتمامه الشخصي، وأنه بمجرد تلقيه شكوى المعلمات وجه بفتح تحقيق في القضية، مؤكدا أن المشكلة في طريقها للحل والمعالجة، ومن تثبت عليه مسؤولية التأخير فإنه سيعرض نفسه للعقوبة بحسب النظام. من جانبهن، أعربت ل «عكاظ» المعلمات عن ارتياحهن لاهتمام مدير إدارة التعليم في قضية رواتبهن المتأخرة، «الأمر الذي جعلنا نمتنع عن التغيب عن دوامنا ونتحمل ضغط المعيشة حتى تنتهي نتائج التحقيق ومعرفة المتسببين في ذلك وإعادة حقوقنا لنا».
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    ملعب مدرسة يتحول إلى مشروع تجاري في الطائف
    سعود الحارثي الطائف
    تحول ملعب تابع لمدرسة الإمام عاصم لتحفيظ القرآن الكريم الواقعة على شارع أبو بكر الصديق في الطائف إلى مشروع تجاري..وفي حين اعترض عدد من أولياء الأمور على هذا القرار وناشدوا إدارة التربية والتعليم إعادة النظر فيه كونه سيحرم أبناءهم من ممارسة الرياضة وسيكون على حساب العملية التربوية، قال مدير العلاقات العامة والإعلام التربوي في تعليم الطائف عبد الله الزهراني إن المشروع المقام هو مشروع صالة رياضية ولا نية للإدارة لاستثمار الموقع.
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    حوار مفتوح بين الطالبات ومدير تعليم الطائف
    عبد الهادي الربيعي - الطائف
    تواجه أكثر من 300 طالبة من مدارس محافظة الطائف مدير عام التربية والتعليم سالم بن هلال الزهراني بجملة من الأسئلة والاستفسارات، في اللقاء الحواري المفتوح المزمع عقده مطلع الأسبوع المقبل عبر الدائرة الصوتية على مسرح الإدارة في حي الريان.وقال مدير الإعلام التربوي في تعليم البنات فهد الحميدة إن هذا اللقاء يأتي في إطار تأصيل مبدأ الحوار بين الطالبات والمسؤولين في الإدارة والتواصل معهن والاستماع لملاحظاتهن، بما يمنح الفرصة للطالبات تقديم أنفسهن كعناصر قادرة على العطاء.وبين أنه ومن خلال ذلك، سيخرج الطالبات عن الأسلوب التقليدي الذي تعودن عليه داخل المدرسة، مما سيعكس ثقافة الحوار بصورة إيجابية على البيئة التعليمية في الميدان التربوي ويسهم في تعزيز التحصيل العلمي لدى الطالبات.وأضاف أن اللقاء يشمل طالبات التعليم العام وطالبات التربية الخاصة وتعليم الكبيرات.
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    مدير تعليم البنات في مكة المكرمة ل «عكاظ»:
    لجنة تفاوض ملاك 37 قطعة أرض لإنشاء مشاريع مدرسية
    عبد العزيز غزاوي جدة
    أفصح ل «عكاظ» المدير العام لتربية وتعليم البنات في مكة المكرمة عبد الكريم الحقيل عن بدء مفاوضات لجنة مشكلة من وزارتي التربية والمالية - إضافة إلى جهات حكومية أخرى - مفاوضاتها مع ملاك 37 قطعة أرض لشرائها؛ بهدف إنشاء مشاريع مدرسية تندرج ضمن خطة الوزارة في التخلص من المباني المستأجرة. وبين الحقيل أنه تم الانتهاء من إنشاء 96 مبنى مدرسيا جديدا في جدة، مضيفا «ويجري العمل على تنفيذ 130 مشروعا في المحافظة حاليا».ودعا مدير تعليم البنات في منطقة مكة المكرمة ملاك الأراضي ذات المساحات الكبيرة داخل المخططات والأحياء السكنية الراغبين في بيعها موجودة لدى الوزارة ممثلة في الإدارة شرائها.
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    تهدف إلى إيجاد مرشدات للصحة العامة والنفسية في المدارس
    30 تربوية يصغن لائحة اقتراحات لإدارة تعليم بنات جدة
    سالم الجهني جدة
    دعت 30 مديرة مدرسة في جدة وزارة التربية والتعليم إلى تبني فكرة تزويد مدارس البنات بمرشدات للصحة العامة والنفسية يوجدن بصورة دائمة في المدارس، وكذلك المطالبة بتكثيف مجالس الأمهات لتوعيتهن بأهمية الربط ما بين المدرسة والبيت وتقليل عدد الطالبات في الفصول المدرسية.وطالبت مديرات المدارس في صحيفة توصيات رفعت إلى مدير الإدارة العامة للبنات في جدة ببدء العمل بالسجل المقترح من إدارة الصحة المدرسية، وينتظر أن تناقش الاقتراحات المقدمة مع مديرات مكاتب التربية والتعليم في المملكة بهدف اتخاذ قرار جماعي لطرح هذه الأفكار على وزارة التربية والتعليم لاحقا. وقالت فاطمة باكودح (من المشاركات في صياغة الأفكار) إن الأفكار تم تبنيها عبر ورشة عمل عقدت في مقر إدارة تعليم بنات جدة أخيرا، موضحة أن تزويد كل مدرسة بمرشدة صحية ونفسية يهدف في المقام الأول إلى الارتقاء بالحالة الصحية والنفسية للمجتمع المدرسي من خلال تأمين مرشدات مدربات على أعمال الصحة المدرسية ومجابهة بعض المشاكل الصحية الطارئة.ورأت باكودح أن إيجاد فريق صحي متخصص يساهم في تعميق التعاون والتواصل بين المدرسة والوحدات الصحية المدرسية وتحقيق مبدأ المشاركة مع الأهل في تحقيق الصحة لدى الطالبات والإشراف، إضافة إلى جوانب البيئة المدرسية والمقصف المدرسي ونظافة الطالبات وتحويل المريضات إلى الوحدات الصحية وتنفيذ البرامج الميدانية. وأضافت «في حال تطبيق هذه التوصية سوف تتاح عشرات الفرص للراغبات العمل في هذه المجال».
    عكاظ : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 3139
    صافرات وأسلاك كهرباء مكشوفة ضد الطلاب
    منال عبد الهادي الدمام
    اضطر مدير مدرسة النجاح الثانوية في محافظة القطيف إلى تركيب أجهزة كشف الدخان في المدرسة للحد من تزايد ظاهرة التدخين بين الطلاب في دورات المياه.وكانت إدارة المدرسة حاولت تطبيق برنامج إرشادي وتوعوي لمنع الطلاب من التدخين، لكنه لم يجد صدى ما اضطر القائمين على شؤون الطلاب إلى مخاطبة أولياء الأمور وإبلاغهم بخرق أبنائهم لقوانين وأنظمة التربية والتعليم. ووجدت إدارة المدرسة أن أجهزة الكشف عن الدخان هي الطريقة الأفضل لحل المشكلة إلا أن الطلاب اكتشفوا وجود الأجهزة بعد أن أطلقت صافرات الإنذار تحذيرات بوجود تدخين، فما كان من الطلاب إلا أن اقتلعوا أسلاك الكهرباء الموصولة لأجهزة الكشف. لكن إدارة المدرسة عادت وأكدت أن مشكلة التدخين في دورات المياه حلت مع وضع أسلاك كهربائية مكشوفة في الأسقف كي لا يتمكن الطلاب من اقتلاعها.

    المدينة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد :
    أمير جازان يستقبل مدير تعليم صبيا والقادة الكشفيين
    علي إبراهيم خواجي - جازان ، تصوير: حسين العتودي
    استقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بمكتبه بالامارة مدير التربية والتعليم بمحافظة صبيا ابراهيم بن محمد الحازمي والقادة الكشفيين المشاركين في برنامج تنمية المهارات القيادية والذي استضافته ادارة تعليم صبيا.
    المدينة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد :
    معاقبة معلم بسبب رسالة SMS
    تركي الشيخ - جدةقامت إحدى المدارس بمعاقبة أحد معلّميها بسبب قيامه بإرسال رسيالة نصية (sms) خلال زمن الحصة الدراسية التي هي ملك للطلاب. وقال مدير المدرسة محفوظ الغامدي إن المعلّم تم التنبيه عليه شفويًّا أكثر من مرّة بعدم إرسال رسائل نصية SMS من مبدأ التدرّج في العقوبة، وعند عدم الالتزام بتلك التنبيهات تم مساءلته كتابيًّا.
    الندوة : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 583
    معرض تقني للمتفوقين بمجمع الأمير سلطان
    بريدة : الندوة
    افتتح مدير عام التربية والتعليم بمنطقة القصيم فهد بن عبدالعزيز الأحمد أمس (المعرض التقني الأول) الذي ينظمه القسم المتوسط بمجمع الأمير سلطان للمتفوقين ببريدة بمشاركة عدد من الجهات الحكومية بمدينة بريدة وطلاب القسمين الثانوي والمتوسط بمجمع الأمير سلطان وفريق الطلاب المخترعين وذلك بالقسم المتوسط بمجمع الأمير سلطان بمدينة بريدة.ويهدف المعرض الذي يستمر يومين إلى تقديم وحدات تقنيه للطلاب في الأجهزة التقنية لطلاب المدرسة والمدارس الأخرى ، كما يهدف المعرض الى دعم الاختراع والابتكار لدى الطلاب الموهوبين.وأشاد الاحمد بالمعرض والقائمين عليه ممتدحا إبداع الطلاب المشاركين. من جانبه أوضح مدير القسم المتوسط بمجمع الأمير سلطان المشرف العام على المعرض محمد القصير أن فكرة المعرض انطلقت من سياسة القسم نحو العمل المهني وترجمة الحقائق المعلوماتية في المنهج الدراسي إلى واقع عملي.

    صحيفةاليوم : الاربعاء 05-01-1431ه العدد : 13368
    ترشيد المياه في «تعليم بنات»حفر الباطن
    قاسم الظفيري حفرالباطن
    دعت إدارة التربية والتعليم للبنات بمحافظة حفر الباطن منسوبيها الى الاقتصاد والاستخدام الأمثل للمياه وعدم اهدارها حفاظاً على الثروة المائية واستشعاراً للأمانة والمسئولية ، والتنسيق مع الجهات المعنية لإصلاح أي خلل ناتج عن التمديدات الصحية بالمنشآت التعليمية مؤكدة أنه ستكون هناك متابعة مستمرة من جهات الاختصاص والإبلاغ عن أي مخالفة بهذا الخصوص .

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    الردود
    2,376
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: اخبااار+عاجل=عن التعليم يوميا" سواء(معلمين -معلمات) بشكل يومي تقرأه هنا وبشكل متج

    أخبار الوزارة


    الرياض:الخميس 6صفر 1431ه العدد 15186
    لجنة الطوارئ بدأت أعمالها نورة الفايز رعت اللقاء التوعوي حول الصحة النفسية وقت الأزمات والكوارث
    الرياض - سلوى العمران
    رعت معالي نائب وزير التربية والتعليم لشؤون تعليم البنات / أ نورة الفايز اللقاء التوعوي بعنوان ( الصحة النفسية وقت الأزمات والكوارث ) وذلك بقاعة مدارس المملكة بالرياض وحضرته أعداد كبيرة من الفئات المستهدفة من معلمات وإداريات ومرشدات طلابيات في التعليم العام . وطالب د . أحمد الحريري / معالج نفسي بمستشفى المملكة وهو أحد المشاركين في اللقاء في ورقة عمله المقدمة بتطوير خدمات وزارة التربية والتعليم في مجال مواجهة الكوارث وتدريب الطلاب والطالبات على الإخلاءات الوهمية بشكل دوري ، كما أوصى بتدريب فريق عمل من الوزارة لتقديم دورات تدريبية على سبل التعامل مع الكوارث ، وكذلك تطوير البحوث العلمية الرامية الى تطوير خدمات الدفاع المدني من واقع عينات الضحايا والكوارث التي وقعت ، حيث يرى أن مثل هذه التدابير كفيلة بالتقليل من الآثار النفسية على متخذيها إذ توفر من جهة تهيئة نفسية لنوعية الكوارث التي يمكن أن تقع في أي ظرف من الظروف وما يجب أن نتخذه من إجراءات لمواجهتها بعيدا عن المواقف السلبية والخوف الذي يعطل قدرات وإمكانيات الشخص عن مواجهة الكارثة .وكان اللقاء قد بدأ بالقرآن الكريم فكلمة لمعالي النائب قالت فيها: إنه يتحتم علينا العمل على دعم طلابنا وطالباتنا وتحصينهم وتقويتهم لمواجهة الأحداث الطارئة ومساعدة الميدان التربوي على فهم الآثار النفسية والاجتماعية لمثل هذه الكوارث على طلابنا وطالباتنا ووضع الحلول المناسبة لتفادي آثارها عليهم وتدريبهم على التعامل معها بشكل ايجابي .كما ألقى مساعد مدير عام التربية والتعليم للشؤون المدرسية د . عبد اللطيف العوين كلمة ، أعقبتها كلمة سعادة مدير عام التربية والتعليم للشئون التعليمية /الاميرة الدكتورة البندري آل سعود وكلمة لمديرة إدارة الصحة المدرسية / أ حصة الفارس . تضمن اللقاء طرح أوراق عمل لكل من / أ سعاد الجهني حول هدي النبي (ص) وقت الأزمات والكوارث ، ود . دعد مارديني استشارية الطب النفسي في عيادات سلوان حول الصحة النفسية المدرسية واختتم اللقاء بفتح الحوار والمناقشة . وصرحت حصة الفارس مدير إدارة الصحة المدرسية بتعليم البنات بمنطقة الرياض ل" الرياض" أن لجنة الطوارئ برئاسة مدير عام التربية والتعليم د . محمد العمران بدأت اجتماعاتها الدورية وممارسة أولى مهامها وهي وضع سياسات للوقاية في الحالات الطارئة ومعالجة الحدث في حالة وقوع حوادث طارئة كالهزات الأرضية والحرائق والسيول وغيرها من الكوارث الطبيعية او المفتعلة ودراسة تداعياتها والدروس المستفادة منه وأضافت ان التفكير في الكوارث ليس وليد اللحظة حيث تتخذ الإدارة تدابير أساسية في المدارس منها توفير أدوات وأجهزة السلامة كوجود مخارج الطوارئ وطفايات الحريق واللوحات الإرشادية وأكدت أن هناك فريق متابعة من خلال برنامج تفقد البيئة المدرسية لمتابعة كل ما يتعلق ببيئة المدرسة من حيث توفر مقومات الأمن والسلامة وأشارت الفارس ان اللجنة تقوم باجتماعاتها الدورية وتركز في استراتيجيتها وخططها على تحديد الأدوار كمرحلة أولى وأيضا توفير المعلومة حول واقع العمل مما يعطي أصحاب القرار خيارات اتخاذ تدابير سليمة ونوهت الفارس بجهود الإدارة في مواجهة انفلونزا الخنازير وأنها تعاملت بسلاسة مكنتنا من السيطرة على الوضع من جهة والحد من انتشار المرض .
    الوطن :الخميس 6صفر 1431ه العدد 3401
    الفايز: التربية لم تفشل في إقناع الطلاب والطالبات بالتطعيم ضد الأنفلونزا
    الرياض: فاطمة باسماعيل
    أكدت نائبة وزير التربية والتعليم لشؤون البنات نورة الفايز، عدم فشل الوزارة في إقناع الطلبة والطالبات بالتطعيم ضد فيروس أنفلونزا الخنازير، مشيرة إلى أن هناك مبالغة فيما ينشر بشأن رفض طلاب وطالبات المدارس أخذ اللقاح.ولفتت إلى أن الشائعات دفعت بعض أولياء أمور الطلاب إلى رفض التطعيم، وقالت "إننا للأسف مجتمع لا يزال يسير وراء الشائعات".وأضافت الفايز في كلمتها أثناء لقاء "الصحة النفسية في وقت الأزمات والكوارث" الذي أقامته إدارة الصحة المدرسية بالوزارة بمنطقة الرياض أمس بحضور 700 مديرة مدرسة، أن الوزارة بذلت ما في وسعها لتوعية الطلاب والطالبات ومنسوبي ومنسوبات الوزارة، ونفذت خططا محكمة وبرامج توعوية مكثفة لا تزال مستمرة، مشيرة إلى عزمها القضاء على هذا الوباء، وتابعت "قريبا ستكون هناك عيادات صحية نفسية متكاملة في كل مدرسة".وأكدت الفايز أن إدارات الصحة المدرسية في الوزارة تسعى إلى تقديم الرعاية الصحية والنفسية للطلاب بما يتفق والمعايير والأساليب العلمية وبما يحقق التوافق الاجتماعي والنفسي للطلاب ويسهم في غرس المبادئ السلوكية والقيم الاجتماعية المرغوبة.وقالت إن اللقاء يعكس الاهتمام بفئة الطلاب وذلك من خلال مساعدة الميدان التربوي على فهم الآثار النفسية والاجتماعية للكوارث ووضع الحلول المناسبة لتفادي آثارها، إلى جانب التدرب على كيفية التعامل معها بشكل إيجابي.من جهة أخرى تحدثت مساعد مدير عام التربية والتعليم لشؤون التعليمية الدكتورة البندري بنت عبدالله في كلمتها عن أهمية الصحة النفسية وأثر الكوارث على النواحي النفسية والاجتماعية للأفراد والجماعات، وهو ما دفع إلى إنشاء "إدارة الأزمات والكوارث" الذي يهتم بوضع استراتيجيات لإدارة الأزمة أوالكارثة.وأشارت مديرة إدارة الصحة المدرسية حصة بنت عبدالعزيز الفارس في كلمتها إلى أهداف البرنامج الذي يرمي إلى توعية العاملات في الميدان التربوي بأسلوب التعامل مع الأزمات والكوارث وقت حدوثها وتطوير قدراتهن في التدخل الاجتماعي والنفسي السريع وتقديم المساندة اللازمة والدعم للمأزومين في اللحظات الحرجة بما يساعدهم على تجاوز الحالة وتخفيف آثارها السلبية.
    الجزيرة :الخميس 6صفر 1431ه العدد 13629
    التربية: لمّ الشمل للمعلمين (الأزواج) المتباعدين قبل حركة النقل
    الجزيرة - ناصر السهلي
    أكدت وزارة التربية والتعليم أنها ستستبعد كافة المعلمين والمعلمات (الأزواج) الذين يعملون في نطاق جغرافي واحد قبل البدء بإجراء حركة النقل وبعد صدور الحركة، وذلك كون برنامج لمّ الشمل كان متحققاً.. مع عدم النظر في حال من تفرقا بسبب الحركة على أن يتحملا بنفسيهما مسئولية ذلك.ورفضت في تعميم ضوابط النقل الجديدة أن يكون برنامج لمّ الشمل الخاص ب(الأزواج) بوابة للعبور إلى النقل الخارجي الذي يتم وفق رغبات محددة.وأشارت إلى أن البرنامج قد خُصص للمتباعدين قبل حركة النقل الخارجي.. ولم يتمكنا من القرب مع الحركة.. وألمحت التربية بأنه إذا كان الزوجان متباعدين.. وكان أحدهما يرغب في نقل الآخر إليه، فعلى الآخر الدخول في الحركة فقط، وإذا لم يتحقق لهما لمّ الشمل.. فعليهما التسجيل في برنامج لمّ الشمل الذي سيُعلن في 20 ربيع الآخر بعد المقبل.
    المدينة :الخميس 6صفر 1431ه
    الفايز : ندرس مساواة المعلمات بالمعلمين في الدرجة والأثر الرجعي
    علياء الناجي - الرياض
    كشفت نائب وزير التربية والتعليم نورة الفايز ل"المدينة":عن أن إدارتها تدرس حاليا مشكلات المعلمات على مستوى المملكة وتعمل على حلها ومن ضمنها المطالبة بالمساواة مع المعلمين بالدرجة والأثر الرجعي المترتب على عدم المساواة قبل صدور قرار اللجنة الوزارية وأيضا الذي يختص بسنوات التعيين على البند 105 حيث بقي عليه المعلمون سنتين كحد أقصى بينما بقيت عليه المعلمات ست سنوات ونصف السنة . جاء ذلك خلال رعايتها للبرنامج التوعوي بعنوان ( الصحة النفسية وقت الأزمات والكوارث ) الذي نظمته إدارة الصحة المدرسية بإدارة التربية والتعليم للبنات بالرياض وبحضور سمو الأميرة الدكتورة البندري بنت عبدالله آل سعود مساعد مدير عام التربية والتعليم للشؤون المدرسية للبنات بالرياض وذلك في قاعة مدارس المملكة بالرياض أمس. وحضر اللقاء أكثر من 300 بين إداريات ومعلمات ومرشدات طلابيات والذي هدف إلى توعية المجتمع المدرسي بشكل خاص والمجتمع عموما بهذه الموضوعات الهامة. وأضافت خلال كلمتها إن للخبرات الحياتية أثرها في تشكيل حياة الفرد وصياغة معتقداته وتكوين اتجاهاته وقد نستطيع التحكم في كثير من هذه المتغيرات التي هي من صنع الإنسان ولكن هناك متغيرات من آيات الله مثل الكوارث يصعب علينا تغييرها ولكننا استطعنا التكيّف معها والتقليل من الخسائر المادية لها وتفادينا الآثار النفسية والاجتماعية عن طريق إتباع أساليب وقائية ملائمة , ووزارة التربية والتعليم جزء من المجتمع خاصة أنه يخدم فئة الطلاب في المراحل العمرية المختلفة المعرضة للكثير من التغيرات والاضطرابات التي تؤثر على شخصية الإنسان ومستقبله لذلك تحتم علينا منسوبي الوزارة العمل على دعم الطلاب وتحصينهم وتقويتهم لمواجهة كل طارئ وجديد وفهم الآثار النفسية والاجتماعية المترتبة ووضع الحلول المناسبة. من جهته قال مساعد مدير عام بإدارة التربية والتعليم للشؤون المدرسية الدكتور عبداللطيف العوين كلمة عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة أن الطالبة هي أساس ومحور العملية التعليمية وهي صانعة مستقبل الأمة فأوجب على إدارة الصحة المدرسية بوزارة التربية والتعليم وضع الخطط والبرامج التي تهدف إلى زيادة الوعي للطالبة والاهتمام بصحتها النفسية والجسدية لتستطيع مواجهة الكوارث والأزمات .
    المدينة :الخميس 6صفر 1431ه
    دوام “الابتدائية” من 7.15 وحتى 10 خلال الاختبارات
    فهد الحمياني - الطائف
    حددت وزارة التربية والتعليم دوام المدارس الابتدائية بمناطق ومحافظات المملكة خلال فترة الاختبارات للمرحلتين المتوسطة والثانوية بالساعة السابعة صباحاً ويقفل الدوام في تمام الساعة السابعة والربع ويبدأ دوام الطلاب الساعة السابعة والنصف وينتهي الساعة العاشرة صباحاً وتفعيل المناوبة والإشراف اليومي مع التأكيد على استمرارية تشغيل المقاصف المدرسية وإبلاغ أولياء الأمور بموعد حضور وانصراف الطلاب . وأفادت مصادر بالوزارة بأنه سيتم تسليم نتائج الفترة الثانية للطلاب المتقنين للمهارات يوم الأربعاء الموافق 12/2/1431ه وتسلم نتائج الطلاب غير المتقنين للمهارات يوم الثلاثاء 25 صفر الجاري وتخصيص الفترة من 15-24 صفر لتنفيذ برامج علاجية للطلاب غير المتقنين
    الحياة :الخميس 6صفر 1431ه
    الفايز: ندرس تخصيص مرشدات صحيات ل«رعاية» الطالبات
    الرياض - سحر البندر
    أكدت نائب وزير التربية والتعليم لشؤون تعليم البنات نورة الفايز أن الوزارة تدرس تخصيص مرشدات صحيات للمدارس، من أجل تقديم الرعاية الجسمية والنفسية للطالبات بما يتفق مع المعايير والأساليب العلمية.وقالت خلال برنامج «الصحة النفسية في وقت الأزمات والكوارث» الذي عقد في مدارس المملكة أمس: «نستطيع التحكم في كثير من المتغيرات التي هي من صنع الإنسان، ولكن توجد متغيرات يصعب التحكم بها مثل الكوارث الطبيعية والمفاجآت البيئية، ويمكن تفادي الآثار النفسية لهذه الكوارث من خلال اتباع الأساليب الوقائية، خصوصاً أن الفئات التي تخدمها الوزارة في مراحل عمرية مختلفة من رياض الأطفال إلى المرحلة الثانوية، ومعرضة لكثير من المتغيرات والاضطرابات وقدراتها على التحمل أقل من غيرها».وأضافت أن الوزارة تعمل على مساعدة الميدان التربوي على فهم الآثار النفسية والاجتماعية، وتدريبهم على التعامل معها بشكل إيجابي. من جهته، انتقد المعالج النفسي الدكتور أحمد الحرير خلال ورقة عمل بعنوان «المخاوف المرضية... نظرة تحليلية» مسؤولي المدارس خصوصاً في الرياض لعدم أخذهم اعتبارات وقائية بعد حريق مدرسة في مكة، عبر تدريب الطالبات على الإخلاء الوهمي خارج المدرسة تحسباً لأي كوارث تحدث داخل المدرسة بالتعاون مع الدوريات الأمنية.ولفت إلى ضرورة تطوير الخدمات الصحية النفسية لوزارة التربية والتعليم وتدريب الطالبات على عمليات الإخلاء، وإنشاء لجنة للاستجابة للكوارث الطبيعية، وكذلك الاستفادة من ضحايا الكوارث الذي وقعت سابقاً لتطوير البحوث والخدمات لوزارة التربية والتعليم.وأوضح أن دراسة مسحية أجريت على 50 من ممارسي العلاج النفسي من أطباء ومعالجين فتبين أن أول ما يعاني منه الشخص المتعرض للكارثة أو العنف أو الجريمة هو «اضطراب إجهاد ما بعد الصدمة»، الذي يؤدي إلى الخوف من الموت، أو الإصابة أو إعادة المواقف المؤلمة، مشيراً إلى أن هذه الأعراض قد تظهر في فترات متباعدة من 6 أشهر أو بعد 30 عاماً. وأشار إلى أن 57 في المئة من ضحايا الكوارث الطبيعية لديهم اضطرابات في النوم بعد ثلاثة أسابيع من وقوع الحادثة وقد تستمر إلى شهور وأعوام.وشدد على أهمية تهيئة الطالبات لأي كوارث مستقبلية، ونشر الثقافة اللازمة لتقويم الكوارث الطبيعية «لأننا لسنا بمعزل عن العالم خصوصاً مع الأحداث الأخيرة مثل زلزال العيص وكارثة جدة»، مؤكداً أن العلاج النفسي يجب أن يأخذ بالأسباب. وتابع: «المشكلة التي نعاني منها في الدول العربية والسعودية أننا مشبعون بالنصوص القرآنية والأحاديث النبوية ولكن ليس لدينا خلفيات تطبيقية». من جهتها، طالبت الاستشارية في الطب النفسي الدكتورة دعد مارديني في ورقة عمل بعنوان «الصحة المدرسية» بإنشاء عيادات نفسية داخل المدارس لتقديم الخدمات الفورية للطالبات. وقالت: «يجب أن تكون المسؤولة في هذه العيادة ملمة بطريقة التعامل مع مراحل نمو الطالبة لتوظيفها بالشكل الصحيح ومعرفة المفردات الصحية النفسية وأخذ المعلومات من مصادر علمية». وأوضحت مديرة إدارة الصحة المدرسية في منطقة الرياض حصة الفارس أن الهدف من هذا الملتقى توعية العاملات في الميدان التربوي بأسلوب التعامل مع الأزمات والكوارث، وتطوير قدراتهن في التدخل الاجتماعي والنفسي السريع وتقديم المساندة اللازمة والدعم للمأزومين في اللحظات الحرجة بما يساعدهم على تجاوز تلك الأزمات ويخفف من آثارها.



    المقال


    الجزيرة :الخميس 6صفر 1431ه العدد 13629
    وزارة التربية والتعليم.. (المعلم جذر التعليم وفرعه)
    خالد عبد الكريم الحمد
    يحتل المعلم مكانة سامية ورسالة ذات عمق اجتماعي استثار قريحة أمير الشعراء أحمد شوقي ليقول: (كاد المعلم أن يكون رسولا).. وعن الأم: (إذا أعددتها أعددت شعباً طيب الأعراق)..
    الأم التي تجاوز اليوم دورها في تربية أبنائها لتقف معلمة تربي جيلاً ننتظر أن يكون نيراً واعياً يساهم في المستقبل ببناء وطنه مشاركاً في تنميته المستدامة بدربة وفاعلية.. والسؤال هنا: هل أعطي المعلم والمعلمة من المهارة والتدريب والحافز المعنوي والمادي حقهما؟ أخال أن الكثيرين سيجيبون بالنفي!!
    إن كثيراً من المعلمين يديرون ظهورهم لفصولهم بعد أن أدوا حصة لم يتلق التلميذ فيها غير غثاء كغثاء السيل.. وإذا ما أردنا تعليلاً لذلك سنجد أن الأسباب كثيرة يطول تعدادها، ومنها مثالاً لا حصراً، أن آلافاً من المعلمين لم يحصلوا على دورة تدريبية واحدة في مهارات التدريس والسلوك والتعامل مع التلاميذ منذ أن التحقوا بقطاع التعليم.. ناهيك عن عدم المبالاة، وعدم الرغبة في التطوير الذاتي بين المعلمين.. وتدني الروح المعنوية.
    ومن أبرز معوقات منتج التعليم أن أسوأ المعلمين يكلفون بتدريس الصفوف الدنيا.. وتلك كارثة لم تحسب عواقبها ولم يدر بخلد القائمين على التعليم أن ثمارها الشوك والحسك، إذ يظل الطالب في ضعف مستمر حتى يحصل على التأهيل الجامعي.. ويقيني أنكم رأيتم الكثير منهم ممن يلحن إذا قرأ، ويُخطىء في الإملاء إذا كتب، ويكتب بخط بالكاد تقرأه، وما ذلك إلا لأنه تأسس تأسيساً رديئاً على يد أسوأ المعلمين. وأحسب أن الدول التي أُتيح له أن تستثمر تجاربها استثماراً مجدياً قد أدركت منذ زمن بعيد أن الصفوف الدنيا تحتاج إلى أفضل المعلمين وأقدرهم على إيصال المعلومة للتلميذ على أطباق شهية تغري الطفل بتناول المعلومة بنهم وجوع.. فصاروا لا يتنازلون عن تعليم الصفوف الدنيا بأفضل المعلمين، ويصرفون في سبيل ذلك أموالاً لا نعدمها اليوم ونستطيع صرف ما هو أكثر منها على تهيئة مثل أولئك المعلمين بلا حاجة إلى مال ولا شعور بالخسارة على بذله.
    إن التربية عملية معقدة ومتداخلة فهي مزيج من المعلومة والمهارة والسلوك والشخصية المؤثرة والإمكانات المبدعة الكامنة عند التلميذ التي تنتظر استظهارها وزرعها في أرضها الخصبة لتثمر وتُؤتي أكلها يانعة مفيدة، وتلك عملية وربي لا يقدر عليها معلم تخرج للتو من كلية المعلمين مهما أُوتي من الذكاء والتحصيل العلمي، فهو يحتاج بعد تخرجه سنوات طويلة من التدريب والمتابعة والمهارات وتنمية السلوك لتربية الطفل والتعامل معه والقدرة الفائقة على إيصال المعلومة للطفل قبل أن نزج به في فصل جاء تلاميذه من بيوتهم.. فالمعلم محور العملية التربوية وركيزتها.. وبدون معلم متمكن لا تحقق العملية التربوية أهدافها.. ومن هنا فإن تأهيله تأهيلاً كافياً لتحقيق أهداف التربية والتعليم يظل هدفاً أساساً للهدف الأسمى.. ولأجل ذلك أولت كثير من الدول هذا الجانب جل اهتمامها، ففي بريطانيا مثلاً لا يدخل المعلم حقل التعليم بعد المرحلة الجامعية إلا بعد ثلاث سنوات من التدريب والتأهيل.
    على صعيد آخر لا يزال المعلم بمدارسنا في كافة المراحل يعتمد على التلقين والحفظ، في الوقت الذي يتطلب واقع العصر أن يقوم التعليم على طرق إبداعية لا تلتفت للثقافة التعليمية السائدة المقبولة كواقع مستقر، فالثقافة التعليمية السائدة قوة ترويض لاتباع المألوف الذي يتم بلا عناء.. وحيث تعودنا التلقين والحفظ، فإن مواجهة تغييرهما مسألة شاقة، فمن يتقاطرون للإبقاء عليهما أكثر بكثير ممن ينادون بمواجهتهما بالطرق الإبداعية التي تنمي التفكير والقدرات الفاعلة في التحليل والاستنباط، ولا جدال فالبون شاسع، فما نتعلمه بالحفظ والتلقين ننساه إن لم يكن بعد أشهر فبعد سنة، أما ما نحصل عليه من مهارات لتنمية تفكيرنا وقدراتنا الإبداعية فسيظل معنا ما حيينا.. وإذا ما سلَّمنا بأن الثقافة التعليمية السائدة - ثقافة الحفظ والتلقين - هي الواقع الذي لا يقبل التغيير والنقد، فإننا سنظل كمن يراوح بين حركة قدميه إلى الأمام وإلى الوراء واقفاً في مكانه لا يتقدم، أقول: وحتى نغيّر في الثقافة التعليمية لا بد أن نبدأ بتغيير المعلم، في قدراته وتفكيره ومهاراته بله وزرع روح الولاء لوطنه في القرار البعيد منه.. تلك الروح التي تضبطه بأن لا ينظر إلى ساعته في الحصة ليتخلص من تلاميذه حتى ولو بدقائق من انتهائها.. يقول د عبد العزيز العمر عن ضعف منتج التعليم في مقال له بجريدة الجزيرة عدد الأحد 19-12-1430 ه، «تعليم لا ينتج تعلُّماً»: (لقد وجدت خلال فترة تفرغي العلمي معياراً تربوياً عالمياً معروفاً يقيس جودة التدريس.. استخدمت هذا المقياس العالمي بعد تقنينه على بيئة المدرسة السعودية لأتعرف بنفسي على جودة ما يقدمه معلمونا لطلابنا في جانب من جوانب التدريس في عدد من مدارسنا.. وكانت النتيجة المحزنة والمفزعة أن مستوى التدريس الذي يحصل عليه طلابنا بحسب ذلك المقياس العالمي كان متدنياً ومخيباً للآمال).
    ويقول عبد الرحمن السدحان الكاتب المخضرم في هذه الجريدة بزاويته الرئة الثالثة: إنه تساءل قبل نحو اثني عشر عاماً في مقال «عما أعددناه لإصلاح منظومتنا التربوية لمواجهة تحديات اليوم والغد».. ولعله أراد أن يقول وأقول معه إن التساؤل لا يزال قائماً اليوم، ماذا نعد وسنعد.. وماذا عسانا أن نفعل لأجيال قادمة نحمل اليوم هموم مستقبلها؟!!، وسنحاسب إن لم نبن لها مستقبل وطن وأمة.
    ولا أريد هنا أن أستفز معلماً أو مسؤولاً، حين أقول إنه في السنوات الماضية أضحت كليات المعلمين طريقاً مختصراً للتوظيف السريع يلتحق بها الطلاب الذين ليس لهم جَلد وصبر على مواصلة التعليم، وعلى حد قول أحدهم أصبحت كليات المعلمين وظيفة من لا وظيفة له.. وذات نقاش قال أحدهم بأنه لم يجتز اختبار القدرات بين المتقدمين من خريجي كليات المعلمين لوظيفة معلم غير 40?.. وإذا كان الراوي متأكداً من معلومته فعلى قول الشاعر:
    إن كنت تدري فتلك مصيبة
    وإن كنت لا تدري فالمصيبة أعظم
    إن المعلم استثمار وطني وثروة هائلة ترتبط بمدخراتنا المستقبلية من حيث هو محرك للمعرفة ومستنبت لها في الأجيال التي نعوّل عليها بازدهارنا ومواكبة تحديات المستقبل التي لا نستطيع اليوم أن نقدر حدتها وعنفوانها، ولكننا نستطيع أن نهيئ لها ببناء المعلم بناءً متيناً وفاعلاً في التربية والتعليم.. وقد لا يفوت على أحد أن المعلم جذر التعليم وفرعه وعلى تأهيله ودربته ومهارته يتأسس الطبيب والمهندس والاقتصادي والإداري وغيرهم ممن تقوم عليهم التنمية بأبعادها الاجتماعية، الاقتصادية، والإدارية، فما من طبيب أو مهندس أو اقتصادي أو إداري ناجح إلا نتاج معلم نجح في مهنة هي أسمى المهن.. ولعلك لم تنس معلماً من المعلمين مرّ عليك في حياتك الدارسية قد حبب إليك مادته حتى أصبحت من المميزين فيها، وآخر فشل في أن يربطك بمادته فأصبحت إلى اليوم تكرهه وتكره المادة التي علمك إياها، وما ذلك إلا لأن الأول ماهر متمكن ومؤهل، والثاني لم يؤهل تأهيلاً كافياً لتوصيل المعلومة وتبسيطها لطلابه.
    ومن المؤكد أننا لن نحصل على معلم كفؤ يساهم في دفع مسيرة التعليم بتأهيل واقتدار، إلا بالتدريب المستمر والمتابعة لاحتياجات المعلم المهنية وتقييمه سنوياً تقييماً حقيقياً يسبر قدراته ومهاراته ومقدار ما حصل عليه من التطوير في أدائه وسلوكه تقييماً يتبرأ من التقييم المستخدم حالياً بالمدارس براءة الذئب من قميص يوسف، ذلك التقييم الذي تكون نسبة الحاصلين فيه على تقدير «ممتاز» ضعف الحاصلين على تقييمات أدنى.. ولا أبوح لكم بسر أن زوجتي المعلمة عندما حصلت في التقييم السنوي على 96% كانت قلقة ومستاءة لأنها لم تحصل على 99%.. وهو أقل ما تستحقه في تقديرها هي لأدائها.. وقد استغربت كثيراً لقلقها واستيائها، غير أنني لا أظن أن هذا الشعور الذي لمسته عند من أعرف هو استثناء مما لا أعرف.. فالظن أنه شعور عام وتقييمات لا معنى لها ولا تحقق هدفاً إذا كنا نؤمن أن الهدف من التقييم هو سبر قدرات المعلم وأدائه من أجل تنمية قدراته وتطوير أدائه، فهدف التقييم ليس ترضية المعلم بإعطائه تقدير ممتاز، ولا طرده من وظيفته بحصوله على تقدير مقبول، وإنما لمعرفة قدراته وأدائه ومهاراته وتلمس مواطن الضعف والقصور عند المعلم من أجل تنمية قدراته وإكسابه معارف ومهارات عالية لتحقق العملية التربوية أهدافها، بل ومن أجل أن ندفع بمسيرة التعليم إلى آفاق واسعة مضيئة.. ولنسأل كما بدأنا بالسؤال وهو: هل نستيقظ ونواجه التحديات.. أم نسترخي ونتكىء على المألوف؟!!.. أحسب أنكم تعرفون أنني لا أملك الإجابة.. وإنما هي عند القائمين على التربية والتعليم.. أما تحريك الراكد في الثقافة التعليمية السائدة من خلال تأصيل النقد الإيجابي الرامي لاستشراف مستقبل التطوير والنمو.. فأحسب أنه واجب من يملك رؤية تفتح للقائمين على التربية والتعليم أفقاً جديداً.
    الجزيرة :الخميس 6صفر 1431ه العدد 13629
    استمارة «حصر البيانات» تجدد مخاوف المعلمين من حرمانهم لدرجاتهم
    الطائف - فهد الثبيتي :
    أثارت استمارة بيانات قامت وزارة التربية والتعليم بتوزيعها على كافة إدارات التعليم مخاوف 205 ألف معلم ومعلمة من أن تستخدم كتنازل عن باقي حقوقهم الوظيفية التي يطالبون بها في دعواهم المرفوعة ضد التربية في ديوان مظالم جدة، في حين رأى آخرون بأنها لربما تستخدم ضدهم قانونياً مما يحرمهم من المطالبة بدرجاتهم الوظيفية المستحقة النظامية، حيث تضمنت تلك الاستمارة (المستوى المستحق - والمستوى الحالي - والمؤهل - والتوقيع)، وجاءت المخاوف عندما قامت الوزارة بتوزيع تلك الاستمارة واعتمادها كإجراء للتأكد من وضع المعلم والمعلمة التربوي وغير التربوي كل حسب مستواه المستحق، وذلك بعد تنفيذ قرار إعطاء المستويات المستحقة لهم وفق المادة 18 - أ، حيث جاءت المخاوف بشكل أكبر بتضمين تلك الاستمارات بإقرارٍ خطي يوقع عليه كل معلم بصحة المستوى الذي تم تحسينه عليه وأنه المستحق له نظاماً، وذلك على المستوى الخامس للمعلمين التربويين والرابع لغير التربويين، محملة المسؤولية كاملة للمعلم الذي يدوّن معلومات غير صحيحة في الإقرار وما يترتب على ذلك من تبعات مالية ونظامية.
    المدينة :الخميس 6صفر 1431ه
    هل عادت الفلكة إلى مدارسنا؟
    محمد إبراهيم فايع
    لعل بعضكم مازال يذكر طيبة الذكر « الفلكة « ولا أظن أحدا لا يعرفها فهي واحدة من مكونات المدرسة في الزمن القديم ؛ إذ كانت تستمد وجودها من رغبة أولياء أمور الطلاب آنذاك عندما يقولون لمعلمي أبنائهم : «لكم اللحم ولنا العظم « وكان بعض المعلمين يعلقها على أحد حيطان فصله « مكونة من خشبتين قصيرتين وحبل بينهما يلف على قدمي المعاقب لتوثيق حركته « كان يقوم بمهمة التوثيق إما « فراش المدرسة « من منطلق تعاونوا على البر !! مع مدير المدرسة أو مع المعلمين أو أحد « عتاولة الصف « من الطلاب السمان المضحك في الأمر أن الذي يوثق الطلاب بالفلكة يكون أحيانا موثوق بها « وكأني بحاله يقول « ويوم علينا ويوم لنا 00 يوم نساء ويوم نسر « ، في ذاك الزمن لم يكن مدير المدرسة يحرج من وجودها فوق مكتبه أو وضعها في زاوية من زوايا مكتبه ولم يخفها كما بعضهم اليوم يخفي « اللي « في الأدراج ، وكانت هناك حكايات عن الفلكة سنؤجل الحديث عنها لمقالات لاحقة أنا أعلم أن البعض من القراء سيقول الحمد لله انتهى زمن الفلكة « ياشيخ « وبعضهم سيقول قول الشاعر : « ذكرتني الطعن و كنت ناسيا « فأقول : الحقيقة أن الفلكة انتهت كشكل لكنها استمرت مع الأسف كنهج لبعض المعلمين - «حتى لانعمم «- في تربيتهم لطلابهم ومعاقبتهم عند تقصيرهم ، ولكن بأساليب متنوعة من العقاب مثل : «الكف على الوجه ،اللي ، العصا ، السلك الكهربائي ، مسطرة الطالب نفسه ، الركل وغيرها « ولعل أصوات التربويين بحت بالتحذير من عواقب الضرب بأشكاله الجسدي واللفظي الذي قد يترك ندوبا على نفس الطالب المعاقب قد لا تشفى ، فالعقاب يخلق من الطلاب المعاقبين طلابا عدوانيين ، ويحبط نفوسهم ، ويقتل فيهم رغبة الحوار والتواصل مع المعلمين ، ويولد فيهم الكراهية للمعلم والمدرسة ، ويحرمهم من الرغبة في التعلم ، ويؤزم العلاقة بينهم ومعلميهم ، ويزيد من نزعة الانتقام عندهم ، ويعطل من رغبتهم في تنمية مهاراتهم الاجتماعية ، ويحولهم إلى طلاب سلبيين ، ويشل من إرادتهم في التفكير ويعطل مشاركاتهم داخل الفصل ، وقد يشكل شخصياتهم بشيء من الانطواء والخجل والضرب يتلمس ظاهر المشكلة فقط أو السلوك ، ولكنه لا يعالج أصل المشكلة ، وكم « صفعة في وجه طالب أطاحت بمستقبله « ، علاوة على أن الضرب بالعصا أو بأي أداة أو طريقة لا يعالج المشكلة ، ولا يصحح السلوك عند الطالب المعاقب ؛ خاصة إذا كان تقصيره يتعلق بقصور في التحصيل الدراسي ، وكما نعلم أن للطلاب فروقا فردية ، فكل طالب له قدرات في التعلم والفهم والاستيعاب تختلف عن الآخر ، والمعلم الذي يلجأ إلى العقاب لا يأخذ في حسبانه هذه النقطة على أهميتها، فيعامل جميع الطلاب على أنهم أصحاب قدرات في مستوى واحد ، لهذا إذا أراد المعلمون لطلابهم أن يعيشوا أجمل لحظات عمرهم وسط بيئة تربوية صحية سليمة خالية من العقد والأمراض النفسية ويشعروا بالاطمئنان النفسي فليأخذوا ببدائل العقاب وليجربوا أساليب الثواب والتحفيز والتعزيز وما أكثرها

صفحة 5 من 10 الأولىالأولى ... 34567 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. المشاركات: 20
    آخر رد: 23/07/2012, 01:32 PM
  2. حدث في هذا اليوم .. <<متجدد يوميا
    بواسطة فيولآيت في المنتدى مواضيع ساخنة
    المشاركات: 118
    آخر رد: 23/11/2010, 10:39 AM
  3. عاجل وبشكل جدي ,,,,مطلوب فتاة مطلقة للزواج
    بواسطة m_alsamhan في المنتدى طلبات الزواج اريد زوج ابحث عن زوجة
    المشاركات: 0
    آخر رد: 13/11/2009, 02:05 AM
  4. فوازير الأمثال يوميا هنا " تحديث يومي"
    بواسطة حلوة الخبر في المنتدى حكم امثال عبارات لهجات مصطلحات لغوية مفردات
    المشاركات: 1
    آخر رد: 30/10/2009, 04:21 PM

Content Relevant URLs by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.