like facebook


views : 23090 | replycount : 44
صفحة 4 من 5 الاولىالاولى ... 2345 الاخيرةالاخيرة
النتائج 31 الى 40 من 45
  1. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    في كل مكان تلاقوووني
    الردود
    74
    يعطيك العا-فيه


  2. #32
    ta16
    ta16 غير متواجد حاليا عضو ممتاز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    266
    الجزء السابع والعشرون


    ظل جامد ثواني واهو يطالع بالباب وايديه مثبته بعروته

    تردد يدش ولالاه

    اهو يعرف انه جريئ وانه الي سواه محد يسويه خصوصا انه بالسعوديه

    والي يسويه يعتبر جريمه لكن كل هذا رماه ورا ظهره وكل همه

    يعتذر لهيفا ويطلب منها السماح لانه زعلها بس

    شد ايده بعروة الباب واهو يبطله بهدو



    ::
    ::

    كانت توها مبطله عيونها وتحس بجفاف بحلقها

    اول ماشافت نص وجه كايد واهو يدش ومنزل راسه

    غمضت عيونها واهي تتمنى لو مايلاحظ تعابير وجهها المتوتره

    حست بقربه صوبها وبيده الي غطسها بيدها

    حست بالدم يفور بجسمها من ريحة عطره

    الي غرقتها بمكانها

    دقات قلبها بدت تزيد واهي تسمع صوته الغليض واهو ينطق اسمها

    : هيوف عيوني

    ردي علي

    شد على ايديها اكثر واهو يطالع بوجهها الي واضح عليه المرض والتعب

    : قوليلي لبيه

    بلع ريقه واهو يحس بالدموع بتتفجر من عيونه: قولي اسمي هيوف قولي كايد عشان اقولك لبيه واشوف الفرح بعيونك

    اعرفك تحبين تسمعيني انطقها

    اعرفك زين ياعيوني اعرفك انك تحبيني ومنتي زعلانه مني

    هيفا ورب البيت اني اني قلتها بلحظة غضب

    انقهرت من تصرف ابوك معاي

    انتي ماشفتي وجهه واهو يسبني ويشتمني

    حتى لمن خبرته بمرضك كذبني وظن بهالطريقه اتقرب منك

    انا شاريك ياهيفا حتى لو كنتي بفراش الموت

    ابيك هيفا ابيك ابي اوقف معك

    بس مابيدي شي وابوك رافض

    تكفين سامحيني هيفا

    ورب البيت عجزت انام وانا اعرف انك زعلانه مني

    عجزت انام وانتي زعلانه

    كل يوم يمر افكر فيك وكل يوم يمر اتمنى لو امسك ايدك واضمك لصدري

    اسمعيني عدل ياروحي انا شاريك ومهما حصل راضي اني اكون معاك لكن ماادري اذا انتي راضيه تكونين معاي



    كلامه لها كان يحرك بركان بقلبها دقات قلبها بدت تضرب وحست بضلوعها بتتكسر

    حست بالعبره تخنقها وعيونها بدت تفيض بالدموع

    مو حابه تنكشف انها تسمعه وموحابه يشوفها تبكي

    كل شي كانت مومنه فيه حتى مرضها كانت متاكده انه قضا ء وقدر

    همس لها واهو يحط يده على بطنها وبهمس: اعرف انك تحبين الاطفال واعرف عدل انهم كل حياتك

    بس صدقيني ان كان الله كاتب لك تعيشين بدون عيال صدقيني انا راضي اعيش معاك بدون عيال

    هنا بس ظرب كايد على الوتر الحساس

    بدت الدموع تفيض من عيونها وتداعب خدها

    ماقدرت تتماسك اكثر

    هذا اكثر شي يعور قلبها كم تمنت بس انها تشوف عيالها من كايد وكم تحلمت ان بطنها ينتفخ ويصير كبير وبداخله روح حابه تطلع للحياه

    رفع راسه واهو يسمع صوت بكائها

    تنهد وصار يبكي وشكلها كان يقطع القلب واهي منهاره كليا وبهمس: اعرفي ان الي حصل خيره

    بلعت ريقها واهي تتلوى بوسط السرير وايديها على بطنها وبالم: كل الي اتمناه كايد اني اجيب عيال كل الي اتمناه ان ربي يرزقني بنوته حلوه او ولد شقي

    كل الي اتمناه اني انبسط معك ونكون عائله

    هزت راسها واهي تصد بوجهها عنه: ماني معترضه على الي كاتبه لي ربي بس ماقدر ياكايد اكون معاك اذا ماكنت اجيب عيال

    صاحت وعلى صوتها بالبكئ اكثر

    اما كايد كان يبلع ريقه واهو يقرب منها ويحاول يمسح دموعها

    : تكفين لاتعذبيني بكلامك كل الي ابيه واتمناه هيفا اني اكون معاك تفهمين اني اكون معاك تكفين لاتحرميني من هالشي ولاتحرمين نفسك

    طالعت فيه بعيون غرقانه دمع وبصوت محبوس بالالم : احبك بس لاتجبرني على اني اعيش وانا مو قادره اجيب عيال

    قربها لصدره لكنها رفضت وصارت تتلوى واهي تبكي بقهر والم

    ظل يطالعها واهو يكفف دموعه وبهمس: انا غلطان اني خليتج ولا جبرتج انج تتعالجين كان يمكن يكون فيه امل انج تجيبين عيال بس قدر الله ماشاء فعل

    ضمت ايديها بوجهها واهي تبكي وبهمس:اطلع برا

    هز راسه واهو يقرب ايديه صوب شعرها فجاه

    تبطل الباب ووقفت شمه واهي تطالع بستغراب وبحده : وش تسوي انت هنا

    طالعت بهيفا الي كانت منهاره كليا وبحده: حسبي الله عليك ماكفاك الي سويته جاي عشان تعذبها بعد اطلع برا ولا ناديت الامن عليك

    همست هيفا بحده : اهو بيطلع ماله داعي هالحكي شمه

    طالع في شمه وبهمس: بطلع وحاب اوصيك على هيفا ياشمه تكفين انتبهي لها واذا احتاجت شي دقي علي امانه

    لو صار شي خبريني (اشر على هيفا وبحنيه) وانتي بعد كلميني لو حبيتي او احتجتي شي صدقيني راح اكون معاك للنهايه

    طالعت فيه وبعيون تبوح الاحتقار: اخر واحد هيفا تفكر انها تحتاجله اهو انت فاهم ويلا اطلع برا قبل لاتشوفك خالتي وتسوي لهيفا سالفه مالها تالي

    قرب صوب هيفا واهو يطبع بجبينها بوسه وبهمس: انتبهي لنفسك حبي واعرفي اني احبك مهما صار اوكي

    ظلت شمه جامده وبركان بداخلها حاب يتفجر

    عيونها بدت تبوح الغيره خصوصا وان احلامها بكايد بدت تكبر

    صرخت بصوت عالي واهي طالع فيهم خصوصا ان عيون كايد معلقه بعيون هيفا: هيه انت يابو الرومنسيه اطلع برا وخلصنا وبلاش حركات النص كم حقتك

    ابتسم واهو يودع هيفا وطالع بشمه الي كانت قريبه منه

    وبهمس: لاتنسين الي وصيتك عليه ..

    اول مره تحس شمه بخمول يسري بجسمها من قربه ومن ريحة عطره ومن ملامحه القاسيه وصوته الي حرك شي بداخلها

    هزت راسها لااراديا وبهمس: ان شالله

    ابتعد كايد وظلت شمه جامده مكانها واهي تتمنى انه يطبع بوسه على جبينها مثل ماسوى مع هيفا

    همست هيفا بتعب: وش صار بامي وابوي لمن دروا شمه

    ماكانت شمه معاها وكانت بعالم الاحلام

    ابتسمت هيفا وبصراخ : شموم وين رحتي

    فزت بخوف وبهمس: هاه وش قلتي

    : الي ماخذ عقلك يتهنابه هه

    ابتسمت شمه واهي طالع بهيفا

    لو تدرين ان الي ماخذ عقلي اهو حبيبك وش تسوين فيني

    ::
    ::
    ::

    طلعت من غرفتها واهي تبتسم وشعور غريب يداعب مشاعرها

    طالعت بالصاله الي كان فيها اريكه طويله قبال التلفزيون العادي
    لونها عنابي

    وكراسي صغار متناثره حوله بطريقه كلاسيكيه

    طاوله خشبيه لونها عودي مثل طاولة التلفزيون الي كانت تضم مكتبه بوسطها بعد

    الجدار مرخم باللون الذهبي والبيجي معطي فخامه رغم بساطة الاثاث

    بالنص قطعة سجاد متناسقه حيل مع الكنب

    الارض كانت سراميك بالون الابيض بخطوط بيجيه

    كان شكل البيت حلو

    تنهدت واهي تروح لغرفة النوم وطالع بالسرير الي كان على شكل روماني

    باللون الحليبي مع سجاد الغرفه الي كان بلون الاحمر الفاتح مدموج بقطع باللون الازرق والحليبي والذهبي بطريقه حلوه

    طالعت بفراشها الي كان مخمل بلون كركمي عليه ورود باللون الاحمر

    كان ودها تروح للسرير وتنط فوقه وتنام براحه

    لكن شي بداخلها يمنعها تسوي هالشي او تفكر انها تقترب من السرير

    راحت واهي تطلع لها ملابس عشان تنزل تحت لاهله

    طلعت لها جنز وبدي اسود ماسك على جسمها

    لبسته بسرعه واهي ترفع شعرها ذيل حصان وتنزل شوية خصل على وجهها بطريقه ماهي مرتبه

    كحلت عيونها وكثفت الروج الوردي بشفايفها

    طالعت بشكلها واهي ترمش اكثر من مره وحست انها راضيه عن شكلها

    سكرت باب شقتها واهي تتكلم بنفسها: سبحان الله الي خلى هيف واهله احسن منا بكثير

    نزلت بسرعه واهي تطل براسها وببتسامه: السلام عليكم

    عقدت حواجبها ام هيف واهي تطالع فيها بانتقاد

    ابتسمت فوز وبهمس: وعليكم السلام ياحي من شافج ياعروس

    بلعت ريقي وانا اقرب عشان اسلم على ام هيف لكنها

    ابعدت عني وبحده: لاتسلمين علي ولاتسوين نفسج ذربه انتي عارفه اني اكرهج انتي واهلج وماني موافقه حتى على زواجج

    عيونها وضح عليها الصدمه وبهمس: ياخاله انا وش دخلني باللي حصل تكفين خليني ابوس راسج وانسي الي فات

    صرخت بحده واهي تحرك ايديها بالهواء: تخلخلت حنوكج بلا ان شالله اسمعيني يابنت جابر انتي بهالبيت مجرد ديكور فاهمه ولاتسلمين علي ابد ولا تقربين مني وحتى كلام لاتكلميني فاهمه

    بلعت ريقها واهي ترفع راسها وبهمس: من عيوني ياخاله ان كان هذا الي يعجبج ويريحج صدقيني مارح اسوي غيره

    طالعت فيها فاطمه وبحده: اصلا انتي تتمنين هالشي لاتسوين روحج مسكينه وطيبه مالت عليج وعلى حظ اخوي الي خذاج

    فوز واهي تحاول تهدي الامور: يمه فاطمه قولوا لا اله الا الله ترا البنت ماسوت شي عشان تاكلونها والي قالته شوق صحيح اهي مالها خص باللي حصل وبعدين الي فات مات بلاش نجلس نحفر الماضي ترا هذا مارح يفيدنا ابد

    ابتسمت شوق واهي تجلس يمها وبهمس: صبيلي قهوه

    بققت نوف عيونها وبستهزاء: الا صدق شوق وين قررتي تروحين انتي وهيف بشهر العسل هه

    شوق واهي تبتسم بصطناع: صراحه هيف موحاب انا نسافر لانه مو حاب يترككم بروحكم وانا قلت له سو الي يريحك حاب تسافر سافر ومو حاب هذا الشي مو اكبر همي ابد

    فاطمه واهي تكتم ضحكها: قوليلنا ان اخوي رفض وانتي متي بحسرتج هه

    همست لها فوز وبحنيه: ماعليج منهم مااقول الا الله يكون بعونج شوق وين بتلقينها من هيف ولا منا

    ظلت شوق تطالع بالفراغ بملامح جامده وحزن كبير بدا يستوطن قلبها
    حزن والم ينغرس كل يوم بوسط قلبها وماهي قادره توقف هالشي

    تنهدت وبهمس: الله يفرجها ان شالله

    ::
    ::

    ::
    نزلت من الدرج واهي تروح صوب المطبخ

    صدمت بكماري وبهمس: شنو يبي مدام ريمي

    ابتسمت ريم وبهمس: هيه شنو مدام انا مس

    كماري واهي تضمها : لا انتي الحين في زوج خلاص لازم قول مدام

    ريم واهي تضحك:كم كم للحين مااعرست لاتخجلين تواضعي هه

    راحت ريم عشان تسوي لها شي تاكله لكن كماري ماتحب احد يدش المطبخ واهي حابه تسوي كل شي وهذا معروف عند الهنديات والسيلانيات

    ابتسمت ريم وبانت سنونها وبحب: الله يخليج طيب سويلي حليب نسكافيه وجيبيه لي بالدوانيه انا عند بابا اوكيه

    هزت كماري راسها

    وابتعدت ريم بخطى سريعه مرت ع الصاله وشافت ريان يبكي

    راحت صوبه واهي تعقد حواجبها: ريون وش فيك تبكي

    طالع فيها واهو يشاهق: ريانه طقتي اهي ونواف (ورد يبكي بحرقه)

    بلعت ريقها وبهمس: ريان انا كم مره اقولك انت رجال وماتبكي

    يلا امسح دموعك ولا تبكي وروح اضربهم مثل ماضربوك يلا

    زاد بكاه اكثر وظل يضرب برجله على الارض

    صرخت ريم بوجهه وبحده: ريان لاتبكي انا قلت لك لاتبكي يعني لا تبكي وروح اضربهم مثل ماضربوك

    زاد بكى ريان اكثر

    صرخت ريم وصارت تضربه واهي منقهره من تصرفه

    : قلت لك لاتبكي انت رجال ومايبكي الا الحرمه تفهم ياحيوان

    ريان واهو منهار ويحاول يبعدها عنه: عورتيني ريم

    : هدي الولد الظاهر تبين تذبحينه

    التفتت ريم على فارس الي كان يطالعها بنظرات حارقه وبحده: مايخصك انت انا جالسه اربي اخوي ولاتجلس تتدخل

    التفتت ريم على اخوها الي مازال يبكي بانهيار وبحده: لاتبكي يازفت انت لاتبكي (رفعت يدها عشان تضربه لكن فارس مسك ايدها واهو يشد عليها بقوه)\

    : قلت لج هديه يلا هديه

    ريم واهي طالع فيه وبحده: ماني هادته لين يوقف عن البكاء الي ماله داعي

    همس واهو يرص على اسنانه بقوه: اهو بزر وعادي لو يبكي واتوقع ماهو حرام انه يبكي

    صرخت ريم بهستيريا : الا حرام اهو رجال والرجال مايبكي ابد

    شد على ايدها وبحده: ريم فكي اخوج وخليه يروح

    فكت ريم ريان واهي تحس بعبره تخنقها: خل فارسوه يذلف وربي لاضربك لين تصير رجال وماتبكي

    عقد حواجبه واهو يطالعها وبحده: انت صاحيه ولا مجنونه وش الي تسوينه


    حست بعيونها بتنفجر من الدموع وبهمس: فارس انا ماابيه يصير مثل اخوه طلال ماابي هالشي يتكرر ماابي اعيش الالم من جديد تفهم انت ولا ماتفهم

    همس لها بحنيه وبهمس: ريوم انتي عارفه وش حصل باخوج وشنهو السبب لاتعذبين نفسج وتحسين انج مسواله باللي يصير له

    بكت ريم واهي تطالع فيه وبحده: اكرهكم كلكم اكرهكم عسى الله يفكني منكم كلكم ابعد ايدك عني ولا تجيسني لاتنسى انك ذبحتني يا فارس ذبحتني مرتين

    ارخى يده من يدها وبهمس: وانتي بعد ياريم ذبحتيني

    مسحت دموعها واهي تروح للدوانيه و ترتمي بحظن ابوها وتغتمر من حنانه

    وتبعد الافكار الي بدت تستوطن بداخلها

    ::
    ::
    ::

    يوه لازم اتسبح ريحتي طالعه والله يقرفهم من تتسبح خالتي وبنتها وولدها المويه توقف ومايصير به ماي نتسبح به

    اوف بس

    راحت تصعد للدرج وانصدمت بالي شافته

    بلعت ريقها واهي تحس بجسمها يقعشر عليها واهي تشوف جاسر طالع من غرفة سميره وعليه فوطه لافها على خصره
    طالع فيها وارتبك

    مشى بدون مايكلمها

    اسرعت خلود بخطائها واهي تبطل الباب وطالع بسميره الي كانت مرميه بالسرير وماعليها الا شلحه وبحده: وش يسوي جاسر عندج واهو عاري

    سميره واهي تبتسم : مايسوي شي يبي شامبو قلت ماعندي فيها شي بعد

    بلعت ريقها وبتوتر: طيب عادي يشوفج بهالشكل

    هزت راسها وببتسامه: ماني مفصخه انا وبعدين لا تنسين انه اخوي

    هزت راسها وببتسامه: ادري بس انتي بعد تعرفين عن حركات اخوك الماصخه

    عقدت سميره حواجبها وببرود : ماخبري اخوي قد لمسج او سوابج شي

    بللت شفايفها وبهمس: سميره مو ملاحظه انك تغيرتي كثير

    سميره برتباك: بشنو تغيرت

    ابتسمت خلود وبهمس: بكل شي اسلوبك كلامك اول ماصرتي تطلعين من غرفتك والحين صرتي تطلعين قبل كنتي كئيبه والحين لاه

    مادري وش الي غيرك والي متاكده منه واهو سبب تغيرك الحب صح

    تلون وجه سميره وبحده: اكيد يتهايلج اي حب واي خرابيط

    ابتسمت خلود واهي تضيق عيونها : لاتكذبين ترا كل شي واضح يلا اعترفي منهو سعيد الحظ

    ابتسمت واهي تغطي وجهها وبحده: اقول انا تعبانه وابي انام وانتي الظاهر ماعندج شغل وجايه تشغليني معاج

    خلود واهي تبطل درجها وببتسامه: لا والله جايه اتسبح وخذتني السوالف معاك

    عقدت حواجبي وانا اطالع بملابس سميره والي اشوفه كان شي عجيب

    ابعدت سميره الغطى عن وجهها وبصراخ: وش تسوين انتي تفتشين

    خلود برتباك : لاه جايه اخذ ملابسي

    سميره واهي معصبه: خذيها واطلعي بسرعه ولا اشوفج تدشين الغرفه فاهمه

    هزت خلود راسها واهي تاخذ ملابسها برتباك وايديها ترجف وقلبها ينغزها بشي تتمنى لو يكون غلط

    ::
    ::
    ::
    سحبتها فوز لغرفتها وببتسامه

    تعالي شوفي ياعروس هديتج مني

    ابتسمت شوق واهي تجلس على طرف السرير وتعقد حواجبها: شنهي

    فوز واهي تشغل الاغنيه وبهمس: هذي واتوقع انج تحبينها ولها ذكرى بقلبج

    صغيره جنت وانت صغيرون
    حبنا بدا بنظرات العيون
    قالو ترا ذولا يحبون
    من الصغر لمن يكبرون
    مثل النجمة والقمر
    كبر حبنا وازدهر
    بعيونك حبيبي
    جف بدروب السفر
    عجرف قعدنا ليالي
    ذاك النهار والنخل عالي
    غيرنا و كبرنا يا غالي
    ظل النهار والنخل عالي
    مثل النهر ما تغيرنا
    حبنا كبر واحنا كبرنا
    ما احلى الحب الي جمعنا
    مثل الطيوراحنا صرنا
    مثل النجمة والقمر
    كبر حبنا وازدهر
    بعيونك حبيبي
    جف بدروب السفر

    ابتسمت شوق واهي تسمع لكلمات الاغنيه بدون شعور قامت واهي تضحك وتتراقص على نغمات الاغنيه وتغني معها

    فوز كانت تضحك واهي تشوف شوق الي فلت شعرها وصارت ترقص واهي تبتسم وتحاول بهالطريقه انها تنسى معاملة خوات هيف وامهم وهيف نفسه

    فجاه توقفت فوز عن التصفيق

    التفت شوق ودقات قلبها بدت تعلى واهي تطالع بنظرات هيف الي واضح عليه انه معصب

    صوت الاغنيه يصدح ويلدح وشوق حاولت تبتسم بس الخوف اعماها

    صرخ بحده واهو يطالع فيها : وش الي تسوينه

    راحت فوز صوب المسجل واهي تغلقه وبهمس: ماصار الا الخير احنا جالسين نستانس ونتذكر سوالف قبل مافيها شي

    طالع بشوق وبحده: امشي معاي

    عقدت حواجبها وبهمس : الحين العشا بيجي وين تبي تاخذني

    ابتسم ابتسامه ماقدر يخبيها وبهمس: مارح نروح مكان للغرفه

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ماشي

    سكر باب الغرفه واهي حطت بكلتها بمفها وصارت تجمع شعرها وبهمس: شوو بدك

    عقد حواجبه واهو يطالع فيها وبهمس : اسمعيني ياشوشو انا نسيت اقولج ان لبسج من اليوم وصاعد راح يكون عباره عن دراعه وتنوره وبلوزه وبس بناطيل وحركات المراهقه ماهي عندي فاهمه

    بلعت ريقها وبهمس: مافي رجال بالبيت الا انت واتوقع انه عادي هيف بليز لاتمنعني

    همس واهو يحاول يبعد نظره عن جسمها الي كان مفصل بالبنطلون ومبرز جماله: كلمه مالها ثاني حوبي ماشي

    هزت راسها واهي تمشي يمه لكن بطريقه مفاجاه مسك خصرها

    شهقة بخوف وبهمس: هيه وش فيك

    ارتبك واهو يطالعها وشي بداخله يمنعه يقرب منها : ولاشي

    ظلت ترمش واهي طالع بعيونه وشي بداخلها مشتاق له ومشتاق لمساته وحنانه: طيب ممكن

    هز راسه واهو يحس بطعون تغرس بقلبه : اكيد

    ارخى ايده وخلاه تبتعد وظل جامد واهو يتمنى انه مايتركها ابد ولا يقسى عليها

    تنهد بضيق وعيونه تلمع بحبه لشوشو الي عجز انه يبعدها ويتخلص منها عجز وعجز وعلى قد ماحاول شوشو مستوطنه عروق قلبه ومستحيل يقدر يكرها او انه يتركها

    تصارع داخلي عجز يفهم معناه وعجز يسامح وينسى

    ::
    ::
    ::




    دفنت يدها بيد ابوها واهي تحاول تواسيه وماتدري اذا بهالطريقه تواسي نفسها او تواسي من بالاصل

    همس لها بصوت راجف وعيونه تتراوغ بالدمع: خلاص هيفا انا قررت اني اسفرج بريطانيا وتتعالجين هناك باسرع وقت والحين انا جالس اراجع باوراقج عشان يستقبلونج من المطار للمستشفى على طول اوكي

    بلعت ريقها وبصوت راجف: انت سمعت الدكتور قال نقدر نسويها هنا بالسعوديه وعلى ايدين دكاتره سعودين مو احسن بابا

    طالع فيها وبحده: مو ناقصني شي عشان مااسفر بنتي للخارج وتتعالج هناك انا ماني بايعك ومرخص فيك عشان اخلي هالدكاتره يشرحونك ويلعبون فيك واهم ماهم حول الطب ولايمه

    تراوغت عيونها بالدمع وبصوت حزين: طيب اهم بيسون مثل مايسون الي بالخارج وش الي يفرق الحين بابا انا افضل السعودي يشرحني ولا بريطاني مايعرف ربه ولاهم يحزنون بعدين لا تنسى اهو متخرج من برا ودارس مثل مالدكتور الي بتوديني اياه بالضبط

    همست امها بحنيه: اسمعيني هيفا احنا نعرف انهم احسن لكن احنا مودينك عند اخصائي وله عمر بهالشغله ولاتنسين انا نبي لك الاحسن يابنتي

    هزت راسها بنصياع وبهمس: بس انا رافضه انهم يشيلون رحمي كله تسمعون رافضه

    تنهد ابوها بضيقه وبهمس: يابنتي السرطان منتشر برحمك وانتي لو قايله لنا من اول كان ماانتشر وقدرنا نستاصل جزء بسيط من رحمك بس الحين ماينفع شي ماينفع

    بكت واهي طالع بابوها وامها وبهمس: تكفون لاتجبروني اني اتعالج خلوني اموت وربي الموت اهون من انكم تشيلون رحمي كله وتحرموني من العيال تكفون

    عصب ابوها وعيونه غرقت بالدمع وبحنيه: اسمعيني هيفا هذا كلام الدكتور الي بالسعوديه يمكن لارحنا بريطانيا يقدرون يعالجونك بدون مايشلعون رحمك وان شالله بتشوفين عيالك

    همست بتعب: بتروح وياي

    تضايق ابوها وبهمس: انا مقدر عندي شغل لكن راح اخلي فيصل يروح معك وشمه

    طالعت بامها وبخوف: ماما بعد موب رايحه ليه

    امها بضيقه: انتي تعرفين ليه يالغاليه وتدرين اني بموت بحرقه لاني مو معاك بس ان شالله فيصل مابيقصر معاك

    بكت اكثر وبحده: مارح اروح مع فيصل ولاغيره ماابي اتعالج خلو المرض ياكلني بستين داهيه تفهمون

    بدت تنهار جت النيرس بسرعه واهي تضربها ابره مهدئه وبهمس: لازم تراعون صحتها لوسمحتو وتحاولون انها تجتنب الكلام الي مايودي ولا يجيب

    ضمت ام هيفا ايديها لوجهها وصارت تبكي همس لها ابو هيفا واهو يجلس يمها: هدي بالك والظاهر بسوي شي يمكن يخليها ترتاح ويمكن لا.. رغم اني مو حاب بس راح اسويه

    عقدت حواجبها وبهمس: وش بتسوي

    : كل شي بوقته حلو

    ::
    ::
    ::


    وش تسوين انتي

    ابتسمت واهي تاكل ابوها عيش : قاعدين نتغدى انا والبابا بتاعي

    فركت ايديها وبحده: قومي يلا وبعدين استح على وجهك شواربك صاكه للارض ومخلي هالبزر تاكلك

    ابتسمت ريم واهي تقطع الدجاج لابوها: ماما مو لهالدرجه ابوي فاقد رومنسيه من عندج عاد قلت بعوضه مايستاهل ينحرم منها ويخرب ابوي هه

    ضحك ابو طلال واهويطالع فيها وبهمس: نوره وش فيج تعالي تغدي معنا وروقي

    جلست واهي طالع بريم وبحده: وبعدين مو عيب عليكم تبدون بدون ماتنادوني

    ريم واهي تكتم ضحكها: والله انا قلت لابوي انه يناديج بس اهو قال مانبيها بتزعجنا بداويتها

    طالعت نوره بزوجها وبعصبيه: شف يعني انت الي تخرب عيالي علي هاه

    ضحك ابو طلال وريم

    هههه

    طالع فيها واهو يبتسم: تصدقين هالسوسه هاه

    عقدت حواجبها وبحده: والله كل شي جايز اصدق ليه مااصدق

    ضحكت ريم واهي تقوم وببتسامه: لاوالله ياماما توي بناديج لكنج طحتي علينا

    ابتسمت امها برضى وبهمس: طيب انتي متى تروحين تشترين ثوب ملكتج

    حست بضيقه وببرود: مادري متى مافضيت

    طالعت فيها واهي تعقد حواجبها وبهمس: ترا مابقى شي وبعدين خذي ريف معاج ترا ماشرت لها شي

    هزت ريم راسها بضيقه اكثر واهي تبتعد وتحس بحزن بدا يكبر بداخلها : ان شالله ماما

    فكره جنونيه دشت ببالها سمعت صوت جوالها يرن

    ووسعت ابتسامتها ردت بصوت يحاول يخفي الشوق وبهمس: هلا

    : وين القاطعين

    مشت ريم بالحديقه وبهمس: يتغلون شويه ويشوفون اذا ع البال ولا هه

    : ياعمري يعني مسويه مو عارفه

    هزت راسها واهي تحس بروحها بحلم : لاه قولي

    : احم احم ماشي راح اقولج

    اول شي افتقدت انسانه تزعجني برسايل كلها شتم وسب

    افتقدت بانسانه ارد عليها واحس بصوتها بيفجر اذني واهي ترد علي

    افتقدت انسانه تقولي رويشد بسكر الهيئه طبت علي

    افتقدت (هنا انفجرت ريم تضحك واهي عارفه شيقول )

    همس بصوت عذب وبحنيه: افتقدت وحده اقولها احبك وتقولي كذاب

    ريم ووجها يتلون :اها طيب ماله داعي تجيب لنفسك عوار راس

    هز راسه واهو يطالع بسقف غرفته: على العكس تمااما انتي ماتعرفين كل ماكلمتج كل ماحسيت براحه غير طبيعيه

    همست له واهي تكتم شهقاتها من الضحك: طيب اسمعني يالي اللغه العربيه ضاربه عنده انا طالعه للسوق تجي ولا لاه

    قام من سريره واهو يدخل اصابعه بشعره وبهمس: صادقه انتي ولا تلعبين فيني

    همست ريم بصوت عذب: ماعاش من يلعب فيك لا صادقه هاه شقلت

    ابتسم ببلاهه : وربي ملهوف على شوفتج انتي حددي وتلقيني قبالج

    وسعت ابتسامتها وبهمس: مارح تكون معاي من بعيد لبعيد

    غمض عيونه وبتنهيده: وربي مشتاق ولو من بعيد بس خلي بحر الشوق بداخلي يهداء

    بلعت ريقها واهي تحس بغصه مو عارفه سببها: طيب راشد بسكر الحين شكلي بالحديقه غلط اكلم وانا شاقه الحلق يعني خايفه يطيح علي احد ويشكني

    هز راسه وبهمس: اوكي حوبي ولا طولين علينا ماشي

    بللت شفايفها وبحنيه: من عيوني

    سكرت جوالها وتحس بغصه تاكل قلبها اهي عارفه ان الي تسويه غلط وانها متاكده انها راح تجرح مشاعر راشد لمن يسمع بخبر زواجها بغيره

    غصه بدت تنغص حياتها والم مو قادره تمحيه

    ::
    ::
    ::

    وسعت ابتسامتها اكثر وخبث بدا يتلون بعيونها

    نزلت من سيارتها واهي تشوف تركي يمشي

    طالعت بنفسها وارتاحت انها لابسه ملابس سبورتيه راحت تجري معاه واهي تطالع ببديه الي لازق عليه ومغرق بعرقه

    وكيف شعره مغرق ماي ووجهه مزين بحبات عرق زاد من جاذبيته

    التفت عليها اول ماسمع صوتها تصبح عليه : صباح النور اوه احنا العصر وش نقول تكفين هه

    ابتمست واهي تطالع بنص وجهه وبهمس : مبروك ياعريس

    عقد حواجبه واهو يطالع فيه وبرتباك: الله يبارك فيج وعقبالج ان شالله
    تنهدت بطريقه مغريه وبهمس : اه بس وينه
    فضل البعيد ع القريب اه بس

    بلل شفايفه وببرود: يمكن خيره تحرير

    زفرت بحده واهي توقف بنص الرصيف وبحده: اي خيره واي بطيخ انت مو عارف انك قهرتني ليه تكذب علي وخليتني اتعلق بامل ليه ياتركي

    وقف واهو يحاول يلقط انفاسه وبحنيه: تحرير تعرفين وش معنى الحب اذا تعرفيه ترا اهو الي خلاني اسوي كل هذا اهو الحب

    خذيتها وانا اعمى صدقيني مااشوف بهالدنيا الا هي

    بدت دموعها تجتمع وبقهر: وقريب انشالله بخلي العكس يصير

    تخصر واهو يهمس لها : اصبري لين تشوفينها صدقيني بتحبينها مثل ماحبيتها

    ضربت الارض من الحره واهي تحاول تكتم البركان الي حاب يتفجر بداخلها والله ثم والله ياتركي لاكرهك فيها وفي طوايفها بس خل( جمعه) ترجع من سفرتها واخليك تحفي لي انا تحرير الي ماتبيها وماتشوفها شي انا

    صدمت بحاجه ورفعت راسها وبزفره: شتبي انت

    عقد حواجبه وبحده: انتي الي وشتبين ناطه علينا هالحزه

    تحرير بزفره: اكل تبن زين

    سعد بحده واهو يمسك يدها : هيه انتي كن صوتج بدا يعلى

    نفضت يدها من يده وبحده: اذلف وروح لبنات الهواء الله ياخذك وياخذ اخوي معاك يافاسقين

    ابتسم وبهمس: اقول تحرير ليه ماخليتي الشحوم الي ذابت تتراكب بمخج يمكن تكبره حبيتين او ثلاث حبات ونص هه

    عقدت ملامح وجهها وبحده: ياكرهي لك ترا ماتضحك انت وخشتك يالشايب


    ::
    ::
    ::

    فوز متى زوجج يرجع

    هزت فوز كتوفها وبهمس: تدرين ساعات احس بالندم اني خذيته

    شوق واهي تطلع صينيه من الدرج: لاتقولين كذا بالعكس خليج فخوره فيه والي يسويه لوجه ربي مادري ليه تقولين هالحكي

    فوز بضيقه: طيب ليه ماياخذني ليه يخليني عند اهلي وش هالنحاسه فيه

    شوق واهي تاخذ البيالة وتصفها بالصينيه: تدرين انتي انه داعيه وهذي شغلته يعني مارح يسافر عشان يتمشى لاه راح يدعي ويجاهد بدعوته والمفروض تعذرينه وتصبرين فوفو

    فوز بضيقه: طيب انا ماامنعه ياشوق انه يدعي ليه مو حاب اني اضل معاه وادعي معاه ونجلس مع بعض لو ثواني بس اشوفه والله ساعات انسى اني متزوجه والله ياشوق

    شوق واهي تقرب منها وتضمها: ياحبيلج صدقيني كلها كم شهر وراح تمر بسرعه وتلقينه عند باب بيتكم ومتلهف على شوفتج

    فوز واهي تبتسم: قولي عسى الله يفرحني واجيب لي بنوته تلهيني وتسليني كل ماسافر

    ابتسمت شوق واهي ترفع ايديها للسما: يارب ترزقها البنوته الصالحه والي تطلع نسخة امها لان ابوها جيكر

    هه

    فوز واهي تضربها : هه الا احسن من ريلج

    شوق واهي تحط يدها على قلبها : وه بس فديت رجلي

    فجاه وعوو الثنتين على صوت الشاي الي فار واهم لاهين بسوالفهم

    خذت شوق الصينيه وراحت للصاله عند هيف
    نزلت الصينيه واهي تبتسم ببرائه

    كان هيف يطالعها واهو مو قادر ينزل عيونه من عليها ابد

    همس لها واهو يمد يده: اربه بالنعناع

    هزت راسه وبدلع : اوه انت قلتلي نعناع ولا حبق

    عقد حواجبه وبهمس: لا قايلج حبق وش سويتي انتي

    شوق وفوز واهم يضحكون: هههااي

    ابتسم واهو يشرب الشاي وبهمس: منو مسويته انتي ولا اهي

    فوز : لا تبي الصراحه قطيه يعني اذا حلو معناته انا محليته لمن غطست اصبعي فيه واذا العكس معناته شوق

    هيف واهو يعفس ملامح وجهه : اجل مغطسين اصابعكم الله يقرفكم مارح اشربه خلاص عفته

    فاطمه بلقافه: انا بقوم اصلح لك هيف

    نوف واهي تبتسم : ولا اقولك انا بس بشرط تشتريلي هدية النجاح الي وعدتني فيها


    ام هيف بضيقه: لاه اخوك الحين متزوج ولا هي عنج

    هيف واهو يضحك : ماعاش من ينساكم يالغاليه وابشري بكرا نروح للسوق وتشترين الي تبينه خلاص

    نوف بدلع واهي تقوم وتبوس راس هيف: فديتك يااخوي الغالي

    شوق بهمس: صدق نوف انتي باي صف

    نوف بمياعه: يعني انتي مو عارفه اني اخر سنه بالثانويه

    شوق ببتسامه: علمي ولا ادبي

    : لا علمي وش ينقصني انا عشان ماادشه

    شوق : الله يوفقج ان شالله ونشوفج دكتوره

    فاطمه : اكييد مو بس انتي الي دكتوره

    شوق واهي تبتسم: هه يلا شدو حيلكم وغطوو علي

    ::
    ::
    ::

    كانت جالسه بغرفتها وتطالع بواوا الي بدا حجمه يكبر وبدا يصير فحل

    طالعت فيه واهي تحس انها لازم تزوجه لكن قررت تزوجه بنفس اليوم الي اهي بتتزوج فيه

    ههه

    ضحكت على افكارها واهي تحس بشعور غريب

    رفعت راسها لسقف غرفتها واهي تتنهد: ليه سويت كذا ليه مااترك راشد ليه اعلقه معاي

    راشد مايستاهل اني اجرحه بس انا ماقدرت اقوله الصراحه

    ورب البيت مو حابه اجرحه وحابه ابتعد عنه بهدو بدون مايحس بشي وبدون مااجرحه

    فجاه تبطل باب غرفتها وشافت ريف تجي صوبها و تجلس على طرف السرير: ريم حابه اسالج

    ريم واهي تكي : اسالي

    ريف بتوتر: انتي تحبين فارس

    ارمشت ريم اكثر من مره وبهمس: وش له هالسوال

    ريف بحده: سالتج وجاوبييني انتي

    ريم ببرود : لاه واعتبره حسبة اخوي وانتي عارفه اني رافضه هالزواج لكن مابيدي شي

    ريف بزفره: طيب ريم ليه تدمرين عمرج بهالزواج ليه توافقين ارفضي سوي اي شي كلمي ابوي

    ريم بضيقه: ريف ابوي حاط بباله اني احب فارس ومبسوطه معاه وفوق هذا ابوي يفكر بشركته وتجارته والخ

    يعني لو يبي رايي اهو عارفه ومتاكد اني مابي ورافضه وش تبيني اسوي انط بحلقه واقول لاتزوجني

    ريف بصوت راجف: انتي مو بدمرين حياتج بس حتى حياة فارس حرام الي تسوينه حرام ياريم

    ريم واهي تعقد حواجبها: انا الرجال ولا اهو ليه مايتكلم ليه مايقول ماابيه وش الي يمنعه انه يرفض

    ريف واهي تبتعد: كلميه وتعرفين شنو جوابه

    ريم بزفره:وكل شي على راسي تحطونه

    اقوم واكلم فارس يكون احسن يمكن مايصير هالزواج بكبره

    كل شي جايز

    وسعت ابتسامتها اكثر وشعور الراحه بدا يستوطن صدرها



    ::
    ::


    تبي تنام تعبت من هاليوم الطويل والي فيه مواقف كثيره اغلبها تتمنى لو ماتمر عليها ابد

    دشت لغرفة النوم ولقته منسدح ابعدت نظرها عنه واهي تاخذ مخدتها وبطانيتها وتطلع من الغرفه


    استوقفها صوته :شوق

    التفتت عليه وبهمس: هلا

    : تعالي نامي معاي

    حست بعروقها تتجمد وبصوت راجف:تعودت انام بالصاله ومو حابه اغير مكاني بعد ماتعودت

    رص على اسنانه وبهمس: ماشي

    توقع انها تجيه تجري وترتمي بالسرير بس طلع العكس


    بسرعه رمت نفسها على الكنبه واهي تحس بتعب مو طبيعي غمضت عيونها ونامت بسابع نومه

    ام هيف ظل يتقلب يمين ويسار وكنه قاعد على نار

    سمع صوت مسج طالع بجواله ومالقى فيه شي

    شاف جوال شوق خذاه واهو يبطل المسج

    كلام من رقم غريب خلا قلبه يزيد كره لشوق الي بدا انه يحن عليها

    حس بقهر ماقدر يمسك نفسه راح لها وشافها نايمه وواضح انها بسابع نومه

    ابتعد وصار يمشي بالغرفه وكنه اسد بقفص

    ظل رايح وجاي وكلام الرساله بعيونه

    شخبارج شواقتي تدرين وحشتيني ووحشتني اخبارج

    وش الي قطعج عنا هاه لايكون نسيتي ..!؟

    ع العموم تراي متوله على صوتج

    حس بقهر وحقد بدا ياكل قلبه يوم بعد يوم

    سحب الشريحه من الجوال وصار يكسرها لمن خلاها فتات

    راح للحمام ورماها وبكذا راح يبدا مرحله جديده مع شوق خصوصا انها تستغفله بعلاقتها مع دعيج

    لكن دواج عندي شوشو

    ::
    ::
    :::

    جلست ع الدكا تنطر فارس

    فجاه شافت طلال نازل من سيارة واحد واهو يبتسم ويتكلم مع صديقه بطريقه مشبوهه وكنهم احباب مو اصدقا

    قرب طلال من خويه وباسه من خده وكان وجه صديقه قرييب من وجه طلال حيل وهمسوا لبعض بعدها سكر طلال باب السياره وانطلق خويه

    بلعت ريقها والم بداخلها يحرق لها عروق قلبها لازم اخوها يتعالج الي يسويه بنفسه موب زين
    حرام يظل بهالطريقه حرام يعيش ع الحرام

    صدت بوجهها وشافت فارس جالس ابتسم لها وبهمس: وين بالج رايح له

    هزت كتوفها بحزن: للناس اعرف انه مستحيل اكون معاهم

    فارس واهو يعقد حواجبه:مافي شي مستحيل ريم لو اصريتي انج تكونين معهم راح تكونين معهم

    بللت ريم ريقها وبهمس: صادق بس اذا صار الي قبالي مايقاتل ليه اقاتل

    خلل اصابعه بشعره وبهمس:وش تقصدين بكلامج

    ريم بضيقه: اقصد انك تعرف اني مابيك وماابي اتزوجك ومادري ليه تتهرب من حقيقة اني مااحبك واحب غيرك

    تلون وجهه بالعصبيه وبحده: شنو انتي جاده باللي تقولينه

    طالعت ريم فيه بعيون تتفجر دموع : ايه انا ماابي اتزوجك فارس ماابيك وانت تعرف اني احبك لاني افتقد اخو كبير اضحك معه واسولف

    افتقد اخوي طلال وكل هالحب الي بصدري تفجر لك انت الي كنت معاي وانت الي كنت توجهني وتنصحني

    وانت كنت اخوي وماعمري حسيت بشعور غير هالشعور

    ظل جامد بدون ماينطق حرف واحد

    قامت ريم وبصوت راجف: اسكت لاتنطق ولاتتكلم وخل الايام تعالج حياتانا راح اكون راضيه دامك عارف شنهي مشاعري صوبك

    ابتعدت ريم وخلت فارس يعتصر الم وحب بقلبه قرب يندفن

    ::
    ::
    ::

    ع الساعه ثلاث الفجر نزل واهو يحس بجوع يقطع له مصارينه

    مر من غرفة اخته وسمع صوت امه تتكلم

    ارخى اذنه صوب الباب

    : يمه من جدج تحكين

    هزت راسها وبحزن: اي والله متهجم ع الخدامه حسبي ع عدوه

    : لاحول طيب تاكدتوا انه ماهوب سكران يمكن سكر ودش واهو مايدري

    : والله كل شي جايز انا الي خلاني اتاكد لمن طرد الخدامه وبعدها ماتكلم بالموضوع بس انا لقيت حل بدال مايخرب ولدي علي ولايروح للحرام

    : وش بتسوين يمه

    : خلاص بزوجه وبكذا نحفظ اخوج من الحرام

    لوت بوزها بعدم اقتناع وبهمس: انصحج يمه لاتظلمين بنت الناس اذا ولدج كذا

    انقهر واهو يسمع حوارهم والي قهره اكثر انهم موب واثقين فيه

    يعني سافرت للخارج كفرت بالله

    يعني سافرت للخارج صار الحرام والحلال عندي واحد

    وش فيهم اهلي صار تفكيرهم منحط كذا

    بطل الباب بقوه وافزع امه واخته وبحده: اسمعيني يمه انتي الظاهر شكيتي فيني وباخلاقي وبتربيتج بعد

    ام احمد بربكه: وش فيك وش قاعد تخربط انت

    راشد بزفره: اسمعيني زين بنت.. الكلب.. خدامتج كذبت عليكم وصدقتوها وظنيت انا ان احمد بس اهي الي قصت عليه مو انتي لكن الظاهر حتى انتي يمه شكيتي فيني

    : لا ماني شاكه فيك وانا واثقه بتربيتي لكن يمكن انك ماكنت بعقلك وماتدري وش صار

    قبض ايده بقوه وبحده: لاه يمه انا سافرت برا ماطب بحلقي شي حرام ولا حتى قربت صوب وحده بالحرام

    دوم اشوف ربي قبالي واخاف منه سوا بديرتي ولا برا

    مو شرط اني سافرت اني كفرت بالله وسويت كل شي هناك

    لا ابيج تعرفين شي واحد اني رحت راشد ورجعت راشد والي زاد شهاده بس

    هيا بضيقه: واثقين فيك ياخوي وامي الظاهر تشابكت الامور عندها

    ام راشد باصرار : لا لو ماصار شي ماسفر الخدامه صح ولا ياهيا

    هيا واهي طالع براشد الي ملامح وجهه رسمت الضيقه: مادري يمه مادري

    راشد واهو يهمس لامه : خدامتج سفرتها ياطويلة العمر لاني طحت عليها نايمه مع سايق جيرانا

    ع فكره بس غرفتها برا وانتي نايمه داخل ولاتدرين بالي رايح والي جاي

    والظاهر انها خافت اني بسوي فيها شي وقلبت السالفه فوق حدر

    عاد انا حبيت اقولج هالشي مو عشان تصدقيني لاه عشان بس ترتاحين ان تربيتج ماضاعت بالهواء

    ابتعد راشد وخلا امه واخته مصدومين ومتحسفين ع شكهم فيه ..

    ::
    ::
    ::

    حست باشعة الشمس تحرق عيونها بحرارتها

    حطت ايديها على وجهها عشان تخفف من اشعة الشمس

    ضيقت عيونها واهي تطالع بساعتها ولقتها الساعه سبع ونص

    تثاوبت واهي تتمطط بكسل

    فركت عيونها واهي تشيل بطانيتها ومخدتها وتنزل للمطبخ بسرعه قبل ماتكشفها خالتها انها تنام بالسطح

    سحبت رجولها بهدو وسمعت صوت جاسر

    جمدت مكانها واهي ترخي راسها عشان تسمعه شيقول


    خذي فلوسج وبكرا ندخلهم بحسابج ماشي

    هزت راسها ببتسامة رضى وبهمس: ماشي يلاه تصبح على خير حوبي

    ابتسم لها وبحنيه: وانتي من اهل الخير

    عقدت حواجبها واهي تطالع بحزمة الفلوس الي بيد سميره

    حست ان في حاجه وان وراهم موضوع كبير

    وقريب راح تعرفه

    كملت طريقها واهي تنزل ومثل ماتوقعت سمعت هبد خالتها وراها بالضبط

    بسرعه رمت بطانيتها ومخدتها وسوت روحها نايمه


    خلود قومي قامت عليج طوفه قومي يلا

    صارت تضرب خلود برجلها على ظهرها وبحده: قومي ولا كسرت عظامج

    خلود واهي تفز بسرعه: اي خالتي عورتيني شوي شوي علي الناس ماتقوم بهالطريقه الي مو حضاريه كلش

    خالتها بحده: ياعيوني هذا الي ناقص اني اقومج بطريقه حضاريه اقول انا ماقلت لج تقومين من دون لااقومج ومحذرتج بعد ان اليوم عندنا غدا لازم نرسله بدري لام هاجس

    خلود واهي تبطل ماي المجلى وتغسل وجهها: ايه خالتي وش راح تطبخين لهم

    ام جاسر واهي تبطل الثلاجه: كل شي راح نطبخه لهم وفي اغراض بتروحين تجيبينها من البقاله وقوليله يسجل الحساب وبعدين ادفع له لان ماعندي فلوس ماشي

    خلود واهي تتثاوب: من عيوني خالتي بس خليني افطر قبل لا اروح

    ::
    ::
    ::

    طالع بابو هيفا واهو يحس بقهر وبهمس: طلعت النتايج سليمه

    ابوهيفا برضى : اجل بنملك اليوم

    : مو تحس انه بدري وبعدين ليه ماتزوجها ..

    قطع كلامه وبزفره: انا قلت ولازم تنفذ تسمع وماابيها تدري بشي الا لمن تقلعون بالطياره لبريطانيا ماشي

    هز راسه وبهمس: طيب بروح ادور ملك يملكنا ع الغدا

    ::
    ::

    ::
    بانت اسنانها من الابتسامه الي راسمتها

    كانت تطالع بهيفا الي تصحى شوي وبعدها ترجع بسبات عميق

    حطت يدها على قلبها وبهمس:

    واخيرا حبنا بيكبر

    تنهدت واهي ترخي بجسمها على الكنب وتغمض عيونها وترسم ملامح كايد

    وصوته وعيونه وريحة عطره

    حست انه اعجبها حبه القوي لهيفا اعجبها اهتمامه اعجبها حرصه

    اعجبها كايد كله على بعضه

    بلعت ريقها واهي تصد بوجهها صوب هيفا وبهمس: سوري هيوف وربي حبيته غصب عني

    يارب تسامحيني لكن الي بسويه شي انثوي بداخلي يمنعني اني اخليك تشاركيني بكايد


    ::
    ::
    ::

    بطلت الغرفه عليها وبصوت حاد: ريم يلا قومي ماعاد ذا بنوم يلا

    تقلبت ريم بالسرير وبهمس: ماما خليني انام

    ام طلال بزفره واهي تبعد البطانيه عنها: اقول قومي مابقى اقل من يوم ع زواجج وللحين ماشريتي شي يلا قومي

    ريم واهي تتثاوب: بليز يالزواج ترا كلها ملكه وعائليه بعد يعني ماله داعي اكلف ع عمري واشتري ثوب ومحدن شايفه

    ام طلال واهي تعقد حواجبها: صاحيه انتي ولا لاه

    احد يقول هالحكي من بيشوفه اكيد زوجج فيه غيره ولا بتطلعين له بقميصج هاه

    ريم واهي تزفر: طيب بقوم يالله مايخلون احد يرتاح

    ام طلال بنظرات حاده: ان طولتي ترا بكت عليج ماي بارد فاهمه

    هزت ريم راسها واهي مغمضه عيونها والنوم ذابحها

    طلعت امها وخلت ريم تاكل نفسها بالحسره

    قامت واهي تتلي اذكار الصباح

    ::
    ::
    :::

    ابعدت البطانيه عن وجهها واهي تتحس بجسمها متكسر من نومتها البايخه ع الكنب

    سحبت رجولها بهدو واهي تروح للحمام

    فتحت الباب بقوه

    ارمشت اكثر من مره واهي تحس بلون احمر يغطي وجهها

    صرخ بحده : ماتعرفين تدقين الباب

    سكرت الباب بقوه واهي تحس بجسمها يرجف من الفضيحه

    فركت وجهها بارتباك واهي تروح صوب الصاله وتجلس

    نست انها متزوجه ونست كل شي بلحظه وحده تمنت لو مافكرت تدش للحمام وتشوف الي شافته

    بلعت ريقها بعد ماحست بباب الحمام يتبطل

    طل بجسمه عليها وبهمس: صباح الخير


    التفتت عليه واهي طالع بشعره المغرق ماي والفوطه الي لافها على خصره

    همست برتباك: صباح النور

    همس ببتسامه عجز يخفيها: خلصت من الحمام تقدرين تروحين له

    ولع وجهها اكثر وفار الدم فيه وحست بحراره تسري بجسمها كله وبهمس: ماشي

    ::
    ::
    ::

    طلع من الغرفه وشافها جالسه بالصاله وعليها بجامتها : وش فيج مابدلتي مو حابه تنزلين تحت

    هزت راسها له وبهمس: بس حبيت انطرك تخلص

    : هذا انا خلصت

    قامت واهي تبتسم بسحى وراحت للغرفه

    فجاه حست باحد وراها التفتت ولقت هيف وبهمس: نسيت شي

    هز راسه وبحده: نسيت اقولج انج من اليوم ورايح راح تنامين بالغرفه وماله داعي الرسميات مابينا ماشي

    عقدت حواجبها وبهمس: ليش

    هز كتوفه وببرود: من غير ليش انتي زوجتي ومايصير تنامين برا خصوصا مو حلوه بحقي لمن امي تدش او فوز ويلاقونج نايمه بالصاله

    بلعت ريقها واهي كانت تظن انه حن عليها واشتاق لها لكن طلع العكس وانه خايف ع مشاعر اهله مو ع مشاعرها: اوامر ثانيه

    هز راسه لها ببتسامه خاليه من المشاعر واهو يروح

    همست له بصوت راجف: ليه تسوي كذا

    ابتعد بدون مايرد واهو يشد قبضة ايده بقوه ويتمنى لو يضربها ويفهمها ليش

    ::
    ::
    ::

    خذت لها نفس واهي تشم ريحة النسكافيه واهي تطالع بريان وريانه الي منحاشين ويلحقهم واوا وصوت ضحكم وصراخهم كل ماله يعلى

    ابتسمت اول ماشافت ريف تسحب لها كرسي وبهمس: صباحو

    بادلتها ريم الابتسامه وبهمس: صباح النور

    ريف واهي تتمطط: تكفين خلينا نخلص من امورج بسرعه محد يشوف بهالبيت الا ريم اوف

    ريم واهي تلعب بحواجبها: شفتي شلون اهلي يحبون بجرهم من البنات اهي الي تاكل الدلع يعني انتي حاطينج بدل فاقد هه

    ريف واهي تصب لها كاس حليب: وهذا الصدق محد يسالني عن شي حتى انتي يااختي

    ريم واهي تاكل سندويشتها : والله راسي عم يدوي علي من البلاوي تكفين ناقصه اعرف شنهي بلاويك

    ريف ببرود: يمكن تنفعج هه

    ريم واهي تطالع بفارس الي جا صوبهم : شوفي والله هذا الظاهر ماصدق انه ياخذ منا كل شوي مطيح عندنا

    ريف وابتسامتها توسع: احلى شي سواه عمي انه سكن يمنا

    : صباح الخير صبايا

    ريف بهمس: صباح النور

    فارس واهو يعض على شفته: تراي انا الي بوديكم للسوق

    ريم بشهقه : شنو

    فارس وببتسامه جانبيه: ايه السايق عنده اجازه اليوم

    ريم بزفره: مالي خص انا بسوق شنو ماله داعي تودينا حبكت يعني

    فارس بحده: قلت بتروحون معي يعني بتروحون فاهمه

    ريم بعناد: وانا ماني رايحه وش بتسوي هاه

    فارس بخبث: طيب شوفي وش بسوي

    : خالتي تعاالي شوفي ريم وش تقول

    ام طلال واهي تحط يدها على وجهها وتضيق عيونها: خير وش فيكم

    فارس واهو يرفع حاجبه: خلي ريم تقولج

    ريم واهي ترص على اسنانها وبهمس: يمه مارح اروح معاه بروح بسيارتي

    ام طلال بحده: خير ان شالله هذا الي ناقص ترا انتي بقطر مو كندا مافي روحه الا مع فارس من اليوم ورايح فاهمه

    ريم واهي تعض على شفتها بقوه: بس ماما

    ام طلال بزفره: تيبست عظام عدوج اقول مافي واول ماتخلصون تلبسون وتمشون فاهمين

    ريف ببتسامه: اوكي مامي بس لاتعصبين موب زين لج العصبيه نخاف يرتفع الضغط عندج وبعدين مانسوي حفلة ريم

    ريم واهي تضربها: سخيفه

    ::
    ::

    ::



    قبال المرايا جالس ويمشط شعره ويدندن بحبك وحشتيني بحبك وانتي نور عيني دوانتي مطلعه عيني بحبك مووت

    ابتسم واهو يطالع بشكله سحب غترته ولبسه وخذا عقاله ميله شويه بطريقه قطريه مغريه

    تعطر وسحب مفاتيحه وطاحت عيونه بحرف الار الي من ريمي

    خذاه واهو يحس بسعاده ماتوصف

    فجاه رن جواله

    سحبه واهو يهمس بحب: مليون هلا

    ريم برتباك: راشد سوري مقدر اشوفك

    راشد واهو يعقد حواجبه: ليش

    ريم بربكه: قلت مقدر يعني مقدر

    سكرت السماعه واهي تشوف فارس ياشر لها

    راحت واهي تتمنى لو تقتله وتفتك منه ومن غثاثته


    بطلت الباب الوراني وهمس لها: تعالي قدام

    : مابي

    ريف بدلع: انا اجي

    فارس واهو يضحك: حيااج

    نزلت ريف وركبت قدام

    اما ريم ظلت ورا وتطالع بالدريشه وتحس بقهر بقلبها احلامها
    وكل شي كانت تتمنى تسويه لمن تشوف راشد تناثر بالهوا

    وخرب عليها هالفرحه فارس هادم اللذات

    ::

    ::

    :::

    همس لها ابوها بحنيه واهي للحين بتاثير المهدي : موافقه يابنتي على كايد

    ابتسمت ابتسامه جانبيه واهي تهمس بصوت واهن: موافقه يبه موافقه

    طالع فيها ابوها واهو يمسح على راسها برضى تام

    اما هي كانت مبسوطه واحلام بدت تتداخل مع واقع

    طالعت فيها امها واهي تحط ايديها على وجهها وتبكي بالم وخوف انهم حطموا بنتهم بهالزواج

    اما شمه كانت مبسوطه حيل وتحس باثاره بالموضوع


    سحبت جوال هيفا لكن ترددت باخر لحظه قررت ماتستعجل وتخلي كل شي بوقته

    ::
    ::
    ::

    جلست تدور على جوالها بكل مكان بالغرفه ولا لقته

    تنهدت بضيق واهي تحس بدوخه من كثر ماتحوس عليه : ياربي انا دخت وانا ادوره لاجا هيف اساله يمكن خشه ولا شافه بمكان

    طلعت من الغرفه وصادفت شهد ابتسمت لها وبهمس: قود مورنينق

    شهد واهي طنشها وتنزل تحت

    ابتسمت ابتسامه هاديه واهي تبطل غرفة جوري وريتاج

    لازم تكسبهم ولا بتخسرهم بعد هه

    طالعت بجوري الي كانت ظامه دبها وريتاج الي كانت جالسه تمشط شعرها

    ابتسمت شوق واهي تاخذ المشط من ريتاج وبهمس: ممكن امشط شعرج
    هزت ريتاج راسها وببتسامه حلوه: سويه زي شعرج

    : من عيوني

    ريتاج ببرائه: شوشو

    شوق واهي تمشط شعرها : عيونها

    : ليه امي ماتحبج

    شوق برتباك : منو قال هالحكي امج تحبني حيل اكبر من البحر حتى

    ريتاج واهي تلفتت وتطالع فيها: كذابه انا سمعت ماما تقول انها تكرهج وقريب هيف بيطلقج وتقهر اهلج مثل ماقهرونا بابوي وحرومنا منه

    جمدت شوق وضاعت الكلمات منها وبتوتر: هه ماما يمكن تضحك يلا عطيني بكلتج خليني الم شعرج

    ظلت الكلمات تدور ببال شوق وافكار بدت توديها لبعيد
    يمكن هيف حاب يحطمها ويقهرها
    مو يمكن الا اكيد واكبر دليل على هذا اسلوبه معها

    وعت على صوت ريتاج وبهمس: يلا خلينا نقوم جوري وننزل عشان نفطر

    ابتسمت لها وبهمس: يلا

    ::
    ::

    :::

    سكرت باب سيارته بقوه واهي تسمعه يصرخ بخوف: شوي شوي ع السياره لا تكسرينها

    ريم بستعباط: حشى لونها من خشب عشان تتكسر

    فارس واهو يضحك: الله كل هذا عشاني حاب اخدمكم هه

    ريم بضيقه: شب زين ويلا الله لايهينك ترا كل شي على حسابك

    فارس واهو ياشر على عيونه: من عيوني ماطلبتي شي

    ريف واهي تطالع بالفاترينه: شوفي ريوم شوفي هالنفنوف شزينه راح يليق عليج حيل

    ريم ببرود: بالعكس عليج احسن

    ريف واهي تسحبها من يدها: امشي خلينا نشوفه

    خذت ريف الفستان وببتسامه: قوسيه

    ريم واهي تطالع بفارس الي واقف يمها: مابي انتي قوسيه

    ريف بتردد: لاه هذا يليق لج اكثر

    ريم باصرار : قوسيه اذا ماصار عليج حلو خذيته ماشي

    ابتسمت ريف ودشت غرفة القياس

    اما ريم جلست ع الكرسي وصارت تضغط بجوالها

    طالعت برساله من راشد

    تضايقت اكثر لمن قرتها
    اوف شيبي هذا جاي

    رفعت راسها وشافت فارس فاتح فمه وعيونه متعلقه على شي وراها

    التفتت وشافت ريف لابسه فستان بلون ليموني ماسك على جسمها ومبين تفاصيله كان ساده مافيه شي الا من عند الصدر مشكوك بطريقه فرنسيه ناعمه بحته

    كانت مثل عروس البحر بشكلها ومع شعرها الاسود المرفوع خلاها بغاية الجمال

    : شرايكم

    ارمشت اكثر من مره وبهمس: روعه صراحه اول مره ادري ان اختي حلوه

    تخصرت واهي تبتسم وتطالع بفارس: وانت شرايك


    فارس واهو يبعد نظره: مثل ماقالت ريم

    ريف ببتسامه عذبه: يعني ناخذه لج ريوم

    ريم واهي تبتسم : لاوالله ماهوب صاير حلو علي مثل ماهو عليج الا بناخذه لج

    ريف برتباك: لا هذا حيل اوفر حابه اخذ شي ناعم

    ريم واهي تهمس لها: من جدج انتي ترا مافيه شي وناعم حيل امشي خل فارس يحاسب وندور لج على اكسسوار

    ريف بنصياع: ماشي

    ::
    ::
    ::

    ظل يمشي بالسوق ويدور عليها تعب من كثر مايدور عليها ارسل لها رساله وخبرها انه بالسوق وينطرها

    لكن ماردت عليه

    راح للكوفي وجلس فيه واهو يتمنى لو يلمح زولها

    ::
    ::
    ::

    ابتسمت ريم واهي تطالع بالفستان الي مطلعته ريف: شرايج فيه
    ريم بقتناع: حلو بس ماابيه احمر ابي غيره

    ريف واهي تطالع بفارس: شرايك باللون مو حلو

    فارس بسحى: ايه ايه

    ريم واهي تطالع فيه وبزفره: لحظه ليه داش اطلع الحين دوري ومابيك تشوف فستاني يلا اطلع

    فارس ببتسامه: طيب بطلع لاتبكين علينا الحين

    ريم واهي تكش عليه: مالت عليك ول زين

    ابتسمت ريف واهي تطالع بريم: هاه اخلصي علينا تراج ذليتي الرجال على هالطلعه

    ريم واهي تطالع براعية المحل: ابي مثل هالفستان بس يكون لونه اسود

    ريف واهي تبقق عيونها: خير ان شالله رايحه عزى انتي شهاللون

    ريم ببتسامه: مو عزاا الا هذا وقت دفني وماابي البس غير هاللون

    ريف برتباك: امي بتعصب عليج شنو هاللون ريم

    : قلت لج مارح البس غير هاللون فاهمه وبعدين هذا لوني المفضل

    هزت ريف كتوفها ببرود وبهمس: ملكتج وسوي فيها الي تبين انتي حره وكيفج

    :
    ::

    توه يشرب بكاس النسكافيه ولمحها طالعه من محل وجنبها وحده ومعاهم واحد يشيل اكياسهم

    وسعت ابتسامته وبهمس: الظاهر لان اخوهم معهم ماتبيني اجي

    من دون شعور راح يتبعهم وتمنى لو تنتبه له وتطالع بعيونه

    ريم واهي تلتفت على فارس: شوف هالمحل الناس طاق مطاق عنده خلني اروح اشوف على شنو يطاقون

    ريف بتعب: اوف ريم خلصينا خلينا نروح نتغدا ترا تعبانه حيل

    ريم واهي تبتسم: شويه بس خليني اشوف وبجي

    ريف بحده: احنا عند المطاعم بعد ماتخلصين من اللقافه تعالي لنا ماشي

    هزت ريم راسها واهي تدش بهالمحل الي كان عباره عن محل شناط

    وكان مسوي تنزيلات والناس صاروا يطاقون

    لمحة ريم وحده كانت طويله وجثه شوي
    كانت تتكلم وتسب وتشتم بصوت عالي وتاخذ شناط شكثر

    وتنطر عند المحاسب الي كانوا الناس عنده طابور

    التفتت ريم على صوت المحاسب الي باللاين الثاني واهو يهمس : تعالوا هنا هنا

    لقافة ريم خلتها تجي صوب هالمره الي كانت عربيتها متروسه شناط وتنقرها من كتفها فجاه وبدون مقدمات صرخت المره بحده واهي ترفع يدها وتصك ريم من كتفها : لاطقين

    ريم فتحت فمها من الصدمه والم الضربه الي خلعت كتفها الظاهر وبهمس: انا ابي اقولج ان المحاسب الي بهالجه فاضي

    مرت المره من يمها بدون ماتعتذر حتى

    همست ريم بداخلها : جعل ايدج القص حشى ماهي يد اداميه يد مصري ولا باكستاني

    كانت ريم تمسح على كتفها واهي تحاول تطلع من هالحزمه

    انصبغ لونها اول ماشافت راشد ميت ضحك

    لاشعوريا حطت يدها على فمها وحراره بدت تسري بجسمها

    وبهمس: ليه دايم يشوفني بمواقف بايخه ليه

    ::

    حس انه احرجها بضحكه حرك شفايفه بالهوا وبهمس: احبج

    ابتسمت ابتسامه جانبيه واهي تصد عنه لكن شافته يحط حاجه وياشر لها تاخذه

    ابتعد عشان مايشكك احد من الي معها

    اما ريم فراحت تتسحب بهدو لمن خذت الكيس والقهوه الي حاطها راشد لها وواضح انه شارب منها

    شربت واهي تبتسم

    اه رويشد معطيني قهوه مره الى متى بجلس اتجرع المر بحياتي راشد الى متى

    خلني اشوف لوين بويديني حبك ..

    ::
    ::

    دشيت للمطبخ اتهرب من خوات هيف وامهم على راسهم

    شي واحد حابه افهمه ليش كل هالمعامله السيئه لي ليش

    وش ذنبي انا مااخبري مسكت سكين وقتلت بها عمي

    وماخبرت ابوي له دخل بموته

    الله كتب له الموت بقااعة المحكمه ووقت صدور الحكم لصالح ابوي

    وش صار فيهم وخلا حقدهم على ابوي واهله يكبر بداخل صدورهم يوم بعد يوم

    ظليت اغسل الصحون وانا معصبه من كل شي حولي

    طلت فوز بجسمها وبهمس: شوشو اتركي الي بيدج وامشي معانا للسوق

    عقدت حواجبي وانا اطالعها وبهمس: ماعندي شي بالسوق خليني اجلس بالبيت احسن

    فوز برجى : بليز من زمان ماطلعنا سوا شوشو

    نفضت ايدي وغسلتها بالماي وبهمس: ماشي بس بشرط تشترين لي اي شي اطلبه

    فوز بفرح: من عيوني ماطلبتي حاجه يلا ترا هيف برا ان ماطلعتي بيروح ويتركنا ترا اخوي واعرفه له خبره بالنحاسه

    همست لها وانا امسح ايداي بثوبي: اساليني عن نحاسة اخوج عوذه منه

    : هاه شقلتي

    ابتسمت بسطناع : ولاشي

    ::
    ::
    ::

    لبست حجابي ونزلت بسرعه

    بطلت باب السياره وتوي جالسه
    : وش هاللبس

    التفتت عليه وبستغراب: وشو

    طالع فيها من فوق لتحت وبحده: انزلي مافي روحه بهالشكل

    بلعت ريقها وبستغراب: نعم

    تكلمت فوز بخوف: مش الامور هيف يمكن اهي متعوده على كذا قبل الزواج

    التفت على فوز وبحده: مايخصج انا ومرتي مايخصج فوز تسمعين

    ارخت فوز جسمها على مرتبة السياره وصارت تطالع بهيف الي عيونه تبوح الشر

    : انزلي والبسي عباه وعدلي حجابج ثمن تعالي اركبي معنا فاهمه

    (تعرفون الي يكبت يكبت يكبت وبالاخير ينفجر كانت هذي حالة شوق انقهرت منه ومن اهله ومن كل شي حولها

    صرخت بوجهه قدام خواته وبحده : وش فيه لبسي شايفني مفصخه عشان تقولي البسي عباه الحمدالله ساتره عمري قبل لاتقولي

    صرخ بحده: لاترفعين صوتج علي واستحي على ويهج تكلميني بهالطريقه قدام خواتي

    صرخت بصوت عالي: انت الي احترم نفسك انت اصلا شايف نفسك علي ومادري على شنو ياحسره
    واذا احترمت نفسك وعرفت شلون تكلمني انا راح احترمك بدوري

    ماقدر يمسك نفسه اكثر من كذا مسك عقاله ونزل من الجيب وراح يبطل بابها وينزلها منه

    سحب يدها وصار يمسطها

    وفوز صارت تصارخ عليه عشان يهدها لكن كان كنه ثور هايج ويدور اي زله عشان يهجم عليها

    : بااااس قتلت المره هدها

    ظل يضرب بشوق الي كانت تصارخ ومتكوره حول نفسها وتحاول تحمي نفسها

    اما هيف ظل يضرب فيها بشكل عشوائي

    التفتت فوز على فاطمه وشهد ونوف الي كانوا مبسوطين وشاقين الحلق: تعالوا ساعدوني اخوكم بيقتل البنيه

    فاطمه ببرود: خليه يسنعها لسانها طويل ويبيلها قص

    نوف بقهر: الله ياخذها خربت الطلعه علينا

    شهد واهي تدش داخل: الله يفضحها فضحتنا بصراخها

    فوز بزفره: الله ياخذكم هذا الي هامكم اروح انادي امي احسن من اني اضيع وقتي معاكم



    سحبها هيف واهو يجرها اما شوق ظلت تبكي بصوت يقطع القلب واهي مصدومه وتحس انها تعيش بكابوس وماهو حقيقه

    رماها على الارض بقوه وبصوت حاد: هالمره ماحبيت اكسر عظامج عشان امي بس المره الثانيه محد راح يفكني منج فاهمه يابنت جابر

    ضمت ايديها صوب وجهها واهي تحس لاول مره انها ذليله

    صرخ بصوت عالي : فاهمه

    هزت راسها واهي تبكي : ودني لاهلي

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يرمي بثقله على الكنب: انتي الحين على ذمتي واهلج فعل كان يعني انسي اهلج بالمره

    صرخت من بين دموعها: يعني بتحرمني من اهلي

    بقق عيونه وبحده: ومن طوايفج بعد

    قامت واهي تترنح بوقفتها

    قربت منها فوز لكن صوت هيف الحاد افزعها: خليها تمشي بروحها ولا اشوفج مقربه يمها

    فوز واهي تعقد حواجبها: ترا ماسوت شي عشان تقوم عليها هالقومه

    ام هيف: خلاص اخوج قالج خليها خليها ولا تجلسين تراددين

    تجمعت الدموع بعيونها وبصوت حزين: حرام الي تسونه بهالمسكينه ترا مالها ذنب بالي صار وربي ماتستاهل كل هذا

    تكفى هيف اذا ماتبيها طلقها من الحين وبلاش تعذبها بهالطريقه
    لاتنسى ان عندك خوات وبكرا بيعرسون والي تسويه بشوق راح تشوفه بخواتك لاتنسى هيف

    ابتعدت بسرعه بدون ماتسمع رده واهي تبكي على حال شوق

    وعلى ظربه لها بهالطريقه وكن بداخله شي حب ييفجره فيها

    مااقول غير الله يصبرج على ماابتلاج ياشوشو

    ::
    ::
    ::
    ::
    كانت مثل المخدره قربت رحلتها على بريطانيا ويمها امها وابوها لكن كايد ماكان يمها

    التفت على ابوها وبهمس: وين كايد

    ارتبك ابوها وبزفره: الحين فيصل بيجي

    عقدت حواجبها وبهمس: ايش وش جاب فيصل

    تكلمت ام هيفا واهي تحاول تغير الموضوع: مثل ماقلت لك يابنتي راح يكون فيصل معاك ولازم تسمعين كلامه وماتعاندينه

    هيفا بزفره: ايش تقولوا انتوا فيصل بيسافر معاي وين كايد مو اهو زوجي

    قطع عليهم صوت نداء الرحله لبريطانيا

    همس ابوها بحنان : يلا هذا نداء رحلتك خلينا نروح قبل ماطوفنا الطياره

    التفتت هيفا على شمه واهي تعقد حواجبها: فهميني شيصير

    شمه ببتسامه: وش فيك خايفه ماصار الا الي يفرحك والله ودي اجيك بس ان شالله اول مااخلص عمو راح يرسلني لك

    ابو هيفا ببتسامه: كل شي يفرحك راح اجيبه لك

    حست هيفا انها بحلم وش قاعدين يخربطون وش قاعدين يقولون اشيا كثيره بدت تتداخل

    الملاك الي شافته وموافقتها على زواجها من كايد وش صار وش الي حصل

    تلون وجهها بالضيقه لمن شافت امها تبكي واهي تضمها بقوه همست لامها بحزن: خلاص ماما مارح يصير الا الخير مو بابا ارسلني لافضل دكتور ببريطانيا ليش الحين زعلانه

    ام هيفا بصوت متقطع من البكي: اوعديني ماتزعلين علينا اوعديني انك مسامحتنا

    عقدت حواجبها وبستغراب: اسامحكم على ايش انا اصلا ماني زعلانه منكم على شنو اسامحكم ..!؟

    ابو هيفا واهو يضم بنته ويهمس باذنه: انتبهي لنفسك ولاتنسين اي شي تبينه عطيني الو وراح يوصلك وحاب اقولك اني احبك وكل شي اسويه عشانك لاني ماابي لك الا الاافضل

    دموعها بدت تخونها وصارت تبكي واهي مابين حظن امها وابوها وبهمس: عسى الله لايحرمني منكم يارب ويخليكم لي

    ابتسمت شمه واهي تحس بحزن قربت من هيفا وبهمس: وانا بعد سامحيني معهم وصدقينا انا نحبك هيوف

    بلعت ريقها واهي تضم شمه وبهمس: والله احسكم تتكلمون بالالغاز بس مع ذالك احبكم

    قرب فيصل وعلى ملامح وجهه مرسوم الحزن همس برتباك: يلا هيفا بنتاخر

    هزت راسها واهي تودع امها وابوها وشمه

    وتحس بحزن يستوطن بقلبها

    طالعت بفيصل وبهمس: تعرف احس اني موب راجعه مادري ليش

    انرسم الخوف بوجهه وبحده: فالله ولا فالك وبعدين تفائلي خير وان شالله تردين احسن من اول

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وبحزن: احسن من اول مستحيل ارجع احسن من اول مستحيل

    دفن يده بيدها واهو يحاول يهديها ويطمئنها شدت على يده واهي تمسح دموعها بيدها الثانيه ..

    ::
    ::
    ::

    اول ماابتعدت هيفا عن انظارها سحبت جوالها وصارت تضغط على رقم كايد وابتسامه تزين ملامح وجهها

    ::

    جلس بالمجلس الواسع الي كان سقفه مرخم ومرسوم بالجبس بدقه عاليه

    الكراسي الذهبيه الي كانت متناثره بالمجلس والاضاءه الصفرا كانت تنير الغرفه لون الغرفه الي كانت معتقه باللون الاذهبي والسكري بطريقه احترافيه

    كان المكان فخم بدرجه اولى

    دش الهندي وصب له قهوه

    ارتشف من القهوه وفجاه دخل رجال عريض وطويل عيونه ماهي بعيده من عيون هيفا وساع وبنفس الوقت حاده

    حنطي وله دقن تنثار حوله شعيرات بيضا

    وقف كايد بطوله واهو يمد يده لجل يسلم لكن ابو هيفا طالعه باحقتار وبصوت غليض: انت وش تبي جاي مره ثانيه

    همس كايد ببتسامه :شخبارك عمي

    مازال يطالع فيه بنفس النظرات وبحده: سالتك وش تبي جاي مره ثانيه

    تنهد كايد وبصوت حاد: انا جايك ياعمي اخطب بنتك هيفا للمره الثانيه واتمنى انك ماتردني

    : وانا قلت لك مايشرفني اني ازوجك ويلا اطلع برا

    طالع فيه بعيون راجيه: ياعمي الناس الحين تشتري الرجال وماتشتري المال ان كان قصدك المال فالمال مايدوم لاحد

    صرخ بصوت عالي وبثقه: لا ياولدي المال الحين كل شي والانسان بدون فلوس مايسوى شي مثلك بالضبط ماتسوى شي وماعندي بنات ازوجهن لك وروح تزوج ناس من جماعتك احسن لك

    همس كايد واهو يخفي الغضب الي بجوفه: ماابي اسمع جوابك وابي اسمع جواب البنت اهي لها حق تقرر تعيش حياتها مع اي شخص تبيه ماهو انت

    عقد حواجبه وبحده: بنتي واعرف مصلحتها ويلا اطلع برا ولا خليت السكرتي يكرشونك برا

    طالع فيه بنظرات كلها حسره وابتعد بخطى سريعه

    ضرب ايده على الارض بقهر وبهمس: متى ينكتب لي واشوف هيفا بحظني متى

    فز بخوف اول ماسمع صوت جواله عقد حواجبه اول ماشاف الرقم غريب لكن خاف لاتكون هيفا رد بلهفه: هلا

    : هلا بك شخبارك كايد

    عقد حواجبه وبستغراب: من معي

    بلعت ريقها وبدلع: شمه انا شمه

    : من شمه

    رصت على اسنانها وبهمس: شمه بنت خالة هيفا

    فز قلبه وبخوف: هيفا فيها شي صاير عليها شي

    زاد رصها على اسنانها وبحده: لا مافيها شي

    عقد حواجبه : اجل ليش متصله

    ابتسمت بدلع وبهمس: امم حابه اقولك ان هيفا تزوجت

    :وش تقولين

    : اقولك هيفا تزوجت اليوم وسافرت بريطانيا وكانت مبسوطه حيل

    حس بصدمه وبحده: انتي كذابه كذابه مستحيل يصير هالشي ومستحيل هيفا تقبل اصلا

    هزت كتوفها وبهمس: اذا مو مصدق تعال للمستشفى واسال عنها ولا اقولك ليه ماتتصل عليها

    صرخ بهستيريا: من قبل فيها من الي تزوجها

    همست بصوت خافت: هيفا باعتك وفضلت انها تاخذ اخوي فيصل عليك ياكايد

    رمى الجوال ع الجدار وتناثر اشلاء

    وصرخ بصوت عالي: مستحيل يصير هالشي ليه يزوجها ولد خالتها وانا شلي يعيبيني عشان مايزوجني اياها

    بركان بداخله حاب ينفجر وقهر يسري بعروقه
    ابوه زعلان عليه
    واخوانه بالفتره الاخيره ماصار يشوفهم

    انجود اخر مره ضربها وبعدها ماشافها

    اخر شي هد كيانه ان هيفا تزوجت وصارت من المستحيل انها تكون له


    حس بالامور بدت تتداخل اكثر مسك راسه وصار يصارخ بشكل هستيري

    تبطل بابه وصرخ ابوه بوجهه: وش الي صار فيك

    طالعه كايد بعيون يغزاها القهر: ابيك تسامحني يبه

    ارتمى بحظن ابوه اهو يبوس راسه وايديه وكتفه ويطلب منه انه يسامحه

    مسك ابوه راسه وبهمس: مسامحك بس طلبتك لاتخليني اشوفك بهالحاله

    كان كايد بحاله يائسه وبائسه ضم ابوه بقوه وبهمس: اوعدك مارح تشوفني بهالحاله ومارح اعصيك ابد يبه

    ضمه ابوه بقوه وبهمس: الي خلقها خلق غيرها ياولدي ولو تبي من اليوم اخطبلك خطبت لك

    ظل جامد بدون مايتحرك وعيونه متمزقه االم
    بلع ريقه واهو يتمنى لو يفهم شلون هيفا قبلت تتزوج غيره

    ليه مارفضت وقاتلت مثله ليه اهو ضحى واهي ماضحت

    معقوله حبنا تناثر بالهواء هيوف ..

    ::
    ::



    جلست تتسحب لمن وصلت لغرفتها رمت نفسها على الكنب واهي ترجف من الصدمه

    عيونها بدت تتفجر بالدموع وقلبها بدا ينغرس فيه الالم

    حاولت تفهم وش الي حصل وش الي غير هيف وعجزت

    تعبت واهي تحاول تفهمه تعبت واهي تكتم بصدرها

    تعبت واهي تشوف هيف واهله قاسين عليها تعبت من كل شي

    لكن كل هذا يهون ولا انه يمد يده عليها ويضربها بدون سبب

    الي قهرها انه كان يضربها بدون مايحن عليها

    عيونه كانت تبوح الكره هذا الي وجعها اكثر من ضربه لها

    مالي جلسه بهالبيت بعد هاليوم

    راحت للغرفه واهي تطلع شنطتها وتلم ملابسها ارتجفت اول ماسمعت صوته

    وش قاعده تسوين

    ظلت تجمع اغراضها بدون ماترد عليه

    : وش قاعده تسوين

    ظلت تاخذ اغراضها وايديها ترجف بخوف من نغمة صوته العاليه

    قرب منها واهو يمسكها من عضدها وبحده: قاعد اكلمج ليش ماتردين علي

    بلعت ريقها واهي تبعد نظراتها عن عيونه: وش قاعد تشوف انت

    شد على عضدها وبحده: على وين تبين تروحين وانتي توج عروس

    بللت شفايفها واهي تشتت نظراتها: عند ابوي الي مافكر ابد بيوم انه يمد يده علي عند الي معيشني بعز وماعمره ذلني ونغص علي عيشتي مثلك هيف

    ابعدها عنه وبملامح معفوسه: روحي بس صدقيني مارح اراضيج واطلب منج انج ترجعين لي لاني حاب اعيد تربيتج من جديد شوشو ولاني متاكد ان الي سويته صح وماهو غلط

    رفعت راسها واهي تمسح دموعها وبهمس: متربيه من قبل لا اشوفك هيف وانت لو شايف علي شي كان ماخذيتني صح

    ابتعد بدون مايرد عليها وتركها تسرح بدم قلبها المجروح ..

    ارتمت بالسرير بعد ماحست بتعب يستولى عليها شي واحد حابه تفهمه وش شايف هيف عليها وليش يعاملها بهالطريقه

    ::
    ::
    ::
    ظلت عيونها متعلقه بعيون راشد الي كان مبسوط حيل وماكان يدري ان الي معاها راح يكون زوجها وماهو اخوها مثل مايظن

    بلعت ريقها والم بقلبها همست لفارس بصوت خافت: خلاص خلنا نرد ماخلينا شي ماشريناه

    هز فارس واهو يطالع بريف: وانتي تبين تروحين ولاه لاه

    مشت ريف وملامح الضيقه مرسومه بوجهها

    تنهد فارس وبهمس: يلا خلونا نمشي

    التفتت ريف على ريم وبهمس: وش قاعده تشربين

    ريم ببتسامه بارده: قهوه تبين

    ريف واهي تعقد حواجبها: للحين ماخلصتيها فارين السوق وللحين العلبه معاج

    ريم برتباك: ايه طعمها حلو وقاعده امزمز عليها

    فارس بضيقه: ماتشوفون هذا له فتره يلا حقنا

    ارتجف جسم ريم واهي تلتفت على راشد وبتوتر: لاه توي اشوفه

    فارس واهو يصعد بالسياره: انا ملاحظه من بعد ماجيتنينا بالمطعم واهو وراج

    تخصرت ريم وبحده: وش تقصد

    فارس ببتسامه:يمكن اعجب في خشتج هه

    ريم بزفره: احترم نفسك تقول هالحكي وانت بعد كمن يوم بتكون زوجي

    ابعد نظره عنها وببرود: اصعدي السياره ولاخذيتج يحلها الف حلاال

    ::
    ::
    ::

    جهزت نفسها واتصلت على التاكسي عشان ياخذها لكن ماحصلت جوالها

    راحت للصاله ولقت هيف جالس سالته بتوتر: شفت جوالي

    جلس يقلب بالمجله ومارد عليها

    همست له بحده: شفت جوالي هيف

    طالع فيها وببرود: ايه شفته وعلى فكره انا حارمج من الجوال

    تخصرت وبزفره: شنو صاحي ولاوش قصتك ليه تحرمني من جوالي

    طالعها بحده: مزاجي مو انا زوجج باسوي فيج الي ابيه

    صرخت واهي تمد يدها: عطني اياه مالك حكم علي دامني برد لبيت ابوي

    وسعت ابتسامته وبهمس: كسرت الجوال والشريحه تبين طلعي بدل فاقد

    قبضت ايدها بعصبيه وراحت للغرفه واهي تسحب شنطتها وتمر من يمه بدون ماتنطق بحرف واحد

    نزلت للدرج وشافتها فوز همست لها برتباك: وش قاعده تسوين شوشو
    شوق بصوت راجف: بروح بيت اهلي مالي قعده يافوز بهالمكان

    همست لها فوز واهي تمسك يدها: اول مشكله تواجهكم لازم تواجهينها شوق لازم

    شوق واهي تمسح دموعها: اذا شاريني بيجيني بيت اهلي فوز

    ارخت فوز يدها وخلت شوق تنزل مكسورة الخاطر وتنزف من الداخل

    ::
    ::
    ::

    توها بتدش البيت حست بيد تجرها لورا

    شهقت بخوف اول ماشافت حمدان مقابل وجهها وبحده: وش تبي

    همس لها بصوت هامس : خلود بدفع الي تبينه بس ابيك لي تفهمين ابيك لي

    اضطربت انفاسها وبحده: تخسى انت وشكالك تجيسني هدني ولاتخليني اصرخ والم عليك عيال الحاره الحين

    شد على خصرها واهو يقرب منها اكثر: ليه هي تقبل وانتي لا ليه وانتوا بيت واحد صدقيني بعطيك الي تبينه

    زفرت واهي تحاول تبعد ايديه: انت ماعندك فلوس عشان تشتريلك ملابس تبي تدفع لي من ويلك

    همس واهو يقربها وماهو مهتم انهم بوقت ظهيره والناس كلها قايمه : مالك الا يدفع لك هاه وش قلتي

    دفته بقوه واهي تضربه بالاكياس الي بيدها : قسم بالله ان فكرت تعترض لي لاعلم عليك جاسر تفهم

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يبعد عنها: جاسر ههه ضحكتيني ياحلوه هه اهو بيساعدني لو اطلب منه

    ارتجفت مكانها واهي ترفع عبايتها وتدش للبيت وتسكر الباب بقوه وتسند بظهرها عليه

    وش قاعد يقول وش قاعد يخربط

    منهي الي تبيع نفسها

    وليه يقول عن جاسر كذا

    معقوله الي ببالي يكون صدق

    خلود جيتي

    ارتجفت واهي تجري لداخل وبهمس: ايوه ياخالتي جيت

    ::
    ::
    ::

    طالع بام شوق وبهمس: الي سوته بنتج غلط

    شوق واهي تصرخ : يبه هيف ضربني بس لاني كنت محجبه وكان يبيني البس عباه

    صرخ ابوها وبحده: طيب زوجج ويسوي فيج الي يبي ولو قالج جيبي القمر تسمعين حكيه وتسوين الي يقوله

    شوق واهي تبكي: لاه يبه لاه انت ماشفت معاملته لي ماهي حلوه وبعد (توها بتقوله انه مالمسها لكن سكتت ) ومرت عمي بعد معاملتها لي شينه وحتى بناتها يبه والله تعبت الايام الي مرت خلتني اعيش معاهم سنين

    ام شوق بهمس: معروف يابنتي اول سنه يتخللها مشاكل كثير بس انتي غلطتي لمن خذيتي تكسي وجيتي المفروض خليتي هيف يجيبج

    شوق بحده: ليه انتوا واقفين ضدي ليه انا رضيت لمن زوجتوني سكاتي والحين لمن ضربني تحطون الغلط علي واهو ماتشوفون وش سوا فيني ماتشوفون جسمي كله احمر من عقاله

    ابو شوق بزفره: اسمعيني شوق الحين تلبسين عباتج وتمشين معاي اردج لزوجج

    شوق بصوت باكي: يبه تكفى مابي هيف تكفى يبه لاتذلني بهالطريقه لاتخليني اطيح من عينه اكثر من كذا تكفى يبه

    همس لها ابوها بحده: اسمعيني زين الحين تركبين معاي وتردين لبيت زوجج فاهمه وياويلج لو اسمع انج عاصيته

    خلاص يابنتي انا مادري متى بعيش وماندري انا وامج اذا بندوم لج ولانكون وياج طول العمر ولا لا
    انا مازوجتج الا ابي احفظج وابي انام وانا مطمئن انج عند ريال

    يرعاج ويهتم فيج محد راح يدوم لج يابنتي غير زوجج

    يلا يابنتي قومي البسي وخليني اردج لبيت زوجج

    شوق بصوت باكي: ماشي يبه بس مو الحين خلني ارد بالليل

    هز ابوها راسه والضيقه تملا قلبه ..

    ::
    ::
    ::

    عقدت حواجبها وبهمس: فيصل وين كايد

    عقد حواجبه واهو يطالعها: ليه تسالين عنه

    هيفا بصوت راجف: لان ابوي زوجني اياه وبعدها اختفى

    ارتسمت الضيقه على ملامح وجهه وبهمس: ابوك مازوجك كايد ابوك زوجك لي ياهيفا

    شهقت واهي تطالع فيه وبحده: وكايد وين راح

    هز كتوفه وبهمس: ابوك رفض كايد وجبرني اتزوجك

    صرخت بحده واهي بالطياره: وش تقول وش تخربط انت لييه مارفضت ليه ماخبرتني وخليتني على عماي

    طالعها وبهمس: قصري صوتك هيفا فضحتينا وبعدين انتي كنتي تحت تاثير المهدي وصرتي تخربطين وتظنين انك تزوجتي كايد

    ضمت ايديها واهي تبكي بهستيريا: وين ريم الي تحبها وين حبك لها بزواجك بي مارح تاخذها ابد

    عقد حواجبه وبهمس: ريم الظاهر انها بتكون بالنسبه لي سراب هيفا

    زاد صوت بكائها وبحده: مارح اتعالج تسمعني مارح ادش المستشفى لين ابوي يجيب لي كايد ويطلقني منك تفهم تفهم

    تنهد بضيقه واهو يشد على يدها: هدي هيفا ابوك اعند مني ومنك ابوك رفض كايد ولو طيرين وتوقعين ماراح تاخذينه ابد

    طالعت بفيصل وعيونها مغرقه دمع: اجل الموت اهون لي من اني اعيش بدون رحم وبدون الرجال الي حبيته

    ارخى بجسمه على الكرسي وبهمس: هيفا تكفين لاتقولين هالحكي وربي تضيقين خاطري

    ::
    ::
    ::

    مسكت جوالها واهي تتصل على هيفا اخر مره سمعت فيها صوت هيفا ماعجبها

    عقدت حواجبها واهي تشوفه مغلق ضاقت اكثر وبدا الوسواس يلعب بعقلها

    لايكون هيفا صار بها شي

    لحظه معاي رقم فيصل ليه مااتصل عليه واطمئن علي هيفا

    اتصلت على فيصل ولقته مغلق بعد

    جلست على طرف السرير وبهمس: ياخوفي لايكون بهيفا شي

    تبطل باب غرفتها واهي تشوف ريف منهاره همست بخوف: وش فيج

    ريف بصوت هامس: ريم انا ..

    ارتمت بحظن ريم واهي تبكي اما ريم ظلت تطالعها واهي مستغربه والخوف بدا يستوطن قلبها ..

    ::
    ::
    ::
    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يشوف شوق لابسه عبايه وواقفه يم عمه

    : اسمع ياولدي هيف هذا انا جبت لك مرتك لاني شفت انها غلطان تطلع من بيت واهي مو ويا رجلها

    هيف وعيونه على شوق: وش اسوي ياعمي بنتك راسها يابس وماتسمع الكلام وتكلمني كني اصغر عيالها ماهو زوجها

    التفت ابوها وبهمس: قومي حبي راس ريلج واعتذري منه

    بققت شوق عيونها الي امتلت دمع وبحده: شنو واهو ليش مايعتذر

    هيف ببرائه: شفت ياعمي ان بنتك الله يهدائها ماتسمع الحكي

    ابو شوق بحده: شوق قومي بوسي ريلج واعتذري منه لاتفضحينا عند الرجال

    طالعت شوق بهيف واهي تعض على شفتها بقوه مسكت راسه بقوه وتمنت لو انها تكسره باسته ببرود وبهمس: اسفه هيف على الي سويته

    طالعها هيف واهو يطبع بوسه على خدها وبهمس: وانا اسف اني ضربتج شوشو

    ابتسم ابو شوق وبهمس:والله اني ارتحت الحين وانتوا ياعيالي كبار وماله داعي ان الكل يعرف وش يصير بينكم انتوا الحين زوجين ومايصير انا نعرف اسراركم صح ولا لا

    هيف واهو يبوس خشم عمه: كلامك على عيني وراسي واوعدك عمي من هاليوم انها راح تكون اخر مشكله تواجهنا ويعرف الكل فيها

    رصت شوق اسنانها بقوه واهي تشوف ابوها يبتعد بعد ماوصاها على زوجها

    التفت عليها وبهمس: والحين شوشو بتسمعين كلامي ولا بتعاندين خصوصا ان مافي احد يوقف يمج

    طالعت فيه واهي تحس بفكره جديده راح تلعبها دامه بدا يلعب معاها: بنشوف هيف من يسمع للثاني عدل

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يحط يده على خصرها: تدرين شوشو وربي حسيت بالعبره اول ماخلت الغرفه من وجودج

    ابتسمت ابتسامه ذابله وبهمس: لاتقول انك اشتقت لي

    شد على خصرها وبهمس: اصلا انا كلك على بعضك اشتاقلك حتى وانتي معي

    ::
    ::
    ::

    انتهى البارت









  3. #33
    بيلا سوان
    بيلا سوان غير متواجد حاليا عضو روعه
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    saudi arbia
    الردود
    528

  4. #34
    ta16
    ta16 غير متواجد حاليا عضو ممتاز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    266
    الجزء الثامن والعشرون



    واقفه واهي ضامه ايديها لصدرها
    وتطالع بالسماء الزرقا الي تخللها غيوم وسحب رماديه زادت من حلاتها
    تطالع بالمباني الي تحاوطها بالسيارات المزدحمه وصوت الهرنات يعج بالمكان

    هممات البشر حولها واهي تحس انها بعالم ثاني

    عالم كايد وبس معقوله اقدر اعيش بدونه

    معقوله حياتي راح تكون مع فيصل

    همست واهي تغمض عيونها وترفع راسها للسما: يارب ان كان هذا قدري فانا راضيه فيه ..

    بلعت ريقها واهي تحس بغصه تقتل روحها وعت على حبات المطر الي تعلقت على وجهها

    بطلت عيونها واهي ترفع يدها لوجهها وتمسح قطرات الماي

    خذت لها نفس عميق واهي تستنشق الريحه الحلوه

    ريحة مطر عجت بالمكان

    مددت يديها وصارت تبتسم واهي تشوف المطر كل ماله ويزيد

    دعت بصوت خافت وقلب كل ماله يتصدع : اللهم صيبا نافعا غير ضار..
    يارب تشفيني وتخلي كايد من نصيبي ياكريم

    ياا{ب تحنن قلب ابوي علي ..

    يارب تفرح شوشو وريوم وخوخه

    يارب تجمعنا قريب ورب البيت وحشوني

    ارتجفت اول ماسمعت صوت فيصل : هيوف وش تسوين هنا دخلي قبل لاتمرضين

    التفت عليه وانا مبلله : خلني اشم هواء قسم بالله ريحة المستشفى تسبب لي لوعه

    قرب منها واهو يمد يده لها: طيب دخلي لك اكثر من ثلاث ساعات برا للحين ماشبعتي

    مدت بوزها وبهمس: مابي فيصل لاتجبرني على شي ماابيه

    فيصل بضيقه: هيفا شوفي شعرك وشوفي لبسك تبلل وربي راح تمرضين لو طولتي اكثر

    سحب يدي بدون مايسمع ردي وسكر باب البلكونه وبحده:لاشوفك طالعه برا فاهمه ترا برا برد حيل ومو حاب اشوفك مرضانه

    همست بصوت راجف: كلمت بابا واقنعته يفركش هالزواج

    هز كتوفه وبضيقه: والله لاتساليني عن ابوك اصلا انا مااكلمه

    هيفا بعيون تغورق بالدمع: فيصل لاتسكت اكثر من كذا ورب البيت مااكمل علاج وانحاش

    فيصل ببتسامه جانبيه: وين بتنحاشين

    رديت عليه بصوت باكي: بنحاش بقلعة وادرين مايخصك زين وكلم بابا وقوله ان ماجاء ولا ترا بنتحر

    فيصل بهمس: انتحري يكون احسن

    طالعت فيه بنظرات حاده صدت عنه واهي تروح للحمام

    وبحده: طيب تبيني انتحر تراي اسويها يافيصلوه

    فيصل واهو يتبعها: امزح معك هيفا اعقلي تبين تدخلين للنار

    همست بصوت حاد : النار اهون علي مليون مره من هالعيشه

    صرخ بحده واهو يمسك يدها: استغفرالله وش هالكلام والله لو انتي عاقله مااقلتيه

    وحمدي ربك على النعمه الي انتي فيها وغيرك يعاني من امراض مالها علاج وانتي مرضك له علاج

    بس انتي لو تساعدينا على نفسك كان شفتي روحك الحين بالسعوديه وبخير

    بللت شفايفها واهي تضم ايديها صوب وجهها: وحتى لو عشت مارح انبسط لاني راح اكون ناقصه فيصل

    قربها منه وبهمس صوب اذنها: ربك كريم الله ياخذ شي ويعطي شي ياهيفا

    رفعت راسها والدموع مغرقه وجهها: الي شفته ان كل شي انوخذ مني ومابقى لي شي حلو عشان اسعد به

    ضمها لصدره واهو يحس بروحه تنقتل يوم بعد يوم

    ::
    ::
    ::

    التفتت بهدو واهي تطالع بوجهه

    قربت وجهها من وجهه وصارت تتامله عن قرب

    ياربي ملامح وجهه ماهي شريه الحنان مطبوع فيها

    هيف

    متى تصحى من الي انت فيه وتريحني

    متى اشوفك تضمني لصدرك وتغمرني من حنانك

    هيف

    من زمان ماسمعتك تقول احبج شوشو

    انطقها قولها خلني اطير لسابع سماء ..

    تكفى حن علي ورب البيت مو قاويه اعصيك

    بس الظاهر انت بتجبرني على اشياء انا مااحب اسويها ولكن راح اسويها

    ابتسمت على افكارها الي خذتها لبعيد ..

    وش في وجهي عشان طالعيني كذا ())(

    وعت على صوت هيف الي كان يطالع فيها واهو رافع حاجبه من قرب وجهها لوجهه

    ارمشت ببلاهه وبهمس: انت مو نايم

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يشوف ملامح وجهها البريئه : الا بس انفاسك قومتني احس احد يلحق وراك

    خذت لها نفس عميق واهي تحس بالحراره تصعد لوجهها وبهمس: مافيني شي بس جيت اقومك وانت ماسمعتني

    غطى وجهه بالبطانيه واهو يهرب من دقات قلبه وخايف من شوق لاتسمعها: مابي شي ابعدي عني شكلج ماصدقتي اقولج نامي تنامين على طول

    سحبت البطانيه واهي تعرف انه ذايب : هيووفي يلا قوم حبيبي ماصار ذا نوم

    ارتجف جسمه واهو يشد على البطانيه: اقولج ابعدي ابي انام ماشبعت

    قربت منه واهي تبتسم بداخلها : هيف يلا ترا مارح اسويلك الفطور لو ماقمت الحين

    قربها اكثر يخليه يرتبك التفت صوبها وزادت دقات قلبه لمن شاف خصل شعرها متناثره على وجهها وعيونها الواسعه تلمع وابتسامه مرسومه بشفايفها والقميص الوردي والي مبرز تقاسيم جسمها حيل بلع ريقه وبحده: قومي وانا جاي وراج

    قامت واهي ترفع قميصها فوق الركبه وبهمس: طيب لاطول حبيبي

    ابعد نظره واهو يشد بقبضة يده: طيب طيب بس انتي روحي

    اول ماابتعدت عنه ووصلت للصاله صارت تنط واهي تضحك
    بصوت واطي: هه وهذي بداية الخطه اا
    a

    والله ورحت فيها ياهويف

    ::
    ::
    ::

    اقبلت عليه نجود وبيدها صينيه اكل وكانت ماده بوزها واهي تنزل الصينيه قدامه
    عقد حواجبه وبهمس: وش فيك معصبه

    بلعت ريقها واهي تتربع قدامه: مافيني شي اكل

    حك ذقنه وبحنيه: جودي لايكون زعلانه عشاني ماشريت لك هدية نجاحك

    هزت راسها واهي تقطع الخبزه :ايه وكني ماني دلوعتك ولا وخيتك الوحيده حتى ابوي مسكبلي ماكني بنتكم هاه

    خوياتي ابهاتهم واخوانهم ماقصروا معهن شارين لهن جولات جديده واخر موديل بعد واي بود واشيا كثيره ماقدر احصيها لك

    همس لها واهو يمسك يدها بحنيه: اسمعيني جوجو عطييني وقت والله اني دخت ومشغول من شغل لشغل وقاعد اجمع كم قرش صدقيني بعد بكرا راح استلم معاشي واول مااستلمه راح اعطيك اياه وسوي فيه الي تبين

    وسعت ابتسامتها واهي تفز من مكانها وبهمس: عسى الله لايحرمني منك ياخويي وه فديتك بس

    ابتسم لها واهو يطالع فيها : ايه ابيك مبتسمه مو عاقده النونه ترا والله مايليق عليك الزعل

    فركت يدها واهي تهمس له: طيب ليه تشتغل كايد وابوي موجود ومارح يقصر عليك بشي لو تطلب منه

    ارتشف كاس الحليب واهو يطالع فيها بستغراب

    حطت الخبزه بمفها وبخوف: ماقلت شي بس يعني انت اولى من فلوس ابوي ولا الزلمه

    كح واهو يكتم ابتسامته وبحده: وجع انشالله انجود الظاهر مانتي مخليتني افطر

    ابتسمت له واهي تحرك ايديها بالهوا: وانا صادقه ياوخيي خلنا نستفيد من ابونا قبل لحد ياكل حلاله واحنا نحط يدنا على خدنا

    كح واهو يشرق بلقمته والضحكه انفجرت بفمه وماقدر يكتمها

    صرخت نجود واهي تمسح وجهها وبحده: كويد وجع ان شالله من شافك قال بزر ياكل مو رجال

    : ههههااي جودي تكفين اسكتي والله بموت ضحك

    قامت نجود واهي تسب وتسخط وتمسح وجهها بالمنديل وببرائه: وانا صادقه ترا ماقلت لاا الصدق وبعد ابوي بروح له واسوي له تمثيليه مثل الي سويتها فيك (حطت يدها على فمها بطريقه طفوليه )

    طالع فيها واهو يمسح فمه بالمنديل وببتسامه: اها اجل تكذبين علي يانجيد طيب طيب روحي خذي هديتك من ابوي

    همست له برجى : تكفى كويد تكفى جيب لي هديه والله نفسي باي بود وجوال وامم وجاري التفكير لحين ان اذهب للسوق

    ابتسم ودقات قلبه ترجعه للذكريات مع هيوفته : طيب لاتقولين كويد استحي على وجهك تراي اخوك الكبير عشان تناديني بهالاسم

    ابتسمت ببرائه وبهمس: والله وليه مااقول واهي عادي تقول

    عقد حواجبه وبحده: من هي ذي

    بلعت ريقها وبرتباك: ولاشي قولي الحين انت بتاخذ من ابوي فلوس ولاه

    هز كتوفه وبهمس : اسمعيني نجود اول شي لسانك اشوفه طايل ثاني شي الزلمه هذي مرت ابوك وحسبة امك فاهمه ماابيك تطاولين عليها زين

    هزت كتوفها وببرود: ماعندي ام ولا امي اشرف من شريفه ذي وانا واهي نستطفل مايخصك انت كويد

    عقد حواجبه وبحده: انجود وش قلت لك لاتقولين كويد زين

    قامت بسرعه وبهمس: طييب لاقلت للي كاتبه لك رساله وحاطها تحت مخدتك لاتقولك مارح اقولك انا

    صرخ بصوت واطي واهو يلتفت عليها: اوريك يانجيد مفتشه الغرفه بعد ياقليلة الحياء بس شغلك عندي يالجبوه

    : ايه انطرني

    ابتسم واهو يشوفها تبتعد ارخى بجسمه على الكنب واهو يحط يديه تحت راسه ويطالع بالسقف : اشتقت لك هيفا عساك بخير

    مابقى شي واشوفك يالغاليه ..

    ::
    ::
    ::


    المكان يضج باغنيه اجنبيه للمطربها المفضل (ايكون )

    كانت متربعه على سريرها وتلعب لعبة الكلمات المتقاطعه واوا نايم يمها

    كانت تغني مع الاغنيه الي كانت كلماتها تتكلم عن الحب والتضحيه

    واهي تحاول تحل بالكلمات رن جوالها واهي تمد يدها وتتثاوب: هلا

    :هلا بج لايكون صحيتج من النوم

    ثبتت الجوال مابين اذنها وكتفها ومسكة الورقه والقلم واهي تحل : لا والله قايمه منذ مبطي

    : طيب وليه ماقومتيني معج هاه

    ابتسمت وبهمس: سوري والله بس ماكنت رايقه

    : وش الي مكدرج

    بلعت ريقها وبهمس: ولا شي بس تعرف ضيقه تجي وتروح


    : ياجعل الضيقه فيني ولا فيج

    همست له واهي تحس بضيقه تضغط على قلبها اكثر: لاان شالله بعدوينك قولي راشد بست لي عبودي

    هزت راسه واهو يضحك :ايه وقالت لي اختي شوي شوي عليه وش هالبوسه قلت لها خاصه وبعد صورت لج كم صوره وانا راز وجهي فيها

    ابتسمت واهي تنزل الجريده من يدها وبهمس: انا قلت صور عبودي مو انت ياربي على قطة الوجه

    : اعرفج انتي تبين خال عبودي هه

    وسعت ابتسامتها واهي ترخي بجسمها على السرير: هه ياشين الثقه على العموم صدق خلني اقولك قبل لاانسى

    : سمي وش بغيتي

    تراوغت دموعها واهي تحس انها مارح تسمع هالكلمه بعد هاليوم ابد : سم الله عدوك اليوم لاتتصل فيني ماشي

    عقد حواجبه وبستغراب: ليش

    بلعت ريقها وببتسامه: وبعد موبس اليوم وكل يوم لاتتصل راشد

    بصوت حاد: ليه وش الي صاير


    بلعت ريقها وبتردد: مافي شي بس يعني راشد انا مااحب هالشغلات خصوصا انه ماله داعي نتم بهالطريقه وماهي حلوه لا بحقي ولا بحقك ومو حلوه احبس روحي كل يوم بالغرفه ولا اشوف اهلي اشيا كثيره ماتقدر تفهمها خلاص راشد لاتنسى ان هالطريق الي نسلكه خطئ وخايفه نندفن بالخطئ راشد

    بلع ريقه واهو يتنهد:ادري ريمي بس مو قاوي اتم يوم بدون ماسمع صوتج وبعدين انا مقرر اكلم امي اليوم وان شالله مارح اطول ونكون انا وانتي ويا بعض

    انفاسها اضطربت وبصوت مبحوح: ان الله كتب لنا نكون ويا بعض راح نكون ويا بعض راشد وان الله ماكتب فهذا النصيب ولازم نرضى فيه

    ابتسم وبهمس: صدقيني مستحيل ارضى اعيش مع وحده غيرج ابد

    بللت شفايفها وبرتباك: طيب راشد توصي شي

    : تو الناس

    : هه بطلع بعد شوي ابوي يبيني

    : لايكون جايب لج هدية نجاحج

    وسعت ابتسامتها : يمكن بس مااتوقع طولة الهديه وللحين ماجابها لي هه

    : طيب ماقلتيلي وش رايج بهديتي

    شدت على الجوال وببرود: للحين مابطلتها

    :طيب لاشفتيها دزيلي مسج قوليلي شرايج فيها

    هزت راسها وبهمس: ان شالله يلا مع السلامه

    : بحفظ الرحمن

    سكرت الجوال واهي تحاول تداري الدموع الي رافضه انها توقف طالعت بتسريحتها واهي تشوف الكيس الي عطاها اياه راشد وللحين مابطلته

    سحبت الكيس ودموعها تسيل على خدها طالعت بحاجه مربعه مغلفه باللون الاحمر وعليه عقده ذهبيه

    ارتجفت يديها واهي تبطل الهديه واهو ماشافت صورتها اهي وراشد الي كانت ببرواز

    انهارت تبكي واهي تقرب البرواز صوب صدرها

    وتشد عليه : يارب صبرني على فراقه وصبر قلبي على لوعة الفراق

    انطق بابها عليها وسمعت صوت ابوها: ريوم يلا ترا بنتاخر

    مسحت دموعها بطرف كمها وبصوت راجف: طيب ابدل واجيك

    سمعت خطى ابوها واهو يبتعد وحست بالم يعصر قلبها

    سحبت جوالها بسرعه واهي تكتب رساله لراشد:

    احبك وعسى الله لايحرمني منك والهديه تجنن يالدوب

    ابتسمت وسط دموعها واهي تبعد الجوال عن وجهها وتفز بسرعه وتتمنى لو تقدر تبعد راشد عن حياتها بسرعه



    ::
    ::
    ::

    رن تلفون البيت واهي كانت بالمطبخ وجالسه تغسل الصحون
    سكرت ماي المجلى واهي تمسح يدها المغرقه بالماي بثوبها: طيب جايه

    والله اني بديت انجن احد يقول للتلفون هالحكي هه

    اول ماوصلت للصاله شافت عبدالله يترنح

    همست له واهي تميل جسمها على الجدار: هيه عبيد ليه ماترد له ساعه يرن وانت منثبر قباله ومارديت

    عطاها نظره واهو ينظارها من فوق لتحت

    ارتجفت واهي تشوف عيونه الحمرا متركزه عليها وتذكرت نظراته ذاك اليوم ابتسمت وبرتابك: امزح عبود روح كمل مشوارك وانا برد

    اول ماابتعد راحت صوب التلفون وردت بنفس مقطوع: الو

    : وجعيه ان شالله لي ساعه ادق ولارديتي وينك عن التلفون

    بلعت ريقها واهي تلعب باصبعها بالسلك: والله ياخاله بالمطبخ واحسب ان عبدالله عند التلفون ولمن ماشفت احد يرد رديت انا

    : ماعلينا اسمعيني خلود تراي نسيت بغرفتي علبة فيها طقم ذهب جيبيها

    بلعت ريقها وبهمس: وش تبين فيها

    : ماهي حقتي حقت ام حسام ونسيتها والحين عندهم غدا بسرعه جيبيها اهل المعرس يبون يشوفون العروس فشله مايشوفون عليها الذهب الي اهم شارينه لاطولين

    : طيب خاله وين بيتهم

    : حمدان بيدلك بس انتي لاطولين

    بلعت ريقها وبحده: وش لي بحمدان مايصير هالحكي ياخاله

    : قسم بالله ان ماجيتي والله ثم والله لاارميج بالشارع فاهمه

    هزت راسها وبحده: طيب

    سكرت السماعه واهي طالع بالفراغ: ياربي تحفظني بحفظك

    خلني اجري بسرعه لاتسوي لي مصيبه

    راحت بسرعه لغرفة خالتها الي كانت مكركبه حيل بطلت درج الملابس ولقت ذهبان مو ذهب

    والله ياخالتي الظاهر انتي بخير لكن تحبين تستعطفين الناس وتخلينهم يتصدقون عليك

    معقوله انتي من هالنوعيه ياخاله الي تشحذ واهي عندها خير

    سحبت الطقم واهي تروح لغرفة سميره عشان تاخذ عباتها

    بطلت الغرفه ولااول مره بدون ماتستاذن واول مابطلت الباب

    طاح طقم الذهب من يدها وبصوت راجف: وش الي تسوونه

    ::
    ::
    ::




    حسيت براحه كبيره وانا اشوف البيت خالي ومافيه الا انا وهيف

    طالعت فيه وانا العب بخصل شعري : هيف

    كان يطالع بالجريده ومارفع عينه عليها وبزفره: هاه

    ابتسمت واهي تقرب صوبه: هيووفي وش رايك توديني للسوق

    عقد حواجبه واهو يلتفت عليها: وش تبين بالسوق

    بلعت ريقها وبدلع: يعني تعرف ان كل ملابسي قديمه وحابه اشتري ملابس احس فيها اني عروس

    دخل اصابعه بشعره واهو يرخي بجسمه على الكنب وبهمس: وانا اشوف ان الدرج بينبط من ملابس للحين مالبستيها

    ارخت براسها على صدره وببرود : ماشي قول ماتبي تشتريلي يابخيل

    ابتسم واهو يداعب اصابعه بشعرها: طيب بوديج ياحنانه يعني كم عندي شوشو انا

    غمضت عيونها ولااول مره تحس براحه: وحده ومستوطنه هنا (اشرت على قلبه )

    مسك يدها واهو يطالع فيها لحظات ويحس بقلبه يسرع وانفاسه تضطرب

    ارتجفت اول ماشفته يسحب يده واهو يطالع بامه وخواته الي بطلوا الباب

    ابتعدت واهي تعدل بشكلها وببتسامه: ياهلا والله تصدقون وحشتونا

    شالت فوز طرحتها وببتسامه: اي واضح مشالله هه

    ام هيف بحده: دقييت على هيف ولا رد علي كنت ابيه يوديني بس مادري وش الي لاهيه

    عقد حواجبه واهو يصب له قهوه : متى يمه

    نزلت عباتها واهي تجلس: شوف جوالك وتعرف متى

    سحب هيف جواله وببتسامه: ايه يمه حاطه سايلنت سوري وابشري بالعوض

    ابتسمت فوز واهي تسحب شوق : امشي معاي خليني اقولج وش شفت بيت عمي

    شوق واهي تقوم : خير ان شالله وش الي صاير

    فوز واهي تكتم ضحكاتها: الله لايراويك رحنا بيت عمي خالد اهم شي لقيتهم معدلين بغرفتي انا وخالد

    والله مو مصدقه اول مره ادري ان عمي خالد حبوب ياشوق

    والله ماتوقعت عمتي ام خالد بتكون بهالحنيه لو شفتيها ضمتني وباستني وقالت اجلسي بس انا قلت فشله اجلس وزوجي للحين ماجا اهم شي قالت لي ترا خالد بيجي بعد يومين

    والله احس ان الارض مو سايعتني شوشو مابغى يجي ونشوفه

    ابتسمت شوق واهي تمسح على خد فوز وبهمس: مبروك واصلا مرت عمي واضح عليها انها حبوبه وعسوله بعد

    ابتسمت فوز وبهمس : وماتدرين بعد ان فاطمه انخطبت

    عقدت حواجبها وبستغراب: منو خطبها

    همست لها واهي تقرب من اذنها: منصور ولد عمي

    بلعت ريقها واهي تفرك يدها: مبروك والله يوفقها ان شالله

    فوز ببرائه: والله لو شفتيها صارت تنط فطيم المجنونه ماهي مصدقه انها اعرست هه

    ابتسمت شوق واهي تهمس لنفسها: مايستاهل منصور ياخذ فاطمه بس النصيب ومالنا اعتراض

    طالعت فيها فوز واهي تبتسم : تدرين من اول مادشيتي علينا والخير بدا يهل علينا

    ابتسمت شوق و بغرور: ايه قالها اخوج لي من زمان وجهي وجه خير هه

    ::
    ::
    ::

    نزلت ريم بسرعه واهي تعدل بطرحتها وقابلت ريان ابتسمت له وبهمس: ريون فديتك ترا واوا فوق انتبه له اوكي وياويلك لو شفته متعور ماشي

    هز ريان راسه وبهمس: من عيوني وايه ريمي ترا شفت ريف وفارس جالسين برا وقالولي قوم ريم وانا نسيت

    ابتسمت ريم واهي تلبس نظاراتها : طيب الحين طالعه


    طلعت ريم وشافتهم جالسين بالحديقه راحت صوبهم بخطى سريعه وبهمس: صباح الخير

    فارس وريف: صباح النور

    ابتسمت : طيب مافي وحده مسكينه منطوله فوق محد يناديني مالت عليكم

    ريف : حبيبتي اليوم عرسج والمفروض ماتشوفين العريس هه

    ابتسم فارس واهو يرتشف الحليب

    ريم بهمس: اها تصدقين معلومه جديده على العموم انا طالعه مع بابا تجين معي

    ريف واهي ترفع حاجبها: قلت لبابا يوديني ورفض قال مابي الا ريماني روحي له ترا مسكين له ساعه ينطرج بالسياره

    ابتعدت ريم واهي تودعهم وبداخلها شعور عجزت تفهمه


    بطلت سيارة ابوها الجيب وببتسامه: سوري بابا ع التاخير

    ابتسم لها واهو يطالعها : عادي خذي راحتج ياعروس

    ارخت بجسمها وبزفره: وش فيكم اليوم ماسكين على عروس

    شد على يدها واهو يحرك بالسياره وبحنان: كل شي بوقته حلو ريوم

    ::
    ::
    ::


    دشت للحمام واهي تحس بلوعه بكبدها نزلت بجسمها صوب الحنفيه

    واهي تنتظر متى تفرغ كل الي بكبدها

    ماطلع شي

    دخلت اصبعها بمفها وياليتها ماسوت

    انجرف دم من فمها وتحس بكتل الدم كبيره و تتناثرت بالحنفيه

    بطلت الماي واهي تحس بجسمها يرجف مسحت فمها الدامي وعيونها مغورقه بالدمع من شدة الالم الي تحسه

    صارت تلهث قربت من الافرنجي واهي تجلس فوقه وتحس برجولها ماتقوى تحملها اكثر

    وجهها كان ذابل وعظاام وجهها بارزه لونها اصفر

    عيونها نازله من التعب فمها ابيض ومتشقق

    شعرها بدا يتساقط

    دخلت يدها بشعرها واهي تسحب كميه قليله من شعرها وتطالع فيها

    حست بالم فضيع هذي المرحله الي مو حابه انها تخوضها

    انها تشوف شعرها الي تربيه وتعتني فيه وتحافظ عليه بافضل انواع الزيوت والشامبو وتاكل فيتامينات عشانه يحت وبكل سهوله

    مسحت دموعها بيدها واهي تطالع بموس على طرف البانيو

    من دون اي شعور خذته واهي تطالع بنفسها

    اهي تسوي مو غيرها يسوي

    اهي الي بتحت شعرها ومو الاطبا

    رفعت الموس واهي تشوف شفرته الحاده

    شدت شعرها لورا واهي تقرب الموس صوب جبهتها وبدت تغرس شفراته بوسط جذور شعرها

    وشافت كتل من شعرها بدت تتساقط بارض الحمام

    ابتسمت برضى واهي تشوف جزء من شعرها اقرع وجزء لاه

    فجاه تبطل عليها باب الحمام وصرخ فيصل بحده واهو يحاول يسحب من يدها الموس : هاتيه يامجنونه هاتيه لاتاذين روحج

    صرخت بوجهه واهي تقرب الموس من عنقها: ابتعد فيصل وخلني احلق شعري براحهه اهو حات حات خلاص انا بحلقه وبفتك من الالم وانا كل يوم اشوف شعري متساقط حولي

    فيصل واهو يرجف: طيب انا بحلقه لك بس لاتاذين نفسك

    ابتسمت بعيون تتفجر دموع: اصلا شوفني حلقت جهه وبقالي جهه وشوفني مااذيت روحي


    همس لها بصوت مليان حنان: طيب هيوف خليني انا احلق لك ورب البيت حلقك غلط بعدين شعرك لمن ينبت راح ينبت قاسي

    بلعت ريقها وبصوت راجف: عادي اصلا شدعوا راح اشوف شعري مره ثانيه

    : لاه مااتفقنا على كذا اتفقنا انك تكونين متفائله صح يلا هاتي وخليني احلق لك باقي شعرك

    رمت الموس بالارض وبحده: حابه تسويلي حركه بشعري يعني حط حرف h وش رايك

    وسعت ابتسامته واهو ياخذ الموس: من عيوني

    طالع بالدم الي حولها ودقات قلبه بدت ترجف وخوف ان هيفا تفقد حياتهاا بدون ماتحس بطعم الراحه

    ::
    ::
    ::

    شواااذ من الحيااه ..


    صرخت بصوت راجف وعيونها تفجرت بالدموع: وش الي تسوونه

    راحت صوب جاسر الي كان عاري ودفته بعيد عن سميره وبحده: حرام الي تسوونه حرام ياليت الارض تنشق وتبلعني ولا اشوف الي اشوفه ياليت

    صرخت سميره وبحده: مايخصج وطلعي برا ياوقحه

    اشرت لها خلود ووبحده: الوقحه انتي والله ياسميره ظنيت انج كبيره وفاهمه لكنج بديتي تعفسين الحلال مع الحرام

    حست بكف ينطبع بخدها وقوه خلت جسمها يلصق بالجدار

    طالعت بجاسر الي مسك شعرها بقوه وصار يهمس لها بحده: الحين راح اخليج تعرفين قدرج ياخلود

    صرخت سميره واهي تلف جسمها بالشرشف : لاه جاسر المره متزوجه ومارح نسلم

    رجفت خلود واهي تحس بجسمها متكسر وبصوت راجف: سو الي تبون بس خالتي لازم تعرف بالي قاعدين تسوونه يا..

    صرخ جاسر واهو يجرها من شعرها وبحده : الحين نشوف اذا بتنطقين بحرف واحد ولاه لاه

    سكرت سميره الباب واهي تجري صوب جاسر وبصوت راجف: خلود يازفته اسكتي وسدي حلقج والي نسويه نسويه احنا وش لقينا بحياتنا هاه

    صرخت خلود واهي مرميه بالسرير: وش الي صار فيج انتي واهو عشان تسلكون هالطريق الوصخ

    صرخ جاسر وعيونه بدت تنطق الشر: انا قدامج كم عمري 30 وسعودي وعندي احتياجات كثيره محد اهتم فيها

    والحين بفرغها فيج

    صرخت واهي تبتعد : وهالاحتياجات تحطها باختك يا ..

    سحب رجولها واهو يقربها صرخت سميره واهي تمسك اخوها وبصوت راجف: تكفى جاسر لاتسوي فيها شي عشاني وصدقني خلود راح نتخلص منها

    طالع فيها بعيون تنطق حب وبهمس: وشلون نتخلص منها

    التفتت على خلود وبحده: راح نخليها تتصل على زوجها يجيها اليوم وياخذها وبكذا مارح تدري امي ولا ابوي عن اي شي صار بهالمكان

    تنهد جاسر براحه واهو يهمس لها: كذا احسن الحين تتصل فيه

    طالعت فيهم خلود واهي منهاره وترجف بخوف : وش تبوني اقوله تعال خذني من بيت وصخ من بيت عشت فيه وتربيت فيه وش راح يقول راح اطيح من عينه تكفون لاتحطوني بهالموقف لاه

    صرخت سميره واهي ترمي الجوال لها: اتصلي فيه وقوليله اي شي بس خليه يجي اليوم تفهمين

    هزت خلود راسها واهي تبعد نظراتها عن جاسر الي خلا جسمها يقشط عليها : طيب طيب

    همس لها جاسر واهو يلبس ملابسه: خلود ترا الي سويناه الف واحد يسويه يعني عادي اذا الدوله ماوظفتنا ولا زوجتنا وش تبينا نسوي هذي اختي عانس مالقت احد فاحسن شي نسوي الي نسويه وبكذا راح تكون الدوله بخير

    طالعت فيه خلود بعيون تملاها الدموع واهي تقرب الجوال باذنها وفمها بيدها همست له بصوت راجف: مهما صار ومهما حصل مايوصل مستواك للحرام ابد

    ابتعد واهو يبتسم : لو مانبعثتي لبرا كان صرتي ويانا بهالغرفه

    ظلت تطالع بزوله وتحس بدقات قلبها راح تكسر ظلوعها من الخوف وعت على صوت تركي وبصوت مبحوح: انا خلود ياتركي

    : ياحي هالصوت والله وش اخبارج قلبي

    همست له بصوت راجف: بخير ياقلبي

    : وش فيه صوتج

    همست له وبصوت راجف: تركي ابيك تاخذني من بيت خالتي اليوم

    عقد حواجبه وبحده: وش الي صاير فيج شي احد ااذاج

    بكت خلود وبصوت راجف: لاه تركي بس تكفى تعال تكفى لاتخليني تكفى تركي

    صرخ بصوت عالي وبحده: طيب بجيج ورب البيت لو يسون فيج شي ماراح يحصل لهم خير

    همست بصوت راجف: مافي شي بس ابيك تجي تفهم تعال وهذا عنوان بيتهم سجله عندك

    سكرت الخط واهي تطالع بسميره الي كانت جالسه بالزاويه ومنزله راسها صوب ركبها: وش الي خلاج تسلكين هالطريق سميره

    بلعت سميره ريقها واهي تطالع في خلود : والله ياخلود غصب عني الي صار غصب

    عقدت حواجبها وبصوت حاد: كيف غصب يعني جاسر فرض عليك هالشي

    هزت راسها بالنفي وبصوت راجف: الي حصل غلطه مني ومن اخوي وهالغلطه كل مالها تكبر

    قربت منها خلود واهي تجلس يمها : فهميني الي صار والي خلاك تسوين الحرام

    طالعت بخلود وبصوت باكي: كنت يائسه لازواج ولا شغل ولاشي كنت فاضيه كنت احس بروحي تموت وسط هالغرفه وهالبيت

    كنت اسيره ياخلود اسيرة كل شي

    حلم حياتي اتزوج والزوج ماجا.. اخوي بعد حلم حياته يتوظف ويستقر لكن للاسف ماقدر يكمل لانه فاشل بالدراسه حاول يدور شغل لو يسوق تكسي لو يغسل صحون بمطعم بس للاسف محد يبيه

    مره بلحظة يااس اخوي ولحظة ياسي اني اتزوج لان كل صديقاتي تزوجوا الا انا وكان فيني عيب او نقص

    اهم شي سوينا الحرم مره ومرتين وثلاث

    واستمرينا بهالشي لمن لقى اخوي شغله محترمه على قولته وتليق له ولي

    عقدت خلود حواجبها وبستغراب: وش هالشغله

    نزلت راسها وصارت تبكي وبصوت متقطع: نروح للشاليهات وللشقق واهو مسول عني وانا ابيع جسمي لهم

    شهقت خلود واهي تحط يدها على خدها وجسمها كل ماله يرجف من الاثام والخطايا الي تسمعها

    : وش هذا اخوا ورب البيت حتى كلمة اخوا مايستاهلها ابد

    انتي واهو شوهتوا هالشي

    انتي ماتدرين انكم ملعونين ماتدرين ان عقابكم عند الله شنيع


    طالعت بخلود وبهمس: تكفين اسكتي كل يوم احمل فيه واجهض احس بروحي بتطلع

    واتالم واقول مارح اسلك هالطريق لكن جاسر كان يزين هالاشيا بعيوني

    صدقيني خلود صار الكل يبينا والفلوس صارت تنقط علينا من كل جهه

    امي غسلناها بالذهب واهي مبسوطه مايوم سالت من وين لكم ولافكرت انها تسال

    مسحت خلود دموعها وبصوت راجف: وش شعورك لو تدري خالتي

    همست بصوت راجف: عادي لاني اصلا طايحه من عين نفسي وشعوري راح يكون بارد وعادي

    هزت خلود راسها واهي تضم سميره وبهمس: باب التوبه مفتوح توبي قبل مايفوت الفوت توبي سميره الكل يغلط والشاطر الي يتعلم من غلطته

    تكفين تعلمي قبل مايفوتك الفووت تكفين سميره

    صارت تبكي وسميره تبكي وكل وحده ماتدري تبكي على ايش

    تبكي خلود لانها مرتاحه ان ربي حماها ولاتبكي على حال بنت خالتها

    اما سميره تبكي على حالها او على حال اهلها او على االارواح المسووله عنها يوم القيامه



    " والذين لا يدعون مع الله الها اخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق اثاما يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا الا من تاب وامن وعمل صالحا فاولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما "



    ::
    ::
    ::

    نزلت ريم قبال عماره وبهمس: وين موديني يبه

    ابتسم لها واهو يمسك يدها: دشي معاي وراح تعرفين

    مشت ورا ابوهاا وفجاه دخلها ابوها لشقه خلتها تشهق واهي تطالع بابوها: لاتقولي

    ابتسم ابوها وبحنيه: شفتي هذي راح تكون عيادج ومابقي الا الاجهزه وراح تجي خلال اسبوع

    هذي يابنتي هدية نجاحج وزواجج مره وحده

    دفنت نفسها بصدر ابوها واهي تبوس كتفه وببتسامه: عسالله يطول بعمرك ولايحرمنا منك يبه

    ابتسم واهو يطالع فيها بحنان : امشي خليني اوريج غرفتج يامديره

    ضحكة واهي تحط يدها على خصر ابوها وبهمس: ابي اكون دكتوره ومديره ماابي اجلس على كرسي بدون مااشتغل

    هز ابوها راسه وبهمس: اكيد وطبعا عليج تختارين النيرس والسكرتيره

    طبعا الاثاث بذوقج

    والحساب علي

    وسعت ابتسامتها واهي تبوس خد ابوها : مشكور يبه بس والله لو شاريلي سياره كان احسن من كل هالتكاليف

    ابتسم واهو يطالع بالعياده: وش تبين اسمها عيادة الدكتوره ريم ولاه عيادة ريوم

    وسعت ابتسامتها وبتفكير: ابيها باسمك العياده شرايك

    وبخط صغنون الدكتوره ريم بس

    ضحك عليها وبهمس: تعرفين ريمي هالابتسامه تريحني يكفي بس اشوفج مبسوطه تعرفين انج اغلى من عيالي وتعرفين اني احبج اكثر من نفسي واكبر همي اشوفج مبسوطه ويارب هديتي المتواضعه تفرحج

    تغورقت عيونها بالدمع واهي تمد يديها وتعانق ابوها وبهمس: يكفيني اكون يمك يبه وهذا الي يفرحني

    بلعت غصتها والمها بهالزواج الي كانت حابه تقول لابوها انه غلط لكن عشان ابتسامة ابوها راح تضحي بنفسها وبحياتها

    ::
    ::
    ::

    طالعت فيه واهو يسوق السياره ويهمس لها: تصدقين ماودي منصور ياخذ فاطمه احس فاطمه ماتستاهله

    بققت عيونها وببرود: اختك ماهي صغيره وثاني شي منصور ولد عمها واولى فيها من الغريب

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يطالعها بنص عين: اعرفج تبين الفكه منهم

    ضحكة واهي تعقد حواجبها: هه يعني بتقول اني مرت الاخو الشريه الي تبي تتخلص من كل حمواتها

    هز كتوفه وبستهزء: يمكن كل شي جايز

    : تعرف زين هيف انا افضل انهم مايعروسون كلش

    عقد حوابجه وبهمس: ليش ان شالله

    ابتسمت ابتسامه جانبيه: مادري اشوف الزواج كابوس يعني حياتهم واهم عزابيه افضل مليون مره من الزواج

    : اوه تصريح قوي صراحه يعني هذا من تجربتج الشخصيه هاه

    وسعت ابتسامتها وبخبث: تقدر تقول كذا لكن من اقوال ناس كثيره كانوا يقولون لو يرجع الزمن فيهم لورا كان ماتزوجوا ولا فكروا بالزواج

    : كذاب الي يقول هالحكي

    بللت شفايفها وبهمس: ليش

    : مااتوقع ان المره تقدر تعيش بدون رجال حتى لو اهو وحش

    وسعت ابتسامتها وبزفره: لان هذا نصيبها ولازم تعيشه وش تسوي ماتقدر تغير قدرها لكن لو بيدها انا اقولك مارح تعيش

    التفت عليه واهو يسفط وبهمس: ماودج تنزلين

    بطلت الباب واهي تحس انها فازت بهالجوله رغم انها تومن بكلامها لكن كلام هيف كان فيه شي من الواقع

    التفت عليها وبهمس: خلينا نتغدا بالاول بعدين نتسوق

    هزت راسها له وبهمس: ماشي

    راحو للمطاعم وسحبت لها كرسي وجلست تطالع بهيف راح يطلب


    ظلت تطالع بالناس الرايحه والجايه بالبنات ولبسهم الخليع بالبنات الي يتغنجون قدام الشباب بدلع وحركات ماصخه

    كانت تحس انها ماهي بالكويت وبدوله ثانيه من الجرئه والواقحه الي تعتلي الشباب والبنات للاسف

    ابعدت نظراتها وانصدمت بالي شافته

    بلعت ريقها عشان تستوعب الي قدامها وحست بشي بقلبها ماتدري شنهو معقوله تحبه اوحنت له

    ظلت تطالع فيه بدون ماتكسر عيونها المصدومه

    كان دعيج لابس ثوب وغتره مبرز عرض كتوفه وجمال جسمه وعيونه الوساع خلتها تذوب بمكانها

    اكثر ماوجعها لمن شافته متمسك بيد وحده كانت لابسه تيور قصير وردي ومشجر باسود مع بدي اسود وشنطه ورديه ونعله ورديه وشعرها احمر مدرج لنص ظهرها مربوط بربطه سود يزينها كريستلات ملونه

    كان شكلها كيوت ونعومي حيل

    حست بشي واهي تشوف بدعيج الي لمحها وظل يطالعها

    ثواني مرت فجاه حست بخطوات قريبه رفعت راسها وشافت هيف يبتسم لها ويجلس: خذي الكوفي والحين بيجبون لج الكارسون

    ابتسمت واهي تحس بنظرات دعيج تحرقها طالعت بهيف الي كان منزل يده على الطاوله وبدون مقدمات حطت يدها فوق يده واهي تمسكه وكنها بهالطريقه تبين لدعيج انها انربطت بغيره للابد : مشكور هيف

    ابتسم لها وبستغراب: على شنو للحين ماشريتي شي

    طالعت فيه وبهمس: يكفي انك معي

    سحب يده اول ماشاف الجارسون ينزل الصينيه ويوزع الطلبات

    رفعت بصرها وماشافت الا سراب دعيج يودعها ارخت بجسمها على الكرسي واهي تقرب كاس النسكافيه لفمها

    وماتدري وش هالشعور الي اجتاحها

    ::
    ::
    ::


    ظل يمشي بالممرات والجوال بيده: تكفي عمي البنت حالتها تعبانه تكفى تعال وخلها ترتاح شوي

    : متى بتجي شمه اها زين اجل بس اهي ماتبي غيرك والله الدكتور يقول حالتها ماهي زينه لان النفسيه تعبانه عندها حيل

    : طيب انا ابيها ترتاح

    : ان شالله سلم على خالتي وطمنها

    اوكي يلا باي

    سكر الجوال واهو يحس براحه من الي سواه راح للغرفه وطل بجسمه على هيفا الي كانت نايمه والمغذي مغروس بيدها

    وحالها يكسر خاطره يوم ورا يوم

    قرب منها واهو يجلس بالكرسي الي قبالها ويرخي براسه على طرف السرير ويحاول يرتاح ..

    فجاه رن جواله فز من مكانه واهو يطالع بهيفا لايكون قامت بس كان واضح عليها التعب

    ابتعد بخطوات سريعه واهو يفتح البلكونه ويطلع رد بصوت خافت: الو

    بللت شفايفها وبهمس: السلام عليكم

    : وعليكم السلام من معي

    ابتسمت وبهمس: شخبارك

    : بخير الحمدالله من معي

    همست بصوت راجف: امم يعني بتقول ماعرفتني

    هز راسه وبحده: بتقولين من ولا بسكر الجوال ترا مالي خلق

    وسعت ابتسامتها وبهمس: مالت عليك زين انا مس خبول

    وسعت ابتسامته ودقات قلبه رفت : ريوم ياحي من سمع هالصوت شخبارك

    : بخير الحمدالله

    جلس على الكرسي واهو يطالع بالسما وبصوت حنون: من وين لك رقمي

    بلعت ريقها وبتوتر: هه امحق هذا سوال انت وجهك بدال ماتهلي فيني وترحب هذا حكيك يعني بتقول اني ازعجتك

    : لاوالله لكن مستغرب اتصالك فيني

    همست بصوت راجف : والله يافيصل ماني عارفه شقولك بس انا اتصل بهيفا وماترد علي واهي عطتني رقمك وقالت لي اتصل فيك لو ماردت وانا الحين خايفه لايكون صاير بهاشي

    بلع ريقه وبصوت حزين:والله ياريوم مو عارف شقولك

    : وش فيها هيفا

    شتت نظراته وبحده: هيفا مريضه بالسرطان والحين اهي ببريطانيا تتعالج وانا وياها

    : وش صار فيها وش الي جرى وخلاها تجي بريطانيا

    عقد حواجبه وبستغراب: كيف يعني

    : ادري ان فيها سرطان بس شلون عرفتوا

    وقف واهو يشد بيده على الدربزين وبحده: من متى تعرفين

    : اكثر من ست شهور

    بقق عيونه وبحده: وليه ماقلتي لي ليه سكتي

    : اهي محلفتني فيصل ورب البيت كل ماحبيت اقولك اهي تمنعني

    زفر بحده: والحين مسويه نفسك انك خايفه عليها هاه بعد ماانتشر السرطان برحمها كله جايه الحين ياريم تسالين عنها لو انك صديقتها وتحبينها كان قلتيلي كان ماخليتيها تموت يوم ورا يوم مع هالمرض بروحها

    بكت ريم وبصوت راجف: لاتقول هالحكي وانت ماتدري وش الي عانيته طول هالفتره وبعدين قولي هيفا بخير ولالاه

    هز راسه وبصوت راجف: حالها مايسر ياريم

    : يعني شلون

    غمض عيونه واهو يتنهد: ماادري الدكتور يقول لازم نستاصل وماله داعي نستمر بالكيماوي بس هيفا رافضه ماتبيهم يشيلون رحمها

    مسحت ريم دموعها وبصوت راجف: حاول تقنعها تكفى وقولها ريم راح تجيج

    عقد حواجبه وبهمس: ماله داعي تجين انا معاها وابوها راح يجي قريب

    : مقدر اخليها لازم اشوفهاا واطمن عليها

    همس لها بحب: ماشي ريم عادي لو اتصل فيك ااذا قامت هيفا عشان تكلمينها

    هزت راسها بخجل: انا بتصل ماله داعي تكلف على عمرك

    : ههههاي تكفين ريم لاتسوين روحك ذربه مايليق

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ماشي اجل مارح اصير ذربه وبسد التلفون الحين تبي شي

    : ابد مانبي غير سلامتك

    : الله يسمنك وسلملي على هيوف وقولها ريوم بتجيج قريب ولااقولك خلها مفاجاه

    ابتسم واهو يحس براحه من سمع صوتها: من عيوني اوامر ثانيه

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ايه واشتر لي حليب نسكافيه

    : هههاي والله لو عندي شريت لك

    ابتسمت واهي تحس بحنين لايام كندا: هه يلا مع السلامه وسوري على الازعاج

    : لاازعاج ولاشي وحياك باي وقت

    سكر الجوال واهو يطالع بالفرااغ من سمع صوتها وعرق بقلبه ظن انه اندفن

    بدا ينبض من جديد وبشكل كبير بعد

    راحتي معاها ووسعادتي معاها

    الله يجمعنا ريوم على الخير ان شالله ..
    ::
    ::
    ::
    ::

    خذا شنطته وصار ينزل بسرعه بعد مااكد الحجز

    راح صوب غرفة جدته ولقاها نايمه باس جبينها وطلع

    قابل امه وبهمس: وين بتروح

    قرب منها وباس راسها وبهمس: بروح للشرقيه

    عقدت حواجبها وبهمس: وش الي صاير

    بلع ريقه وبتردد: يمه بجيب خلود مارح يكون في عرس وانا مو مرتاح اني مخليها هناك وبجيبها

    عقدت حواجبها وبحده: وش الي منت مرتاح اهي عند اهلها مايصير تدخلها للبيت واحنا ما سوينا لها عرس

    تنهد بضيق: يمه مانبي عرس البنت زوجتي على سنة الله ورسوله وهذا المهم

    تخصرت امه وبحده: والقاعه الي حجزناها والناس الي عزمناهم وش نسوي فيهم

    طالع فيها وبهمس: يمه راح يتم العرس وعادي لو اجيبها الحين بدون عرس وبعدين نسوي العرس

    : ياسلام والناس وش تقول عنا مسوين عرس بعد مادخل عليها الولد

    رص على اسنانه وبهمس: يمه خايف اتاخر على الطياره توصين شي

    طالعت فيه بدون ماترد

    قرب منها وبهمس: ماابي الا رضاج يمه (باس راسها ) وبهمس توصين بشي

    ابتسمت وبحنان : مابي الا سلامتك

    ابتسم وابتعد عنها بخطوات سريعه

    وصوت خلود الراجف مرسوخ بعقله ياترى وش الي حاصلج وش الي خلاج بهالحاله..

    ::
    ::
    ::


    طلت امها بجسمها وبهمس: ريوم ترا الكوفيره بالطريق تجهزي

    بلعت ريم ريقها وبهمس: ماله داعي يمه انا حلوه بالفطره

    صرخت امها بحده: والناس الي تبي تشوفج وش نقول لهم لاشافوج بدون مكياج اخلصي علي وبتحطين مكياج ترا هذي ملكتج ماهي عزاج

    طالعت فيها واهي تعقد حواجبها: ليه ماهي ملكه عائليه

    : وليه ان شالله اسوي لبكري عائليه وش ناقصج ايد ولا رجل يلا ابيج تبيضين الوجه حوبي

    عقدت ريم حواجبها وبحده: يمه مالي خلق اقابل احد وانتي الظاهر ماخليتي احد ماعزمتيه

    همست لها بصوت حنون: مارح تقابلينهم بس يسلمون عليج يلا تسبحي قبل لاتجي الكوفيره


    هزت ريم راسها بضيق : ان شالله يمه

    طالعت بنفسها واهي تطالع بامها الي ابتعدت وتركتها تمنت لو امها تفهم عليها وتقول وش مضيقج

    بس امها تامر وواجب علينا ننفذ

    قامت واهي تبطل درجها وتسحب روبها وتدش للحمام ..
    ::
    ::
    ::

    شوفيني زين ماابيج تبكين فاهمه انا احبج بعد لكن عمي حطني بموقف مقدر ارفضه

    اسمعيني ريف من هاليوم لازم تنسيني مثل ماقلت مانبي نجرح ريم

    هزت ريف راسها واهي تضم يديها صوب وجهها: مقدر والله مقدر فارس وش ذنب حبنا يندفن واهو ماشاف النور

    همس لها واهو يمسح على راسها: وش نسوي هذا الي انكتب لنا ولازم نعيشه ريف

    طالعت فيه وبهمس: راح تحبها كثر ماتحبني

    تنهد بضيق وبهمس : تكفين لاتقولين هالشي مستحيل يستوطن هالقلب دامج متعرشه فيه

    زاد بكاها واهي منقهره على الي يصير لها ولفارس وش ذنبهم ينضلمون وش ذنبهم مايعيشون مع بعض بعد هاليوم ليه يربطونه مع اختها ليه مو اهي

    همس لها بصوت راجف: خلاص ريوف مسحي دموعج وصدقيني مارح يغير هالزواج من حبي لج راح تظلين حبيبتي وريم راح افهمها بطريقتي

    هزت ريف راسها وببتسامه ذابله: عساني اقدر امثل بهاليوم ولا ابكي على فرقاك

    ::
    ::
    ::

    دش لغرفة اخته الي كانت نايمه وامه متربعه وجالسه تتقهوى همس لامه : يمه حاب اكلمج بموضوع

    طالعت فيه وبهمس: خير ان شالله

    طالع فيها وبرتباك: يمه ابي اتزوج

    ابتسمت امه وبهمس: هذي الساعه المباركه واخيرا قررت

    تربع قبال امه وبهمس: ماقدر اعصالج امر وانتي لج فتره تزنين علي والحين وافقت

    فركت امه يدها على ركبها وبهمس: ومن بنته تبي

    طالع في امه وبهمس: والله حاب اني اخذ من برا الجماعه

    طالعت في امه بستغراب: الله تطلع من الجماعه وتاخذ لك وحده لانعرفها ولا نعرف اهلها


    : ابيج تخطبين لي اليوم يمه

    طالعت فيه واهي تبتسم: وش معجلك اليوم انا عندي حفله خلها بعدين ولازم نعرف البنت واصلها وفصلها مايصير تاخذ وحده ماتدري عنها

    : لايمه هذي اخت خويي واهم معروفين

    طالعت فيه امه وبهمس: يصير خير خل اختك تخلص من انفاسها وبعدها يحلها الف حلال

    طالع في امه واهو يبقق عيونه: اقولج اليوم تقولين لي لاخلصت اختك اختي موب خالصه الا بعد شهر

    وسعت ابتسامة امه وبهمس: ياربي اليوم اقولك عندي حفله واذا مستعجل بدور لك وحده نزوجها لك

    هز راسه واهو يضحك:ههاي والله اليوم ماسكه معاج تزوجيني غير الي ابيها

    : ابيلك الزين

    :
    ::
    ::
    ::
    طالعت بنفسها بالمرايه والفستان الاسود ماسك على جسمها وعند الركب قصة سمكه منثور عليه شوار افكسي سلفر

    شعرها مرفوع بطريقه فرنسيه وشعرها المزوي متناثر حول وجهها

    طالعت بالورده الحمرا المثبته بشعرها على جنب كيف مبرزه لون شعرها الاسود

    طالعت بكتوفها العاريه وخالي من اي عقد

    طالعت بالشدو الدخاني الي وسع عيونها وفمها المكتنز باللون الاحمر

    ارخت بجسمها على تسريحتها واهي تلبس حلقها الدائري ومرصع بالالماس ويتراقص واهو يلمع

    تنهدت بضيق واهي تحس ان قصة حبها انتهت
    غمضت عيونها واهي تسمع كلمات راشد

    ريوم لو بخطبج بتوافقين ولالا

    يعني بفكر اذا تستاهلني ولالا

    :ههاي اجل تجهزي بفتح الموضوع لامي وبعد كمن يوم راح نخطبج

    : لاتستعجل تو الناس

    : وش تو الناس تكفين يابنت الناس يكفي مارح مانبي نضيع عمرنا

    : ماضاع شي اصبر وفكر عدل وشوف اذا استاهلك ولا لا

    : تعرفين ريم انتي سعادتي ومافي احد يبي يفرط بسعادته

    : خلاص سكر الموضوع ولكل حادث حديث

    تبطل الباب عليها واهي تسمع صوت امها: يلا ريم انزلي تحت الملاج يبي يسمعج اذا موافقه ولالاه

    بطلت ريم عيونها وبهمس: طيب البس جزمتي والحقج

    طالعت بنفسها بالمرايه للمره الااخيره وبهمس :ياترى مستعده ولالا

    ::
    ::
    ::


    ليه شريتي الكاميرا

    رفعت شوق راسها واهي تلعب بالكاميرا بيدها: ابي اصور انا وهيف ماعندنا صور

    ابتسمت فوز واهي تسحب الكاميرا من يدها: طيب امشي ننزل تحت وتجلسين تصورين انتي وياه

    ابتسمت شوق وبهمس : وش رايج ابدل هدومي والبس الفستان الي شريته

    فوز بخوف: بس عاري واخاف هيف يهاوشج

    شوق بدلع: امم طيب بقوم البسه وانتي نادي اخوج وعدليه راح نصور ويا بعض شويه وبعدها ننزل ونصور مع خواتج وعمتي

    هزت فوز راسها بقتناع وبهمس: تعدلي وحطي من العطر الي قلتلج عليه

    احمر وجه شوق واهي تبتعد بخطى سريعه لغرفتها

    بطلت درج ملابسها وطلعت الفستان النيلي والي كان يوصل لنص الركبه وعند الصدر فيه شك خفيف ملفوف لين الخصر

    لبسته واهي تنزل شعرها الي اطول من فستانها

    لبست جزمه ربط كلاسيكيه بنفس لون الفستان

    خذت القلوز وغرقت فيه شفايفها وكثرت من الماسكرا وحطت بلاشير وردي على خدودها

    خذت من العطر وغرقت فيه نفسها سحبت الربطه وعقدتها على راسها وخلت شعرها على جنب

    راحت للصاله واهي تنطر هيف وفوز يجون

    ::
    ::

    تعال وانت بتعرف ليه ابيك

    كان جالس يطالع بالتي في عند امه وبزفره: مالي خلق اطلع فوق قولي وش تبين

    مسكت يده واهي تقومه: يلا هيوف تعال وبعدين وين غترتك خلني البسك اياها

    طالع فيها وبستغراب: وش عندج انتي

    صدت عنه واهي تدور الغتره وبهمس: لاجيت فوق بتعرف

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يقوم معاها وبهمس: نشوف وش عندج واذا شي يسد النفس ترا ماراح تعينين خير

    وسعت ابتسامتها واهي تروح صوب الشماعه وتاخذ غترته وبهمس: اتوقع انه راح يعجبك حيل

    ::
    ::
    ::
    توها تطالع بساعتها الا والباب ينفتح عقدت حواجبها واهي تشوف هيف الي يطالعها بستغراب

    : وش عندج لابسه

    طالعت شوق بفوز الي ابتسمت بخبث: يلا ياخوي العزيز اجلس يم زوجتك عشان اصوركم

    ظل يطالعها ويحس بقلبه يجذبه صوب شكلها طفولي بحت قرب منهاا وجلس بدون مايعترض

    اما شوق حست بشعور غريب يخليها تحس ان هيف يحبها يكفي لاشافته يطالعها بهالنظرات حست بقرب انفاسه صوب اذنه واهو يهمس لها: معقوله مخبيه عني كل هالجمال

    وسعت ابتسامتها وفجاه حست بفلاش يعور لها عيونها

    : والله صوره خطيره الي خذيتها

    طالعت بفوز وبهمس: مصورتنا انتي واحنا مانطالع بالكامير امحق مصوره فاشله بس

    وسعت ابتسامتها وبهمس: احلى شي اخذ لكم صور على الطبيعه وبدون اي قيود

    لو سمحت اخ هيف ممكن تحط يدك على خصر زوجتك وتوقف انت وياها

    طالع فيها وبحده: خير ان شالله مصدقه عمرك تبين تاخذين لنا صور خذي صور محتشمه مو غيرها

    وسعت ابتسامتها وبحده: لو اني مصريه ولا مغربيه كان ماقلت هالحكي لكن بما اني خليجيه جالس تزف فيني اقولك سو الي اقولك عليه

    شوق وهيف: هههه هه

    : شكلك صدقتي انك مصوره

    طالعت فيهم فوز وبزفره: هيه انتوا تبوني اصوركم ولا تبون تسولفون وياي يلا سووا الي اقولكم عليه

    ::
    ::
    ::
    حست بالم يقتل لها قلبها بعد ماقالت للشيخ موافقه

    حست بثقل هالكلمه على لسانها عجزت تنطقها وكل مانطقتها قالها الشيخ عيدي ماسمعت الي تقولينه

    ظلت تقول له موافقه ثلاث مرات لكن اهو ماكان يسمعها اما هي كانت تحس بلسانها ثقيل واهو ينطق هالكلمه

    ارمشت اكثر من مره واهي تصعد للدرج وتحس بروحها بدت تموت

    بطلت غرفتها وطالعت بريف الي كانت جالسه على سريرها: وش صار وياج

    جلست ريم على الكرسي وبهمس: وش صار يعني تمت الملكه على خير

    بلعت ريف ريقها واهي تحاول تمثل : مب روك

    طالعت فيها ريم واهي تكي : وش فيج

    طالعت فيها ريف واهي مو قادره تكبت الدموع الي تفجرت بعيونها: مافيني شي

    فامت ريم واهي تروح صوبها وبهمس: ريف وش فيج ليش تبكين

    بللت شفايفها وبصوت راجف: ري م هالزواج المفروض مايصير

    رجف قلب ريم وبحده: ليش وش الي صاير

    طالعت فيها ريف بعيون دامعه: لان ي اح ب ف ’ارس وف ارس يحب ني

    حست ريم بصاعقه تلسع لها جسمها وبعيون مصدومه: وش الي تقولينه وش قاعده تخربطين انتي

    ضمت ريف ايديها صوب وجهها وبصوت باكي: انتي دمرتينا ريم ليه وافقتي ليه مارفضتي

    حست ريم ببرود يسري باطراف جسمها وبصوت راجف: الله يلعنك ياحيوانه ليه ماقلتي لي ليه توج تتكلمين ليه يازفته ليه تقولين لي بعد ماوافقت ليه

    همست ريف بصوت راجف: قلت لج بس ماهتميتي وماسالتي منو

    ظلت جامده ثواني واهي تتذكر ريف لمن دخلت للغرفه وقالت لها انها تحب واحد لكنه راح يتزوج بغيرها

    هدتها ريم وقالت لها يمكن انه ماهو من نصيبج ونصيبج مع غيره بس ماسالتها منهو وكيف عرفته والخ

    شدت قبضة يدها واهي تضرب ريف وبحده: تعرفين انج لو قايله لي كان قدرت اقنع امي ان فارس ياخذج لو مصارحتني كان قدرت اجمعكم ومااهدم حياتج وحياتي وحياة فارس

    طالعت فيها ريف واهي تبعد ايدي ريم عنها: ابعدي عني انتي اصلا ماتفكرين الا بنفسج ولا عمرج فكرتي تسالين فارس ليه تزوجج

    صرخت ريم واهي تحاول تكتم دموعها: سالته لكنه ماتكلم ومانطق بحرف واحد تعرفين فارس لو يحبج كان مارضى يتزوج وحده واهو يحب اختها بس فارس مايحبج وطلع حقير

    طالعت فيها ريف وبحده: الايحبني بس وش يسوي اذا ابوي وعمي جابرينه ياخذج يالعانس خايفين عليج تجلسين عظم بلعومهم وش يسوي مايقدر يرفض طلب لابوه ولا لعمه

    خصوصا ان ابوي مايقصر مع فارس ومخليه يدير اعمال ابوي كلها وزي ماقلت لج ابوي خايف لاتعنسين وتجلسين بكبده

    تجمدت ريم من كلمات اختها القاسيه وتمنت لو تقدر تبكي لكن دموعها رافضه تتفجر فضلت انها تندفن بقلبها وتبكي على حالها

    تبطل الباب وهمست الخدامه: مدام ريم ماما ينادي انتا

    طالعت فيها ريم واهي تهمس لها: طيب بنزل بعد شوي

    طالعت فيها ريف واهي ترجف وبهمس: بتنزلين بعد الي سمعتيه

    ابعدت ريم نظراتها عن ريف وبهمس: بنزل تحت وانتي بعد قومي امسحي كحلج الي سال وعدلي مكياجج وانزلي معاي

    همست ريف واهي تروح للحمام: صج انج بارده وماعندج مشاعر

    تنهدت ريم بضيق واهي تحس بهم كبير يداعب اكتافها

    ::
    ::
    ::

    سمعت صوت تركي يصارخ باسمها : خلود خلود

    فزت من مكانها واهي تطالع بسميره وبهمس: هذا تركي

    طالعت فيها سميره وبزفره: روحي له ومثل ماقلت لج الي شفتيه ادفنيه

    طالعت فيها خلود وبحزن: مثل ماانتي راح تدفنين ماضييك

    همست سميره بصوت راجف: بحاول خلود

    ابتسمت خلود واهي تضم سميره وتبوسها: قلت لك اخوك مايستاهل انه يكون اخوك اهو شوه هالكلمه ومثل ماقلت لك سفراتك انتي وياه والفلوس الي تغرقكم اتركيها لوجه رب العالمين والله راح يعوضك بشي احسن وفيه خير لك

    زاد صراخ تركي وراحت تجري له خلود بعد ماوادعت سميره ..

    حست باطرافها بارده من كلام سميره واسرارها الي تمنت ماتسمعها ابد

    واول ماشافت تركي واقف عند بالحوش حست بامان يداعب قلبها اسرعت بخطواتها واهي تتعلق برقبته وبهمس: لاتتركني مره ثانيه

    شد على خصرها وبهمس: انتي بخير

    همست له بخوف: بخير ومافيني شي

    عقد حواجبه واهو يطالع بوجهها: وش الي خلاج تلزمين علي اجيج

    همست له بصوت راجف: لاني اشتقت لك

    ماصدق كلامها وبحده: طيب وين اغراضج

    : مابي شي

    صرخ بوجهها : مارح اطلع من هالمكان الا وكل اغراضج معي تسمعين

    ابتعدت عنه وبهمس: تكفى تركي خلنا نروح قبل ماتجي خالتي

    صرخ اكثر واهو يحس بعرق راح ينفجر من العصبيه: قلت لج مارح اتحرك الا وكل اغراضج قدامي فاهمه

    : خير ان شالله وش هالصراخ

    التفت على الصوت وكانت مره لابسه عباتها وعليها لفتها وعيونها شريه وتجاعيد تكسي وجهها وبحده: عطوني كل شي يخص خلود

    تخصرت واهي تضحك بستهزا: هه هذا انت اجل ولد المطنوخ عزالله مابه شي فيك عشان نقول مطنوخ وجاي تشحذ اغراضها

    : اقولج هاتي كل شي يخص مرتي
    همست بحده: ماعندنا شي لك ومرتك مارح تروح معاك لين تدفع مهرها كاش قدامنا

    طالعت فيها خلود وبهمس: خالتي وش هالحكي

    بققت عيونها وبحده: انتي سكتي وبعدين اهو بيدفع ماهو انتي عشان تعصبين

    شد تركي على يد خلود وبحده: قسم بالله ان ماجبتوا اوراق مرتي واغراضها الحين راح ابلغ الشرطه واهي بدورها راح تتصرف

    : وش جاب الشرطه مرتك واغراضها عندها اما اوراقها الحين سميره بتجيبها

    التفت تركي وطالع بجاسر وبحده: الحين هاتوا اغراضها (طالع في خلود وبهمس) احد اذاج

    هزت خلود راسها واهي تطالع بجاسر: لاه

    طلت سميره براسها وبهمس: هذي اغراضها

    تخصرت خالتها وبحده : مجانين انتوا تبون تعطونه االبنت بدون مايدفع فلوس

    همس جاسر باذن امه وبحده: يمه اتوقع ان خلود عطتج المهر ماله داعي تفضحينا عنده ويجلس يبلغ علينا وحالتنا حاله

    لوت بوزها وبهمس: زين زين (اشرت على خلود وبحد ) اسمعي زين هالبيت لاتفكرين ابد انج تطبينه مره ثانيه فاهمه ترا بيتي يتعذرج وخلي هالبخيل ينفعج

    سحبت خلود اغراضها واهي تلبس عباتها وبهمس: ان شالله ياخاله ومااوصيج انتبهي على نفسج وعلى سميره

    سحب تركي يدها واهو يطلع ويحس براحه ان خلود وياه وبخير

    ::
    ::
    ::
    ::


    كلن لعن حظه ليا
    خاب مرة...
    وشخليت اللي عاش
    عمره بلا حظ....!


    كانت جالسه واهي منزله راسه وتحس انها غريبه رغم انها بوسط اهلها

    رفعت راسها لمن سمعت امها تهمس لها: وش فيج مبوزه ابتسمي ترا الحريم اول مره يشوفونج خليج مبسوطه ماله داعي تفشلينا

    هزت ريم راسها واهي تحس بحزن يكبر بوسط قلبها طالعت بريف الي جالسه يمها ومبتسمه بصطناع

    قامت ريف لمن اشرت لها امها انها ترقص اما ريم ارخت بجسمها واهي تحاول تكون طبيعيه

    صارت تتمايل ريف بجسمها بكل غنج ودلع وانظار الناس تحاوطها من كل صوب

    يالله شلون ماحسيت ان بين ريف وفارس شي
    كيف ماعرفت هالشي من نظراتهم لبعض

    شلون راح على بالي انهم يمكن يحبون بعض

    وكيف قدروا يخبون عني ويخلوني ماحس بشي

    عجزت افهم الاحساس الي ينتباني لمن اشوف ريف وفارس والحين عرفته اندماجهم مع بعض وارواحهم الي تتعلق ببعض وحبهم الي يوصل ذبذباته حولي وانا كنت غشميه وماافهم

    رفعت بصرها وظلت تطالع بعيون ريف يالله رغم الابتسامه المرسومه بشفايفها الا ان عيونها تبوح الحزن والم الفراق مثل شعور ريم بالضبط

    وقفت ريف عن الرقص وجلست وطفوا الديجيه والحريم قاموا كلهم وريف حطت طرحه على كتوفها

    وجت اللحظه الي ماتتمناه ريم

    دش فارس واهو يبتسم بثوب ابيض وعليه غتره وابوها على يده اليمين وعمها على يده الشمال

    جلس فارس بعد ماباس جبينها واهي تحس بحراره تقتل كل ذره بجسمها

    سلم عليها ابوها وعمها وتروكها ظلت منزله راسها وتدعي انها بحلم

    يارب انا بحلم

    يارب خلني اوعى منه

    رفعت راسها واهي تشوف عيون فارس متعلقه بعيون ريف

    تمنت تموت ولاتشوف هالنظرات يالله ليه يصير هالشي ليه يتالمون كلهم
    والسبب غلطة كبار

    ابتسم فارس واهو يهمس لها: مبروك ياعروسه

    طالعت فيه وبهمس: ماله داعي تمثل انا عارفه كل شي فارس

    ارتسم بملامح وجهه الصدمه وبهمس: اسف ريم

    قربت منهم ريف واهي تحط الشبكه قبال الطاوله وبهمس: لبسها الشبكه

    عيونهم متعلقه ببعض وريم حست بنفسها غريبه وكنها شي زايد حرام يكون بينهم

    قامت بطولها وبحده: قلت لج ماله داعي تمثلين خلاص انتهى وقتي وتعبت امثل يارب الي يصير حلمي يارب

    ابتعدت بخطى سريعه واهي ماسكه ثوبها الاسود بيدها

    طلعت للحديقه الي كانت خاليه وطالعت بالمسبح وراحت تجري صوبه وترمي نفسها فيه وتتمنى لو توعى من الكابوس الي اهي فيه

    لكن للاسف هذا واقعها

    بكت على خسارتها لحبها وبكت على هالزواج الفاشل من بدايته وبكت على اهلها الي ضيعوها وضيعو اختها

    ريوم وش تسوين هنا

    رفعت راسها واهي تشوف اخوها طلال لابس ثوب وغتره وعاقد حواجبه بستغراب

    همست له بصوت راجف: وانت بعد معهم ياطلال ليه خليتني على عماي ليه

    مد يده لها وبهمس: طلعي قبل لايشوفج احد

    ضربت سطح الماي بيدها وبحده: خلهم يشوفوني ماعاد يهمني احد انا مت هاليوم ياطلال مت

    همس لها واهو يمد يده لها: ريوم اطلعي

    مدت يدها واهي تحس بملابسها ثقيله عليها وبهمس: ليه ماقلت لي طلال ليه ضعيتني بهالزواج ليه

    ضمها لصدره وبهمس: لاتبكين ريوم ترا مايهون علي اشوفج تبكين

    رفعت راسها واهي تعقد حواجبها: دامك ماترضى ليش رضيت علي هالزواج وانت عارف انه فاشل

    مسح دموعها واهو يطالع بكحلها الي سال على وجهها وبهمس: انتي مارضيتي تسمعين لاحد للاسف ريوم انتي الي دفنتي نفسج بنفسج

    بكت واهي تضم اخوها بقوه وبهمس: ليش كل شي تحطونه فوق راسي ليش


    ::
    ::
    ::
    توه راجع من النادي وحيل تعبان مر من الصاله وسمع صوت امه تناديه: راشد تعال

    ابتسم راشد وبهمس:هلا يمه

    همست له واهي تاشر له يجلس: اجلس وش فيك واقف

    جلس يمها وبهمس: وش عندج

    طالعت فيه واهي تحط يدها على خدها: لقيت لك وحده اليوم تاخذ العقل قلت بس هذي الي يدور عليها راشد

    عقد حواجبه وببتسامه: هه وانتي اليوم رحتي تدورين لي وانا قايلج البنت موجوده

    همست هيا واهي ترضع ولدها: مالت عليك تخلي بنات... على شان اخت خويك

    ارمش اكثر من مره واهو يحاول يستوعب

    : اقولج ياهيوي العروس حلوه بس مشكلتها ضعيفه شوي اما اختها مشالله لايعلى عليها

    : وش اسمها يمه

    طالعت امه براشد وبهمس: ريم وبعد متخرجه من كندا مثل راشد هه

    حس بالدم يجف بعروقه وبهمس: ماخذه منو

    همست امه واهي مبتسمه:ولد عمها واصلا نوره قايله لي انهم من زمان خاطبين البنت وعاد ماملكو عليهم الا لمن تخرجت من برا

    طالع بامه بعيون مصدومه وبحده: انتي متاكده انها بنت ..

    هزت راسها وبهمس: ايه وش قلت اخطبلك اختها

    فز من مكانه وابتعد بدون مايرد على امه واهو يحس بنار تناهش قلبه

    لاياريم لاتسوينها فيني الحين فهمت تصرفاتج وكلامج معاي

    الحين بس فهمت ليش تتهربين كل مافتحت لج موضوع الزواج

    معقوله كنتي تلعبين بمشاعري طول هالفتره معقوله كنتي تتنتقمين مني

    سحب جواله واهو يضغط على رقمها

    شد على الجوال واهو يسمع (الجهاز مغلق )

    ارسل لها رساله وظرب بيده بقوه على الدركسون : ماهو انتي ياريم الي تجرحيني وتلعبين فيني لا والف لا

    ظل يكابر ويحس ببركان يثور بجسمه ..

    ::
    ::
    ::
    ظليت جامده وانا اطالع بجدة تركي حاطه يدها على كتفي ومبتسمه حسيت براحه اتجاه هالمره اول ماشفتها

    ام تركي كانت تطالعني بنظرات غريبه اما هدى مرت فهد فكانت تسولف معاي ومحسستني براحه

    بلعت ريقي وانا اسمع ام تركي تهمس لتركي: وين بتنام فيه

    طالع فيها تركي وبهمس: عندي يعني وين

    حسيت بحراره تسري بجسمي من كلمته

    همست الجده بحده: وش هالكلام ماتدخل عليك الا لمن تسوي لها عرس وراح تظل معاي بغرفتي

    ابتسمت براحه واحسها انقذتني من موقف محرج

    همست هدى : اجل لازم نعجل بالعرس ياخاله مايصير تظل ويانا بهالطريقه

    همست ام فهد بحده: وهذا الي بيصير مابيدنا حيله

    فجاه دش فهد وسعد وابو تركي ومحمد وكنت اسمعهم يسولفون ويضحكون براحه وحسيت نفسي بوسطهم غريبه

    همست لي الجده بحنيه: خلود يابنتي اذا تبين تروحين لغرفتي روحي تراها قدامك اول ماتطلعين من الصاله

    طالعت فيها وانا ابتسم: ماتقصرين ياجده

    قمت بسرعه وانا اتهرب من نظراتهم وادخل بغرفة الجده

    حسيت بعبره تقتلني ظليت ابكي وانا احس اني بدون اهل واني طايحه من عيون هالناس
    ياحسافه العمان الي عندي واسمهم عمان
    ياحسافه الخاله الي اهي خالتي

    كلهم تخلوا عني رغم اني بنتهم
    ياخوفي يجي اليوم والي اشوف فيه تركي يتخلى عني

    ضمت يديها صوب وجها وصارت تبكي بحراره

    ::
    ::
    ::



    ما نشدت الشمس عن حزن الغياب
    علمتنا الشمس نرضى بالرحيل



    خيوط اشعة الشمس بدت تشرق من جديد..

    سمعت صوته يهمس لها : للحين انتي نايمه قومي

    تنهدت بضيق واهي تحط البطانيه على وجهها: مابي اقوم

    شال البطانيه وبستغراب: وش فيج شوشو

    بلعت ريقها واهي تشتت نظراتها عنه: مافيني شي . خلني بروحي

    اشر بيده وبصوت استفزازي: عشر دقايق ان ماشفتج تحت ولا جيت ونزلتج بطريقتي

    صدت للجهه الثانيه وبهمس: يصيير خير

    طلع وتركها تفكر بهيفا وريم وخلود وش صار عليهم

    مايصير تتم بدون جوال لازم تقنع هيف
    وتذكرت امس لمن طلبت منه وهاوشها

    تنهدت بضيق واهي تقوم من الفراش وماتدري الى متى بتظل حياتها مع هيف بارده

    ::
    ::
    ::

    طالع بنجود الي كانت مبسوطه بالاي بود وجالسه تطقطق فيه ابتسم براحه واهو ينزل شنطتها وبهمس: جودي ماتبين تودعيني

    طالعت فيه بنص عين واهي تقوم : الا بسلم بس مادري ليه تبي تسافر

    باست راسه وهمس لها: مارح اطول اسبوع بالكثير وانا عندكم

    هزت راسها واهي تبتعد اما هو شال شنطته وطلع لشافي الي ينطره بالسياره
    :
    ::
    ::
    ؛؛الف مبروك ؛؛
    والله يوفقج ..
    واسف لو ازعجتج بيوم ..

    ماجفاها النوم ظلت صاحيه واهي ترجع تقرا مسج راشد وشي واحد محيرها شلون عرف

    ماقدرت ترد عليه لانها ماتدري وش تقول له او كيف بتفهمه
    خلاص انتهت علاقتها مع راشد للابد

    خسرت راشد وخسرت فارس وخسرت كثير وماتدري متى تشوف نفسها رابحه

    حست بتعب ماتدري متى بتتخلص منه بس شي واحد دار ببالها ولازم تسويه باسرع وقت

    ::
    ::
    ::

    ابتسمت واهي تروح صوب الجده وتبوس راسها

    همست للجده بصوت راجف : مادري وش اقولك بس حابه اقولك يمه

    طالعت فيها الجده وببتسامه: قوليلي يمه احسن من جده بكثير يابنتي

    : طيب يمه بروح اسوي فطور لي ولك

    همست الجده بتعب: الله يوفقج يابنتي قولي امين

    همست خلود واهي تبتعد: امين

    ::
    ::

    واخيرا جا الوقت المناسب الي تشوف فيه الانسانه الي اسرت تركي بحبها

    دشت للصاله واهي تلتفت يمين ويسار وماشافت احد

    مشت بخطى سريعه لفوق وكنها راعية البيت

    زمت شفايفها لمن مالقت احد

    نزلت بضيق وراحت صوب المطبخ ووقفت مكانها اول ماسمعت صوت تركي

    ::

    كان ماسك خصر خلود ويهمس صوب اذنها: بتقولين لي وش الي صار ولالا

    طالعت فيه واهي تبعد ايديه: تركي قلت لك مافي شي وخلني اسوي الفطور قبل لاطب علينا امي

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: طيب بس لحد يشوف خشته علينا لان جدتي معطيته وجه

    وسعت ابتسامتها واهي ترفع حاجبها: هه لاتخليني اقلبها عليك

    : السلام عليكم

    التفت تركي واهو يطالع فيها بستغراب اما خلود ظلت تطالع فيها واهي تبلل شفايفها برتباك

    مضغت العلك واهي تتخصر: قلنا السلام ولا انتو كفار ماتردون السلام

    ابتسمت خلود وبهمس: هلا والله وعليكم السلام

    طالع تركي في خلود وبهمس: هذي تحرير بنت خالتي

    ظلت تحرير تطالع بخلود وبهمس: وماتبي تقولي من هذي

    قربت منها خلود واهي تمد يدها : معاك خلود

    سلمت تحرير على خلود ببرود واهي تطالع فيها ونار الغيره والحسد اشتعلت بوسط صدرها

    ::
    ::
    ::

    نزل والضيقه مرسومه بوجهه راح للصاله وشاف امه جالسه تفطر

    جلس معها : صباح النور

    همست امه واهي تقطع الخبزه: صباح النور وش فيك مانت على بعضك

    طالع في امه واهو يصب له شاي : مافيني شي بس كنت افكر بكلامج

    : اي كلام

    ارتشف من الشاي واهو يهمس : انج تخطبين لي

    هزت امه راسها وببتسامه: يعني تبيني اخطبلك ولاتبي اخت خويك

    هز راسه وبهمس: ابي من ذوقج يمه وماابي اعصيج بزواجي ع وحده ماتبينها

    ارخت امه بجسمها براحه وبهمس: ابشر ياولدي مايجي نهاية الاسبوع الا وانا ملكتك

    طالع بالفراغ ومايدري اذا الي يسويه صح ولالا

    بس كل الي يسويه عشان يبين لريم ان الي سوته مااثر فيه ولاهز فيه شعره

    ::
    ::

    طالعت بفيصل الي كان حاط راسه بطرف سريري ونايم

    مايستاهل فيصل انه يكون يمي ويعيش الالم وياي

    حطيت يدي على بطني وانا اتعسسه استاصل ولالا

    غمضت عيوني واناارخي بجسمي على المخده
    ليه مااسويها يمكن اموت خلال العمليه وارتاح

    ويمكن تقومين وانتي فاقده عضو من اعضا جسمك

    شديت على بطني وبطلت عيوني وانا اسحب الشرشف عني وانزل رجولي العاريه بالارض مشيت بطرف اصابعي وانا اروح صوب الحمام عشان اتوضى واستخير ربي

    ::
    ::
    ::
    التفتت عليه واهي مصدومه : شنو متى وصلت

    طالع بالجريده واهو يحك ذقنه وبهمس: امس

    طالعت فيه واهي تبعد الجريده عنه وبهمس: هيف ابي اشوفها وربي مشتاقه لها

    سحب الجريده واهو يرفع حاجبه: خليها بعدين ماهو الحين

    : تكفى هيف خلنا نعزمها اهي وتركي بليزز

    قلب الجريده وبهمس: مقدر اطلع انا وانتي ونخلي اهلي بالبيت

    بققت عيونها وبحده: وش الي ماتقدر يعني بكل مكان لازم ناخذ اهلك ويانا

    رص على اسنانه وبحده: ايه بناخذهم عندج مانع

    كتفت ايديها واهي تصد عنه: مافيها شي بس انا ابي اشوف صديقتي ولا بتحرمني منها بعد

    : لاتتحديني احرمج منها بعد

    طالعت فيه وبتحدي: ماتقدر تسويها

    وسعت ابتسامه وبهمس: وش الي مخليج واثقه

    سحبت يده وشبكتها بيده وبهمس: لانك تحبني وماترضى تزعلني موو

    شد على يدها وشعور يدغدغه وببتسامه: وانتي تحبيني

    تلون وجهها واهي طالعه بحب وبهمس: وش تشوف انت

    هز كتوفه واهو ييسمع دقات قلبه: انا اسالج
    بللت شفايفها وببتسامه: انا مااحبك
    انصدم منها وشد على يدها بقوه : شنو

    ابتسمت بدلع واهي تحط يدها على قلبه: انا اعشقك واعشق قلبك الطيب

    بدون شعور قربها صوبه واهو يطبع بوسه على جبينها : مااحبج لاجيتي تتمصلحين

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ههاي والله مااتمصلح وهذا الصدق حتى مو شرط اروح لخوخه مصير الايام تجمعنا

    : ماراح يصير الا الي يرضيج شوشو

    همست بصوت مليان حب: عسى الله لايحرمني منك قول امين

    : امين


    ان كنت انا غلطان اسف عشيري
    وان كنت غلطانن بحقي مسامحك



    ::
    ::
    ::
    طلعت من الغرفه وتوي بدش الصاله الا واسمع صوت عمتي

    : والله ياوخيتي احس ان البنت ماتليق بولدي يعني وش نقول للناس واهي عندنا الحين بيقولون وش الي ماخذينها ومالها والي

    ابتسمت ام سعود بخبث: هذا ذوق ولدج لو انه ماخذ بنتي ماكان راح يصير هالشي

    زفرت بحده وبضيقه: مادري والله اني متندمه قد شعر راسي ان تركي خذاها

    همست الجده بصوت حاد: اقطعي واخسي يامره البنت ماشفتي عليها شي وبعدين اهي يتيمه ومافيها شي لو جت لرجلها دام ان ماعندها احد تجلس معاه بديرتها

    وبعدين البنت ماشفتوا شرها ولاخيرها عشان تتهجمون عليها بهالكلام

    ام فهد بضيقه: ياعمه انا اتكلم عن كلام الناس لمن يعرفون انا قدمنا العرس

    طالعت فيها بنص عين وبزفره: ومن متى وانتي تهتمين بكلام الناس واذا تكلموا وش تتوقعين بيقولون مره جت لزوجها فيها كلام ذي

    ام سعود : ايه بيقولون وين اهلها وشلون سمحو لها تجي عند الناس واشيا كثيره

    الجده بحده: تدرون ماعندكم سالفه ..

    ابتعدت بخطى سريعه وصدمت بحاجه رفعت راسها وطالعت بتحرير تطالعها بحتقار وبزفره : عمى ماتشوفين انتي

    رفعت راسها وبتوتر: اسفه ماانتبهت

    دفتها بقوه واهي تمشي وتترك خلود الي تغورقت عيونها بالدمع

    عدلت جلالها وطلعت للحديقه تشم لها هواء وتحاول تبعد الهواجيس والضنون عن بالها

    ::
    ::
    ::
    خذت كاسها وصعدت لغرفة ريف

    بطلت الباب وشافت اختها غرقانه بحزنها جلست على طرف السرير وبهمس: قومي غسلي ويهج

    غطت ريف وجهها بالبطانيه وبحده: وش جابج وش تبين مني بعد كل الي سويتيه

    ابعدت ريم البطانيه وبهمس: اقولج قومي غسلي ويهج

    ريف بصوت باكي: ريم والله مالي خلق لج تكفين خليني بروحي

    : تبين فارس

    طالعت فيها وبستغراب: مو صار لج

    ارتشفت ريم من الحليب وبهمس:هه والله الظاهر انتي صدقتي هالمسرحيه الي نلعبها

    عقدت حواجبها واهي تعدل بجلستها: لايكون صار بعقلج شي انتي

    ابتسمت ريم واهي تضيق عيونها: تقدرين تقولين كذا اسمعيني زين انا بتطلق من فارس

    بققت عيوونها وبصدمه: ليش

    : شنو ليش اتزوج واحد يحب اختي هذا اول شي وثاني شي انا اعتبره حسبت اخوي واهو بعد يعتبرني حسبة اخته تعادلنا الحين يعني زواجنا يعتبر باطل

    قربت يدها صوب وجهها واهي تمسح دموعها وبزفره: اي قانون هذا الي تقولين عنه باطل

    : قانوني الشخصي اهم شي لازم ندور خطه عشان نتطلق

    ابتسمت ريف براحه وبهمس: تدرين عندي فكره

    : شنهي

    ريف ببتسامه واسعه: تروحين انتي وفارس وطلقون انفسكم وبعدين تقولون انكم ماتبون بعض ومارح يعترض ابوي ولاعمي بهالشي خصوصا اذا شافوكم تتهاوشون قدامهم

    ريم بقتناع: والله فكره ماهي بشينه بس انا ابي اسافر وابي اطلق باسرع وقت

    : وين بتسافرين له

    ريم ببتسامه: بريطانيا

    ريف واهي تعقد حواجبها : وانتي متوقعه ان امي راح توافق انج تسافرين ..

    : لازم توافق لاني بزور صديقتي وماهي حلوه اتركها واهي بحاجه لي

    ريف : ريماني لقيتها

    : وشهي

    ::
    ::
    ::

    سمور حوبي يلا اخلصي علي قبل لانتاخر

    بطلت باب الغرفه وبزفره: قلت لك مارح اروح ماتفهم انت

    دش للغرفه واهو يسد الباب وبحده: وش الي قلبج وش الي حاصل

    سميره بحزن: ابي اتوب ماتفهم انت ماابي اسلك هالطريق خلود وعتني على شي انا كنت غافله عنه

    مسك عضدها وبحده: مجنونه انتي هالحلفه الي بنروح لها راح تكب علينا فلوس عمرنا ماحلمنا فيها وراح نسافر النمسا للبلاد الي تحبينها صاحيه انتي تسمعين كلام خلود تراها منقهره وحاسدتج

    طالعت فيه وبزفره: على شنو ياحسره هذي هي تزوجت وراحت وانا للحين جالسه بقذارتي لاتحاول تقعني انا ابي اتوب وياليت لو تتوب معاي يكون احسن

    همس لها واهو يمسك خصرها ويقربها منه: تبيني اتوب راح اتوب بس بعد هالحلفه انا وانتي نتوب سوا وش رايج

    عقدت حواجبها وبهمس: وليه مانتوب من هاللحظه جاسر

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: بما انا راح نتوب خلينا نودع اخر حفله نحضرها وش رايج لاتعارضين عشان خاطري سمور

    هزت راسها بقتناع واهي تبتسم: وعد اخر حفله نحضرها وبعدها نتوب جاسر

    قرب منها واهو يضمها وبهمس: وعد ..

    //\
    //
    ::
    ::

    توني حسبت حساب بعدك وفرقاك
    توني دريت اني بدونك ولا شي


    طالعت بالدرج الابيض الي باخر الغرفه رحت وانا اسرع بخطواتي

    بطلته وجلست اطالع باالابوم الي لونه بني معتق بيج وفيه صورة كايد

    سحبته وانا اضمه صوب صدري وامشي بخطواتي لعند البلكونه

    حطيته على الطاوله وسحبت لي كرسي
    وحسيت بعيوني تدمع وانا اشوف صوري وياه وذكرياتي تنهل قدام عيوني

    ضحكنا وزعلنا
    سعادتنا واحزانا

    كانت مسطره بهالالبوم
    ظليت اتامل ملامح وجهها القاسيه الي يشوفه يقول انه انسان مايملك قلب لكن بداخله بركان من الطيبه والحب والقسوه متجرده من عروق قلبه
    سااعات كثيره ننخدع ورا الاشكال

    رست عيني على صوره كان فيها كايد ماسك يدي ويطالع بعيوني وانا كنت اطالع فيه وابتسامه تملا ثغري

    ياليت الايام ترجعنا لورا كان مافكرت يمر يوم وانا مزعلتك فيه

    اه
    ارتجفت شفاي وعيوني امتلت دمع

    مسحيت دموعي بكفي بسرعه وانا اسمع صوت الباب يتبطل

    خذيت نفس وبهمس: وين رحت له

    ...

    ظل صامت ومارد علي عقدت حواجبي وانا التفت وانصدمت باللي شفته ياربي الظاهر اني احلم

    ايه اكيد احلم ولا وش جاب كايد لبريطانيا

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: مفااجااه

    ارمشت اكثر من مره وانا احس بشي وسط ضلوعي ينبض بقوه ..

    ركع قدامي واهو يسحب يدي ويدفنها بوسط يده وبحنان: تدرين اني اشتقت لك واحس بالاكسجين نقص علي بالرياض وبدون تفكير جيت هنا وانا ادور عليك واتخبط

    تغورقت عيوني بالدمع وبصوت راجف: ماخاب ظني لمن اقول انك مجنون (ابتسمت ) وماخيبت ظني لمن تاكدت انك مارح تتركني لحالي ابد وتتخلى عني

    قرب يده صوب وجهها واهو يسمح دموعها وبهمس: كم مره اقولك هيوف اتخلى عن روحي ولا اتخلى عنك رغم انك زعلتيني

    عقدت حواجبه وبهمس: بايش زعلتك

    نزل راسه وبحزن : بزواجك .. بس صدقيني لو انتي مبسوطه صدقيني مارح اخرب عليك فرحتك

    بللت شفايفها وبهمس: معقوله تظن اني افكر اتزوج غيرك او ارضى انا ياكايد انخدعت بهالزواج وظنيت انك انت بعد تركتني

    شد على يدها وبحده: وليش ابوك يسوي كذا ليه ييبي يبعدنا وش الي فيني ياهيفا عشان يرفض

    طالعت فيه بعيون حزينه : مادري كايد تكفى سد الموضوع ورب البيت يضيق خلقي كل ماانفتح

    هز راسه واهو يطالع فيها وبهمس: وش هاللوك الجديد

    ابتسمت واهي تحس بغصه بصدرها : هه شرايك مو كني مومياء هه ولاهيكل عظمي هه

    ابتسم ابتسامه جانبيه وباعجاب: والله انك احلى من قبل بكثير الحين برز جمالك

    سحبت يدها وبتنهيده: لاه تقص علي ادري ان شكلي يخرع

    همس لها : هيوف وش صار عليك يعني الى متى بتمين على الكيماوي ليه ما..

    قطعت كلامه وبحده: مستحيل الي تطلبه مني مقدر اني اشيل رحمي وبعدها مااجيب عيال مستحيل والله الموت اهون من اني اعيش بدون عيال طول حياتي

    همس لها بحده: العيال بدالهم عيال لكن الروح مابدالها روح تكفين ريحي نفسك من هالعذاب واقصري الطريق الي يزيد من عذابك يوم ورا يوم

    بلعت ريقها وبزفره: تقص علي وش لون لهم بديل

    : تبني وش فيها لو تبنيتي راح يكونون جزء منك ومني العيال الي بنتبناهم

    ابتسمت ابتسامه جانبيه : هه تقص على نفسك انت ابوي رافض انك تكون معاي يعني انسى الموضوع وانا ماني اناانيه عشان احرمك من العيال طول عمرك

    صرخ بصوت عالي: انا مابي الا انتي بهالدنيا

    صدت وجهها وبهمس: تقول الكلام اليوم وبكرا راح يحن قلبك وتدور على انسانه غيري تجيب لك من يحمل اسمك

    خذاله نفس واهو يغمض عيونه وبهمس: تدرين الكلام معك ضايع لو اقول مااقول عمرك ماتصدقين الا كلامك لانك عنيده

    حطت يدها على راسها وبحده : كيفي عنيده عندك مانع

    : اصلا من عرفتك وانتي عنيده ماجبت شي جديد بس كنه زاد حبيتين هالعناد

    طالعت فيه وبستهزاء: زاد ولا نقص مايخصك

    وقف بطوله واهو يبتعد : اجل اخليك دامك ماتسمعين الا الي براسك

    التفت عليه وبصوت باكي: هذا الي تبيه انت اصلا تبي تهرب ماهو شي غريب عليك اهرب بس لاتظن اني بناديك وبطلب منك تبقى معاي

    وسعت ابتسامته واهو يلتفت عليها وبهمس: ليش تبكين الحين مو انتي ماتبيني ليش الحين تصارخين وحالتك حاله

    مسحت دموعها وبزفره: ماابكيت يتهايلك روح خلني ارتاح

    تراجع بخطواته صوبها وبهمس: تدرين اني احبك رغم انك ترفعين الضغط

    طالعت فيه واهي تبتسم: ادري مو شي غريب



    ::
    ::
    ::

    ظل يطالعها واهي تدور بالحديقه وتتمشى وتشم ورده وتقطف ثانيه وتبتسم ببرائه

    ياويل حالي والله انها صاروخ

    بس قهر مرت اخوي

    واذا مرت اخوي اهي مثل الي ندور عليها

    مقطوعه من شجره ماله والي بس عيب مرت اخوي

    بخلي اخوي يتسلى فيها وبعدها اخليها ظمن شبكتنا الخاصه (:

    ابتسم ابتسامه خبيثه واول ماشاف تركي ابتعد بخطوات سريعه
    ::
    :::
    حست بيدين تلامس عيونها

    : من انا

    عضت على شفتها وبهمس: البنغالي الي توه يتغزل فيني

    شد على عيونها وببتسامه: حركتات حتى بنغالينا ماخليتيه بحاله

    وسعت ابتسامتها وبهمس: شفت شلون الظاهر بستولي على اهلك كل ابوهم

    ارخى يديه واهو يسحب له كرسي ويحط الكيس على الطاول : تسوينها دامج استوليتي على جدتي المسكينه

    ارمشت بدلع وبهمس: فديت اهلك نفر نفر ورب البيت تركي حسيت اني من اهل البيت لكن

    طالع فيها واهو يعقد حواجبه:لكن شنو

    بللت شفايفها وبهمس: مافي شي

    همس لها واهو يحظن يدها: وش فيج خوخه من اول ماجيتي وانا احسج مو على بعضج

    طالعت فيه وبحزن: مافيني شي تركي بس متضايقه من الموقف الي انحطيت فيه قدام اهلك

    شد على يدها وببتسامه: حياتي اذا عشان اهلج تخلو عنج صدقيني خوخه عمري وحياتي ماتخلى عنج حتى لو صار ماصار انتي هنا وبتمين هنا طول العمر

    وسعت ابتسامتها واهي تشوفه ياشر على قلبه وبهمس: عسى الله يخليك لي تركي

    عض على شفته وبخبث: طيب حبيبتي خوخه متى تصعدين وياي الغرفه عشان اوريج اياها

    وسعت ابتسامتها وبدلع : والله امي ممصعه اذوني تقول لو اشوفج مع تركي ياويلج ههه

    ابتسم تركي واهو يطالع فيها وبحب: ايه لزقيها بجدتي المسكينه اقول بلااعذار بايخه تجين وتشوفينها عشان تحطين لمساتج الاخيره عليها

    هزت راسها واهي تضحك واول مره تحس براحه تستوطن روحها ..

    قرب الكيس صوبها وبهمس: ايه وترا شريت لج جهاز وشريحه كويتيه

    ابتسمت واهي تطالع فيه وبهمس: يسلم راسك وماتقصر بس لايكون جايب لي جهاز جديد لاني اعرف للعنيد زين

    بطل الكيس واهو يطلع الجهاز وبهمس: صج بنت فقر مو متعوده على الهدايا

    وسعت ابتسامتها وصارت تضحك من قلب : هههاي

    ابتسم واهو يشوفها تضحك وصار يضحك وياها ..

    امتلى المكان بصوت ضحكهم ..


    شدت على الجوال الي صوب اذنها واهي تشوفهم يضحكون ومبسوطين حست بنار تحرق لها قلبها

    واول ماسمعت الصوت همست بحده: جمعه الحين بمرج ونروح للمكان الي قلتي عنه ماشي

    : قلت لج نروح اليوم يعني اليوم

    : ليش بعدين اقولج ليش بس الحين انا جايتج تجهزي

    سكرت الجوال واهي تبتعد وماتشوف قبالها الا حسد اعمى عيونها وحقد ملئ قلبها ..

    ::
    ::
    ::

    كانت جالسه تصلح لهيف شاي وقهوه لان اخوياه عنده بالدوانيه

    طلت فاطمه براسه واول ماشافت شوق دشت للمطبخ بكبر: ويه منصور ميت يبي يملك بسرعه الله يهداه مادري على شنو مستعجل

    ابتسمت شوق واهي تلتفت صوبها وبهمس: ايه مسكين سمعت انه مايبي يطوف البعثه حقته

    بققت عيونها وبزفره: من قالج اصلا اهو كنسل البعثه عشاني

    وسعت ابتسامة شوق واهي تتخصر : لاوالله والي سمعته انه يبي ياخذج اول مايملك يعني ماراح يكون في عرس ولا شهر عسل

    شدت فاطمه قبضة يدها وبحده : انا الي طلبت من منصور قلت دامنا بنطلع لسولوفاكيا ماله داعي نروح شهر عسل

    طالعت فيها شوق واهي تصف البيالاة بالصينيه وبهمس: اهااا على االعموم الله يوفقج ان شالله شوفي وين صار نصيبج يافطوم صرتي هنااااك ست سنين مدري سبع مارح نشوفج كثير

    بققت عيونها وبزفره: ياشين الغيره عليج مايليق وانا اصلا مبسوطه اني بكون براا ومارح اشوف ويهج الودر

    دش هيف لمن سمع صوت اخته وبحده: وش فيج تصارخين صوتج واصل لبرا

    فاطمه بحده: اسال مرتك جالسه تعايرني وتقول اني بتزوج بدون عرس وان الله قلعني براا

    طالع هيف بشوق الي كانت مسويه روحها بريئه وجالسه تصب القهوه

    طالع في فاطمه وبهمس: الي اشوفه ان المره تشتغل وانتي الي بالشتها قومي طلعي فوق ولا اسمع لج حس

    فاطمه وبغصه: والله ان مرتك متكلمه علي والحين مسويه روحها ماطالعنا بس قدامك

    طالع فيها هيف وبحده: فطيم قلت لج ذلفي فوق وخلي المره تشتغل وفكيها من اذاج

    صرخت بحده واهي تبتعد: يعني بتقول اني ماذيه مرتك هاه واني كل شوي انط بحقلها

    هز راسه واهو يطالع بشوق وبهمس: اخلصي علي ماصارت ذي قهوه

    طالعت فيه وببتسامه: خلاص خلني احرك الشاي وبعدها ود الاغراض

    واول ماخذا هيف الاغراض

    وسعت ابتسامة شوق بخبث : والله وعرفت لخواتك ياهيف ..



    ::
    ::
    ::

    رمت الجوال بعيد واهي تحس بقهر يسري بعروقها

    كايد عندها لا مستحيل

    وانا وش يجلسني هنا لازم اروح واخرب عليهم

    يارب تموت هيفا وااخذ كايد

    ماقدرت تصبر طلعت من الغرفه واهي تجري لتحت بسرعه

    صادفت امها وبهمس: يمه وين خالتي

    همست لها واهي تعقد حواجبها: وش تبين فيها

    بلعت ريقها وبهمس: ابيها تقول لعمي يحجز لي عشان اروح لهيفا

    همست بصوت خافت: ماله داعي يكفي اخوج عندها وش له تروحين

    طالعت امها وباصرار: يمه توي مكلمه هيفا تخيلي جالسه تبكي وتقول تكفين تعالي انا متضايقه وحالتها ماتسر والله قطعة لي قلبي

    طالعت فيها امها وبهمس: ماشي بكلمها الحين لانها طلعت من نص ساعه

    ابتسمت شمه براحه واهي تعض على شفتها

    والله وقرب اليوم الي اجتمع فيه وياك ياكايد ..

    ::
    ::
    ::



    لو حبت النجمه نهر .. وطاحت على صدره سنا
    ان مرت الغيمة قهر .. وان هبت النسمة قهر
    والى رمى طفل حجر .. عكر مواعيد الهوى
    انتي وانا نجمه ونهر .. وطالت مشاوير السهر
    بينك وبيني الغيم ....
    والشمس .. واغصان الشجر ..
    وحكي العواذل والحذر ..
    ولو رمي طفل حجر .. عكر مواعيد الهوى
    يابنت للنجمه سما .. وانا لي الوادي
    ماختار في قربك ولا ... اختار في بعادي
    امشي .. ولاودي .. لوتمسكي يدي
    لااضيع ف امواج البحر .. ويفوت ميعادي
    ان مرت الغيمه قهر .. وان هبت النسمه قهر
    لو حبت النجمه نهر






    انتهى البارت

    اتمنى انه يعجبكم ..







  5. #35
    بيلا سوان
    بيلا سوان غير متواجد حاليا عضو روعه
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    الدولة
    saudi arbia
    الردود
    528

  6. #36
    ta16
    ta16 غير متواجد حاليا عضو ممتاز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    266

    الجزء التاسع والعشرون ..


    يا حبنيلك دون كل المخاليق ياللي تساوي كل شيء بحياتي
    لا شفت زولك ينجلي عني الضيق وان غبت عن عيني تزيد عبراتي


    جلست اتلوى بالفراش ماقدرت انام وانا اسمع عصافير بطني تغرد
    حسيت بالجوع ياكل امعائي وكل ماغمضت عيوني اسمع نغمات بكل انواع السيمفونيات تصدر من بطني

    ابعدت البطانيه عني وانا مو قاويه اتحمل هالجوع كله بسبتي ماقدرت اكل قدام عمي ومحمد وسعد وفهد واحنا بطاوله وحده ماتعودت على كذا

    احس اني صعدت فوق لطبقه مااحلم اكون فيها ابد

    تنهدت بضيق وانا امشي على روس اصابعي عشان لاازعج امي

    بطلت الباب بهدو وانا اطالع بوجهها الملائكي
    ابتسمت براحه وانا اسد الباب بهدو

    مشيت على روس اصابعي العاريه بارضية الرخام البارده

    التفت يمين ويسار وارتحت اول ماحسيت ان الكل نايم

    تسحبت بخطوات هاديه لمن وصلت للمطبخ

    طالعت بالثلاجه الكبيره الي يوصل ارتفاعها وعرضها مطبخ خالتي الله يذكرها بالخير

    ابتسمت بداخلي وانا ابطلها وحسيت بفكي بيطيح وانا اشوف الاكل الي بداخلها

    حسيت اني بسوبر ماركت مو بثلاجه

    وش بقوا مشاالله وش خلوا كل هذا بياكلونه

    خذيت نقانق جاهزه بسنادويش ماينقص لي الا احميها وطاحت عيني على عصير جلكسي عشقي الوحيد خذيته وحسيت نفسي بنت فقر

    وهذا الصدق انا بنت فقر ماينشره علي خذيت ميني كيك وخذيت فراوله وعنقود عنب وخذيت برتقال وتفاح وحسيت ايدي تعورني من كثر الاكل

    رحت للطاولة الطعام وحطيت فيها اكلي ورجعت للثلاجه للحين ماخلصت ابي اخذ كل شي ابي اذوق كل شي فيها

    خذيت زجاجة عصير طازج وسحبت قطعة كارسون بنكهة القرفه والكارميل

    سكرت الثلاجه برجلي وفجاه

    وش قاعده تسوين

    طاح الي بيدي وحسيت بيدي ترجف ووجهي احترق بالحراره الي سرت بعروق جسمي

    بلعت ريقي وانا اطالع بتركي الي ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: سوري الظاهر خوفتج

    انفاسي تسارعت وحسيت بجسمي حار من الفشله وش يقول عني الحين

    توي بتحرك وسمعت صوته: لحظه خوخه لاتتحركين شوفي الزجاج متناثر حولج اخاف تاذين روحج

    ماقدرت ارد عليه وصرت اطالع بالزجاج الحاد ومتناثر حول رجلي العاريه

    قرب مني واهو يمد يده وبهمس: ليه تمشين بدون نعال

    همست بصوت راجف وعيون تبوح الخجل: وش له البس نعله بالبيت

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: صج مو وجه اتيكيت يااختي نوع من انواع الذرابه

    طوق ايديه حول خصري واهو يرفع رجولي بيديه وببتسامه : وش في ويهج احمر

    تنهدت وبهمس :اسفه

    جلسني على طاولة الطعام وبحنان: على شنوو

    حسيت بدقات قلبي تزيد وجسمي بدا يعرق من الفشله وانا اطالع بالاكل المتناثر حولي

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: شدعووا خذي راحتج بس صج ماكنت ادري ان في فيران عندنا ماتطلع الا اخر الليل

    ابتسمت ابتسامه حرجه وبهمس: الجوع كافر

    نزل بجسمه العريض وبحنان: عليج بالعافيه خوخه لاتنسين ان هذا بيتج وسوي الي يريحج ماله داعي تنحرجين مني

    بللت شفايفي وانا اقرب حبة عنبه لفمي: خله عنك انا بشيله

    ماطالع فيني وراح يجيب المجرفه واهو يجرف وبهمس: مالي خلق تاذين روحج وناجل العرس على حساب حضرت جنابج

    وسعت ابتسامتي وانا انزل من الطاوله وبهمس: اها يعني مو خايف علي خايف على العرس

    طالع فيني واهو يروح صوب المجلى ويفتح الباب الي يمه ويرمي حطام الزجاج فيه وببتسامه: ماقلت كذا لاتفسرين على كيفج

    سحبت الفوطه من على الطاوله ونزلت بجسمي امسح العصير المكبوب وبهمس: وش بينك وبين بنت خالتك

    عقد حواجبه واهو يسحب له كرسي على الطاوله: تحرير

    هزيت راسي وانا احط الفوطه على المجلى واغسلها:ايه

    حك ذقنه واهو يسحب عصير الجلكسي ويبطله وبهمس: وش شايفه انتي

    مسحت يدي بالفوطه ورحت صوبه وانا اسحب العصير الي يشفطه من فمه وابتسم: انا اسالك وانت جاوب وبعدين هذا حقي عيب تشربه بدون اذني

    ابتسم واهو يوقف ويمد يده: حسبة اختي تحرير وهاتي العصير عيب تسحبينه مني بهالطريقه الهمجيه

    ابتسمت بدلع وانا اتراجع بخطواتي واشفط من العصير بسرعه قبل لاياخذه مني

    قرب اكثر وبسرعه خذا العصير الي تعلق بيدي وبيده وشد عليه بقوه وبحده: هاتيه

    وسعت ابتسامتي وانا ارص واسحب: حقي بطل الثلاجه وخذ ترا فيه واجد

    ضحك واهو يطالع بالعصير الي انصهر بيدي وبيده وبدا العصير يتناثر بيدينا : مابي غير هذا احس طعمه حلو

    ارخيت يدي وانا ابتسم وبستهزء: كفوك عصير مبطل ومشروب ومابقى غير الحثاله

    خذه وصار يشرب منه ورجع يجلس على الكرسي مسحت يدي ببجامتي الورديه ورحت صوبه وانا اخذ علبة النقانق واحطها بالماكرويف وبهمس: يعني بتقولي تركي انك ماتفكر فيها بغير كذا

    هز راسه واهو يشفط من العصير الي اصدر اصوات يعلن انتهائه ابعده عن فمه وبهمس: وش فيج

    هزيت راسي وانا اطرد الافكار السيئه عن راسي وبهمس: يعني مايجي يوم واشوف تحرير تشاركني فيك

    عقد حواجبه واهو يطالعني بحب: من جدج تحكين انتي

    هزيت راسي وانا احس بدموعي بطرف رمشي وبهمس: تصرفاتها ماتعجبني خصوصا وياك احسها تميلك كثير واحس بنار تشب هنا (اشرت على صدري واطلقت العنان لدموعي )

    قرب مني واهو يسحب يدي ويمسح على راسي وكني طفله وبحنان: خوخه شي واحد ابيج تحطينه ببالج مهما صار ومهما حصل انتي هنا ومستحيل احد غيرج يكون هنا ( اشر على قلبه واهو يحط يدي على قلبه )

    سمعت نغمات قلبه تنبض بقوه شديت يدي على صدره وانا ارفع عيوني واطالع فيه : تعرف كيف تطفي غيرتي

    ابتسم ابتسامه جانبيه : اموت على الي يغارون

    طالعت فيه لحظات وصحاني من غفلتي صوت المايكروف المزعج
    صديت بوجهي عن وجه تركي الي اتمنى اني ماابعد دقيقه وحده عن ملامحه المرسومه بكل دقه وجمال

    فمه المرفوع رغم الضخامه الي فيه عيونه الكبار وحواجبه الكثيفه وخصلات شعره الناعمه الي تزينه

    وفمه المليان والمتناسق مع سكسوكته الي دوم تبرز جماله

    همس لي واهو يبتعد: خوخه

    رفعت راسي وانا اجلس على الطاوله المليانه بانوع الاكل وبهمس: عيونها

    ابتسم واهو يخلل اصابعه بشعره وبهمس: انتبهي على نفسج لاتنصابين بالتخمه على هالاكل

    ضحكة على جملته وبهمس: هه مارح يصير فيني شي لكن الظاهر انت ناوي تحسدني بعيونك الحاره

    طالع فيني وبهمس: تف تف مشالله عليج عسى الله لايضرج هاه ارتحتي الحين

    هزيت راسي وانا اقضم السندويشه : ايه

    همس لي بحب: يلا تصبحين على خير يااحلى عروس

    حسيت بالدم يفور ويرتفع لوجهي وبهمس: تلاقي خير حبيبي

    ابتعد وحسيت اني فقدت شهيتي للاكل

    شبعت من شوفة تركي يمكن هذا الي كنت ادور عليه وانا نايمه
    جوعانه وماايشبعني غير شوفته

    نزلت السندويشه ولميت الاكل وانا ارده للثلاجه ..

    ::
    ::
    ::
    لا تحسب ان النور يا زين مني وجهي ترى يعكس لك النور منك
    مثل القمر والشمس كنك وكني اعكس شعاعك واسهر الليل عنك

    التفت وشفت هيف نايم ماقدرت انام لي ساعه اتقلب بالفراش واهو مو حاس

    ابعدت البطانيه وطلعت وانا اسحب رجولي لجل ماازعجه

    ضقت لمن عرفت ان امي وابوي بيسافرون لمكه ابي اروح وياهم

    بس لمن عرفت بزواج خلود حسيت انها مو حلوه اروح واتركها بروحها

    اصلا شدعوا هيف راح يرضى اني اسافر واترك اهله

    استغفرالله صرت اكره اهله بسبته من كثر مايقول اهلي واهلي

    يقول محد خلق الا هيف واهله

    هيف ابي اروح للسوق

    واهلي


    هيف ابي اروح لامي

    واهلي

    هيف ابي اروح للمستشفى

    واهلي

    هيف ابي اروح للمسجد

    واهلي

    هيف ابي اروح للمطعم

    واهلي

    حسيت ودي اخذ رشاش واثور فيه اهو واهله

    الحين اهلك وش لي خص فيهم لازم يرووحون وياي واذا قالوا لا انطق

    ياصبر الارض بس

    مااقول غير اللهم زدني صبرا وسلوانا على هيف واهله

    لكن كل هذا يهون الا الالم الي احسه يقتل صدري

    هيف يضحك ويهاوش ويسوي كل شي الا انه يلمسني

    وش معنى هالشي انه مايحبني او انه منقرف مني

    عجزت اتابع حياتي معاه والتفكير كل يوم يقتلني

    ليه هيف يبعد عني ليه هيف رافض اني البس اي شي عاري

    ليه يخليني انام وياه بالسرير لكن وانا مقيده مو وانا مرتاحه

    لاطالعين فيني وجهك مناك خلي بينا مسافه

    وكل هذا استنتج منه شي واحد

    هيف مايبي قربي

    ارخيت راسي صوب ركبي وانا اذرف الدموع الي لها اسابيع مكبوته وسط صدري

    تعبت من تقلباته وتصرفاته معاي تعبت من حياتي وياه

    معقوله يسوي كل هذا عشان يطفشني

    معقوله يبيني اطلب الطلاق

    هزيت راسي وانا اخلل اصابعي بشعري واحاول ابعد هالهواجيس الي كل ليله تنتابني

    مسحت دموعي بالمنديل وانا احس بذبول ينساب كل جسمي

    مااذكر بيوم وصل ووزني 48 خصوصا وعمري 22 وطولي 160 واعتبر قريبه من حالة الهزل

    عظامي بدت تبرز خصوصا عظام صدري ووجهي الي كان دائري ومليان ذبل وحسيت اني بديت اكون شبح

    اكلي زين لكن نفسيتي صفر وهذا الي يخلي كل اكلي يحترق بهالواء النفسيه ..

    تعوذت من ابليس وانا اروح صوب الحمام عشان اصلي

    طلع بوجهي هيف وشعره ماهو مرتب وبهمس: وش فيج

    عقدت حواجبي وبهمس: مافيني شي

    طالعني واهو يحك راسه وبستنكار: ليه وجهج احمر متضايقه من شي

    هزيت راسي وانا احس بكلماته تحرك بركان قرب يثور بصدري: م افيني شي بس ماجاني نوم

    طالع بشفايفي الي تقوست وعيوني الي تفجرت دموع وبحنان : شوشو احد مضايقج ولايكون انا قايلج شي بدون مااقصد وحازة بنفسج

    هزيت راسي وانا احس نفسي سخيفه على شنو ابكي اصلا ماادري على شنو ابكي


    حاوطني بذراعه واهو يهمس لي : اسف لو زعلتج قلبي بس لاتبكين

    غمضت عيوني واحس بقلبي بيطلع من شهقاتي العاليه والي طلعت من وسط قلبي

    تمنيت اني اكون معلقه وسط حظنه ومايتركني ابد تمنيت اني دوم ابكي عشان اشوف الحنان مرسوم بعيونه

    بلعت ريقي وانا ارفع راسي وببتسامه : فيني ضيقه وطلعت الحين

    ابعدت ايديه عني وانا احس ان ماوده اني اتركه ابتعدت عنه ورحت للحمام بدون مالتفت واشوفه

    خايفه لاعيوني تبوح الشوق له
    خايفه لاتقول اني ناقصه حنانك
    خايفه ارتمي عليه واهمس له

    احبك ومستحيل افكر اني ابتعد عنك حتى لو عيشتني اسوء عيشه وذوقتني االوان العذاب

    اسندت جسمي على الباب وانا اسمع صوت خطواته المبتعده

    خذيت لي نفس وانا احط يدي على فمي عشان مايسمع بكاي

    رحت صوب الحنفيه وانا ارخي يدي من فمي واطالع بوجهي المشتعل باللون الاحمر

    بطلت الماي وغسلت وجهي منه

    كان بارد وحسيت انه انعشني وريحني وريح دقات قلبي المتسارعه

    ::
    ::
    ::

    حسيت بالخوف وانا اشوف الاطباء حولي حسيت بالم ببطني ومغص حاد عجزت افسره

    واحتمال كبير انه الخوف من دخولي لغرفة العمليات

    قربت مني النيرس واهي تبتسم وتحاول تقعدني مسكة خصري بيدها ودخلتني لدورة المياه

    شالت ملابسي عني ولبستني ثوب ازرق من ورا فيه خيوط

    وجزء كبير من جسمي واضح من ورا

    استحيت حسيت اني مو قاويه اطلع لفيصل وللاطباء بهالشكل
    كل ذره بجسمي راح يشوفونها

    حسيت بالحراره تسري بعروقي طالعت فيها وانا ارجيها

    :
    I can،t drease some thing like that

    مقدر البس هالبس
    :you shoud dresaet

    لازم تلبسينه

    طالعت فيها بياس وحست اني منحرجه همست بصوت خافت :
    It،s ok just feu hours and you be good
    لاتقلقي كلها كم ساعه وتكونين بخير

    كلاماتها هدت من روعي وخوفي

    مسكتها وتسحبت وانا مفتشله من شكلي بسرعه اختبيت بالسرير وانا اغطي نفسي بالشرشف

    طالع فيصل فيني وبهمس: شموم راحت تجيب لج شي حار

    طالعت فيه وبرتباك: مابي شي

    عقد حواجبه وبهمس: مايصير تو الناس على العمليه اكلي شي عشان تهداء اعصابك

    هزيت راسي بالنفي وانا شاده ايدي بالشرشف

    تركني وحسيت بالدنيا تصغر بعيوني

    كيف قدر كايد بكم كلمه يقنعني اني اسوي العمليه

    وينك كايد ليتك يمي بهاللحظه ماابي غيرك يكون يمي

    فجاه تبطل الباب وحسيت بالاكسجين يتشعب برئتي ابتسمت براحه

    لمن شفته يجلس على الكرسي قبالي وبهمس: كيف القمر اليوم

    بللت شفايفي وبخوف: متردده كايد وخايفه واحس باطرافي بارده من الخوف

    طالع فيني وبحنيه: ان شالله كل امورك بخير بس لازم تكونين شجاعه ولازم تطردين الخوف

    وقف بحيله واهو يقرب مني كابتشينو : خذي شربي

    ابتسمت وانا اخذ منه وبهمس: ماابي احد يشك بوجودك كايد خايفه يبعدوني عنك

    سحب يدي المتعلقه بالشرشف واهو يمسح عليها باطراف اصابعه وبهمس: محد يقدر يمنعك مني حتى لو ايش

    قربت الكابتشينو من فمي وانا احس بريحة كايد معلقه فيه

    وقف كايد وحسيت اني بغص بلعت ريقي وبحده: على وين

    طالع فيني وبحزن ارتسم بعيونه: لاتخافين راح اكون موجود بس مو حاب يدش فيصل ويشوفنا لاتنسين روحي راح تكون قريبه منك اوكي بس خلك قويه

    هزيت راسي وعيوني تغورقت بالدمع ياخوفي بعد هاليوم مااشوفك ابد

    تركني الكل وبقيت وحيده محاصره بغرفه تعج بريحة عطر كايد

    خذيت لي نفس طويل وانا اغمض عيوني وارخي بجسمي على المخاد واتذكر كل لحظه حلوه وشينه مرت بحياتي

    ::
    ::


    عضيت على شفتي وانا اطالع بكايد الي صدم فيني وواضح عليه ان باله مع الي بالغرفه: اوه انتبه لخطواتك

    رفع بصره وطالع فيني واهو يبعد : اسف

    طالعت فيه وبدون شعور تبعته وبهمس: وش تبي بالبنت خلها ترتاح البنت اتخذت حياتها ليه تبي تنكد عليها وتنغص فرحتها

    تكلم واهو يمشي بدون مايلتفت صوبي وبهمس: وش تبين انتي ليه مدخله خصك بشي مايخصك

    تخصرت وانا اوقف بوجهه : الي دخلني اني خايفه على بنت خالتي الوحيده والي مابين حيا وموت والاكيد انها ميته ميته

    والسبه انت خلها تنبسط باخر لحظه بحياتها

    مسكني من كتوفي واهو يصدم بجسمي بالجدر وحسيت بانفاسه حركة خصلات شعري وبحده:قسم بالله لو اسمعك تقولين هالكلمه مره ثانيه صدقيني مارح تلومين االا نفسك لاني مو عارف شراح اسوي فيك

    حسيت بكتوفي بتتكسر من كثر مااهو شاد عليهم طالعت فيه وانا اعفس ملامح وجهي بالم:بتقولي انك خايف عليها ولا على فلوسها اذا تبي تقهر ابوها بالي سواه فيك تراي مستعده اساعدك

    عقد حواجبه واهو يطالعني وبستغراب: ايش وش قاعده تخربطين انتي

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وانا احس بانفاسه تختلط بانفاسي: يعني تزوجني عشان يعرف عمي انه خسر رجال لبنته وخله يموت بحسرته

    ابعد وجهه عني واهو يهمس بصوت حاد : انتي مجنونه مستحيل افكر بوحده غير هيفا وكلمه ابيك تحطينها حلق باذونك مستحيل اخذك لو على قص رقبتي

    مسحت على كتوفي بالم وانا اهمس له بستهزء: يمكن تقول هالكلام الحين بس بكرا راح اشوفك قبالي تطلب انت بنفسك انك تتزوجني وتترك هالمريضه الي مامنها فايده ابد

    صدقني كايد راح اكون عجينه بيدك تشكلها مثل ماتحب صدقني مستعده اعيش معاك لاني احبك ومستحيل افكر باحد غيرك

    كلاماتي خلت ملامح وجهه مفجوعه وبارده

    حسيت بلحظه ان الدم ابتعد عن وجهه طالعني بنظرات حسيت نفسي فيها صغيره وبهمس: كلام هيفا عنك كان مجرد وهم او صوره لكن عمره ماكان حقيقه لانك خاينه حسافه مدحها لك حسافه انها سمتك توم روحها حسافه انها تحبك اكثر من نفسها

    ابتعد وخلاني احس بحقارتي ابتعد وخلاني اطالع بالفراغ وسرابه يلوح لي

    شي بداخلي تكلم

    ماسويتي شي غلط هذا حقك وملكك ومستحيل احد ياخذه منك

    كايد لك ياشمه لك وبس
    حتى لو خسرتي هيفا تاكدي انك بتربحين كايد

    ابتسمت ابتسامه شيطانيه وانا احس بفكره رااح تدمر كايد وهيفا للابد ..

    ::
    ::
    ::

    قربت حليب النسكافيه صوب شفايفي وملامح وجهي كيئبه وحزينه

    همست ريف : ريوم خلاص لاتزعلين يمكن بالامر خيره

    ابعدت الكاس وانا اطالع بريان وريانه واوا يلعبون بالحديقه : احس اني خذلتها والله حرام الي تسويه امي فيني ليه تمنعني من السفر ليه

    ارخت ريف جسمها بالكرسي وبهمس: طيب كلميها الحين وقوليلها الي صار وياك فشله والله تقولين بجي وبعدين ماتجين

    تنهدت بضيق وانا اشوف فارس يجي صوبنا حسيت باالاكسجين يفضى اخر واحد اتمنى اشوفه بهاللحظه اهو فارس

    قمت وانا اسحب جوالي من الطاوله وابتسم لريف الي قامت هي بعد

    : خليك بروح اكلم وراح ارجع

    هزت راسها واهي تشيل الصينيه: انا بشيل الاغراض وبقوم اتابع التي في

    فارس واهو يبعد نظارته وببتسامه: يعني اذا حضرت الملائكه تخرج الشياطين

    وسعت ابتسامتي وانا اطالع فيه: العكس صحيح وثاني شي انا مو حابه اشوف وجهك يانذل

    عقد حواجبه واهو يسحب كرسي ويجلس: ليه وش مسوي انا

    طالعت فيه بغرور وبهمس: انت ابخص وش مسوي

    ابتعدت وماتركت له فرصه يتكلم

    طالع بريف وبهمس: هه وش فيها ذي

    هزت ريف كتوفها واهي تشيل الصينيه: اسال روحك وش مسوي

    طالع بريف وبستغراب: ريوف وش مزعلج بعد انتي

    صدت عنه لكنه مسك يدها المتشبثه بالصينيه وبحده: قاعد اكلمج انا

    طالعت فيه واهي ترمي بالصينيه بالطاوله بقوه وبحده: وش تبيني اقول انك نذل ورافض تكلم امي عشان تودي ريوم تشوف صديقتها لبريطانيا

    او لانك رافض فكرة انك طلقها

    انصدم فارس من كلامها وطالع بعيونها الحزينه وتنطق بالكره الي اول مره يشوفه بعيون ريف

    ظلت واقفه وفجاه ابتعدت بعد ماحست انها مغبونه ومقهوره وكل الغضب الي كان بصدرها نفثته بوجه فارس

    اهي زعلانه لمن جتها امها وخبرتها ان في شخص خطبها

    هالخبر بس خلا اطرافها تبرد عليها

    ::
    ::
    نزلت ريم راسها واهي تمسح حبات الدموع الي تعلقت بخدها وبهمس: تكفى فيصل خبرني كل شي اول باول راح انتظر اتصالك

    همس لها بصوت واضح عليه الشوق: ريوم مو انتي قايله بتجين وش صار عليك

    بللت شفايفها وبهمس: مدري وش اقولك بس تملكة وماقدرت اجي صار الامر بيد غيري فيصل

    ماكان ينسمع غير صوت انفاس فيصل بس

    همست بصوت باكي: فيصل معاي

    الو فيصل

    رد عليها وملامح الصدمه تلونت بوجهه:ايه ريوم خلاص اهي بعد نص ساعه بتدش لغرفة العمليات واول ماتطلع ان شالله برسلك مسج

    همست بصوت حزين: لافيصل لاترسل لي تكفى كلمني

    بلع ريقه وبهمس: ان شالله يلا مااطول عليك

    : اوكي انتبه لنفسك فيصل

    شد على الجوال وبهمس: وانتي بعد يلا مع السلامه

    سكر الخط بسرعه بدون مايسمعها تقوله مع السلامه

    امله الوحيد بريم انقطع ومايدري ياترى هل راح يكون له امل انه يتعلق فيه

    بس الي يشوفه ان ريم خذت غيره والامور تشابكت اهو بعد خذا غيرها

    حس بشي وسط صدره ينبض بقوه ويعتصر بالم

    حس بالاكسجين يقل وانه ينكتم دقيقه ورا دقيقه

    ظن انه بيشوفها بيقولها عن مشاعره بيقولها كل شي عن حياته

    بيقولها ريوم ترا انا احبك

    ريوم تذكرين لمن قلت بوريك حبيبتي تراها انتي

    ريوم من اول نظره شفتك فيها واقفه عند باب القاعه ومعاك كتبك وابتسامه واسعه تزين ملامح وجهك الطفولي

    وانا صريع بحبك

    ريوم زيارتي المتكرره لهيفا ماكانت عشانها كانت عشانك وعشان اشوفك

    ريوم كنتي معاي بتفكيري كل لحظه وكل ثانيه وكل دقيقه من عمري

    لكن كل هذا تلاش لمن شاف ريوم تكون اسيرة رجل غيره

    سمع صوت شمه الي قطع عليه احلامه

    : فيصل الدكتور يبغاك

    طالع باخته و ابتسم لها وبهمس: طيب جايه الحين وانتي روحي لهيفا لاتخلينها وحيده

    هزت راسها وابتعدت اما انا فرحت للدكتور والخوف يشل اطرافي

    ::
    ::
    ::
    جلست تتغصب الغدء واهي تشوف فوز المبسوطه رفعت راسها وبهمس: ومكلت اختج مارح تحضرينها

    انفجرت ضحك واهي تحط يدها على فمها: هههاي ياحياتي ياشوشو تراي بالكويت ماني بعيده عشان تساليني هالسوال

    طالعت فيها وانا اتحاشى نظرات عمتي وبهمس: وربي البيت من دونج مارح يكون له طعم

    نوف واهي تبقق عيونها : اسمع مرتك شتقول ياهيف يعني احنا وجودنا بالبيت زي عدمه بالنسبه لمرتك

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وانا اطالع بهيف: يعني انتوا ماتوافقوني الراي ان فوز قبلة البيت

    فوز بهمس: ياحبيلج انا مصدقتج ماعليج من نوفوه ام لسان طويل

    عايشه : ياكرهي لكم يالثنتين بس تدرون عاد بنفتك من الحش كل شوي ماسكين زاويه وتهذرون صراحه اشك ان فيكم عرق هنود

    ابتسم هيف وبهمس: حرام تظلمون مرتي ترا ام الهذره صدق اهي فوز

    وسعت ابتسامتي وبهمس: لاوالله الظليمه شينه بس فينا تيارت هذره لاشفنا بعض غصب نسولف عن كل شي بهالحياه

    ابتسم هيف وبحده: مالت عليج جالس ادافع عنج بس انتي مو كفو

    لاول مره اضحك واشوف نوف وعايشه يضحكون وياي حسيت براحه تداعب مشاعري

    فجاه : بسكم ضحك تغدو وانتو ساكتين ازعجتونا بداويتكم

    حل الصمت واحنا نطالع بام هيف انسانه غريبه عجزت افهمها بكل بساطه

    طالعت عايشه بامها وبهمس: يمه ملكتي بكرا وماشريت شي وفوز بتروح اليوم منو يتقضى وياي

    طالعت ام هيف فيها وبزفره: انتي مره كبيره ماله داعي احد يقضيلج انتي روحي واختاري الي تبين ومعاج اخوج

    بللت شفايفي بعد ماشفت ملامح فاطمه ارسمت الضيقه همست بصوت خافت: ولاتزعلين فطوم بروح وياج وبساعدج لو حبيتي

    طالعت فيني لحظات وتمنت لو ترفض بس اهي محتاجه احد وماعندها الا شوق هزت راسها وببتسامه: خلاص اجل اليوم نروح انا وانتي وهيف

    نوف بهمس: وانا بعد مايصير احضر ملكة اختي بثوب قديم ابي فستان جديد

    هز هيف راسه واهو يبعد عن السفره: الحمدالله وانتوا اجهزو بعد العصر عشان اخلص لان عندي مشوار

    فوز واهي تمد بوزها : يعني لمن رحت تمشيتو

    حطيت يدي على ركبتها وبهمس: امشي معنا خالد موب جاي الا العشا

    طالعت فيني وبهمس: من جدج تبيني اشوف ريلي وريحتي عرق وخياس من السوق فكيني ياشيخه بجلس اتعطر واتكشخ لعيونه

    همست بصوت خافت : مبسوطه انه بياخذج من اهلج

    طالعت فيني بستغراب واهي تعقد حواجبها: اي والله احس بدقات قلبي طبول تتراقع ولا بعد احس ان الساعات والدقايق تمشي دهور وسنون

    ابتسمت وانفجرت ضحك عجزت اخفي ضحكتي على شكلها واهي توصف شعورها

    عضيت على شفتي بقوه وانا ااطالع بعمتي الي حرقتني بنظراتها

    همست نوف بخبث واهي طالع بهيف: مو اقولك بهن عرق هنود حتى على الغداء ماخلوا طبعهم الشين

    حطيت يدي على فمي امنع نفسي من الضحك الي اجتاح صدري فجاه : هههه

    حسيت بكوع فوز يلامس خصري واهي تسكتني بهالطريقه لكني عجززت امسك نفسي انسدحت وانا اسحب نفسي عن سفرة الغدا واطيح غشيانه من الضحك الهستيري

    : ههههاي اه بطني عورني هههه

    الكل كان يطالعني باستغراب صرخ هيف بحده: شوق وجع اسكتي

    قمت اترنح وانا اعض على شفتي بقوه وعيوني مدمعه من كثر الضحك واول ماطاحت عيني بعين فوز المصدومه انفجرت بنوبة ضحك هستيريه: هههه ه

    ابتسمت فوز واهي تحب يدها بطن وظهر وبهمس: الله يعوضك يااخوي صراحه غشك عمي وزوجك مجنونه

    غصب عن هيف ابتسم على شكلها واهي تضحك وعلى صوت ضحكها الي اول مره يسمعه ويحس انه طالع من اعماق قلبها الابيض : اي لازم تزوجوني غيرها ولا بنجن زيهاا

    نوبة الضحك الي كنت فيها وقفت وطالعت بهيف وانا اعدل بوقفتي واطالع فيه وانا مفجوعه من كلمته

    انتهزت الفرصه عمتي وببتسامه: من عيوني انت نق وانا اجيبها لك وخل المجنونه اهلها يعالجونها

    عيوني متعلقه بهيف معقوله يتزوج غيري عمري وحياتي ماطرى ببالي هالشي او فكرت فيه همس هيف واهو يطالع فيني ويقوم : خلاص يمه زوجيني الي تبين

    كلمته هزت وجداني وخلت ابتسامتي المرسومه تذبل ابعدت نظراتي عنه ورفعت طرف ثوبي وانا اهرب لغرفتي

    طالعت فوز بهيف وبحده: حرام عليك الي سويته يعني مبسوط انك زعلاتها والله توها شحلاتها مبسوطه مادري ليه تحب تشوفها ماده البوز وتعيسه

    راح هيف لدورة المياه يغسل ايديه بدون مايرد عليها

    نوف بستغراب: فوز وش قلتي لشوق وخليتيها تضحك هالضحك

    طالعت فيهم فوز وبستغراب: مااذكر اني قلت شي يضحك مادري والله ليه تضحك

    مسحت يدي بالفوطه وانا اطالع بوجهي بالمرايا فجاه طرى ببالي كلمة فوز

    دهور وسنون

    ابتسمت ابتسامه جانبيه لان الضحكه راحت بسبة كلام هيف تنهدت بضيق وانا اروح لغرفة النوم عشان اطلع لي هدوم واتسبح
    وياليت اقدر اطفي النار الي تشتعل بجوفي

    غيوره ايه حتى لو بالكلام اغار عليه من نسمة هوا من كل شي حوله اغار عليه حتى من اهله

    من كل شي هيف لي وبس ومستحيل وحده تشاركني فيه

    شوشو

    حسيت بصوته قريب من اذني سحبت ملابس من الدرج وانا اسكره بسرعه واروح للحمام

    مسك يدي واهو يرجعني بخطوات لورا همس لي واهو يبتسم : غيرانه لاني بعرس بغيرج

    رفعت عيوني وانا اطالع بوجهه وبهمس: منو قالك الوضع عادي عندي

    ابتسم ابتسامه زادته جاذبيه وبهمس: طيب ليه ماده البوز واحس بعيونج تحرقني

    ابتسمت بصطناع وبهمس: منو قالك اصلا انا مبسوطه لاني بتحرر من سجنك لي

    ارخى يده من يدي وبزفره: منو قالج اني بتركج اصلا لو اتزوج على راسج عشر لاتفكرين اني بتركج ابد

    كلمته هزت قلبي طالعت فيه بحتقار وبحده: المحاكم راح تكون بينا هيف

    فجاه حسيت بيده تجر شعري لورا وملابسي الي بيدي طاحت من الالم الي حسيته براسي حطيت يدي فوق يده وانا احاول ابعد ايديه لكن صوته الحاد قطع كل تفكيري: اشوف لسانج وكلامج كل ماله يكبر يابنت جابر وش تقصدين بالمحاكم ناويه على شي وانا مدري

    الكلمه طلعت مني زله ولحظة غيره ومافكرت بشي غير ان مستحيل احد يشاركني فيه لكن ملامح وجهه القريبه من وجهي خلت الالم يتلاشى وبهمس: اتركني عورتني هيف

    شد على شعري اكثر وحسيت ان شعري تقطع من جذوره وصار بيد هيف : ااااااي هيف هدني

    طالعني وبزفره: لو فكرتي بس مجرد تفكير انج تشكيني عند المحاكم اعتبري نفسج ميته ولو اتزوج عشر فوقج مابيج تفتحين فمج بكلمه وحده فاهمه

    عيوني انفجرت بالدموع وبصووت باكي: قطعت شعري هيف هدني

    هز راسي بقوه وبحده: لاتظنين انج بتكسرين خاطري بدموعج انتي للحين ماعرفتي هيف عدل

    طالعت فيه بعيون تغورقت بالدمع وبتنهيده: لو تبي تتزوج بنات الكويت كلهم ماعلي فيك بس اتركني

    نفض يده بقوه وحسيت بجسمي يرتطم بالارض ضميت الارض وانا ابكي
    مجنون هذا اقل شي اقدر اوصف فيه هيف
    صبح مجنون وليل حنون والعكس صحيح

    ساعات يطبطب على ظهري ويهمس لي بكلام حلو

    وساعات احس بيديه نار تحرق جسمي وهمساته سم تقتلني

    عجزت افهمه والله عجزت

    ::
    ::
    ::


    دشيت للصاله وشفت انوار مرت محمد وهدى ابتسمت لهم وانا انزل صينية الفطاير الي مسويتها

    طالعت فيهم وبهمس: وين امي

    عقدت هدى حواجبها وبهمس: امج

    رفعت عيوني وانا اصب لي شاي: ايه قصدي جدتي

    ابتسمت انوار واهي تمد يدها للبيتزا: مادري الظاهر والله اعلم ا نها ويا عمتي

    طالعت بهدى وبهمس: هدو متى بتولدين

    طالعت فيني واهي تشرب الشاي : مادري يمكن بعد شهر من زواجج ان شالله

    : وش تتمنين تجيبين بنوته ولا ولد

    طالعت فيني وبحده: اكيد ولد طقت كبدي من البنات يكفي السكون الي عندي

    وسعت ابتسامتي وبهمس: حرام عليك والله يجننون البنوتات وبعدين ولد بنت كلوه عادي اهم شي انهم صالحين وهذا المهم

    انوار : خلود شلون مسويه البيتزا طعمها خيالي

    ابتسمت بسحى وبهمس: معجبك الصوص الي فوقها مو

    هزت راسها واهي تاخذ لها قطعه ثانيه : ماره وحلو نكهة الفلفل فيها

    : شوفي انا من النوع الي احب المطبخ بس عندي نقطه اهي اني لمن ادش المطبخ احب اخترع وصفات يعني مستحيل اسوي طبق مثل وصفه بالكتاب ازيد عليها كم شغله ويطلع شي شي

    ابتسمت انور وباهتمام : ياحليلج لج خلق انا حدي اعلم الخدامه مكبوس لحم ودجاج وبس اما الفطاير والسمبوسه اشتريها جاهزها واحميها لمن ابي اكلها

    هدى واهي تهمس: حلوه بس احسها ثقيله البيتزا يعني حدج تاكلين حبه وحده وبس

    وسعت ابتسامتي وبهمس: ايه لاني حطيت وياها بيض مسلوق وزعتر وجبن هذا غير الصالونه الحاره وزيتون بالشطه

    بققت انوار عيونها وبحده: حاطه بيض وزعتر ياويل حالي ماحسيت ان فيها بيض وزعتر

    هزيت راسي وانا ابلل شفايفي: ايه لاني هرسته ويا الجبن والزعتر وشوية زيت زيتون عشان يقطع ريحة البيض

    : تف تف تف مشالله الله لايضرج صج ياسعد تركي فيج تكفين علمي خدامتي لادشيتي المطبخ

    طالعت بهدى وبهمس: من عيوني كل ماسويت طبخه راح اعلمها

    انوار : وانا بعد علمي خدامتي

    قمت وانا اهمس لهم: نسيت فطيرة الجبن بالفلفل خلوني اجيبها بس لحد يخلص البيتزا ابي امي تذوقها وعمتي

    طلعت من عندهم وانا اجري فجاه حسيت باحد ينزل الدرج حطيت جلالي على وجهي والتفت

    حسيت بعيوني بتطلع من مكانها وبهمس: تحرير

    طالعت فيني وبرتباك: اا وش تبين

    طالعتها من فوق لتحت وبهمس: وش قاعده تسوين فوق ومتى جيتي اصلا وشلون ماحسينا فيك

    تخصرت تحرير واهي تبقق عيونها المغرقه بالكحله : عشتو هذا الي ناقص بنت الفقر تحاسبني وانا بيت خالتي اقول ذلفي زين

    استغربت من ردها الجامد وبحده: احترمي نفسك ماارضى انك تقلين ادبك علي

    وسعت ابتسامة تحرير وبستهزاء : وش بتسوين يعني انتي عارفه نفسك ا نك كريهه وحقيره وزباله بعد وش له تزعلين من كلمة الحق

    ارمشت اكثر من مره مصدومه بكلماتها وبحده: اقل شي لمن امر من اي شخص اشوف بعيونه الاحترام مو االانحطاط زي حضرتك

    كملت طريقي صوب المطبخ وخليتها تطالع بالفراغ ..

    شي واحد ببالي وش تبي فوق

    لايكون تركي فوق
    من دون تفكير سحبت جوالي من جيبي وانا اضغط على رقمه واول ماحطيت السماعه باذني

    سمعت صوته : هلا وغلا بالزين كله

    : وينك فيه

    : لاه وش هالاسلوب ماتعودت على كذا وش فيج معصبه

    همست بحده: قلت وينك فيه

    عقد حواجبه وبهمس: طالع مع اخوياي تبين شي

    وسعت ابتسامتي اكثر وبراحه: لافديتك بس حبيت اطمئن يلا عن اذنك الحين

    عضيت على شفتي بقوه وانا احس بالراحه تستوطن صدري سحبت صينية الفطاير وطلعت فيها عند البنات

    ::
    ::
    ::
    ضامه الدب صوب صدرها وشاده عليه بقوه عيونها تلمع بالحزن
    خذت لها نفس واهي تشم ريحة الدب الي مابقى فيه اي ريحه تذكرها براشد

    معقوله انتهينا انا وراشد معقوله هذا اهو نصيبي

    حتى الذكريات انمحت من بالي معقوله مافي شي يذكرني براشد

    غير صوره محطوطه تحت ملابسي

    سحبت جوالي وطالعت باسمه اتصل فيه ولالا

    ابرر موقفي ولالا

    احسن شي مااتصل عليه الا لمن اخلص كل اموري

    تبطل الباب بقوه والتفت لريف الي كانت متضايقه وماده البوز

    همست وانا اشوفها تجلس على طرف السرير: وش فيج

    طالعت فيني وبضيقه : انخطبت

    طالعت فيها وببرود: وليش متضايقه طيب

    هزت كتوفها وبهمس: مادري اخاف امي تغصبني مثل مااغصبتج

    بللت شفايفي وبهمس: توج صغيره ماتوقع امي تغصبج على شي خصوصا وانتي المفضله عندها

    طالعت فيني واهي تبتسم: اوه ريوم لاتنسين ان امي تموت فيج انتي مشكلتج مو عارفه كيف تتصرفين معاها

    حاولي تكلمينها حاولي تفهمين منها ليش اهي تتعامل معاج كذا اكيد في شي ريماني

    دخلت ايدي بشعري وبهمس: مارح اتكلم معاها ليه اهي ماتجي وتتكلم معي مو انا بنتها ولا الظاهر اني عدوتها طلال واهو طلال على كثر ماسوى وماشفتها ترفع صوتها بوجهه بس لانه فريخة امه

    ابتسمت ريف وبحده: شب زين لاتنسين ذي امج اقل شي لاتخلينها غاضبه عليج لاتنسين الجنه تحت رجلها

    طالعت فيها وانا حابه اغير الموضوع : ريوف وش رايج ناكل احس بجوع شديد

    وسعت ابتسامتها واهي تسحب يدي: امشي نطلب من المطعم

    بققت عيوني وبحده: مستحيل مااحب اكل مطعم خلي كماري طباختنا تسوي لنا ولا ليه جايبين طباخه عشان نصور معها

    ريف بزفره: مالت عليج يااختي خلينا ننوع نفسي بيتزا

    بللت شفايفي وانا انزل الدرج : خلي كوماري تسويها طعمها بيتزتها غير

    ريف بتافف: اوف منج انا بطلب وانتي طسي وبعزم عنوده بعد

    وسعت ابتسامتي وانا ادش المطبخ: حلو وانا بنادي طلال خلينا نحرك مشاعره صوبها مسكينه البنت تكسر خاطري حيل

    طالعت فيني ريف واهي تعقد حواجبها: ليش

    هزيت كتوفي وبهمس: مدري بس احسها تحب من طرف واحد

    هزت ريف راسها وبهمس :حاولت اقنعها انها تبعد طلال عن بالها بس مو راضيه تقول في امل انه يشفى من الي اهو فيه

    طالعت في ريف وبهمس: وهذا الي انا اتوقعه يبيله علاج نفسي

    ريف بضيقه: امي خايفه على سمعتنا يعني لو يدش لطب النفسي الناس راح تتكلم عنا

    سحبت لي كرسي وبحده: وش فيها لو راح لطب النفسي مو هذا طب بعد اتوقع ماهو حرام لو دشه اخوج وتعالج من المرض الي فيه حرام امي تظل تحاوط طلال بذراعها وطبطب عليه وكان ماصار شي

    الا صار ومستحيل اخوج ينسى الماضي الا لمن يتعالج

    ريف بهمس: طيب وش فيه طلال

    تنهدت بضيق وبهمس: مادري مااحب اقول وانتي..

    قطعت ريف كلام ريم وبزفره: لاتقولين صغيره تكلمي تراني اخته بعد

    بلعت ريقي وبصوت خافت : مغتصب

    شهقت ريف وحطت يدها على فمها بصدمه: شنو شلون واهو ولد

    طالعت فيها وبزفره: شفتي انج صغيره

    طالعت فيني بعيون راجيه: تكفين قوليلي شلون

    بلعت ريقي وبصوت راجف: لمن كان عمره 10 سنين مسكه رجال كبير بالعمر تقريبا 30 سنه .. ولد حرام حسبي الله عليه .. واهو يلعب وسحبه بالحكي لمن دخله بالسياره خذاه لمكان بعيد واغتصبه هذا الشي هز الرجوله الي بداخل طلال

    تكرر هالرجال على اخوي خصوصا انه من جنسيه اجنبيه
    امي ماكانت تدري ولا ابوي
    تقدرين تقولين ماكان هالشي يطرى على بالهم
    اخوي ظن ان هالشي عادي
    لكن حس بالم داخلي خلاه يحس ان الي يسويه غلط فعلم ابوي وابوي اول ماعرف بلغ الشرطه ومن بعد ماصار هالشي امي وابوي رحمو طلال وخلوه يسوي الي يريحيه مو حابين يعقدونه اكثر
    يكفي الي صار له لانه من بعد الحادثه ماصار يختلط مع احد ولمن بلغ صارت تصرفاته غريبه شبيه بتصرفات النسوه

    وعلى فكره هالرجال كان يشتغل عند ابوي ..

    بجد طلال يحتاج لعلاج نفسي من زمان .. ولازم

    رفعت عيوني وشفت طلال واقف عند باب المطبخ وعيونه مغورقه بالدمع

    يالله شقد هالموقف عور قلبي بللت شفايفي وظليت اطالع فيه

    ريف نزلت عيونها ومو حابه تشوف طلال واول ماشفت طلال يبتعد

    رحت اجري وراه

    طلال

    لحظه خلني افهمك

    التفت علي وعيونه تسبح بالدموع: وش تبين بعد مافضحتيني عند اختي ارتحتي الحين صرت عندها مااسوى شي

    كل ماحاولت انسى الماضي القى شخص يفتحه لي من جديد

    تكفون خلاص خلوني انساه

    مسكة يده وبقوه: اسفه طلال وربي مو عارفه شقولك بس اهي اصرت علي اني اقولها

    طالع فيني واهو يسحب يده وبحده: خليني بروحي ريم ابتعدي قبل ماامد يدي عليج

    ابتعدت عنه وانا اصعد لغرفتي ودموعي مغرقه وجهي

    اسفه طلال وربي ماكنت اقصد اني اجرحك
    ادري انك مو ناقص جروح عشان ازيدها عليك

    ::
    ::
    ::
    كنت اشوف الاطباء يسحبون سريرها لغرفة العمليات انقهرت وتمنيت امسك يدها واضمها عشان اطمئنها

    لكني انجبرت اكون بعيد عنها واطالع من بعيد

    انغلق باب العمليات وحسيت بقلبي يعتصر وينقبض بقوه

    مرت ساعه وحسيت فيها ان روحي بتطلع

    مرت ساعتين وحسيت ان قلبي بيوقف عن النبض

    مرت ثلاث ساعات وحسيت ان رجولي تخوني على الوقفه

    رميت بثقلي على الكرسي وانا اشبك اصابعي ببعض

    مرت اربع ساعات وحسيت ان العمليه فشلت

    مرت خمس ساعات وحسيت ان الدنيا بدت تضلم بعيوني

    مرت ست ساعات وحسيت ان روح هيفا صعدت للسماء

    نزلت راسي واطلقت العنان لدموعي الي غرقت لي وجهي

    حسيت بالدموع تحرق لي وجهي من حرارتها

    مرت سبع ساعات وحسيت ان الامل مفقود

    سمعت صوت كعب يرن بارجاء المستشفى

    مو قلت لك بتموت

    رفعت راسي وطالعت بشمه رغم الشبه الي بينها وبين هيفا الا اني حسيت بفرق كبير بينهم انسانه منحطه وانسانه طاهره

    همست ببتسامه جانبيه: مااخفي عليك اني زعلانه انها ماتت وحزينه بس هذا قضاء ربك ومالنا اعتراض عليه

    نزلت بجسمها بواقحه صوبه واهي تركع قبال وجهه : احتراما لبنت خالتي مارح اتزوجك على طول بعد سنه راح نتزوج

    والله يرحم هيفا رغم اني عارفه انها مو حابه انا نطول بالزواج بس احتراما لها راح نخليه بعد سنه بالضبط

    كلاماتها له استفزازيه خصوصا بوضع مثل هذا ويحتاج لانسان يواسيه مو يزيده االم وحسره

    همست بصوت حاد: اتركيني بحالي

    حطت يدها على ركبته وبهمس: ترحم عليها ولاتظن ان باب العمليات راح يفتح هيفا ماتت ياكايد

    من دون اي شعور رفع ايده وطبع على خدها كف حار خلا حجابها يطيح ويتناثر شعرها من قوته

    صرخ واهو يقوم : قلت لك اتركيني وحذرتك لو اسمعك تقولين هالحكي مارح تلومين غير نفسك

    هيفا راح تعيش وراح تنخس عيونك

    ياحسوده وراح اعلمها عنك وعن نيتك الشينه لها

    صدقيني راح اخليها تكرهك ياحقيره

    ابتعد وظلت شمه حاطه يدها على خدها ومصدومه من ردة فعله

    لهالدرجه يحبها ..

    رصت على اسنانها بقوه وبصوت حاد: قسم بالله ياكايد لاخليك تندم على هالكف الي عطيتني اياه

    وراح اعلمك منهي شمه

    راح اخلي هيفا تكرهك وتكره اليوم الي اتلتقت فيك

    وراح اخليك تندم قد شعر راسك على هالكف ياكايد

    عيون تبوح الكره الحقد والحسد

    شعت بعيون شمه ..

    وشي واحد حابه تسويه انها تخرب حياة هيفا الي ماندري اهي ميته او حيه وتخرب حياة شخص حب ومتعلق ببقاياء هالحب ..

    ::
    ::
    ::

    طول ماهي بالسوق كانت فاطمه تسالها عن كل شي وتاخذ ذوقها بكل شي وحست شوق ان فاطمه قلبها طيب وينلعب بعقلها بكلمتين

    كانت وياها بالسوق تبتسم وتضحك وروحها حلوه مره

    سمعت صوت صك الباب وعرفت انهم وصلوا للبيت

    توها بتفتح الباب جاها صوت هيف : لاتنزلين

    طالعت فيه وبستغراب: ليش

    ابتسمت وبحنان: بنروح لمكان

    بلعت ريقي وسكرت الباب وحرك السياره

    فجاه طلعنا لقصر فخم بحي راقي ومعروف انه لناس فوق الهاي

    طالعت فيه وبستغراب: وين موديني

    : ماتبين تشوفين خلود

    وسعت ابتسامتي وبهمس: من جدك وليه ماقلت لي عشان اشتري لها شي فشله نجيها وايدينا فاضيه

    طالع فيني وبهمس: شدعوا ينقصهم شي اقول انزلي بس

    نزلت بدون تفكير وشفنا تركي يقرب صوبنا: ياحي من زارنا ياهلا باحلى معاريس

    ابتسمت بسحى وطالعت بهيف الي طوق بذراعه تركي : ياهلا فيك شخبارك يالقاطع

    طالع فيه تركي واهو يرفع حاجبه: بخير والقاطع انا ولا انت

    : بديره وحده وهاجرين بعض غريبه ياشيخ هه

    ابتسم تركي واهو يطالع فيني : هلا شوق شخبارج

    ابتسمت وبهمس: بخير الله يسلمك وانت طمني عنك

    ابتسم واهو ياشر لي : بخير دشي وش فيج واقفه

    هزيت راسي وابتعدت وتركت هيف وتركي براحتهم

    اسرعت بخطاي وحسيت اني صغيره وسط هالقصر

    ابعدت نظري عن الحديقه الشاسعه ودشيت صووب المدخل

    التفت لسيد طويل على جداره لوحات فنيه خلابه

    مشيت بهالاتجاه وسمعت صوت ضحك ناس

    طليت براسي صوب الصاله الي كانت مرتفعه والكراسي الفخمه منتشره بكل مكان مذهبه من االاطرف مزينه باثاث صيني

    جدرانها معتق برخام

    جلست اطالع بالناس المجتمعه وانا ادور بعيوني على خلود

    : السلام عليكم

    ردو علي وعيونهم تحكي الاستغراب: وعليكم السلام

    بلعت ريقي وظنيت اني غلطانه بالمكان فجاه جاني صوت يصرخ : شواااااااااااااااقه

    التفت وشفت خلود تجري صوبي وجلالها محطوط على رقبتها

    وسعت ابتسامتي وعيوني تغورقت بالدمع: خووخه

    حسيت بضلوعنا تصاكت بعض من كثر مااحنا شادين على بعض

    بستها وانا اطالع فيها وبحبات الدموع الي تناثرت بوجهها: اشتقت لج خوخه طمنيني عنج بخير

    طالعت فيني واهي تبوس خدي بقوه وتتنهد: بخير ولله الحمد انتي ياشواقه شخبارك

    طالعت فيها وانا متردده وش احكي لها همست بصوت ذابل: ماشي الحال

    : وش فيكم واقفين كنكم سيلانيات دشوا ولا روحوا باي غرفه

    التفت انا وخلود وطالعت بوحده متينه مثل الي شفتها بالمطار انصدمت وبققت عيوني وطالعت بخلود الي ابتسمت وبهمس: عن اذنكم ياجماعه

    سحبتني خلود معها لغرفه صاده همست لها بصوت حاد : منهي ذي

    طالعت فيني وبزفره: قريبة تركي

    طالعت فيها وبستفسار: وش تقربله

    مسحت دموعها وببتسامه: بنت خالته تكفين لاتقولين اعجبتك هه

    ابتسمت وهمست لها: لا والله الا قلبي انقبض من شفتها

    طالعت فيني خلود واهي تقرب يدها صوب وجهي وبهمس: وش فيجك وش الي صار فيك

    بللت شفايفي وبهمس: مادري شقولج بس من تزوجت هيف وانا مو مرتاحه

    طالعت فيني واهي تدفن يدها بيدي: متى صار هالحكي وش فيكم استعجلتوا

    حكيت لخلود القصه كلها وحسيت بعيونها شفقه علي: اصبري ياشواقه راح الكثير ومابقى الا القليل ومعروف اول سنه مشاكل وان شالله تهون الامور بس اهم شي لاتعاندين ترا العناد ماينفع مع الرياجيل ابد

    رصيت على يدها وبهمس: ماعلينا قوليلي كيف معاملة اهل تركي وياج

    ابتسمت وبهمس : زينه ولله الحمد احلا مافي هالعائله ان كل شخص مسول عن نفسه نظام اجنبي بحت

    : شلون ريم وهيفا ان شالله بخير

    طالعت فيني وبستفسار: عندك رقمهم انا جوالي صادرته خالتي وماعندي رقم اي وحده منكم حتى رقمك

    طالعت فيها وبهمس: هيف مانع الجوال مني ترا الجوال الي اتصلت فيه اهو جوال هيف يعني لمن تبين تكلميني دقي عليه

    والله ساعات احسه مريض

    ابتسمت خلود وبهمس: الله يذكر ريم بالخير عمرها ماحبت هيف صراحه معها حق ..

    تنهدت وشديت على يد خلود: اسمعيني زين خوخه انا واهلي تحت امرج لو صار فيج شي لاتترددين وتتصلين علي ترا احنا اهلج فاهمه

    ابتسمت خلود واهي تحس بالدموع تغورق عيونها: الله يخليك لي ويسخر لك هيف ان شالله

    ابتسمت لها وانا اتذكر حاجه: اوه نسيت اقولج ابيج تحضرين ملكة اخت هيف تراها بكرا ويعتبر عرس لانها بتروح مع زوجها على طول للمطار

    هزت خلود راسها وبهمس: من عيوني بس مو تحسينها فشله اروح وبعد بكرا زواجي

    طالعت فيها وبهمس: خلاص لاتجين اخاف اهله يمسكون عليج ممسك ويجلسون يقولون ذي عوبا وذي وذي الخ

    : هههاي شوق صار عندك عقده من اهل الرجال

    ابتسمت وبهمس: بيني وبينج لاتلوميني

    فجاه تبطل الباب وطلت تحرير براسها: هيه انتي ريلج يناديج انتهت الزياره هه

    ابتسمت وطلعت طالعت بخلود وانفجرنا انا وياها ضحك: الله يكون بعونج ياخلود على هالمريضه هه


    ::
    ::
    ::
    ::


    فكري وروحي يمك قريبه....
    ما تبتعد عنك ولو صرت انا بعيد....
    اشواقي لا زادت ما هي غريبة....
    فرض الا غبتي اشواقي تزيد....
    الوقت ما هو شيء بدون شوفك....
    وادري ان حبي حي في وسط جوفك....


    حس بشي يتحرك وسط جوفه معقوله اشتاق لها

    وليه مو اهي كانت سعادته

    طيب ليه الحين يختار غيرها

    همست له امه واهي تسكر السماعه: ماعليه ياولدي ابشر باللي يخطبلك غيرها

    هيا بهمس: يمه ليه تعبين روحج وبنت جيرانا عندنا موظفه ووش زينه

    طالعت فيهم وانا احس اني مو وياهم : خلاص ماله داعي ماني مستعجل على شي

    طالعت فيه امه وبحده: حلفت اني لاازوجك هالاسبوع ولاتعصاني \.. ترا الي خلقها خلق غيرها ياولدي يمكني بالغت بمدحها لك بس والله ترا ماهيب حلوه ذاك الزود

    طالعت في امي وانا ابتسم بداخلي يكفي ان اختها ريم وادري ان فيها من الزين لقبل : خلاص يمه سوي الي يريحج ماني مزعلج بس اخر وحده تخطبينها ولو رفضت ماابيج تفتحين هالموضوع لي مره ثانيه

    كان يبي مخرج لانه حس انه غلط واستعجل مايبي الا ريم وبس
    حتى لو ريم جرحته مايبي الا هي

    طالعت فيه امه واهي توقف: والحين اخطبها لك

    بققت هيا عيونها وبهمس: يمه من جدج تروحين هالحزه

    طالعت امها فيه وباصرار: عادي رايحه اخطب انا مو رايحه اسهر عندهم

    ظل جامد واهو يحس ان امه متحمسه اكثر منه ..

    طالع بالفراغ واهو يحس بدقات قلبه تضعف

    ليه ياريمي سويتي فيني كذا ليه ..

    ::
    ::
    ::
    عقد حواجبه وبهمس: بتنامين هنا

    طالعت فيه واهي تتلحف بالبطانيه: ايه

    فرك يده ببعض وبهمس: مارح ارضى اني اخليج تنامين برا دشي للغرفه

    غمضت عيونها وبهمس: تعبانه وابي ارتاح وانا افضل ابقى هينا طول العمر

    تنهد وبضيق: شوشو قلت لج دشي للغرفه مارح تنامين برا

    طالعت فيه وبزفره: هيف قلت لك خلني هينا لاتحاول معاي ولاتظن اني نسيت وش سويت لي العصر وتسكتني بروحتي لخلود

    قرب منها واهو يسحب يدها وبهمس: قومي شوشو نامي معاي

    سحبت يدها منه بقوه وبرجى : هيف وربي متضايقه وابي انام هنا لاتجبرني على شي انا ماابيه

    طالع فيها بعيون راجيه: شوشو يلا عاد

    عقدت حواجبها واهي مستغربه طريقته معاها همست بصوت خافت: بس هاليوم اتركني انام برا وبكرا اوعدك اني انام معك بس اليوم متضايقه هيف وماابي انام الا لحالي

    ركع قدامها واهو يقرب يدها ويدفنها بيده وبهمس: طيب شوشو براحتج بس صدقيني اني اسف لاني زعلتج ولو امي عرضت علي بنات حواء كلهم مارح اختار غيرج ابد

    باس يدها وقام بسرعه تاركها لوحدها

    عيونها تنحبس بالدموع وصدرها يعلى ويهبط ودقات قلبها سريعه
    تتراقص كل ماشافت الحنان مرتسم بعيونه

    وزي كل ليله مخدتها تشهد على دموع حاره تنسكب فيها يوم ورا يوم وماتدري اذا بيجي اليوم الي تنتهي فيه هالدموع وتنتهي من الالم الي يعصرها كل ليله ..


    لي متى قلبي اسيرك....
    لي متى عيني تهل
    لي متى ابكي هجيرك
    وانت يمي لك محل
    ارتعش الله يجيرك
    قلبي اللي ما يمل
    قلبي اللي ما يمل
    يشتكي قسوة ضميرك....


    ::
    ::
    ::


    رب ضارة نافعه ..


    الساعه عشر الصبح وفيصل مااتصل عليها

    نزلت بسرعه واهي تطلب من كوماري حليب نسكافيه

    راحت للحديقه وطالعت بواوا يالله كل ماله يكبر ولازم تزوجه

    لكن خايفه من امي لاتزفني لان بكرا فصيلة واوا راح تتكاثر بالبيت ومستحيل افكر اني ابيع عيال واوا

    ابتسمت على البيت الي بنيناه بالحديقه انا وريان وريانه

    بطلعت الروح رضت امي

    نزلت جوالي على الطاوله انتظر كوماري

    اتصلت على فيصل لكنه مارد

    انقرص قلبي وحسيت بوجع فيه الله يستر بس

    شفت كوماري تقرب صوبي وتنزل الحليب الي طلبته مع شابورا

    همست لها : شفتي طلال اليوم

    هزت راسها بالنفي

    طالعت فيني وبهمس: يبي شي ثاني مدام

    هزيت راسي وانا ارتشف الحليب

    فجاه رن جوالي

    نزلت الكاس بسرعه وانا اخذ الجوال واقوم بسرعه

    هلا فيصل

    بخير الله يخليك وانت

    بشرني وش صار


    مكان ينسمع غير صوت انفاسه

    همست بصوت راجف وعيوني بدت تدمع: فيصل وش فيك هيفا صار بها شي

    علا صوتها وبحده: فيصل تكفى قولي وش صار

    همس بصوت راجف: ريوم هدي وش فيك

    ريم بصوت باكي: انت الي وش فيك ساكت قولي تكلم لاتسكت

    : ريوم الصوت يقطع ماسمعك زين

    ريم واهي تصرخ : فيصل قولي هيفا بخير تراك خوفتني

    خذاله نفس وبهمس: سوري ريوم نسيت اتصل عليك بدري لكن

    قطعته ريم وبصوت باكي: فيصل وش فيك بارد تكلم وريحني وربي صرت ارجف

    ::

    ماقدر ينام ومتضايق حيل من كل شي حوله

    شي واحد يعرفه ولا اهو قادر يسال ريم عنه

    منهو ذا الي تحبه وياترى اهو قطري ولا

    ومن متى واهي معاه على علاقه

    نفذ صبره وافكار تدور وقهر يسري بجوفه

    ريف زعلانه عليه

    وريم كل ماشافته رمت عليه كم كلمه تخلي بركان بصدره يتمنى يثور

    سمع صوتها العالي وصوت بكائها

    قرب منها وشافها بحالة انهيار

    اسم تكرر على مسامعه

    فيصل ..

    حس بنار الغيره تشب وسط صدره

    قرب منها اكثر وتاكد ان ريم تحب الي اسمه فيصل ذا

    راح صوبها ومايشوف غير الشيطان يتراقص قبال عيونه

    ::

    فيصل تكفى فيصل اتصل علي ولاتنس

    قطع عليها صوت فارس الي صرخ من وراها وغرس ايديه بشعرها الاجعد

    طاح الجوال من يد ريم واهي تصرخ بحده: وش فيك فارس

    مايمديها تكمل كلمتها الا وكف يطبع بخدها الناعم

    صرخت بطريقه هستيريه وبحده: فارس يامجنون هدني

    لكن فارس ظل يضربها حست بصداع براسها من كثر ماهو شاد على شعرها

    بطريقه هجوميه قربت يدها صوب شعره لكن فارس كان طويل

    ماقدرت توصل الا لوجهه مشخت وجهه ببيدها واهي تبيه يتركها

    صرخ واهو يبعد وجهه ويزفر بحده: اذا ابوج مارباج انا راح اعلمج ياريم

    وبكل سهوله قدر يبعد ريم عنه ويسدحها بالارض واهو متعلق بشعرها وايديه ساعات تلاكم وجهها الصغير

    بكت ريم بعد ماحست بالاستسلام : تخسى انت واشكالك تربيني انت رب عمرك بعدين تعال ربني ياحقير هدني عورتني

    صرخ واهو يطالع بوجهها الي تلون باللون الاحمر: منهو فيصل هاه حبيبج ياخاينه حبيبج يابنت الاصل والفصل هذي اخر تربيت عمي فيج قسم بالله لافضحج عند اهلج واخليهم يقولون لي ربها لانا ربينا فاسقه

    تفلت ريم بوجهه لان هذا ابسط شي تقدر تسويه لفارس

    رفع فارس يده بكل قوته وارساها بوجه ريم الي حست بدوخه من قوة الكف

    صرخت بعد ماحست ان فارس راح يقتلها : يبه يمه

    وصارت تبكي بشكل هستيري واهي بيديه

    فجاه ابتعد عنها فارس الي كان يثقل على انفاسها


    سمعت صوت ابوها : اطلع برا عن بيتي وماابي اشوفك تفهم

    صرخ فارس بحده: عمي بنتك يبيلها تربيه

    صرخ ابو طلال بحده: قلت لك اطلع برا تفهم ولاماتفهم انت

    قام فارس وطاحت عيونه على ريف الي كانت شاهده على كل الي حصل وحست بقشعريره تسري بانحاء جسمها

    وجهها امتلى بالدموع

    معقوله هذا اهو الرجال الي حبته معقوله هذا اهو

    مستحيل افكر فيه بعد هاليوم مستحيل انه يستاهل يكون حبيبي واهو بهالوحشيه

    ابعد نظراته عنها وابتعد ونار بقلبه للحين تغلي

    ركضت ريف صوب اختها ريم الي مغطيه وجهها بيديها وتبكي

    : ريوم انتي بخير

    وخرت ايديها وشافت ابوها الي كان يطالعها والف سوال ينرسم بعيونه

    همست بصوت باكي: هذا اهو الي زوجتني اياه يبه هذا اهو

    صح رجال مشالله يعرف يتعامل مع المره

    تعنزت ريم على ريف الي كانت ماسك يدها وبهمس: صدقيني ريمان راح يندم على الي سواه فيج الحقير

    ابتعد ابو ريم وترك بنته تتالم من داخل بدون ماينطق بحرف واحد..

    الجوال مرمي ويشهد على الحادثه الي صارت

    ظل يسمع صوت ريم اصراخها واستنجادها

    حس بنار تشب بصدره وتمنى لو كان موجود كان عرف يادب الي تهجم على ريم

    ضغط على الجوال بقوه وقلبه تعلق بامل ان ريم مجبوره على هالزواج ومالها خاطر فيه



    ::
    ::
    ::

    اليوم بس راح تترك اهلها وراح تغترب اليوم بس ماتقدر توصف شنهو شعورها

    ماقدرت تنام ونومها كان متقطع جلست تدور بغرفتها وتروح وتجي واهي مرتبكه

    تبي احد يعلمها يفهمها يخفف عنها التوتر الي بدا يسري بجسمها كله

    سمعت طق خفيف على الباب

    همست بصوت راجف: منوو

    : فطوم قومي افطري حبيبتي عشان نلحق على الكوفير

    نطت فاطمه وبغت تتعثر واهي تبطل الباب وبهمس: شوشو

    طالعت فيها شوق وببتسامه: عيونها

    فاطمه برتباك: انا خايفه خلاص هونت ماابي اتزوج واترك امي وخواتي

    : تدرين اي وحده تعرف ان هاليوم اهو يوم زواجها تقول كلام مثل كلامج بالضبط بس لمن تعرس تغير رايها وتتمنى لو انها اعرست من زمان هه

    طالعت فيها فاطمه وبزفره: والله انج رايقه تضحكين اقولج خايفه وانتي مستهينه بمشاعري

    اصلا انا غلطانه اني اشكيلج

    خذت لها شوق نفس واهي تسحب يد فاطمه وتطبطب عليها بخفه: اسمعيني عدل فطوم قومي وغسلي ويهج وانزلي تحت ولاتفتحين فمج بكلمه ثانيه لانج لو ماتحركتي الحين راح تدشين على منصور بهالشكل

    فاطمه بخوف: طيب طيب دقايق بس مالي خلق اهجج الرجال من اول ليله

    وسعت ابتسامة شوق وابتعدت وتركت فاطمه ترتب نفسها ..


    ::
    ::
    ::


    ارجوك يكفي غياب ورد لي حالا
    تعبان ومحتاج لك يلا متى ترد لي

    ارجوك يكفي غياب ورد لي حالا
    تعبان ومحتاج لك يلا متى ترد لي
    لا تقول ما ادري ولا يمكن ولا لكن
    الحين ترجعلي يعني الحين ترجعلي

    يا عمري معقول قلبك للقاء ما حن
    والشوق ما جننك في بعدنا مثلي
    وان كنت صابر فانا صبري طلع خاين
    وعدني اصبر ولكنه تنكر لي

    لا قلت لي حبنا في مهجتك ساكن
    و شلون اصدق كلامك شو اللي يثبت لي
    ان كنت ولهان لعيوني مثل ما اظن
    تخلي كل شيء و باسرع وقت ترجع لي

    ارجوك يكفي غياب ورد لي حالا
    تعبان ومحتاج لك يلا متى ترد لي
    لا تقول ما ادري ولا يمكن ولا لكن
    الحين ترجعلي يعني الحين ترجعلي



    الموسيقى تعج بالمكان صوت الاغنيه صار يردح ويسرح بالمكان
    اجسام مغريه تتمايل مع صوت الموسيقى ..

    احدى شاليهات الشرقيه الي مكتوبه باسم ناس اكباريه متعودين على شغلات مثل هذي واردى ..

    جاسر متوسط ناس اكباريه يطبطبون على كتفه ويبتسمون له يكفي انه (..) ويجيب ناس تبرد الصدر

    طالع باخته الي كانت رابطه على وركها بغترة واحد من الشباب وتتمايل بجسمها المغري برقص خليجي يخلي الذياب تقطر باللعاب وكنها وجبه دسمه كل واحد نفسه يحصل عليها

    ابتسامه لعوبه تزين شفايفها الي مغرقه بالروج الاحمر

    جسمها مكسي بالاسترج الاسود الي مبرز تقاسيم جسمها الاكثر من خيال

    مبرز خصرها الي مثل خاتم سليمان وارداافها الي اكبر من خصرها بكثير

    صوت دف البحري يعج بالمكان ويخلي كل ذره بجسمك تهتز وتبي ترقص

    بكل دقه وفن تتمايل سميره واهي تحس بقلبها منقبض رغم الابتسامه المرسومه بشفايفها

    عيونها تطالع باخوها الي يسولف ويا الناس الي تزيد هالاشكال بالمجتمع

    قرب منها واحد من الشباب يتراقص معها ويقربها صوبه

    جسمها لزق بجسمه وعيونها ترجف رافضه هالشي

    قلبها يبي التوبه لكن اخوها قالها هذي اخر ليله نقضيها بهالمكان الوصخ

    بللت شفايفها واهي تنزل بجسمها كله وتحرك اردافها بطريقه خلت كل الشباب الي بالمجلس تصرخ بستهجان

    طالع باخته وبكل افتخار عارف انها تقدر تخلي كل الشباب يدفعون كل قرش مجرد انهم يقضون ليله معها

    صفق بتشجيع وكان الي قدامه ماهي من شعر وجهه وروح الغيره والنخوه ماتت بصدره

    وعلى انتهاء الاغنيه ومابين اخته ماحصره بشباب كثار كل واحد يحاول يتقرب منها

    ومابين اهي تهز باغراء

    التموو حولها الشباب واهم يشوفونها تناقز و يضنون انها ترقص

    بعضهم يضحك على رقصها الغريب وبعضهم يصفق لها بتشجيع

    عيونها معلقه فوق وصدرها يهبط ويرتفع بشده

    مسكها واحد من الشباب اول ماطاحت عليه

    صرخوا الشباب

    تشهدي تشهدي

    قولي لااله االا الله

    تشهدي

    لكن ماكان ينسمع منها غير

    صقر صقر صقر قصر

    هذا كل الي ينسمع منها وفجاه

    صرخ الكل

    لااله الا الله

    لاحول ولاقوة الا بالله

    ظل جامد ثواني ويحاول يستوعب ان الي صار حلم ومو حقيقه

    صرخ واحد منهم بعصبيه: شيلوها وخلونا نكمل حفلتنا

    فز جاسر وعيونها تغورقت بالدموع

    ابعد الشباب عنها واهو يصرخ: وخروو عنها

    قرب راس اخته منه واهو يطالع بعيوونها المعلقه فوق وفمها المفتوح صرخ بصوت باكي: سموور قومي بكرا بنتوب لاتموتين بهالطريقه لالالالالالاه



    ( ولا يزال الذين كفروا في مرية منه حتى تاتيهم الساعة بغتة او ياتيهم عذاب يوم عقيم )


    صرخ واحد من العيال: انحاشوا الشرطه كبسة علينا

    طالع باخته واهو ماوده يتركها بهالمكان لكن غصب عنه

    حط يده على عيونها واهو يسكرها وينزل راسها من على صدره

    ويهرب تاركها بالمكان الي زينه بعيونها ..

    ::
    ::

    الله اكبر الله اكبر

    لااله الا الله

    بطل عيونه واهو يطالع بالكعبه ويرفع عيونه للسماء الزرقاء والناس من حوله يهللون ويكبرون

    تغورقت عيونه بالدموع واهو يتمنى لو خذا سميره معه

    تمنت تكون بمكه تمنت تتوب على هالارض الطاهره

    تمنت وتمنت وتمنت ولكن الاماني راحت مع وفاتها و للاسف ماتت بمكان بيشهد عليها مكان بتقابل ربها فيه مكان محد يتمنى يموت فيها كثير يتمنون يموتون واهم ساجدين ويكونون قراب من رب العالمين وكثير يخسرون هاللحظه بسبة طيشهم وقل ايمانهم ..

    يالله شقد يحس بالم يستوطن روحه كل ماذكر سميره

    ياليته مااصر عليها ياليته تركها تتوب

    اهو مايدري متى يموت المرء ومايدري ان الانسان عنده فرصه وحده يايستغلها او يخسرها واخته خسرت هالفرصه

    تردد على مسامعه صوت اخته

    صقر صقر

    رفع ايديه وبصوت باكي: اللهم خفف عنها العذاب وارحمها يارحم الرحمين

    ضم ايديه وصار يبكي من اعماق قلبه

    الي صار لاخته خلا ضميره الميت يصحى

    لكن بعد وش بعد ماخسر اخته وامه وكل شي

    طالع بالكعبه وحس بعظمة هالمكان الي يخلي النفس تهدء وتطمئن

    حسسه ربي ان الي صار له درس واهو تعلم منه

    حط يده على ذقنه يشوف الشعر الي نمى وهمس بصوت خافت: اللهم ااصلحنا وثبت اقدامنا على طاعتك

    اللهم تب علينا وارحمنا

    ورجع يبكي واهو يحس انه مقصر ويا ربه وكل يوم واهو على هالحال

    يصلي ويصلي ويتمنى يرجع لورا ويصلي كل صلاه فوتها

    يتمنى انه يرجع ورا ويصوم رمضان الي ماكان يعترف فيه

    يتمنى يرجع لورا ويزكي ويتصدق كل يوم

    لكن اهو عايش الحين وحلف بالله انه راح يعوض كل يوم ويصلي ويتمنى شي واحد

    ان ربي يتوب عنه ..



    ( ياايها الذين امنوو توبوا الى الله توبة نصوحا )

    (قل ياعبادي الذين اسرفوا على انفسهم لاتقنطو من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم)


    ::
    ::
    ::



    طالعت بفاطمه واهي تشد على يدها بقوه: الله يحرسك من العين طالعه قمر

    ابتسمت فاطمه بسحى وبهمس: هذا كله بفضلج شوشو

    طالعت شوق بالفستان الابيض الي شاد على جسم فاطمه ومبرزها حورية بحر

    وشعرها المرفوع بطريقه اسبانيه بحته وخصل من شعرها طايحه على وجهها

    عيونها مدعجه بحكل اسود مزين بلمسه من ظل باللون الوردي

    فمها ا لصغير ممتلي بالروج الوردي

    طالعت فيها وانا ابتسم : تدرين فطيم لو منتي مزيونه كان ماحلى الفستان هه

    ابتسمت فاطمه وبهمس: شوشو شوفي امي وينها خليها تجي وتقول رايها فيني اخاف مايعجبها شكلي

    بققت عيوني وبستغراب: طيب بروح اناديها

    نزلت تحت وانا امسك طرف ثوبي الخمري وصادفت هيف

    ابعدت عيوني وانا ابي اتجاوزه لكن ايديه الي مدها ومسك بالدربزين منعتني امر

    همس ببتسامه جانبيه: لالالاه تراني مقدر على هالزين

    ابتسمت ابتسامه بارده وبهمس: شوكرا على المجامله ممكن توخر الحين

    هز راسه بالنفي واهو يقرب مني : لاه لين تعدلين اسلوبج وتعطيني بوسه هينا (واشر على خده اليمين )

    بللت شفايفي وانا اطالع بعيونه : هيف بلامصاخه وخلني اروح حرام فطيم تنطرني فوق

    هز راسه وبهمس: يلا عطيني بوسه وقولي انا مسامحتك هيف تراي مااحب اشوفج زعلانه مني

    تراجعت على ورا لمن شفته يقرب وبرتباك: خلاص مسامحتك بس ابعد عني

    وسعت ابتسامته واهو ياشر على خده: يلا ناقص شغله وحده واخليج براحتج

    فار الدم بوجهي وبزفره: هيف تكفى عاد ابعد

    قرب اكثر لمن حسيت اني بطيح على ورا وتمسكت بالدربزين وطالعت بعيونه وابتسامته الخبيثه : يلالا سويها عشان اخليج تروحين

    بسرعه وبلحظه سريعه طبعت بوسه على خده وشفت الروج الخمري معلق بخده وبحده: ارتحت الحين

    ابعد يده وببتسامه : حصني عمرج يابعد حيي تراي اخاف عليج من العين والناس ماتعطي خير

    ابتسمت وانا انزل الدرج بخطى سريعه والله غريب هالانسان

    طالعت بنوف الي قاعده تدور بالدخون وبهمس: نوف وين عمتي

    اشرت لي على غرفتها وبهمس: مدري الظاهر امي طاقتها غلقه

    : نوف روحي قصري على القهوه بسرعه تراي نسيتها

    تاففت نوف وبزفره: اوف تراي للحين مالبست ولاتسبحت قاعده ارتب البيت والله تعبت وبعدين وين اهله ليش مايجيبون صبابات وقهوجيات ويفكونا مو هذا عرس ولالا

    رصيت على اسناني وبزفره: الا بيجبون بس فشله يجون الناس وماعندنا قهوه اقل شي لو زينه يلا روحي بسرعه

    ابتعدت نوف واهي تتحلطم وتضرب الارض برجلها بقوه

    مسكة عروة الباب وانا اطق الباب بهدو : عمه انتي هينا

    طليت براسي وانا اشوف عمتي تصلي

    حسيت برتباك يسري بجسمي وجلست على طرف السرير وانا اشوفها تصلي

    لحظات مرت تمنيت اشوف عمتي تحبني وتعبترني وحده من بناتها مو مجرد زينه او ديكور بالبيت

    تنهدت بعد ماسمعت صوتها الحاد: وش تبين جايه غرفتي

    طالعت فيها وببتسامه: فاطمه تبي تشوفج

    طالعت فيني من فوق لتحت وبحده: قوليلها بجيها الحين

    وقفت وانا اقرب منها وبهمس: مبروك ياعمه وان شالله الله يوفقها ويفرحج بعيالها

    صرخت بصوت حاد: ابعدي عني لاتسلمين علي

    تراي حذرتج من قبل والظاهر انج تظنين اني بغفرلج ولابوج

    طلعي برا يلالا

    طالعت فيها بعيون انحبسبت بالدموع

    طلعت بسرعه وانا اجري للمطبخ واهف يدي على وجهي عشان ماابكي ويخرب مكياجي

    طالعت بنوف الي كانت تعدل الفناجيل وبهمس: نوف قوومي بدلي ملابسج واانا الي بتولى الباقي

    ابتسمت نوف وابتعدت وجلست انا احاول ابلع ريقي عشان امنع الغصه من انها تبحر بصدري

    ::
    ::
    ::


    طالعت بوجهي وخدي الي مورم واصابع فارس مطبوعه فيه

    صرخت بحده: جعل ايده الكسر ان شالله الله ياخذ عمره ويفكني منه

    مصدق انه زوجي مصدق ان له حكم علي

    طالعت فيني ريف واهي تهمس بصوت راجف: ريم هدي بالج صدقيني الحقير راح يندم وابوي عقب الي شافه مارح يرضى على الي صار لج ابد

    حطيت الثلج على خدي وغمضت عيوني من الالم الي حسيته: شي واحد ابي اعرفه ليه يمد يده علي ليه وش انا مسويه

    هزت ريف كتوفها وبزفره: ماادري وهذا الي ودي اعرفه

    التفت على ريف وبزفره: وافقي على الي خطبج خليه يموت بحسرته

    طالعت فيني ريف وبهمس: تدرين ان فارس طاح من عيني وعقب الي حصل مستحيل افكر فيه غير ولد عمي وبس اما انه يكون شي ثاني هذا باحلامه

    صرخت بوجهها وبحده: قومي الحين تروحين لامي وتقولين انج موافقه فاهمه

    قامت ريف وبهمس: ماشي

    اول ماطلعت ريف ضميت ايدي صوب وجهي وانا ابكي بحرقه

    الله يلعنك يافارس من اول مادشيت حياتي وانربط اسمي باسمك وحياتي كابوس مزعج ماادري متى اتخلص منه

    ::
    ::
    ::





    عطيني اصابع يدج خلود

    طالعت بامي وابتسمت لها وبهمس: ليه يمه

    ضيقت عيونها وامتلى وجهها بالتجاعيد وبحده: قلتلج هاتيها

    مديت يدي لها ودفنت يدها بيدي وفجاه

    صارت ترعص يدي بقوه حسيت ان عظام يدي تكسرت

    صرخت بصوت خافت : ااه يمه عورتيني

    وسعت ابتسامتها وبهمس: حرام عليج انا مره عجوز ماعندي حيل عشان اعورج

    زادت على الرعص وحسيت ان عظامي تكسرت

    صرخت بصوت عالي: يمه اااااااااااااي

    تركت يدي واهي تضحك وترخي بجسمها على الكنب : امحق بنات الحين انا العجوز اقوى منج

    مسحت على يدي وببتسامه: مشالله يمه انتي متعافيه عساك على القوه لكني انا ضعيفه ماعندي حيل عشان اقدر ارعصك مثل ماترعصيني

    انسانه وحده اكره اسمع صوتها او اطالع بوجهها : انا ياجده امسكي يدي صدقيني مارح تغلبيني

    طالعت فيها امي ومسكة الراديو وتسمع لمفسر الاحلام

    عضيت على شفتي وانا اكتم ضحكتي على وجه تحرير الي تناثر بالارض ...

    طالعت بالجده بحتقار وحطت رجل على رجل وبزفره: الا اقول انتي بسالج بشغله

    طالعت فيها وانا ابتسم : تفضلي اسالي الي تبين ياعمري

    بللت شفايفها وبهمس: يعني ابي اقول انتي تشربين شاي اخضر

    عقدت حواجبي وبهمس: ايش وش ذا

    طالعت فيني وبحده: شاهي يعني وشو باللهي

    هزيت راسي وبهمس: ايه يعني وش فيه

    طالعت بانوار وهدى وعمتي وبحتقار: الحمدالله والشكر اجل محد يعرف شنهو الشاهي الاخضر

    طالعت فيها وببتسامه وانا اشر على نفسي: ايوه انا

    : هذا شاهي يضعف

    هزيت راسي وبهمس: طيب وش له تساليني عنه

    وسعت ابتسامتها وبستهزاء: لاه يعني اسالج اذا تشربينه عشان تحافظين على جسمج لاني اشوفج متينه وتحتاجين تشربينه

    طالعت فيها وانا عارفه وش تقصد يعني قصدها ان ردوفي كبيره وماتدري ان عقدتي هالردوف : ايه انا ياطويلة العمر الحين قاعده اشرب هالشاي الي تقولين عنه واحط معاه ليمون معصور واحط وياه برقدوش ومشالله احس له مفعول خصوصا انه ضعف خصري والباقي يجي مع المشي ليل نهار

    طالعت فيني وباهتمام: شلون تشربين كل هذا مو انتي تقولين مااعرف الشاي الاخضر شلون يصير هالشي

    عضيت شفتي عشان ماتنفضح كذبتي وافطس ضحك: ايه ياطويلة العمر عندنا بالسعوديه اسمه غير فلمن شرحتيلي وشهو عرفته خصوصا انه شرابي المفضل اشربه على الريق وبعد الفطور وبعد الغدا والعشا وبعد كل وجبه اكلها

    همست تحرير بهتمام: يعني تنصحيني اشربه مع ليمون وبردقوش الي تقولين عنه

    هزيت راسي وانا اوقف لاني حسيت اني بنفجر من الضحك: اكيد مايبلها شي

    طالعت باختها واهي تسالها: تتوقعين وين القى البردقوش هذا

    ابتعدت بخطى سريعه وانا ادش المطبخ وانفجر ضحك:
    هههه اي ياويل حالي ياتحرير عزالله ان شربتيه راح تباتين بالحمام

    هههه ههاي

    ::
    ::

    كنت جالس بالمطبخ وقاعد اتغدا وانصدمت بالملاك الي دخل علي وخلاني اوقف عن االاكل واتامل فيها

    كانت تنط وشعرها البني يتطاير بالهواء عيونها الشعل زاد فيها لهيب النشوه

    ابتسامتها الي زينت فمها واسنانها الولو لمعت وسط فرحتها واجمل مافيها شامه كبيره مزينه خدها الايسر خلتني افتح فمي على الاخر

    ماحبيت اتنح نح عشان مانتبه لي وحبيت اتامل فيها

    رغم ان في شي بداخلي يقولي

    غض النظر ياسعد هذي مرت اخوك وحرام عليك

    ::
    ::

    اسندت جسمي على باب المطبخ وانا ارفع شعري المتناثر حول وجهي وابتسامه واسعه مرسومه على شفايفي

    انتبهت لسعد الي كان جالس على طاولة الطاعم وعيونه معلقه بعيوني

    ارمشت اكثر من مره وانا ادعي انه مجرد خيال

    انتبهت لنفسي وسحبت جلالي الي طايح على كتوفي لوجهي وبرتباك: اسفه ماانتبهت

    تنح نح واهو ينزل نظراته الي حسيت انها احرقتني من كثر مايخز فيني وبهمس: لاه انا الي اسف

    توي بطلع وسمعت صوته: خلود

    التفت عليه وبهمس: هلا

    همس بصوت غليض: ياسعد اخوي فيج ..

    كلمته خلت كل ذره بجسمي ترجف وشعر جسمي يوقف

    ابتعدت بسرعه وشي واحد عرفته عن سعد

    انه انسان مايخاف ربه ولا يعرفه .. وذكرني بشخص

    جاسر ..

    زادت رعشت جسمي والاحداث بدت تنسرد علي

    عيوني امتلت دموع وشي واحد طرى ببالي

    شصار على سميره..؟؟

    ::
    ::
    ::

    شاف فيصل يطلع وتاكد انه راح للشقه عشان يرتاح وخلا شمه مع هيفا

    يوم كامل مانام ومقدر ينام الا لمن يشوف هيفا قباله

    بسرعه راح للغرفه وبطل الباب

    وشاف شمه منسدحه يم هيفا

    طالع فيها بحتقار وراح صوب هيفا الي كان الاكسجين يغطي فمها وايديها معلقه بمغذي واسلاك كثيره كانت متعلقه بجسمها الضعيف والهزيل


    رفعت راسها شمه وبزفره: انت منو سمحلك تدخل هينا

    طالع فيها بحتقار وراح يم هيفا ضم يدها واهو يهمس لها: كنت عارف انك راح تكونين قويه ..

    الحمدالله على سلامتك هيوفتي

    صرخت بصوتها الي يحس انه نشاز : اطلع برا و لا ناديت عليك الامن

    تنهدت بضيق وبحده: شمه لاتخليني امد يدي عليك مره ثانيه وخليني اطمئن على هيوف براحه


    قامت شمه من السرير واهي تعدل حجابها وتبي تطلع برا

    شد على قبضة يده بقوه واهو يتمنى لو يفرغ هالقبضه بوجه شمه الكريه

    همس بصوت حاد: بطلع الحين

    شد على يد هيفا وطلع بسرعه بعد مااعطى شمه نظرات احتقار حست فيها انها صغيره .

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وبهمس: وتووك ماشفت شي ياكايد .

    ::
    ::
    ::

    دخل منصور على فاطمه الي كانت ترجف واهي بمكانها

    وسعت ابتسامتي اكثر وانا اشوف منصور لابس البشت

    ووراه هيف واقف بكل شموخ ومهابه

    حسيت بدقات قلبي تسرع وكان هالليله اهي ليلة زواجي انا مو فاطمه

    سمعت صوت بكي والتفت وشفت عمتي تبكي وتمسح دموعها بطرف شيلتها

    يالله شقد قلبي عورني عليها رغم القساوه والجفاوه الي تعاملني فيها الا ان من داخلها قشره بسهوله تزول

    خفت امد يدي واطوق بعمتي واسمع صوتها يصرخ وتزفني قدام الكل

    ظليت اطالع فيها بس وابعدت نظراتي بعد ماشفت المعاريس قامو وبيطلعون

    رحت يم فاطمه وشفت فوز راحت تجيب عباة اختها

    طالعت فيني فاطمه وبهمس صوب اذني : شكرا شوشو على كل شي وطالبه منج شغله وحده تسامحيني احس انج ماتستاهلين الي صار فيج عشان..

    قطع علينا صوت فوز واهي تهمس لاختها: يلا لبسي عباتج

    ابتعدو المعاريس وظليت جامده

    شي بداخلي مبسوط ان اموري مع اهل هيف هدت

    لكن شي واحد ظل معلق ببالي

    وش تقصد فاطمه ...؟؟..؟؟

    طالعت بنوف الي صارت تبكي بعد ماابتعدت اختها فاطمه وحسيت بكائبه تسيطر علينا

    انا ونوف وعمتي وفوز وهيف

    ريتاج وجوري صاروا يبكون لمن شافوا الكل يبكي

    وحسيت بيد تلامس يدي التفت وشفت هيف واقف يمي شديت على يده وانا ابتسم وسط لمعة الدموع الي زينة عيوني ..

    ::
    ::
    ::


    وانقضت لحظات العذااب ..


    بطلت عيوني وانا اطالع بالغرفه البيضاء الي تحاصرني

    التفت وشفت شمه نايمه يمي

    ارمشت اكثر من مره وشي واحد استوعبته

    انا رجعت للحياه بفضل ربي

    رفعت عيوني للسقف وبهمس: الحمدالله يارب ..

    ماكنت متصوره اني لمن ادش لغرفة العمليات راح ارجع لهالغرفه وابطل عيوني للحياه من جديد

    حسيت اني رجعت من عالم الاموات

    عالم حاصرني شهور وكرهت الحياه بسببه

    ابعدت الاكسجين عن فمي وحاولت اقوم

    بس الم تحت سرتي خلاني مو قاويه اقوم من الفراش

    ابي ماي عطشانه

    شفايفي احسها بيضا ومتشققه ..

    فجاه طل علي كايد براسه وعيونه حمرا

    ياحياتي واضح عليه مانام له فتره

    حاولت ارسم ابتسامه بس احس كل ذره بجسمي نايمه

    ابتسم وقرب مني وبهمس: حياج بعالمنا من جديد هيوفتي

    طالعت فيه وبتعب: مافي الحمدالله على السلامه

    ضيق عيونه الحمرا وبهمس: اتوقع اني قايلها لج امس ولا ماسمعتيها

    هزيت راسي بتعب وبهمس: لاه والله اتوقع امس كنت نايمه بسبة البنج ان ماخاب ظني

    ابتسم وبهمس: اعترفي هيفا تحبين كايد ولالا

    عقدت حواجبي وبستغراب : وشله هالسوال

    وسعت ابتسامته واهو يجلس على الكرسي: مادري اسمع ان الي يطلع من غرفة العمليات يهلوس ويقط خيط وخيط عاد الظاهر انهم يكذبون علينا

    ابتسمت بتعب وبهمس: هه شكلك مخفه تصدق كل شي يقال لك

    طالع فيني واهو يرخي بجسمه على الكرسي : لا صدق بس انتي غير الظاهر حتى جسمك عنيد مايقبل البنج

    : قول مشالله مالي خلق اموت هاللحظه على حسابك

    ابتسم لي واهو يطالع فيني وبهمس: مشالله ماني ناقص اتعذب معك اكثر من كذا

    همست له وانا اطالع بدولكة الماي المحطوطه على الطاوله: ممكن ماي

    ابتسم لي واهو يقوم بحيله ويصب لي ماي وبهمس: من عيوني

    توي بمسك كاس الماي الي صبه لي لكنه هز راسه بالرفض وقرب الكاس صوب شفايفي

    ارتشفت من الماي وحسيت ان لي سنين ماذقت فيه طعم الماي

    اذا الناس تظن ان الماي ماله طعم بالنسبه لي كان له طعم

    وطعم عمري بحياتي ماحسيت فيه غير بهاللحظه وانا ارتشف الماي من ايدين كايد

    ابتسم لي بعد ماخلصت كاس الماي وبهمس: عافيه على قلبك

    طالعت فيه وانا اغمض عيوني وبهمس: الله يعافيك

    بللت شفايفي وانا احرك ايدي وحسيت بيدين كايد تندفن بيدي

    حسيت براحه تستوطن صدري

    همست له بصوت راجف : كايد قولي انا راح نكون ويا بعض ون..

    عجز لساني ينطقها لان المفروض اني انسى فكرة الانجاب طول ماانا عايشه

    دمعه حدرت من وسط عيني لمن رست على يد شمه الي كانت حاطه يدها قريب من وجهي

    همس كايد واهو يشد على يدي : قريب تقومين بالسلامه وترجعين للرياض ومارح ارضى انك طولين عند اهلك لاني مارح اصبر يوم يمر من دون لا اشوفك ولا اسمع صوتك

    صبرت بما فيه الكفايه وجا الوقت الي نجتمع فيه هيوف

    راح نتبنى عيال وبنات قد ماتبين ونربيهم سوا

    ابتسمت هيفا من وسط دموعها وكلامته البسيطه دبت الراحه بصدرها

    وخلتها تنغمس باحلام مالها نهايه ..

    ظل يتاملها لحظه بلحظه واهو يحس انه صدق الكذبه الي قالها لهيفا

    مايدري كم مر من الوقت واهوو يطالع فيها ومو حاب يقولها ان طيارته بتقلع بعد ساعه

    قرب من اذنها وهمس: اشوفك على خير حبيبتي

    مع السلامه


    ماني على فرقاك يا شوق ناوي
    مير الزمن له وقفة بين الاحباب‎
    يشهد على ما اقول قلب شقاوي دمع نثرته بان من بين الاهداب
    كانك على ذبح الوفى فيني قاوي تذبح خفوق اللي يحبك ولا تاب




    ...
    ...



    ابتعد وترك هيفا بعد ماطمئن نفسه عليها وارتاح انها بخير

    خلاص ماله داعي انه يبقى اكثر من كذا..

    انسانه كانت تشاركهم لحظاتهم كلها

    كانت مغمضه عيونها واذونها تلتقط كل كلمه نطقها كايد وهمست فيها هيفا

    بطلت عيونها واهي تشوف كايد يبتعد ..

    وسعت ابتسامتها وفكره خبيثه تلونت بعيونها

    توقعت اني بتعب لين القى حاجه تفرق بينكم

    لكنك يا كايد سهلت علي الامر برااحه ..



    ::
    ::
    ::

    وقف عند باب بيتهم وتردد يدخل ويشوف امه ولالاه

    لكنه قرر انه يدخل ويبرر لها ويعتذر لها عن كل شي صار بالماضي

    دخل للبيت الي اول مادخله حس بالكئابه تسطير على روحه

    سمع صوت ضحك اخته واهي تلبس عباتها ومتعلقه بذراعه

    طالع بزاوية الحوش وشاف اخته لمن زعلت عليه لانه مارضى انها تسافر لدبي

    شاف هناك سميره واقفه قباله وتصرخ بوجهه :احبك

    شد على قبضة يده بحده وهمس بصوت خافت : اعوذ بالله من الشيطان الرجيم

    وبصعوبه قدر يدخل للصاله ويهمس بصوت راجف: ااميه

    غمض عيونه واهو يسمع هبدها على الدرج وطلت بجسمها وشعرها الرمادي منكوش وعيونها حمراا

    همست بصوت حاد: جااسر

    ظل جامد ولسانه بهاللحظه عجز ينطق حرف واحد ..

    صرخت امه واهي تمسك شعرها : وش تبي جاي عقب الفضيحه الي سببتها لنا ولاختك وش تبي جاي عقب ماخليتني علك بحلق الي يسوى والي مايسوى

    قرب جاسر منها وبهمس: اميه تكفين سامحيني تكفين اميه

    ضربته على صدره واهي بحاله هستيريه: ابعد عني يانجس الله يلعن هالبطن الي جابك ياليتني مت قبل لااجيبك واشوف العار الي خليته موسوم على جبيني العمر كله

    طالع بامه بعيون محبوسه دموع: اميه انا تبت وتكفين انسي الي صار انسيه ترا ان الله غفور رحيم

    صرخت امه واهي تضرب ايديها على وجهها: عقب وش عقب وش قولي عقب ماخسرت اختك الي ماتت بمكان دعاره

    ولا عقب ماعرفوا ان عيالي عيال حرام

    ولا عقب شنو

    عقب ماخليتيني انزل عيوني واحط راسي بالتراب وانا حيه عقب وشو فهمني

    صرخ بحده وعيونه تنساب على خده: قلتلج انسي الي صار انا تبت وفتحت صفحه جديده من حياتي واختي عسى الله يرحمها

    تكفين يمه لاتزيدين من عذابي اكثر من كذا تكفين

    يمه انا جاي عشان تروحين معاي انتي وابوي لمكه ونعيش هناك قراب من بيت الله

    وعشان ننسى الي صار فينا ونرمي الماضي ورا ظهورنا

    لكمت وجهها وبزفره: روح دور ابوك الخمار دوره يمكن تلقاه بالزباله يدور قوطي وسكي طايح بالغلط

    اصلا شدعو يدري عنك ولا عن اختك لو تقوله اختي ماتت يقولك توي شايفها شلون يصير هالحكي

    ورجعت تلكم وتقطع بشعرها

    طالع في امه واهو يمسك ايديها بقوه ويهمس لها: ترحمي عليها مايصير الي تسوينه بنفسج يمه تكفين عشاني هدي بالج يكفي خسرت سميره ماابي اخسرج بعد انتي

    صرخت بحده واهي تفلت ايديها منه وبزفره: اطلع برا ومن هاللحظه انا متبريه منك لاانت ولدي ولا اعرفك

    طالع بامه بعيون راجيه لكن صراخ امه خلاه يطلع من البيت واهو منزل راسه وحزن كبير استوطن بداخل قلبه

    اذا الله يغفر لعبده ليه االانسان مايغفر ويسامح

    ليه ..

    سوال دار براس جاسر واهو يطلع من بيت ابوه ..

    ظلت امه تبكي وفجاه سمعت صوت التلفون

    جرت صوبه واهي تتمنى انها تسمع صوت بنتها اكيد ان بنتها عايشه مو ميته اكيد

    اهم غلطانين سميره حبيبة امها ودلوعتها عايشه

    واول ماسمعت الصوت حست بنار تحرق قلبها اكثر

    صرخت بحده وبزفره: ماني بخير الله ياخذج ويفكنا منج وش تبين داقه اكيد داقه تتشمتين عقب ماعرفتي ان سميره ماتت بمكان وصخ زي وجهج

    الله ياخذج ويفكنا منج وجعلني اشوف اليوم الي اتشمت فيه عليج

    الله يحسر بقلبج مثل ماحسرتي بقلبي ياخلود

    من دشيتي بيتي والمصايب تتحذف علي من كل صوب

    سكرت السماعه ورجعت تبكي وتنوح ..

    ::
    ::
    ::

    طوط طوط وطوط

    ثواني مرت تستوعب الجمل والسم الي نطقت بها خالتها

    وكل الي فهمته سميره ماتت وماتت واهي ماتابت

    تغورقت عيون خلود بالدموع

    ليه ياسميره انتي وعدتيني ليه سويتي كذا ليه

    ضمت ايديها صوب وجهها وبهمس: الله يرحمك ويغفرلك ياسميره

    ياليتني ماتصلت ولا سمعت هالخبر الي يسم البدن

    ليه اتصلت بصباحية عرسي

    وش استفدت بعد ماسمعت السب والشتم من خالتي حتى واهي باسوء حالتها

    ياترى وش جرالك ياجاسر

    ياليتني ماتربيت وعشت معاكم

    ياليتني ماعرفتكم ابد

    وياليتني تربيت بالشارع كان يهون علي بكثير

    : في احد يبكي بصباحية عرسه يابنتي

    رفعت راسي وشفت امي فزيت بطولي وارتميت بحظنها وبهمس: انا يمه انا ابكي على حظي وعلى نفسي يايمه انا

    مسحت على راسي وبهمس: استهدي بالله يابنتي وكل مصيبه ولها حل

    ابتسمت من وسط دموعي وبهمس: يمه كل الناس تخلو عني تكفين ماابي اشوف اليوم الي اشوفج فيه متخليه عني

    شدت علي وبهمس: صدقيني يابنتي ماارتحت لوحده كثر ماارتحت لج واحس ان فيج الخير والبركه ومااقول غير الله يوفقج وين ماتولين ..

    ::
    ::
    ::

    طالعت بجوالي وسحبته وبدون اي تفكير دقيت على راشد

    اشتقت له ابسط كلمه اقدر اعبر فيها عن مشاعري

    شي واحد مو عارفه افسره

    شلون اشرح له واقوله كل شي كل شي

    فارس حقير ومايستاهل اني اتمسك فيه ابد خصوصا بعد الضرب الي كليته منه

    سمعت صوت راشد واضح عليه انه نايم

    همست بصوت راجف: شخبارك راشد

    : احم احم ريمي

    بللت شفايفي وببتسامه جانبيه: بتقول انك نسيتني بهالسرعه

    : وش تبين داقه

    ماستغربت هالسوال ابدا وبهمس: اشتقت لك

    زفر بحده واهو يفرك عيونه: وبعدين

    عقدت حواجبي وبستغراب: وش فيك

    صرخ بحده : وش فيني عقب الي سويتيه تقولين وش فيني

    خير وش تبين داقه انبسطتي لمن عرفتي انج جرحتيني انبسطتي وارتحتي

    تدرين ريمي كل شي هان بعيوني لاني عرفت اني حبيت انسانه ماتستاهل اني احبها ابد

    وزين عرفت هالشي قبل لا اخذج وعلى العموم ترا ماهزيتي فيني شعره

    ظليت جامده وارمش بالفراغ : راشد انت فاهم غلط

    قطع كلامها وبزفره: فاهم غلط ولا صح لاتحاولين معاي النفس طابت منج ريمي

    ايه ولا تتصلين ابد لاني اليوم راح املك على انسانه تستاهلني وتقدرني

    اقل شي اعرف انها كفو مو زيج

    كلام جارح بالصميم

    كم مره ياراشد جرحتني وكم مره صبرت عليك

    وانا مره وحده وتخليت عني

    شي واحد يثبت لي انك ماتحبني بالاصل

    لان الي يحب يسامح وانت ماسامحت

    ظلت تسمع لانقطاع الخط

    وكنها تتمنى لو تقدر تفهم راشد زين وعدل

    لكن راشد باعها وبكل سهوله

    امتلت عيونها دموع ظنت انها راح تنساها بقربها من راشد وماظنت انها راح تنزف اكثر مانزفت لمن ظربها فارس

    دموع نزفت من وسط قلبها الي ادماه راشد

    رمت بالجوال بعيد وتمنت لو تقدر تبعد راشد عنها

    لهالدرجه اهون عليك ياراشد

    ليه استعجلت ليه تتزوج غيري ليه

    وين حبك لي وين كلامك لي

    ولا كله طار مع الرياح

    حطت يدها على فمها لجل تمنع شهقاتها الي نزفت من وسط قلبها وحست انها كسرت ظلوعها

    ارتمت على السرير واهي تبعد الدب وترميه باخر الغرفه

    الله ياخذ هالحب الي ماجا من وراه غير الوجع والاه

    ::
    ::
    ::

    سحب مفاتيحه وطالع بالتعليقه الي من ريم

    متى يتخلص منها يارب متى

    والله الكلام طلع من ورا قلبه بس يبي يرد شويه من كبريائه

    وش لقى غير التانيب

    سحب جواله واهو يتصل فيها لكن ريم ماردت عليه

    وش كان يتوقع ان ريم ترد وتقوله هلا راشد وكانه ماجرحها

    بس اهو يحبها وماسوى هالشي الا لانه يحبها

    كتب لها مسج لكنه باخر لحظه مسحه

    يبي يعتذر ولا يبي

    رمى جواله بعيد عنه وتناقض داخلي يحس انه استعجل بهالزواج
    ....


    اكتب حروف الحب حبس برجليك قيد يقيد خطوتك لا تروح
    اقعد معاي وان رحت خذني مخاويك ان لا تروح ان كان قفيت روحي
    ريظ خطا رجلك شوي لغاليك خله عليك بسر حبه يبوح
    يا واحد مالك شبيه لك بحاليك يبس بحبك من ظماها شحوح
    اغليك واللي كون الكون انا اغليك حب الغلا ماهو بمثل حب المزوح
    يا غالي دمعات عيني تناجيك هداير من فوق خدي تفوح
    حتى وانا في غفوة النوم اناديك وطيفك على شاشة خيالي يلوح
    ارجع علي وضمني بين اياديك ضمة غلا تحيي بها بيت روحي


    ::
    ::
    ::

    انتهى البارت







  7. #37
    ta16
    ta16 غير متواجد حاليا عضو ممتاز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    266
    الجزء الثلاثون

    ايديها امتلت عرق واهي متشبثه بيدين شوق بخوف وتوتر انرسم على ملامح وجهها

    بلعت ريقها واهي طالع بشوق : مابي ادش ماله داعي انزف

    رصت شوق على يدها وبهمس: شدعوا ماتنزافين ناقصج رجل ولا يد اقول بتدشين ورجلج فوق راسج وانخسي عيون عذالج

    ابتسمت خلود وبهمس: هه الله يقطع عدوك الحين ابيك لي عون تصيرين لي فرعون

    وسعت ابتسامة شوق وبهمس: حصنتي نفسج

    هزت خلود راسها وبهمس: ابي ماي .. احس ريقي نشف من كثر ماانا خايفه

    سحبت شوق يدها المتشابكه بيد خلود وبهمس: صاروخ الحين اجيبلج ماي

    عدلت خلود فستانها برتباك واهي تسمع لدقات قلبها الي تنبض بسرعه

    رفعت راسها على صوت تحرير

    مبرووك ياعروسه

    ابتسمت خلود واهي تمد يدها عشان تصافح تحرير: الله يبارك فيك

    لحظات مرت وعيون تحرير معلقه على يد خلود الممدوده لها وترددت تسلم ولالاه

    مدت يدها ببتسامه مصطنعه وبهمس: الله يوفقج ان شالله

    همست خلود بخجل: وياك يالغلا وعقبال ماازفك قريب

    طالعت فيها وبحده: الظاهر اني جالسه على بلعومج تبين الفكه مني

    ابتسمت خلود بنيه: هه لاوالله يالغاليه بس دعوه يحبوها كل البنات ليه تزعلي

    لوت بوزها وبزفره: انا غير البنات يلا ماعلينا انا جايه عشان اقولج ان مابقى الا دقيقه وتنزفين تجهزي اوك

    هزيت راسي لها وانا اشوف شوق الي عقدت حواجبها ومدت لي الماي وبهمس: شتبي ذي

    خذيت الماي منها وانا ارتشفه بسرعه بدون مارد عليها

    خذيت لي نفس طويل ومديت لها الكاس وبهمس: بنزف بعد شوي ياشواقه والله خايفه لا اطيح قدام العالم ويضحكون علي

    او خايفه يصير شي وافتشل منه

    طالعت فيني شوق واهي تبتسم: بلا دلع عاد تدرين تمنيت اني مسويه عرس والله احس اني عروس موب كذا خبط لزق

    وسعت ابتسامة خلود وبزفره: هه انتي غريبه والاغرب هيف مادري ليه رضى يتزوجك بهالطريقه

    طالعت شوق بخلود لحظات وعيونها مغموره بالحزن وبهمس: يلا اهم شي الراحه

    طالعت فيها خلود وبصوت راجف: وانتي مرتاحه

    هزت شوق راسها وبهمس: لمن تحبين شخص صدقيني مهما سوا ومهما فعل مارح يضيق خاطرج لانج تغفرين وتنسين ويضل هالقلب ينبض بحبه مهما حصل

    بللت خلود شفايفها واهي تتحرك وايدين شوق متشابكه بيدها وبهمس: لو تركي سوا مثل ماسوا فيك هيف صدقيني مارح اسامحه

    عقدت شوق حواجبها واهي تضغط على زر الاصنصير وبهمس: خبري فيج غير كذا وش الي غيرج

    ابتسمت خلود بدون ماتعلق على كلام شوق ..

    ::
    ::
    ::
    كل شوي يطالع بالساعه واهو يحس برجفه تسري بجسمه كله

    حس بكوع هيف وهمسه الحاد : هيه انت الرجال يسلم عليك و انت بوادي ثاني

    رفعت راسي وشفت واحد ماعرفه صار يسلم علي ويمد لي ظرف توي بتكلم وقطع علي صوت هيف: لاترد احد ياالخبل لا تفضحنا ابوك ماقال لك ان عطاك احد شي حطه بجيبك وابتسم

    طالعت بهيف وابتسمت واحس الارتباك نساني سلومنا والعانيه الي ماتنقطع ابد حتى لو كنت امير الناس راح تمد لك لاخر نفس بحياتك

    : ايه ياخي لاتلومني بعدين احس فشله الناس طالعني وانا احط الظرف بجيبي وياليته واحد الي يعطيني كل من سلم علي دخل بجيبي والله احس بجيبي بينشق

    همس هيف واهو يضحك: هه احفظ اشكال الي عطتك فلوس عشان ترد لهم بافراحهم

    بققت عيوني وانا اعدل بشتي: يااخي وش احفظ وش مااحفظ الليله زواجي ومرتبك وبالي مو معاي وتبيني احفظ اشكال الناس عز لله ان طلعت من القصر مارح اعرف احد ابد حتى انت

    ابتعد هيف اول ماشاف فهد يجي صوبي وبهمس: يلا بخليك الحين

    ابتسمت له وبهمس: لاتنسى التقحيص مو اركب السياره ومااشوفك قبالي

    وسعت ابتسامة هيف وبهمس: ماطلبت الا عزك عزالله راح افرحك

    قرب مني فهد واهو يجلس على يمناي ويمسك يدي ويجلسني يمه: وش عندك

    همس لي واهو يقولي: بعد شوي بيجي الوزير لاتاخذ منه قرش واحد واحلف عليه ماشي

    طالعت فيه وبزفره: ياخي لاتحرجني معاه خلك يمي وتكلم معاه انا افتشلت كل مارديت احد عطاني نظره تخوف ودخل بجيبي والله حاله

    ابتسم فهد وبهمس: طيب عطني الي بجيبك لانك بتدش بعد نص ساعه

    سحبت الظروف الي بجيبي وعطيتها فهد وحسيت براحه كبير خصوصا اني حسيت بجيبي شاد على جسمي من كثر مااهو ممتلي

    همس لي واهو يوقف: طيب ابتسم ولا تجلس تناظر بالساعه قلت لك مابقالك شي

    فركت يدي بسرعه وانا اشوف الناس ترقص قبالي بسيوفهم

    ابتسمت على المنظر وجلست اطالع بسعد الي كان يجارييهم بالرقص ومااخبي ان سعد رقيص من الدرجه الاولى

    طبعا مو غريب عليه لانه مايخلي مكان اخر اليل فيه رقص وبنات وسكر وهيصه وليصه الا وسعد موجود

    انتبهت لسعود الي يراقصه وابتسسمت صدق من قال الطيور على اشكالها تقع

    طالعت بالساعه ولقيتها عشر واحس اني مو قاوي استحمل اكثر وابي اشوف خوختي ..

    ::
    ::
    ::
    نزلت من سيارتي وسحبت شنطتي السودء

    حبيت اهرب من افكا{ي المتعلقه براشد
    رغم اني
    فتحت عيادتي صحيح ماكان عليها اقبال

    بس كل بدايه كذا

    اول ماوصلت عند الشاطئ نزلت بجسمي لكعبي وشلته بيدي

    وصرت امشي على رجولي العاريه على رمال الشاطئ الي كانت بارده

    ماتوقعت ان اعصابي راح تهدء

    ماحسيت بنفسي الا اداعب البحر برجولي رميت شنطتي على الرمال الذهبيه

    وماحسيت ببنطلوني اليقنز يتلطخ بالماي

    راشد الي كنت راح اقاتل عشانه واحارب اهلي عشانه باعني

    وخذا غيري

    طالعت بامواج البحر الي تلاطم سيقاني بكل قوه

    وساعات احس اني بفقد توازني واطيح بالماي

    طالعت باليل القاتم والسحب المخمليه باللون الكحلي تعتق السماء الصافيه

    طالعت بالقمر الي يلمع وسط السحب الي تحاول تخفيه

    والنجوم تحاصره من كل مكان

    ارضى بنصيبي مع فارس

    وشلون برضى وانا احس بنفسي ماابادله اي شعور وشلون

    رميت بثقلي على الرمال وانا امدد جسمي واطالع بالسماء

    وحسيت بشعور يخالجني شعور الحزن كسى صدري

    عيوني راح تتفجر بالدموع

    ودقات قلبي صارت سريعه

    سا‘عات لمن نفقد اشخاص غالين على قلوبنا

    نحس بالدنيا تظلم بعيونا

    ابتسمت وسط دموعي وبهمس: يمكن يجي اليوم الي اشوف راشد راجع لي

    غطيت يدي على وجهي وانا احس ان راشد راح يكون مع غيري تشاركه كل شي

    تشاركه اشيا تمنيت اشاركه فيها لكن الحظ مارضى يضمنا لبعض

    زادت شهقاتي مع كل ذكرى قررت تاخذني لايامي مع راشد

    قطع علي حبل افكاري صوت جوالي

    مسحت دموعي بسرعه وسحبت الجوال من وسط شنطتي

    ارتجف قلبي ورديت بخوف: هلا

    : لايكون ازعجتك ريوم

    بلعت ريقي وبهمس: لا هيفا فيها شي

    : لا مافيها الا العافيه والحين ابوها عندها.. شخبارك انتي

    ظليت صامته لحظات مو عارفه شقول

    : ريوم وش فيك

    : ريم انتي معاي

    همست بصوت راجف: معك فيصل

    : فيك شي ريم

    بللت شفايفي وبصوت باكي: تعبانه فيصل ماابي اعيش والله احس اني كاره نفسي وكاره كل شي حولي كل شي

    ظليت ابكي وابكي وابكي وفيصل ظل صامت

    همس لي بصوت حنون: ريم مهما حصل مايستاهل انك تزعلين نفسك عشانه
    فكري زين وشوفي وين مصلحتك فيه

    حاولي تدافعين عن احلامك ريم وماتهدمينها على حساب غيرك

    شهقت بصوت عالي وانا اسمع كلماته وشي واحد دار ببالي شلون يقول هالكلام وكنه معاي ويعرف وش يدور حولي

    : ابي ارتاح فيصل ولا حرام الراحه علي

    :ماخبرتك كذا ياريم ضعيفه وتستلمين بسرعه وش الي غيرك

    حل الصمت ثواني

    : ريم اسمعيني زين اذا تبين الراحه سوي الشي الي يرتاح له قلبك وحاولي تقنعين الي حولك وتكسيبينهم لصفك ماشي

    بللت شفايفي وببتسامه ذابله: اسفه فيصل ازعجتك بمشاكلي

    : لاازعاج ولاهم يحزنون انتي تدرين انك غاليه

    جلست احرك باصبعي على الرمل بتوتر وبهمس: متى ترجعون للرياض

    : امم تقريبا بعد يومين او ثلاثه بالكثير لان الاطباء يبون يتاكدون انه ماراح يكون فيه انتكاسات لحالتها

    انتبهت ليدي تخط قلب وسط الرمل وبهمس : الله يردكم سالمين ان شالله

    : طيب ريوم لازم اسكر تامريني بشي

    همست ببتسامه: سلامتك

    : الله يسلمك يالله مع السلامه

    طالعت بالرسمه وبهمس: مع السلامه

    ظليت اتامل الرسمه واضحك

    طالعت بالبحر الي يقترب من خربشاتي على الرمل

    خفت لحظه انه يمحي الحلم الي حسيت اني بفقده

    طالعت بالقلب وحرفي بالانجليزي محفور بالنص ماكنت اقصد بهالحرف اسمي

    لكني كنت اقصد بهالحرف راشد

    فجاه امواج البحر غطت رسمتي وخلتها سراب يلوح لي

    رفعت راسي للسماء وانا احس بدمعه تنزف من وسط عيني

    وبهمس: يارب ساعدني على نسيانه وفرقاه

    حسيت بشعور راحه يستوطن قلبي ياترى البحر له دور ولا فيصل

    يمكن جلستي عند البحر خلت كل تيارت جسمي الحزينه تنتقل لوسط البحر وتندفن باعماقه

    سحبت شنطتي ونعلتي وابتعدت عن الشاطئ تاركه حزني قابع بداخله ..

    ::
    ::
    ::

    طالعت بابوها الي كان متشبث بيدها بقوه وابتسامه عريضه مرسومه على وجهه همست بصوت خافت: بابا ابي اطلع والله احس بروحي بتموت وسط هالمكان الكئيب

    طالع فيها وبحنان: ابشري ياهيوف مارح طولين يمكن بكرا اول مايشوف حالتك الدكتور انها مستقره راح يوافق انا نطلع من المستشفى

    شديت على يده وبهمس: شخبار ماما ان شالله بخير

    هز راسه وبهمس: مشتاقه لك والله لو شفتيها واول ماسمعت انك وافقتي على العمليه صارت تبكي وتسجد على االارض شكر

    اصرت انها تجي بس انا رفضت مو حاب اشوفها تتعب اكثر من الي اهي فيه

    طالعت فيه وبحده: طيب ليه ماتترك شغلها هذا يتعبها بعد

    ابتسم بحنان واهو يقرب يده العريضه المجعده ويمسح فيها على راسي: امك ماترتاح الا واهي وسط الشغل وبعدين ماعلينا من امك انتي يالغاليه قووليلي محتاجه حاجه ناقصك شي

    هزيت راسي بالنفي وبهمس: مو ناقصه الا اشوفك انت وماما

    شد على يده وبهمس: لمن نرد للسعوديه راح اوريك المفاجاه الي شريتها لك

    هزيت راسي وانا ارخي بجسمي على السرير واحس بجسمي كله مايبي الا النوم وبس كل ذره بجسمي كانت خامله

    همس لي بحنان واهو يبوس جبيني : ارتاحي الحين وانا بنام على الكنب

    غمضت عيوني وفجاه سمعت صوت شمه

    عمي حابه اكلمك شوي

    : وش تبين شمه

    طالعت بهيفا النايمه وبهمس: لاه عمي خلني اكلمك برا احسن

    حسيت بخطوات ابوي تبتعد وحسيت بقلبي ينقبض بقوه

    وش عندها شمه ..؟؟

    حاولت ابعد عني هالافكار وماحسيت بنفسي الا نايمه وتفكيري كله معلق بشمه

    ::
    ::
    ::

    صوت الموسيقى العاليه خلت كل ذره بجسمي تتراقص

    طالعت بشوق الي كانت تعدل ذيل فستاني من ورا وتهمس بصوت خافت: خليج ريلاكس خوخه

    خذيت لي نفس طويل وانا احاول اهدي من رفجة جسمي وايديني

    سمعت صوت الموسيقى ووقفت جامده اطالع بالباب الي قرب ينفتح بهدو

    وسمعت صوت كبس الكاميرا المتتالي وميض ابيض خلاني اغمض عيوني بقوه من قوة الوميض

    سمعت صوت الموسيقى الكلاسيكيه تعج بالمكان وحسيت بيد شوق وابتسامتها المرسومه واهي تحاول تحركني من مكاني

    مشيت وفجاه اندمج صوت محمد عبده واهو يغني يابنت النور

    ارتفع صدري واحس بعيون الناس تحرقني

    سمعت صوت المصوره تهمس لي : وقفي لاتتحركي

    وقفت وهمست لي : ابتسمي

    ماحسيت اني كنت مبوزه الا لمن بطلت فمي وحسيت بهوا البخار المتناثر حولي يدش بفمي كنت بختنق لكن عدت الامور على خير

    ضيقت عيوني بعد ماشفت الفلاش ينصب علي

    ظليت امشي وشوق منزله راسها وحاطه طرحه عليها عشان ماتخرب التصوير

    حسيت اني مقيده بهالفستان رغم انه ناعم الا اني حسيت اني امشي على بيض واحس بجسمي ثقيل علي

    وسمعت القصيد وانصدمت اول ماشفت البروجكتور معلق ويعرض صوري

    وفجاه انسمع صوت القصيد

    صلوا على محمد ريح العطر والعود
    من ليلة مايقدر يعيد الكون هدبها
    هذه الليلة انور نورها زود
    والسماء نجومها اضوت في ذهبها
    كيف ماتضوي والكل حاضر وموجود
    بشوق المحبة نلتقي من سعدها
    عروسنا العروسة ياكل الحسن فيها موجود
    يغار منها البدر من طلة هدبها
    عروسنا خلود يابنت الاصل يابنت الجود
    فيك القصايد ماتوفي سببها
    تركي العريس ياكل الشهامة بلا زود
    ولد الرجال والمكارم هو اهلها
    والله يجعل ايامكم حب وورود
    وسعادة يحكي بها الكون ويعجب بها


    وماصدقت اوصل للمنصه واصعد الدرجات بكل ارتباك والمصوره ازعجتني من كثر ماتطلب مني اوقف والتفت وابتسم

    وحسيت اني بهجم عليها واكلها انا وين واهي وين

    ماصدقت اوصل للكوشه الي كانت مزينه بعباد الشمس والحراير المتناثره حول الكرسي الممدود بالطول

    وكيف اللون السكري والبيجي يغطي المكان

    حسيت براحه اول مارميت بجسمي على الكرسي وحسيت برجولي ترتاح شويه

    وقفت شوق يمي واهي تبتسم وتاخذ صور وياي فجاه جت عمتي واهي تسمي وتنفث علي : مشالله لا اله الا الله الله يحفظج ويحرسج يابنتي

    ابتسمت لها وانا انزل بعيوني لتحت من السحى وانا اشوف الناس تقبل حولي

    همست الطقاقه واهي تغني بالمدح فيني وفي تركي وقامت ام تركي ترقص واهي ترمي الفلوس عليها

    فجاه نزلت شوق بثوبها اللحمي وشعرها الاسود الطويل واهي ترفع يدها بتشجيع وترقص بكل حماس

    اشرت للمصوره انها تصورهم بالكاميره بدال ماهي حاطتها على وجهي

    وابتدا الكل يتراقص وحسيت بقلبي يغوص لتحت من شدة الخوف والارتباك الي احسه

    حسيت بيد تلامس كتوفي العاري والتفت واشوف امي قبالي ببتسامه عريضه وبهمس: مبروك يالغاليه

    وقفت قبل لاتنزل بجسمها علي وبستها بقوه وانا اهمس لها: طالعه قمر يايمه تف تف مشالله عليك

    شديت على يدها وانا اطلب منها تصور يمي لكنها كانت متعصبه ورافضه هالشي

    طالعت فيها وبدلع : بليز بس صوره

    اشرت للمصوره الي خذت صوره سريعه قبل لا ترفض امي

    همست لها وانا اشوفها تبتعد عني: وين يمه

    وحسيت بالتعب يتلون بوجها مو متعوده على كذا وماتحب تطلع هزيت راسي لها ببتسامه عريضه

    يالله شقد تبعث هالانسانه راحه وسط صدري ..

    شفت شوق مقبله علي واهي تحاول تاخذ لها نفس وحسيت بلهثها وتعبها

    طالعت فيها وبهمس: الله يرجك انتبهي لنفسك لاتكونين حامل انتي ونقزك والله حسيت انك بطيرين فوق

    طالعت فيني شوق واهي تضحك: هه لو حامل مارقصت اصلا
    قربت انوار واهي تسلم علي وتبارك وقربت مني هدى بكرشها الكبير واهي تصور وتضحك معاي

    فجاه نطت علينا تحرير واهي تزفر: ابعدو تركي بيدش

    طالعت فيها لحظات هذي وش قصتها ماده البوز وغريبه وكل شوي تطب علي وتوترني الله مسلطها علي هالليله ولاوش قصتها


    ::
    ::
    ::

    دخل تركي على اغنيه مداحيه بصوت الطقاقه ومعاه سعد وفهد وابوه وعمه وزوج خالته اما محمد مادش لانه انسانه متدين ومايحب هالشغلات

    سعد صار يرقص وعيونه معلقه على البنات الي يضحكون ويصفقون بكل غنج ودلع

    اما فهد فصار يراقص امه وزوجته هدى الي تلوح بيدها له

    تركي وابوه وزوج خالته وصلوا عند خلود الي كانت مغطيه بالعبايه المغربيه

    جلس تركي يمها واهو يهمس لها ويدور على يدها عشان يمسكها مااباسها لان خلود حذرته من هالشي

    دفن يده بيد خلود وصرت اطالع بتحرير الي كانت سفور وتراقص عيال خالتها بكل غنج ولدلع

    نزل ابوه صوب خلود يبوس راسها وحست خلود انها قربت تذوب من كثر مااهي مستحيه

    همس تركي بضحكه: ابوي عادي وانا لاه

    شدت على يده بقوه واهي تهمس له: لاتربكني بكلامك

    طلعوا اهل تركي من القاعه ومابقى غير تركي ورحت بسرعه صوب خلود عشان اشيل عنها العبايه

    شلت عنها وشفت تركي بيكسر رقبته واهو يبي يطالعها

    واول مانزلت العبايه حسيت بعيون تركي راح تاكل خلود

    همست لهم المصوره : طالعوني ايوه كدا كدا اه حلوين مشالله

    وكبست على زر التصوير وظلت على هالحال لمن وقف تركي واهو يهمس لها: يلا خلي نمشي ولا معجبتج الجلسه هني

    ابتسمت انا على كلامه وحسيت بوجه خلود احمر

    عيون الحريم معلقه عليهم وكنهم يسالون وش قالها عشان تستحي

    ابتعدوا المعاريس وبجوفي ادعي لهم وودعتهم مع اغنية المهندس


    الف مبروك زفينا الجميله
    الليله الرح ليله من الف ليله
    القمر و يا الشمس جالس
    ربنا من الحسد حارس
    الله يتمم الكم فرحة الليله

    الحسن يا ناس ظل محتار بيها
    الجواهر و الذهب تتمنى ايديها
    حلو ثوب العرس لايق عليها
    القمر و يا الشمس جالس
    ربنا من الحسد حارس
    الله يتمم الكم فرحة الليله

    العروسه و العريس اثنين حلوين
    الحمدلله جمع هالزينه بالزين
    و منك مال و منها عيال طيبين
    القمر و يا الشمس جالس
    ربنا من الحسد حارس
    الله يتمم الكم فرحة الليله


    وحسيت بغصه تخنقني وانا اودع خلود واضمها لصدري بقوه وانا اهمس لها بكلمات خلت وجهها يشتعل وبحده : شووق بس عاد

    وسعت ابتسامتي وهمست لها: بشوف هيف اذا بيزفكم عشان اركب وياه ونزفكم سوا

    ابتسمت وبهمس: ايه تكفين يكون احسن

    قطع علينا صوت تركي الحاد: يله

    سحب يد خلود وابتعدو وصعدوا سيارته الشبح

    سحبت جوالي عشان اتصل بهيف لكن هيف مارد علي

    دزيت له رساله عشان يمرني لان الزواج انتهى بالنسبه لي بخروج اغلى صديقاتي منه ..

    ::
    ::
    ::




    ابتسم هيف واهو يطالع تركي وبهمس: الحين بفرحك يالمعرس

    ظل يقحص بالجيب قبال سيارة تركي الي كان يسوقها مع عروسه خلود

    وسعد ماقصر ظل يتراقص بسيارته مع هيف بكل تفنن واتقان

    نفس الحكايه مع سعود الي كان يضغط على الهرن بطريقه ممتعه

    مواكب من السيارات تتبع سيارة المعاريس

    وهرنات بدت تعج بالمكان وصوت التقحيص يصم الاذان

    ::
    ::
    ::

    شفت ابوي جالس لحاله عند الدكه مشيت وكان واوا يتبعني

    شفت ابوي ينزل فنجاله ويرفع ايديه لي

    وبهمس: تعالي ياحبيبة ابوج تعالي يالي زعلانه علي وماتكلمني

    عقدت حواجبي وانا اارمي بثقلي على صدره وبهمس: لايبه ازعل من الكل الا انت

    ابتسم واهو يبوس خدي: ادري يالغاليه بس قوليلي وش فيج متضايقه ترا فارس من ذاك اليوم وانا مااسلم عليه ولااكلمه كله عشانج

    طالعت فيه وبهمس: مو مهم يبه انتوا ربطتوني فيه وانتو اتدرون اني ماابيه

    شد على يدي وبحنان : كنت اظن ياريوم انه يستاهلج لكن ماطلع يستاهلج بس خايف من كلام الناس عنج

    نزلت عيوني وبصوت راجف: ماني اول وحده تطلق ولااني اخر وحده يبه وبعدين انت تدري ان فارس ( كنت راح اقوله انه يحب ريف لكن خفت من الامور لاتتعقد اكثر )

    : وش فيه فارس

    طالعت فيه وببتسامه: همجي وتكفى يبه خلصني منه تكفى كلم عمي خلوه يطلقني وارتاح

    طالع ابوها فيها بحنان وبهمس: لو سوينا هالشي راح يريحج ريوم

    هزيت راسي وانا اعرف بداخلي انه مارح يسعدني لكنه راح يالمني اكثر

    شد على يدي وبحنان : ابكلم فارس واشوف ..

    ارخيت براسي على صدره وبهمس: يبه مو بكرا يوم زواجك انت وماما

    هز راسه وببتسامه : بس كبرنا على هالسوالف

    وسعت ابتسامتي وبهمس: امي زعلانه علي من بعد ماصارت المشكله بيني وبين فارس وحابه اسعدها

    : شلون

    طالعت فيه وبهمس: راح اضبط لك ولها احلى يوم يمر بحياتكم هه

    ابتسم ابوي واهو يقرص لي خدي : والله منتي هينه ريماني

    ::
    ::
    ::
    كل الي بالعرس راح ومابقى الااهل تركي يالله شقد حسيت اني محمره من الخجل والفشله

    وين هيف طسله وتركني هني ..

    طالعت فيني جدة تركي وبهمس: وش فيج يابنتي لايكون ماعندج احد يردج

    هزيت راسي بالنفي وببتسامه: الا ياخاله فيه بس مادري وش الي اخرهم

    حسيت بنظراتها لي انها ماهي مقتنعه بكلامي

    ابتسمت لها وانا اطلع جوال نوف واتصل على شهد ..

    اف مابغت ترد هالبنت كني اشوفها الحين حابسه روحها بالغرفه وجالسه تستهبل على عيال خلق الله واحسها بيوم بطيح على واحد يعلمها كيف تلعب على عيال الناس

    :هاه تراج ازعجتيني كل شوي متصله فيني وش تبين

    زفرت بحده: شهيده يازفت اخوج تاركني بالعرس ولاجاني يعني اروح ويا من

    : مدري عنج دبري روحج اتوقع انه نساج

    حسيت بعبره تخنقني وبصراخ: اف ماتوقع ياختي لو نساني اكيد بيدق ويقول دبري عمرج مارح يتركني كذا

    شهد بحده: ياصبر ايوب هيه انتي تراي مو فاضيه لج قلت لج دبري عمرج يعني دامه ماياج خلاص اتصلي على تكسي وردي وياه واذن قم صل

    طوط طوط

    طاالعت بالجوال وانا احس بخار يطلع من راسي من القهر

    وش تقول ذي تتكلم من جدها ارجع اخر الليل مع تكسي والله لو اموت ماارجع مع تكسي

    : هاه يابنتي في احد بييج ولا تردين ويانا

    طالعت بالجده ورصيت يدي بقوه وانا احس بتوتر يسري بعروق جسمي: اي ياخاله والله مادري شقولج بس الظاهر ان زوجي نساني هه

    سحبت عباتي وتبعتها وانا احس بنار تحرق لي طوارفي من الفشله والخوف من هيف لو درى اني رجعت مع غيره


    تراجعت على ورا وانا اشوف سعد قبالي اول ماطلعت من الفندق

    التفتت علي الجده وبحنيه: وش فيج يابنتي

    طالعت فيها وبرتباك: لاياخاله بنتظر زوجي اخاف يجي الحين

    طالعت فيني وببتسامه: الفندق بيسكر مستحيل اخليج بروحج ومابه احد عندج

    طالع فينا سعد وعيونه معلقه فيني : جده يلا وش فيج واقفه

    طالعت فيني الجده وبهمس: نمشي يابنتي

    هزيت راسي وانا اعدل بطرحتي على وجهي وادعي بسري ان الله يوصلني للبيت بخير ..

    بطلت الباب ودشيت لسياره التفت سعد على جدته الي تكلمت بصوت امر: ترا بنمر بيت شوق صديقة خلود ثمن نرجع للبيت

    التفت علي وببتسامه مايله:وانا احسبها انوار طلعت شوق يالله حياها والله ولو تبي المريخ نوديها مو اهي صديقة الغاليه

    التفت الجده وهمس برتباك: اقصد الغاليه من ناحيتج جده

    حسيت بشعور غريب يداعب صدري وشي واحد استوطن فيه اني ماارتحت لسعد واحس بقلبي ينقبض صوبه

    ونظراته الي حسيت انها اخترقت عباتي وابرزت مفاتني كلها قباله ..

    ::
    ::
    ::
    بمكان بعيد ماينسمع غير صوت الاسعاف وانفاس تلهث

    وتحاول تبقى على قيد الحياه

    اصوات كثيره يسمعها ومايذكر الا انعطافه عن الزفه واصتطامه بعامود الاناره وبعدها ماحس الا انه راح بعالم ثاني

    يحاول يحرك رجوله او ايديه لكنه عجز يحرك اي جزء بجسمه

    انفاسه بدت تهدء وكل مالها تختفي مع الدخان الي بدا يعم وسط سيارته

    صراخ واستنجاد وصوت الاسعاف وبعدها فقد الوعي كليا

    ::
    ::
    ::

    سكرت الكتاب الي بيدها وطالعت بشمه وبهمس: شموم روحي اطلعي برا شوفي اذا كايد برا ولالاه

    رفعت راسها وطالعت فيني وببتسامه جانبيه: وش تبيني اقوله

    طالعت فيها وانا احط يدي على فمي : امم مادري بس قوليله يجي من زمان عنه

    فجاه سمعت صوت ضحكتها الي هزت المكان كله: هههاي ياحلوك يا هيوف اجل مشتاقه له

    بققت عيوني قبالها وانا ارص بيدي على الشرشف: شموم بلا استهزء يلا قومي

    قامت من الكرسي وجلست على طرف السرير وبهمس: كايد رجع لرياض

    طالعت فيها وبتكذيب: شمه عن المصاخه يلا قومي

    طالعت فيني واهي تهمس من جديد وبصوت زافر: قلت لك رجع هالطفران اصلا وش ترجين منه ياختي تبينه يبقى بهالمكان وماعنده ولا قرش وفوق هذا مااستاجر شقه من الطفره الي اهو فيها ولا بعد ينام بالمستشفى استغفرالله والله مو حابه اقولك بس عجزت اخفي عليك الصدق

    بللت شفايفي وبحده:يعني سافر بدون مايقولي

    شدت على يدي وبهمس: هيفا هالرجال مايصلح لك لازم تنسينه واضح انه طمعان فيك وبفلوسك بااس والظاهر انه فكر عدل وقال ماتجيب عيال ومريضه وهرب وخلاك

    امتلت عيوني دمع وبصوت حاد: كذاااابه انتي كذاابه كايد مايفكر بهالطريقه ابد ابد مايفكر بكذا

    ضغطت على يدي بقوه وبصوت راجف: هذيلا رياجيل وش ترجين منهم مامنهم امان اصلا

    يعني ليه هرب ولا قالك اكيد مايبيك تتعلقين فيه وتطلبين انه يبقى

    خليك هيفا الي اعرفها وكبيه لاابوه لابو الي جابوه واحمدي ربك ان الله نجاك منه

    حسيت بشمه طوقني بذراعها وخلتني ابكي على صدرها

    معقوله ياكايد تركتني معقوله مستحيل اصدق مستحيل

    لو ماتبيني كان ماجيت للبريطانيا عشاني

    لو ماتبيني كان ماوقفت وياي بس ليه ماخبرني عن سفره ليه ماقالي

    ابعدت شمه عني وبزفره: تدرين شمه اول ماارجع للرياض راح القاه عند بيتنا تدرين شمه راح اشوفه وقولي هيفا ماقالت

    مسحت على راسي وبحنيه: يمكن تلقينه ويمكن ماتلقينه قلت لك تخلى عنك وتراها ماهي اول مره يسويها فيك

    ابعدت يدها عني وبحده: اطلعي برا اطلعي برا شمه

    قامت شمه وبهدو: بطلع ياحياتي بطلع بس اهم شي راحتك لاتعكرين مزاجك على واحد مايسوى

    ابتعدت شمه وتركتني غارقه بحزني

    ابعدت الشرشف عني وصرت اسحب رجولي العاريه وانا اقرب صوب المرايا

    طالعت بنفسي دقايق اشوف الجمال الي يعتليني ومالقيت الا الحثال

    وين جمالي راح له والله مااشوف الا هيكل العظمي قبالي ماهو انا

    تعسست وجهي الي غرق بدموعي وهمست بصوت راجف: وش يبي كايد فيني دام الجمال وراح والعيال وراحوا

    وش يبي مني

    معقوله شمه صادقه مايبي الا الفلوس

    شي بداخلي نطق

    بقى معك لانه يحبك

    يحبك

    يحبك ياهيفا

    كايد مجنون فيك كلك على بعضك

    ارتجفت وانا اشوف ابوي يطل براسه وبحده: هيوف وش فيك تبكين من الي مزعلك

    ابتسمت وانا امسح دموعي بيدي بسرعه: مافيني شي يبه بس قاعده اشوف نفسي وتاثرت باللي شفته

    قرب مني ابوي واهو يضمني لصدره الحنون: ماعليه كلها كم شهر وينمو شعرك وكلها كم شهر وتشوفين اللحم يركب جسمك لاتخافين

    رفعت راسي وبهمس: يبه

    : عيونه

    شديت على جسمه بصوت باكي: تكفى يبه طلقني من فيصل وريحيني تكفى يبه ماابي اتزوج لا فيصل ولاغيره ابي ابقى معك انت وامي وبس تكفى

    حسيت بيديه تشد علي وبصوت هامس: ان شالله مابيصير الا الي يرضيك يالغاليه

    ::
    ::
    ::

    مادري كم مر من الوقت وانا جالس اطالع فيها بالفستان العلسي مدموج بالسكري ماسك على جسمها كله قصة سمكه بطريقه فرنسيه بحت

    الشامه السودا تغري واهي وسط خدها

    مكياجها كان ناعم حيل

    حسيت بارتباكها همست لها وانا اداعب باصابعها: وش فيج خوخه يعني شايفه قبالج وحش تراي تركي تروكج

    ابتسمت برتباك واهي تحاول تبعد يدها من يده لكنها عجزت طالعت فيه وبهمس: امم ابي ادش للغرفه عشان ابدل

    وقفت وانا ماسك يدها وبستعباط: يلا حتى بعد ابي ابدل

    سحبت يدها وحسيت بالدم يفور بوجهها :خلاص مابي انت روح

    ابتسمت وانا اقرب من وجهها اكثر : لاه ابيج وياي

    نزلت عيونها وبحده: تركي والله ببكي الحين

    : هههههاي خلاص خلاص لاتبكين بعدين منو بيسكتج

    طالعت فيني واهي تقوم : ايه خلك كذاا

    ابتعدت وايدي بدت تحكني ابي اروح معاها

    ظليت جالس بالصاله انطرها ..

    ::
    ::

    دقات قلبي تتراقص وايدي ترجف من الارتباك

    نزلت الفستان عن جسمي بسرعه وانا اسحب روبي واهرب للحمام

    هذا الي احتاجه اني استرخي وابعد هالقناع عن وجهي

    دخلت للحمام وطالعت بالبانيو والصابون الي محطوط على حافته

    فتحت الصنبور وخليت البانيو يمتلي

    خذيت كل الشامبوهات والصبون والرغوه كتيتها كلها بوسط هالبانيو

    غطست جسمي كله

    ولمحت فخذي والحرق المطبوع فيه

    تذكرت ايام كندا تذكرت هيفا وريم

    دمعت عيني وصرت امسح بجسمي على الحرق

    وفجاه

    خوخه وش تسوين

    ابتسمت بداخلي وانا اعقد حواجبي

    بالحمام وش اسوي باللهي

    يالله وش هالذكاء عند زوجي هه

    طنشته عشان احرق اعصابه اكثر

    وعشان اهرب منه

    طق مره ثانيه وبصوت حاد

    خوخه ماخلصتي


    همست وانا اغطس بجسمي اكثر بالبانيو

    : لا توي ماخلصت واذا خلصت اكيد بطلع مارح انام هينا

    مر الوقت وحسيت ان تركي نام

    سحبت الروب وطلعت من الحمام بعد ماحسيت براحه تسري بعروق جسمي

    رحت لغرفة النوم ومثل ماتوقعت لقيته نايم

    سحبت لي قميص نوم ونزلت عني الروب

    واول مانزلته سمعت صوت حاد

    ( واخيرا طحت عليج )

    التفت وانا احاول اغطي نفسي بالقميص وبحده: تركي يامجنون وش تسوي

    ابتسم ابتسامه خبيثه وبصوت حاد: مسويه بتنحاشين مني هاه كاني صدتج هه

    ::
    ::
    ::

    ::
    حسيت بنار بتاكلني رحت للغرفه بسرعه وانا ارمي بثقلي على السرير
    وينك هيف وينك

    من اول مانزلني سعد وبعد ماشكرتهم والخوف انتباني اول ماشفت سيارة هيف ماهي موجوده

    وينه اول مره يسويها

    يطلع ولا يقولي

    الخوف بدا ياكل صدري حتى لمن دشيت للحمام

    حسيت بالماي نار تاكل جسمي

    هيف

    هيف وينك ياهيف

    عيوني بدت تدمع بخوف

    لبست قميصي وطلعت اشوف شهد

    توي بفتح غرفتها وسمعت صوتها

    : ايه ايه

    : متى بشوفك

    : هه مادري اذا اقدر ولالاه

    : شنوو لاه مافي شي ببلاش عندي

    بطلت الباب وانا احس بهالبنت عمرها ماتوب

    شهد

    التفت علي وحسيت بعيونها بتاكلني : طيب اكلمك بعدين

    سكرت الجوال وطالعتني بحده: وش تبين داشه بدون استاذان

    طالعت فيها وعيوني بدت تدمع: شهد اخوج مارد

    طالعت فيني وبرتباك: وش تقصدين

    هزيت كتوفي وانا اشاهق: مادري الفجر بياذن واخوج مارد والله خايفه لايكون صاير به شي


    طالعت فيني واهي تعقد حواجبها: مااتوقع ان شالله ماصار به شي يمكن طالع ويا ربعه

    صدري بدا يعلى ويهبط وبصوت راجف: روحي خبري امج قوليلها هيف مارد

    : لاه من جدج اقومها من حلاة نومها عشان سالفه ماتسوى انتي مكبره الامور روحي نامي واذا مارد بكرا يحلها الف حلال

    طالعت فيها وببرود: يالله شقد انتي بارده اخوج ماندري عنه اذا حي ولا ميت وانتي ولاهمج

    الظاهر اني اخرتج عن حبيب القلب

    طلعت من الغرفه بدون مااسمع ردها هربت لغرفتي وقلبي يقرصني على هيف

    ظليت ساهره على السرير

    لين داهمني النوم ..

    """"
    """
    ""
    ""

    غمضت عيوني وانا احس باشعة الشمس تداعب جفوني

    : يلا قومي ياريوم وش هالنوم ماشبعتي من امس

    بطلت عيوني بهدو وانا اشوف ريف مبتسمه بووجهي

    عقدت حواجبي وانا اغطي نفسي بالبطانيه: شعندج على هالصبح هاه

    ابعدت البطانيه عن وجهي وبحماس: ماعندي شي انتي الي قومي واسمعي الاخبار

    ماحسيت بروحي الا استقعد على السرير وبصوت حاد: وش صار

    اشرت لي باصابعها واهي تلعب فيهم ببتسامه: فاارس وعنود وامه وعمي جايينا تحت وجايبين رضاوه لج طقم ذهب لو تشوفينه تدوخين

    و..

    قطعت كلامها وانا ارمي المخده على وجهها: الله ياخذج انتي واخبارج الماصخه

    ابتسمت واهي تبعد المخده وبهمس: خليني اكملج

    : تكفين ابي افطر اليوم لا تسدين نفسي

    ابتسمت واهي تجلس على السرير وبهمس: وامي تقول نادي ريماني وخليها تنزل تحت

    بققت عيوني وبهمس: من صجج

    هزت راسها وببتسامه: ايه وبعد تقول ريمااني اذا رضت كان بها واذا مارضت الله يستر علينا وعليكم

    دمعت عيوني وبهمس: شلون يعني

    طالعت فيني ريف وبستغراب: وش فيج انتي صايره غبيه اليوم

    بللت شفايفي وانا اروح للحمام: قوليلهم دقايق وتكون عندهم وجهزي لي كابتشينووو


    ابعدت ريف نظارتها واهي تبتسم لاختها

    وهمست لنفسها: ونسيت اقولج بعد ان ابوي معصب عليج لمن عرف عن فيصل هذاا


    ::
    ::
    ::

    قومي قامت عليج طوفه قومي ياعديمة الاحساس

    رفعت راسي وشفت عمتي عند راسي: خير عمه وش صاير

    حسيت بانفاسها تلهث وبحده: قولي وش ماصار ولدي بالمستشفى مرقد وانتي نايمه بدون احساس يالبارده

    فزيت بطولي وبخوف: شنو وش صار في هيف

    صرخت علي واهي ترمي العبايه علي: امشي وبتعرفين والله لوصار لولدي شي والله لتندمين على اليوم الي ولدتي فيه ياشوق

    تبعت عمتي بدون ماارد عليها واحس بخمول تناسب على جسمي كله من الخوف

    وقلبي حسيته بيكسر ضلوعي صرت اتبع عمتي وشي واحد يدور ببالي

    هيف حي ولاميت

    ::
    ::
    ::

    وه ياخوي قسم بالله اني كرهت السفر على حسابك

    ياخي مانشوفك ابد مانملى عينا فيك

    شوفني قبالك مسكينه صايره ضعيفه وتعبانه من شدة شوقي لك

    شف شافي مسكين عنده ردة فعل عكسيه بدال مايضعف يمتن بس مع ذالك هذا من شدة شوقه لك ايضا

    وشوف صنهات هذا اشك انه ولد سيلانيه اسود كحت متاكدين انه اخوي

    اقصد شوف من شدة شوقه لك شوف قلب لونه

    ابتسمت وبهمس: وانا بعد بس زي ماتعرفين اخوك بزنس مان

    ابتسمت نجود وبهمس: ياويل حالي طيب وش شريت لي لمن سافرت يابزنس مان

    صنهات بلقافه : شاريلك مشد عشان يعدل جسمك البايخ

    هههه

    انفجر شافي ضحك: هههه

    وطالعت انجود بكايد وبحده: باللهي جسمي بايخ

    شوف الحين الموضه للاجساد العريضه انسى الموديل

    باللهي مو اهبل

    كايد ببتسامه: ماعليك منهم يبون يحطمونك خليك واثقه من نفسك وطنشيهم

    انجود براحه: ايه انا عارفه يلا ماعلينا انت مادريت

    : عن ايش

    انجود طالعت بشافي وشافي طالع بصنهات وحل الصمت ثواني

    وفجاه : شريفه حامل

    ارمشت ببلاهه وبهمس: ايش

    شافي واهو يرتشف الشاي: زي ماسمعت الزلمه حامل

    نجود ببرائه : انا اصلا مو حابه اعترف بولدها او بنتها

    انا ماعندي الا ثلاث اخوان وبس

    صنهات : وانا بعد

    ابتسمت وبفرح: ومن متى

    طالعوا فيني وبستغراب: من شهر

    همست بفرح: الحمدالله يارب والله مو مصدق اني راح اشوف لي طفل صغنون يملا هالمكان

    بضحكه وبكائه

    طالعت نجود فيني وبزفره: هذا ولد شريفوه ليه مبسوط هالقد

    همس كايد وبهمس: منو ابوه مو ابونا ابوه يعني اخونا

    وانتوا تعرفون عدل مااحب انكم تتكلمون عن شريفه بهالطريقه

    اهي مااذتكم وماتقصر وياكم مادري ليه متحاملين عليها هالقد

    ان سمعت احد فيكم يتكلم هالحكي مره ثانيه راح اقص لسانه فاهمين

    زفرت نجود وبحده: ايه اصلا انا من شفت الصوره الي حاطه تحت مخدتك وانا غاسله يدي منك

    والله شكيت انك هندي مع هالصوره

    الظاهر انها حقة الحبيبه واخر اليل تتحلم فيها

    رفعت نجود ثوبها وهربت اول ماشافت الشر يطلع من عيوني وبحده: قسم بالله ياانجيدان ان شفتك داشه لغرفتي قسم بالله لامصع لك كشتك يالجبووه

    شفت عيون صنهات وشافي تطالع فيني بستكشاف وبحده: وش طالعون انتو بعد

    مصدقين كلام هالبزر ترا ماعندها سالفه

    : الا عندي سالفه منهي ذي هيفاا الي متعلقه برقبتك هاه

    وقفت وانا احاول اصديها وبحده: الظاهر انك ماخليتي مكان بغرفتي مافتشتي فيه هاه

    لكن والله مااخليك يالجبوه هين

    سكرت انجود باب غرفتها وماانسمع منها غير صوت ضحكها

    ابتسمت وانا ابتعد عنها وانزل للصاله لجل اكمل فطوري..

    ::
    ::
    ::

    ظل ثواني يطالع بوجهها الملائكي ويحس انه بحلم

    ظل يداعب بشعرها البني وعيونه متعلقه بوجهها الي يعشقه يوم ورا يوم

    بطلت عيونها بهدو وبهمس :كم الساعه

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبحنان: وحده الظهر

    بققت عيونها وبحده: ومن متى وانت تطالع فيني

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: من ساعه تقريبا

    غطت وجهها بالبطانيه وبزفره: ليه ماقومتني للصلاه طيب

    ابتسم واهو يبعد البطانيه عن وجهها: قومتج بس انتي ماقمتي شسوي فيج

    صدت للجه الثانيه : طيب بقوم الحين

    سحبتها من خصرها وبحده: لاه انتي ماينوثق فيج ابد

    ابتسمت واهي تبعد ايديه عنها: طيب طيب كاني قمت

    عض على شفته وببتسامه: امووت على الكويتيه انا

    ابتسمت واهي تدخل اصابعها بشعرها: اكيد مو اانا بعد سنه بصير كويتيه لازم اتعلم من الحين لهجتكم هه

    قام من الفراش واهو يتصل على خدمة الغرف ويطلب غدا له ولعروسه

    ::
    ::
    ::

    نزلت من الدرج خطوه بخطوتين واهي رابطه شعرها كله على فوق

    طلت براسها وشافت فارس وعمها ومرته وعنود جالسين

    سلمت عليهم ماعدا فارس وراحت يم ابوها وباست راسه وطالعت بامها وقربت منها واهي تبوسها

    جلست مابين امها وابوها

    وبدت اللحظه الي تنتظرها ريم بفارغ الصبر

    نطق عمها بهدو وثقه: اسمعي يابنتي ريم ترا مارضانا الي سواه فارس فيج لاانا ولا عمتج وجينا اليوم وكلنا امل انا نرضييج

    قامت عنود وقربت مني طقم الذهب والي بداخله ظرف

    معقوله انظرب ويرضوني بفلوس وذهب

    والنفس الي انجرحت من داخل متوقعين ان هالشي يرضيها او يجبرها

    رفعت راسي لعمي وانا ابعد عني الذهب والظرف: جيتكم هاليوم على عيني وراسي ياعمي

    لكن الي سواه ولدك راح يتكرر

    والي يمد يده على مرته بدون تفاهم هذا عمره وحياته كلها راح يضربها

    كل الي ابيه انكم تجيبون ورقة طلاقي

    انا من الاصل ماني موافقه عن هالزواج والحين صار عندي عذر اني ارفضه وبشده

    تلاقت العيون بستفهام كبير

    وبهمس: لكن ياريم منا حابين انج تكونين مطلقه والسبه ولد عمج

    وش يقولون الناس

    طالعت بامي وابوي الي كانوا ساكتين وكنهم موجهيني ان هذي حياتي ولي حرية الاختيار

    همست بصوت حاد: خل يقولون الي يقولون لقمه ووفت وبعدين ماصار شي بيني وبين ولدك عشان اخاف على نفسي او افكر بكلام الناس

    توه بيتكلم عمها لكن ريم قطعته بامر: ابي ورقتي ياعم

    طالع باخوه وبهمس: راضي بالي تقوله بنتك

    هز راسه وبهمس: ماني حاب اجبر بنتي اكثر من كذا ذي حياتها ولها حرية الاختيار وان كان تبي ورقتها عطوها ورقتها

    تكلم فارس بصوت حاد: ابشر ياعمي راح نعطيها ورقتها

    حسيت بشعور الراحه ينبض بقلبي

    رفعت راسي فوق

    فوق

    ايه حسيت ان وراي ظهر وحسيت ان احلامي تحققت

    شفت عمي ومرته طلعوا تاركين عنود جالسه

    ابتعدت مع ريف وظليت انا وامي وابوي وسط الغرفه

    همست امي بحده: ليه يابو طلال وش هالحكي الحين بتزعل اخوك

    طالع بامي وبهمس: انا واخوي شالين يدنا من زمان ان اي شي يصير بين بنتي وولده مالنا دخل فيه

    وخلاص دام البنت ماتبيه خلاص شله نغصبها عليه

    طالعت فيني امي وبزفره: وانتي بعد راضيه باللي يصير والله ظنيت انج بترضين عقب الي سوواه

    طالعت بامي وبهمس: يمه انا من الاول ماابيه يعني ريحي بالج وروقي ترا ماله داعي تعصبين وترفعين الضغط عشان فارس

    رصت على يدها بقوه وبحده: وفارس له سبب انه يضربج بعد

    صرخ ابوي بحده: نوره اقصري الشر والي حصل حصل

    طالعت امي بابوي وبعدها ابتعدت وابوي ابتعد بعد

    وظليت جامده مكاني وشي واحد يدور ببالي

    وش قالهم فارس

    ::
    ::
    ::




    صرت اجري بالمستشفى والخوف يداعب عيوني وقلبي

    اول ماوصلنا لغرفة الملاحظه

    صرخت عمتي بوجه الدكتور: قولي ولدي بخير قولي

    ولدي حي

    طالع فينا الدكتور وبهمس: الحمدالله بخير لكن يبيلنا نتاكد ان كل شي بخير

    رميت بجسمي على الكرسي وانا احس برجولي ماتشيلني من الخوف: عساه سليم ومااصابه شي

    طالع فينا وبهمس: مادري شقولكم لكن السياره الي كان فيها كانت مهشمه واستغربنا انه بخير رغم ان الظربه جاته من جهة السايق

    عمتي بصوت حاد: يعني ولدي تكسر لا حول ولا قووة الا بالله

    همس الدكتور واهو يحاول يهدي عمتي: هدي ياخاله وكلها كم ساعه وتشوفينه

    صرخت عمتي بحده: ابي اشوفه الحين وش يصبرني كم ساعه

    حاول يمنعها الدكتور لكنه باخر لحظه سمح لها

    ولمن تكلمت رفض هالشي

    ظليت منزله راسي منهاره ابكي لايكون صار به شي خطير

    يارب ارحم ضعفه يارب

    بعد دقايق طالعت فيني عمتي وبحده: كله بسببج كله بسببج الله يوريني فيج يوم واشوفج مكان ولدي الي مغطى بالشاش

    صرخت بصوت خافت: عمتي اهو بخير ولا

    صرخت عمتي بوجهي والدموع مغرقه برقعها: وين يشوف الخير و انتي مرته وين

    صرخت بحده: ردي البيت البنات بروحهم وانا ببقى مع ولدي

    همست برجى : لاعمه انتي ردي وارتاحي وخليني وياه

    صرخت بصوت حاد: قلت لج ارجعي وانا بجلس هني يلا

    هزيت راسي لان مالي خلق اتهاوش انا وياها بالمستشفى خصوصا انها مالها خلق تطالع بوجهي

    وش الي خلاك بهالحاله ياهيف وش صار فيك ..

    ::
    ::
    ::

    وش فيج ماتاكلين

    طالعت فيه وببتسامه: كل هذا وتظن اني مااكليت

    همس لي بحنان : ماكليتي شي ابيج تخلصين صحنج كله يلاه

    طالعت فيه وبهمس: لاه مابي اغث نفسي يكفي كذا

    همس لي ببتسامه: عافيه على قلبج

    طالعت فيه وبخجل: الله يعافيك

    : خوخه ترا بعد نص ساعه بنروح للبيت جدتي طالبتج برسم الخدمه الظاهر انها ماتبيني انبسط وياج

    طالعت فيه وبهمس: القلوب عند بعضها وربي انها واحشتني اليوم كله احلم فيها

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبخبث: والله الظاهر ولا دريتي عنها الظاهر كل احلامج عني هه

    رفعت حاجبها وبتحدي: ياشين ثقتك دوم تخرب عليك

    داعب شاربه وبهمس: اي واضح ياليتني سامع كلام هيف وحالق السكسوكه من زمان لو داري انج بتعجبين فيني بهالطريقه

    وسعت ابتسامتي وبهمس: بالعكس ماعجبني شكلك كذا يازينك بالسكسوكه

    : كلامج امس يختلف عن اليوم هه

    صرخت وجها يغرق باللون احمر: ياسخفك عاد يلا بقوم البس احسن من مقابل وجهك

    قام وارها وبهمس: لاه وش فيه وجهي

    ابتسمت واهي تبعد يديه عنها: كريه حيل

    وسعت ابتسامته واهو يطوقها بيديه: يعني تبيني اخليج تغيرين رايج

    صرخت بحده واهي تحاول تهرب من يديه: لاه تركي ابي جدتي

    صرخ واهو يرفعها بيده وبهمس: بتشبعين منها بس الحين وقتي

    ::
    ::
    ::

    فرق بين ريم وبين حنان

    حنان شعرها ناعم وعيونها وساع مليانه شوي

    لكن مايحبط من جمالها

    حنطيه وريم بيضا

    عكس ريم بالضبط

    ياترى انا استعجلت ولالا

    اتوقع اني مااستعجلت لكن امي استعجلت بكل شي حتى بزواجي

    ليه رضيت اتزوجها ليه ماتراجعت ااخر لحظه

    ريوم بتسامحييني لوعرفتي

    ولا بتكرهيني

    الي متاكد منه انج تحبيني وراح تسامحيني

    : وش فيك راشد سرحان

    رفع راسه وشاف هيا قباله: مافيني شي

    رفعت حاجبها وببتسامه: بالك مع العروسه كلها كمن اسبوع وتكون لك حلال ملال

    هز كتوفه ببرود وبهمس: مافكرت فيها بالاصل

    قام واهو يحاول يبعد ريم عن باله ويحس انه راح يجرحها

    جرح مارح تبرى منه ابد

    ::
    ::
    ::
    طالعت بنوف الي كانت تتغدا قبالي وبهمس: كلمتي امج

    طالعت فيني نوف واهي تهز كتوفها: ماترد على الجوال

    زفرت بحده وانا احس بعضلة قلبي مقبوضه : ياربي والله مو مرتاحه والمشكله مافي سياره

    همست شهد : الا فيه سيارتج الي حاطتها زينه بيت اهلج

    طالعت فيها وبتاكيد: ايه والله بروح اجيبها تجين وياي نوف

    همست شهد : انا بروح ونوف خليها مع خواتي

    طالعت بشهد وبحيره: انتي اكبر ويعني

    قطعت شهد كلامها: ماعليك نوف عن ستين رجال واتوقع انا مارح نطول

    هزيت راسي وانا اقوم من السفره : ماشي يلا قومي البسي وانا بقوم اتصل على التكسي والبس

    ابتسمت شهد بفرح وفزت بطولها تجري لغرفتها

    صعدت غرفتي وانا اسحب رجولي حسيت بعبره تخنقني

    لو هالمكان يخلى من هيف يالله شلون ابعيش انا

    هينا ينام هيف وهينا هيف يضحك

    وهينا هيف معصب وهينا هيف يضربني

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وانا ارفع يدي لجل تمسح الدموع الي غرقت بها وجهي

    سحبت مفتاح بيتنا وخذيت عباتي وطرحتي ونزلت عشان اتصل على التاكسي

    ::
    ::
    ::

    بطل عيونه بهدو واهو يحس بوميض ابيض يشع قباله

    ويصور له لحظه بلحظه كل شي حصله

    كان يقحص قبال الموكب وقبال سيارة المعاريس

    سعد احرف منه وفنان

    غار منه وحب يكون احسن منه

    انعطف بقوه لكنه نسى انه يسوق جيب وماهي كامري مثل سيارة سعد

    خذا لفه بعد ماحس انه راح يفقد السيطره على سيارته

    خصوصا انه مو حاب يخرب فرحة خويه

    ابتعد عن موكب السيارة وظل اهو يحاول يتحكم بسيارته

    لكنها للاسف ظلت تمشي وفجاه حاول يلف السياره واول مالفها

    ظلت تدور حول نفسها بطريقه مريبه

    حس بدوخه وخوف اعمى له عيونه

    وظل جامد ينتظر اي ظربه تصيب السياره عشان توقف

    وهذا الي حصل ظرب ظربه قويه من صوبه

    خلت راسه يصدم بالدركسون بقوه ويده تلز من جهة الظربه

    وبعدها غاب عن الوعي ..


    همس بخوف واهو يطالع بامه : انا بخير

    طالعت فيه امه واهي تسمي عليه: اسم الله عليك ايه بخير ولله الحمد

    صدره بدا يعلى ويهبط ويحس بالم صوب كتفه وراسه يضرب عليه بالخفيف : شوشو وينها

    رصت يدها ببعض وبحده: بالبيت يعني وينها

    همس بصوت راجف: اهي بخير

    طالعت فيه امه وبحده: ايه بخير وبعدين ماكانت وياك لمن جاك الحادث

    حس براحه كبيره وبهمس: اشوى والله لوصار فيها شي مارح اسامح نفسي

    طالعت فيه امه وبزفره: لاه صراحه غطيت على روميو

    طالع بامه وببتسامه: هه لاتوي

    ابتسمت امه وبهمس: بقوم انادي الدكتور الظاهر الحادث اثر بمخك

    ابتسم واهو يهز راسه: يمكن

    ::
    ::
    ::
    تركي هد يدك والله ماادش لاهلك وانت ماسكني كذا

    طالع فيها تركي واهو يسحب يدها ويدفنها بيده: وش فيج انتي من اول مااعرسنا وانتي لاتسوي كذا ولا تفعل كذا اقول اهجدي ولاقسم شلتج الحين ودخلتج على اهلي


    وسعت ابتسامة خلود وبهمس: طيب طيب لاتعصب بس يعني وش بيقلون لا شافونا كذا بيروح تفكيرهم بعيد بعدين اخاف من امي تهاوشني

    التفت عليها تركي وصار قبال وجهها وجلس يعدل بطرحتها وبهمس: بالعكس الا بتفرح جدتي خليني الحين اسنعج ياحلى عروس وعدلي اللثمه ياحلوه

    ولا اقول اللثمه بطلعج حلوه حطي الطرحه على وجهج

    وسعت ابتسامتها واهي ترفع الطرحه وتغطي بهاوجهها: طيب قلبي اوامر ثانيه

    ابتسم واهو يسحب يدها: لاه بس خليج مودبه اوك

    زادت دقات قلبي بكل خطوه نخطيها سوا

    واول مادشينا للصاله الرئسيه حسيت بريبه تجتاح كل اطرافي

    ماكان احد موجود فيها التفت لتركي وبهمس: انت مكلم اهلك قبل لاتجي

    هز راسه وبستغراب: لاه بس متوقع انهم بالبيت

    بللت شفايفي بخوف وفجاه

    ضحك تركي واهو يطالع بوجهي: ههه وش في ويهج انصفق

    طالعت فيه وبرتباك: على شنو تضحك

    صوت زغااريط وتهاليل وتباريك حسيتها تعج بالمكان

    فجاه دشت امي وعمتي وام سعود وهدى وانوار وتحرير

    وفهد ومحمد وسعد وعمي

    يالله شقد حسيت بهالعايله اهي عايلتي انا

    ابتسامه عريضه كاسيه الكل عيونهم تحكي الفرح

    الكل بدا ياخذني بالاحضان وكني بنتهم وماني غريبه وسطهم

    يالله شقد حسيت بدمعه يتيمه توسطت عيني من الفرح

    الورد تناثر حولي والبخور غرقت بوسطه

    طالعت بامي وابتسامه تزين وجهها الي واضح عليه التعب

    تحظنتها وانا اسمعها تهمس باذني : ان شالله مرتاحه يالغاليه

    همست لها ببتسامه عريضه: بوجودكم انا دوم مرتاحه

    تحظنت بتركي وسمعتها تهمس له: الله الله على خلود تراي موصيه عليك امس واليوم بوصي عليك خلود حطها بعيونك وهالبيت دشته خلود لاتفكر ابد انها تطلع منه فاهم

    ابتسم تركي واهو يطالعني: والله اشك انها مسويتلج شي هه

    شدت على اذن تركي وبحده: وش قلت

    ابتسم واهو يشد ملامح وجهه: اقولج ابشري خلود بحطها بعيوني

    ::
    ::
    :

    ابتعدت بخطى سريعه عنهم

    واهي ترفع التلفون وتهمس بحده: مانفع ياجمعه مانفع اشوفهم احسن من قبل بكثير

    : شلون يعني

    : مادري مااتوقع بتحصلي فرصه اخذ ملابسهم او شي خاص فيهم

    : طيب بحاول بس هاه ابيه فعال ماابيه زي هذا مااثر ولا سوا شي

    : يعني اصبر والله ياخوفي يروح الوقت ولا اسوي شي

    : طيب طيب يلا اكلمج بعدين

    سكرت السماعه وسمعت صوت غريب: من تكلمين

    التفتت وشافت سعد قبالها رفعت حاجبها وبزفره: مايخصك

    همس بصوت حاد: قلت لج من تكلمين

    طالعت فيه بحتقار وتوها بتدش للصاله حست بيد تسحبها لورا

    : انا قاعد اكلمج

    طالعت فيه وبحده: وش تبي انت هاه لا انت اخوي وحدك ولد عمتي يعني ياجد ابوي حك ظهري

    وخر يدك وانتبه تكلمني بهالطريقه مره ثانيه

    اشر باصبعه قبالها وبحده: قسم بالله لو ادري انج على علاقه ورب البيت ياتحرير راح ابلغ اخوج

    طالعت فيه واهي ترسم على شفايفها ابتسامة استهزاء: هه لاه خوفتني صراحه

    اسمع زين اعلى مابخيلك اركبوه هه

    ابتعدت وتركته جامد مكانه وخوف من نظراتها الي مارتاح لها

    عيون تبوح الحقد ومافي شي غير الحقد ..

    ::
    ::
    ::

    حسيت بشخص عريض وطويل عيونه حاده وفمه وسيع اسمر ولابس بدله

    ارتجف قلبي والتفت لشهد وبحده: يالحقيره مواعده

    ابتسمت شهد وعيونها معلقه بعيون الاسمر الي واقف بعيد عنها بخطوات: اسكتي لا تفضحينا وترا اسمي وعد

    وعد لاتنسين

    حسيت بالحراره تاكل لي جسمي وبحده: نزلي عيونج يازفته ورب البيت لاعلم اخوج عليج

    ابتعدت شهد بعد ماعدلت شكلها وراحت تمشي بنعومه واغراء له

    باخر لحظه سحبت شوق يدها وبزفره: وين رايحه انتي

    التفت شهد وبحده: اتركي يدي باخذ الكيس الي بيده بااس

    تشبثت فيها وانا اصرخ بوجهها: وش يضمني انه مو ساحبج صوب سيارته

    تحررت شهد من يدي وبحده: ابعدي عني مالج دخل فيني

    ابتعدت وراحت صوبه

    وظليت احس بنار تاكل جسمي وقلبي عليها

    هيف مارح يسامحني ابد

    وعمتي لو بقولها بتظن اني اشوه سمعة بناتها

    يارب وش راح اسوي يارب ساعدني على هالمصيبه

    شفت يد الرجال تطاول على يدها بلمسه خفيفه

    ابتعدت شهد وابتسامه عريضه مرسومه على شفايفها: شفتي قلت لج مارح يصير شي يلا خلينا نصعد سيارتج

    صعدت السياره وانا احس بقلبي مقبوض

    ::
    :
    ::

    طليت براسي وببتسامه: ريف ماخلصتي

    طالعت فيني ريف واهي جالسه على الكمبيوتر ويمها عنود

    : من جدج انتي والله احسبج تضحكين

    تخصرت وبحده: يالله اخلصي علي بااس

    طالعت فيني ثمن طالعت بعنود

    وسعت ابتسامتي وبخبث: اصلا عنود بتروح ويانا انا بروح احتفل بمناسبة طلاقي وبسوي حفلة امي وابوي

    ابتسمت عنود وبهمس: اول مره اشوف وحده مطلقه مبسوطه بطلاقها

    وسعت ابتسامة ريم وبهمس: اي والله وليش ماانبسط مو اخيرا تحقق حلمي وبطلعة الروح بعد

    يلا اخلصوا علي بااس ترا طلال ينطرنا تحت

    ارتجفت عنود بمكانها وفزت بطولها واهي تهمس : ريم لحظه بنزل تحت معاج

    طالعت فيها وببتسامه: طيب امشي

    نزلنا انا وياها وانا احس اني اسمع دقات قلبها تتراقص

    طلعنا للحديقه وشفنا طلال جالس ويشرب قهوه

    سحبت لي كرسي وجلست يم طلال وطالعت بعنود الي ابتسمة ابتسامه ناعمه زينت ملامح وجهها : السلام عليكم

    همس طلال واهو يطالع فيها: وعليكم السلام

    جلست على الكرسي وحل الصمت ثواني وفجاه: شخبارج عنوده

    ملامح وجهها احمرت وبهمس: بخير وانت

    همس طلال واهو يرتشف القهوه: بخير يسلم راسج

    التفت صوبي وببتسامه: هاه متى بنمشي

    همست وانا اطالع بريف الي اقبلت علينا: الحين بما ان البرنسيسه ريف وصلت

    حسيت بعيون معلقه بطلال الي وقف بطوله الشامخ

    كانت هالعيون عيوون عنود حسيت بقلبي يرتجف لها

    مسكينه عنود متمسكه بامل عمره مايتحقق ابد

    صعدنا لسيارة طلال البرادو

    واول ماصعدنا اختارت عنود تكون خلف طلال

    حسيت بضحكه تخنقني ابي اضحك

    مادري ليه اجتاحني هالشعور يمكن لاني مريت بعلاقه فاشله

    اول يمكن لاني موب احسن من عنود نفسها

    الي صدمني وانا وسط السياره

    طلال اخوي الي طالع بعنود وبهمس: هالاغنيه اهدء للغوالي

    شغل اغنية راشد الماجد حبنا يانور عيني

    وظليت اضحك انا على نفسي ياترى طلال اخوي تغير او لاه

    ::
    ::
    ::


    اطالع بالغرفه البيضا الي حفظت كل جزء فيها

    ياربي متى ارجع للرياض

    متى اتنفس هواها

    متى احس براحه وسطها

    اشتقت لها مااره

    واكثر من اشتقت له اهو كايد بنفسه

    احس بروحي بتطلع من شدة الشوق صوبه

    تبطل الباب وشفت بابا معاه اكياس كثيره وابتسامه عريضه مرتسمه على شفايفه

    صباح الخير يااحلى دلوعة بابا بهالكون

    ابتسمت وانا اطالع فيه: هلابك ياحلى اب بهالدنيا

    رمى الاكياس عليها وببتسامه: بطلي هداياك

    وسعت ابتسامتي وبهمس: كثر الله خيرك امم كلها منك ولا ماما معاك

    رمى بثقله على الكرسي وبهمس: لاه مني انا بس امك لارجعتي لها تعطيك هداياك

    وسعت ابتسامتي وانا افتح الصناديق الي قبالي وانصدمت وانا اشوف شعر باللون الكستنائي مثل شعري بالضبط : باروكه

    وسعت ابتسامة ابوها : ايه جبت لك باروكه شعر طبيعي ميه بالميه يعني لو تلبسينها الحين مارح اشك لو عشره بالميه انها ماهي شعرك

    خذيتها بسرعه وانا البسها

    يالله شلون الشعر يعطي الانسان جمال

    حسيت لثانيه ان هذا شعري صدق

    طالعت فيه وببتسامه: شكرا بابا ورب البيت فرحة كثير


    شي واحد فرح ابوها انه شاف الفرحه ترتسم بعيونها حتى لو دقيقه باس

    ظلت هيفا تبطل بالهدايا وابتسامه عريضه تزين وجهها البريئ
    همس لها بحنان : هيوف

    رفعت راسها واهي تبعد عنها الاكياس: عيونها

    همس ابوها بفرح: متى تحبين نرجع للرياض

    طالعت بابوها بصدمه وبهمس: ايش

    : قلت لك متى تحبين نرجع للرياض

    صرخت هيفا بفرح: اليوم بابا اليوم

    طالع فيها ابوها واهو يبتسم: من عيوني بس ادعي القى حجز

    ارخت بجسمها على السرير وبفرح : واخيرا بابا واخيرا بطلع من هالسجن الكئيب

    عيونه اشرقت بالفرح خلت ابوها للحظات يحس انه يملك جوهره مستحيل يفرط فيها ..


    ::
    ::
    ::
    ::

    بطلت الباب ويمها شهد الي مبسوطه بالهديه الي بيدها

    فكر شوق مربوط بهيف

    وفكر شهد مربوط بحاتم

    واول مافتحت باب الصاله انصدمت بام هيف قبالها وبحده: يعني لا غاب القط العب يافار

    التفت شوق وشافت هيف منسدح على الكنب ويطالعها بنظرات غرييبه
    ابتسمت اول ماشافته وراحت صوبه وعيونه تغروقت بالدمع: الحمدالله على سلامتك يالغالي بالحديد ولا فيك

    صرخ هيف بوجهها: ماسمعتي امي وش قالت لج

    طالعت فيه شوق واهي تشوف يده الي تمنعها انها تقرب صوبه: رحت اجيب سيارتي بما ان سيارتك تهشمت

    صرخت ام هيف واهي طالع بشهد : وهذا الكيس الي بيدها من وين لها

    تلاقت نظرات شوق وشهد وتكلمت شهد بخوف: مرينا السوق وشرتلي شوق اشيا ناقصتني

    سكتت شوق واهي طالع بام هيف تسحب الكيس وترمي الي بداخله

    وطاحت ساعه مرصعه الماس والكل ظل صامت واهو مصدوم

    صرخ هيف بحده: وليه شاريه لها ساعه الماس وش تخبين انتي واهي

    طالعت شوق بهيف وبهمس: من زمان واختك نفسها بهالساعه وعندي فلوس وماحبيت ابخل عليها

    شي واحد طرى ببال هيف ان شوق خانته بلحظه اهو ضعيف فيها

    ولقتها فرصه تقابل حبيب القلب دعيج

    وتسكت شهد بهالهديه

    : شهد تكلمي وش فيج ساكته

    شهد بخوف: مالي خص بشي يعني البنت اهدتني امنعها وبعدين ليه معصبين

    صرخت ام هيف واهي طالع بشوق: مرتك بتخرب بناتي وبتفسد اخلاقهم

    طالعه بالليل وش تسوي بالسوق

    ولا استئذنت وقالت ياعمه بطلع انا وبنتج

    لكنها قليلة ادب حركات التختل مااحبها انا

    وانت ان ماادبت مرتك ولا انا الي بادبها بطريقتي

    ظل هيف جامد وعيونه متعلقه بشوق الي ظلت جامده و مصدومه من كل شي حولها

    وش تقول وش تسوي

    شهد صعدت لغرفتها وتركتها لوحدها

    طالعت بهيف وبهمس: محتاج شي

    طالع فيها بحتقار وبهمس: اهلج مارجعوا من مكه

    همست بصوت راجف: الا بكره ان شالله بيرجعون

    الكل ابتعد وظلت شوق واقفه وطالع بهيف

    دموعها رفضت توقف

    ظلت تهطل على خدها الناعم

    وقلبها من داخل متحطم لحال حبيبها

    الشاش مغرق راسه وايده مجبوره

    ووجه منتفخ وعينه مطبوعه باللون البنسفجي

    للحظات بس تمنت انها تصحى من هالكابوس

    لكنه الواقع المر


    ::
    ::
    ::
    نثرت الورد بكل ارجاء الغرفه همست لريف ببتسامه: يلا جيبي البخور

    دشت ريف وبيدها البخور وهمست لريم بستغراب: و ش تسوين

    عدلت ريم قميص النوم الاحمر وسط السرير: وش فيج اعدل قميص امي

    تلون وجه ريف وبسحى : مو كنه عاري الله يهداك مو مقدره عمر امي جايبه لها هالقميص

    ابتسمت ريم واهي تطالع بريف: هه خلي بابا يتهنى شويه احس امي كتومه حيل

    ابتسمت ريف واهي طالع بالورد الاحمر وريحته الي انتشرت بارجاء الغرفه: مااتوقع راح تلبسه

    همست ريم واهي تداعب يدها بشعرها: بابا بيغصبها لو رفضت هه

    طالعت ريف بريم وبهمس: ناديها الحين ولالا

    طالعت فيها ريم وببتسامه خبيثه: خلصنا كل شي مو

    هزت ريف راسها : ايه

    ريم واهي تلعب بحواجبها: يلا جا دورها ناديها

    جرو ريم وريف خارج الغرفه وكل وحده تسبق الثانيه عشان تنادي امها

    صرخوا بصوت واحد: يمه

    كانت ام طلال جالسه بالصاله وتقرا مثل المعتاد : همست بخوف واهي تبعد الكتاب عنها: خير ان شالله

    لهثت ريم وريف وببتسامه صافيه: تعالي فوق شوفي وش بغرفتج انتي وابوي

    فزت ام طلال بطولها وصارت تجري مع بناتها بخوف

    واول مادشت للغرفه جمدت للحظات

    طالعت بالورد وبالطاوله المزينه اكلات ومتناثر حولها جوري احمر بابيض

    العصير مزين بالكيسان وريحة البخور تعج بالغرفه

    سحبتها ريم لغرفة النوم وببتسامه: يلا تزهبي لين يجيج ابوي

    سحبت يدها من بنتها وبسحى : وش له هالتكلفه

    ابتسمت ريف وببرائه: ريم مبسوطه بطلاقها وحبت انكم تحتفلون وياها هه

    طالعت ام طلال بريم وبحده: شنو انتي مبسوطه على الي حصل

    طالعت فيها ريم وبهمس: لايمه ماعليج من ريفان ماتدري وش تقول انا مسويه هالشي بمناسبة يوم زواجج انتي وابوي يالغاليه

    طالعت بريم بشك وببتسامه جانبيه:شكرا على المفاجاه ممكن الحين تفضون الغرفه لي

    وسعت ابتسامة ريم وريف وبصوت واحد : اكيد

    ابتعدت ريم وريف وابتسامه عريضه مغرقه بشفايفهم

    التفتت ريم وكنها تذكرت حاجه: ريفي

    طالعت فيها ريف وبهمس: هلا

    ابتسمت ريم واهي تعقد حواجبها: وش صار على عريس الغفله

    طالعت فيها ريف وبهمس: اي عريس ياحظي الظاهر حظي وحظج واحد ياوخيتي

    رمت ريم بثقلها على الكنب وبستغراب: وش الي صار

    طالعت فيها ريف واهي تحك ذقنها: قلت لامي اني موافقه فقالت لي انا رفضتهم لانج توج صغيره (بللت شفايفها واهي طالع بريم ) امي حددت مصيري بدون ماتقولي

    ولو انها وافقت كان جبرتني على هالشي

    طالعت فيها ريم وبستغراب: هذي مشكلة امي تحدد بدون ماتاخذ راينا بس استغربت حاجه ليه ماقالت شي لمن طلبت الطلاق توقعت انها بتعارض لكنها سوت العكس

    همست ريف ببتسامه : تدرين ريمي وش اكثر شي حبيته

    عقدت ريم حواجبها وبهمس: بشنو

    بلعت ريقها واهي تلعب باصابعها برتباك: امم يعني لو ماخذيتي فارس وماصار الي صار كان ماكنت انا وانتي قراب بهالشكل

    ابتسمت ريم واهي تحط راسها على صدر اختها: تدرين يمكن الي صار لي خيره ورتب لي اشيا كثيره ماكانت اتوقعها

    دخلت ريف اصابعها بشعر ريم وبهمس: تدرين بعد وش اكثر شي احبه فيج

    : شنو

    همست ريف بفخر كبير: احب فيك التفاول الي يكسيج كل شي يصير لج تقولين انه خير وعمري ماشفتج حزينه حتى بطلاقج

    قلتي خيره وابتسامه تفاول شعت بعيونج

    ياليتني ياريم زيج

    طالعت ريم بالفراغ واهي تهمس بداخلها

    لو تدرين ان بداخلي رماد وش تقولين عني

    لوتدرين اني يائسه من الدنيا من زمان وش تقولين عني

    لو تدرين اني عكس الي قلتي وش تقولين عني

    حل الصمت ثواني وانسمع صوت غليظ حسيت فيه ان جدران بيتنا راح يتصدى

    :ريم

    فزيت من مكاني وانا اشوف ابوي يجي صوبي وعيونه تبوح الغضب

    صرخ بحده واهو قبال وجهي: منهو الي تحبينه يابنت...

    عقدت حواجبي وبصوت عالي: وش فيك يبه

    صرخ ابوها بحده واهو يرمي بوجهها فاتورة الجوال

    : قوليلي منذا رقمه قسم بالله لو يصير كلام فارس صحيح قسم بالله مااطلقج منه

    ارتجفت كل خليه بجسمها واهي تشوف رقم فيصل وارد وصادر

    همست بصوت راجف: هذا رقم فيصل..

    وتوها ماكملت كلامها انطبع على خدها كف حار خلاها تطيح من طولها

    وبعد تقولين اسمه بوجهي يال...

    والله ثم والله مااطلقج على ولد عمج وفارس سوا الي تستاهلينه ومعاه حق

    لكن اسمعي زين اذا ظنيتي انج تخدعيني وتستغلين حبي لج فانتي غلطانه لان من هاللحظه راح يكون لي معاج تفاهم ثاني

    صرخت ريم من وسط دموعها: اصبر يبه خلني اقولك منهو فيصل ذا

    صرخ ابوها بحده واهو يحاول يفتح ازارير غالوقته بتعب: ولاكلمه ماابي اسمع ولاكلمه فاهمه لسانج ماابيه يجي على لساني ابد فاهمه

    سكتت ريم بعد ماحست بخوف على ابوها

    ابتعد وتركها مرميه على الارض الي تعودت تحظنها كل ماحتاجت لها ريم

    تلاقت نظرات ريم بريف وبهمس: فيصل ولد خالة هيفا ابوي فاهم غلط والله مابيني وبينه شي والله ورب البيت

    همست ريف بحزن : ادري وانا اعرف منو الي قاله مافي غيره فارس الحيوان

    ورب البيت راح اخذ حقج منه ياريم

    ابتعدت ريف وصارت تجري واهي تصرخ باسم الانسان الي عشقته انسان ظنت بيوم انه راح يكون ملكها

    ومثل ماتوقعت طلع يجري لها وابتسامه عريضه ترتسم على محيا وجهه : هلا ريف

    صرخت ريف بستهجان واهي تقبض على ايديها وتضرب صدر فارس بقوه: ليه سويت كذا ليه يافارس فضحت اختي ليه

    حس بالم يتناهش صدره واهو يشوف دموعها تغطي وجهها الي عشقه

    ظل جامد مكانه واهو يخليها تضربه بكل قوتها بدون مايبعدها رغم انه يحس بالم من ضربها له

    لو ريم الي تضربه كان عرف يوقفها

    لكن الي قباله حبيبة روحه الي قباله

    ريف ماهي ريم

    صرخت بصوت عالي بعد ماحست انه مو يمها: جاوبني ياحقير ليه سويت كذا ليه

    انت ماتدري ان اختي ماهي راعية هالسوالف انت ماتدري ان اختي اشرف انسانه على وجه الارض

    انت ماتدري انك جرحت ريم اكثر من مره

    حرام عليك تعذبها حرام تعذبها على حسابي

    تفجر صمته واهو يمسك ايديها ويصرخ بحده: انتي تشوفين ريم غلط تراها ماتستاهل كل هذا

    انتي ماعرفتيها عدل انا كنت اظن مثلج لكنها طلعت عكس الصوره الي رسمتها ورسمناها كلها

    صرخت ريف واهي تحاول تبعد ايديه عن ايديها: ريم طيبه وعلى نياتها وهذي مشكلتها لو ريم غير كذا كان قالت لابوي انك تحبني وماتحبها

    لكن عشان ماتهدم حبنا هدمت حياتها

    وش تبي اكثر من كذا فارس وش يثبت لك هالشي

    رق قلبه للحظات وهمس بحده: مااصدق اكيد انها ساكته عشان شي ثاني عشان الي اسمه فيصل ذا عشان تسوي شي بالحرام من وراي ال..

    صرخت ريف واهي تبعد ايديها من ايديه: الله ياخذك يافارس انت مو حطمت ريم انت حطمتني معها لاني صرت يوم ورا يوم احس بصورتك تصغر بعيوني يافارس تصغر

    انت ماتدري منهو فيصل عشان تقول هالحكي لو سالتني كان جاوبتك

    انت حرمتنا من انا نكون ويا بعض

    وانهارت ريف تبكي بحراره واهي تلم ايديها صوب وجهها

    همس بصوت مليان قهر: وش تقصدين

    تراجعت ريف بخطوات لورا واهي تحاول تهرب منه لكنه تشبث بيدها وبهمس: ريف جاوبيني

    رفعت راسها وطالعت بحنكه بس ولا قدرت تطالع بعيونه وبهمس: يعني تزوج ريم وانسى ريف

    ارتخت يد فارس من يد ريف الي ابتعدت وصوت شهقاتها تعلق باذن فارس وقلب فارس وروح فارس

    ::
    ::
    ::

    طلت براسها واهي تدور على تركي

    وارتاحت لمن سمعت صوت التلفزيون وتاكدت انه موو بالغرفه

    دشت للغرفه واهي طالع بشعرها المبلل
    ابتسمت ابتسامه جانبيه واهي تحس براحه كبيره وسعاده واسعه بدت تتلذذ فيها

    جلست على الكرسي واهي تمدد ساقها وتسحب من التسريحه مرطب جسم

    جلست ترطب جسمها واهي تغرق روحها باغلى واجمل الاطياب

    ابعدت الروب عن جسمها واهي تسحب قميص النوم وتلبسه كان لونه وردي وناعم حيل

    مبرز انوثاتها الطاغيه خذت المشط وصارت تمشط شعرها المغرق بالماي

    احم احم

    رفعت راسها وشافت تركي واقف عند راسها طالعت فيه وبهمس: وش فيك

    طالع فيها واهو يعقد حوجبه: وش هالريحه الزينه (خذاله نفس واهو يقرب صوب عنقها )

    طالعت فيه واهي تنزل المشط عنه وباغراء: شرايك فيها

    طالع فيها وببتسامه جانبيه: مدري احس ريحتج مثل ريحة الزهيوي

    ابتسمت بسحى واهي تنزل راسها: تسلم هذا من ذوقك

    عض على شفته لجل ماينفجر ضحك عليها وعلى غبائها : اسمعيني زين ابيج دوم ريحتج وريحة الزهيوي واحد ماشي

    ارمشت ببلاهه وبدلع: من عيوني دامه اعجبك ابشر بالي تغرق راسها لي مطاها من ريحة الزهيوي

    والتفتت عليه ببراءه: بس قولي وش الزهيوي

    انفجر ضحك واهو يتكي بيده على التسريحه: هههه ههااي

    عقدت حواجبها وبحده: ماقلت شي يضحك انا

    طالع فيها واهو يمسك خصرها ويقومها لمن حس انهم صارو جسد واحد وبهمس: الزهيوي هذا ياطويلة العمر ( ضحك ضحكه مكبوته وبهمس) هذا هه صرصور ياخوختي

    هههه هه

    طالعت فيه واهي تحاول تبعد يديه عن خصرها وبزعل: هه وربي سخيف ومالك داعي اجل ريحتي ريحة صرصور هاه

    عض على شفته واهو يحس بالدموع بدت ترسم على عيونه من كثر الضحك: لاه لاه انتي احلى منه بعد

    حطت يدها على يده واهي تمد بوزها: طيب شكرا جالس تتمصخر علي

    شد على خصرها اكثر واهو يقربها صوبه وبحب: امزوح خوخه وش فيج زعلتي

    طالعت فيه وببرائه: من جدك انت ريحتي ريحة صرصور

    هز راسه بالنفي وبحنان: لحظه خليني اشم

    قرب من عنقها وفجاه ابعدت راسها عنه وبهمس: خلاص خلاص ماله دااعي تقول شي

    وسعت ابتسامته واهو يسحبها: احلى من ريحة الورد انتي بعد

    قرب يدها من فمه وطبع فيها بوسه وببتسامه: تدرين خوخه وش نسيت

    طالعت فيه وبهمس: ايش

    سحبها معاه للسرير واهو يجلسها على طرفه ويسحب الدرج الي عند راسها وببتسامه: نسيت اعطيج هدية صباحيتج يااعروس

    طالعت بالصندوق الاحمر الي بيد تركي وبهمس: وشهي ذي

    طالع فيها وببتسامه: كرة قدم وشهي يعني هديه يلا افتحيها

    ابتسمت بسحى وبهمس: طيب انا اسال وش فيها

    طالع فيها وبهمس: اي عن الترقيع يلا بطليها

    ابعدت الشرايط الذهبيه عن الصندوق واهي تطالع بالصندوق الي تبطل بهدو ووسعت ابتسامتها اول ماشافت الهديه وبهمس: سويتج

    ابتسم لها وبهمس: ايه ياخوخه شرايج فيها

    طالعت فيه وببتسامه: كلفت على عمرك حبيبي

    طالع فيها : كل شي يهون لعيونج يالغاليه وش رايج تنزلين وتجربينها

    طالعت فيه وبهمس: عاد شنهي السياره

    طالع فيها واهو يقرب من وجهها: هوندا 2009 اذا مااعجبتج نغيرها لج

    طالعت فيها واهي تطبع بوسه على خده بحراره وبهمس صوب اذنه: مشكور ودامه منك صدقني راح تعجبني اكيد

    حست بنشوه وانها تعيش بحلم

    تركي محسسها انها كنز غالي بالنسبه له

    واهله طيبين معاها

    واهي تحس براحه كبيره وسط هالناس

    وفرح تدعي بسرها انه يدوم ..

    ::
    ::
    ::
    طالع فيها واهي تقرب البطانيه له وبهمس : شوشو

    رفعت راسها وببتسامه: لبيه

    همس برتباك واهو يطالع بشعرها الي يكسي بجامتها وعيونها الي واضح عليهم الحزن: مو حاب انام وانا زعلان عليج

    طالعت فيه واهي تحس بدقات قلبها راح تكسر ضلوعها : انا اسفه هيف وادري اني غلطانه بس والله مو قصدي شي واصلا ماظنيت انك بتطلع اليوم

    طالع فيها وبزفره: يعني كنتي تتمنين اني اطول بالمستشفى عشان تهيتين كل ليله

    همست برتباك وبخوف: حشاك ياهيف لاوالله اني اتمنى الي فيك فيني لكن انا لو ادري انك بتجي ورب البيت كان ماطلعت لكني حبيت اجيب سيارتي لجل ازورك الصبح
    والله شاهد على نيتي

    رص على اسنانه بقوه وسوال بداخله يسالها عن دعيج

    شفتيه قابلتيه الساعه الالماس منه
    شهد تدري عن علاقتكم وساكته

    اشيا كثيره تدور بباله

    همست بصوت راجف: حبيبي تبي اصلح لك شاي

    سحب يدها ودفنها بيده وتمنى تقدر يدها تطفي النار الي تاكله يوم ورا يوم حتى واهو بالمستشفى صورة شوق ودعيج مرسومه بعقله

    هي له وبس

    ومستحيل تكون لغيره

    : ابيك انتي

    حست بنار تصلى جسمها كله وعيونها بدت تبوح الشوق والحب الي راح يتفجر باي لحظه

    سحبها لمن خلا راسها على صدره ويده تحاوط كتفها

    همست بصوت راجف: تدري لمن دشيت لغرفتي ومالقيتك فيها

    هيف حسيت ان الحياه انتهت بالنسبه لي

    همس بصووت اجش: وش تقصدين شوشو

    همست واهي تشد على يده : هيف انت لي وانا لك تكفى هيف لاتعذبني اكثر من كذا لاتقسى علي
    ماادري اذا بستحمل قسوتك اولاه

    تمنى يقوله بهاللحظه هذا انا تحملت خيانتك ياشوق ورضيت اكون معاك وصرت كل يوم احترق بنار الشك والغيره

    حل الصمت ثواني ماينسمع الا انفاسهم ودقات قلوبهم ..

    ::
    ::
    ::
    حسيت بريحه حلوه تملى انفي الصغير طالعت بشمه وببتسامه : واخيرا شموم

    طالعت فيني شمه بعيون غريبه وبهمس: احس الرياض اشتاقت لك
    همست لها بصوت راجف: مو الرياض الا كايد وانتي الصادقه

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وبستهزء: مسكينه ياهيفا مدري متى تصحين من احلامك

    طالعت فيها وانا احس بالهواء يداعب شعري وبهمس: صدقيني بلقاه واقف عند بيتنا

    طالعت فيني وبشك: مااتوقع وقصري صوتك يمكن يسمع عمي وفيصل كلامك ويعصبون عليك

    ارخيت بجسمي على الكرسي وبهمس: خلي العالم كلها تدري صدقيني ماهمي احد

    ظليت اطالع بالسيارات الرايحه وابتسامه تملى ثغري

    فجاه انعطفنا وشفت بيتنا

    اشتقت له حيل

    ومثل ماتوقعت هذا اهو كايد واقف وبيده ورده بزاوية بيتنا
    قلبي خفق وروحي لدقايق حسيتها بتطلع

    ضربة بكوعي على شمه وبهمس: شوفي شموم مو قلت لك مو قلت لك

    لحظات مرت وعيون كايد المصدومه تعلقت بعيون هيفا

    وقفت السياره تنطر الابواب تفتح قدامه

    وهيفا حست برقبتها بتنكسر واهي طالع بكايد

    شمه بداخلها ماتت وتمنت لو بيدها نار تحرقهم اثنينتهم
    الله يلعن الحب الي جمعهم مع بعض
    قريب بتفرح بدمارهم كلهم

    كلهم

    وعيونها بدت تنطق الحسد ومافي شي غير الحسد الي يعمي الابصار ويموت القلوب ..


    انتهى البارت

    اتمنى انه ينال اعجابكم ..




  8. #38
    ta16
    ta16 غير متواجد حاليا عضو ممتاز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    266
    الجزء الواحد والثلاثون ..

    مثل الزجاج في رقته احساسي قابل للكسر

    مير الزجاج لانكسر حاذر تقربه يجرحك ..~



    بطلت عيونها واهي تشوف ايديه محتظنتها ابتسمت واهي تحاول تبعد عنه بهدو عشان ماتصحيه

    واول ماسحبت نفسها من حظنه حست بيد تشد فوق كتفها بقوه

    رفعت راسها وشافته مضيق عيونه وبصوت غليض: على وين ان شالله

    بللت شفايفها واهي ترفع شعرها المتناثر حول وجهها: على وين باللهي الواحد مايقوم من نومه ابد

    ابتسم ابتسامه جانبيه واهو يبعد يده عنها : طيب شوي شوي علي كليتيني بلسانج والله اشك انج خوخه الي عرفتها بكندا من اول ماخذيتج وانتي صايره قويه

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ماعاش الي يقوى عليك حبيبي بس انت ااسالتك مال اوم اوم اوم امها داعي هه

    دخل اصابعه بشعره وبزفره: طيب اوامر ثانيه

    هزت راسها وتناثر شعرها حولها وبدلع: مايامر عليك عدوو ولو عندي امر ثاني راح اقوله لك

    همس لها بصوت حنوون: امم طيب نسيت اقولج جهزتي الشناط عشان السفر

    طالعت فيه وببلاهه : اي سفر

    رفع حاجبه وببتسامه: مسرع نسيتي

    عقدت حواجبها واهي تهز راسها : ايش

    خذاله نفس طويل واهو يطالع بعيونها البريئه وبهمس: مو انا امس قبل لانام قايلج انا بنسافر طوكيو

    ضربت راسها بخفه وببتسامه: هه ايوه صح توي اذكر

    طالع فيها وبهمس: الي ماخذ عقلج

    ابتسمت وبخجل: تدري تركي مو حابه اسافر حابه ابقى هينا

    سحب يدها ودفنها بيده وبهمس: ادري ان الجوء العائلي دايم يجذبج بس انا واعدج ولازم انفذ وعدي انا حاب اسعدج خوختي

    باي وسيله اقدر عليها

    قربت شفايفها من يده واهي تطبع بوسه خفيفه عليه وبهمس: عسى الله لايحرمني منك قول امين

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبحنان: ولامنج خوخه

    تلاقت النظرات وانفجر تيار كبير من الحب الي ماعرفته خلود الا بحظن تركي ..

    ::
    ::
    ::

    جالسه قبال تسريحتها وجاالسه توزع البودره حول وجهها بالقطنه

    طالعت بخدها وابتسمت ابتسامه حزينه

    يالله شقد هالخد انضرب لكن الوجع مابقى فيه وبقى بقلبي

    انجرحت من ابوي وانجرحت اكثر من اخوي فارس

    ماتوقعته يسوي فييني كذا ويرضى باللي يصير بي

    اكبر غلط واجهته اني رضيت بالزواج

    واكبر غلط سويته اني كتمت حبي لراشد

    ياترى وش حاله وش اخباره

    ياترى اهو مشتاق لي الحين ولالا

    ورب البيت والله يشهد علي

    ان قلبي عجز ينساه وان روحي دوم تطراه

    عيوني تدمع كل ليله تمر بدون مااشوفه ولااسمع صوته
    الي يرد لي الروح

    شفايفي فاقده البسمه الي يرسمها راشد على شفاي

    تزوجت ولا تركتها عشاني

    سمعت بالي حصل بي ولالا

    حسيت بعيوني تغورقت بالدمع وقلبي زاد الشوق فيه وانفتح جرح رافض انه يبرى ابد

    بللت شفايفي بعد ماحسيت ان كل ذره بجسمي تتغير من اجيب طاري راشد

    سحبت المنديل وصرت امسح دموعي الي رافضه توقف من الهطول

    كل يوم احكي لها ان راشد راح وماعاد يرجع

    والدموع ماعادت تنفع لكنها رافضه ومصره انها تذرف
    وماراح توقف لمن يرجع لها راشد

    تنهدت من القلب تنهيده كانت طويله

    سحبت شنطتي الورديه وعدلت حجابي الاسود

    طلعت من غرفتي وانا ادعي بسري اني مااشوف ابوي

    والحمدالله اول مادشيت المطبخ مالقيت الا كوماري

    : كم كم فديتج سويلي حليب نسكافيه وبيض بالفلفل حوبي

    هزت راسها وطلعت من المطبخ عشان اجلس بالصاله

    سحبت الجرايد الي على الطاوله وجلست اقرا

    : السلام عليكم

    همست بدون مااطالع فيه : وعليكم السلام

    : ياحي هالصباح الي فيه ريوم

    ابتسمت ابتسامه جانبيه بدون مااطالع بابوي

    همس بصوت حزين: ريوم للحين وانتي زعلانه مني

    بللت شفايفي وبهمس: لايبه ماني زعلانه ولاهم يحزنون بس مو حابه اتكلم وحابه انعزل.. فيها شي يعني

    هز راسه بالنفي وبحنان: اسف يابنتي الشيطان لعب بعقلي وهذا فارس حالف انه مايطب البيت الا لين ترضين عليه يالغاليه

    ابتسمت وطالعت فيه : يبه قلت لك ماعاد يهمني شي لافارس ولاغيره

    عقد حواجبه وبهمس: ليه

    طالعت فيه وبزفره: فارس الي سواه شي طبيعي لكن الي سويته انت غير كذا مو انا دلوعتك وحبيبتك يبه مو انا الي تثق فيها ثقه عمياء طيب لمن سمعت الحكي ليه ماكلمتني ليه ماعطيتني فرصه اشرح لك

    ليه صرت مثل فارس وغيره ليه يبه هجمت بدون ماتسال

    همس بصوت حزين: اسف والله الشيطان لعب بعقلي والتفكير كله انشل

    وادري ان المفروض اكون واثق فيج يالغاليه لكن الشيطان اقوى مني ومنج

    سحبت شنطتي وابتعدت وبهمس: تكفى يبه لاتكلمني دام الثقه ماهي مزروعه بصدرك

    شفته ينزل راسه ويحط ايديه عليهم بحزن

    عورني قلبي وتمنيت اروح واحظنه

    لكن شي بداخلي منعني ابوي شك فيني ولازم امحي الشك من صدره

    الله ياخذك يافارس ان كان ماجاني من وراك الا المصايب

    ::
    ::
    ::

    لبست دراعتي بعد ماقمت ولا لقيت هيف موجود

    طلعت من الغرفه بسرعه

    اول مانزلت للصاله لقيته جالس ولاحظت ان الجبيره الي كانت بيده ماهي عليه

    : السلام عليكم

    هيف بهمس: وعليكم السلام

    عقدت حواجبي وانا اجلس يمه وبهمس: متى شلتها

    طالع فيني واهويصب القهوه: من شوي توي راد من المستشفى

    وسعت ابتسامتي اكثر وحسيت براحه : وش قالك الدكتور

    قرب مني فنجال القهوه وببتسامه: مافيني الا العافيه وقال يمكن تحس بالم وهذا شي طبيعي لانك توك فاك الجبيره ويبيلك وقت لمن ترتاح من الالم

    لاحظت بام هيف ماسكه سماعة الهاتف وتتكلم بصوت واطي

    ارتشفت القهوه وبهمس: توديني اليوم لاهلي

    بلل شفايفه وبزفره: على حسب مزاجي

    سكت بعد ماشفت ملامح وجهه اعتفست

    وسمعت عمتي واهي تسكر التلفون وتصرخ بصوت عالي: مبروك ياهيف

    التفت عليها انا وهيف وحسيت بضلوعي بتتكسر من دقات قلبي القويه:على شنو

    طالعت فيني وبصوت حاد: بتصير خال

    حسيت بدقات قلبي تهدا وسمعت هيف يسال بستفسار : منو
    من خواتي

    ابتسمت ابتسامه حاده وبصوت عالي: فوز وعقبال مااشوف فطوم حامل فديتها وان شالله افرح فيك لكن الظاهر اني بطول لين افرح فيك

    ابتسم هيف وبفرح : ياحليل فوزوه مابغت تحمل اختي واخير

    ظليت صامته وكلام ام هيف يوجع قلبي

    همست بصوت عالي اكثر وبهمس: ايه الحمدالله وعقبال مااشوف عيالك الي تاخرو

    هيف ببتسامه بارده: لا ان شالله بتفرحين فيهم بس اصبري عليهم

    جمدت مكاني وافكار كثيره بدت تدور ببالي

    اتكلم عليها ولا اسكت

    لكني بالاخير فضلت اسكت لانها بالاول ولااخير ام زوجي ومقامها ومقام امي واحد

    همست بضيقه: الى متى ياولدي ترا ان طولت بجيب الثانيه

    قمت بعد ماحسيت ان الكلام يقتلني وهيف صامت ماينطق بحرف واحد ويحاول يلهي نفسه بالجوال

    لكن صوتها استوقفني : على وين

    همست ببرود : تبين شي ياعمه

    : ايه تعالي اجلسي وين منحاشه ولا كلامي مااعجبج

    ابتسمت بصوت بارد : الا ياعمه معجبني كلامج واولدج زوجيه الي تبين تراي ماني معترضه ابد

    طالع فيني هيف بنظرات للحظه وحده حسيت انها بدت تحرقني

    همست بصوت حاد: ايه هذا البلا مشكلة ولدي متعلق فيج

    همس هيف بحده: منو قال اصلا انا مفكر اني اتزوج بس خليني اتوظف وابشري بالثانيه يمه

    ابتسمت وبهمس: وانا الي بختارها لك

    ابتعدت بسرعه وانا احس باطرافي حاره وصدري يشتعل بالنار

    يبي يتزوج علي والله ثم والله لو فكرت بكذا ياهيف اني مااجلس وياك دقيقه وحده

    ::
    ::
    ::

    وكان ايام المراهقه ترجع بالنسبه لهم

    جالس على سريره والجوال باذنه

    وماينسمع الاصوت ضحكه العالي

    يلعب باصابع رجله ومايدري كم الساعه

    ومايدري اذا اهو قايم ولا سهران

    همس لها بحب: طيب اذا بتطلعين مكان قوليلي ماشي

    همست بصوت كله دلع: لاه ياخي اخاف فيصل يشوفك

    زفر بحده: وش يبي فيصل يروح وياكم مو انتي بتروحين ويا السايق

    : ايه لان اخته ويانا اهو مايخليها بروحها

    عقد حواجبه وبهمس: وليه ان شالله لايكون مايثق فيها

    : لاوالله مو عن بس فيصل كذا من النوع الغيور جد

    ابتسم لها وبهمس: ماعلينا من سيرة فيصل ماقلتيلي وش صار عليك اربك تاكلين زين وتفطرين زين ووزنك زاد

    تعسست جسمها وبهمس: لاوالله هذا انا مثل ماانا لازدت ولانقصت

    يمكن الكيماوي اثر علي

    حك دقنه وبستغراب: من اي ناحيه

    طالعت بنفسها بالمرايه وحست بعيونها تنطق الفرح والسعاده

    رغم ان جسمها هزيل الا انه فيه نور انرسم على وجهها

    ياترى اهو نور الحب ولا نور الراحه : على الكترونات ونيترونات جسمي

    وسعت ابتسامته وبحده: هه عن المصاخه عاد اقول هيوفتي الحلوه عندي طلب

    : ايش هوا

    قام من سريره وبهمس: ابي اشوفك الحين ابي هالصبح يشرق بوجهي على حساب خشتك

    : هههاي لاه عاد بوافق على هالحكي

    وسعت ابتسامته وبحب: طيب حبيبتي ممكن اشوف وجهك المشرق عشان دوامي اليوم يكون خير وفرح وسعاده

    بللت شفايفها وبهمس: امم طيب ماشي بس نظره خاطفه اوكي

    هز راسه وبفرح: اوكيه ياقلب كيود

    : طيب كيود وانت جاي جيب لي معاك صبه وبيبسي من البوفيه الي تحب تاكل منها

    وسعت ابتسامته وبهمس: من عيوني بجيبها لك بس شلون تاخذينها

    : تعرف الباب الوراني حق الحديقه تعال منه وحط عند الباب الصبه اوك

    همس لها بحنان: ماشي يلا الحين ابدل واجيك

    رمت الجوال من ايديها واهي تفز من سريرها وتلبس شحاطتها وتجري بسرعه لبرا الغرفه

    ارتجفت اول ماشافت شمه قبالها وبهمس: يمه خوفتيني

    طالعت فيها شمه بستغراب: وش فيك انتي

    ابتسمت هيفا بسحى وبصوت خافت: كايد بيجي بعد شويه

    زفرت شمه بحده: يالله عليك يعني متى بنتابع الفلم اذا باليل وانتي سهرانه معاه والصبح وانتي معاه متى اجل نسهر ونسولف زي اول

    طالعت فيها هيفا وبطيبه: ماشي ولاتزعلين بفضالك لاتاكليني بس زي منتي عارفه مشتاقين لبعض وتو ماالدنيا فضت لنا مكان عشان ننبسط فيه ولازم نستغله

    تنهدت شمه بضيق: اوف منك انتي اصلا مادري ليه معجبك هالملحط

    ابتسمت هيفا وبصوت حاد: شموم ترا ماارضى تتكلمين عنه بهالطريقه

    طالعت فيها شمه وبستهزا: عشتوا والله لايكون موكلك محامي وانا مدري

    مسكة اذنها وبدلع: امم واللهي من غير لايطلب انا اصير له (اشرت بيدها ) شوفي ان مااسكتي الحين واحترمتي نفسك ترا بوريك الويل

    شمه بحزن: والله وجا الوقت الي يفرقنا به رجال ياهيفا

    هيفا بستغراب: امزح معك انتي قلبتي حكي لجد

    هزت شمه راسها واهي تمد بوزها : ايه بجد انتي ماتشوفين نفسك وانتي تتكلمين واللهي لو ماتكلمتي الحين كان اخذ شدي وارجع لبيتنا

    وبلا سهره وبلا نيله

    وسعت ابتسامة هيفا وبصوت حنون: اسفه شموم واللهي اضحك معك بس انتي صايره هالفتره حساسه بشكل لاينتصور

    شمه ببتسامه: ادري فيك عسل دوعن يالدوبا امشي نسهر وخلي زلمتك يولي

    طالعت فيها هيفا وبهمس: بس شوي شموم

    شمه ببتسامه خبيثه: بشرط

    هيفا بهمس: وشو

    شمه بخبث: اكون وياك

    ابتسمت هيفا ببراءه وبهمس: ماشي بس هاه ماابي يحس فيك كايد اوك

    هزت شمه راسها وبهمس: طيب بروح للصاله واحط الفوشار والبيبسي واجيك ماشي

    هيفا: اوكيه تراي جالسه ورا

    ابتعدت شمه وابتسامه خبيثه زينة شفايفها

    ::
    ::
    ::


    كانت ريف جالسه بالحديقه وابتسامه مرسومه على شفايفها واهي تشوف واوا يداعب اخوانها الصغار

    ذبلت هالابتسامه بسرعه اول مالمحت زول فارس يقرب صوبها

    سحب الكرسي وبهمس: السلام عليكم

    ارتشفت الشاي بدون لاترد عليه واكتفت انها تشتت نظراتها لبعيد

    همس بصوت عالي: صباح الخير يالوجه السموح

    ارخت بجسمها على الكرسي واهي تكتف ايديها: وش تبي اوف الواحد مايتهنى على هالصبح

    حط ايديه على الطاوله وقرب وجه منها وبهمس: ترا مايليق عليج الزعل ابد ريفاني

    زفرت وبصوت حاد: من شافك يقول ماسويت شي اسم الله عليك

    سحب كاس الشاهي حقها من يدها وقربه لشفايفه على طول واهو يرتشف منه

    همست بصوت حاد: قسم انك مليغ

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: قسم انج عسل

    فزت من طولها واهي تبي تبتعد لكن صوته شدها

    : ريف ابي اكلمج

    همست واهي واقفه: اتوقع الكلام انتهى يافارس

    رفع عيونه صوبها وتركز على عيونها الناعسه: لاه ماانتهى لاتنسين انا نحب بعض ولاتنسين ان الي صار اصبح من الماضي

    حست باعاصير تجتاح مشاعرها وبصوت مكبوت: وش الي ترجيه مني يافارس

    همس بصوت مخنوق: انج تسامحيني ريوفتي

    حل الصمت ثواني والعيون اهي الي نطقت

    اهي مسامحته من زمان لكن مستحيل يكون فارس لها

    مستحيل يكون لها عقب الي حصل كله

    يااما ياخذ ريم يااما ينسى ريف

    هذا الحل بالنسبه لها وبالنسبه لاهلها بعد

    بللت شفايفها وبهمس: خلصت حكيك

    هز راسه واهو كله امل انها تنطق الكلمه الي مشتهي يسمعها من فمها المليان

    همست بصوت خافت: وانا قد قلت لك يافارس تزوج ريم وانسى ريف واقولها لك الحين حتى لو ماعدت تتزوج ريم

    انا مستحيل اكون لك

    ابتعدت وتركته مجروح من غير سبب

    اهو خسر ريم وريف وماخذا اي وحده من بنات عمه

    ::
    ::
    ::

    جلست تقلب بجوالها وهالرساله مدويه تتردد على مسامع اذونها

    ياترى وش يقصد

    مافهمت وش يقصد ولافهمت الرساله

    اصلا ماهي وقت رسالته

    ماصدقت افتك من هالسالفه تنفتح من جديد

    وش عنده ذا

    معقوله يحبني

    مسكينه ريم مالقيتي الا فيصل يحبك اصلا وش يبي منك

    ابعدت جوالها عنها بعد ماسمعت صوت باب غرفتها يندق

    همست بصوت خافت : تفضل

    ابتسمت واهي تشوف البنت الصغيره ومعاها ابوها

    وبهمس: حياك وش المشكله

    همس ابو البنت : والله يادكتوره بنتي ضرسها يبي يطيح وكسرت نصه ونصه لاه

    ابتسمت واهي توقف: ماشي تعالي يالحلوه واجلسي على السرير

    واول ماجلستها على السرير

    انسمع صوت الجهاز الي يخلي كل ذره من جسمك تقشعر والخوف يدب من طبيب الاسنان

    غضمت البنت عيونها وصارت تبكي واهي تحط يدها على فمها

    ابتسمت ريم واهي تتذكر ايام اول اكره شي بالنسبه لها دكتور الاسنان والحين اهي دكتوره بالمكان الي تكرهه

    ردت الاله وبهمس: حبيبتي لاتخافين مارح استخدمها بس حبيت اجربها

    بشوية اغراء ودلع قدرة ريم تخلي نفس البنت تطمئن وتقشع لها سنها

    وبهالطريقه قدرت ريم تنسى فيصل ورسالته



    ::
    ::
    ::
    دشت للمطبخ والارتباك بدى يتلون بوجهها

    خذت كاس ماي بارد وسحبت ادول من الثلاجه بسرعه

    طلعت تجري لغرفة امها

    بطلت الباب ولقت تركي جالس يم جدته والحزن بدا يتلون على ملامحه

    انتفضت خلود بمكانها وبهمس: خذ شربها يمكن تنخفض الحراره

    طالع فيها بعيون يملاها الحزن وبصوت مكسور: جدتي ماتت ياخلود

    طاح الكاس من يدها وفمها تبطل وعيونها توسعت بالدمع

    صرخت بوجهه واهي تقرب من امها: لاه تركي امي ماتت امي حيه تكفى تركي خذها للمستشفى

    نزل تركي راسه واهو يحط ايديه على راسه من كبر الصدمه

    طاحت دموعه بدون ماتتوقف لحظه وحده

    صرخت خلود واهي تحاول تحرك بتركي : وش فيك تبكي خلنا نوديها للمستشفى تركي

    صرخ تركي بوجهها وبحده: خلود جدتي ماماتت تفهمين انتي ولا ماتفهمين حطي يدك على قلبها وشوفي اذا حيه ولا

    قام تركي وترك خلود مرميه بحظن الانسانه الي ماحسستها بيوم انها غريبه بالانسانه الي كانت احن عليها من امها

    من الانسانه الي قضت معها فتره قصيره وحسستها بهالفتره انها تعرفها من زمان

    صرخت خلود واهي طالع بوجه جدتها المبتسم والنور يملاه

    قربت وجهها من صدر امها ودفنته

    وصارت تشم ريحتها ودموعها بدت تغرق ثوب امها

    سمعت صوت خلفها كان اصوات بكى هدى وفهد وابو تركي
    والعايله كلها

    قرب تركي منها واهو يحاول يسحبها لكنها تعلقت بامها الي كانت منسدحه على فراشها

    واندمج صراخها مع صوت بكى وصراخ اهل تركي

    وفجاه غطى الون الاسود المكان الي اهي فيه وحست بيديها ترتخي عن امها

    ::
    ::
    ::

    بمنع شعوري عن شعورك لين اخليك
    تقدم فوادك بالهوى لي هدية
    وان قلتلك اني احبك لا اوصيك
    حط بالك تصد وتخليني باذيه


    ترددت تبطل الباب وتشوف كايد ولالا

    نزلت له بدون ماتلبس باروكتها

    كل هذا لان كلام شمه اثر بنفسها

    تبيه يشوفها بكل حالتها الشينه والزينه

    سمعت صوته : يعني تبين تاخريني بطلي الباب

    ابتسمت بشقاوه واهي تمد يدها الي ترجف وتبطل الباب وبهمس: ياويلي على هالصباح الي تبي تصبح به على وجهي

    ابتسم ابتسامه عريضه اهو يشوفها قباله وببتسامتها وغميزاتها

    الي رغم التعب الا انها مازالت عذابه واكثر شي يحبه فيها

    همس بصوت خشن: وش مسويه ببريطانيا اشوفك محلوه

    وسعت ابتسامتها اكثر واهي طالع فيه بثوبه المنسكب على جسمه بكل دقه والغتره الي مزينته ومخليته رزه
    وبسحى: ايه قص علي الا انت الي محلو

    بلل شفايفه واهو يطالعها وبهمس:بما اني صبحت على وجهك متاكد ان الشغل راح يعجبني

    شبكت ايديها واهي تنزل راسها وبهمس: جبت لي الصبه

    مد لها الكيس وبهمس: ايه بس ماحسبت( ولمح شمه الي كانت وواقفه ورا هيفا وطاله براسها ) الا انتي وبس

    خذت منه الكيس وبهمس: وربي شبعانه بس بجبر نفسي اكل يكفي انك جايبه لي

    سحب يدها ورص عليها وبهمس: احبك هيوف

    تلون وجهها بالاحمر وبهمس: ماودك تروح للشغل ولا من اول يوم تاخير هه

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: وعد مني اول مااستلم الراتب راح اعشيك يالدوبا

    رفعت حاجبها وبخبث: والله لو يجي الراتب وتخلف وعدك تراي بدعي عليك ليل ونهار

    وسعت ابتسامته وبحنان: اهون عليك عاد

    هزت راسها بالنفي واهي تضحك: هههاي

    همس بحب: يلا هيوفتي مااطول عليك لاتحرميني من دعواتك يالغاليه

    همست له واهي تودعه : الله يحفظك ويوفقك كويد

    سكرت الباب واهي ترخي بجسمها عليه وبهمس: وه والله احس برجولي ماهي قاويه تشيلني وانا قدامه

    ابتسمت شمه واهي ترمي بثقلها على الثيل: ولا انا

    طالعت فيها هيفا واهي تعقد حواجبها: معجبك

    هزت شمه راسها واهي تبتسم : انتي شايفته ياخذ العقل باللهي ياشيخه من مايعجب فيه هذا

    هيفا بتوتر: يعني حبيتيه

    طالعت فيها شمه وبرتباك: هه لاه وش احبه بعد انتي هذا لك انتي هالملحط بس شكله حلو ولا جيبه خاوي زي حظه بالضبط

    اصلا انتي شايفه سيارته الفورد المقربعه

    الحين الناس تهتم بالكاش مو الباش

    ابتسمت هيفا وبهمس: احسن انا ابي كايد عشان مايقدر يتزوج علي ثانيه

    شمه واهي تسحب الكيس من يدها: ايه انتي غنيه وتاخذين فقير باللهي بكرا من يصرف على من

    شي واحد ابيك تفهمينه كايد طمعان ولا

    طالعت فيها هيفا وبستهجان: ولا وش له يرضى بوحده زيي تراي ياشمه حفظت هالاسطوانه ممكن تسكرينها وماتبطلينها ابد

    شمه واهي تتلوى بذراع هيفا : طيب طيب اسفه ياحضرة المزموديل ممكن ندش ونتابع الموفي وننبسط شويه دام حضرة الطفران رايح لشغله وانتي راح تكونين فاضيه

    ابتسمت هيفا وبهمس: ممكن وليش لا بس هاه ابي اتابع الفلم الهندي

    شمه واهي تجري: ابي امريكي بلاش حركات الهنود الي مالها سنع

    هيفا واهي تتخصر: اجل تابعي بروحك



    ::
    ::
    ::



    طلت شهد براسها وشافت شوق جالسه تقطع السلطه

    ابتسمت واهي تهمس بصوت خافت: هلواتوو

    رفعت شوق راسها ورجعت تنزله واهي تقطع

    سحبت شهد الكرسي وجلست يمها: يابعد هالروح ياشوشو (خذت لها نفس ) وه وش هالريحه الزينه يالبى طباخج الي ياخذ العقل

    وه بس فديتج يااحلى مرت اخ بهالدنيا

    طالعت فيها شوق وبحده: وش تبين

    همست شهد بخبث: اششش لحد يسمعج

    خليج بالاول ريلاكس وهدي اعصابج يالحلوه عشان اقولج شبي

    تنهدت شوق وبهمس: وش تبين

    ابتسمت شهد وبصوت مبحوح: ابيج توديني للسوق

    عقدت شوق حواجبهاوبهمس: تبين تروحين خلي اخوج يوديج

    طالعت فيها شهد وبرجى : بليز شوشو ابيج انتي ماابي اخوي ويعني لو ابيه كان رحت له وماجيتج

    شوق بزفره: انتي ماتوبين حتى بعد ماحطيتني بموقف شين وربي ياشهد ترا اقدر اعلم لكني حابه تتركين هالشغلات من غير لاحد يجبرج

    ومو حابه اشوفج متاذيه

    طالعت فيها شهد وبزفره: يووه جتنا مطوعة بريده هيه انتي بتوديني ولا بتوديني غصب عنج

    عقدت شوق حواجبها وبصوت حاد : يعني شلون غصب عني وش هالوقاحه الي فيج

    قامت شهد وبصوت حاد:تدرين الظاهر انتي مايمشي معج الا الشده

    ابتعدت شهد وتركت شوق مصدومه

    ياه وش هالوقاحه الي فيها اصلا انا غلطانه اني سكت من البدايه على سوالفها

    ::


    يمه يمه

    همست امها بحده: خير خير وش عندج جايه وتصارخين

    شهد بصوت باكي: يمه شوفي شوق تتمنن علي اقولها وديني للسوق ابي اشتري اغراض ناقصتني تقول روحي لهيف وهيف تعبان ويده مكسوره ومايقدر يسوق فيها وماله خلق يدور معاي ثلاث اربع ساعات واهو تعبان

    ضمت ايديها على وجها وانهارت تبكي

    همست امها بصوت حاد: طيب يابنت جابر تبكين بناتي والله ماعاش الي يبكيهن

    طلعت من غرفتها والنار تشتعل بصدرها

    صرخت بصوت حاد: هيف هيف

    همس هيف بخوف: هلا يمه

    طالعت فيه امه واهي تتخصر وبصوت حاد : شف بنت جابر تبكي بناتي اول طلب يطلبونه منها واشتغلت المنه عندها

    قسم بالله ان ماوقفتها عند حدها ولا انا الي اوقفها

    طالع فيها هيف وبصوت خافت: يمه يالغاليه هدي بالج وبعدين اذا بينكم سوالف تفاهموا من غير لاتجييني

    ابتسمت ام هيف بداخلها وبصوت حاد : يكون احسن

    راحت للمطبخ ولقت شوق قبالها وصرخت بصوت عالي: شوفي يابنت جابر ماعاش من يبكي بناتي وانتي الظاهر داخله على هالبيت والشر داخل معج

    تروحين الحين وتعتذرين من شهد وتودينها للمكان الي اهي تبيه

    بللت شوق شفايفها وبصدمه: وش مسويه انا

    صرخت ام هيف بوجهها: الله يلعن البراءه الي تعرفينها عن حركات النص كم وروحي لبنتي الحين

    وقفت شوق وبصوت حاد: ماسويت شي عشان اعتذر ومارح اروح لاي مكان

    سحبت ام هيف طرف دراعة شوق واهي تجرها وبحده: بتمشين وغصب عنج بعد

    صرخت شوق واهي تبعد يد ام هيف عنها: وخري عني وماهو انتي الي تجبريني

    التفتت ام هيف وشافت ولدها قبالها وبصوت حاد: والله والمره ياولدي الي ترفع صوتها على امك وتنابح بوجيه خواتك وتبكيهم

    هذي الي فرشت لها الكنوز ولحفتها بالفلوس هذي اهي

    ظلت شوق جامده مكانها بدون ماتنطق بحرف واحد

    همس هيف بصوت حاد وبركان يثور بصدره: سوي الي تقوله امي لج

    بلعت شوق ريقها وبصوت راجف: مارح اتحرك من مكاني انا ماسويت شي غلط

    هيف بصوت حاد: شوق تحركي من قدامي ولا تخليني اسوي شي لايرضيج ولا يرضيني

    همست شوق بصوت راجف: قلت لك مارح اتحرك من هالمكان

    ظلت ثواني وشوق تحس بغرابة تصرفها والعناد الي تمسكة فيه

    ونظرات هيف لها الي خلت كل ذره ترتجف بالخوف

    همست ام هيف بحده: قسم هالاشكال يبيلها قص ارقاب من شين الوجه وعاد الطبايع خايسه

    همس هيف بصوت عالي: شوق روحي

    شوق واهي تحس برعشه ترجف بجسمها: مارح اتحرك

    قرب منها هيف وشوق ظلت تطالع فيه

    همس للمره الاخيره: روحي شوق

    شوق بصوت حاد: قلت لك مارح اتحرك من مكاني تفهم هذا الي ناقص اعتذر لوراعين

    ومايمديها تكمل كلمتها الا بكف ينطبع بخدها

    تناثر شعرها حول وجهها وحست بحراره تاكل خدها الايمن

    حطت يدها على خدها واهي تطالع بهيف

    وحست باعيونها تتوسع بالدموع

    تحركت من مكانها وشي واحد ينسمع منها صوت شهقاتها الي نبعت من قلبها

    ::
    ::
    ::
    طالعت تحرير بالناس الي لبست ثياب الحداد وحست بمغص ببطنها

    وابتسامه جانبيه انرسمت بنفس الوقت

    جتها فرصه فرصه عمرها ماتكرر

    وبنفس الوقت حزينه وقلبها يعورها على جدتها الي ماتت صحيح جدتها ماكان يجي منها لاشر ولا خير لكنها مع ذالك كانت راسمه بصمه سعاده بهالبيت

    بلعت ريقها واهي ترسم الحزن بوجهها وتدور بعيونها على خلود

    همست تحرير بصوت مكبوت : يمه وين خالتي

    ام سعود واهي تمسح دموعها : يمكن انها جالسه تبكي بغرفة العجوز

    راحت ام سعود وتركت تحرير واقفه مكانها

    حست بضيقه غريبه بدت تداعب صدرها

    من منظر البيت الموحش واصوت البكى الي انتشرت وسط البيت

    بلعت ريقها واهي تمشي لفوق وتدور بعيونها على غرفة تركي

    واول ماشافت الغرفه سمعت صوت من وراها

    : تحرير

    التفتت وشافت هدى تتعلق فيها وتبكي: شفتي الي صار بيوم وليله تختفي جدتي من الوجود (انهارت تبكي )

    مسحت تحرير على ظهرها وبهمس: ارتاحي انتي حامل مايصير تنفعلين هدي

    هدى بحزن :تدرين انها ماتت بحظن خلود وتركي اهم اخر اثنين شافوها قبل لاتموت تدرين منقهره لاني ماشفتها ولا قدرت اودعها والله منقهره

    نار اشتعلت بصدرها وبحده: وهذي خلود نلقاها بكل شي

    هدى بحزن: والله هالبنت اجوديه ورب البيت اني حبيتها وحسيتها مثلك ياتحرير طيبه حيل وعلى نياتها

    طالعت فيها تحرير وبهمس: طيب طيب انا بنزل تحت الحين لازم اوقف مع خالتي الظاهر انها تعبانه

    هدى بهمس: مو بس اهي حتى خلود انهارت

    همست تحرير : طيب هدو روحي ارتاحي بغرفتج عشان البيبي ياقلبي انتي تدرين انج باخر شهرج ويبيلج راحه

    هزت هدى راسها وابتعدت وتركت تحرير تنزل تحت وتحاول ترتب للعزء والناس الي بتمطر عليهم بعد شوي

    ::
    ::
    ::

    بطلت عيونها بهدو واهي تشوف نفسها بغرفتها

    تنهدت بضيق وامتلت عيونها دموع وصورة امها تنرسم قدامها

    خلاص امها ماتت ومارح ترجع للحياه مره ثانيه

    ليه الناس الي تحبهم دوم تخسرهم

    ليه

    ليه كل ماحست انها بدت تسعد بحياتها يجي من ينغص عليها

    انفجرت عيونها بالدموع

    وحست حاجه بيدها

    طالعت باللزقه الي مزينه بيدها وحست بالم واهي تثني يدها

    حست باحد يقرب صوبها

    رفعت راسها وطالعت بانوار تجي صوبها

    همست بصوت خافت واهي تجلس على طرف السرير وبصوت باكي: قولي ان لله وان اليه لا راجعون

    وادعي عليها بالرحمه ياخلود الي تسوينه مايجوز

    همست بصوت متقطع: ان لله وان اليه لاراجعون اللهم اجرني في مصيبتي واخلفني خير منها

    حسيت بيد انوار على راسي وانا اسمعها تتلى ايات وصوت بكاي حسيته بدء يهدء

    غمضت عيوني ورجعت انام وانا احس بنفسي تهدء

    ::
    ::
    ::
    طالعت ريم بامها المبسوطه وبهمس : وش فيج يمه

    همست بصوت خافت: ام احمد لبى روحها ولدها بيعرس

    سحبت جوالي وببرود : الله يوفقهم

    ابتعدت امي واهي تضغط بجوالها

    انتبهت لبطاقة زواج

    شعور بداخلي خلاني اسحب البطاقه

    تمنيت الارض تنشق وتبلعني ولا اشوف الي اشوفه

    راشد ...ال..

    لا اكيد مو اهو لا مو راشد

    راشد يحبني ومارح ياخذ غيري ابد

    اكيد تشابه بالاسماء

    لكن راشد قالج انه خذا غيرج

    راشد باعج

    ( ياويل حالي مالت عليه مسرع اعرس يخطب منا ويعرس منا )

    التفت وانا اشوف ريف الي جلست على طرف الكنب وطالع بالبطاقه الي بيدي وبستغراب:شنو

    ريف بصوت خافت : هذا راشد الي خطبني ياويلي اشوى اني ماوافقت كان عرسي بعد يومين

    التفتت عليها ريم وبصدمه: وش قاعده تخربطين انتي

    ريف ببتسامه: وش فيج انتي هذا الي خطبني ورفضته امي

    ريم واهي تحس بضلوعها راح تتكسر من لطمات قلبها القويه: متاكده ان هذا الي خطبج

    ريف بهمس: ايه متاكده واذا مو مصدقه اسالي امي

    ريم واهي تحس انها راح تنهار باي لحظه

    وقفت بطولها واهي تحاول تهرب لغرفتها وملجاها

    همست ريف : على وين مابدك نطلع نتمشى

    طالعت فيها ريم واهي تتمنى لو تبكي او تنهار وبصوت راجف: مابي شي ابي ارتاح

    ابتعدت ريم بسرعه واهي ترمي نفسها بسريرها

    وتحس بالقهر يسري بعروقها

    معقوله ياراشد خطبت اختي ياويل حالي

    شلون لو اخذها وش راح يسوي فيني راح يذبحني وانا حيه

    ليه ياراشد كنت حاب تعذبني ليش

    انهارت تبكي واهي تحس بحرارة دموعها وصدمه كبيره اهدائها لها راشد وماتدري اذا راح تكون الاخيره ولالا

    حست بشهقاتها رااح تقتلع روحها من كثر مااهي قويه

    ابعدت الدب عن وجهها واهي منهاره وتمنت لو ترميه للابد

    تمنت للحظه وحده انها تقدر تشلع حب راشد من وسط صدرها

    يالله شقد الحظ يلعب معاها

    ياليته يوم يصف يمها ويسعدها

    راشد صار لغيرها واهي صارت للسراب

    اهي مطلقه ومحد يبيها

    اهي صفر على الشمال

    اهي ولا شي

    بس لانها ريم

    همست بصوت خافت : يارب نسيني راشد ونسيني حبه

    ظلت تبكي وتبكي وتبكي وشي واحد قاهرها

    ليه راشد سوا معها كذا

    ليه ماحافظ على شعورها

    ليه مااهتم على قلبها لاينطعن

    ليه خلاها تبكي وماتدري متى تقدر توقف عن البكاء وتواجه الواقع

    ::
    ::
    ::
    طالعت فيها شهد وببتسامه: مدري ليه تحبين تحطين نفسج بمواقف بايخه

    شوق بصوت خافت: وين تبيني اوديج له

    شهد ببتسامه عريضه: ابي اروح لافنيوز

    طالعت فيها شوق وبخبث: ماشي اوامر ثانيه

    هزت شهد راسها وبهمس: مابي غير سلامتج ياحوبي

    تدرين شوشو ورب البيت عورني قلبي عليج لمن طقج اخوي

    طالعت فيها شوق وببرود : تعودت ماهو شي جديد

    شهد بستغراب: طيب ليه وديتني بعد ماسويتي هالهيصه والليصه

    شوق بحزن: اخوج مو راضي يسمع وانا ماعندي استعداد اشرح لانسان مايسمع

    شهد برتباك: كنتي بتعلمين علي

    شوق واهي ترفع حاجبها: لا حياتي ولافكرت اعلم عليج لاني بالاصل مالي خص فيج وسوي الي يريحج

    انزلج بالسوق وانا راح اكون بالسياره ماشي

    ابتسمت شهد وبهمس: ماشي صدقيني مارح اطول

    ::
    ::
    ::
    ظل يطالع قبر جدته بعد ماانتهى من الصلاه عليها

    حس بصدمه سرت بارجاء جسمه

    ظل جامد وعيونه تتفجر بالدموع ورافضه تهدء وتوقف

    اهو دلوعها وحبيبها وكل شي بحياتها

    يصبح على وجهها يغتمر بحظنها وريحتها الزينه

    يتنفس انفاسها ويسمع حكاويها

    يسمع لنصايحها وتوجيهاتها

    ينطق بعصاتها

    تعصب عليه وبلحظه تناديه وتبوس راسه وايديه

    تحبه وتخاف تنام وماتصحى واهي زعلانه عليه

    كان كل ليله متعود يمر عليها يسمع كلماتها

    لكن كلماتها الاخيره كانت كلها توصيات

    حس بحاجه قالها تشوف الطبيب لكنها رافضه

    مشتاق لها ومو صدق انه راح يتركها مدفونه تحت الارض

    مو قاوي يبتعد عنها لانه خايف يفقد ريحتها العطره وريحة العود الي متعلقه فيها

    صوت يناديه من وراه

    : تركي الى متى بتظل هنا

    التفت وشاف سعد الي لابس نظاره شمسيه ويخفي عيونه المتنفخه بالبكي وبصوت راجف: مو قاوي اتركها بروحها

    همس سعد بحزن: ادعي لها بالرحمه وامش مايصير تظل هينا مارح ترجعها للحياه بهالطريقه

    همس تركي واهو يحظن الارض: روح واتركني مع جدتي روح

    تناهش الحزن صدر سعد ابتعد وترك اخوه يبكي بكل الم وحسره ..

    ::
    ::
    ::



    طالعت فيهم واهم بالمطعم

    ترددت تصور ولالا

    لكن شي بداخلها قرر انه يسوي حاجه خلتها تشغل الكاميرا وتصور

    لمسات بالايدين وابتسامه عريضه راسمتها شهد ماكانت خايفه ان احد يشوفها مع شخص غريب

    كان كل همها تحصل على الهديه الي مع حبيبها الاسمر حتوم

    وقفت التصوير بعد ماشفت شهد توقف

    واسرعت بالجري لبرا

    ترددت اوري هيف او امحي التصوير ..

    لكن خبث تصاعد بانحاء جسمي وقرر اني اوري هيف

    وابري ذمتي

    رميت بثقلي بالسياره وشفت انعكاس المرايا شهد تجي صوبي ..

    ::
    ::
    ::

    اتنفسك مثل الهوء واحتاجك لقلبي دوء مادام انا وانتي سوء مابي انا من حياتي شي

    كانت تتمتم ريم بهالكلمات بصوت خافت ودموعها للحين ماجفت

    بطلت الصندوق ورمت فيه كل ذكرى حلوه وشينه قضتها مع راشد

    طالعت بالدب وشدت قبضتها عليه واهي تتمنى لو راشد الي قبالها كان عرفت شلون تقهره مثل ماقهرها

    دفنت كل شي يخصه ويخصه بهالصندوق واهي تتمنى لو تدفن قلبها لجل تمحي راشد منه

    طاح دفتر ذكريتها من يدها وطاح منه ورده مجففه

    تنهدت بضيق واهي تتذكر هالورده

    الي عطاها اياه راشد ..

    ردت الورده بكتاب الذكريات الي كتبت فيه لحظه بلحظه شعورها واحساسها كل ماشافت راشد وكتبت فيه لحظات الضعف الي حصلت لها ومشاكلها مع هالحب

    ترددت تكتب الي حصل لكنها عجزت تكتب

    رمت الكتاب وباقي الاغراض وسكرت الصندوق وقفلته

    واهي كلها امل انها بيوم راح تبطله

    ياترى ياريم بيجي اليوم ولا مارح يجي ..

    تردد هالسوال ببالها كثير وتعبت واهي تدور له جواب ..

    اكتفت بالصمت ..


    يمر اسمك على اوراقي يفيض بقلبي اشواقي
    واشم عطرك على سطوري وهاله نور باحبابي::



    ::
    ::

    كانت تشوف هيفا واهي تلبس الفساتين الي من خالتها

    وتحس بقهر يداعب عروقها

    شلون راضي ييطالع بوجهها واهي بهالحاله
    شلون راضي يحب انسانه وراضي يتزوجها واهو متاكد انها ماتجيب عيال

    ماني مصدقه انه يحبها اكيد طمعان

    ولا هيفا مافيها شي ينحب
    والله والله لو تلبس ولو تسوي الي تسويه البنت شينه وتخرع

    مادري ليه مستحملها

    لكن الي قهرني نظراته لها كانت نظرات غريبه

    اكيد ياشمه يحبها واكبر دليل انه ماقالها عن سوالفك معاه

    يقدر يخرب علاقتك ببنت خالتك لكنه ماخربها لانه يعرف ان هيفا تحبني وماتنبسط الا وانا معها

    ومايبي يزعلها يخاف على مشاعرها

    وقفت بطولها قبال المرايا وبهمس: امانه ياهيفا قوليلي ماني حلوه

    طالعت فيها هيفا وببتسامه: الا قمر اسم الله عليك

    همست شمه بحزن : طيب وين الرياجيل عني ليه مايشوفوني

    ابتسمت هيفا وبستغراب:توك صغيره ليه مستعجله على هالسوالف

    طالعت فيها شمه وبصوت مكبوت: ابي اعيش الي تعيشينه الحين

    رمت هيفا بثقلها على السرير وبهمس: تبطين عظم والله تلقين زي كايد

    كايد مافي منه الا واحد واهو لي انا وبااس

    طالعت فيها شمه وبقهر: وليه مو لي اااناا

    انفجرت هيفا ضحك وبهمس: هههاي تخيلي عاد انا وانتي ناخذ كايد قسم اشكالنا غلط

    شمه واهي تلعب بشعرها: بالعكس ليش غلط الا حلو انتي بنت خالتي وانا احبك مارح نتهاوش عليه وكل وحده لها ليلتها

    وش رايك

    هيفا بتفكير: لاه مقدر انا اموت لمن تكون عندي شريكه تبين انتي وخشتك تشاركيني بكيودي

    شمه بخبث: والله ماتدرين يمكن كايد يبيني

    هيفا بستخفاف: امحق طاح حظه قولي امين اذا فكر فيك
    قسم انه حقير لو يسويها

    شمه واهي تلفت عليها: ليه حقير يعني الرياجيل مايشبعون من الحريم والظاهر كايد من هالنوع

    هيفا بحده: انتي من اليوم تحورين وتدورين على كايد وش سالفتك

    شمه بهمس: يمه كليتني امزح معك

    قطع كلامهم صوت جوال هيفا

    ابتسمت بفرح وردة بلهفه: ياهلا والله بهالصوت وصاحب الصوت ..
    طلعت شمه وتركت الحبايب مع بعض ..

    ::
    ::
    ::

    مر اسبوع والحزن غيمه تمر على بيت اهل تركي

    طالعت خلود بوجه تركي الذابل ومرسوم الحزن بتقاسيمه وبهمس: يلا بطل فمك واكل حبيبي تراك ماكليت شي

    طالع فيها واهو يبعد فمه من يدها المحشوه بالعيش : مابي خوخه مالي نفس بشي

    ردت العيش بالصحن واهي تقوم وبهمس: طيب اذا تبغى شي تراي موجوده

    طلعت من الصاله وتركته جالس لوحده

    بللت شفايفها واهي تبطل الماي وتغسل ايديها

    سمعت صوت تركي

    سكرت الماي بسرعه واهي تمسح ايديها بطرف بجامتها

    وتجري صوبه بسرعه

    اول ماشافته يبكي واهو حاط يده على وجهه حست بضلوعها راح تتكسر

    تراوغت عيونها بالدموع

    واهي تجلس يمه وتحظن راسه صوب صدرها وبصوت باكي: ادع لها بالرحمه

    وحست بايديها تشد خصرها اكثر وبصوت مبحوح: كل يوم اصحى وانزل لغرفتها بدون لااحس وانادي اسمها

    جدتي وش فيج متاخره على قومة الصبح

    واطالع والقى فراشها خالي

    ماتدرين بايش احس ياخوخه وانا اشوفها ماهي موجوده

    ريحتها تعج بالغرفه رغم انها ماهي موجوده

    وكل يوم وانا على هالحال انطق اسمها وانا اظن انها للحين عايشه معنا ولا تركتنا

    حطت خلود يدها على فمها واهي تمنع شهقاتها وتحس بدموع تركي الحاره تحرق لها صدرها

    ماتدري كم مر من الوقت واهم يبكون سوء واجسادهم متشابكه ببعض ..

    ::
    ::
    ::

    دخل بيته والنار تشتعل وسط عيونه

    صرخ بصوت عالي: كاي د

    فز كايد بطوله واهو يطلع من غرفته ويهمس بصوت عالي: هلا يبه

    طالع ابوه بولده ورمى قباله اوراق وبصوت حاد: وش رايك بالي تشوفه

    عقد كايد حواجبه واهو يشوف صدر ابوه الي يعلى ويهبط وبصوت راجف: وش ذا

    صرخ ابوه وبحده: وش تشوف باللهي

    كايد بخوف: وش فيك يبه وش صاير لك

    صرخ ابوه : اقرا الاوراق وراح تعرف

    نزل كايد بجسمه واهو يسحب الاوراق وجلس يقلب فيها واهو مو فاهم شي

    رفع راسه وطالع بشافي وانجود وصنهات وشريفه واقفين ورا ابوه وبصوت راجف: مو فاهم شي مادري شله هالاوراق

    ابوه بحد واهو يرمي بثقله على الكنب: هذي يافالح طلب فصلي من الشغل

    عقد كايد حواجبه وبهمس: وش له تبي تفصل

    صرخ ابوه واهو يحس انه يختنق: ماهو انا الي طالب اني افصل ناس طالبه فصلي

    وللاسف تم فصلي وهذا انا صرت عاطل باطل حالي من حال اخوانك

    كايد واهو يحك ذقنه: وش هالكلام منو الي طالب فصلك وش له دخل فيك

    صرخ ابو كايد واهو يرمي بثقله على الكنب ويحاول ياخذ له نفس: تعرف ابو الهانم هذي الي انت عاشقها ومادري وش قصتك معها

    بنت ...

    هذا اهو خلاني عاطل باطل بس لانك ياولدي العزيز جالس تطارد بنت الناس من مكان لامكان

    ارمش كايد ببلاهه واهو يحاول يستوعب وش الي يقوله ابوه
    همس بصوت خافت : متاكد انت

    ابو كايد واهو يرفع حاجبه: وش له اكذب اصلا انا ماربيت رجال ربيت واحد مايخاف على عرضه ويجلس يطارد عرض غيره ويتحرش فيهم

    استح على وجهك ياخي رجال طول بعرض وهذي سوالفك

    صرخ كايد بحده: يبه وش هالكلام الي تقوله ماسويت شي والي حصل اكيد غلط او تشابه اسماء

    مااتوقع انه راح يسوي هالشي وش له مصلحه انه يحرمك من الشغل اكيد انت غلطان وفي احد ثاني مسوي هالحركه فيك

    صرخ ابو كايد واهو ياشر باصبعه :اسكت ولا كلمه انت ماكنت موجود لمن كلمني ابوها وجها لوجه واهو الي عطاني ملفي وقضبني الباب

    شفت مو قلت لك اتركها هاه وش استفدنا

    وش حصلنا

    هذا احنا تدمرنا والسبه انت

    وينها تنفعك الحين..

    انا عندي عيال ومحتاجين اني اعينهم وبسبة تهورك وطيشك

    ضيعتنا كلنا ياكايد كلنا

    هذا وانت ماطلتها وصارت هالسوالف اجل لو طلتها وش راح يصير

    كايد للمره الاخيره اقولك اتركها وان ماتركتها فبيتي يعذرك

    شد كايد قبضة ايده بقوه واهو يحس بقهر

    وش يبي ابوها ليه يبي يحطمهم

    وش هالحقاره الي تسري بدمه وش عرفه اني اكلم بنته وراجع لها

    وكيف عرف اني كنت ببريطانيا

    رفع راسه صوب ابوه وبهمس: ابشر يبه مارح يصير الي يرضيك ولا تضيق خاطرك الشغل بداله شغل والاهم اهي صحتك يبه

    ولا تنسى انا موظف ونقدر ندبر امورنا لين اردك لشغلك

    طلع كايد بسرعه ونار بدت تشب وسط صدره

    همست شريفه واهي تقرب الماي وعلاج ابو كايد صوبه: هد نفسك ماله داعي تتعب عمرك وتزعل ولدك وشكله ماله ذنب بالي صار

    طالع فيها وبحده: ابعدي عني ولاتفتحين فمك بكلمه ولدي يبيله تربيه من جديد ..
    ::
    ::
    ::
    حطت يدها تحت راسها واهي طالع بالفراغ

    ماتدري شعور غريب اجتاحها متندمه انها مامحت التصوير الي بجوال هيف

    والي قهرها اكثر ان هيف للحين مابدر منه اي ردة فعل

    ارتجفت اول ماحست بخطوات تقرب صوبها

    رفعت راسها وشافت هيف واقف قبالها

    وظل يطالع فيها

    ابعدت نظراتها عنه واهي تقوم من السرير لكنها حست بيد تلامس يدها

    حست بدقات قلبها تنبض من جديد

    نزلت راسها وبهمس: وش تبي مني بعد

    لامس خدها بنعومه وبهمس: مايستاهل هالخد انه ينضرب شوشو

    لكن مشكلتج انج عنيده وماتسمعين للحكي

    رفعت نظراتها صوبه وبهمس: مثل الحمار تضربه يتحرك انا

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: حشاك شوشو وبعدين يخسى الحمار يكون زيج

    تنهدت بضيق وبهمس: ممكن امشي الحين

    ضيق عيونه وبهمس: للحين ماخلصت كلامي

    رفعت راسها وبزفره: ياكثر ماتتكلم لكن مشكلتك عمرك ماتسمع اذا جاي تعتذر فصدقني مارح يغير اعتذارك جرحك لي

    لاني مليت ياهيف تضرب وتعتذر

    الى متى باللهي انت مبسوط بهالعيشه الي عايشينها ازواج احنا وبالنفس الوقت مو ازواج

    احنا مجرد لوحه فنيه مرسومه لكن بدون اي ابداع او فن

    لوحه مجرده من الاحاسيس هيف

    ضغط على يدها واهو يقربها صوبه وبهمس: مشكلتج مارح تفهميني شوشو

    امتلت عيونها دموع وبصوت باكي: كيف تبيني افهمك وانت مو فاهم نفسك

    صارحني قولي هيف وش فيك كذا وش الي صار بك

    ورب البيت عجزت افهمك عجزت هيف

    اتركني لو سمحت ومثل ماكنت ماتكلمني طول هالاسبوع ياليت تكمل هالمعروف ولا تكلمني الا لمن ترجع لي هيف الي اعرفه زين

    ابتعدت وتركته واقف ثواني يستنشق بقايا عطرها الي تناثر بالهوء

    ياترى اهي صادقه

    انا متغير

    واهي طيب وش اقول عنها

    مو اهي الي جارحتني واهي الي تمثل دور المجروح

    مو اهي الي خانتني وطعنة حبها وسط قلبي بيديها

    انا مجرد انسان ينتقم لكرامته الي داستها شوق برجولها

    ::
    ::
    ::

    حكت راسها وحست بشعرات بسيطه تداعب اصابعها

    ابتسمت بفرح وبهمس: شموم مو تحسين اليوم غريب

    طالعت شمه فيها وبستغراب: وش فيه

    عدلت بجلستها واهي تطالع بشمه الي جالسه تمنكر اصابعها: مدري كايد مااتصل وماارسل ولمن دزيت له رساله اني تطلقت ماقال شي

    رفعت شمه راسها واهي تبتسم بداخلها: اايش انتي صادقه

    هزت هيفا راسها بخوف: اي والله

    شمه بخبث: وربي توقعت انه بيفرح ويطير لمن يعرف انك تطلقتي تدرين عاد قايله لك من االاول شكل نيته نية لعب وطمع اما الي براسك مااتوقع انه براس كايد

    فركت هيفا يدها ببعض واهي تحس بعبره بدت تخنقها وبهمس: تكفين شمه تراي مو ناقصتك يمكن ماعنده شحن

    شمه بستهبال: ارسلي له بطاقة شحن وشوفي اذا بيرد ولالا

    بطلت هيفا درجها وطلعت منه بطاقة الشحن واهي ترسل له رقم البطاقه وبهمس: واذا مارد يمكن صار به شي

    شمه واهي تحط المناكير على الطاوله: هذا قطو ابو سبع ارواح يااختي تلقينه لقى صيده ثمينه غيرك

    داعب الشك صدر هيفا وثواني مرت واهي تطالع بجوالها

    وتنطر انه يشع باسمه

    باي لحظه

    ::
    ::
    ::


    مايدري كم مر من الوقت واهو يفتر بشوارع الرياض والشوارع حفظته من كثر مايدور فيها

    وقف سيارته عند مجمع قريب وظل جامد مكانه

    مسك جواله وعقد حواجبه واهو يشوف بطاقة الشحن

    حذف المسج وظل يطالع بالفراغ

    شي واحد عجز انه يسويه انه يقطع علاقته بهيفا

    تنهد بضيق واهو يحس بحلقه مفقوده

    كيف راح يعرف ابوها اني قطعت العلاقه فيها
    واذا عرف اكيد راح يرد ابوي لشغله

    وبكذا ابوي مارح تتعب نفسيته وصحته

    لكن هيفا اهي الي بتتعب وتتالم

    يارب تسامحيني ياهيفا وربي غصب عني ولا هو برضاي الي بسويه فيك

    كتب مسج ومحاه

    لازم تسمع صوته ولازم تسمع الكلام الي راح ينطقه لها

    لازم يحطم حبه لحساب غيره

    لازم يتركها واهو متاكده انه مستحيل يتركها

    ياكيف ابصبر على فرقاها وياكيف ابصبر على العيش من دونها

    ادري اني بقتل روحي هاليوم لكن ساعات القدر يحتم علينا نسوي اشياء نكره انا نسويها

    ضغط على شفايفه واهو يحط السامعه صوب اذنه

    ومايمديه يرن الا واهو يسمع صوتها يغرد باذنه

    ودقات قلبه تشتعل وسط ضلوعه

    همس بصوت خافت: لايكون صحيتك من النوم

    : لا ياقلبي عجزت انام و انا ماسمعتك تقولي تصبحين على خير

    ضغط على شفايفه بقوه اكثر وبهمس: شخبارك ان شالله بخير

    : الحمدالله تمام وانت شعلومك

    بلع ريقه وبصوت خافت: على حطت يدك

    : قولي كيف الشغل معاك ان شالله مرتاح

    تنهد بضيق وبهمس: الحمدالله كل شي زين

    حل الصمت ثواني وحست هيفا ان في حاجه غريبه

    وبصوت خافت: كايد فيك شي

    زم شفايفه واهو يحس بضلوعه راح تتحطم وعيونه بدت تلمع بالحزن وانفاسه اعلنت الاضطراب

    : كايد معاي انت

    طالع باليل الدامس وبصوت مكبوت: ايه هيفا حاب اكلمك بموضووع

    انقبض قلبها وبخوف: ايش هوا

    رص على اسنانه واهو يحس بصعوبة نطقه للحروف: ابي اقطع علاقتي معك

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وبهمس: ياكرهي لك ولسوالفك الماصخه هه

    همس بصوت حاد: ماامزح معك اتكلم جد انا

    : كويد وربي مالي خلق لسوالفك عن المزح الثقيل

    همس بصوت بارد : هيفا تسمعيني زين اقولك ماامزح معك انا ماابيك تفهمين انتي

    ماابيك وان بقيت معك ترا رحمت بك مو حب فيك

    لاتتصلين علي ولا ترسلين لي شي وانسي كل شي فات وكل واحد منا يروح بطريق

    ارتجفت شفايفها وتقوست بحزن وعيون انفجرت بالدموع وبحده: ااايش هذا اخرة حبي لك هذا اخر ثقتي فيك

    تتركني كذا وبدون سبب

    قولي وش الي حصل وش الي خلاك تقول هالحكي

    قولي سبب واحد يخليني احس اني مااستاهلك

    قولي كايد قولي ولا تسكت

    همس كايد واهو يحس بانهار تجري على خده وحراره بدت تصدر من وسط صدره وبصوت مكبوت : انتهينا هيفا والسبب انتي عارفته مااتوقع اي انسان يقبل بوحده مثلك

    سكر الجوال واهو يحس بخناجر تقتل له قلبه

    ليه جرحها ليه قسى عليها

    ليه خلاها تتوجع

    كل هذا يهون ولا انه يشوف دمعه تذرف من عيونها

    اهو عارف هيفا زين قويه وراح تظل قويه

    ومارح تهتز لاي رجل كان حتى لو كان كايد

    انهار يبكي وكانت دموعه حارقه

    واهو عارف انه بهاللحظه فقد هيفا للابد

    اهو خسرها والسبب يعلم به الله

    السبب غصب عنه

    والله حسيب على الي كان السبب الله حسيبه وينتقم منه

    كلمات رددها كايد بصوت عالي واهو يدعي على الي فرق بينه وبين هيفا ..

    ::
    ::
    ::
    انصدمت شمه باللي تشوفه واهي تشوف هيفا تكسر جوالها

    وتصرخ بصوت عالي

    الله يلعنهم الله يلعن الي يسلم قلبه لهم

    كلهم حقارى كلهم واحد

    هذيلا الشباب مامنهم امان ابد

    الله ينتقم منك ياكايد ويوريك باختك نجود

    الله ياخذ بحقي منك

    اقتربت منها شمه وبصوت خافت: هدي بالك مايستاهل انك تبكين عليه

    رفعت راسها واهي تشوف شمه وبصوت باكي:
    كنتي صادقه اهو طمعان فيني الحقير ..

    ماكان يحبني الا عشان الفلوس ولمن حس انه صعب يوصلي تركني

    والله كايد طاح من عيني وربي ماتوقعته كذا توقعته غير شمه

    وانهارت تبكي واهي باحضان شمه المصدومه

    ماتوقعت ان كل شي جاها بهالسرعه

    ابتسمت ابتسامه خبيثه وبصوت مكبوت: هدي بالك وخليه يولي والي خلقه ياهيفا خلق غيره لاتكدرين خاطرك وكبيه

    ابتعدت عنها هيفا واهي تطالع فيها وبهمس: اتركيني بروحي

    شمه واهي تحس بقلبها يعورها: مقدر اخليك بهالحاله هيفا

    ارتجفت شفايفها وبصوت باكي: تكفين شمه خليني بروحي تكفين

    شمه بهمس: طيب بتركك بس لمن تهدين مو هالحين

    هيفا وهي تضرب نفسها وبصوت باكي: ليتني مت ولا شفت هاليوم

    ياليتني مابعت رحمي عشان كايد

    ياليتن . ( وتوها بتكلم لكن شمه حطت يدها على فم هيفا وبصوت باكي) تكفين لا تكملين كلامك

    تلوت هيفا بشمه وبصوت مقهور: حراام عليه الي سواه فيني والله حراام

    ::
    ::
    ::
    ::
    نزلت الدرج وانا اسمع صوت عنود واهلي

    طليت براسي وشفت ابوي متوسط الصاله ويمه امي وعمي على شماله ومرت عمي وعنود واختهم جوهره

    ابتسمت ابتسامه عريضه وبهمس: ياهلا والله

    سلمت عليهم وقربت من ابوي وانا اشوف بعيونه الحب

    قربت شفايفي صوب راسه وطبعت بوسه طويله

    سحبت يده وقربتها لفمي وبستها

    شد ابوي على يدي وبهمس: تعالي يمي ريماني

    ابتعدت امي وجلست يم ابوي وبهمس : وش عندكم مجتمعين اليوم سبت ماهو خميس

    ابتسم عمي واهو يطالع بالعنود وبهمس: بلاج ماتدرين وش سبب جمعتنا

    عقدت حواجبي وانا اطالع بامي: وش الي صاير

    ابتسمت امي وبصوت يملاه الفرح: اخوج خطب عنوده

    رفعت عيوني وشفت عنود الي اشتعل وجهها احمر

    واحس بعلامة استفاهم كبيره بدت تنرسم فوق راسي

    لاه مايصير هالشي حرام نظلم العنود مع اخوي
    حرام ندمر مستقبلها
    حرام نخليها تعيش الهم واهي صغيره

    مستحيل يصير هالشي مستحيل

    حست امي بنظراتي الي ماهي مصدقه وبصوت خافت: اسكتي ولا تفضحينا بعدين اقولج

    بللت شفايفي وانا اطلع من المجلس بعد ماحسيت بالضيقه تتناهش صدري

    شلون عمي يرضى بهالزواج لبنته ولا عشان المصلحه كل شي يهون

    حسيت بيدين تحاوط خصري وصوت قريب لاذني

    : يعني مافي مبروك

    ابتسمت وانا اطالع بحديقتنا: على شنو على الغم والهم ياعنود

    ارخت يديها من خصري واهي تلف جسمي صوبها: وش فيج انتي ليه صايره كئيبه انتي مو ريم الي اعرفها

    انتي متغيره

    عقدت حواجبي وببرود: يمكن تغيرت ويمكن نظرتي للحياه تغيرت عنود لكن الي اشوفه انج تذبحين نفسج وانتي ماتدرين

    طالعت فيها وبصوت حاد: انتي موافقه على الي يصير

    سحبت يدي واهي تلامس اصابعي وبهمس: اسمعيني زين ياريم صدقيني فكرت بطلال كثير واستخرت الله كثير
    وماحسيت غير بالراحه

    وشي واحد دار ببالي اذا اخوج طلال صار ضحيه حرام احنا نكون الجلاديين

    عشان قلبي الي حبه وعشاني اعرف اخوج زين انا راضيه اعيش وياه لو بالجحيم صدقيني راضيه

    انتي ماتدرين يمكن اخوج تغير يمكن وعى على الي يسويه

    خلي املج بالله كبير تراه قادر على كل شي ..

    طالعت فيها وانا احس بكلامها اكبر منها بكثير

    ابتسمت ابتسامه جانبيه وبصوت محبوس بالعبره: الف مبروك وعقبال ماازفج لاخوي

    ابتسمت وبهمس: نفسي اطلع ريماني تكفين وديني اي حته ابي انبسط بهالخبر

    طالعت فيها وبهمس: من عيوني انتي اطلبي المكان الي تبينه وانا حاضره

    (انتو هينا وانا لي ساعه ادوركم )

    التفتنا على صوت ريف الي واضح عليه انه مكبوت بالقهر

    طالعت فيني عنود وبهمس: باللهي مانبي ناخذها ويانا

    وسعت ابتسامتي وبخبث: تعالي ريف شوفي عنود ماتبيج تروحين تتمشين وياانا

    حطت عنود يدها لفمي وبخوف: تكذب عليج تبي تحرش
    اصلا انا قايله مااروح الا ومعاي ريفاان

    صرخت ريف واهي تتخصر: عن المصاخه انتي وياها وبروح وياكم لو للمريخ مالي خص رجلي برجلكم

    ::
    ::
    :
    نزلت وانا لابسه تيور اسود وبدي اسود وفوقي جلال مدموج باللون الابيض مع الاسود

    دشيت للمطبخ بسرعه وانا ابطل الفرن بسرعه ياخوفي لاتحترق صينيه الخضار

    ارتحت اول ماشفت ان الصينيه للحين تتقمر

    خذيت البيز وسحبت الصينيه

    حطيتها على رف المطبخ ورشيت عليها جبنه فرنسيه

    التفت على الخدامه وبهمس: وين مدام انوار وهدى

    طالعت فيني واهي تغسل وبصوت هامس: ماما انوار روح بيت ماال اهي وماما هدى روح صبح ومافي يجي للهين

    زميت شفايفي وانا احس برتباك يسري بعروقي

    طلعت للصاله عشان اشوف منو حاب يتعشى معاي

    ولقيت سعد جالس

    تراجعت خطوات لورا لكن صوته استوقفني

    : خلود

    تقدمت وبصوت خافت: هلا سعد

    : وش تبين

    حسيت بعيونه بدت تحرقني بلعت ريقي وبهمس: مابي شي

    توي ببتعد لكن حسيت بخطوته تقرب مني

    همس بصوت خافت: اذا الاهل ترا مابه احد بالبيت

    ارمشت وبهمس: وين راحوا

    طالع فيني وبهمس:الظاهر انج ماتدرين

    تراجعت لورا وبخوف: وش الي صاير

    همس بتوتر: لاتخافين ماصار الا الخير انتي ماتدرين ان هدى ولدت اليوم

    وجابت ولد يشبهلي قمر فديت عمره

    تنهدت براحه وبهمس: عساها بخير

    هز راسه واهو يمر يمي وبصوت غليض: ايه وسمته على ابوي ناصر الحين صار بالبيت اثنين ناصر واحد كبير واحد صغير

    هه

    ابتسمت وانا اسحب جوالي واضغط على رقم هدى لجل ابارك لها

    طرى ببالي شي

    الله خذا روح جدتي وقدم لنا روح جديده

    ياعساها خير وسعاده علينا

    وياعسى الله يرحم امي ويسكنها فسيح جناتها

    حطيت السماعه باذني وانا اصعد لغرفتي ..
    ::
    ::
    ::
    رحت للكوفي وانا احس برجولي ماعادت تشيلني من كثر ماافترينا بالسوق

    طلبت كابتشينو وسبينون وجلست انطر الطلب

    كنت صاده ومايبرز مني الا لمحه بسيطه

    سمعت صوت يمي خلى جسمي يرجف وقلبي ينبض بسرعه

    غمضت عيوني وانا اقول لنفسي وهم وهم وهم

    ( لو سمحت عطني قهوه ساده )

    صدري بدى يعلى ويهبط والصوت بدى يرن باذني

    (وش تبين حبيبتي )

    بللت شفايفها وعيونها بدت تلمع بالحزن

    يارب حلم

    يارب حلم

    (تفضلي طلبك اختي)

    التفت وتلاقت عيوني بعيون راشد

    ارتعش قلبي وصدري حسيت به يعلى لفوق فوق من كثر ماانفاسي مضطربه

    سحبت الطلب وصوت خلاني للحظه وحده اتمنى لو افجر فيهم اثنينتهم

    ( حبيبي ابي سيبنون مع تشيلك ملك )

    ( اوكي حياتي شي ثاني )

    ( لاه)

    رفعت عيوني صوبه وانا اشوفها متعلقه بذراعه

    شفايفي حسيتها بدت تتقوس وعيوني امتلت دموع

    وقلبي مات وسط صدري والنبض مافرح برعشته

    شديت على قبضتي بكيس الطلب وعيوني للحين بعيونه

    شي وسط عيونه لمحته

    ابعد عيونه واهو يطالع بالي معلقه بذراعه

    ابتعدت بخطى سريعه وانا مو عارفه وين اروح ولا اشوف احد قبالي ابد

    ماحسيت بنفسي الا بصادمه بشي قوي

    طاح الكيس الي بيدي وتناثر الكابتشينو

    عدلت حجابي وبصوت حاد: الله يلعنك ماتشوف

    نزلت بجسمي وانا اجمع السبنون والكابتشينو واول مارفعت راسي سمعت صوته : ريوم

    طالعت فيه وانا احس بالعبره تخنقني

    : فيصل

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: وش هالصدفه الحلوه

    ابتعدت عنه وانا ارمي الكيس الي بيدي وبصوت مخنوق: وش جابك قطر

    بلل شفايفه وبهمس: مافي الحمدالله على السلامه ولا كيفك

    رفعت راسي له وبصوت هامس:اسفه للحين مو مصدقه الي اشوفه

    همس بصوت خافت وعيونه معلقه عليها :فيك شي

    ضغطت على شفتها بقوه واهي تطالع فيه وببتسامه: ولاشي ماجاوبتني جاي زياره ولا شنو

    ابتسم ابتسامه واسعه ابرزت شفايفه المايله وبصوت مليان حب: للحين مو عارف لايش

    طالعت ريم بريف وعنود يقبلون عليها من ورا فيصل

    همست ليفصل بصوت واطي:لازم اروح الحين عشان مااحد يشك فيني

    نورت قطر بحضورك مستربوصماخ

    ابتعدت واهي تبتسم من عنده و حزنها على راشد تلاشى

    ::
    ::
    ::

    ياليتني قلت هيفا قبل لااجي

    وش فيني استعجلت

    توها مطلقه مو معقوله راح تاخذني على طول

    وبعدين ماعلقت على المسج الي ارسلته لها ولا قالت شي

    يعني اهي مو عارفه او مستحيه تقولي

    طالع بالمجمع وبصوت مبحوح: الظاهر انها مو لك فيصل

    ::
    ::
    ::

    حست بخطواته تقرب صوبها

    رفعت راسها وشافت هيف يجلس يمها

    طالعت بالتلفزيون واهي صامته لكن انفاسها كانت تلهث

    همس بصوت خافت واهو يحط يده فوق يدها: يعني مارح تنامين وياي

    اسبوع مخليها تنام على الغنفه وش يبي منها اليوم بعد رديت بصوت بارد : لاه اصلا نومتي يمك مالها داعي

    شد على يدي وببتسامه : الا لها داعي انا تعودت اشوفج يمي وتعودت اطالع بوجهج كل صبح

    غزى الدم وجهها وبصوت هامس: انت للحين تحبني هيف

    عقد حواجبه من سوالها وبصوت غليض: لو مااحبج ماجيت اطلبج تنامين معي

    ارتجف قلبها وافكراها راحت لبعيد وبصوت راجف: مافهمت

    قرب منها وانفاسه الحاره تحرقها وبهمس: تعالي وافهمك

    سحب يدها وقومها معاه واهي كانت تتبعه بدون ماتحس

    زعلها عليها تناثر بالهوء اول ماحست انه قريب منها

    حست بخده يلاصق خدها ويهمس باذنها بكلام كانت محتاجه له من زمان

    تلاقت النظرات وابتسامه بسيطه تلونت بوجه شوق وبصوت خافت: احبك

    وبعدها حست بيدين هيف تطوقها وانفاسه تضطرب اكثر واكثر

    ليله راح تذكرها شوق طول عمرها هاليله ..

    ::
    ::
    ::

    نزلت والخوف بدا يتلون بوجهها

    وين راح له تركي

    من اول ماماتت جدتها واهو حالته حاله

    متعلق فيها حيل وصدمه واجهته

    ياعساه بخير

    حسيت بالخوف بد ياكلني اكل عليه

    سحبت جلالي ونزلت لتحت

    اتصلت عليه ولقيت جهازه مغلق

    ارتجف قلبي والخوف اعماني

    طلعت لبرا اشوف سيارته وزي ماتوقعت مالقيت سيارته

    يعني تركي طلع والى الان مارجع

    ظليت واقفه وانا احس بالخوف يجفى النوم عن عيوني


    مكاني غلط المفروض ادش لكن عجزت رجولي انها تتحرك ثانيه وحده

    فجاه حسيت بيدين تحاوطني من ورا

    وهمس صوب اذني خلاني للحظه وحده اتمنى لو اني اصحى من هالكابوس

    ( والله اني عجزت امنع الرغبه الي تاكل صدري كل ماشفتج لازم تطلقين عن اخوي وتجين معاي صدقيني بعيشج احسن عيشه بس انتي وافقي انا مو حاب الطخ عرض اخوي من وراه )

    حست بنار تاكل اذنها من كلامه ودقات قلبها اسرعت

    صرخت بحده واهي تبعد ايديه عنها : ابعد عني ورب البيت لو تسوي هالحركه مره ثانيه ورب البيت لاعلم اخوك ..

    طالعت فيه واهي تحس بالقرف منه وتوها بتبتعد حست بيده تشدها لور: صدقيني غصب عني ياحلوه الي اسويه وادري فيج مارح تعلمين اخوي باي شي صح

    حست بريحته مقرفه وعيونه ماهي طبيعيه سحبت يدها من يده وابتعدت تجري لداخل

    ماهي مرتاحه له وعمرها ماارتاحت له والحين عرفت سعد من يشبه

    يشبه جاسر لكن الاختلاف بالادوار

    يارب تسترني وتحفظني منه

    سكرت باب غرفتها واهي تسند ظهرها عليه وتحاول تهدي دقات قلبها السريعه

    : وين كنتي فيه

    انرسم التوتر بوجها واهي تشوف تركي وبصوت راجف: انت الي وينك

    طالع فيها وبهمس: عند جدتي خليتها لمن نامت وارتاحت وبعدها قالت لي روح لبيتك

    توسعت عيونها بالدمع وبصوت هامس: اها

    قربت منه واهي تحظنه وتحس بوجع بصدرها

    تركي ماهو طبيعي وياخوفي ان يكون صار به شي من الصدمه

    حست بيدينه تشد على جسمها وبصوت هامس: اشتقت لج خوخه

    ابتسمت ابتسامه بارده وبهمس: وانا بعد ومره ثانيه لاتتركني اقلق عليك

    همس بصوت خافت واهو يداعب وجهها بيديه: ماشي واسف حبيبتي ان سفرتنا تاجلت

    رفعت عيونها واهي تحس بصدرها يكبر بحب هالانسان وبهمس: عادي حبيبي صدقني اكثر شي يرحييني اني اكون قريبه منك

    ::
    ::
    ::

    عيونها توسعت بالدمع واهي تشوفه يبتعد من السرير وعيونه تنطق بالشر

    شدت على الشرشف وبصوت هامس: والله ياهيف اني..

    قطع كلامها وبصوت حاد: ولا كلمه ماابي اسمع منج شي فاهمه

    صدرها بدى يعلى ويهبط وشعرها تناثر حولها وبصوت باكي:اكيد انت فاهم غلط اكيد

    صرخ بوجهها وبحده: الا الحين بس تاكدت انج واطيه وخاينه

    دوري على الي لعب فيج خليه ياخذج شوق

    طالعت فيه واهي تحط يدها على فمها وبصوت مكبوت: وش تقصد

    لبس ثوبه واهو يطالع فيها وبحده: اقصد دعيج ياحلوه مسويه نفسج تقصين علي وتخونيني من وراي تراي عارف كل شي سويتيه وعارف انج خاينه

    لكن الي عجزت اعرفه شلون قدرتي انج تخليني انام معج

    صرخت بوجهه واهي تحس بالصدمه وعيونها تتوسع بالدموع : وش تقول انت وش دخل دعيج

    انت موب صاحي قلت لك اانت فاهم غلط

    طالع فيها واهو يتمنى لو يقتلها بيده بس مو حاب ايديه تتنجس بدمها همس بصوت خافت: شوق انتي طاااااااااالق

    ابتعد وتركها ميته بفراشها

    قتيله ومو فاهمه شي واحد

    صرخت بحده ودموعها تغطيها : ليه ماصارحتني ليه رضيت تعذبني ليه قتلتني هيف

    ليه خليتني لعبه بيدك

    ليه استغليت حبي لك

    ليه طلقتني بعد ما حسيت اني مو قاويه اعيش بدونك

    حطت يدها على وجهها وانهارت تبكي بقهر

    ياترى معقوله دعيج سوى معاها شي

    معقوله وثقت فيه واهو مو قد الثقه

    صور كثيره بدت تمر عليها وكل الي حسته ان قلبها مات ..

    ::
    ::
    ::
    حل الصباح واشرقت شمس من جديد وغطت الاحزان و اصبحت من مطويات الماضي

    السماء صافيه والهوء عليل مشحون بتيارت الحب والحسد والحقد والكره

    رفع راسه واهو يطالع بالشركه

    شلون طاوعه قلبه يتركها

    ابوه ورد ضابط من جديد

    مثل ماتوقع في احد له يد بالموضوع

    ياترى اهي شمه

    رفع راسه واهو يشوف معاذ يبتسم له: وش فيك سرحان

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبهمس: تعرف توي ماخذ علاوه لازم اسررح هه

    ومااكتملت ابتسامته واهو يتذكر وعده لهيفا

    مافرح باول معاش يستلمه ولا بالعلاوه الي حصلها لان هيفا ماهي يمه
    ::
    ::
    ::
    ومتى سافر النذل

    شمه بضيقه: يمكن له يومين الدوب والله تمنيت اروح وياه

    هيفا بقهر: لاه وربي لو داريه رحت معاه هناك ريموه جد اخوك هذا نذل مايحب الا نفسه

    شمه بخبث: ايه ادري طالع عليك هه

    هيفا ببتسامه: شب زين ماعلينا انا ماقلت لك ان امي قالت لي في خطيب جايني

    شمه واهي تبقق عيونها: اايش منهو

    هيفا بحزن : واحد يشتغل عند ابوي بس تدرين حسيت ابوي الي مناديه عشان يخطبني او جابره مادري ليش

    شمه بضيقه: مااتوقع عمي بيسويها وش له مصلحه بعدين انتي مافيك الا العافيه ليه هالتشاوم

    هيفا بزفره: قلت لامي لاتفتحين الموضوع ماابي اتزوج وحطي تحت ماابي خط عريض بالون الاحمر

    شمه واهي ترتشف العصيبر وبهمس: يعني حتى لو كايد جاك راح ترفضينه

    تنهدت بضيق وبصوت مكبوت: كرهت الرياجيل كلهم على حساب كايد

    ابتسمت شمه بداخلها واخيرا فرقتهم

    واخيرا صار الي براسها

    بس الحين شلون تكسب كايد صوبها

    وتخليه يحبها ويموت فيها

    افكارها راحت لبعيد وماتدري يمكن هاالافكار راح تعذبها يوم ما

    ::
    ::
    ::

    وسعت ابتسامتها الخبيثه الحين لها فرصه تدش للغرفه وتاخذ الي تبيه

    طلت براسها وشافت خلود وتركي وخالتها بالصاله

    سحبت رجولها لفوق واهي تجري

    راحت لغرفة اختها وسحبت الكيس الي فيه ملابسها

    طلعت من غرفة اختها وراحت لغرفة خلود ودقات قلبها ترجف بقوه

    واول ماطاحت عينها عليه شافت قميص تركي الي كان لابسه امس

    اكيد فيه عرقه وفيه الي ابيه

    سحبته بسرعه ودورت على ثوب لخلود لكن حست بصوت برا

    بسرعه طلعت واهي تدفن قميص تركي بكيسها

    وتوها تطلع من الغرفه الا وتشوف خلود قبالها

    وش تسوين انتي ,,

    حست بالتوتر يلامس وجها وبحده :مااسوي شي وابعدي عن طريقي لو سمحتي

    عقدت خلود حواجبها وبستغراب : وش هالكيس الي معك

    صرخت تحرير واهي تبعدها : تبين تفتشيني انتي ابعدي ترا مو رايقه لج ..
    تراجعت خلود بخطواتها لورا وبصوت هامس: ماله داعي ترفعين صوتك انا سالتك سوال وانتي جاوبيني

    طالعت فيها وبزفره: اجيب ملابس اختي ولا حرام بعد

    تنهدت خلود واهي تحس بضيقه ترسى وسط قلبها: طيب من الاول كان تكلمتي وبلاش الصراخ والازعاج

    ابتعدت تحرير بخطوات سريعه بدون ماترد عليها

    اما خلود ظلت جامده ثواني وقلبها مقبوض عليها

    ::
    ::
    ::

    حطت شناطها كلها بسيارتها

    طالعت بالبيت ثواني وسمعت صوت وراها: شوشو على وين

    طالعت شوق بشهد ونوف وبهمس: مبروك اخوكم طلقني

    حسيت بالصدمه تنرسم بوجيهم وبصوت واحد : وش الي حصل

    هزيت كتوفي وانا اطلع من البيت وبهمس: لقمه ووفت.. انتبهو لانفسكم حبايبي

    واول ماصعدت شوق سيارتها انهارت تبكي

    النوم جافاها والقهر بدى ياكل قلبها

    حركت سيارتها واهي تسوق بجنون وتتمنى لو تموت وترتاح من الخوف الي صابها ان هيف يعلم اهلها بالي حصل

    وبكذا راح تطيح من عيون الكل ..

    وقفت قبال بيتهم ثواني واهي ماتدري وش تقول لاهلها

    نزلت من سيارتها ومثل ماتوقعت

    اول مابطلت باب بيتهم لقت ابوها وامها جالسين بالحوش

    ابتسمت لهم واهي تغطي عيونها بنظاره شمسيه

    وبهمس: السلام عليكم

    همست ابوها بحنان : تجينا مره وحده وبعدها تقطعين عنا ولا انتي من تزوجتي نسيتي اهلج

    ابتسمت لها وانا اجلس يمها وبهمس: ماعاش الي ينسيني اياكم

    مدت ام شوق كاس وبهمس: اشربي الماي وش في ويهج اصفر

    طالعت بامي وبهمس: ماي زمزم ذا

    هزت امها راسها سحبت شوق الماي وشربته واهي تحس بالماي يطفي لهيب الخوف والقهر بوسط صدرها

    ابعدت النظاره عن وجها وبصوت باكي: هيف طلقني

    تلاقت نظرات امها وابوها وعيونهم تبوح الصدمه

    وماينسمع الا بكى بنتهم الي واضح عليها القهر ..

    ::
    ::
    ::

    فيني العواطف صبرها خلص وتبغيك
    وخايف ابوح ابيوم سر العاطفية
    ودي اقول اشعار بعيونك واغنيك
    بس مابي تدري عن غرامك اللي في

    قرت رسالة فيصل مره ثانيه وثالثه

    والخوف بدى يتسلل صدرها

    وش جابه قطر ياريم

    مو انتي قلتي له كل شي صار لك

    مو اهو وقف يمك

    وش تظنين سوء كل هذا عشان الصداقه الي بينكم ولا عشان شي ثاني

    رفعت راسي فوق وانا اشوف سقف غرفتي

    واسمع لدقات قلبي

    انا للحين افكر براشد وعجز قلبي ينساه

    مستحيل ااذي فيصل معاي خايفه اخسره مثل ماخسرت راشد

    منو قال انه حبج

    انتي الظاهر كليتي المقلب رساله راحت ولا جت مجرد رساله لا يروح تفكيرج لبعيد

    عضت على شفتها وبهمس: يكون احسن انها رساله واتمنى انه مايحمل لي مشاعر

    ::
    ::
    ::

    ااوف بروح للشغل وانت تبي تحبسيني بالبيت

    طالع فيها وبهمس: وش فيج حنان تونا معاريس على شنو مستعجله تردين للشغل

    طالعت فيه وبدلع: اوف قلت لك ياخي اذا مارح نسافر ولا اقطع اجازتي وارد لشغلي

    عقد حواجبه وبهمس: يعني ماتبين تجلسين معاي وتبين الفكه مني

    ابتسمت ابتسامه جانبيه واهي تطالع باصابع يدها: امم مو عن كذا لكن بينقص معاشي لو طولت ومو حابه يقصون من معاشي شي

    طالع فيها واهو يهمس لنفسه

    لاياربي لاطيحني ببخيله

    همس بصوت راجف: طيب امشي نزلي تحت امي جالسه بروحها

    طالعت فيه من فوق لتحت وبصوت كله غنج: عيال اختك يناقزون بالبيت ماهي بروحها تبي تروح انت روح

    طالع فيها واهو يحس بغلطته

    يارب صبرك وش خلاني اتزوج دامني مو قد الزواج ولا عواره

    ابتعد وتركها بالغرفه تسرح وتمرح فيها

    ::
    ::
    ::

    طالعت بجوالها

    واهي متردده تتصل ولا ماتتصل

    لكن اهي تبي تعرف

    اتصلت عليه واول ماسمعت صوته حست برجفه بارجاء جسمها

    : الو

    همست بصوت مبحوح: شخبارك دعيج

    : ياحي من سمع هالصوت وينج ياقلبي وين الغيبه

    ارتجفت شفايفها وبهمس: موجودين بهالدنيا

    : وش فيه صوتج

    طالعت بغرفتها وبهمس: هيف طلقني

    انتظرت تسمع رده

    لكنها ماسمعت الا صوت انفاسه

    انهارت تبكي وسكرت الجوال ورمته لبعيد

    ::
    ::
    ::


    طاوعك قلبك وتخليني وتروح ...
    وانا احسب اني غلاك ودنيتك
    كنت احسب اني بداويلك جروح ...
    ما دريت اقسى طعوني طعنتك
    جيت انا عندك وانا كلي طموح ...
    رجعت اعاني من عذابي وغلطتك
    شفني من همي ومن جرحي انوح ...
    وانته ناسي والليالي غرتك
    من عليه اشكي بعد هجرك وابوح ...
    اه يا مقسى حبيبي غيبتك
    بس انا لي قلب يالغالي سموح ...
    لو جرحته ما تذكر زلتك .. !!

    ::
    ::

    ...
    انتهى البارت








  9. #39
    ta16
    ta16 غير متواجد حاليا عضو ممتاز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    266
    الجزء الثاني والثلاثون ..

    ڪنت افتڪرفرحي
    على ڪف
    واحيان اعيش العمر

    منك قريبه..}

    لكن..!!
    فرقنا القدر يوم لقياك

    الله واكبر يالظروف
    " العجيبه"



    كل يوم يمر زي اي يوم

    لكن بالفتره الاخيره حسيت بشعور غريب

    عجزت اعرف شنهو

    انغمرت وسط الشغل ونسيت كل الي حولي

    واول شخص نسيته اهو اول شخص حبيته

    دخلت للعياده وحسيت انها بدت تزدهر يوم ورا يوم

    ابتسمت ودشيت لغرفتي

    لبست البالطوا

    وجلست ابطل اول ملف

    رفعت راسي بعد ماسمعت صوت الباب يتبطل وبصوت هامس: صباح الخير يااحلى دكتوره

    ابتسمت وبصوت هامس: صباح النور

    جلس بالكرسي وبصوت خافت: ريم قولي انك تتغلين علي اشوفك من اول ماجيت وانتي انواع التصريفات لي شدعوااا يبه

    ارمشت وانا احط يدي تحت حنكي وبهمس: اول شي انا اسفه وادري يافيصل اني مقصره وياك بالمره لكن ضروفي ماتسمح اني اكون المضيفه بتاعك واوريك قطر بزينها وشينها

    اعذرني والله لو جيت بوقت ثاني كان يمكن اعطيك وجه اما بهالفتره فزي منت عارف الاوضاع متكهربه بالمره

    ابتسم ابتسامه جانبيه وبصوت خلى كل ذره بجسمي ترتجف: بالمره الجايه وان شالله لانها ماهي اخر زياره لي بقطر ولا تبين الفكه مني انتي هه

    ابتسمت وبصوت امتلى بالخجل: من عيوني بس اهم شي رضاك علينا

    رفع راسه وطالع بالغرفه وبهمس: ماودك توريني عيادتك ولا تبيني اقضب الباب

    اعتلى وجهي اللون الاحمر وبصوت راجف: شدعواا ابشر بالي توريك بس انت كليتني بلسانك من اول مادشيت للعياده

    فزيت بطولي وفز بطوله لثانيه بس حسيت بشعور غريب وذبذبات تسري بجسدي

    طلعت من غرفتي وانا احس بخطواته تتبعني

    صرت اشرح له كل ركن بالعياده وكل شي كنت حابه وجوده

    وفجاه حسيت بيده تخطف يدي ويركع برجوله قبالي وببتسامه: تتزوجيني ريم

    للحظه بس حسيت بضلوعي بتتكسر من الذبذبات القويه والرجفه الي بدت تسري بجسمي من قبضة يده


    ومادري وش اقول او وش اعبر معقوله يحبني ويبي يتزوجني

    قطع علي حبل افكاري صوته الغليظ : بما انك مطنوخه صرتي محط الطمع تتزوجيني ولا ادور غيرك

    وسعت ابتسامتي وحسيت بالاكسجين يتشعب برئتي

    وانفجرت بضحك هستيري انا ويااه ونسيت مرضااي

    هههها اي

    يعني عشان هالعياده طمعت بي ..

    ماني موافقه لو قلت عشان خشتي كان رضييت

    حسيت بيده ترخى من يدي وبهمس: الف من يتمناك ويتمنى رضااك ريمان

    طالعت فيه وانا اضيق عيوني وبهمس: هذا من ذوقك

    همس بصوت خافت: تدرين ليش جاي

    هزيت كتوفي وبهمس: ليش

    طالع فيني وبهمس: ابيك تحشين سني اذا ماعليك كلافه

    وسعت ابتسامتي وبهمس: ابشر بس هاه كل شي بحسابه

    ضيق عيونه وبحده: واحد قال شي بنعطيك حقك بس لاتاكلينا

    همست ببتسامه واسعه: ايه الحق حق لو بمشي على المجاملات كان طاحت العياده بكبدي

    : ايه بس اقل شي عشان اخر يوم اقضيه وياك جاملي

    جلست على الكرسي وبهمس: اقول تبي تتعالج ولا دور غيري

    جلس على طرف السرير وحسيت بقربه صوبي وبهمس: الا نبي نتعالج على ايدينك ويارب نطيب

    كلامه كان مبهم واحسه يتكلم بالالغاز

    لبست القناع وشفته ينسدح على السرير ضغطت الزر وارتفع صوبي شويه

    همست بصوت خافت : بطل فمك وش فيك مسكره

    ابتسم وبطل فمه

    حطيت يدي على حكنه وانا الف راسه صوبي واطالع باسنانه

    حسيت بعيونه طالع فيني ولثانيه حسيت بتفكيري يتشوش

    حاولت اركز على شغلي لكن الرجفه الي بدت تسري بجسمي وتضخ الدم بقوه صوب وجهي خلتني جامده

    واطالع بفمه

    وبصعوبه رفعت عيوني عن فمه وطالعت بعيونه

    وبصوت هاامس: مافيك سن يستاهل اني احشيه

    : الا بس انتي ركزي شوي وتعرفين اي سن راح تحشينه

    ضروري تحشينه ولا بتوجع طول عمري

    ارتجف قلبي وبهمس: فيصل اقولك مافيك شي اي سن تبيني احشيه لك

    مستحيل العب باسنانك صاحي انت

    مادري ليش ثرت بوجهه بس يمكن لاني ذكرت وانا اطالع بعيونه بعيوني لمن كنت اطالع براشد

    حسيت بشعور غريب وغضب جامح

    ارخيت بجسمي على الكرسي وسمعت صوته :

    ريمان تدرين طيارتي بعد ساعه

    رفعت عيوني وبستغراب:باللهي والعشا الي عزمتك عليه

    همس بصوت خافت: خليه بعدين

    فز بطوله واهو يدخل اصابعه بشعره وبهمس: ايه على فكره ترى هيفا تسلم عليك وتقول انها زعلانه

    عقدت حواجبي وبهمس : مني

    هز راسه واهو يطالع فيني: ايه اجل مني

    همست بصوت خافت: بكلمها بعد المفروض ماتزعل مني واهي تدري بضروفي

    بطل الباب واهو ملقيني بقفاه: يلا مع السلامه ريوم

    همست بصوت خافت: الله يحفظك ولاتنسى تطمنى عنك فيصل

    التفت صوبي وببتسامته الجانبيه همس بصوت خافت: الله يخليك ولاتنسين تهتمين بصحتك تراك شاينه

    وسعت ابتسامتي وبهمس: من عيوني

    سكر الباب وللحظه وحده حسيت بالذبذبات تهدا وتبتعد اول ماابتعد فيصل

    حسيت اني الهث وحسيت بشعور غريب

    حسيت اني مقصره بحق فيصل وبحق نفسي وبحق الكل

    ليه ياريم تحزنين على شخص عاش حياته وانتهى امره

    ليش تقتلين روحك

    ليش ماتنسينه وتخلينه من الماضي

    غمضت عيوني لثانيه وسمعت صوت السكرتيره : المريضه هند خليفه بتدش بعد شويه

    هزيت راسي لها وانغمست بعالمي الخاص ومشاغلي
    شي واحد عرفته ان الانسان لمن يشغل نفسه

    تفكيره ينشغل ويرتاح من التفكير الي على باطل

    ::
    ::
    ::


    بطلت عيوني بهدو وطالعت بالسرير خالي

    وين راح له ذا

    ماخبري انه يقوم بدون مايقومني

    حكيت بشعري بكسل وانا احس بخمول يسري بجسمي

    خمول غريب اول مره احس فيه

    سحبت نفسي من السرير بصعوبه

    واول ما رفعت راسي شفت تركي ببتسامته الي ترد الروح لقلبي

    : صباح الخير ياخوختي الغاليه

    همست بصوت يملاه النعاس: صباح السكر ياتروكي

    سحب يدي وبهمس: لاتقولين مو شبعانه نوم تراج من الساعه عشر خامده والحين الساعه عشر يعني يوم كامل

    وسعت ابتسامتي وبهمس: عوذه قل مشالله شفيك انت

    قرب وجهه من وجهي وبخبث: تف تف مشالله لا اله الا الله

    عجزت اعصب وسعت ابتسامتي وانا ابعده عني: وخر زين ترا مالي خلقك

    حط يده على خصري ولثانيه حسيت بوجع غريب

    همس بصوت خافت: وش فيه ويهج

    طالعت فيه وانا مو عارفه وش فيني

    ابعدت يده عني بقوه وخليته جامد بمكانه

    ::
    ::
    ::

    رغم جفاه الا اني عجزت اكرهه

    مادري ليش بس كايد مايستاهل اني اكرهه

    صرت امشي بوسط حديقتنا وانا حافيه

    واحس بنسمات تداعب وجهي

    لمن تركني بكيت

    ايه بكيت بس بكيت يوم واحد

    وبعدها كتمت الحزن بوسط صدري

    اذا انا احب كايد لازم اني احب له السعاده

    وعرفت ان سعادة كايد ماهي معاي مع غيري

    بظل مومنه بقدري ومومنه بالي يصير وياي

    مااخبي ان كايد جرحني واستنزفني كثير

    رميت بثقلي على الارجوحه وشفت شمه قبالي

    جلست يمي وبصوت بارد: وش فيك

    همست ببتسامه جانبيه وبهمس: افكر بكايد

    ضغطت على اسنانها بقوه وبحده: على ايش ياحسره تفكرين فيه على شهامته ولا نبالته ولا ايش بالضبط

    شبكت اصابعي ببعض وبهمس: لاه مو عن كذا فكرة لو قلت لكايد الحقيقه اتوقع انه ماكان راح يتركني صح

    التفتت صوبي وبستغراب: عن ايش تتكلمين انتي

    طالعت فيها وببتسامه: ولا شي

    ضيقت عيونها وبستكشاف: في شي مااعرفه انا

    هزيت راسي بالنفي وبهمس: قلت لك ولا شي سكري الموضوع بليز

    شمه بهمس: طيب يابنت خالتي العزيزه ممكن طلب
    طالعت فيها وبهمس: امري وتدللي يالغالييه

    : يعني اذا ماتبين قولي لا ترا عادي

    عقدت حواجبها وبهمس: ومن متى وانا اقولك لا

    همست شمه بتردد: يعني مدري وش اقولك صرااحه مستحيه منك

    هيفا واهي تقطع كلامها: اوف شمه اخلصي علي ترا ماني رايقه لك ..قولي وش تبين

    طالعت فيها شمه وبهمس: تذكرين سلسال جدتي

    هزت هيفا راسها: ايوه وش فيه

    همست شمه واهي طالع بالارض: من اول ماشفت امك تعطيك اياه بعد مارديتي من السفر ونفسي تعلقت فيه

    هيفا واهي ترخي جسمها: كم مره قلت لك شمه اي شي لي اعتبريه لك ودامه معجبك كان خذيتيه بدون لا تقولين لي

    باالاول ولااخير احنا خوات

    احنا خوات

    ترددت هالكلمه على مسامع شمه وكانها مصدومه

    وكانها ملسوعه

    دام هالانسانه كريمه معها بكل شي ليش سوت كذا

    ليش حطمت سعادتها

    ليش

    كل هذا عشان ايش

    عشان الحسد او الغيره او عشان انها سعيده واهي لا

    او عشان هيفا عطتها كل شي

    خلاها تحس انها ناقصه ..

    وهيفا احسن منها بكثير

    حست بتانيب بسيط يداعب صدرها

    التفتت على هيفا وشافت الحزن يكسي عيونها

    همست بصوت خافت

    اسفه هيفا ياليتك تسامحيني

    لو بقولك ياترى بتسامحيني ولا بتكرهيني

    ::
    ::
    ::

    قمت وصرت ادور على صوت هيف بكل مكان

    ضحكته

    همسه

    صراخه

    كل شي بهيف كنت ادور عليه

    تمنيت اني ماانتقمت ولا فكرت بهالشي

    هيف كان يدري عن دعيج وكان طول هالفتره ساكت

    تمنيت لو صارحني كان قدرت افسر له كل شي

    جرحته مره واهو جرحني مرات

    سامحته كثير واهو رافض انه يسامحني

    دعيج كان هامش وكان ملاك حارس بالنسبه لي

    ابتسمت وتمنيت ماقلت له على الي حصلي

    ماتوقعت انه مجنون لكنه مجنون بس مع ذالك انبسطت كثير على الي سوااه

    اقل شي برد حرتي الي تحرق لي جوفي

    احبه ايه احبه وبظل احبه للابد ..

    تبطل الباب وشفت امي ببتسامتها المشرقه مرسومه على وجهها : شوق ماودج تجلسين ويانا ولا جلست الدار معجبتج

    ابتسمت وانا افز : اصلي واجيكم دقايق بس

    سكرت الباب امي ونظراتها كانت غريبه

    دشيت للحمام وافكاري كلها متعلقه بطيف هيف

    ::
    ::
    ::

    طالعت بفطوري لكني عجزت اكل واحس بكبدي تلوع علي

    همست عمتي بصوت خافت: وش فيج ماتاكلين

    طالعت فيها ببتسامه باهته: شبعانه ياعمه

    عقد تركي حواجبه وطالعني بنظرات غريبه: انتي كليتي عشان تشبعين

    همست بصووت خافت: مالي نفس تركي

    توي بقوم حسيت بيده تشدني وتجلسني

    شفته يغمس الخبزه بالجبن وبهمس: باكلج بيدي

    بللت شفايفي وانا اطالع بعمتي وانوار وعمي وحسيت باللون الاحمر ينرسم بملامح وجهي وبهمس: لا شكرا

    همس بصوت خافت واهو يقرب اللقمه صوب فمي: يلا بطلي فمج

    بطلت فمي وانا اكل وفجاه حسيت بلوعه وحسيت اني بستفرغ قدامهم

    رصيت على اسناني وضغطت على شفايفي لجل امنع نفسي

    قمت بدون مااعطي تركي فرصه

    ورحت للحمام

    ورجعت اللقمه الي كليتها وكل مابكبدي

    وش فيني على هالصبح وش الي حصلي ...

    مسحت فمي وطلعت واول ماطلعت لمحت سعد

    بسرعه حطيت الجلال على وجهي وحسيت برجفه تسري بجسمي

    رجعت مكاني على الطاوله وسمعت صوت عمتي : وش فيج خلود لايكون تعبانه

    طالعت فيها وبهمس: لا بس الظاهر داخلني برد

    همست بصوت حاد : اشربيلج ليمون ولا روحي للمستشفى

    همس تركي واهو يشد على يدي: امشي اوديج للمستشفى

    ابتسمت وبهمس: ماله داعي اخذ بندول وان شالله بتحسن

    رفعت عيوني وشفت سعد يفطر بصمت ولاول مره اشوفه مايطالع فيني

    قمت مع تركي وانا احس بنظرات غريبه على الطاوله عجزت افهمها

    همس تركي واهو يضحك: هه وش فيهم اهلي اليوم

    هزيت كتوفي وبهمس: علمي علمك

    التفت صوبه وببتسامه: اسمعني تركي تراي حابه اروح لشوشو العصر

    عقد حواجبه وبستغراب: وش عندها عشان تروحين لها

    رفعت حاجبي وبهمس: ماقالك هيف

    : عن شنو

    همست بصوت راجف: هيف طلق شوق

    حسيت بعيونه تتوسع بالصدمه وبهمس: من جدج انتي

    هزيت راسي وبهمس: مادري وش فيه كلمه ياتركي شوف وش الي خلاه يطلقها ويستعجل

    حاول انك ترده لشوق

    والله انها ماتستاهل الي يصير وياها

    همس بصوت خافت وغريب: بشوف اذا فضيت

    : يعني بتوديني لها اليوم ولالا

    همس بصوت خافت: ان شالله كم خوخه عندي

    حطيت اصبعي قبال عيونه وببتسامه : وحده ولا انت تشوف غيرها

    وسعت ابتسامته وحسيت بقلبي يضرب وسط صدري

    قبض يدي وبهمس: ومكانها بقلبي مو

    ::
    ::
    ::

    كل يوم اداوم فيه احس بتقدم بشغلي

    صرت كبير المحاسبين بالشركه

    صرت مهم وكل اوراق الشركه تمر لي

    حققت نجاح ماتوقعت اني احققه بفتره قصيره

    الشركه ازدهرت اكثر من اول ماتوظفت فيها

    كل هذا بفضل ربي وبدعوات ابوي ودعوات الغاليه

    والغاليه راحت وخلتني مااحس بطعم الفرح من اول مارحلت

    اكذب لو اقول مااشتقت لها

    حسيت بفراغ كبير بحياتي

    الفلوس صارت موجوده وماينقصني الا العروس

    لكن العروس الي ابيها ماهي موجوده

    مادري الى متى بصبر على هالحال

    راح احس بالموت لو هيفا تاخذ غيري

    لمن نحب نعجز عن التفكير وهذا الي حصلي

    حسيت بشوق لها يوم ورا يوم كبر هالشوق بصدري

    ابي اشوفها ابي اسمع صوتها

    ابيها

    والله ابيها

    ركبت سيارتي الفورد 2008 الي شريتها مع ثاني معاش يجيني

    رحت بسرعه وكل افكاري متعلقه بهالانسانه

    قبل ماانام افكر فيها ولمن اكل افكر فيها ولمن اكون بوسط شغلي افكر فيها

    صارت هاجس بالنسبه لي .

    وقفت السياره قبال دريشتها

    وطلعت من السياره وانا اكتف ايدي واتكي بجسمي على طرفها بثوبي الي لابسه وغترتي

    رفعت راسي فوق انطر زولها يطل علي

    ::
    ::
    ::
    رحت للغرفه وانا ادور بالادراج على السلسال والحمدالله لقيته

    رفعت شعري ولبسته وصرت اطالع في الياقوته المعلقه برقبتي

    وحسيت انه ماهو حلو علي كثر ماهو حلو بعنق هيفا

    حسيت بضيقه ورحت صوب الدريشه لجل اشم هوء وابعد افكار هيفا عن راسي

    مقدر اترك كايد والله مقدر

    واول مارفعت عيوني شفته قبالي

    لثانيه بس حسيت اني بحلم

    حسيت بنظراته تاكلني

    ابتسمت ابتسامه عريضه بدون مااحس بنفسي

    رفعت يدي واشرت له

    ومادري كم مر من الوقت وانا جامده بمكاني

    سمعت صوت هيفا وراي

    : وش تسوين انتي

    انتفض جسمي كله التفت صوبها وبصوت راجف: ولاشي بس اشم هوء

    شفتها تقرب صوبي وحسيت بغيره تاكلني

    سكرت الدريشه بسرعه وبهمس:يوه الشمس حاره اهي دوم تخرب الجو متى يتعدل الجو ونشوفه جو بريطاني

    ابتسمت هيفا واهي تقرب يمي: وخري زين عن التصريف

    شديت بيدي على الدريشه وبهمس: وش تبين تشوفين

    هيفا واهي تضيق عيونها : والله ان وراك شي وخري خليني اشوف

    ارتجف قلبي وبتوتر: وش وراي ياحسره ماوراي الا الحظ الردي

    ابعدتني عنها وبهمس: وخري ابي اشوف ماخبري احد يوقف عند الدريشه الا

    طالعت فيها وببتسامه: مو كل الناس كايد وهيفا

    بطلت الدريشه صوبها وارتحت اول ماشفت كايد ماهو موجود: هاه شوفي واملي عينك

    شفتها ترجع لورا وتجلس على طرف سريرها وحسيت بوجها قلب اصفر من كلمتي

    ذكرتها بايمها

    ذكرتها بكايد

    همست بصوت حزين: اسفه بس والله زلة لسان

    رفعت راسها واهي تبلع ريقها وعيونها توسعت بالدمع وبهمس: عادي

    لكني ذكرت لمن اوقف هنا واسمع صوت كايد واهو يقولي الشعر او يشغل اغنيه ويرقص قبالي او يطالع فيني ويقولي تمسي على خير وعيني بعينه

    بس هالايام كلها ولت .. والمفروض احرق هالذكريات الي بدت تكويني يوم ورا يوم

    تنهدت تنهيده حسيتها انها طالعه من وسط حطام قلبها

    وارخت بجسمها على السرير واهي تغمض عيونها وتتذكر لحظاتها مع كايد

    وجعني قلبي عليها وحسيت بالم وسط قلبي

    كايد مايشوف غيرها ومايحب الا اهي

    حتى لمن شافني ماحسيت انه اهتز او تحرك او اشي

    حسيت ان نظراته صوبي كلها احتقار

    طالعت بالفراغ وانا اهمس لصوبي

    ياترى بيحبني ولا لا

    ::
    ::
    ::

    دخل للحجره واهو يحس بضيقه بدت تجتاح مشاعره

    اشتاق لها

    يكذب لو مااشتاق لها

    كرها يكذب لو ماكرها

    يحبها يكذب لو مايحبها

    متناقض مليون بالميه متناقض

    راح صوب السرير واهو يرمي بثقله وقلبه المتوجع

    يفضل يخليها معلقه لجل ماياخذها احد وتكون ملك له اهو وبس

    تنهد واهو يمسح بيده على مكانها ويتخيل وجها الطفولي النايم يمه

    همس بصوت خافت : ياليتني اقدر اكرهج واشلع حبج من وسط ظلوعي ياليتني اقدر

    بدل ملابسه ونزل لتحت وملامح الضيقه انرسمت على وجهه

    جلس يم امه وبهمس: صبيلي قهوه

    رفعت راسها وبهمس: وش فيه ويهك

    بلل شفايفه وبهمس: ولا شي

    همست امه واهي تمد له الفنجال: الا قولي عطيت بنت جابر ورقتها

    هز راسه بالنفي وبهمس: توي يمه

    رفعت حاجبها وبحده: والله الظاهر انك بتخليها كذا لا انت الي بطلقها ولا انت الي مخليها عندك

    طلقها وفكنا منها ولا الظاهر انك ناوي ترجعها

    ارتشف القهوه وببرود : وليه تبيني اطلقها اصلا لو ابيها كان مارديتها لبيت اهلها يمه

    همست امه واهي تفحم : ايه اقص ايدي اذا بنت جابر ماسوت لك سحر اعرفها طالعه لامها اصلا انا غاسله يدي منك من اول ماعطيتها الاكو والماكو

    زفر بحده واهو يبقق عيونه: يمه وبعدين معاج البنت راحت واحنا ماشفنا منها الا كل خير وماعمرنا شفنا شرها ولو مسويه شي لي كان ماطلقتها

    بققت عيونها وبهمس: يعني طلقتها

    رمى الفنجال واهو يقوم : ايه يمه استانسي الحين

    صرخت بصوت عالي: وليه طلقتها بعد ماخليتها تاكل كل شي كان رجعت حلالنا وطلقتها

    صفق الباب بقوه واهو يحرك سيارته وحزن العالم كله سكن بوجهه

    التفتت شهد لامها وبهمس: ليش يمه سويتي كذا ليه ضيقتي خاطر هيف

    زفرت امها بحده: ولدي متغير علي اكيد كوكته بنت جابر جعلني اشوف فيها يوم ان شالله واشمت العذال عليها

    جعل ربي يبلاها بنفسها

    همست شهد : يمه تكفين لا تدعين عليها والله شوشو ماتستاهل الي جرالها

    التفتت عليها امها وبهمس: ياويل حالي وش مسويه فيكم بنت جابر وش هالحب الي خلاكم تدافعون عنها

    همست شهد واهي تقوم: يمه البنت طيبه وماهي زي ماكنا متصورين حتى الفلوس ماعمرها طرتها وجلست تتفشخر قدامنا ابد وربي اني خايفه لا اتزوج واعيش الحياه الي عاشتها شوق اصلا مادري شلون استحملتنا طول هالفتره

    ::
    ::
    ::

    طلعت من داري ولقيت ورده حمرا مفروشه عند عتبت بابي

    نزلت بجسمي وسحبتها

    تاملت فيها وشميت ريحتها كانت مغرقه بعطر فارس

    وسعت ابتسامتي كثير دشيت للغرفه وحطيتها يم مجموعة الورود الي حاطتها على تسريحتي

    كل يوم يمر بدون ماارضى عليه يحط ورده وكم ورده ياترى جتني

    30 ورده اقول شويه لان بعضها ذبل ويبس ومات

    يعني هذا اهو حاله كل يوم يمر بدون ماارضى عليه

    قلبي يخفق بحبه وصدري يتوسع كل مالمحت زوله

    نزلت لتحت بخطى سريعه وانا حابه اشوف ريمان

    من بعد السوق واهي صايره نفسيه

    نزلت وشفتها محتظنه طلال عقدت حواجبي وبهمس: وش عندهم الاحباء اليوم

    همس طلال بخبث: مادري اسالي ريوم من اول ماجت واهي متعلقه بيدي مدري وش قصتها

    تخصرت وانا اطالع فيها وبهمس: اعترفي يلا وش ورا طلال عشان تتمصلحين معاه

    همست ريم واهي طالع بطلال : هه امحق مصلحه ورا اخوج هذا انتي ماتدرين ان ماعنده ماعند جدتي

    وسعت ابتسامتي وانا اضيق عيوني: مايندرى يمكن اخوي صار بليونير واحنا ماندري كل شي جايز

    طلال واهو يرفع يده فوق: الله يسمع منج من بوج لباب السماء

    همست ريم واهي طالع فيني: اجلسي واقولج ياوخيتي

    جلست على طرف الكنب وبهمس: هاه وش عندكم

    همست ريم واهي طالع فيني : اخوج ياطويلة العمر مايبي يعرس الا لمن اتزوج انا

    بعدين اهو يعرس كان اقوله انت اعرس دام عنوده جاهزه وميته على العرس ولا اخرتها يمكن تنصاب بجلطه هههه

    طلال بخوف: فالله ولا فالج اعوذبالله من الحين غيرة الحموات اشتغلت

    طالعت فيه وببتسامه: ومن الحين اشتغل الدفاع هههه

    ريم ببتسامه: ماعلينا كان اقوله ياخوك بتعنس اقصد بتعزب اذا نطرتني والبنت مسكينه تبي تتزوج باسرع وقت لكنه مصر ومعند حتى انتي يقول مابه عرس الا من بعدي

    احم احم شفتي شلون لي قيمه ودور فعال ويذ ماي فاملي


    هههه

    التفت على امي وابوي الي كانوا جالسين وشاقين الحلق وبحده: خير ان شالله لا يكون راضين على كلام بنتكم

    مالي خص اي عريس يطق الباب انا موافقه

    هذا الي ناقص تقطعون رزقي على حساب ريم

    همس ابوي ببتسامه واسعه: الحين اخوج الي ملك وخلص وماينقصه الا العرس رافض يعرس واخته مااعرست تجين انتي تبطلين فمج

    اصلا انا مانع فكرة زواجج قبل ريم

    ماادري ليه حسيت بغيره كبيره تتناهش وسط جوفي وبحده: وليه ان شالله وش فيها لو اعرست قبلها ولا فيها اثم ذا

    همست ريم واهي تعقد حواجبها: والله انا قلت لهم ياناس ياعالم ترا الوضع عندي عادي ماعندي مشكله تعرس اختي الصغيره قبلي لكنهم رافضين الظاهر بيزخوني على اول خطيب

    عشان ينفتح المجال للباقي

    همست ام طلال واهي تشد على شفتها : انتي تدرين ان ابوج معطيج وجه ولا الخطيب ابو عبد الله لمن خطبج لولده مادري ليه رفضه ابوج بدون مايرد لج خبر

    همست ريم واهي طالع بامي: لانه عارف شنهو جوابي قلت لكم ماابي اعرس يعني ماابي

    تبون تعرفون السبب لان للحين ماشفت انسان يشبه ابوي بكل شي بصفاته بنبالته بكل شي

    لو ابي اتزوج ابي شخص مثل ابوي واذا لقيتوه ذيك الساعه تاكدو اني موافقه

    حسيت بكهربه مابين امي وريم

    همست امي بحده: اصلا ابوج معطيج وجه ولا كاهو فارس نسخت ابوج ليه ماخذيتيه

    مادري ليه حسيت بقلبي ينقبض وحسيت بنظرات ريم تتشتت

    همس ابوي واهو يطالع بريم : اقول ماودج تلبسين عشان نتعشى

    همست وانا اطالع بريم الي تقوم : وين بتروحون من وراي

    ريم واهي ترفع حاجبها: اب وعازم بنته انتي شلج خص تنطين وياهم

    تخصرت وبحده: وانا يبه مارح تاخذني

    تنهد واهو يلبس شماغه: روحي البسي لا تبكين علينا واهم شي لا يشوفونج ريان وريانه عشان ماينطون بوجيهنا

    فزيت بطولي اجري بسرعه لجل اروح وياهم ..

    ::
    ::
    ::

    طالعت فيها وانا احس بمغص بطني وبهمس : خلاص شوشو بسج دموع تراج مو اول ولا اخر وحده تطلق

    رفعت راسها صوبي واهي تهمس بنبره حزينه: بس على باطل اطلق على باطل على شك واوهام من راسه

    الي قهرني انه رافض يسمعني رافض يعرف الحقيقه

    همست وانا احط يدي على ركبتها : انتي غلطانه شوق ليه ماصرحتيه من البدايه ليه ماقلتيله منهو دعيج وشنهو بحياتج

    سمعت صوت بكائها يعلى وبصوت حاد: لو ادري انه كان يدري صدقيني كان قلت له بس اهو لعب بمشاعري واستهان فيني وجرحني وفوق هذا طلقني

    توسعت عيني بالدمع على حالها وبهمس: طيب ممكن افهم ليه دعيج اتصل على هيف
    وش دخله بالموضوع

    ابتسمت وسط دموعها ورجعت تبكي مره ثانيه

    وبصوت متقطع: والله ماكنت عارفه انه راح يتصل على هيف ويزفه عشاني ولو ادري كان مااتصلت عليه

    كنت بفهم شغله وحده والحمدالله فهمتها وقدرت ابرر موقفي عند امي وابوي

    همست لها وانا اعقد حواجبي: وليه فهم هيف هالطريقه بشغله ثانيه

    هزت كتوفها واهي تمسح دموعها: مادري ياخلود مادري يمكن لانه الظن والشك جلس بجوفه وصار يتخيل كل شي على حسب الشي الي يبيه

    مسحت يدي على كتفها وبهمس: شوق الى متى بتظلين تبكين الى متى خلاص انسي الي صار لك وانسي هيف بكبره وربي مايستاهل دموعك

    عقب الي سواه فيك وللحين تحبينه

    هزت راسها واهي وسط دموعها: مو قادره اكرهه بالعكس كل مالي اتعلق فيه اكثر واكثر

    ضغطت على سنوني بقوه وبهمس: من جدك انتي على ايش تحبينه على وجه الي يفتح النفس ولا على اخلاقه الي تشرح الصدر ولا على ايش

    من اول ماتزوجتيه ماشفتي شي حلو قلتي له حلو

    همست واهي طالع فيني : يكفي قربه صوبي يكفي الحنان الي اسمعه بنبرته

    يكفي اني اشوف بعيونه حبي يكفيني هالشي خلود

    حسيت بنرفزه تسري بجسمي وبحده: ماشفتك تقولين هالكلام لمن حبيتي تنتقمين منه

    كان الشر ينطق بعيونك وكان كل همك تقهرينه وبالاخير من الي ربح مو هيف وانتي وش ربحتي

    انتي الي خسرتي وانجرحتي وانهنتي وايش بعد

    عقب الي صار المفروض تنسين شخص اسمه هيف انتي حلوه ومايعيبك شي اما هو يعيبه اشيا كثير

    واولها ان الرجوله ماهي عنده ولا راح تكون عنده ابد

    كففي دموعك وارجعي شوق القويه والي نعرفها

    انسيه وانسي جروحه وابتسمي ليوم جديد

    شوق ماابيك يائسه وماابيك تاخذين الطلاق انه نهاية البدايه بالنسبه لك

    لا ابيك تبدين من جديد وتقولين يمكن في الطلاق خيره لي

    شوفي نفسك وشوفي كيف تغيرتي من اول ماتزوجتي

    صدقيني حياتك عزباء احسن بكثير من حياتك وانتي متزوجه

    اقل شي تنامين بدون هم ولا غم ولا دموع تملى مخدتك

    صح ولا انا غلطانه

    ظليت اطالع فيها واهي منهاره وتبكي

    طلعت من الغرفه ورحت اجلس مع امها احسن بكثير مع جلست شوق

    من حقها تزعل ومن حقها تضيق لكن كل شي بحدود

    ::
    ::
    ::

    ظل جامد مكانه لثواني واهو يطالع بالفيديو الي بجواله

    طالع بالمشهد اكثر من مره ومازال مصدوم

    وش الي صار ومعقوله ذي شهد اختي

    لا اكيد يتهايلي

    والي مصورها من

    ورجعت به الذاكره لورا

    (عطني جوالك هيف )

    رفع راسه واهو يعقد حواجبه ( ليه اعطيج اياه وش لج حاجه فيه )

    ( يعني اختك بتروح تتقضى واخاف تخت مني ومناك الا ومعي جوال عشان اتصل فيها )

    سحب جواله وهو يمده لها ( مااتوقع اختي تسويها يمكن انتي صح هه)

    ( بتشوف بعيونك ولا تنسى اني رافضه اوديها وانت الي جبرتني )

    ابتعدت وتركته يطالعها بعيون كلها استفاهم ..

    الحين عرف ليش كانت رافضه تودي اخته للسوق كانت عارفه بعلاقة اخته وساكته

    ليه ماقالت له ليه ماصارحته

    ليه دوم يعرف بطريقه مفاجئه وبدون ماتخبره او تعطيه خبر

    وحس بصوت ينطق من بين ضلوعه

    لاتنسى انها دوم تبي تشرحلك وانت ماتعطيها فرصه

    انت تقفل كل البيبان بوجها انت خليتها تسكت وتسكت حتى لو الخطى ماهو عليها

    خليتها تسكت ان كانت مخطيه او لا

    حس بنار تشتعل وسط جوفه وقهر من استغفال اخته له

    نزل من غرفته والنار يطلق شرر من عيونه

    : شهد

    شه د

    صوته كان يرج البيت بكبره

    طلعت امه من الغرفه واهي ترجف: وش فيك تصارخ وش الي حاصل لا اله الا الله

    صرخ وعيونه معلقه بامه: وينها بنتج وينها الي نقول عنها عاقله وينها

    همست ام هيف بخوف: وش فيك هيف تعوذ من ابليس

    صرخ بحده واهو يلتفت يمين ويسار وجهه مشتعل بالدم : شهد يازفت تعالي

    تعالي

    ::

    كانت ترجف وسط غرفتها رمت الجوال ومحت كل شي فيه

    واهي عارفه من نبرت صوته انه عرف

    فركت يدها ببعض واهي تجري صوب الباب وتقفله

    اسندت جسمها على الباب وفجاه حست برجفه على الباب خلتها ترجف

    : بطلي الباااب ياشهد

    همست بصوت راجف: وش في ك

    صرخ بحده وعروق رقبته بدت تبرز: اقولج بطلي الب’ااب

    عيونها توسعت بالدمع وقلبها رجف اكثر وين حاتم يساعدها الحين

    وين سعد يفزع لها الحين

    وين جاسم يضمها الحين

    وين وين وين الخ

    ارتجفت عروة الباب بقوه وزادت دقات قلبها بقوه

    بسرعه ارتمت بزاوية غرفتها وهي تحتظن نفسها وبخوف: انت مجنون راح تذبحني

    : والله لا كسر الباب فوق راسج يابنت ... والله لا علمج منهو هيف

    وفجاه تبطل الباب بقوه واندفع هيف مثل المجنون وامه تصارخ عليه واهي تحاول تبعده عن شهد

    لكنه كان اقوى من امه وابعدها وراح صوب شهد يجرها من شعرها ويصرخ بوجها: وش استفدتي الحين وش كنتي ناويه عليه انج تلطخين سمعتنا عشان لعبج وخرابيطج وش كان ينقصج عشان تدورين عند غيرنا هاه

    صار يلعب فيها وعيونها بدت تذرف بحراره وبصوت باكي: والله اخر مره والله مااعودها ياهيف والله مااعودها بس كذا اقضي فراغي

    كلمتها خلت جوفه تشتعل نار وبصوت حاد : تقضينه بهالشغلات وتطلعين من ورانا وتغازلين وتبوسين فلان وعلان عشان كم قرش يالوصخه هاه تبيعين شرفج عشان كم دينار

    سحب عقاله وصار يضرب فيها بدون رحمه

    نوف وامه وريتاج وجوري كانو يبكون وامه تحاول تبعده لكنها عجزت

    مايدرون كم مر من الوقت وصراخهم عالي وصوت بكاهم اخترق الجدران وهز اركانه

    طلع من البيت تارك شهد مغرقه بدمها

    يحمد ربه بسره انها ماوصلت لحد انه يقتلها وكانت مجرد تسليه وهالتسليه خلتها صريعه مابين حيا وموت

    ونار بجوف اخوها اشتعلت

    اهو الي رباهم واهو الي كان يشتغل ليل ونهار عشانهم وبالاخير هذي المكافاه يقدمونها له

    هذا جزه وش ينقصهم عشان يسون فيه كذا

    ليه ياشهد ليه تقهريني ليه تخليني اموت كل ماشفت صورتج مع رجال مايصير لج

    تخليني احترق ليش



    مو انت طعنت شرف شوق قدام اهلها
    هذا انت انطعن شرفك قدامك وقدام عيونك

    مو انت كنت تشوفها هالنظره واهي بريئه

    ونسيت ان اي شي تسويه يفعل بك وهذا حصاد لسانك لوين وداك

    مافي شي على الله كايد ياهيف

    انهار يبكي قهر وخوف ومشاعر متضاربه اجتاحت صدره

    ممكن انه انقهر على شوق ويمكن انقهر اكثر على اخته

    كان يضربها ويحس بقلبه يوجعه ..

    مو اهو جبر شوق تودي اخته عشان تقابل

    مو اهو الي يامر وعليها تنفذ

    لايحط شي عليها اهي مالها ذنب بكل الي صار وكل الي حصل لهيف بسببه اهو بنفسه ..

    ::
    ::
    ::


    ام شوق ببتسامه: ياحلو الجلسه معج والله انها ماتنمل

    ابتسمت خلود وبهمس: ولا انتي ياخالتي قسم لو كنت داريه انج بتوسعين الصدر كان مارحت عند شوق الي تضيق الخاطر

    مدري ليش مكبره المساله

    همست ام شوق بحزن : والله اني كنت حاسه انه يبي يكسر قلبها لكن ابوها على نيته يحسب كل من ضحك له اهو رفيقه بس وش نقول غير الله يعوضها بالي احسن منه

    ابتسمت لها وبهمس: امين ياخاله ولا تضيقين خاطرك قسم انه اهو الي بيتحسف ماهو انتوا

    سحبت ام شوق يدها وحظنتها وبهمس: الله لا يحرمنا منج يابنتي ياليتج طلعينها من الي اهي فيه والله قلبي يعورني كل ماشفتها بهالحاله وكل ماشفت وزنها يخف

    حاولي معها عشاني

    ابتسمت لها وبهمس: من عيوني انتي تامريني امر

    وفجاه انفتح الباب وشفت شواقه بوجها الاحمر ومنفخ من كثر البكي وبهمس: احسبج رحتي زين انج هينا

    ابتسمت لها وبهمس: ايه قولي تبين الفكه مني لكن بجلس فوق راسك وبتعشى عندكم بعد

    وسعت ابتسامة شوق وبهمس: جعله دوم والله خوخه البيت منور بحضورج فيه ياعساني مااخلى منه ابد

    طالعت فيها واهي تجلس يمي وبهمس: ولا منك بعد ايه كذا ابيك قويه ومايهزك ريح

    ابتسمت ابتسامه مستنزفه من كثر الجروح وبهمس: الايام راح تعودنا ياخلود

    ::
    ::
    ::

    مديت بوزي وبحده: وكيفها ريمان عساها مبسوطه

    طالع فيني بعيون غريبه وبهمس: مادري شقولك بس الي اشوفه انها حزينه هذا اذا ماكانت متغيره وصايره غريبه

    بققت عيوني وبستغراب: اخر مره كلمتها كانت اوضاع بيتهم اوكيه وش الجديد بعد

    هز كتوفه وبهمس: علمي علمك والله

    بس تدرين وش حسيت فيه ياهيفا

    حطيت يدي على حكني وبلهفه: وشو

    همس بصوت راجف: كلمتك صادقه لو انساها يكون احسن ريم ماتفكر باحد وبالها مو مع احد ابد وعمرها مافكرت فيني حتى لو بالغلط

    هيفا بستغراب: مدري ليه مستعجل البنت توها مطلقه وحالتها زيرو وبيتهم به مشاكل ماتخلص وانت رافع ثوبك وتجري صوبها

    خلك ثقيل ياراقل وهد بالك ترا ريم انا اعرفها عدل ماهي عجوله ولمن تطلقت انطرها بعد سنه عشان تتزوج

    همس وعيونه متعلقه باليل الحالك: ومستعد انطرها العمر كله ماعندي مشكله

    هالكلمه لها وقع خاص على قلب هيفا هالكلمه دوم يقولها كايد لها ودوم هالكلمه تخلي قلبها يرف يوم ورا يوم

    همست بصوت راجف: كلام بكرا اشوفك تاخذ غير ريم

    عقد حواجبه وبستغراب: ليش

    همست ببتسامه بارده: لا نكم يارياجيل واحد وكلكم باردين وماعندكم غير لسان معسول وبااس

    ابتسم فيصل وبهمس: يالله لك الحمد شكل الكيماوي لعب بمخك انتي

    وسعت ابتسامتي وبهمس: الا وانت صادق زاد من حدة ذكائي وتنبائتي هه

    ::
    ::
    ::

    رفعت ريف عيونها وشافت فارس قبالها

    عقدت حواجبها واهي تهمس: وش تبي بعد انت

    سحب الكرسي وجلس قبالها: ابد اشتقت لج وقلت اشوفج

    همست واهي منزله عيونها : تكفى فارس مالي خلقك ابي اختلي بروحي

    مد بوزه وبهمس: يعني تصرفيني ارتاحي قومه ماني قايم وبجلس لو على كبدج عادي عندي

    بللت شفايفها وبهمس: اشوفك تتملص عن ريم وش عندك هاه

    همس بصوت غريب: والله مستحي منها ابي اعتذر ولاني عارف كيف اعتذر

    ارخت ريف بجسمها على الكنب وبهمس: وليه مفتشل مو انت مسوي غلط ولازم تعتذر اقل شي تداري مشاعرها المسكينه

    خلل اصابعه بشعره وبهمس: انا وريم نسطفل انتي شخصج لايكون تغارين وانا مدري

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ايه اغار لايكون تعترض

    هز راسه ببتسامه جذابه: لاه تكفين ارحميني تراي مااقوى

    تاففت وبحده: جد لك خلق على هالليل تغازل ترا بجد انت واختك تطفوشون الواحد

    انفجر ضحك وبحده: هههاي ياحياتي ياوخيتي لزقتوها باخوكم واشتغلتوا حش فيها المسكينه

    تخصرت وبحده: ايه عندك مانع اصلا انا كارهه عائلتكم بكبرها

    همس بصوت غريب: حتى انا وياهم

    هزيت راسي وانا ابتعد: انت اولهم

    : كذابه

    رف قلبي وانا التفت صوبه: وليش ان شالله

    رفع حاجبه وبكل ثقه: عيونج ريفاني واضحه انتي تحبيني ..

    شدت قبضة يدها بقوه وبحده: صج انك سخيف وماعندك دم

    زاد ضحكه اكثر وزادت اهي بخطواتها

    لمن رمت نفسها على سريرها واهي تسمع دقات قلبها الي كانت تتراقص على صوت ضحكه

    تحبه اهي وحبه واضح بعيونها

    المشكله عارفها والي قاهرها اكثر

    انها خايفه تخسره مره ثانيه

    خايفه من ردة اهلها لو خطبها فارس

    بيقبلون ولا بيرفضون

    مستحيل تعيش نفسها بوسط حلم احتمال كبير انه مايتحقق ابد ..

    ::
    ::
    ::

    طالعت بشوق وبحده: اوف يقول انه يبي يدز السايق

    شوق واهي تتعشى : ياربي عليج خلاص ارجعي مع السايق فيها شي ذي

    خلود بزفره: ايه فيها واهو ليش مايجيني

    هزت كتوفها وببرود: يمكنه مشغول وبعدين اهو جابج خلاص شله تكبرين الموضوع

    خلود بهمس: انتي ماتدرين انه كل ليل يطلع ومايرجع الا على حدود الفجر

    شوق واهي تعقد حواجبها: وش فيه تركي

    هزت كتوفها وبخوف: والله ماادري والله مرات زين ومرات لاه

    شوق بخوف: من اي ناحيه شين

    خلود برتباك: يعني ساعات لمن اضمه يبعدني عنه وساعات لاه اهو يضمني عادي

    طالعت فيها شوق وبهمس: اهو يدري عن اخوه

    خلود بضيقه: مادري بس انا خايفه اقوله

    شوق بنظرات استكشاف: نصيحه لاتقولين شي مو اشوفج تحطين مشاكل على شي مايستاهل

    بققت خلود عيونها وبزفره: مشاكل وش تقولين انتي واخوه وسواته في احد يسويها

    شوق واهي تهز راسها: مشكلتج غبيه اخوه ماكان بوعيه ياالغبيه يعني سكران يعني االاخ ماينتواخذ لو بعقله انا متاكده انه مارح يسوي الي سواه

    خلود واهي تشبك اصابعها: اصلا انا قررت انسى الموضوع بس والله ياشوق لو يسويها صدقيني راح اقول لتركي والي فيها فيها

    شوق واهي ترتشف الماي وبنظرات حاده: ابتعدي عن طريقه وفكي عمرج وبلاش فضايح لج تراج موب ناقصه

    رن جوال خلود وطالعت بشوق واهي تبقق عيونها: ياليتنا طرينا مليون

    شوق ببتسامه: هه لاتقولين اهو

    همست واهي طالع بجوالها : ا رد ولالا

    شوق ببتسامه: ردي شوفي شيبي

    ضغطت على الزر وبحده: نعم

    : ايش

    : اسفه مارح اروح الا مع تركي

    :قلت لك مارح اروح

    شب زين

    طالعت فيها شوق واهي تشوفها تسكر الجوال وبهمس: وش فيج

    خلود بزفره: اهون علي اركب مع السايق ولااركب معه

    وسعت ابتسامة شوق وبهمس: طيب هدي وش فيه ويهج قلب خلاص انا بوديج

    همست خلود بزفره: لا حياتي ماابي اتعبج وبعدين مايصير تطلعين انا بتصل على تركي واخليه يجيني

    رن جوالها وابتسمت خلود وبهمس: كاهو تركي

    ردت وانسمع صوت صراخ عالي خلى خلود ترجف وتتلعثم بالكلام: ابش ر

    ان ش الله لا بس ماسمعته

    طي ب

    سكرت الجوال بقوه وبحده: والله مااخليها مكوك تركي علي

    وسعت ابتسامة شوق وبهمس: ياربي عليج انتي الرجال يدق هرن وانتي ساحبه عليه خلاص اقصري الشر وطلعي

    سحبت حجابها وغطت وجها وقربت من شوق وبهمس: انتبهي لعمرك قلبي

    باستها شوق وبهمس: حتى انتي ولا تنسين تطمنيني عنج

    ابتعدت خلود واهي تتعثر بخطاها من شدة العصبيه

    واول ماطلعت لقته سافط قبالها وعيونه تعلقت بعيونها

    خذت لها نفس عميق واهي تمشي صوبه وتبطل الباب الخلفي وبحده: ياكرهي للوراعين

    سكرت الباب بقوه وسمعت صوته الغليظ: هيه انتي شوي شوي على باب سيارتي

    زفرت بحده: كيفي وبلا كثرة هرج ووصلني للبيت

    هز راسه وبخبث: ماشي ماما اي شي تاني

    عفست ملامحها واهي تحس بقهر : قسم انك بغيض

    سكت وحل الصمت وماينسمع غير صوت انفاسها المضطربه

    همس بصوت خافت ونبره اول مره تسمعها بصوته: اسف خلود ..

    ارمشت ببلاهه واهي تحس بشي غريب يحاوطها

    كانت تطالع بالشارع عشان تشوف اذا بيغير الطريق اولا لا

    لكن كلمته خلتها تحس بشعور غريب شعور عجزت تفسره

    رفعت عيونها صوبه ولقته يطالعها بانعكاس المرايا

    بلل شفايفه وبهمس: واخر مره صدقيني راح اسويها ..

    ارتجف قلبها ومغص ببطنها زاد

    انتبهت ان الطريق تغير والمكان وكل شي همست بصوت راجف: وين بتوديني

    همس : لاتستعجلين بعد شوي بتشوفين

    حست بعيونه غريبه وخوف امتلى وسط صدرها وبحده: وقف السياره ولا بنزل منها الحين

    همس بحده واهي تسمعه يقفل السياره: قلت لج كل شي بوقته حلو

    زادت رجفتها وبحده: سعد وش تبي فيني حرام عليك وش تبي تسوي

    طالع فيها بنظرات غريبه وبحده: جعلي الموت لو اسوي فيج شي

    بس انتي لازم تشوفين هالشي عجزت اسكت ياخلود عجزت

    انخض قلبها وحست ببرود ينتشر بطوارفها وبصوت راجف: وش قاعد تخربط انت وش الي حاصل

    تركي فيه شي

    هز راسه وبهمس: ماابيج تخافين هدي بالج

    الاكسجين حسته بدى يقل عليها

    صارت تحاول تبطل الباب واهي ترجف وعيونها امتلت بالدمع : تكفى سعد هدني هدني انت تكذب علي اكيد تبي مني شي اكيد

    وقف السياره واهو يبطل الباب وبهمس: انزلي وشوفي بعينج

    طالعت فيه بعيون توسعت بالدمع

    بطلت الباب وطالعت بالشارع الخالي قريب من مقبره

    ولمحت تركي يمشي واهو شبه عاري ويدور حول قبر وينطق بكلمات غريبه

    توسعت عيونها بالدمع والتفت على سعد الي كان يمها وبهمس: وش صار به تركي وش الي حصله

    همس سعد بحزن : اسف خلود كلنا خدعناج وعطيناج مريض نفسي

    مريض نفسي

    مريض نفسي

    شهقت واهي تحس بالم وسط صدرها والتفت على سعد وبحده: انت كذااااااااااااااااب كذاااااااااب

    وللحظه حست بتعب يهلكها ترنحت وماحست الا بالظلام يغطيها

    قدر يمسكها باخر لحظه وحس بدقات قلبه تضرب بقوه

    سحبها للسياره وطالع باخوه بنظرات كلها اسف وبهمس: ااسف بس عجزت اكذب عليها مثلك

    ::
    ::
    ::
    قامت على صوت العصافير الي تغرد صوب دريشتها

    تمططت بسريرها لثواني وارخت بجسمها على السرير وعيونها متعلقه باشعة الشمس الي اشرقت والسحب الي بدت تملع وسط السماء الزرقا والصافيه

    قامت وبطلت الدريشه تقدمت بخطوات واهي تحس بالهوء العليل يداعبها

    عضت على شفتها بقوه واهي تشوف اختها مع فارس ويفطرون سوا

    شي بداخلها خلا قلبها يحترق

    غيره اشتعلت وقهر بدى ينتشر وسط جوفها

    حست بلحظات ضعف تجتاحها والم يقتلها

    ابتسمت رغم الوجع الي حست فيه بصدرها

    لازم تفرح لفرح اختها ومهما صار لازم تنسى الماضي

    سوال يدور براسها ليه اذا حبت
    لازم تخسر

    ليه اذا حبت لازم تتوجع

    ليه راشد نساها بسرعه واهي عجزت تنساه وطيفه يمرها كل ليله

    اكيد مبسوط بحياته الجديده اكيد نسى ريم بسرعه اكيد انه رماني ورا ظهره

    شديت على قبضة يدي وانا احس بنار تحرق لي قلبي

    لازم انساه وانسى جروحه لي لازم ياريم تفتحين صفحه جديده

    تراجعت بخطوات لورا واناا ابعد نظراتي عن اختي وفارس

    والحب المرسوم على وجيهم

    ::
    ::
    ::
    بطلت عيوني وشفت تركي نايم على طرف السرير ومعطيني ظهره

    توسعت عيوني بالدمع ورحت صوبه وانا احاوطه بذراعي من وراه

    والله ياتركي مارح اتخلى عنك لو شيصير

    راح اظل حبك حتى لو كنت مجنون

    اذا الله ابتلاك فانا رح ارضى اني اصبر على الي حصلك

    راح تعلق باخر امل يربطني معاك

    راح احبك حتى لو كان بحبي لك الم ووجع

    همس بصوت حاد واهو يبعد ذراعها عنه : وخري عني ترا مو رايق لج على هالصبح

    همست بصوت خافت: اسفه الظاهر اني ازعجتك بس ظنيت انك نايم

    طالع فيها بنظرات غريبه وبصوت حاد: ايه كنت نايم وازعجتيني

    ظلت جامده واهي طالعه يبتعد عنها

    تنهدت واهي تحط يدها على بطنها وتهمس بصوت باكي: وربي ودي اقولك عن ثمرة حبنا الي تنزرع وسط احشائي ودي اشوف الفرحه بعيونك

    بس مقدر ياتركي والله مقدر

    غمضت عيونها واهي تحس بدقات قلب وسط احشائها ترف

    يارب تفرحني وتفرح تركي بهالولد وترده لصوابه قريب

    شدت على بطنها وهي تسرح باحلامها لبعيد

    لبيت وعيال وام واب وعائله سعيده

    ياترى بشوف هاليوم ولا بنحرم منه

    ::
    ::
    ::




    ودي اعرف

    وش اللي خ لاني احبك ♥ ؟

    ودي افهم

    ليش ع قلي منشغل فيك رغم بع دك ؟

    ليه احلامي تذكرني بقربك ؟

    ليه كل ماامشي دروب ترجعني لدربك ؟

    ف*ي النهايه والاخير ...

    لازم تعرف اني انا

    موت ♥ احبك ...!

    نفسيتها تعبت وكل يوم يكبر الحزن وسط صدرها

    اشتاقت لكايد وماتبي الا كايد

    تبي تروح وتعتذر له تبيه يرجع لها

    تبي ترجاه تبيه وبس

    تعبت من الجفا تعبت من الزعل تعبت من البعد

    تبيه قريب منها تبي تحس بانفاسه تبي تحس بلمساته وهمساته

    تبي كايد بشحمه ولحمه

    ابعدت الكتاب عنها واهي تقرب كاس الحليب صوب شفايفها وتطالع بالفراغ

    فيصل من رد واهو ماخذ شمه ومانعها من انها تبات مع هيفا

    ماتدري ليه فيصل ساعات تجيه طعات مالها داعي

    بللت شفايفها وسمعت نغمة جوالها

    ارتجف قلبها وعيونها بدت تتوسع بالصدمه

    سحبت الجوال وطالعت باسم كايد الي يشع فيه

    ضخ الدم بقوه وسط صدرها وحست بجسمها يرجف وبروده بدت تسري باطرافها

    بدون شعور ضغطت زر الانسر وظلت صامته تنطر تسمع صوته

    هيفاا

    صوته خلى كل ذره بجسمها تختض عليها

    اما قلبها غرق مع نغمة صوته الي كان ملهوف على سماعه

    دق قلبها وحست بحراره تجتاح اذنها من صوته

    ظلت جامده طالع بالخدامه الي كانت تشيل اكلها من الطاوله

    واهي خاضت بعالم بعيد ونست انها زعلانه منه اصلا اهي ماهي زعلانه بالاصل

    اهي تبيه وباس وماتدري اذا مشاعرها جذبته صوبها ولالا

    ماينسمع منها الاصوت انفاسها المضطربه اما اهو فهمس بعد ماطال الصمت

    اشتقت لك

    كلمه بسيطه لكن معناها كبير بالنسبه لهيفا معناها يخليها تحس انها غارقه بكرسيها

    تحس برجولها عاجزه تشيلها وايديها جامده وقلبها يرجف بقوه ولثانيه بس حست ان ضلوعها رح تتحطم بسبة قلبها المصدوم

    همس بصوت ذوبها اكثر وحست لدقايق ان كايد قبالها

    : احبك وانا متاكد انك تعرفين هالشي لكن حاب انك تعذريني وتسامحيني

    والله عجزت فراقك ياهيفا عجزت وتعبت

    ابيك لي وبنفس الوقت خايف

    مدري شقولك بس لازم تنتهبين من الناس الي حولك

    مقدر اطول لاني خايف اضايقك بس مقدر اقولك ارجعيلي

    كل الي اقدر اقوله انك تنتبهين لصحتك وعشاني بس ماابيك تزعلين وابيك ترسمين البسمه على شفاهك

    عشاني بس

    همست واهي تدري فيه مارح يسكر الا لمن يسمع صوتها حست بعيونها متوسعه بالدمع والشوق خلاها ترجف وكنها محتاجه انه يحاوطها بذراعه الكبيره وتكون طفلته وباس

    : وش تقصد

    تنهد تنهيده طويله وبهمس: احبك هيوفتي ومااوصيك على بالك والي اقصده انتي راح تعرفينه قريب

    ماانسمع الا صوت انقطاع الخط

    طوط طوط طوط

    وحست ان اوتار قلبها خلت قلبها يوقف عن النبض لثواني

    خذلت لها نفس طويل واهي ترخي بجسمها على الكرسي

    وتحس بنظرات حولها

    رفعت راسها وشافت الخدامه طالع فيها

    عرفت ان وجها اكتسى باللون الاحمر وفار الدم بجسمها كله

    سحبت نفسها واهي تسرع بخطواتها وتهرب صوب الحديقه

    يمكن هواء الحديقه يخفف من الحراره الي انتشرت بجسمها

    وتخفف من صوت كايد الي انتشر حول اذنها وخلاها تسمع همسه

    دامه يحبني ليش تركني

    ووش يقصد بكلامه

    وليه اتصل علي بعد ماانقطع فتره طويله عني

    يبي يعذبني باس ولا يبي يلعب باعصابي ويخليني احترق باشواقي

    حطت يدها على خدها وحست بنار خدها تلسع لها يدها

    وسعت ابتسامتها لاشعوريا وشعور غريب يدغدغها

    شلون يقدر انه يخليني افرح بثواني

    بلعت ريقها واهي ترفع راسها لسماء

    اذا كان قدري اني اتعذب معاه فانا راضيه

    يكفي الشعور الي احس فيه ويخليني انبسط يخفف عني .الم الفراق

    انتفضت اول ماسمعت صوت امها وراها

    : يعني من اول يوم غيااب

    التفتت واهي تضرب يدها على راسها وبهمس: يووه نسيت هه

    وسعت ابتسامة امها وبهمس: يمديك تروحين الحين ويحسبونه عليك تاخير

    اقتربت صوب امها وبهمس: يالله راحت علي خليها بكرا اروح وبعدين انتو مو متحمسين الظاهر ماتبوني اشتغل

    طالعت فيها امها وبهمس: اذا تبين الصدق احس ماله داعي تشتغلين

    طالعت فيها هيفا وبهمس : اقل شي احلل التعب الي تعبته برا واحس اني سويت شي للمجتمع

    : اها يعني بتقولين لي انك انسانه مجاهده محبه للعمل

    وسعت ابتسامتها واهي تهز كتوفها: نقدر نقول كذاا

    ::
    ::
    ::
    طلت براسها وشافت اهلها مجتمعين حول هدى وفهد وولدهم ناصر

    شعور غريب داعب صدرها رفعت راسها وشافت سعد

    حست بخوف انه يبوح لهم عن الي بداخلها لانها تبيه سر بينها وبينه

    حتى تركي ماتبيه يعرف

    لاشعوريا حطت يدها على بطنها واهي تمشي صوبهم وكنها خايفه على ولدها من اهله

    همست بصوت خافت: واخيرا ياهدى مابغيتي تجين للبيت وتورينا نصور

    طالعت فيها هدى وبهمس:للحين ماطلعت من النفاس بس بعض الناس اصر اني ارجع للبيت

    طالعت بفهد الي كان محتظن يدها وبهمس: والله يعجبني لو داريه كان قلت له انه يجبك ابكر بعد

    التفتت عليها ام فهد وبهمس: ماتبين تشوفين ناصر

    حست بقلبي يرتعش وبهمس: الا ياعمه ياليت

    قربت مني ناصر واهو مغرق بمهده حطته بين يدي الي فرشتها قبال عمتي

    وجلست اطالع بوجهه الملائكي وفمه الي بدى يتوسع ببتسامه غريبه

    لاشعوريا ابتسمت وحسيت بشعور غريب ياترى اهو احساس الامومه ولالا

    طالعت بعيون الطفل الي بدت تفتح بهدو وتمنيت لو الي بين ايدي اهو ولدي

    شعور غريب يضخ على قلبي ولذه غريبه حسيتها وبين ايدي هالطفل

    قربت شفايفي صوب خده الناعم وطبعت فيه بوسه وحسيت بانزعاجه

    حسيت بوجهي كبير لوجه الصغيره

    حطيت خشمي على خشمه الدئري والصغير وصرت افرك فيه وشفت ملامح وجهه تنعفس

    وسعت ابتسامتي اكثر وحسيت بشعور حلو

    يارب متى الي بطني يطلع لهالحياه واشوفه بين ايدي

    دشت تحرير واهي ترسم ابتسامه غريبه اول ماشفت الكل سلمت واهي تجلس قريب من سعد

    خلود كانت بعالم ثاني عالم طفلها وعالم الامومه

    وماحست بوجود تحرير

    طالعت تحرير بسعد الي كان يطالع بخلود بنظرات كلها حزن وغرابه

    حست بكهربه انتشرت بالجو وطالعت بخلود المحتظنه ناصر بذراعها وتغاغي له

    والله ثم والله لاحرمج من العيال

    واحرمج من تركي بكبره

    وهانت مابقى شي واشوف نفسي بغرفتج وعلى سريرج

    التفتت وشافت سعد يطالعها وحست بخوف يسري بعروقها

    همس بصوت غريب: وش عندج جايتنا

    طالعت فيه وبخبث: اشتقت لكم من زمان ماشفتكم

    فز بطوله وبهمس: وهذا الي يخليينني استغرب تختفين اسبوع وتطلعين بعده

    هزت كتوفها ببرود واهي تمد شفايفها المكتنزه باللون الوردي وبهمس: خاله ابي قهوه الله لايهينج

    واول ماطلع سعد دخل تركي الي كان التعب مرسوم على عيونه

    رفعت خلود راسها وطالعت بحبيبها وببتسامه:حياك

    طالع فيها بدون لايرد وابتعد عن المكان الي اشرت له وجلس صوب اخوه فهد ..

    وسعت ابتسامة تحرير بانتصار وطالعت بعيون خلود الي توسعت بالحزن ..

    ::
    ::
    ::

    عدلت بحجابي وانا احس اني اعيش اول يوم من ايام الدراسه

    ومو كاني دكتوره باول يوم لها بالشغل

    شعور الرهبه خلا اطرافي ترجف ووجهي يصير باهت والخوف ارتسم بعيوني

    عدلت البالطو وانا ابتسم ابتسامه بارده لجل تضيف لمسة جمال لوجهي

    تبطل الباب وسمعت صوت خلاني اعقد حواجبي

    صباح الخير دكتوره شوق

    طالعت فيه بحواجب معقوده وعيون تبوح الصدمه وبهمس: دعيج

    وسعت ابتسامته وبصوت يحرك اي انسانه : ياعيونه

    بللت شفايفها وبهمس: لاتقولي جاي تتعالج

    وسعت ابتسامته واهو يجلس: افاا وهالبالطو ماهو مالي عينج

    وسعت عيونها بستغراب وبهمس: انت تشتغل اهني

    هز راسه ببتسامه جذابه وبهمس : وازيدج من الشعر بيت غرفتي مقابل غرفتج واول ماشفتج تدشين الغرفه وانا مومصدق عيوني وش هالقدر الي جابج لعندي

    ارمشت ببلاهه وبهمس: انت تقدر تفتح لك مستشفى خاص ليه تشتغل هني ولا بعد بمستشفى حكومي

    خلل اصابعه بشعره واهو يطالعها بكل حب : كله عشانج قلت يارب متى القدر يجمعني بها وكاهو جمعني معاج

    طالعت بعيونه الدعج ورموشه الكثيفه وببتسامه : مايليق عليك الكذب قولي دعيج وش مسوي بروحك احسك متغير حيل

    حك حكنه وبهمس: يعني شاين اذا شاين فهذا من شدة شوقي لج واذا العكس فمادري والله

    وسعت ابتسامتها وبزفره: سخيف الا زاااين وماتن ولو عيونك ولا ماعرفتك يادوب

    حط يده يم يدها وبهمس: ايه عشان ماانسى ترا فطورج علي عندي سوالف كثيره ابي اقولها لج وادري ان انتي بعد عندج كثير لي مو

    هزت راسها واهي ترخي بجسمها على الكرسي: حيل وفيه توبيخ بعد هه

    وقف بحيله وبهمس: خلي التوبيخ بعدين لاحقين عليه

    التفت عليها واهو يبطل الباب: يلا ماعطلج على شغلج ..

    وسعت ابتسامتها وبهمس: ايه حيل مزحومه هه

    ابتسم وابتعد وتركها تطالع بسرابه

    هذا ملاك ولا ايش وش هالانسان

    ليه يعاملني كذا

    ليه يحسسني اني مهمه

    ليه يفرحني وجوده ..

    السلام عليكم

    رفعت بصرها وشافت البنت الي لابسه جنز وبدي وخدها مورم

    همست بصوت خافت: هلا وعليكم السلام

    طلعت بملفها وبهمس: يلا راح نخلع سن العقل دامه يعورك

    حطت يدها على خدها بخوف: لا بس ابيج تصرفين لي علاج يخفف وباس

    وسعت ابتسامتي وبهمس: صدقيني مارح تحسين بشي وبعدين معجبج شكلج وخدج مورم

    هزت راسها وبهمس: لكن زواج اختي بعد يومين وخايفه ان شكلي يخرب واتعب بعرسها

    همست لها: يومين اجل يمديج باذن المولى انج تتعافين يلا خلينا نشلعه لج قبل مايزيد ورم خدج ويخرب شكلج

    ::
    ::
    ::

    توي بنزل من عيادتي ولمحت راشد

    ارتجفت مكاني وحسيت بخوف يحاوطني

    لايكون عرف عيادتي

    تراجعت بخطوات لورا وصرت اسرع خطواتي واختبي بغرفتي

    سمعت صوته الي خلاني ارتجف مكاني

    همست له السكرتيره ان ماكو احد لكنه اصر ينطر

    وش يبي

    طالعت بساعتي وشفتها 12 يارب هذا مايبيني ارد للبيت ولا وش قصته

    قررت اطلع واوجها بمااني متاكده ان قلبي راح ينزف اكثر من ماهو نازف

    تعبت من الجروح وابي ارتاح ياترى وش تبي مني راشد

    بطلت الباب وسويت روحي اني مااشوفه

    لكن صوته استوقفني

    ريمي

    رفعت بصري وشفت السكرتيره طالع فينا خفت لاتقول لابوي وتصير ليي مشكله

    فهم راشد نظراتي وسكت

    طلعت وحسيت بخطواته تتبعني ودقات قلبي حل فيها اعصار رافض انه يوقف

    همس بصوت غريب: ابي اكلمج

    همست وانا التفت صوبه:وانا ماابي اكلمك

    طالعني بنظرات اعشقها وبهمس: تكفين ريمي بس شوي

    حسيت بصدري يعلى ويهبط ومشاعر الماضي بدت تتجدد وبهمس: ربع ساعه وبعدها امشي

    هز راسه وبهمس: اوك خلينا نروح للمطعم

    رحت صوب سيارتي وحركتها وصرت اتبعه لوين مادري

    شي واحد عجزت افهمه شلون اقدر ارفضه وقلبي يتراقص فرح

    نزلت من السياره وانا اتبعه وكنه ماسوى لي شي ولا جرحني ولا قتلني

    كنت اشوفه صفحه بيضا بحياتي عمرها ماتلطخت بالدم

    لكن حقيقة الامر ان الصفحه تمزقت وانا رافضه اعرف هالحقيقه ابد

    طالعت فيه وانا واهو بنفس الطاوله وعيونا متعلقه ببعض

    ستاره تفصلنا عن العالم وحسيت لثانيه اني اعيش وسط احلامي

    همس ببتسامه غريبه: وش تبين تشربين

    ابعدت عيوني عنه وبزفره غريبه: خلنا ندش بالموضوع

    همس واهو يعقد حواجبه: طيب بس خلينا نطلب شي لجل ماتجف حلوقنا من كثر الحكي

    تنهدت بضيقه وشفته يفز ويطلع وتركني لثواني

    مادري وش الشعور الغريب الي اجتاحني

    احس بنفسي غريبه وانا معاه واحس بشعور متناقض عجزت اعرف معناه

    همس بصوت خافت: وش فيج شردتي

    رفعت عيوني وشفته قبالي وبهمس: اخلص علي راشد تراي مو رايقه لك

    قرب العصير مني وبهمس: طيب شربي وخليج ريلاكس

    زفرت بحده وعيوني بدت تبوح الضعف: اخلص علي وربي لااقوم وواخليك

    تنهد وتنهديته حسيتها كسرت لي ضلوعي وبصوت غريب: اشتقت لج ريمي

    ظليت جامده واسمع بوحه لي

    واحس بشعور غريب يجتاح مشاعري

    قرب يده صوب يدي لكني سحبت يدي وسمعت همسه : والله ياريم ماتشبهلج حبيت اهرب منج ومن حبج

    لكني عجزت حتى واهي معاي بنفس السرير كنت اتخيلها انتي

    كنت خايف لاازل بيوم وانطق اسمج

    احبج ريم
    تكفين خلينا نرد مثل اول تكفين ريم

    عقدت حواجبي وبهمس: وش تقصد

    بلل شفايفه وبصوت غريب: ابيج تكونين حبيبه لي ابيج معاي كل ليله ابيج تخففين علي الالم من حياتي الكئيبه

    ابيج ريمي

    ارمشت اكثر من مره وانا احاول ابرمج كلامه وكل الي فهمته انه يبيني تسليه بالنسبه له

    كنت اتمنى لو اسمعه يقولي احبج واشتقت لج وابيج تتزوجيني

    لكنه مانطق الا بكمله زادتني وجع والم

    وسعت ابتسامتي وبهمس: وانا من يخفف علي الالم والوجع اذا ابتعدت عني بدون سبب

    اذا تركتني بعد مااغرق بحبك من بيساعدني

    انت مبسوط كل ماشفت ريم تتالم وتتوجع

    قولي انت مبسوط بحياتي كذا

    انت مبسوط اني اتالم كل يوم بسببك

    همس واهو يحاول يقرب صوبي ويمنعني اني اتركه

    : لا ريمي انتي فاهمتني غلط انا ابيج لاني احبج ابيج بس خليني اوضح لها الامر صدقيني راح اطلقها

    عشانج بس

    صرخت وانا احس بدموعي تخوني: كذااااااااب مو عشاني الا عشان نفسك

    ابعد عني راشد

    همس بصوت حاد :لحظه ريمي لحظه خليني افهمج

    صرخت وانا ابعد ايديه عني: اتركني راشد اتركني انت بعت ريم وجا الوقت الي ابيعك فيه اتركني

    حسيته يشدني بقوه ويصدم بجسمي على الجدار وبصوت هامس: انتي الي تركتيني ماهو انا والحين انا جاي اعتذر وارجعج وانتي ماتبين

    فسريلي نظراتج لي ذاك اليوم وش كنتي تقصدين فيها مو كنتي تبيني مو ياريم

    غمضت عيوني وانا احاول ابعد وجهي عن وجهه وبصوت هامس: اتركني رااشد

    قرب وجه صوب خدها وبصوت هامس : قوليلي احبك واتركج قوليلي ياريم تراي اشتقت اسمعها منج

    زادت دموعها وحست بانفاسها تضيق عليها حاولت تبعد ايديه عنها لكنها عجزت

    قربت شفايفها صوب اذنه وبصوت مبحوح: اكرهك راشد انت انسان حقير ودوم تحب تستغل مشاعري لجل مصالحك الدنيئه

    هدني ولا لميت عليك العالم

    ارخى يده من عليها وبصوت هامس: اسف لكن حاب انج تفكرين بكلامي ريمي

    واي وقت شفتي نفسج فيه مشتاقه لي اتصلي وصدقيني راح انطرج على نار

    طلع وتركها تطيح على الكرسي واهي تحس برجولها ترجف وقلبها دقاته تعلى

    ليه ياراشد تبيني تسليه ليه ياراشد تستغلني

    ليه تعرف اني احبك وتبي تحطمني

    حطت يدها على وجها واهي تبكي على حظها الي دوم يرميها للمجهول

    تدري ياخلي وكلي كيف ايامي جرحتني
    ضاق هذا الكون فيني والسعاه فارقتني


    ::
    ::
    ::

    مابقى غيري وغيره على طاولة الطعام همست بصوت خافت

    : سعد لاتنسى وعدك لي

    هز راسه واهو ياكل وبهمس: الاهم من هذا مو طولين

    بللت شفايفها وبهمس: قولي مانقدر نعالجه

    هز كتوفه وبهمس: انا خبري بحالته لمن كان عمره 15 كان ماينام الليل ثمن امي ودته للطبيب وعطاه حبوب

    يمكن الحبوب اثرت فيه لكن هم قدرت تسيطر على حالته

    وبعدها حبينا نبعده عن اي صدمه لانها تزيد من حالته

    ويمكن موت جدتي اثر عليه ويمكن شي ثاني اثر عليه احنا ماندري شنهو

    بللت شفايفها وبهمس: عمري ماشفته يشكي من شي وعمري مالاحظت عليه شي

    رفع راسه وطالع فيها وبهمس: قلت لج حالته قديمه حتى اهلي حسوها عاديه

    وعمرنا ماخليناها شي عظيم او حسسناه انه مجنون

    عقدت حواجبها وبحده : حسن ملافظك سعد وش شايفه انت اكيد ازمه وتعدي وان شالله مابيطول واهو على هالحال

    : وش راح تسوين

    فزيت بطولي وبهمس: مارح افقد الامل برب العالمين ياسعد

    ابتعدت وتركت سعد يطالعها بنظرات كلها اعجاب وبنفس الوقت حزن

    صعدت لغرفتها وشافت تركي بالصاله

    همس بصوت غليض: مابغيتي تخلصين من هالغداء

    وسعت ابتسامتها وبهمس: وش اسوي بالحيل جوعاانه

    قربت صوبه لكن ايديه منعتها: مابيج تجلسين يمي

    عقدت حواجبها وبهمس: ليش تركي

    طالع فيها وبستهجان: قلت لج لا تجلسين يمي ومن اليوم ماابيج تنامين يمي بعد

    هزت راسها بانصياع وبدون ماتنطق بحرف واحد ..

    ابتعدت عنه وبهمس: تبيني اسويلك شاي

    زفر بحده: لا بنزل تحت عند امي يكون احسن

    :
    ::
    ::
    ::

    ارتشفت الكولا واهي تبتسم : وليه اتصلت عليه

    طالع فيها واهو يقرب البيتز صوب فمه: مايستاهلج والله

    وبعدين اهو يستاهل الي يصير به انتي ماشفتيه لمن كلمته تحسبينه نطق بحرف واحد والله احسه نقد على نفسه

    حطت يدها على حنكها وبهمس: ومع ذالك طلقني يادعيج لانه ظن اني رجعت لك

    طالع فيها وبهمس: اسمحيلي بس اهو ثور اجل في احد صاحي يفكر زي تفكيره اذا ببالي شي بقوله لمرتي وبصارحها ليش اللف والدوران

    خليه اهو الخسران ماهو انتي

    شبكت اصابعها وبهمس: بس مع ذالك ماحبيت ردة فعلك انت شنهو بحياتي انت مجرد صديق وهالصديق زاد الطين بله بحياتي الخاصه

    تمنيت مااتصلت عليك

    مسح فمه بالمنديل وبحده: حتى لو ماقلتي كنت راح اعرف من غيرك وكنت راح اتصل عليه واسفل فيه لين اشبع

    قلت لج اهو مايستاهلج لانه ماعرف الالماسه الي بيده

    ابتسمت وبهمس: الماسه ولا قرطاسه اهم شي هذي حياتي واحنا بمجتمع مايسمح لك تتصل على زوجي وتجلس تزفه يعني باللهي وش راح يقول راح اطيح من عينه اكثر من ماانا طايحه

    طالع فيها واهو يضيق عيونه وبهمس: الظاهر انج طايحه من ايام كندا من عينه مو

    ارتجف قلبها وبهمس: ماعلينا قولي منهي المره الي كانت وياك بالسوق

    طالع فيها وببتسامه: اموت على الي يصرفون

    ضيقت عيونها وبستكشاف: انا ولا انت كل ماسالتك غيرت الموضوع بطريقتك يلا قولي

    هز كتوفه وبخبث: مارح اقولج شي

    فزت بطولها وبهمس: اجل مع السلامه

    وسعت ابتسامته اكثر وبهمس: خلي كل شي بوقته شوق

    طالعت فيه وبهمس : مثل ماتحب بس صدقني مصيري اعرف

    ::
    ::
    ::

    جالسه تطالع بنفسها وتحس بالم وسط صدرها

    شي بداخلها يغلي شلون عرف اخوها

    تحس باذلال كل ماشافته ماتقدر تحط عينها بعينه

    منقهره من نفسها ومن المستوى الي وصلها ان اخوها يهينها ويشتمها بكلام خلاها تحس بدنئتها

    شافت وجها والي فيه اثر الضرب وحست بوجع يقتلها

    رفعت بصرها بعد ماسمعت صوت فوز

    : اسمعيني من اليوم اول ماتشوفين هيف تروحين تبوسين راسه وتعتذرين انتي ماشفتي نفسيته شلون صايره زفت

    الله يكون بعونه يلقاها منين ولا منين

    ياويل حالي عليه يارب تسهل اموره

    والله ياشهد ماتوقعتج كذا توقعتج كبيره وعاقله لكن للاسف طلعت نوف الي اصغر منج احسن منج بكثير وعقلها كبير

    همست بصوت بارد: انتو مكبرين الموضوع ترا ماسويت شي يخليكم تعصبون مني حتى امي ماتكلمني

    والله ماصار شي كلها مكالمات تلفون وباس

    وانتو حاطين سالفه من لاشي

    فوز بضيقه : ايه ان شي يسحب شي وماندري لو ماطاح عليج هيف كان طحتي بالحرام واحنا ياغافلين لكم الله

    وش استفدتي بعد ماحرمج اخوج من الكليه وش راح تسوين

    هزت كتوفها ببرود وبهمس: مو اكبر همي الكليه اذا انتو ماتخافون على مصلحتي شله اخاف انا عليها وانتو ناس معقدين

    همست فوز واهي تاخذ لها نفس: اوف ياربي هذي موب صاحيه هيه انتي اسكتي لا يسمعج اخوج ويكمل عليج

    تراه للحين منقهر منج ومابرد حرته وببرودج هذا راح تقتلينه

    بللت شفايفها وبهمس: خلاص انتي بعد تراج ازعجتيني اطلعي من الغرفه وخليني بروحي

    قامت فوز واهي تسند ايديها على الكرسي عشان تقدر توقف خصوصا بعد ماصار لها كرشه زينتها حيل

    : ماشي بقوم عوذه هالبيت الي فيه صايرين نفسيه

    طلعت فوز وتركت شهد تبكي بقهر

    ماتدري وش هالشعور ولا تدري ليه تبكي

    يمكن لانها طاحت من عيون الناس الي تغليهم وتحبهم

    او لان نظرتهم صوبها تغيرت 180 درجه

    ::
    ::
    ::

    يطالع بامواج البحر ويحس بجمره تجلس وسط قلبه

    غمض عيونه وارخى بجسمه على الرمل واهو يرسم ملامحها

    خسرتها ياهيف خسرتها

    وانت الي تحبها وتحب الارض الي تاطها خسرتها

    راحت ورضت بحياتها وانا جالس على اطلال طيفها

    ياترى ياشوق بتسامحيني وبتردين لي ولالا

    عجزت انام وانا مااشوفج يمي

    استعجلت بطلاقج واستعجلت بالحكم عليج

    اليوم احسه دهر كل مامر علي بدون مااشوفج

    سحب جواله واهو يطالع باسمها

    تردد يتصل ولالا

    لكن قرر انه يتركها وينساها لان حياته مع شوشو راح تكون صعبه

    واصعب من اول بكثير

    انتهت حياته مع الانسانه الي يعشق وجودها يمه طول العمر

    توسعت عيونه دموع وجلس طول اليل يم البحر يشكي همه ونوحه له ..

    ::
    ::
    ::

    معها صحن شيبس وكولا وجالسه تتعسس وسط الظلام وبهمس: شمه بطلي الليت تراي مااشوف شي

    همست شمه واهي مبطله فمها على الفلم: تعالي بلا دلع

    تسحبت بخطى بطيئه لمن وصلت على الغنفه وجلست يم شمه وبهمس: اف ليه شغليته قبل لااجيك والله انك نذله

    طالعت فيها شمه واهي تاخذ الكولا من يد هيفا: توي مشغلته ماطافك شي

    بطلت الكولا وارتشفت منها هيفا واهي طالع بالفلم

    كلام كايد داعب عقلها وعجزت تنتبه مع الفلم

    همست لها شمه واهي تسكر الشاشه: عندي خبر لك

    التفت عليها هيفا وبهمس: ايش هوا

    همست لها واهي تاكل من الشيبس : امم مادري شقولك بس اني انخطبت

    طالعت فيها هيفا وبهمس: منهو

    شمه واهي ترفع حاجبها: صديق فيصل

    دخلت اصابعي بشعري وانا ارخي بجسمي على الكنب: وش رايك

    شمه بتردد: ماابي اوافق مو مناسب لي

    عقدت هيفا حاجبها وبستغراب: شمه اشوف كل مااحد جاك ترفضينه وش قصتك انتي لا يكون

    هزت راسها واهي تقطع كلامها: لاه لايروح بالك بعيد بس ماني مستعجله على الززوج ولو بتزوج لازم اتزوج شخص اكون عارفه انه يستاهلني ومعجبني

    طالعت فيها هيفا واهي تحس بشعور غريب: طيب الرجال فيه عيب عشان ترديه مافيه عيب ولو فيه عيب مااتوقع فيصل راح يوافق عليه

    استخيري ربك وشوفي وين نصيبك فيه

    هزت راسها بستهجان: انا اعرف وين نصيبي ولو باخذ شخص باخذ شخص احبه

    هيفا بشك: كيف يعني ببالك احد

    طالعت فيها شمه وبتوتر: قلت لك لاه وش فيك انتي

    قامت شمه بعد ماحست ان نظرات هيفا ضايقتها

    وبهمس: بقوم اروح للمطبخ احس اني جوعانه وابي اكل

    ظلت هيفا جامده لثواني وكلام كايد يدور حولها

    لايكون يقصد شمه

    وش مسويه شمه

    وبدى الشك يغزي قلبها علقها ..

    انتبهي من الناس الي حولك ..

    وش مسويه ياشمه ...؟

    ::
    ::
    ::
    يلا حنان اشتري وخلصينا

    طالعت فيه وبحده: ياخي خلني اكاسره مايصير نعطيه الفلوس بدون مكاسر

    زفر بحده وبهمس: يااختي هالهندي اعند منج ورافض يكاسر

    زفرت واهي تمسك الجزمه: يالله رفيق قولي اخر شي بكم

    : خسمين ريال مدام

    طلع راشد بوكه واهو يسحب خمسين ريال صرخت حنان بحده: هيه انت لا والله ماتدفع غير عشرين خير ان شالله خمسين جالسين على بنك واحنا ماندري

    ابعد يدها وبحده: وش لج خص منو بيدفع انا ولا انتي خلينا نشتريها ونفتك

    مسكت الخمسين وخذتها منه وبهمس: خلاص مانبي الجزمه اوف التسوق معك يجيب المرض

    حس بوجهه يشتعل باللون الاحمر وبهمس: مره ثانيه روحي مع وحده من خواتج وفكيني من التسوق وياج

    هزت راسها وبهمس: اكيد

    عقدت حواجبها اول ماشافته يروح صوب محل الالعاب راحت صوبه وبهمس: وش تسوي انت

    همس لها واهو يسحب عروسه ويطالع فيها: بنات هيا عندنا خليني اشتري لهم شي من زمان ماشريت

    بققت عيونها وبزفره: بناتها شكثر من بتعطي ومن بتخلي اقول لاتبطل على عمرك باب خلهم يولون عندهم ابوهم

    زفر بعصبيه: قسم بالله تفتحين فمج بكلمه وحده قسم بالله لا امد يدي عليج قدام الكل

    ابتعدت بخطوات لورا وبصوت هامس يعتليه الخوف: طيب طيب اعوذ بالله من غضب الله

    هد ياخي تراها كلمه وكاهي بنردها بلسانا

    صد عنها وكلم راعي المحل انه ياخذ له ست عرايس وسياره

    ::
    ::
    ::

    نامت بالصاله بعيده عنه حطت يدها على بطنها وابتسامه عريضه مرسومه على شفايفها

    هذا الشي اهو الي مخفف عليها تغير تركي صوبها

    غمضت عيونها واهي تدور على النوم وتحس بتعب يسري باجزء جسمها

    سمعت صوته قريب من اذنها: خوخه

    بطلت عيونها وشافته قريب منها همست بصوت خافت: هلا تركي وش فيك

    ابتسم واهو يسحب يدها : وش فيج نايمه بروحج امشي معاي

    بققت عيونها وبستغراب: انت طالب مني انام هينا

    عقد حواجبه وبهمس: وانا اقدر اخليج بروحج امشي حياتي والله مشتاق لج

    حست بيده تطوقها وبصوت هامس: وش فيج تطالعيني كذا

    تعلقت يدها الصغيره برقبته وبهمس: هه مادري بس يمكن لاني مبسوطه

    همس بصوت خافت صوب اذنها : احبج

    رفعها بذراعه واهو يحس بشي غريب همس لها واهو يرفع حاجبه: مو كنج ماتنه

    ابتسمت ابتسامه عريضه وترددت تصارحه وتقوله ليه اهي متينه

    همست بصوت خافت: ههه يتهايلك اكيد

    ماتدري وش هالشعور الي يجتاحها كل ماكانت بقمة السعاده مع تركي

    ارخت بجمسها على السرير واهي طالع بعيونه لثواني

    غمضت عيونها وحست بيدين تركي تحاوط رقبتها

    حست بضغط غريب

    انفاسها اضطربت وحست بثقل تركي فوقها يشتد

    بطلت عيونها وشافت تركي يشد بيديه على رقبتها

    صرخت وصرخت وصرخت

    وحست لثواني انها راح تموت

    منور راح يسمعها واهي تحس بصوتها مبحوح ومكبوت

    عيونها فارت بالدم من شدت ضغطه عليها

    وبصوت متقطع : وش تسوي ي ا ت رك ي

    همس بصوت حاد واهو يطالع بعيونها : والله لاذبحج والله لاذبحج وافتك منج تخونيني مع اخوي هاه

    والله لا قتلج قبل لا يعرفون بفضيحتج السودء

    حاولت تبعد يده عنها لكنها عجزت

    فضلت تستلم وايديها تحاوط خصرها وماتدري اهي تدافع عن نفسها ولا عن الروح الي تنزرع باحشائها

    ::
    ::
    ::

    جلست تنطر اخوها

    غمزت لها فوز وفزت اول ماشافت باب الصاله يتبطل

    راحت صوب اخوها بعيون مغورقه بالدمع وبصووت باكي واهي تسحب يده: تكفى سامحني هيف والله مااعودها والله انها اول مره واخر مره

    عيونه ممتليه حزن وبصوت هامس: مسامحج شهد

    تعلقت بخصر اخوها واهي تبكي اما هو ظل يمسح على راسها وكنه متندم على ظربه القاسي لها

    همست بصوت متقطع : عسى الله لا يحرمنا منك يالغالي ويخليك

    وسعت ابتسامته براحه حس بيديها ترتخي وبصوت باكي: وش رايك اصلح شاهي وشوية اكل بما ان فوز عندنا

    رفع راسه وشاف فوز بكرشها جالسه بالصاله وبهمس: وانا احس بيتنا منور اثريها عندنا لا تقول ان زوجها سافر

    وسعت ابتسامتها وبهمس: شفت شلون سافر وجيتكم

    باس جبينها وبهمس: ادري فيج مانشوفج الا لاغاب قمرج

    ضحكت وبهمس: هه وقمرك اشوفه غايب

    رمى بثقله على الكنب وبهمس: والظاهر انه بيطول لين يكتمل

    همست بصوت خافت: مو كنك استعجلت والله شوشو ماتستاهل

    همس بصوت بارد: النصيب وهذا نصيبنا
    ::
    ::

    البارحه مانامت العين سهرااااااان
    اجاذب الونات وكلن فطن لي
    ليااغضيت بعيوني يقولون وسنان
    ما هو وسن النوم والله مولي
    سكران لا با الله ماني بسكراااااااااان
    غنيت طال الليل يا شمس طلي
    في خافقي لوعه وبالقلب اشجان
    وانا انتظر عصر الصفا والتجلي
    ياما انتظرت الصبح ابطى وما بان
    يا صبح وينك يا بعد كل كلي
    من حظي العاثر انا حيل ان
    يالحظ وينك ما كفاك التغلي
    يا حظ وش بك من زمن نوح نعسان
    ليا قمت ساعفني على شوف خلي


    ::
    ::
    ::


    انتهى البارت












  10. #40
    صعوط المجانين
    صعوط المجانين غير متواجد حاليا مشرف سابق
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الردود
    65,657
    يعطيك الف عافيه لاخلا ولاعدم بنتظار جديدك المميز ...

    ..
    رحلتم وتركتم بقايا رائحتكم الطيبه ..
    اعدكم جميعا // ستبغون في الذاكره مادمت حيا ..
    دمتم بسعاده لاتفارقكم ..~
    ..

  11. صور الريشه الرهيبة
  12. لو العالم في يد البنات شوفوا وش راح يسون ( هههههههههه)
  13. بعد الانتهاء من وجبة كنتاكي !!!
  14. دقق النظر شوية
  15. من قصائد الامير\عبدالرحمن بن مساعد


صفحة 4 من 5 الاولىالاولى ... 2345 الاخيرةالاخيرة

Content Relevant URLs by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.